نظرًا لتوقف عرض الإعلانات على الموقع بسبب حظره من شركات الإعلانات ، فإننا نعتمد الآن بشكل كامل على دعم قرائنا الكرام لتغطية تكاليف تشغيل الموقع وتوجيه الفائض نحو دعم المترجمين. للمساهمة ودعم الموقع عن طريق الباي بال , يمكنك النقر على الرابط التالي
paypal.me/IbrahimShazly
هذا المحتوى ترفيهي فقط ولايمت لديننا بأي صلة. لا تجعلوا القراءة تلهيكم عن صلواتكم و واجباتكم.

أنا حقا لست خادم إله الشياطين 90

أمينة مكتبة

أمينة مكتبة

أغلق لين جي الباب ولم يستطع منع نفسه من الابتسام عندما استدار ورأى الفتاة الصغيرة مستلقية على كرسي الاستلقاء.

في ذلك الوقت، كان الفريق بأكمله مذهولًا ولم يتمكنوا إلا من التحقيق بحذر، ليكتشفوا أن الهضبة التي كانوا عليها كانت على بعد أمتار قليلة فقط من هاوية شديدة الانحدار حيث لا يمكن حتى رؤية القاع.

كانت عيون هذه الطفلة مفتوحة على مصراعيها وهي تحدق في السقف، وذكّر تعبيرها المذهول لين جي بالحمامة: لطيفة وحمقاء قليلاً.

“مساعد؟”

لم يكن لين جي قد استلقى حقًا على هذا الكرسي منذ أن أحضره من الطابق السفلي، ومع ذلك بدا أن الاثنين اللذين أخذا قسطًا من الراحة فيه بالصدفة مثل المرضى. ( الفتاة وجوزيف )

في كل لحظة، كانت تشعر بنظرات معلقة على بشرتها كما لو كان الكثير من الناس يقفون أمام وجهها مباشرة، يحدقون بها مع اصطدام أنفاسهم الدافئة بوجهها.

بالإضافة إلى قلة الأعمال في متجره، شعر لين جي أنه يؤدي دور الطبيب أيضًا.

يا للعجب، هذا لا يوصف.

من شأن وضع حامل حقن السوائل على الجانب أن يكمل الصورة بأكملها.

وكانت هناك أيضًا بقعة كبيرة من الدم على ظهرها، ربما بسبب الخدوش بعد سقوطها من موجة الانفجار.

ولكن على الرغم من أنه كان لديه الكثير من المعرفة في الطب الشرقي والغربي، فضلاً عن ثروة من الخبرة العملية، إلا أن مستواه كان لا يزال بعيدًا عن الطبيب الفعلي.

في كل لحظة، كانت تشعر بنظرات معلقة على بشرتها كما لو كان الكثير من الناس يقفون أمام وجهها مباشرة، يحدقون بها مع اصطدام أنفاسهم الدافئة بوجهها.

جزء من كل هذه المعرفة والخبرة جاء من قراءة المجلات الطبية أحيانًا في أوقات فراغه، والجزء الآخر جاء من تجارب خلال رحلاته البحثية إلى القرى النائية والقبائل البدائية.

يا للعجب، هذا لا يوصف.

إن إجراء البحوث في هذا النوع من المناطق النائية، وخاصة تلك القرى القديمة التي لم تشهد أي زوار على الإطلاق، كانت مهمة خطيرة للغاية.

ابتسم لين جي ابتسامة دافئة للفتاة الصغيرة، وبعد أن رآها تومئ برأسها بطاعة، توجه إلى الطابق السفلي.

في أماكن مثل هذه، بعيدة كل البعد عن العالم الخارجي، يمكن أن تكون البيئة الجغرافية معقدة للغاية. في بعض الأحيان، لن تكون هناك خرائط أو حتى مستشفى مناسب، وسيفتقر المكان تمامًا إلى تدابير السلامة.

