نظرًا لتوقف عرض الإعلانات على الموقع بسبب حظره من شركات الإعلانات ، فإننا نعتمد الآن بشكل كامل على دعم قرائنا الكرام لتغطية تكاليف تشغيل الموقع وتوجيه الفائض نحو دعم المترجمين. للمساهمة ودعم الموقع عن طريق الباي بال , يمكنك النقر على الرابط التالي
paypal.me/IbrahimShazly
هذا المحتوى ترفيهي فقط ولايمت لديننا بأي صلة. لا تجعلوا القراءة تلهيكم عن صلواتكم و واجباتكم.

lord of the mysteries 88

إبلاغ

إبلاغ

88: إبلاغ.

 

 

 

 

سمح كلاين لنفسه بالارتياح عندما رأى أنه نجح في توجيه تدفق المحادثة.

“ما هو؟” طلب بينسون عرضيا.

 

 

ثم، سأل كلاين عمداً، “بما أن عرافة سيلينا السحرية تنطوي على اعتقاد شرير وغير شرعي، ربما وجدت إليزابيث فرصة لتوبيخ وتصحيح خطأ سيلينا بعد أن أوضحت معي المعنى الفعلي لهيرميس التي استخدمتها سيلينا؟”

نظرت ميليسا إلى شقيقها بتعبير جاد لأنها شعرت أن سلوك كلاين الليلة كان غريبًا أيضًا. في الواقع، بدا طبيعيًا قليلاً فقط من سلوك إليزابيث، وفي وقت لاحق من سلوك سيلينا.

أكد كلاين “انتظرني هنا. خمس دقائق، لن يتستغرق الأمر أكثر من خمس دقائق”. وضع قبعته الرسمية، وأمسك بعصاه، ونزل من العربة.

 

 

ضاحك كلاين لأنه قد فكر طويلًا في عذر وقال: “كان هناك خطأ في أحد أوصاف المستندات، وقد أبلغت زملائي بالفعل بأنني سأسلمه لهم عندما أوصل مبكرًا إلى الشركة صباح غد. لذا، ، يمكنني إما تعديله الآن لأنه في الطريق أو أستيقظ قبل نصف ساعة على الأقل صباح الغد. لا شك أنني اخترت القيام بالأول. “

‘لا تراقبيني بصمت…’

 

نظرًا لأن الوقت قد تجاوز وقت التشغيل لكل من العربات العامة عديمة السكك وذات السكك، فإن الأشقاء الثلاثة قد ودعوا مضيفيهم قبل استئجار عربة مجاورة. لقد كلفت اثنين سولي لمدة خمسة وأربعين دقيقة.

“آه، لا عجب. لقد كان لدي شعور مزعج بأن عقلك لم يكن في اللعبة، إذا لقد كنت تفكر في العمل”. ابتسم بينسون، مستنير فجأة. “لا، أعتذر. يجب أن أقول، لعبة الورق ساعدتك على التفكير.”

 

 

ضاحك كلاين لأنه قد فكر طويلًا في عذر وقال: “كان هناك خطأ في أحد أوصاف المستندات، وقد أبلغت زملائي بالفعل بأنني سأسلمه لهم عندما أوصل مبكرًا إلى الشركة صباح غد. لذا، ، يمكنني إما تعديله الآن لأنه في الطريق أو أستيقظ قبل نصف ساعة على الأقل صباح الغد. لا شك أنني اخترت القيام بالأول. “

“حسنا، سننتظرك.” نظرت ميليسا بعيدًا وقومت زخرفات لباسها.

“كلاين، ماذا فعلت لإليزابيث؟ لقد بدت غريبة قليلاً”.

 

 

نظرًا لأن الوقت قد تجاوز وقت التشغيل لكل من العربات العامة عديمة السكك وذات السكك، فإن الأشقاء الثلاثة قد ودعوا مضيفيهم قبل استئجار عربة مجاورة. لقد كلفت اثنين سولي لمدة خمسة وأربعين دقيقة.

“هذا لأن هناك بالفعل مهمة بدء لك.” ليونارد المتكاسل ضحك من الجانب.

