نظرًا لتوقف عرض الإعلانات على الموقع بسبب حظره من شركات الإعلانات ، فإننا نعتمد الآن بشكل كامل على دعم قرائنا الكرام لتغطية تكاليف تشغيل الموقع وتوجيه الفائض نحو دعم المترجمين. للمساهمة ودعم الموقع عن طريق الباي بال , يمكنك النقر على الرابط التالي
paypal.me/IbrahimShazly
هذا المحتوى ترفيهي فقط ولايمت لديننا بأي صلة. لا تجعلوا القراءة تلهيكم عن صلواتكم و واجباتكم.

reverend insanity-182

مقبرة بركة الدم

مقبرة بركة الدم

الفصل 182: مقبرة بركة الدم

إن لم يكن لهذه الرسالة ، فإن والد عائلة تي وابنته لن يصلوا إلى هنا مبكرًا.

“لا يوجد أحد هنا!” عند قلب المنزل رأسًا على عقب ، لم يجد غو يوي بو فانغ يوان في أي مكان. صخرة ضخمة تثقل كاهل قلبه. مع اختفاء فانغ يوان وتي شيويه لينغ المفاجئ ، تسبب له بسهولة بربطهم معا.

“لكنه قد يكون!” حدقت تي رو نان ، بطولتها تفيض ؛ في هذه المرحلة كانت ترفض التهديد.

“تكلمي ، أين هو فانغ يوان؟” كان وجه قو يوي بو قاتماً مثل الماء ، بينما كان يصرخ على تي رو نان التي وصلت للتو.

فقط عندما كتم أنفاسه ، اختفى الضغط المحيط.

“كيف لي أن أعرف أين هو فانغ يوان؟” كان موقف تي رو نان صعبا. حتى لو كان خبيرا في المرتبة الرابعة ، فإنها لم تلين.

غرق قلب فانغ يوان. لقد بذل قصارى جهده للحفاظ على توازنه في الهواء ، وتباطؤ نزوله.

“همف ، لماذا اختفى تي شيويه لينغ؟” وقال قو يوي بو للسيدة الشابة من عائلة تي ، “هل يمكنك أن تعطيني تفسيرا؟”

وفقا لتقديراته ، ينبغي أن يكون هذا في مكان أعمق تحت الأرض ، ربما حتى تحت الكهف تحت الأرض.

تعبير الفتاة الصغيرة فوجأ قليلا. كانت الحقيقة ، هذه المسألة كانت غريبة جدا منذ البداية.

استمرت تيارات المياه في النزول من الثقوب ، ودخلت في بركة الدم.

كانت الخطة الأصلية هي أن والدها وهي وسيأتيان إلى هنا العام المقبل. في ذلك الوقت ، كان تي شيويه لينغ يحل قضية أخرى عندما انحدرت غو بيضاء فجأة من السماء.

حملت الغو البيضاء خطابًا ، ومررته إلى تي شيويه لينغ.

بالتفكير بذلك ، لم يعد يتردد. أخذ نفسا عميقا ، وقفز ، وطرق على الجدار الكريستالي.

بعد رؤية هذه الرسالة ، غير تي شيويه لينغ خططه ووضع القضية في متناول اليد ، متجهاً مباشرةً نحو جبل تشينغ ماو.

“كيف يمكن أن يكون هناك مثل هذا المكان؟” لقد صدم فانغ يوان. في حياته السابقة ، لم يكن قويًا بما فيه الكفاية لمعرفة أسرار المناصب العليا.

إن لم يكن لهذه الرسالة ، فإن والد عائلة تي وابنته لن يصلوا إلى هنا مبكرًا.

في عمق ربيع الروح ، أُطلق ضوء ملون بالدماء.

كإبنته ، عرفت تي رو نان والدها جيدًا. عادة ، فقط الحالات الاستثنائية هي التي تجعل تي شيويه لينغ يتخذ مثل هذا القرار.

لم تكن سوى عشيرة عظمى ، لها آلاف السنين من الإرث ، وقفت قوية حتى اليوم. تقف طويلة القامة في حصن جبل عشيرة تي ، وكان برج قمع الشيطان ، قد سجن عددًا لا يحصى من أسياد الغو الشياطين ، رمز الفصيل الصالح.

