نظرًا لتوقف عرض الإعلانات على الموقع بسبب حظره من شركات الإعلانات ، فإننا نعتمد الآن بشكل كامل على دعم قرائنا الكرام لتغطية تكاليف تشغيل الموقع وتوجيه الفائض نحو دعم المترجمين. للمساهمة ودعم الموقع عن طريق الباي بال , يمكنك النقر على الرابط التالي
paypal.me/IbrahimShazly
هذا المحتوى ترفيهي فقط ولايمت لديننا بأي صلة. لا تجعلوا القراءة تلهيكم عن صلواتكم و واجباتكم.

Lord of The Mysteries 297

هذيان القمر الكامل.

هذيان القمر الكامل.

297: هذيان القمر الكامل.

‘هل يمكن أن يكون للهذيان خاصتها علاقة بالسيد باب؟ هممم… إنها ليلة قمر الدم الليلة، نسخة محسنة من البدر… هذه السيدة تتوافق مع باب، والرمز الموجود على ظهر مقعد السيدة شيو مشابه لسيف الحكم…’ أومأ كلاين بسكل خفيف.

 

 

 

ثم، في نهاية الطاولة البرونزية الطويلة، شاهدت شخصية غامضة محاطة بضباب رمادي كثيف بدا أنه ينظر لكل شيء من الأعلى.

كان كلاين قد ارتدى للتو معطفه مزدوج جيوب الصدر، وحمل قبعته الرسمية، وكان يسير نحو باب عندما سمع سلسلة من الصلوات الوهمية.

‘إنها صلاة من عضو ليس من نادي التاروت… هل هي شيو أم تلك السيدة ذات الشعر البني المجعد؟’ تكهن كلاين وهو يشغل مقعده.

 

شعرت فورس برأسها يتشوش بينما شعرت أن أفكارها كانت مثل الماء المغلي. كانوا يتدفقون باستمرار في محاولة للتحرر من قيود رأسها.

‘من هذا؟’ عبس قليلا واستمع، لكنه لم يؤكد إلا أن الداعية كانت امرأة وأن صوتها كان متقطعًا، كما لو كانت في ألم شديد.

 

 

ابتسم كلاين وقال بموقف غير رسمي: “إنهم عدد قليل من الأشخاص الذين يشبهونك. لقد سحبتهم هنا لأسباب مختلفة.”

نظرًا لأنه لم يكن لديه أي شيء عاجل بشكل خاص لكي يهتم به، فقد قام لاعب الخفة المتطور حديثًا، كلاين، بإلقاء قبعته الرسمية على رف المعاطف بدقة، وعاد إلى غرفة نومه. بعد أن اتخذ أربع خطوات عكس اتجاه عقارب الساعة، دخل القصر المهيب.

 

 

 

هذه المرة، لم ير أي نجم وهمي يتوسع أو يتقلص بتوهج أحمر عميق. بدلاً من ذلك، في نهاية الطاولة البرونزية القديمة المرقطة، بجانب مقعد الأحمق، كان هناك إشعاع واضح.

‘هل يمكن أن يكون ذ الهذيان المرعب حقا من وجود يكاد يكون إلها؟ يمكن للسيد الأحمق أن يساعدني في القضاء على نفوذ هذا الشخص، وطوال هذا الوقت، كان يتحدث عنه بنبرة مرتاحة نوعًا ما… هل يعني هذا أنه والنظام الطبيعي للحياة لذلك الكيان في نفس المستوى؟’ كلما فكرت في الأمر، أصبحت أكثر صدمة. حتى جسدها لم يستطع التوقف عن الارتعاش.

 

“لقد وافقت على ذلك.”

‘إنها صلاة من عضو ليس من نادي التاروت… هل هي شيو أم تلك السيدة ذات الشعر البني المجعد؟’ تكهن كلاين وهو يشغل مقعده.