 

“يمكنني أن أخمن من مضمون ما سألته إليزابيث. كانت كلمات هيرميس القليلة مرتبطة بالعرافة، وكذلك عبادة الكيانات الشريرة. نعم، عندما فعلت سيلينا العرافة السحرية، هل قرأت بهيرميس؟”

“لقد سمعت أن كل سائق عربة يستأجر عربته يضيف رسومًا سخيفة”، اشتكى بينسون بصوت منخفض. لقد استخدم معظم الأموال التي ربحها في وقت سابق للدفع للسائق.

 

 

 

ابتسم كلاين وأجاب: “أعتقد أنه مقبول للغاية. فبعد كل شيء، إنها الساعة الحادية عشر تقريبًا”.

خلع كلاين قبعته وحيا روزان وبريدت. بعد تبادل بضع الكلمات، دخل مكتب القائد دون سميث.

 

عندما التقت عيونهم، نظرت ميليسا فجأةً بعيدا وجلست بشكل صحيح.

“كنت أمزح فقط. ظننت أنه يمكننا بالفعل مشاركة النقل مع ضيوف آخرين. يمكن أن تأخذنا 45 دقيقة إلى العديد من الأماكن.” نظر بينسون من النافذة إلى الأشخاص الآخرين الذين كانوا يستأجرون العربات واحدةً تلو الأخرى.

 

 

“أنت لست في المناوبة الليلة”، أشار ليونارد، متفاجئًا برؤيته.

‘أعلم، مشاركة الركوب…’ فرك كلاين قمة عصاه المرصعة بالفضة وقال: “ليس لدينا مشكلة في ذلك، لكن العملاء الآخرين ربما. بينسون، هل لاحظت أنهم يهتمون كثيرًا بشأن مظهرهم وأن يبدوا محترمين؟ أعتقد أن هذا قد يكون شائعًا بين الطبقة الوسطى”.

 

 

“عند رؤية مثل هذا المشهد، فقدت الوعي. تركت حلم هاناس فينسنت، وعندما استيقظت أخبرني ليونارد أن هاناس توفي أثناء نومه”.

“هم”. أومأ بينسون بجدية وقال: “كانت عائلة وود باهظة أكثر بكثير مما كنت أتخيل. ومع ذلك، فإن راتب وود الأسبوعي هو أربعة جنيهات فقط في الأسبوع…هيه ،أن ‘يبدوا محترمين’ قد يكون أكبر فرق بين الطبقة الوسطى و البابون مجعد الشعر.”

“ما الذي حدث؟ هاناس فينسنت؟” سأل كلاين في قلق وصدمة.

 

“لقد سمعت أن كل سائق عربة يستأجر عربته يضيف رسومًا سخيفة”، اشتكى بينسون بصوت منخفض. لقد استخدم معظم الأموال التي ربحها في وقت سابق للدفع للسائق.

‘هل لديك شيء ضد البابون مجعد الشعر…’ إنفجر كلاين ضاحكا تقريبا.

 

 

 

لم تنضم ميليسا لمناقشاتهم. شغلت مقعدًا ودرست كلاين من وقت لآخر. كانت نظرتها ترسل قشعريرة أسفل عموده الفقري.

 

 

 

كانت عربة الخيول ذات العجلتين تسير بسرعة في الشارع المظلم الهادئ. لقد وصلوا إلى شارع زوتلاند في اثني عشر دقيقة فقط.

 

 

 

أكد كلاين “انتظرني هنا. خمس دقائق، لن يتستغرق الأمر أكثر من خمس دقائق”. وضع قبعته الرسمية، وأمسك بعصاه، ونزل من العربة.

 

 

‘هل لديك شيء ضد البابون مجعد الشعر…’ إنفجر كلاين ضاحكا تقريبا.

نظرًا لأن سائق العربة كان يتلفى المال على أساس الوقت بدلاً من المسافة، فإن السائق لم يمانع في الانتظار.

خلع كلاين قبعته وحيا روزان وبريدت. بعد تبادل بضع الكلمات، دخل مكتب القائد دون سميث.

 

 

صاعدا الدرج، وصل كلاين إلى شركة الشوكة السوداء للحماية وطرق الباب.