لكن ما جعلها غير مفهومة هو أن قضية جبل تشينغ ماو كانت فقط حول وفاة جيا جين شنغ.

سووش سووش …

على الرغم من أن وفاة جيا جين شنغ تضمنت صراع أصول عائلة جيا ، إلا أن مستوى شدتها كان مجرد متوسط ​​، وكان أقل بكثير من النقطة التي يجب على المحقق الإلهي أن يركز عليها كثيرًا.

تحولت مياه الينابيع إلى اللون الأحمر ، وأصبحت مياه دموية ، ملفوفة حول فانغ يوان بالكامل ، مما أدى إلى جره إلى أسفل.

نحو هذا ، كانت تي روه نان دائما تشك فيه.

كان هذا الموقف غريبًا بغض النظر عن نظرته إليه ، لذلك من أجل الأمان ، لم يرغب فانغ يوان في الهبوط في هذه البركة الدموية.

والآن ، اختفى تي شيويه لينغ في ظروف غامضة ، حتى أنه لم يخبر ابنته.

ظهرت قوة شفط كبيرة فجأة. اشتعلت قبالة فانغ ، وتم امتصاص فانغ يوان في عمق المياه.

إلى أين ذهب؟ ماذا فعل؟

هاجمت رائحة الدم الملتهبة فانغ يوان وهو يواصل السقوط.

“الأب ، لديك إصابة ، يرجى الاعتناء بجسدك.”

استمر في الملاحظة ، وبخلاف الجثث الجافة الطازجة ، كانت هناك أيضًا بعض العظام في الماء.

كان هذا الوضع قد حدث عدة مرات من قبل. في كل مرة ، كان عندما كان تي شيويه لينغ يقاتل ضد عدو قوي ولم يستطع صرف انتباهه عن حماية تي رو نان ، سيختار خوض المعركة بمفرده.

احمرار بركة الدم تكثف فقط.

كانت إصاباته الآن ناجمة عن عدو قوي في ظل هذه الظروف من قبل.

في لحظة الأزمة ، صرخ فانغ يوان في قلبه وظهر درع أبيض على جسده. في الوقت نفسه ، ظهر زوجان من أجنحة البرق الكبيرة خلف ظهره.

“على الرغم من إصابة الأب ، إلا أنه خبير في المرتبة الخامسة. سيد الغو العادي من المرتبة الرابعة ليس خصما له. أيها الأب ، أنا أؤمن بك ، سأنتظر عودتك!” تشرق عيون تي رو نان بالضوء لأنها شجعت نفسها.

عائلة تي!

اقترب غو يوي بو من الفتاة التي رفعت رأسها ، وحدقت مباشرةً في زعيم عشيرة غو يوي. “تفسير؟ تريد تفسيراً ، لكن هل يعني ذلك أنني بحاجة إلى تقديم تفسير لك؟”

“كيف يمكن أن يكون هناك مثل هذا المكان؟” لقد صدم فانغ يوان. في حياته السابقة ، لم يكن قويًا بما فيه الكفاية لمعرفة أسرار المناصب العليا.

أصبح وجه غو يوي بو أكثر كآبة ، حيث قال: “هاه ، أنا متأكد من أنك تتحدثين بصعوبة ، يبدو أنه لا يمكنني إلا أن آخذك أسيرة وأن أستخدمك للتبادل مقابل فانغ يوان من عشيرتنا!”

بعد رؤية هذه الرسالة ، غير تي شيويه لينغ خططه ووضع القضية في متناول اليد ، متجهاً مباشرةً نحو جبل تشينغ ماو.

“هيهيهي.” ضحكت تي رو نان بدلا من ذلك. “زعيم عشيرة قو يوي ، هل تجرؤ على فعل شيء كهذا؟ عمي هو زعيم عشيرة تي الحالي ، هل تريد عبور نهر السيوف الخاص بعائلتي تي؟”

“على الرغم من إصابة الأب ، إلا أنه خبير في المرتبة الخامسة. سيد الغو العادي من المرتبة الرابعة ليس خصما له. أيها الأب ، أنا أؤمن بك ، سأنتظر عودتك!” تشرق عيون تي رو نان بالضوء لأنها شجعت نفسها.