الساحر.. لها نفس طريقة كتابة لاعب الخفة لجرعة كلاين في الإنجليزية لكن كل واحدة منهم ترمز لشيئ، واحدة لبطاقة التاروت، والتي هي الساحر حقا، بينما الأخرى للساحر الإستعراضي وليس ساحر حقيقي لذلك مع تعاويذه وطريقة تمثيله “التي ستظهر لاحقا” كان من الواضح أنه يعني لاعب الخفة فإستخدمتها

 

 

نظرًا لأنه أفرغ بالفعل حسابه المجهول، لم يشك في أن شخصًا ما كان يحاول سرقة ثروته.

 

 

 

استند كلاين إلى الخلف، وأشار بيده اليسرى، ناشرا روحانيته للمس الضوء المتدحرج.

 

 

 

تغير المشهد من حوله فجأة. رأى طاولة القهوة المقلوبة، والأريكة المائلة، والكتب والأوراق المنتشرة في جميع أنحاء الأرض، وامرأة ذات شعر بني تكافح من الألم.

‘إنها صلاة من عضو ليس من نادي التاروت… هل هي شيو أم تلك السيدة ذات الشعر البني المجعد؟’ تكهن كلاين وهو يشغل مقعده.

 

 

في نفس الوقت، سمع كلاين صلواتها.

إستمتعوا~~~~

 

 

“الأحمق الذي لا ينتمي إلى هذه الحقبة…”

لكي لا يرتكب أي أخطاء ولا يحرج نفسه في المستقبل، تخطى السؤال وقال بابتسامة غامضة، “قد لا يرغب بالضرورة في إيذائك. ربما، هو فقط يطلب مساعدتك”.

 

“يمكنك العودة خلال بضع دقائق.”

“الحاكم الغامض فوق الضباب الرمادي…”

لذلك، لم يكن الهذيان خبيث، ليس مجنون أو شرير.

 

 

“ملك الأصفر والأسود الذي يتحكم في الحظ الجيد…”

استند كلاين إلى الخلف، وأشار بيده اليسرى، ناشرا روحانيته للمس الضوء المتدحرج.

 

 

“أنقذني، أنقذني…”

بعد ذلك، سمح لروحانيته بالخروج من جسده، وإنشاء علاقة قوية وغامضة

 

 

‘انقذني؟ من مظهرها، يبدو أنها تفقد السيطرة. ينمو شعرها أطول بسرعة ملحوظة، وجلدها مغطى بطبقة من الضوء الأبيض الشرير. كيف يمكنني أن أنقذها…’ لاحظ كلاين بعناية لبضع ثوان، ثم تمتم لنفسه، وشعر بالحيرة.

إستمتعوا~~~~

 

بعد ذلك، سمح لروحانيته بالخروج من جسده، وإنشاء علاقة قوية وغامضة

في هذه اللحظة، اكتشف في نداءات المرأة المؤلمة وجود هذيان باهت، وهمي، وغير واضح.

ردت فورس بشكل لا يصدق “طلب مساعدتي؟ لكن ذلك الهذيان يدفعني أكثر فأكثر إلى فقدان السيطرة. إذا لم تساعدني، لكنت قد أصبحت وحشًا الآن على الأرجح”.

 

تغير المشهد من حوله فجأة. رأى طاولة القهوة المقلوبة، والأريكة المائلة، والكتب والأوراق المنتشرة في جميع أنحاء الأرض، وامرأة ذات شعر بني تكافح من الألم.

نعم، هذيان!

 

 

“سأكون مؤمنة قوية لك!”

كان هذا الهذيان مماثل لذلك الذي مر بها قبل أن يرتفع فوق الضباب الرمادي، ولكن لم يكن بها جنون أو شر على الإطلاق. علاوة على ذلك، لم تحتوي على أي خبث واضح.

 

 

 

‘يبدو أن حالة فقدان السيطرة القريب لهذه السيدة هو نتيجة لسماع الهذيان… إذا توقفت عن سماعه، فهل يمكنها أن تهدأ وتتحول للأفضل؟’ في تفكير، مد كلاين يده إلى دائرة الضوء المتموج.