“اعتقدت أنك ستجعل هذه مهمتي الأولية وتجعلني أكملها بمفردي.”

 

 

في غضون عشر ثوان، تم فتح الباب على مصراعيه. ظهر ليونارد ميتشل أمامه في سترة وقميص.

 

 

 

“أنت لست في المناوبة الليلة”، أشار ليونارد، متفاجئًا برؤيته.

 

 

 

كان كلاين في مهمة الحراسة مرة واحدة في الأسبوع لبوابة تشانيس. حافظوا على جدول عمل منتظم لبقية الوقت. أما بالنسبة لحالات الطوارئ التي حدثت في الليل، فسيتم التعامل معها من قبل اللانائمين الذين استمتعوا بالليل.

 

 

 

‘ومع ذلك، الحصول على ساعتين إلى ثلاث ساعات فقط من النوم يوميًا يمكن أن يسبب الصلع وفقدان الذاكرة…’ كلما كر كلاين في ذلك، لم يستطع إلا أن يسخر من القائد دون سميث في ذهنه.

“القائد، صادفت حادثة تنطوي على الخوارق.”

 

 

أجاب بكل بساطة “لدي شيء لأقدمه”.

لم يرد دون على الفور ولكن تنهد وقال: “بحثنا أنا ليونارد مع هاناس فينسنت الليلة الماضية. بما أن سلوكه المعتاد لم يظهر أي علامات غير معتادة ولم يكن هناك أي شيء غريب عن منزله، فقد قررت أن أدخل أحلامه للبحث عن أدلة. “

 

نظرت ميليسا إلى شقيقها بتعبير جاد لأنها شعرت أن سلوك كلاين الليلة كان غريبًا أيضًا. في الواقع، بدا طبيعيًا قليلاً فقط من سلوك إليزابيث، وفي وقت لاحق من سلوك سيلينا.

“هناك مهمة؟” طلب ليونارد عرضرا، يتحرك جانبا.

“عند رؤية مثل هذا المشهد، فقدت الوعي. تركت حلم هاناس فينسنت، وعندما استيقظت أخبرني ليونارد أن هاناس توفي أثناء نومه”.

 

ثم، سأل كلاين عمداً، “بما أن عرافة سيلينا السحرية تنطوي على اعتقاد شرير وغير شرعي، ربما وجدت إليزابيث فرصة لتوبيخ وتصحيح خطأ سيلينا بعد أن أوضحت معي المعنى الفعلي لهيرميس التي استخدمتها سيلينا؟”

عندما دخل كلاين قاعة الاستقبال، رأى دون يخرج في سترة طويلة سوداء. كانت عيناه الرمادية مظلمة كالعادة.

 

 

سمح كلاين لنفسه بالارتياح عندما رأى أنه نجح في توجيه تدفق المحادثة.

“القائد، صادفت حادثة تنطوي على الخوارق.”

 

 

 

“أعطني التفاصيل”، سأل دون مباشرة.

“حسنا، سننتظرك.” نظرت ميليسا بعيدًا وقومت زخرفات لباسها.

 

 

روى كلاين القصة كاملة من وقت سابق وأفاد بالخطوات التي اتخذها للتعامل معها.

“اعتقدت أنك ستجعل هذه مهمتي الأولية وتجعلني أكملها بمفردي.”

 

خلع كلاين قبعته وحيا روزان وبريدت. بعد تبادل بضع الكلمات، دخل مكتب القائد دون سميث.

“…لذلك، أعتقد أن هناك حاجة للتحقيق مع هاناس فينسنت.”

 

 

ثم، نقر أربع نقاط على صدره مثل الكاهن.

في ذلك الوقت، كان يعتقد أنه نظرًا لأن الكيان الشرير الذي تمت دعوته من قبل المرآة السحرية، لم يتسبب في حدوث كارثة، ولم يكن هناك ما يشير إلى أنه كان في خطر شديد. هذا يعني أن الكيان ربما ان لا يزال بحاجة إلى مزيد من الوقت. لم يرغب في إيقاظ سيلينا أو امتلاكها في وقت مبكر؛ لذلك، طالما لم يتم كشف أهدافه، اختار الكيان الشرير مراقبة الوضع. في ظل هذه الظروف، لم يكن من الصعب على إليزابيث أن تخدع سيلينا للتوجه إلى مدخل غرفة النوم.