توقف قو يوي بو في مساره.

خففت تي رو نان كلماتها “زعيم عشيرة قو يوي ، أنا لست هنا لأكون عدوتك. ولكن يرجى عدم الشك في صدقي. لا أعرف من أين ذهب الأب ، لكنني لن أغادر أو أهرب سرا. تموت عائلة تاي في المعركة فقط ، ولا يوجد جبناء يركضون من المعركة. لن أبقى هنا فحسب ، بل سأعتقل أيضًا المجرم الذي قتل جيا جين شنغ!”

كان قلقا ونسي ذلك تقريبا.

“هيهيهي.” ضحكت تي رو نان بدلا من ذلك. “زعيم عشيرة قو يوي ، هل تجرؤ على فعل شيء كهذا؟ عمي هو زعيم عشيرة تي الحالي ، هل تريد عبور نهر السيوف الخاص بعائلتي تي؟”

عائلة تي!

“كيف يمكن أن يكون هناك مثل هذا المكان؟” لقد صدم فانغ يوان. في حياته السابقة ، لم يكن قويًا بما فيه الكفاية لمعرفة أسرار المناصب العليا.

لم تكن سوى عشيرة عظمى ، لها آلاف السنين من الإرث ، وقفت قوية حتى اليوم. تقف طويلة القامة في حصن جبل عشيرة تي ، وكان برج قمع الشيطان ، قد سجن عددًا لا يحصى من أسياد الغو الشياطين ، رمز الفصيل الصالح.

بلوب بلوب.

كانت عشيرة غو يوي مجرد عشيرة متوسطة قليلاً ، وكانت أصغر من عشيرة جيا. لكن عشيرة جيا كانت مجرد عشيرة شابة ، غير قادرة على المقارنة مع عشيرة تي.

“روح الربيع لم يعد كذلك. لم يعد هذا المكان آمنًا ، وعلي أن أغادر في أسرع وقت ممكن.” لقد أصبح تعبير فانغ يوان جديًا ، ومثلما كان على وشك المغادرة ، حدث شيء فجأة!

حتى في الحدود الجنوبية بأكملها ، فإن عشيرة تي هي قوة من الدرجة الأولى ، عشيرة كبيرة مع أسس قوية!

كانت هذه أرض الدفن العملاقة. كانت دموية.

خففت تي رو نان كلماتها “زعيم عشيرة قو يوي ، أنا لست هنا لأكون عدوتك. ولكن يرجى عدم الشك في صدقي. لا أعرف من أين ذهب الأب ، لكنني لن أغادر أو أهرب سرا. تموت عائلة تاي في المعركة فقط ، ولا يوجد جبناء يركضون من المعركة. لن أبقى هنا فحسب ، بل سأعتقل أيضًا المجرم الذي قتل جيا جين شنغ!”

كانت هذه الجدران زلقة وليس لديها بقعة هبوط جيدة. ولكن مع اعتماد فانغ يوان على سلسلة المنشار الذهبي ، تمكن من إيجاد منطقة غير مستوية ووضع قدميه فوقها.

“فانغ يوان قد لا يكون القاتل!” قو يوي بو قال ، مما يدل على تعبير شرس.

توقف قو يوي بو في مساره.

“لكنه قد يكون!” حدقت تي رو نان ، بطولتها تفيض ؛ في هذه المرحلة كانت ترفض التهديد.

في عمق ربيع الروح ، أُطلق ضوء ملون بالدماء.

يحدق كلا الجانبين لفترة طويلة.

كانت هذه الجدران زلقة وليس لديها بقعة هبوط جيدة. ولكن مع اعتماد فانغ يوان على سلسلة المنشار الذهبي ، تمكن من إيجاد منطقة غير مستوية ووضع قدميه فوقها.

واصلت تي رو نان، “ذهب فانغ يوان ، لذلك فمن المرجح جدا أنه يهرب بسبب جرائمه ، وبالتالي لدي شكوك أكبر. لكنني بالتأكيد لن أفسد نظرتك البريئة!”

إلى أين ذهب؟ ماذا فعل؟

“همف ، آمل ذلك”. غيّر قو يوي بو اتجاهه وغادر.