“أمينة مكتبة، الأمر سهل إلى حد ما. تحتاجين فقط إلى ترتيب أرفف الكتب، والمساعدة في التنظيف، وتدوين بعض السجلات.”

عندما كان لين جي أصغر سنا قليلا، كان قد رافق فريق معلمه إلى العديد من الأماكن للبحث. على الرغم من أنه كان يساعد في تدوين السجلات في ذلك الوقت، إلا أنه اكتسب الكثير من التجربة العملية لمجرد مرافقته.

كان لين جي يواسيها عندما بدأ في علاج جروح الفتاة الخارجية.

في بعض الأحيان، كان الفريق بحاجة إلى تسلق الجبال أو عبور الوديان الغادرة للوصول إلى الوجهات. في أماكن مثل هذه، قد يؤدي خطأ واحد إلى كسر العظام، أو إصابة خطيرة، أو حتى الموت. ناهيك عن الوحوش البرية التي قد تظهر على جانب الطريق.

“وإذا قررتِ في أي وقت القيام بشيء آخر، فلن أمنعكِ من المغادرة.”

كانت أكثر ذكريات لين جي رعبًا عندما تعرضت مجموعتهم لضباب كثيف أثناء رحلتهم إلى أعلى الجبل. الضباب الذي كان يحيط بهم أدى إلى انخفاض شديد في الرؤية، وفي غمضة عين، اختفى أحد أعضاء الفريق.

وكان هناك عدد من الجروح الدموية في مؤخرة رقبة الفتاة.

في ذلك الوقت، كان الفريق بأكمله مذهولًا ولم يتمكنوا إلا من التحقيق بحذر، ليكتشفوا أن الهضبة التي كانوا عليها كانت على بعد أمتار قليلة فقط من هاوية شديدة الانحدار حيث لا يمكن حتى رؤية القاع.

“الماضي يبقى في الماضي. فقط تعاملي معه كما لو أن كل شيء من قبل لم يحدث أبدًا. طالما أنكِ على استعداد للتخلي عنه، فإن أيام الماضي ستكون مجرد أرقام ليس لها أي أهمية. إن الحاضر والمستقبل هما دائمًا ما يكونان الأكثر أهمية.”

وهكذا، مع خطأ واحد في هذا الضباب الكثيف، اختفى هذا الشخص بصمت في الهاوية.

في بعض الأحيان، كان الفريق بحاجة إلى تسلق الجبال أو عبور الوديان الغادرة للوصول إلى الوجهات. في أماكن مثل هذه، قد يؤدي خطأ واحد إلى كسر العظام، أو إصابة خطيرة، أو حتى الموت. ناهيك عن الوحوش البرية التي قد تظهر على جانب الطريق.

وبطبيعة الحال، كانت مثل هذه الحالات نادرة.

في أماكن مثل هذه، بعيدة كل البعد عن العالم الخارجي، يمكن أن تكون البيئة الجغرافية معقدة للغاية. في بعض الأحيان، لن تكون هناك خرائط أو حتى مستشفى مناسب، وسيفتقر المكان تمامًا إلى تدابير السلامة.

كانت المشاكل التي واجهها لين جي بشكل أساسي هي تلك المواقف التي تحدث عادة في البرية حيث تكون الإصابات مضمونة عمليا. كان أعضاء فريق البحث على علم بالمخاطر عندما قاموا بالمشاركة.

“الماضي يبقى في الماضي. فقط تعاملي معه كما لو أن كل شيء من قبل لم يحدث أبدًا. طالما أنكِ على استعداد للتخلي عنه، فإن أيام الماضي ستكون مجرد أرقام ليس لها أي أهمية. إن الحاضر والمستقبل هما دائمًا ما يكونان الأكثر أهمية.”

مع مرور الوقت، أصبح لين جي على دراية بالتعامل مع الإصابات والأمراض الخارجية التي تحدث بشكل شائع.

“مساعد؟”

ومع ذلك، بالنسبة للين جي، أي شيء أبعد من ذلك سيكون مستحيلاً.