“نعم…” أجابت ميليسا بعد تأخير. “أعتقد أنني أفهم لماذا تصرفت إليزابيث وسيلينا بشكل غريب…”

 

 

“لقد قمت بعمل جيد. لقد انتهزت الفرصة قبل أن تحقق الروح الشريرة بالكامل امتلاك جسدها تمامًا.” رفع دون رأسه بخفة وقال: “دعنا نتولى متابعة التحقيقات. يمكنك العودة إلى المنزل للراحة”.

نظرًا لأن الوقت قد تجاوز وقت التشغيل لكل من العربات العامة عديمة السكك وذات السكك، فإن الأشقاء الثلاثة قد ودعوا مضيفيهم قبل استئجار عربة مجاورة. لقد كلفت اثنين سولي لمدة خمسة وأربعين دقيقة.

 

 

لقد تنهد كلاين وضحك.

ثم، نقر أربع نقاط على صدره مثل الكاهن.

 

 

“اعتقدت أنك ستجعل هذه مهمتي الأولية وتجعلني أكملها بمفردي.”

 

 

‘لقد فكرت في الأمر كذلك أيضا، حتى نجحت في السعي للموت…’

‘من التعويذة الذي قدمتها إليزابيث، كان هاناس فينسنت خطيرًا بالتأكيد…’

 

 

 

“هذا لأن هناك بالفعل مهمة بدء لك.” ليونارد المتكاسل ضحك من الجانب.

 

 

“لقد إستطعت تخمين ذلك؟” قالت ميليسا في حالة صدمة.

“ماذا؟” لقد صدم كلاين.

 

 

 

ابتسم دون وضحك بصوت هادىء: “في حوالي الساعة السابعة مساء، أحالنا مركز الشرطة إلى قضية. من تقييمنا الأولي، لا يبدو أن هناك أي خطر أو إلحاح، لذلك تقرر أن تكملها لوحدك غدا “.

 

 

“أنت لست في المناوبة الليلة”، أشار ليونارد، متفاجئًا برؤيته.

“حسنًا، لا تسأل عن القضية. استرح جيدًا الليلة وانقل يوم راحتك إلى الثلاثاء أو الأربعاء.”

“نعم، أعتقد ذلك أيضًا”، رد كلاين مع شعور بالذنب.

 

 

‘يا قائد، القيام بذلك يؤثر على نومي فقط… بالإضافة إلى ذلك، بعد ظهر يوم الاثنين هو عندما يتم تجمع التاروت… هل أحتاج إلى إرسال إشعار تأجيل إلى الرجل المعلق والعدالة؟’ هز كلاين رأسه وابتسم بمرارة. ثم ودع وغادر.

 

 

“القائد، صادفت حادثة تنطوي على الخوارق.”

عند الخروج من الدرج، شعر فجأة بشيء ما. رفع رأسه لينظر نحو العربة التي استأجروها. لم ير سوى ميليسا تنظر إليه بصمت عبر النافذة.

 

 

 

عندما التقت عيونهم، نظرت ميليسا فجأةً بعيدا وجلست بشكل صحيح.

 

 

كان كلاين في مهمة الحراسة مرة واحدة في الأسبوع لبوابة تشانيس. حافظوا على جدول عمل منتظم لبقية الوقت. أما بالنسبة لحالات الطوارئ التي حدثت في الليل، فسيتم التعامل معها من قبل اللانائمين الذين استمتعوا بالليل.

إرتجفت زاوية فم كلاين، ودخل العربة، متظاهرًا أنه لم يحدث شيء.

 

 

 

تحت القمر القرمزي والسماء الليلية النقية، تحركت العربة بسرعة عبر شارع واحد تلو الآخر.