 

 

 

بعد ذلك، سمح لروحانيته بالخروج من جسده، وإنشاء علاقة قوية وغامضة

 

 

“هناك طريقة واحدة فقط لحل مشكلتك، وهي رفع النظام الطبيعي لحياتك.”

بعد التقدم إلى لاعب الخفة، أصبحت روحانيته أكثر وفرة، وانخفض العبء في هذا الجانب وفقًا لذلك.

 

 

قبل أن تنتهي من جملتتها، فكرت فجأة في احتمال وسألت، “هل تعرف أصل ذلك الهذيان؟ هل تعرف من يحاول إيذائي؟ هل تعرف كيف تحل هذه المشكلة مرة واحدة وإلى الأبد؟ “

‘هل يمكن أن يكون ذ الهذيان المرعب حقا من وجود يكاد يكون إلها؟ يمكن للسيد الأحمق أن يساعدني في القضاء على نفوذ هذا الشخص، وطوال هذا الوقت، كان يتحدث عنه بنبرة مرتاحة نوعًا ما… هل يعني هذا أنه والنظام الطبيعي للحياة لذلك الكيان في نفس المستوى؟’ كلما فكرت في الأمر، أصبحت أكثر صدمة. حتى جسدها لم يستطع التوقف عن الارتعاش.

 

‘خلال اكتمال القمر، سيقترب الطرف الآخر من العالم الحقيقي ويطلق صرخات للمساعدة!’

شعرت فورس برأسها يتشوش بينما شعرت أن أفكارها كانت مثل الماء المغلي. كانوا يتدفقون باستمرار في محاولة للتحرر من قيود رأسها.

 

 

انتظر كلاين بضع ثوانٍ، ثم سأل، “إلى متى يستمر كل القمر كامل؟”

“هل أموت… لا أريد ذلك، لا أريد أن أصبح وحشًا…” بينما كانت تفكر بقلق شديد في ذهنها، غمرها الألم مثل موجة المد.

‘لا، ليس روح شريرة فقط! لقد كان في الواقع قادرًا على مساعدتي مؤقتًا للتخلص من الآثار الضارة لذلك الهذيان المرعب… حتى أنه جذبني إلى هذا العالم الغريب… هذا…’ بينما قامت فورس بقمع الخوف في قلبها، وقفت نصفيا وانحنت.

 

 

فجأة، كانت مستيقظة تماما. الألم، الغضب، الجنون، واليأس، الذي شعرت بها بعمق في عظامها، بدا أنها لم تعد موجودة، كما لو كانت مجرد وهم.

 

 

 

‘تمكنت من تلتحمل عبره بسرعة كبيرة اليوم؟ ألم يكن أطول خلال قمر الدم؟’ مرتبكة، فتحت فورس عينيها التي أغلقتها دون وعي. عثرت على ضباب أبيض رمادي لا نهاية له تحتها، وأمامها كانت طاولة برونزية قديمة مرقشة.

 

 

 

‘اين يوجد هذا المكان؟’ مندهشة، نظرت حولها ورأت العديد من الأعمدة الحجرية الشاهقة، بالإضافة إلى قصر شاهق تم دعمه بواسطة هذه الأعمدة الحجرية.

 

 

 

ثم، في نهاية الطاولة البرونزية الطويلة، شاهدت شخصية غامضة محاطة بضباب رمادي كثيف بدا أنه ينظر لكل شيء من الأعلى.

 

 

 

‘ما هذا المكان؟ من هو؟ ‘أصبحت فورس قلقة واستجوبت داخليا.

 

 

 

ثم تذكرت ما قامت به للتو!

 

 

 

تحت ألمها الشديد، هتفت التعويذة الغامضة التي وجدتها شيو في “تاريخ الأرستقراطية لمملكة لوين”، التعويذة التي يشتبه بأنها موجهة إلى روح شريرة!