فصل آخر غدًا تحضيرًا لسحبة أخرى.

على الرغم من أن لين جي قد قرأ الكثير من الكتب ذات الصلة، إلا أن الطب كان لا يزال موضوعًا ولد من الممارسة الفعلية. النقاش العقيم حول هذا الأمر لن يكون له أي معنى حقًا.

“ليس لدي واحدة.” قالت الفتاة بنظرة جانبية. “ليس لدي اسم.”

“حسنا، سأعود بعد قليل لعلاج جروحك. لا تتحركي كثيرًا وانتظريني.”

شاهدت الفتاة الصغيرة لين جي يختفي على الدرج، لكنها لم تجرؤ على التحرك بوصة واحدة.

ابتسم لين جي ابتسامة دافئة للفتاة الصغيرة، وبعد أن رآها تومئ برأسها بطاعة، توجه إلى الطابق السفلي.

لاحظ لين جي شعورًا بالخسارة في عينيها الخجولتين. من الواضح أن ما عاشته هذه الفتاة الصغيرة للتو قد غيرها بشكل كبير ولم يكن لديها أي هدف حاليًا.

شاهدت الفتاة الصغيرة لين جي يختفي على الدرج، لكنها لم تجرؤ على التحرك بوصة واحدة.

جزء من كل هذه المعرفة والخبرة جاء من قراءة المجلات الطبية أحيانًا في أوقات فراغه، والجزء الآخر جاء من تجارب خلال رحلاته البحثية إلى القرى النائية والقبائل البدائية.

في البداية، قد يكون جسدها وردود أفعالها لا يزال بطيئًا بسبب إصاباتها، ولكن بعد تجربة الهالة القاتلة المنبعثة من الغرغول الحجري، كان الأمر كما لو تم قلب مفتاح بداخلها، مما أدى إلى تجميد جسدها بالكامل على الفور.

فصل آخر غدًا تحضيرًا لسحبة أخرى.

كان بإمكانها الشعور بأشياء معينة داخل المكتبة وهي تتلوى وتتنفس وتحدق.

إن إجراء البحوث في هذا النوع من المناطق النائية، وخاصة تلك القرى القديمة التي لم تشهد أي زوار على الإطلاق، كانت مهمة خطيرة للغاية.

كانت أرفف الكتب المرتبة بعناية مثل وحش ضخم مختبئ في الظل.

أومأت الفتاة الصغيرة برأسها، وسقطت نظرتها على الوجه الجانبي للشاب.

في كل لحظة، كانت تشعر بنظرات معلقة على بشرتها كما لو كان الكثير من الناس يقفون أمام وجهها مباشرة، يحدقون بها مع اصطدام أنفاسهم الدافئة بوجهها.

ولكن على الرغم من أنه كان لديه الكثير من المعرفة في الطب الشرقي والغربي، فضلاً عن ثروة من الخبرة العملية، إلا أن مستواه كان لا يزال بعيدًا عن الطبيب الفعلي.

في الوقت الحالي، كان ظهرها غارقًا في العرق البارد وكل شعرة على جسدها كانت واقفة.

كانت المشاكل التي واجهها لين جي بشكل أساسي هي تلك المواقف التي تحدث عادة في البرية حيث تكون الإصابات مضمونة عمليا. كان أعضاء فريق البحث على علم بالمخاطر عندما قاموا بالمشاركة.

يا للعجب، هذا لا يوصف.

“أمينة مكتبة، الأمر سهل إلى حد ما. تحتاجين فقط إلى ترتيب أرفف الكتب، والمساعدة في التنظيف، وتدوين بعض السجلات.”

ما هي هذه الأشياء بالضبط..

إن إجراء البحوث في هذا النوع من المناطق النائية، وخاصة تلك القرى القديمة التي لم تشهد أي زوار على الإطلاق، كانت مهمة خطيرة للغاية.

