نظرًا لتوقف عرض الإعلانات على الموقع بسبب حظره من شركات الإعلانات ، فإننا نعتمد الآن بشكل كامل على دعم قرائنا الكرام لتغطية تكاليف تشغيل الموقع وتوجيه الفائض نحو دعم المترجمين. للمساهمة ودعم الموقع عن طريق الباي بال , يمكنك النقر على الرابط التالي
paypal.me/IbrahimShazly
هذا المحتوى ترفيهي فقط ولايمت لديننا بأي صلة. لا تجعلوا القراءة تلهيكم عن صلواتكم و واجباتكم.

lord of the mysteries 230

الإستجواب.

الإستجواب.

230: الإستجواب.

‘هل تم تحويل الأمر إلى قسم خاص بالجيش؟’ فكر كلاين مع بعض الراحة.

 

 

 

“الرجاء صد الأرواح الشريرة في هذه الهيئة.”

قسم الإمبراطورة. في منزل غير ملحوظ.

 

 

كان الوضع الذي كانت تخشى أكثر من أي شيئ هو عدم وجود بائع عندما جمعت المال في النهاية بصعوبة كبيرة!

شغلت شيو و فورس مقعدًا بشكل عشوائي وفحصوا الكتابة على السبورة. كما هو الحال دائمًا، كان السيد A جالسًا بهدوء، وحيدًا على الأريكة في المقدمة في رداءه المغطى، وينظر إلى الحشد من نقطة عالية.

شعر كلاين كما لو أن السوط الكهربائي في ذهنه قد رفع عالياً، والتحذير من الألم الشديد جعله لا يجرؤ على الكذب.

 

 

‘تسلسل 8 تركيبة جرعة الشريف. 450 رطلاً…’ قرأت شيو بصمت المحتوى المألوف بينما تنفست الصعداء.

 

 

 

كان الوضع الذي كانت تخشى أكثر من أي شيئ هو عدم وجود بائع عندما جمعت المال في النهاية بصعوبة كبيرة!

كان الوضع الذي كانت تخشى أكثر من أي شيئ هو عدم وجود بائع عندما جمعت المال في النهاية بصعوبة كبيرة!

 

كان يعلم أن الخطر قد انتهى.

‘تلقيت 400 جنيهًا بعد القسم، بالإضافة إلى مدخراتي الأصلية التي تبلغ 150 جنيهًا، هذا يكفي… ومع ذلك، بالتأكيد سأحتاج إلى مبلغ ضخم من المال للمكونات الرئيسية… آه، ربما يمكنني تغيير الدوائر ومعرفة ما إذا كان هناك أي متجاوزين مهتمين بهذه التركيبة…’ شعرت شيو بالنشاط فجأة، وأدركت أنها وجدت طريقة لكسب ثروة.

‘ها هو يأتي…’ وقف كلاين وتبع.

 

 

بصراحة، لا توجد فرصة أنها ستسرب التركيبة إذا لم تكن في حاجة ماسة إلى المال لشراء المواد للتحضير للجرعة. من ناحية، كان معظم الناس يأملون دائمًا أن يكون هناك عدد أقل من المتجاوزين في تسلسلاتهم الخاصة، ومن ناحية أخرى، سيرتفع سعر المكونات المقابلة بشكل كبير إذا كان هناك العديد من المنافسين الذين رفعوا أسعار المكونات. كان نفس الشيء مع الجرعات اللاحقة.

 

 

 

بعد بعض التفكير الجاد، أصبحت شيو متوترة ببطء مرة أخرى، لأنه كان من الطبيعي طرح وصفة للبيع لفترة طويلة دون بيعها.

وجه الرجل الكرسي المقابل له وقال بصوت عميق “أسأل، تجيب”.

 

 

علاوة على ذلك، ينتمي مسار الوسيط إلى العائلة المالكة والجيش. تم التحكم في جميع الجوانب بصرامة، وجاءت التسريبات من عدد قليل من النبلاء المعدمين. بالكاد كان هناك أي تراكيب كاملة للتسلسلات المنخفضة والمتوسطة. في كثير من الأحيان، كان واحد أو اثنين منهم فقط مكتملاً ومضاعفًا مع معرفة أن المكونات الرئيسية كانت مسيطر عليها ويصعب الحصول عليها. المتجاوزين الذين اختاروا هذا التسلسل كانوا نادرين إلى حد ما.