كإبنته ، عرفت تي رو نان والدها جيدًا. عادة ، فقط الحالات الاستثنائية هي التي تجعل تي شيويه لينغ يتخذ مثل هذا القرار.

بعد 15 دقيقة ….

ظهرت قوة شفط كبيرة فجأة. اشتعلت قبالة فانغ ، وتم امتصاص فانغ يوان في عمق المياه.

بلوب بلوب.

كانت الأجنحة القوية في الأصل متعبة ونائمة.

تحرك دوامة ربيع الروح بعنف عندما كانت صورة لوتس مومضة فوق مياه الينابيع.

وكان لوتس الجوهر السماوي ثمينا جدا. بعد التقدم المستمر والوصول إلى المرتبة السادسة ، لن تكون قيمته أقل من زيز ربيع الخريف.

ألقى فانغ يوان قطعًا من الأحجار البدائية ، مما تسبب في ظهور واضح لغو كنز لوتس الجوهر السماوي.

لوتس الجوهر السماوي تم الحصول عليها!

“في وقت مبكر من اجتماع زملاء الدراسة ، أعطوني حوالي عشرة آلاف من الأحجار البدائية. جنبا إلى جنب مع أربعين ألف من قو يوي مو تشن ، لقد ألقيت بهم جميعا بالفعل. لماذا هذه اللوتس لا تزال لا تظهر جسدها الحقيقي؟”

وكان بعضها عظام سمك وعظام دب وحتى هياكل عظمية بشرية.

حدق فانغ يوان باهتمام من خلال الجدران الكريستالية، صارخًا في مركز روح الربيع ، وشعر بعدم اليقين.

كان هذا الوضع قد حدث عدة مرات من قبل. في كل مرة ، كان عندما كان تي شيويه لينغ يقاتل ضد عدو قوي ولم يستطع صرف انتباهه عن حماية تي رو نان ، سيختار خوض المعركة بمفرده.

وكان لوتس الجوهر السماوي ثمينا جدا. بعد التقدم المستمر والوصول إلى المرتبة السادسة ، لن تكون قيمته أقل من زيز ربيع الخريف.

والآن ، اختفى تي شيويه لينغ في ظروف غامضة ، حتى أنه لم يخبر ابنته.

حتى في حياته السابقة ، كان فانغ يوان قد سمع بها فقط ، ولم يتفاعل معها مطلقًا.

” اللعنة، أين هذا؟” تثبت جسده ، لاحظ فانغ يوان على الفور المناطق المحيطة به.

وهكذا الآن ، كانت هذه هي المرة الأولى التي يرى فيها واحدة ، ولذا فهو غير متأكد إلى حد ما.

حريش المنشار الذهبي!

لكنه سرعان ما هدأ نفسه ، ضاحكًا ، “حوالي خمسين ألف حجر بدائي ، إنها أكثر من كافية. لماذا أنا قلق بشأن أي شيء هنا؟ إذن ماذا لو فشل الصقل؟ هيهيه”.

عند سماع الماء من حوله ، تم سحب فانغ يوان من طرف التيارات ، على طول النفق ، متجها إلى أسفل مباشرة.

بالتفكير بذلك ، لم يعد يتردد. أخذ نفسا عميقا ، وقفز ، وطرق على الجدار الكريستالي.

حتى في الحدود الجنوبية بأكملها ، فإن عشيرة تي هي قوة من الدرجة الأولى ، عشيرة كبيرة مع أسس قوية!

عندما طرقه فانغ يوان ، كان الأمر يشبه القفز في الماء. كان هناك تموج في الجدران لأنه ابتلعه على الفور.

يحدق كلا الجانبين لفترة طويلة.

المياه محيطة بفانغ يوان من جميع الاتجاهات.

بلوب بلوب.

فتح فانغ يوان عينيه ، لكنه لم يستطع رؤية لوتس الجوهر السماوي.

أمر ، وتحول لوتس الكنز السماوي إلى ضوء أبيض أزرق ، وانطلق إلى فتحته.

اللوتس لا يمكن رؤيتها إلا من خلال الجدران البلورية المائية قبل الاستخراج.