ومع ذلك، يبدو أن هذا الشاب يظهر اللامبالاة العرضية على الرغم من وجوده بين كل هذه الأشياء المرعبة.

قام لين جي بتطهير وتطبيق الدواء وتضميد الجروح في جميع أنحاء جسدها بنمط محدد.

أصبحت تلك الابتسامة الدافئة اللطيفة بمثابة تحذير شرير ومخادع في عينيها.

قام لين جي بتطهير وتطبيق الدواء وتضميد الجروح في جميع أنحاء جسدها بنمط محدد.

كم هو مخيف!

شاهدت الفتاة الصغيرة لين جي يختفي على الدرج، لكنها لم تجرؤ على التحرك بوصة واحدة.

لكن لماذا ينقذني مثل هذا الكائن المخيف؟

وهكذا، مع خطأ واحد في هذا الضباب الكثيف، اختفى هذا الشخص بصمت في الهاوية.

شاهدت الفتاة الصغيرة لين جي يعود مرة أخرى، وهذه المرة معه مجموعة إسعافات أولية في يده.

ربما لأنها لا ترغب في الكشف عن هويتها الحقيقية أيضًا. ما مقدار الصدمة التي عانت منها من كل هذه الإصابات في جسدها؟

ذهب لين جي بجانب الفتاة الصغيرة وأعد أولاً بعض المطهرات من مجموعة الإسعافات الأولية التي لم يستخدمها منذ فترة طويلة. سأل عرضًا: “حسنًا، ما زلت لا أعرف اسمك بعد. اسمي لين جي وأنا مالك هذه المكتبة. ومع ذلك، فإن العمل ليس جيدًا كما ترين.”

بالإضافة إلى قلة الأعمال في متجره، شعر لين جي أنه يؤدي دور الطبيب أيضًا.

“ليس لدي واحدة.” قالت الفتاة بنظرة جانبية. “ليس لدي اسم.”

أغلق لين جي الباب ولم يستطع منع نفسه من الابتسام عندما استدار ورأى الفتاة الصغيرة مستلقية على كرسي الاستلقاء.

تجمد لين جي. هل تحاول توديع كل آلام ومعاناة الماضي؟ بعد كل شيء، من المحتمل أن يكون عمرها حوالي 15 أو 16 عامًا، ومن المستحيل ألا يكون لها اسم.

شاهدت الفتاة الصغيرة لين جي يختفي على الدرج، لكنها لم تجرؤ على التحرك بوصة واحدة.

ربما لأنها لا ترغب في الكشف عن هويتها الحقيقية أيضًا. ما مقدار الصدمة التي عانت منها من كل هذه الإصابات في جسدها؟

فصل آخر غدًا تحضيرًا لسحبة أخرى.

شعر لين جي فجأة بلمحة من الشفقة على هذه الفتاة الصغيرة الخالية من التعابير أمامه.

ربما لأنها لا ترغب في الكشف عن هويتها الحقيقية أيضًا. ما مقدار الصدمة التي عانت منها من كل هذه الإصابات في جسدها؟

لقد كانت حقًا طفلة مثيرة للشفقة وقوية وعنيدة.

أصبحت تلك الابتسامة الدافئة اللطيفة بمثابة تحذير شرير ومخادع في عينيها.

“الماضي يبقى في الماضي. فقط تعاملي معه كما لو أن كل شيء من قبل لم يحدث أبدًا. طالما أنكِ على استعداد للتخلي عنه، فإن أيام الماضي ستكون مجرد أرقام ليس لها أي أهمية. إن الحاضر والمستقبل هما دائمًا ما يكونان الأكثر أهمية.”

“ليس لدي واحدة.” قالت الفتاة بنظرة جانبية. “ليس لدي اسم.”

كان لين جي يواسيها عندما بدأ في علاج جروح الفتاة الخارجية.

نظرت إليه الفتاة بحذر وهزت رأسها.

“قد يكون هذا مؤلمًا قليلاً، لذا يرجى تحمله.”