ضاحك كلاين لأنه قد فكر طويلًا في عذر وقال: “كان هناك خطأ في أحد أوصاف المستندات، وقد أبلغت زملائي بالفعل بأنني سأسلمه لهم عندما أوصل مبكرًا إلى الشركة صباح غد. لذا، ، يمكنني إما تعديله الآن لأنه في الطريق أو أستيقظ قبل نصف ساعة على الأقل صباح الغد. لا شك أنني اخترت القيام بالأول. “

 

‘لا تراقبيني بصمت…’

عندما عادوا إلى ديارهم، ترك كلاين الحمام لبينسون للاستحمام حيث ذهب إلى غرفة نوم ميليسا وطرق عليها مرتين.

 

 

‘لا تراقبيني بصمت…’

ميليسا، التي كانت تخطط لاستخدام الحمام الآخر، فتحت الباب ونظرت إلى أخيها بشكل مثير للريبة.

 

 

لقد قام بذلك بشكل استباقي من أجل تذكير أخته للحفاظ على حذرها من المواقف المماثلة. سيكون من الأفضل لو تمكنت من قطع الاتصال مع سيلينا وإليزابيث.

“ميليسا، هل لديك أي أسئلة ترغبين في طرحها؟ أعلم أنه لديك”، سأل كلاين مباشرةً.

 

 

رفع كلاين يده وربت شفتيه.

‘لا تراقبيني بصمت…’

 

 

“في المستقبل، من الأفضل أن تنصحِ سيلينا بوضع معتقداتها في الأرثوذكسية.”

ارتعدت شفاه ميليسا وعبست حواجبها وهي تتحدث.

ثم، نقر أربع نقاط على صدره مثل الكاهن.

 

 

“كلاين، ماذا فعلت لإليزابيث؟ لقد بدت غريبة قليلاً”.

 

 

أكد كلاين “انتظرني هنا. خمس دقائق، لن يتستغرق الأمر أكثر من خمس دقائق”. وضع قبعته الرسمية، وأمسك بعصاه، ونزل من العربة.

“وفي وقت لاحق، بدأت سيلينا تتصرف بشكل غريب للغاية أيضا.”

 

 

“هذا لأن هناك بالفعل مهمة بدء لك.” ليونارد المتكاسل ضحك من الجانب.

كان كلاين قد أعد رده.

 

 

 

“هل تعلمين أن إليزابيث وسيلينا من عشاق الغوامض؟”

 

 

وأظهرت عيناه الخوف عندما كرر دون نفسه مرتين، وكان ذلك عندما قال: “في حلمه، رأيت صليبًا، صليبًا ضخمًا، صليبًا يخرق السماء. على الصليب الضخم كان هناك رجل عاري مسمر عليها بمسامير سوداء: تم تثبيت ذراعيه وساقيه وذراعيه كانتا ممدودتين للخارج، وتم تعليقه رأسًا على عقب ورأسه منخفض مثل الثريا، وكانت هناك شرائط من بقع الدم على جسده “.

“… نعم، لكنني لا أحب ذلك. لا أعتقد أن هناك أي شيء لا يمكن تفسيره في هذا العالم”، أجاب ميليسا بجدية بعد أن فوجئت للحظة. “أي شيء يبدو غير قابل للتفسير يرجع إلى حقيقة أن المعرفة التي لدينا بشأنه ليست كافية.”

 

 

“عند رؤية مثل هذا المشهد، فقدت الوعي. تركت حلم هاناس فينسنت، وعندما استيقظت أخبرني ليونارد أن هاناس توفي أثناء نومه”.

“نعم، أعتقد ذلك أيضًا”، رد كلاين مع شعور بالذنب.

 

 

 

‘لقد فكرت في الأمر كذلك أيضا، حتى نجحت في السعي للموت…’

“نعم…” أجابت ميليسا بعد تأخير. “أعتقد أنني أفهم لماذا تصرفت إليزابيث وسيلينا بشكل غريب…”

 

“هل تعلمين أن إليزابيث وسيلينا من عشاق الغوامض؟”

سعل بخفة واستمر قائلاً: “الغوامض تشمل هيرميس، وهي اللغة المستخدمة خصيصًا في احتفالات العبادة والصلوات القديمة. كانت إليزابيث تدرك أنني أتقن ذلك. هيه، إنه في نطاق مؤرخ بعد كل شيء. لذا، سألتني عن نطق بعض الكلمات ومعانيها الفعلية.”