علاوة على ذلك، ينتمي مسار الوسيط إلى العائلة المالكة والجيش. تم التحكم في جميع الجوانب بصرامة، وجاءت التسريبات من عدد قليل من النبلاء المعدمين. بالكاد كان هناك أي تراكيب كاملة للتسلسلات المنخفضة والمتوسطة. في كثير من الأحيان، كان واحد أو اثنين منهم فقط مكتملاً ومضاعفًا مع معرفة أن المكونات الرئيسية كانت مسيطر عليها ويصعب الحصول عليها. المتجاوزين الذين اختاروا هذا التسلسل كانوا نادرين إلى حد ما.

 

كان هناك رجل يرتدي قناع أبيض في الداخل. نظر إلى الشخصين اللذين كانا يرتديان أردية فضفاضة وأخفيا جنسهما وضحك.

كانت شيو في بعض دوائر الغوامض في باكلوند لفترة طويلة من الزمن، لكنها لم تجد وسيطا بعيدًا عنها. من ناحية، ربما أخفاها الآخرين بشكل جيد، ولكن من ناحية أخرى، قد يفسر ذلك أيضًا المشكلات التي تواجهها في مسار التسلسل هذا.

‘فووو، لكن بالمقارنة مع فورس، أنا محظوظة بما فيه الكفاية. لم تصادف أيًا من الوصفات اللاحقة للمبتدئ طوال هذا الوقت…’ شاهدت شيو مضيف السيد A يقترب وكتبت ملاحظة تقول أنها كانت ستشتري وتركيبة الشريف.

 

 

‘فووو، لكن بالمقارنة مع فورس، أنا محظوظة بما فيه الكفاية. لم تصادف أيًا من الوصفات اللاحقة للمبتدئ طوال هذا الوقت…’ شاهدت شيو مضيف السيد A يقترب وكتبت ملاحظة تقول أنها كانت ستشتري وتركيبة الشريف.

“الرجاء صد الأرواح الشريرة في هذه الهيئة.”

 

‘لقد تم نزع خاصية المتجاوز لميرسول وإخفائها فوق الضباب الرمادي. لم يترك وراءه شيئًا غريبًا، لذلك لم يكن بمقدور أحد أن يكتشف أنه اعتاد أن يكون متجاوز ويكون لديهم أسئلة حول قوتي… همم… لقد مر أكثر من ساعة…’

قبل فترة طويلة، تم توجيهها إلى الدراسة في الطابق الأول. قبل الدخول، أخذت رداءًا مقنعًا من المضيف وغطت نفسها به.

بعد انتهاء فاصل الاتصال المجاني، رأت طلبها يظهر كمدخل إضافي على السبورة.

 

 

كان البائع في غرفة الدراسه يرتدي بنفس الطريقة، لذلك لم يتمكنوا من رؤية وجوه بعضهم البعض بوضوح.

 

 

عمدت قمع صوتها لمنع صوتها الطفولي من الكشف عن هويتها.

“هذه هي تركيبة جرعة الشريف. أين أموالي؟” سأل البائع بصوت أجش وهو يضغط على ورقة على المكتب.

 

 

قبل فترة طويلة، تم توجيهها إلى الدراسة في الطابق الأول. قبل الدخول، أخذت رداءًا مقنعًا من المضيف وغطت نفسها به.

قامت شيو بسحب النقود التي كانت قد حسبتها عدة مرات ودفعتها للبائع.

 

 

 

بعد التحقق من صحة الأوراق والمجموع الكلي، أطلق البائع أخيرًا تركيبة الجرعة التي احتفظ بها.

نشر الرجل ذو القناع الأبيض يديه وضحك.

 

 

اتخذت شيو على الفور خطوة إلى الأمام وأمسكت الورقة.

 

 

 

اكتسحت عينيها مباشرة المكونات الرئيسية لأنها كانت ذات أهمية كبيرة.

‘لقد تم نزع خاصية المتجاوز لميرسول وإخفائها فوق الضباب الرمادي. لم يترك وراءه شيئًا غريبًا، لذلك لم يكن بمقدور أحد أن يكتشف أنه اعتاد أن يكون متجاوز ويكون لديهم أسئلة حول قوتي… همم… لقد مر أكثر من ساعة…’

 

بعد بعض التفكير الجاد، أصبحت شيو متوترة ببطء مرة أخرى، لأنه كان من الطبيعي طرح وصفة للبيع لفترة طويلة دون بيعها.

“زوج من عيون دودة شيطان الرعب. كف دب الحرب الفضي الأيمن.”

كان يعلم أن الخطر قد انتهى.

 

 

‘عناصر تجاوز أعرفها، لكنني لم أرها تُباع من قبل…’ تنهدت شيو وخرجت من غرفة الدراسة وخلعت رداءها.

اتخذت شيو على الفور خطوة إلى الأمام وأمسكت الورقة.