فقط من خلال تسريب القليل من هالة زيز ربيع الخريف، تم صقل غو من الدرجة الثالثة على الفور.

عرف فانغ يوان هذا جيدا ، ولم يفاجأ. لقد كان قد قدّر المسافة بالفعل ، وحتى استأثر بانكسار الضوء بسبب الماء ، وقام بإمساكها.

لا ، إنه ماء دم!

كان هذا الاستيلاء ، مثل الاستيلاء على الهواء الرقيق ، واستحضار اللوتس.

“همف ، آمل ذلك”. غيّر قو يوي بو اتجاهه وغادر.

كانت اللوتس زرقاء وبيضاء ، وأغلقت بتلاتها ، وكانت تبدو وكأنها مصباح مملوء بالأجواء المقدسة. ولكن كان لديها وعيها الخاص ، وعلى الرغم من قبض فانغ يوان عليها ، إلا أنها قاومت.

أصبح وجه غو يوي بو أكثر كآبة ، حيث قال: “هاه ، أنا متأكد من أنك تتحدثين بصعوبة ، يبدو أنه لا يمكنني إلا أن آخذك أسيرة وأن أستخدمك للتبادل مقابل فانغ يوان من عشيرتنا!”

لكن ذلك لم يكن شيئًا!

أصبح وجه غو يوي بو أكثر كآبة ، حيث قال: “هاه ، أنا متأكد من أنك تتحدثين بصعوبة ، يبدو أنه لا يمكنني إلا أن آخذك أسيرة وأن أستخدمك للتبادل مقابل فانغ يوان من عشيرتنا!”

فقط من خلال تسريب القليل من هالة زيز ربيع الخريف، تم صقل غو من الدرجة الثالثة على الفور.

المياه محيطة بفانغ يوان من جميع الاتجاهات.

لوتس الجوهر السماوي تم الحصول عليها!

فتح فانغ يوان عينيه ، لكنه لم يستطع رؤية لوتس الجوهر السماوي.

في مياه الينابيع ، تجعدت شفاه فانغ يوان بابتسامة.

لكن ما جعلها غير مفهومة هو أن قضية جبل تشينغ ماو كانت فقط حول وفاة جيا جين شنغ.

أمر ، وتحول لوتس الكنز السماوي إلى ضوء أبيض أزرق ، وانطلق إلى فتحته.

” اللعنة، أين هذا؟” تثبت جسده ، لاحظ فانغ يوان على الفور المناطق المحيطة به.

بدون لوتس الجوهر السماوي ، اختفت الدوامات العديدة في ربيع الروح. تحولت مياه الينابيع التي كانت مليئة بالحيوية إلى بركة من الماء الثابت دون أي علامات على الحياة.

خففت تي رو نان كلماتها “زعيم عشيرة قو يوي ، أنا لست هنا لأكون عدوتك. ولكن يرجى عدم الشك في صدقي. لا أعرف من أين ذهب الأب ، لكنني لن أغادر أو أهرب سرا. تموت عائلة تاي في المعركة فقط ، ولا يوجد جبناء يركضون من المعركة. لن أبقى هنا فحسب ، بل سأعتقل أيضًا المجرم الذي قتل جيا جين شنغ!”

“روح الربيع لم يعد كذلك. لم يعد هذا المكان آمنًا ، وعلي أن أغادر في أسرع وقت ممكن.” لقد أصبح تعبير فانغ يوان جديًا ، ومثلما كان على وشك المغادرة ، حدث شيء فجأة!

كانت عشيرة غو يوي مجرد عشيرة متوسطة قليلاً ، وكانت أصغر من عشيرة جيا. لكن عشيرة جيا كانت مجرد عشيرة شابة ، غير قادرة على المقارنة مع عشيرة تي.

في عمق ربيع الروح ، أُطلق ضوء ملون بالدماء.

عائلة تي!

ظهرت قوة شفط كبيرة فجأة. اشتعلت قبالة فانغ ، وتم امتصاص فانغ يوان في عمق المياه.

أمر فانغ يوان بعقله ، وضيق جسم الحريش الذهبي. وبهذه الطريقة ، سحب جسده إلى جانب الجدار الجبلي.