 

 

“آه، لا عجب. لقد كان لدي شعور مزعج بأن عقلك لم يكن في اللعبة، إذا لقد كنت تفكر في العمل”. ابتسم بينسون، مستنير فجأة. “لا، أعتذر. يجب أن أقول، لعبة الورق ساعدتك على التفكير.”

أومأت ميليسا بخفة، مما يعني قبولها لتفسير شقيقها. لقد كان وفقا لفهمها لكلا الطرفين.

“وفي وقت لاحق، بدأت سيلينا تتصرف بشكل غريب للغاية أيضا.”

 

‘هل لديك شيء ضد البابون مجعد الشعر…’ إنفجر كلاين ضاحكا تقريبا.

“لماذا أصبحت إليزابيث وسيلينا غريبتين في وقت لاحق، ليس لدي أي فكرة عن الأسباب الفعلية.” كلاين أخرج نفسه من الصورة أولاً، ثم قال: “لكن، يمكنني أن أخمن”.

 

 

 

“لقد إستطعت تخمين ذلك؟” قالت ميليسا في حالة صدمة.

عندما التقت عيونهم، نظرت ميليسا فجأةً بعيدا وجلست بشكل صحيح.

 

 

رفع كلاين يده وربت شفتيه.

ضاحك كلاين لأنه قد فكر طويلًا في عذر وقال: “كان هناك خطأ في أحد أوصاف المستندات، وقد أبلغت زملائي بالفعل بأنني سأسلمه لهم عندما أوصل مبكرًا إلى الشركة صباح غد. لذا، ، يمكنني إما تعديله الآن لأنه في الطريق أو أستيقظ قبل نصف ساعة على الأقل صباح الغد. لا شك أنني اخترت القيام بالأول. “

 

نظرًا لأن سائق العربة كان يتلفى المال على أساس الوقت بدلاً من المسافة، فإن السائق لم يمانع في الانتظار.

“يمكنني أن أخمن من مضمون ما سألته إليزابيث. كانت كلمات هيرميس القليلة مرتبطة بالعرافة، وكذلك عبادة الكيانات الشريرة. نعم، عندما فعلت سيلينا العرافة السحرية، هل قرأت بهيرميس؟”

“يمكنني أن أخمن من مضمون ما سألته إليزابيث. كانت كلمات هيرميس القليلة مرتبطة بالعرافة، وكذلك عبادة الكيانات الشريرة. نعم، عندما فعلت سيلينا العرافة السحرية، هل قرأت بهيرميس؟”

 

 

لقد قام بذلك بشكل استباقي من أجل تذكير أخته للحفاظ على حذرها من المواقف المماثلة. سيكون من الأفضل لو تمكنت من قطع الاتصال مع سيلينا وإليزابيث.

 

 

نظرًا لأن الوقت قد تجاوز وقت التشغيل لكل من العربات العامة عديمة السكك وذات السكك، فإن الأشقاء الثلاثة قد ودعوا مضيفيهم قبل استئجار عربة مجاورة. لقد كلفت اثنين سولي لمدة خمسة وأربعين دقيقة.

“نعم…” أجابت ميليسا بعد تأخير. “أعتقد أنني أفهم لماذا تصرفت إليزابيث وسيلينا بشكل غريب…”

 

 

المنظمات الخفية القليلة التي آمنت بـ الخالق الحقيقي لم تظهر إلا في القرنين أو الثلاثة قرون الماضية، مثل نظام الشفق و نظام صليب الحديد والدم. ومع ذلك، فإن مثل هذه الصور المماثلة لم تختفي مطلقًا على مدار الألف سنة الماضية.

ثم، سأل كلاين عمداً، “بما أن عرافة سيلينا السحرية تنطوي على اعتقاد شرير وغير شرعي، ربما وجدت إليزابيث فرصة لتوبيخ وتصحيح خطأ سيلينا بعد أن أوضحت معي المعنى الفعلي لهيرميس التي استخدمتها سيلينا؟”

‘ومع ذلك، الحصول على ساعتين إلى ثلاث ساعات فقط من النوم يوميًا يمكن أن يسبب الصلع وفقدان الذاكرة…’ كلما كر كلاين في ذلك، لم يستطع إلا أن يسخر من القائد دون سميث في ذهنه.