 

 

بالعودة إلى غرفة المعيشة، جلست بجانب فورس. بعد أن حققت رغبتها، بدأت تشعر بالقلق ببطء بشأن الاسم الفخري غير المعروف والروح الشريرة التي قد تكون تطاردها.

كلاين سقط على الأرض تقريبا حيث تمسك بسرعة على الطاولة وجلس. شعر صدغه بألم نابض.

 

 

’10، لا، 20، لا، 30 لطلب شخص ماهر في طرد الأرواح الشريرة ليقوم بطقوس تطهير لي.’ قررت شيو، وبعد تبادل بضع كلمات همس مع فورس، لقد استدعت مظيف السيد A.

 

 

كلاين سقط على الأرض تقريبا حيث تمسك بسرعة على الطاولة وجلس. شعر صدغه بألم نابض.

بعد انتهاء فاصل الاتصال المجاني، رأت طلبها يظهر كمدخل إضافي على السبورة.

بصفته مفتشًا سابقًا، نظر إلى اللص على اليسار الذي تم تقييد يديه إلى الأنبوب، ثم إلى السكير على اليمين الذي كان يتقيأ في أي لحظة لكنه ظل يصرخ حول ضرب الناس. تنهد في مأزقه الحالي ولم يكن متأكدا متى سيكون متحررا من هذا.

 

شغلت شيو و فورس مقعدًا بشكل عشوائي وفحصوا الكتابة على السبورة. كما هو الحال دائمًا، كان السيد A جالسًا بهدوء، وحيدًا على الأريكة في المقدمة في رداءه المغطى، وينظر إلى الحشد من نقطة عالية.

“يشتبه في مطاردة الأرواح الشريرة. طلب ​​مساعدة الأصدقاء المتخصصين في طرد الأرواح الشريرة. 30 جنيها.”

 

 

 

بعد فترة، جاء مظيف السيد A إليهما ودعاهما بهدوء إلى غرفة المعيشة في الطابق الأول.

“فقط من خلال لحظات كهذه يمكنني أن أعيش كذاتي الحقيقية.”

 

فجأة، شعر بالدفء على ظهر يده حيث تم تبديد برودة ليلة باكلوند بشكل ملحوظ.

كان هناك رجل يرتدي قناع أبيض في الداخل. نظر إلى الشخصين اللذين كانا يرتديان أردية فضفاضة وأخفيا جنسهما وضحك.

بعد فترة، جاء مظيف السيد A إليهما ودعاهما بهدوء إلى غرفة المعيشة في الطابق الأول.

 

 

“دعوني أقدم نفسي أولاً، حتى لا تشكوا في قدرتي.”

كان هناك رجل يرتدي قناع أبيض في الداخل. نظر إلى الشخصين اللذين كانا يرتديان أردية فضفاضة وأخفيا جنسهما وضحك.

 

كانت شيو في بعض دوائر الغوامض في باكلوند لفترة طويلة من الزمن، لكنها لم تجد وسيطا بعيدًا عنها. من ناحية، ربما أخفاها الآخرين بشكل جيد، ولكن من ناحية أخرى، قد يفسر ذلك أيضًا المشكلات التي تواجهها في مسار التسلسل هذا.

“لا، لا، نحن نثق بالسيد”.

كانت غرفة صغيرة بجدران سميكة وطاولة صغيرة في المنتصف. كانت هناك كراسي على جانبي الطاولة.

 

قالت شيو بغطاءها فوق وجهها قبل أن تتمكن فورس من فتح فمها

أخذ كلاين نفسًا عميقًا قبل الزفير. انتزع المقبض وفتح الباب.

 

قالت شيو بغطاءها فوق وجهها قبل أن تتمكن فورس من فتح فمها

عمدت قمع صوتها لمنع صوتها الطفولي من الكشف عن هويتها.

قامت شيو بسحب النقود التي كانت قد حسبتها عدة مرات ودفعتها للبائع.

 

 

نشر الرجل ذو القناع الأبيض يديه وضحك.

لم يكن يرتدي سترة ولكنه كان يرتدي معطفًا أسود لم يكن جزءًا من الملابس الرسمية المعتادة. كان لديه حواجب رفيعة وعيون زرقاء باردة. تم قطع وجهه، يبدو جامد بينما يفتقر إلى أي رقة.

 

وجد ذلك أكثر إرهاقًا من محاربة ميرسول. إذا ارتكب أدنى خطأ، لكانت روحه قد سحقت بالكامل، وكان يجيب بطاعة على أي سؤال يطرحه الطرف الآخر.

“هذه عادتي، أنا مؤمن بالشمس. كما تعلمون، هذا ليس شائعًا في باكلوند، أو في المملكة بأكملها.”