أراكم غدا إن شاء الله

 

تحت ألمها الشديد، هتفت التعويذة الغامضة التي وجدتها شيو في “تاريخ الأرستقراطية لمملكة لوين”، التعويذة التي يشتبه بأنها موجهة إلى روح شريرة!

‘لا، ليس روح شريرة فقط! لقد كان في الواقع قادرًا على مساعدتي مؤقتًا للتخلص من الآثار الضارة لذلك الهذيان المرعب… حتى أنه جذبني إلى هذا العالم الغريب… هذا…’ بينما قامت فورس بقمع الخوف في قلبها، وقفت نصفيا وانحنت.

 

 

 

“هل لي أن أعرف من أنت…”

بعد التقدم إلى لاعب الخفة، أصبحت روحانيته أكثر وفرة، وانخفض العبء في هذا الجانب وفقًا لذلك.

 

“جلالتك سعادة الأحمق؟”

في تلك اللحظة، تذكرت فجأة محتويات التعويذة بينما صرخت، “أنت الأحمق! آه، السيد الأحمق.”

‘خلال اكتمال القمر، سيقترب الطرف الآخر من العالم الحقيقي ويطلق صرخات للمساعدة!’

 

 

“جلالتك سعادة الأحمق؟”

ابتسم كلاين وقال بموقف غير رسمي: “إنهم عدد قليل من الأشخاص الذين يشبهونك. لقد سحبتهم هنا لأسباب مختلفة.”

 

في نفس الوقت، سمع كلاين صلواتها.

ابتسم كلاين، أومأ برأسه قليلاً، وقال: “فقط أدعوني بالسيد الأحمق.”

بعد تأكيد هذه المسألة، استرخت كثيرا. ولاحظت أنه كانت لا تزال هناك مقاعد كثيرة حول الطاولة البرونزية الطويلة، فسألت بترقب، “السيد أحمق، يبدو أنه هناك آخرين يأتون إلى هنا بشكل متكرر؟”

 

في نفس الوقت، سمع كلاين صلواتها.

أثناء حديثه، لاحظ ظهر الكرسي الذي كانت تجلس فيه فورس، وكانت الرموز والأنماط الغامضة التي شكلتها النجوم الساطعة تتغير بسرعة.

نظرًا لأنه أفرغ بالفعل حسابه المجهول، لم يشك في أن شخصًا ما كان يحاول سرقة ثروته.

 

 

في ثانية أو ثانيتين فقط، تم تغطية الجزء الداخلي للكرسي بطبقات على طبقات من الأبواب. تم تشكيل العديد من الأبواب الوهمية من نفس النوع هناك!

 

 

‘باب؟’ بمجرد أن رأى كلاين الرمز، ربطه على الفور بذكر السيد باب في مذكرات روزيل.

‘باب؟’ بمجرد أن رأى كلاين الرمز، ربطه على الفور بذكر السيد باب في مذكرات روزيل.

شعرت فورس برأسها يتشوش بينما شعرت أن أفكارها كانت مثل الماء المغلي. كانوا يتدفقون باستمرار في محاولة للتحرر من قيود رأسها.

 

‘انقذني؟ من مظهرها، يبدو أنها تفقد السيطرة. ينمو شعرها أطول بسرعة ملحوظة، وجلدها مغطى بطبقة من الضوء الأبيض الشرير. كيف يمكنني أن أنقذها…’ لاحظ كلاين بعناية لبضع ثوان، ثم تمتم لنفسه، وشعر بالحيرة.

‘خلال اكتمال القمر، سيقترب الطرف الآخر من العالم الحقيقي ويطلق صرخات للمساعدة!’