ابتسم لين جي ابتسامة دافئة للفتاة الصغيرة، وبعد أن رآها تومئ برأسها بطاعة، توجه إلى الطابق السفلي.

أومأت الفتاة الصغيرة برأسها، وسقطت نظرتها على الوجه الجانبي للشاب.

“أمينة مكتبة، الأمر سهل إلى حد ما. تحتاجين فقط إلى ترتيب أرفف الكتب، والمساعدة في التنظيف، وتدوين بعض السجلات.”

كان ماضيها في الواقع مجرد أرقام.

كانت عيون هذه الطفلة مفتوحة على مصراعيها وهي تحدق في السقف، وذكّر تعبيرها المذهول لين جي بالحمامة: لطيفة وحمقاء قليلاً.

الرقم 277 يمثل حياتها داخل الكبسولة الزجاجية، وليس هي.

“هل فكرت في نوع الحياة التي تريدينها؟ ما هي خططك المستقبلية؟”

قام لين جي بتطهير وتطبيق الدواء وتضميد الجروح في جميع أنحاء جسدها بنمط محدد.

لكن لماذا ينقذني مثل هذا الكائن المخيف؟

جعل الفتاة تستدير إلى الجانب وأزال المنشفة التي وضعها خلف الفتاة لتستخدمها كوسادة. رؤية كمية الدم الممتصة جعلت قلبه يرتجف.

في ذلك الوقت، كان الفريق بأكمله مذهولًا ولم يتمكنوا إلا من التحقيق بحذر، ليكتشفوا أن الهضبة التي كانوا عليها كانت على بعد أمتار قليلة فقط من هاوية شديدة الانحدار حيث لا يمكن حتى رؤية القاع.

وكان هناك عدد من الجروح الدموية في مؤخرة رقبة الفتاة.

عندما كان لين جي أصغر سنا قليلا، كان قد رافق فريق معلمه إلى العديد من الأماكن للبحث. على الرغم من أنه كان يساعد في تدوين السجلات في ذلك الوقت، إلا أنه اكتسب الكثير من التجربة العملية لمجرد مرافقته.

وكانت هناك أيضًا بقعة كبيرة من الدم على ظهرها، ربما بسبب الخدوش بعد سقوطها من موجة الانفجار.

في أماكن مثل هذه، بعيدة كل البعد عن العالم الخارجي، يمكن أن تكون البيئة الجغرافية معقدة للغاية. في بعض الأحيان، لن تكون هناك خرائط أو حتى مستشفى مناسب، وسيفتقر المكان تمامًا إلى تدابير السلامة.

سحب لين جي نظرته بعيدا واستمر في العمل. بعد التعامل مع جميع جروحها الظاهرة، ربت على رأسها لتهدئتها.

“قد يكون هذا مؤلمًا قليلاً، لذا يرجى تحمله.”

“هل فكرت في نوع الحياة التي تريدينها؟ ما هي خططك المستقبلية؟”

إن إجراء البحوث في هذا النوع من المناطق النائية، وخاصة تلك القرى القديمة التي لم تشهد أي زوار على الإطلاق، كانت مهمة خطيرة للغاية.

نظرت إليه الفتاة بحذر وهزت رأسها.

شعر لين جي فجأة بلمحة من الشفقة على هذه الفتاة الصغيرة الخالية من التعابير أمامه.

لاحظ لين جي شعورًا بالخسارة في عينيها الخجولتين. من الواضح أن ما عاشته هذه الفتاة الصغيرة للتو قد غيرها بشكل كبير ولم يكن لديها أي هدف حاليًا.

ما هي هذه الأشياء بالضبط..

“بما أن هذا هو الحال، فقد تحتاجين إلى هوية جديدة. ويحدث أنني أفتقر إلى مساعد هنا. إذا كنتِ على استعداد، فيمكنني على الأقل أن أضمن أنكِ ستكونين آمنةً هنا.”