“لا، لا، نحن نثق بالسيد”.

 

 

“فقط من خلال لحظات كهذه يمكنني أن أعيش كذاتي الحقيقية.”

 

 

‘تسلسل 8 تركيبة جرعة الشريف. 450 رطلاً…’ قرأت شيو بصمت المحتوى المألوف بينما تنفست الصعداء.

بسبب الصراع الكبير بين كنيسة الشمس المشتعلة الأبديع وكنيسة العواصف، لم تكن الأولى قادرة على الحصول على الحق في التبشير في مملكة لوين.

وقف كلاين وفتح الباب، دون إخفاء الهشاشة في مشيته.

 

 

“مؤمن الشمس؟” اختفى مظهر فورس الضعيف على الفور. “هذه هي المرة الأولى التي أرى فيها مؤمنًا حيًا بالشمس! إيه… ليس الأمر وكأنه يمكنني مقابلة دبلوماسيين ذوي مكانة أعلى”.

 

 

 

“إذا، هل يجب أن أشعر بالفخر؟” نشر الرجل في القناع الأبيض ذراعيه على نطاق واسع وحملهما في إشارة من المديح للشمس.

 

 

بعد الانتهاء من الخطوات التحضيرية خطوة واحدة في كل مرة، هتف بنبرة صاخبة وغير عادية.

بدلاً من الإجابة على سؤاله، ابتسمت فورس وقالت: “فيما يتعلق بطرد الأرواح والتطهير، فإن أتباع الشمس محترفين. قلوبنا في حالة راحة، لذا تتمكن من البدء.”

‘يجب أن يكون هناك اختبار آخر بعد هذا، وبعد ذلك سأكون بخير بمجرد اجتيازه… آمل أن يتم لفت انتباه الشرطة إلى السفير وعصابة زمانجر، وتجاهل أصولي كمحقق تافه. من الناحية النظرية، هناك فرصة كبيرة لذلك. طالما أن السيدة سامر، والسيد يورغن، والآخرون لا يقولون أي شيء يهم الشرطة… نعم، لقد قابلوني للتو لذا من المستحيل عليهم معرفة الكثير…’

 

 

الرجل الذي ادعى أنه مؤمن بالشمس لم يكن بدون فهم. أخرج شارة عليها رمز “الشمس” ووضعها على الطاولة المستديرة في المنتصف. ثم استخدم طريقة طقسية ثنائية لإضاءة الشمعتين.

“الرجاء صد الأرواح الشريرة في هذه الهيئة.”

 

 

بعد الانتهاء من الخطوات التحضيرية خطوة واحدة في كل مرة، هتف بنبرة صاخبة وغير عادية.

 

 

الرجل الذي ادعى أنه مؤمن بالشمس لم يكن بدون فهم. أخرج شارة عليها رمز “الشمس” ووضعها على الطاولة المستديرة في المنتصف. ثم استخدم طريقة طقسية ثنائية لإضاءة الشمعتين.

“الشمس الأبدية،”

 

 

 

“أنت النور الذي لا يمكن إطفائه،”

 

 

 

“أنت تجسيد النظام،”

“يشتبه في مطاردة الأرواح الشريرة. طلب ​​مساعدة الأصدقاء المتخصصين في طرد الأرواح الشريرة. 30 جنيها.”

 

‘هذا… هذا نتيجة لقوى متجاوز…’ لربما كان الناس العاديون سيفكرون في الأمر على أنه مشكلة نفسية سببها التوتر وسلطة المحقق المعاكس لهم، لكن كلاين حدد بوضوح أن ذلك كان نتيجة لقوى متجاوز، قوة يمكن أن تهاجم عقل الآخرين مباشرة!

“أصلي لك،”

 

 

بصراحة، لا توجد فرصة أنها ستسرب التركيبة إذا لم تكن في حاجة ماسة إلى المال لشراء المواد للتحضير للجرعة. من ناحية، كان معظم الناس يأملون دائمًا أن يكون هناك عدد أقل من المتجاوزين في تسلسلاتهم الخاصة، ومن ناحية أخرى، سيرتفع سعر المكونات المقابلة بشكل كبير إذا كان هناك العديد من المنافسين الذين رفعوا أسعار المكونات. كان نفس الشيء مع الجرعات اللاحقة.

“من فضلك امنحني وهج التطهير الخاص بك.”

كان البائع في غرفة الدراسه يرتدي بنفس الطريقة، لذلك لم يتمكنوا من رؤية وجوه بعضهم البعض بوضوح.

 

 

“الرجاء صد الأرواح الشريرة في هذه الهيئة.”