 

 

“أعتقد ذلك”، لم تشكك ميليسا في هذا الاستنتاج لأنها قامت بنفس الإستنتاج بنفسها.

“هم”. أومأ بينسون بجدية وقال: “كانت عائلة وود باهظة أكثر بكثير مما كنت أتخيل. ومع ذلك، فإن راتب وود الأسبوعي هو أربعة جنيهات فقط في الأسبوع…هيه ،أن ‘يبدوا محترمين’ قد يكون أكبر فرق بين الطبقة الوسطى و البابون مجعد الشعر.”

 

“في المستقبل، من الأفضل أن تنصحِ سيلينا بوضع معتقداتها في الأرثوذكسية.”

سمح كلاين لنفسه بالارتياح عندما رأى أنه نجح في توجيه تدفق المحادثة.

 

 

 

“في المستقبل، من الأفضل أن تنصحِ سيلينا بوضع معتقداتها في الأرثوذكسية.”

“…لذلك، أعتقد أن هناك حاجة للتحقيق مع هاناس فينسنت.”

 

“في المستقبل، من الأفضل أن تنصحِ سيلينا بوضع معتقداتها في الأرثوذكسية.”

ثم، نقر أربع نقاط على صدره مثل الكاهن.

رفع كلاين يده وربت شفتيه.

 

 

“نعم، سوف أفعل!” أجابت ميليسا، تبدوا عازمة.

 

 

سعل بخفة واستمر قائلاً: “الغوامض تشمل هيرميس، وهي اللغة المستخدمة خصيصًا في احتفالات العبادة والصلوات القديمة. كانت إليزابيث تدرك أنني أتقن ذلك. هيه، إنه في نطاق مؤرخ بعد كل شيء. لذا، سألتني عن نطق بعض الكلمات ومعانيها الفعلية.”

“ولا تخبري إليزابيث وسيلينا عن استنتاجنا أو عن الأشياء التي قلتها. لقد وعدت إليزابيث في الواقع بعدم إخبارك”. أكد كلاين.

 

 

 

“حسنا.” أومئت ميليسا بخفة.

لقد تنهد كلاين وضحك.

 

أجاب بكل بساطة “لدي شيء لأقدمه”.

 

 

“ماذا؟” لقد صدم كلاين.

في صباح الاثنين عند الساعة الثامنة، في شركة الشوكة السوداء للحماية.

 

 

 

خلع كلاين قبعته وحيا روزان وبريدت. بعد تبادل بضع الكلمات، دخل مكتب القائد دون سميث.

“لقد قمت بعمل جيد. لقد انتهزت الفرصة قبل أن تحقق الروح الشريرة بالكامل امتلاك جسدها تمامًا.” رفع دون رأسه بخفة وقال: “دعنا نتولى متابعة التحقيقات. يمكنك العودة إلى المنزل للراحة”.

 

 

دفع الباب مفتوحا ونظر حوله. تعرض فجأة لصدمة، لأن وجه دون كان شاحبًا للغاية وعينيه الرمادية بدت مظلمة، دون ظلماتهما المعتادة.

“كلاين، ماذا فعلت لإليزابيث؟ لقد بدت غريبة قليلاً”.

 

كانت عربة الخيول ذات العجلتين تسير بسرعة في الشارع المظلم الهادئ. لقد وصلوا إلى شارع زوتلاند في اثني عشر دقيقة فقط.

“ما الذي حدث؟ هاناس فينسنت؟” سأل كلاين في قلق وصدمة.

 

 

عندما عادوا إلى ديارهم، ترك كلاين الحمام لبينسون للاستحمام حيث ذهب إلى غرفة نوم ميليسا وطرق عليها مرتين.

فرك دون جبهته، وأخذ رشفة من القهوة، ورد بابتسامة مريرة، “هاناس فينسنت مات”.

 

 

 

“من قتلوه في وقت مبكر؟” جلس كلاين أمام دون مع عصاه في يده.