تحولت مياه الينابيع إلى اللون الأحمر ، وأصبحت مياه دموية ، ملفوفة حول فانغ يوان بالكامل ، مما أدى إلى جره إلى أسفل.

“الأب ، لديك إصابة ، يرجى الاعتناء بجسدك.”

قو مظلة السماء! غو أجنحة الرعد!

“فانغ يوان قد لا يكون القاتل!” قو يوي بو قال ، مما يدل على تعبير شرس.

في لحظة الأزمة ، صرخ فانغ يوان في قلبه وظهر درع أبيض على جسده. في الوقت نفسه ، ظهر زوجان من أجنحة البرق الكبيرة خلف ظهره.

حريش المنشار الذهبي!

انتشر الرعد ، وإعطاء فانغ يوان قوة تصاعدية. لكن ماء الدم جاء إلى ما لا نهاية ، وأصبحت قوة الشفط أكبر وأكبر ؛ لم يكن هناك طريقة لمعارضتها.

ألقى فانغ يوان قطعًا من الأحجار البدائية ، مما تسبب في ظهور واضح لغو كنز لوتس الجوهر السماوي.

هووو……

انتشر الرعد ، وإعطاء فانغ يوان قوة تصاعدية. لكن ماء الدم جاء إلى ما لا نهاية ، وأصبحت قوة الشفط أكبر وأكبر ؛ لم يكن هناك طريقة لمعارضتها.

عند سماع الماء من حوله ، تم سحب فانغ يوان من طرف التيارات ، على طول النفق ، متجها إلى أسفل مباشرة.

“على الرغم من إصابة الأب ، إلا أنه خبير في المرتبة الخامسة. سيد الغو العادي من المرتبة الرابعة ليس خصما له. أيها الأب ، أنا أؤمن بك ، سأنتظر عودتك!” تشرق عيون تي رو نان بالضوء لأنها شجعت نفسها.

فقط عندما كتم أنفاسه ، اختفى الضغط المحيط.

***********************************************

استنشق فانغ يوان نفسا عميقا. على الأقل لم يمت من الاختناق ، لكنه وجد أنه كان يسقط من مكان مرتفع.

فقط عندما كتم أنفاسه ، اختفى الضغط المحيط.

قام بتنشيط أجنحته دون وعي ، ولكن كان غو أجنحة الرعد في حالة سيئة.

حدق فانغ يوان باهتمام من خلال الجدران الكريستالية، صارخًا في مركز روح الربيع ، وشعر بعدم اليقين.

كانت الأجنحة القوية في الأصل متعبة ونائمة.

يحدق كلا الجانبين لفترة طويلة.

غرق قلب فانغ يوان. لقد بذل قصارى جهده للحفاظ على توازنه في الهواء ، وتباطؤ نزوله.

لكن ما جعلها غير مفهومة هو أن قضية جبل تشينغ ماو كانت فقط حول وفاة جيا جين شنغ.

كانت هذه منطقة تحت الأرض. لم يكن يوجد الظلام ، ولكن امتلأت بالضوء الأحمر. كان فانغ يوان يسقط من حوالي خمسة عشر مترا ، وتحته ، كانت بركة.

وفقا لتقديراته ، ينبغي أن يكون هذا في مكان أعمق تحت الأرض ، ربما حتى تحت الكهف تحت الأرض.

لكن هذه البركة تحت الأرض لم تكن ذات لون شفاف. كانت حمراء ، مثل ماء الدم.

لكن ما جعلها غير مفهومة هو أن قضية جبل تشينغ ماو كانت فقط حول وفاة جيا جين شنغ.

لا ، إنه ماء دم!

استمرت تيارات المياه في النزول من الثقوب ، ودخلت في بركة الدم.

هاجمت رائحة الدم الملتهبة فانغ يوان وهو يواصل السقوط.

الحقيقة هي أنها كانت مقبرة بركة الدم ، والأسباب المحرمة التي دفنت نعش الجيل الأول. حتى بين شيوخ العشائر ، لم يعرف هذا السر سوى شخص أو شخصان.

كان هذا الموقف غريبًا بغض النظر عن نظرته إليه ، لذلك من أجل الأمان ، لم يرغب فانغ يوان في الهبوط في هذه البركة الدموية.