قسم شاروود. مركز شرطة رايس.

 

 

 

 

 

وسط تعويذة هيرميس، رأت شيو و فورس ضوءًا ساطعًا ينفجر من شعار الشمس، وينفجر بطريقة نقية ودافئة.

فجأة، شعر بالدفء على ظهر يده حيث تم تبديد برودة ليلة باكلوند بشكل ملحوظ.

 

قال كلاين بصعوبة كبيرة: “البارحة صباح أمس، اتصلت بميرسول ووجدت جثة المحقق زريل. وبما أنني لم أرغب في التعامل مع الشرطة، أخذت إيان للتعرف على الجثة وأخبرته أن يتصل بالشرطة. جثة زريل كانت موجودة عند مدخل الصرف الصحي في الجزء السفلي من شارع كاربون الحديد في القسم الشرقي”.

كان لا نهاية له، مثل المد، حيث انطلق الضوء باتجاههما، وابتلعهما في وقت واحد.

 

 

 

بعد ما يقرب من دقيقة، تم إعادة كل شيء إلى طبيعته. شعر كل من شيو و فورس بالدفء، حيث وجدوا أن الدفء مريح للغاية ومرخي. كان الأمر يشبه النقع في الينابيع الساخنة، أو بعد أخذ حمام شمس.

 

 

وجه الرجل الكرسي المقابل له وقال بصوت عميق “أسأل، تجيب”.

 

 

‘لقد تم نزع خاصية المتجاوز لميرسول وإخفائها فوق الضباب الرمادي. لم يترك وراءه شيئًا غريبًا، لذلك لم يكن بمقدور أحد أن يكتشف أنه اعتاد أن يكون متجاوز ويكون لديهم أسئلة حول قوتي… همم… لقد مر أكثر من ساعة…’

قسم شاروود. مركز شرطة رايس.

 

 

 

كان كلاين يجلس على مقعد منخفض مع مجموعة من اللصوص والسكر. بدا الأمر مشينًا للغاية.

 

 

 

فجأة، شعر بالدفء على ظهر يده حيث تم تبديد برودة ليلة باكلوند بشكل ملحوظ.

 

 

 

خفض رأسه، أدرك كلاين أن النقاط السوداء الأربع التي تمثل المساحة الغامضة فوق الضباب الرمادي لم تظهر.

علاوة على ذلك، ينتمي مسار الوسيط إلى العائلة المالكة والجيش. تم التحكم في جميع الجوانب بصرامة، وجاءت التسريبات من عدد قليل من النبلاء المعدمين. بالكاد كان هناك أي تراكيب كاملة للتسلسلات المنخفضة والمتوسطة. في كثير من الأحيان، كان واحد أو اثنين منهم فقط مكتملاً ومضاعفًا مع معرفة أن المكونات الرئيسية كانت مسيطر عليها ويصعب الحصول عليها. المتجاوزين الذين اختاروا هذا التسلسل كانوا نادرين إلى حد ما.

 

 

‘من الذي يتصرف بهذا اللطف؟ يعرف أنني كنت أشعر بالبرد قليلاً الآن…’ تمتم نصف يمازح ونصف فضولي.

 

“دعوني أقدم نفسي أولاً، حتى لا تشكوا في قدرتي.”

بصفته مفتشًا سابقًا، نظر إلى اللص على اليسار الذي تم تقييد يديه إلى الأنبوب، ثم إلى السكير على اليمين الذي كان يتقيأ في أي لحظة لكنه ظل يصرخ حول ضرب الناس. تنهد في مأزقه الحالي ولم يكن متأكدا متى سيكون متحررا من هذا.

“دعوني أقدم نفسي أولاً، حتى لا تشكوا في قدرتي.”

 

قال كلاين بصعوبة كبيرة: “البارحة صباح أمس، اتصلت بميرسول ووجدت جثة المحقق زريل. وبما أنني لم أرغب في التعامل مع الشرطة، أخذت إيان للتعرف على الجثة وأخبرته أن يتصل بالشرطة. جثة زريل كانت موجودة عند مدخل الصرف الصحي في الجزء السفلي من شارع كاربون الحديد في القسم الشرقي”.

‘يجب أن يكون هناك اختبار آخر بعد هذا، وبعد ذلك سأكون بخير بمجرد اجتيازه… آمل أن يتم لفت انتباه الشرطة إلى السفير وعصابة زمانجر، وتجاهل أصولي كمحقق تافه. من الناحية النظرية، هناك فرصة كبيرة لذلك. طالما أن السيدة سامر، والسيد يورغن، والآخرون لا يقولون أي شيء يهم الشرطة… نعم، لقد قابلوني للتو لذا من المستحيل عليهم معرفة الكثير…’

 

 

 

‘لقد تم نزع خاصية المتجاوز لميرسول وإخفائها فوق الضباب الرمادي. لم يترك وراءه شيئًا غريبًا، لذلك لم يكن بمقدور أحد أن يكتشف أنه اعتاد أن يكون متجاوز ويكون لديهم أسئلة حول قوتي… همم… لقد مر أكثر من ساعة…’

230: الإستجواب.