على الرغم من أن لين جي قد قرأ الكثير من الكتب ذات الصلة، إلا أن الطب كان لا يزال موضوعًا ولد من الممارسة الفعلية. النقاش العقيم حول هذا الأمر لن يكون له أي معنى حقًا.

“وإذا قررتِ في أي وقت القيام بشيء آخر، فلن أمنعكِ من المغادرة.”

شاهدت الفتاة الصغيرة لين جي يعود مرة أخرى، وهذه المرة معه مجموعة إسعافات أولية في يده.

بينما كان لين جي يدير متجرًا غير مرخص، كان لديه خبرة في هذا الشأن. طلب المساعدة من زبونه السابق لإنشاء هوية كان أمرًا يمكن القيام به.

كانت المشاكل التي واجهها لين جي بشكل أساسي هي تلك المواقف التي تحدث عادة في البرية حيث تكون الإصابات مضمونة عمليا. كان أعضاء فريق البحث على علم بالمخاطر عندما قاموا بالمشاركة.

“مساعد؟”

“ليس لدي واحدة.” قالت الفتاة بنظرة جانبية. “ليس لدي اسم.”

نظرت الفتاة حولها بتعبير غريب.

ومع ذلك، يبدو أن هذا الشاب يظهر اللامبالاة العرضية على الرغم من وجوده بين كل هذه الأشياء المرعبة.

“أمينة مكتبة، الأمر سهل إلى حد ما. تحتاجين فقط إلى ترتيب أرفف الكتب، والمساعدة في التنظيف، وتدوين بعض السجلات.”

إذا كان بإمكانه تسليم هذه الوظيفة إلى هذه الطفلة، فسيكون قادرًا على قراءة مخزونه الذي لا ينتهي من الكتب بسهولة.

في الواقع… لم يكن لدى لين جي سوى هذه المهام البسيطة في معظم الأوقات.

ولكن على الرغم من أنه كان لديه الكثير من المعرفة في الطب الشرقي والغربي، فضلاً عن ثروة من الخبرة العملية، إلا أن مستواه كان لا يزال بعيدًا عن الطبيب الفعلي.

إذا كان بإمكانه تسليم هذه الوظيفة إلى هذه الطفلة، فسيكون قادرًا على قراءة مخزونه الذي لا ينتهي من الكتب بسهولة.

لقد كانت حقًا طفلة مثيرة للشفقة وقوية وعنيدة.

 

ابتسم لين جي ابتسامة دافئة للفتاة الصغيرة، وبعد أن رآها تومئ برأسها بطاعة، توجه إلى الطابق السفلي.

 

عندما كان لين جي أصغر سنا قليلا، كان قد رافق فريق معلمه إلى العديد من الأماكن للبحث. على الرغم من أنه كان يساعد في تدوين السجلات في ذلك الوقت، إلا أنه اكتسب الكثير من التجربة العملية لمجرد مرافقته.

 

“مساعد؟”

____________________________________________

شاهدت الفتاة الصغيرة لين جي يختفي على الدرج، لكنها لم تجرؤ على التحرك بوصة واحدة.

فصل آخر غدًا تحضيرًا لسحبة أخرى.

 

لم يكن لين جي قد استلقى حقًا على هذا الكرسي منذ أن أحضره من الطابق السفلي، ومع ذلك بدا أن الاثنين اللذين أخذا قسطًا من الراحة فيه بالصدفة مثل المرضى. ( الفتاة وجوزيف )

---

ترجمة موقع ملوك الروايات. لا تُلهِكُم القراءة عن اداء الصلوات فى أوقاتها و لا تنسوا نصيبكم من القرآن

أشترك الان من هنا. ولامزيد من الاعلانات
لا تنسى وضع تعليق للمترجم فهذا يساعده على الاستمرار ومواصلة العمل عندما يرى تشجيعًا.

التعليقات

اعدادات القارئ

لايعمل مع الوضع اليلي
لتغير كلمة إله الى شيء أخر
إعادة ضبط