بدا فانغ يوان ينظر أسفل. هذه البركة الدموية أشرقت مع إشراق دموي. كان محيطها أكبر من القرية ، حيث تنبعث منها هالة غريبة ومخيفة.

حريش المنشار الذهبي!

استمرت تيارات المياه في النزول من الثقوب ، ودخلت في بركة الدم.

قام بتنشيط حريش المنشار الذهبي ، وأمسك بها كالسوط.

واصلت تي رو نان، “ذهب فانغ يوان ، لذلك فمن المرجح جدا أنه يهرب بسبب جرائمه ، وبالتالي لدي شكوك أكبر. لكنني بالتأكيد لن أفسد نظرتك البريئة!”

امتد الحريش الذهبي أطول ، وطعن ذيله في جدار الجبل في الجانب.

بدون لوتس الجوهر السماوي ، اختفت الدوامات العديدة في ربيع الروح. تحولت مياه الينابيع التي كانت مليئة بالحيوية إلى بركة من الماء الثابت دون أي علامات على الحياة.

أمر فانغ يوان بعقله ، وضيق جسم الحريش الذهبي. وبهذه الطريقة ، سحب جسده إلى جانب الجدار الجبلي.

كما نظر فانغ يوان ، تقلصت قزحية عينه قليلا. إذا كان قد هبط في هذه البركة ، حتى مع حماية غو مظلة السماء ، فلن يكون في حالة جيدة.

كانت هذه الجدران زلقة وليس لديها بقعة هبوط جيدة. ولكن مع اعتماد فانغ يوان على سلسلة المنشار الذهبي ، تمكن من إيجاد منطقة غير مستوية ووضع قدميه فوقها.

وكان لوتس الجوهر السماوي ثمينا جدا. بعد التقدم المستمر والوصول إلى المرتبة السادسة ، لن تكون قيمته أقل من زيز ربيع الخريف.

” اللعنة، أين هذا؟” تثبت جسده ، لاحظ فانغ يوان على الفور المناطق المحيطة به.

“همف ، آمل ذلك”. غيّر قو يوي بو اتجاهه وغادر.

وفقا لتقديراته ، ينبغي أن يكون هذا في مكان أعمق تحت الأرض ، ربما حتى تحت الكهف تحت الأرض.

“في وقت مبكر من اجتماع زملاء الدراسة ، أعطوني حوالي عشرة آلاف من الأحجار البدائية. جنبا إلى جنب مع أربعين ألف من قو يوي مو تشن ، لقد ألقيت بهم جميعا بالفعل. لماذا هذه اللوتس لا تزال لا تظهر جسدها الحقيقي؟”

“كيف يمكن أن يكون هناك مثل هذا المكان؟” لقد صدم فانغ يوان. في حياته السابقة ، لم يكن قويًا بما فيه الكفاية لمعرفة أسرار المناصب العليا.

واصلت تي رو نان، “ذهب فانغ يوان ، لذلك فمن المرجح جدا أنه يهرب بسبب جرائمه ، وبالتالي لدي شكوك أكبر. لكنني بالتأكيد لن أفسد نظرتك البريئة!”

الحقيقة هي أنها كانت مقبرة بركة الدم ، والأسباب المحرمة التي دفنت نعش الجيل الأول. حتى بين شيوخ العشائر ، لم يعرف هذا السر سوى شخص أو شخصان.

كانت هذه الجدران زلقة وليس لديها بقعة هبوط جيدة. ولكن مع اعتماد فانغ يوان على سلسلة المنشار الذهبي ، تمكن من إيجاد منطقة غير مستوية ووضع قدميه فوقها.

بدا فانغ يوان ينظر أسفل. هذه البركة الدموية أشرقت مع إشراق دموي. كان محيطها أكبر من القرية ، حيث تنبعث منها هالة غريبة ومخيفة.

الفصل 182: مقبرة بركة الدم

في الجزء العلوي من الكهف ، كان هناك ما يصل إلى مائة ثقب كانت تتدفق فيها المياه ، حيث جلبت معها الأصداف والسلاحف والثعابين والأسماك من النهر.