 

 

في تشجيعه الذاتي، رأى كلاين الضابط مع اللحية الصفراء القصيرة يمشي نحوه.

 

 

 

وقال الرقيب دون مزيد من التوضيح “شرلوك موريارتي، تعال معي إلى غرفة الاستجواب”.

 

 

“الشمس الأبدية،”

‘ها هو يأتي…’ وقف كلاين وتبع.

قسم الإمبراطورة. في منزل غير ملحوظ.

 

نظر المحقق في الأمر، لكنه لم يقدم أي رد. سأل مرة أخرى، “هل كانت تصريحاتك السابقة هي الحقيقة؟”

بعد الالتفاف حول الزاوية، توقف الرقيب أمام باب حديدي وأشار إلى دخول كلاين.

“فقط من خلال لحظات كهذه يمكنني أن أعيش كذاتي الحقيقية.”

 

 

أخذ كلاين نفسًا عميقًا قبل الزفير. انتزع المقبض وفتح الباب.

بعد انتهاء فاصل الاتصال المجاني، رأت طلبها يظهر كمدخل إضافي على السبورة.

 

بالطبع، لم يكن هناك داعٍ للكذب. بعد لحظة من تحديد الهوية، دفع صورة في اتجاه المحقق. كان رجلًا في منتصف العمر يرتدي ملابس متفاخرة وبدا ساحرًا إلى حد ما.

كانت غرفة صغيرة بجدران سميكة وطاولة صغيرة في المنتصف. كانت هناك كراسي على جانبي الطاولة.

في هذه اللحظة، جاء الرقيب من قبل وقال: “تعال معي لملء بعض النماذج. المحامي يورغن ينتظر دفع فاتورتك”.

 

كان لا نهاية له، مثل المد، حيث انطلق الضوء باتجاههما، وابتلعهما في وقت واحد.

تحت إضاءة مصباح الغاز الأنيق، حدد كلاين المحقق على أنه رجل يرتدي قميصًا أسود، وهو مشهد غير شائع إلى حد ما.

 

 

 

لم يكن يرتدي سترة ولكنه كان يرتدي معطفًا أسود لم يكن جزءًا من الملابس الرسمية المعتادة. كان لديه حواجب رفيعة وعيون زرقاء باردة. تم قطع وجهه، يبدو جامد بينما يفتقر إلى أي رقة.

 

 

‘تسلسل 8 تركيبة جرعة الشريف. 450 رطلاً…’ قرأت شيو بصمت المحتوى المألوف بينما تنفست الصعداء.

وجه الرجل الكرسي المقابل له وقال بصوت عميق “أسأل، تجيب”.

أخذ كلاين نفسًا عميقًا قبل الزفير. انتزع المقبض وفتح الباب.

 

 

قبل أن ينهي جملته، شعر كلاين بقوة قمعية لا يمكن تصورها عليه. شعر أن تيارًا كهربائيًا كان يمزق من خلال عقله ينزل على روحه بسوط شائك.

 

 

شعر كلاين بأنه يجبر إلى حلم. أبقى عقله واضحا وعقلانيا، ولم يستسلم لـ”السوط” في ذهنه لأنه رد بصدق “لا شيء سوى الحقيقة”.

كان هذا “الشعور” مؤلمًا ومخدرًا، كما لو كان ينبع من عمق الدماغ. كان بالكاد يقاوم، وكل ما استطاع فعله هو الارتعاش ثني ركبتيه.

 

 

 

كلاين سقط على الأرض تقريبا حيث تمسك بسرعة على الطاولة وجلس. شعر صدغه بألم نابض.

كان لا نهاية له، مثل المد، حيث انطلق الضوء باتجاههما، وابتلعهما في وقت واحد.

 

بعد التحقق من صحة الأوراق والمجموع الكلي، أطلق البائع أخيرًا تركيبة الجرعة التي احتفظ بها.

‘هذا… هذا نتيجة لقوى متجاوز…’ لربما كان الناس العاديون سيفكرون في الأمر على أنه مشكلة نفسية سببها التوتر وسلطة المحقق المعاكس لهم، لكن كلاين حدد بوضوح أن ذلك كان نتيجة لقوى متجاوز، قوة يمكن أن تهاجم عقل الآخرين مباشرة!