ثم، سأل كلاين عمداً، “بما أن عرافة سيلينا السحرية تنطوي على اعتقاد شرير وغير شرعي، ربما وجدت إليزابيث فرصة لتوبيخ وتصحيح خطأ سيلينا بعد أن أوضحت معي المعنى الفعلي لهيرميس التي استخدمتها سيلينا؟”

 

 

لم يرد دون على الفور ولكن تنهد وقال: “بحثنا أنا ليونارد مع هاناس فينسنت الليلة الماضية. بما أن سلوكه المعتاد لم يظهر أي علامات غير معتادة ولم يكن هناك أي شيء غريب عن منزله، فقد قررت أن أدخل أحلامه للبحث عن أدلة. “

“ميليسا، هل لديك أي أسئلة ترغبين في طرحها؟ أعلم أنه لديك”، سأل كلاين مباشرةً.

 

 

“في حلمه، في حلمه…”

 

 

سعل بخفة واستمر قائلاً: “الغوامض تشمل هيرميس، وهي اللغة المستخدمة خصيصًا في احتفالات العبادة والصلوات القديمة. كانت إليزابيث تدرك أنني أتقن ذلك. هيه، إنه في نطاق مؤرخ بعد كل شيء. لذا، سألتني عن نطق بعض الكلمات ومعانيها الفعلية.”

وأظهرت عيناه الخوف عندما كرر دون نفسه مرتين، وكان ذلك عندما قال: “في حلمه، رأيت صليبًا، صليبًا ضخمًا، صليبًا يخرق السماء. على الصليب الضخم كان هناك رجل عاري مسمر عليها بمسامير سوداء: تم تثبيت ذراعيه وساقيه وذراعيه كانتا ممدودتين للخارج، وتم تعليقه رأسًا على عقب ورأسه منخفض مثل الثريا، وكانت هناك شرائط من بقع الدم على جسده “.

 

 

فرك دون جبهته مرة أخرى. “سنتابع هذا الأمر. أما بالنسبة لك، فاستمر في إكمال مهمتك الأولية أولاً.”

“عند رؤية مثل هذا المشهد، فقدت الوعي. تركت حلم هاناس فينسنت، وعندما استيقظت أخبرني ليونارد أن هاناس توفي أثناء نومه”.

‘يا قائد، القيام بذلك يؤثر على نومي فقط… بالإضافة إلى ذلك، بعد ظهر يوم الاثنين هو عندما يتم تجمع التاروت… هل أحتاج إلى إرسال إشعار تأجيل إلى الرجل المعلق والعدالة؟’ هز كلاين رأسه وابتسم بمرارة. ثم ودع وغادر.

 

 

“صليب ضخم، معلق رأسًا على عقب، الرجل المغطى ببقع الدم…إنه يشبه بعض قصص الخالق الحقيقي التي تؤمن بها بعض المنظمات الخفية، ولكن هناك اختلافات كبيرة أيضًا…” قام كلاين بإستخلاص في شك.

 

 

“من قتلوه في وقت مبكر؟” جلس كلاين أمام دون مع عصاه في يده.

المنظمات الخفية القليلة التي آمنت بـ الخالق الحقيقي لم تظهر إلا في القرنين أو الثلاثة قرون الماضية، مثل نظام الشفق و نظام صليب الحديد والدم. ومع ذلك، فإن مثل هذه الصور المماثلة لم تختفي مطلقًا على مدار الألف سنة الماضية.

 

 

 

فرك دون جبهته مرة أخرى. “سنتابع هذا الأمر. أما بالنسبة لك، فاستمر في إكمال مهمتك الأولية أولاً.”

“هذا لأن هناك بالفعل مهمة بدء لك.” ليونارد المتكاسل ضحك من الجانب.

 

---

ترجمة موقع ملوك الروايات. لا تُلهِكُم القراءة عن اداء الصلوات فى أوقاتها و لا تنسوا نصيبكم من القرآن

أشترك الان من هنا. ولامزيد من الاعلانات
لا تنسى وضع تعليق للمترجم فهذا يساعده على الاستمرار ومواصلة العمل عندما يرى تشجيعًا.

التعليقات

اعدادات القارئ

لايعمل مع الوضع اليلي
لتغير كلمة إله الى شيء أخر
إعادة ضبط