هووو……

سووش سووش …

كانت اللوتس زرقاء وبيضاء ، وأغلقت بتلاتها ، وكانت تبدو وكأنها مصباح مملوء بالأجواء المقدسة. ولكن كان لديها وعيها الخاص ، وعلى الرغم من قبض فانغ يوان عليها ، إلا أنها قاومت.

استمرت تيارات المياه في النزول من الثقوب ، ودخلت في بركة الدم.

حتى في الحدود الجنوبية بأكملها ، فإن عشيرة تي هي قوة من الدرجة الأولى ، عشيرة كبيرة مع أسس قوية!

كانت مياه الدم مضطربة حيث كان العديد من المأكولات البحرية تتحرك وتدخل البركة. ومع ذلك ، في عدد قليل من الأنفاس ، تم امتصاص كل الدماء في أجسادهم. لقد تحولوا إلى جثث جافة وطافوا على سطح الماء ، وظهروا واختفوا مع تحرك الموجات.

إن لم يكن لهذه الرسالة ، فإن والد عائلة تي وابنته لن يصلوا إلى هنا مبكرًا.

احمرار بركة الدم تكثف فقط.

كان هذا الموقف غريبًا بغض النظر عن نظرته إليه ، لذلك من أجل الأمان ، لم يرغب فانغ يوان في الهبوط في هذه البركة الدموية.

كما نظر فانغ يوان ، تقلصت قزحية عينه قليلا. إذا كان قد هبط في هذه البركة ، حتى مع حماية غو مظلة السماء ، فلن يكون في حالة جيدة.

على الرغم من أن وفاة جيا جين شنغ تضمنت صراع أصول عائلة جيا ، إلا أن مستوى شدتها كان مجرد متوسط ​​، وكان أقل بكثير من النقطة التي يجب على المحقق الإلهي أن يركز عليها كثيرًا.

استمر في الملاحظة ، وبخلاف الجثث الجافة الطازجة ، كانت هناك أيضًا بعض العظام في الماء.

إلى أين ذهب؟ ماذا فعل؟

وكان بعضها عظام سمك وعظام دب وحتى هياكل عظمية بشرية.

كما نظر فانغ يوان ، تقلصت قزحية عينه قليلا. إذا كان قد هبط في هذه البركة ، حتى مع حماية غو مظلة السماء ، فلن يكون في حالة جيدة.

كانت هذه أرض الدفن العملاقة. كانت دموية.

انتشر الرعد ، وإعطاء فانغ يوان قوة تصاعدية. لكن ماء الدم جاء إلى ما لا نهاية ، وأصبحت قوة الشفط أكبر وأكبر ؛ لم يكن هناك طريقة لمعارضتها.

احتدمت الأمواج في بركة الدم واجتاحت الجدران المحيطة ، حيث دخلت مياه الدم الحمراء الزاهية والمتوهجة إلى التربة المحيطة. تسبب هذا في تحول التربة إلى لون أحمر ساطع ، لتتحول إلى تربة حمراء.

حدق فانغ يوان باهتمام من خلال الجدران الكريستالية، صارخًا في مركز روح الربيع ، وشعر بعدم اليقين.

***********************************************

وهكذا الآن ، كانت هذه هي المرة الأولى التي يرى فيها واحدة ، ولذا فهو غير متأكد إلى حد ما.

Tahtoh

على الرغم من أن وفاة جيا جين شنغ تضمنت صراع أصول عائلة جيا ، إلا أن مستوى شدتها كان مجرد متوسط ​​، وكان أقل بكثير من النقطة التي يجب على المحقق الإلهي أن يركز عليها كثيرًا.

استمر في الملاحظة ، وبخلاف الجثث الجافة الطازجة ، كانت هناك أيضًا بعض العظام في الماء.

---

ترجمة موقع ملوك الروايات. لا تُلهِكُم القراءة عن اداء الصلوات فى أوقاتها و لا تنسوا نصيبكم من القرآن

أشترك الان من هنا. ولامزيد من الاعلانات
لا تنسى وضع تعليق للمترجم فهذا يساعده على الاستمرار ومواصلة العمل عندما يرى تشجيعًا.

التعليقات

اعدادات القارئ

لايعمل مع الوضع اليلي
لتغير كلمة إله الى شيء أخر
إعادة ضبط