وقال الرقيب دون مزيد من التوضيح “شرلوك موريارتي، تعال معي إلى غرفة الاستجواب”.

 

قسم شاروود. مركز شرطة رايس.

واسترجع بسرعة المعلومات التي شاهدها من قبل وأكد بسرعة هدف شكه.

 

 

 

مسار الوسيط، التسلسل 7: محقق!

في هذه اللحظة، جاء الرقيب من قبل وقال: “تعال معي لملء بعض النماذج. المحامي يورغن ينتظر دفع فاتورتك”.

 

 

‘هل تم تحويل الأمر إلى قسم خاص بالجيش؟’ فكر كلاين مع بعض الراحة.

نشر الرجل ذو القناع الأبيض يديه وضحك.

 

قبل أن ينهي جملته، شعر كلاين بقوة قمعية لا يمكن تصورها عليه. شعر أن تيارًا كهربائيًا كان يمزق من خلال عقله ينزل على روحه بسوط شائك.

‘طالما أنه ليس من صقور الليل، كل شيء على ما يرام.’

قالت شيو بغطاءها فوق وجهها قبل أن تتمكن فورس من فتح فمها

 

“فقط من خلال لحظات كهذه يمكنني أن أعيش كذاتي الحقيقية.”

“تعرف على السفير الذي التقى ميرسول من هذه الصور.” نشر الرجل البارد في الأسود الذي لا يتزعزع ثماني صور بالأبيض والأسود على الطاولة الصغيرة.

 

 

 

شعر كلاين كما لو أن السوط الكهربائي في ذهنه قد رفع عالياً، والتحذير من الألم الشديد جعله لا يجرؤ على الكذب.

 

 

 

بالطبع، لم يكن هناك داعٍ للكذب. بعد لحظة من تحديد الهوية، دفع صورة في اتجاه المحقق. كان رجلًا في منتصف العمر يرتدي ملابس متفاخرة وبدا ساحرًا إلى حد ما.

 

 

“من فضلك امنحني وهج التطهير الخاص بك.”

نظر المحقق في الأمر، لكنه لم يقدم أي رد. سأل مرة أخرى، “هل كانت تصريحاتك السابقة هي الحقيقة؟”

‘يجب أن يكون هناك اختبار آخر بعد هذا، وبعد ذلك سأكون بخير بمجرد اجتيازه… آمل أن يتم لفت انتباه الشرطة إلى السفير وعصابة زمانجر، وتجاهل أصولي كمحقق تافه. من الناحية النظرية، هناك فرصة كبيرة لذلك. طالما أن السيدة سامر، والسيد يورغن، والآخرون لا يقولون أي شيء يهم الشرطة… نعم، لقد قابلوني للتو لذا من المستحيل عليهم معرفة الكثير…’

 

“أنت تجسيد النظام،”

شعر كلاين بأنه يجبر إلى حلم. أبقى عقله واضحا وعقلانيا، ولم يستسلم لـ”السوط” في ذهنه لأنه رد بصدق “لا شيء سوى الحقيقة”.

قال كلاين بصعوبة كبيرة: “البارحة صباح أمس، اتصلت بميرسول ووجدت جثة المحقق زريل. وبما أنني لم أرغب في التعامل مع الشرطة، أخذت إيان للتعرف على الجثة وأخبرته أن يتصل بالشرطة. جثة زريل كانت موجودة عند مدخل الصرف الصحي في الجزء السفلي من شارع كاربون الحديد في القسم الشرقي”.

 

بعد التحقق من صحة الأوراق والمجموع الكلي، أطلق البائع أخيرًا تركيبة الجرعة التي احتفظ بها.

انحنى المحقق للأمام ويداه على الطاولة الصغيرة وقال: “متى كانت آخر مرة التقيت فيها بإيان رايت؟”

قسم شاروود. مركز شرطة رايس.

 

 

قال كلاين بصعوبة كبيرة: “البارحة صباح أمس، اتصلت بميرسول ووجدت جثة المحقق زريل. وبما أنني لم أرغب في التعامل مع الشرطة، أخذت إيان للتعرف على الجثة وأخبرته أن يتصل بالشرطة. جثة زريل كانت موجودة عند مدخل الصرف الصحي في الجزء السفلي من شارع كاربون الحديد في القسم الشرقي”.

وقف كلاين وفتح الباب، دون إخفاء الهشاشة في مشيته.

 

بعد انتهاء فاصل الاتصال المجاني، رأت طلبها يظهر كمدخل إضافي على السبورة.

بعد صمت قصير أومأ المحقق برأسه. شعر كلاين على الفور أن الضغط الهائل قد إختفى مع “السوط” في ذهنه.

 

 

بعد انتهاء فاصل الاتصال المجاني، رأت طلبها يظهر كمدخل إضافي على السبورة.

“يمكنك أن تغادر الآن” قال، دون أن يترك أي أثر في صوته.

بدلاً من الإجابة على سؤاله، ابتسمت فورس وقالت: “فيما يتعلق بطرد الأرواح والتطهير، فإن أتباع الشمس محترفين. قلوبنا في حالة راحة، لذا تتمكن من البدء.”

 

بعد صمت قصير أومأ المحقق برأسه. شعر كلاين على الفور أن الضغط الهائل قد إختفى مع “السوط” في ذهنه.

وقف كلاين وفتح الباب، دون إخفاء الهشاشة في مشيته.

كان هناك رجل يرتدي قناع أبيض في الداخل. نظر إلى الشخصين اللذين كانا يرتديان أردية فضفاضة وأخفيا جنسهما وضحك.

 

‘ها هو يأتي…’ وقف كلاين وتبع.

وجد ذلك أكثر إرهاقًا من محاربة ميرسول. إذا ارتكب أدنى خطأ، لكانت روحه قد سحقت بالكامل، وكان يجيب بطاعة على أي سؤال يطرحه الطرف الآخر.

‘تلقيت 400 جنيهًا بعد القسم، بالإضافة إلى مدخراتي الأصلية التي تبلغ 150 جنيهًا، هذا يكفي… ومع ذلك، بالتأكيد سأحتاج إلى مبلغ ضخم من المال للمكونات الرئيسية… آه، ربما يمكنني تغيير الدوائر ومعرفة ما إذا كان هناك أي متجاوزين مهتمين بهذه التركيبة…’ شعرت شيو بالنشاط فجأة، وأدركت أنها وجدت طريقة لكسب ثروة.

 

كان الوضع الذي كانت تخشى أكثر من أي شيئ هو عدم وجود بائع عندما جمعت المال في النهاية بصعوبة كبيرة!

‘لا، إذا لم يكن لحقيقة أن روحي خاصة وكيف خضعت لاختبار الهذيان والصراخ لفترة طويلة من الزمن، مما سمح لي بالحفاظ على هدوئي وعقلانيتي في ظل ظروف معينة، لكنت على الأرجح سأصاب بانهيار عقلي للتو…’ سار كلاين إلى أسفل الممر، وظهره يشعر بالبرد.

 

 

 

في هذه اللحظة، جاء الرقيب من قبل وقال: “تعال معي لملء بعض النماذج. المحامي يورغن ينتظر دفع فاتورتك”.

واسترجع بسرعة المعلومات التي شاهدها من قبل وأكد بسرعة هدف شكه.

 

وسط تعويذة هيرميس، رأت شيو و فورس ضوءًا ساطعًا ينفجر من شعار الشمس، وينفجر بطريقة نقية ودافئة.

فووو… زفر كلاين سرا ومرتاحا تماما.

 

 

‘تلقيت 400 جنيهًا بعد القسم، بالإضافة إلى مدخراتي الأصلية التي تبلغ 150 جنيهًا، هذا يكفي… ومع ذلك، بالتأكيد سأحتاج إلى مبلغ ضخم من المال للمكونات الرئيسية… آه، ربما يمكنني تغيير الدوائر ومعرفة ما إذا كان هناك أي متجاوزين مهتمين بهذه التركيبة…’ شعرت شيو بالنشاط فجأة، وأدركت أنها وجدت طريقة لكسب ثروة.

كان يعلم أن الخطر قد انتهى.

‘هذا… هذا نتيجة لقوى متجاوز…’ لربما كان الناس العاديون سيفكرون في الأمر على أنه مشكلة نفسية سببها التوتر وسلطة المحقق المعاكس لهم، لكن كلاين حدد بوضوح أن ذلك كان نتيجة لقوى متجاوز، قوة يمكن أن تهاجم عقل الآخرين مباشرة!

مسار الوسيط، التسلسل 7: محقق!

---

ترجمة موقع ملوك الروايات. لا تُلهِكُم القراءة عن اداء الصلوات فى أوقاتها و لا تنسوا نصيبكم من القرآن

أشترك الان من هنا. ولامزيد من الاعلانات
لا تنسى وضع تعليق للمترجم فهذا يساعده على الاستمرار ومواصلة العمل عندما يرى تشجيعًا.

التعليقات

اعدادات القارئ

لايعمل مع الوضع اليلي
لتغير كلمة إله الى شيء أخر
إعادة ضبط