‘هل يمكن أن يكون ذ الهذيان المرعب حقا من وجود يكاد يكون إلها؟ يمكن للسيد الأحمق أن يساعدني في القضاء على نفوذ هذا الشخص، وطوال هذا الوقت، كان يتحدث عنه بنبرة مرتاحة نوعًا ما… هل يعني هذا أنه والنظام الطبيعي للحياة لذلك الكيان في نفس المستوى؟’ كلما فكرت في الأمر، أصبحت أكثر صدمة. حتى جسدها لم يستطع التوقف عن الارتعاش.

 

‘باب؟’ بمجرد أن رأى كلاين الرمز، ربطه على الفور بذكر السيد باب في مذكرات روزيل.

‘هل يمكن أن يكون للهذيان خاصتها علاقة بالسيد باب؟ هممم… إنها ليلة قمر الدم الليلة، نسخة محسنة من البدر… هذه السيدة تتوافق مع باب، والرمز الموجود على ظهر مقعد السيدة شيو مشابه لسيف الحكم…’ أومأ كلاين بسكل خفيف.

 

 

“سأكون مؤمنة قوية لك!”

من خلال هذا، أكد أنه بمجرد إنشاء اتصال مستقر وأنه إذا كان الطرف الآخر متجاوز، فإن الرمز وراء المقعد سيتغير وفقًا للظروف الفعلية للطرف الآخر. لم يكن عليهم بالضرورة الانضمام إلى نادي التاروت والقدوم إلى الفضاء الغامض فوق الضباب الرمادي على فترات ثابتة.

“شكرا جزيلا لك!” على الرغم من أنها اشتبهت في أنها تتعامل مع إله شرير، إلا أنها لم تعد تريد تجربة “الكابوس” المؤلم مثل من قبل.

 

 

في تلك اللحظة، ارتفعت موجات الصدمة في قلب فورس.

 

 

 

‘الأحمق… إنه بالفعل الأحمق… هذا الاسم الشرفي يشير إلى وجود قوي!’

 

 

 

ماذا يريد؟ هل سيرغب في إجراء صفقة بروحي؟

هذه المرة، لم ير أي نجم وهمي يتوسع أو يتقلص بتوهج أحمر عميق. بدلاً من ذلك، في نهاية الطاولة البرونزية القديمة المرقطة، بجانب مقعد الأحمق، كان هناك إشعاع واضح.

 

شعرت فورس برأسها يتشوش بينما شعرت أن أفكارها كانت مثل الماء المغلي. كانوا يتدفقون باستمرار في محاولة للتحرر من قيود رأسها.

‘هيه، على الأقل – إنه أفضل على الأقل من فقدان السيطرة بسبب ذلك الهذيان… أظن أنني تمكنت من استعادة حياتي مرة أخرى. كل ما يحدث في المستقبل سيكون مكافأة…’

 

 

 

بينما كانت لا تزال ضائعة في أفكارها، سمعت فجأة السيد لأحمق يسأل بابتسامة، “تسمعين الهذيان من العدم في القمر اكامل؟”

“هل أموت… لا أريد ذلك، لا أريد أن أصبح وحشًا…” بينما كانت تفكر بقلق شديد في ذهنها، غمرها الألم مثل موجة المد.

 

 

‘كيف يعرف؟’ نظرت فورس على حين غرة وأجابت في ذهول “نعم”.

كلما استمع كلاين أكثر، شعر أكثر أن مالك الهذيان ينتمي إلى السيد باب.

 

أومأت فورس رأسها، وخلطت الأوراق وقطعتهم باهتمام كبير أثناء التمتمة، “دع القدر يرتب لقبي…”

قبل أن تنتهي من جملتتها، فكرت فجأة في احتمال وسألت، “هل تعرف أصل ذلك الهذيان؟ هل تعرف من يحاول إيذائي؟ هل تعرف كيف تحل هذه المشكلة مرة واحدة وإلى الأبد؟ “

 

 

‘اين يوجد هذا المكان؟’ مندهشة، نظرت حولها ورأت العديد من الأعمدة الحجرية الشاهقة، بالإضافة إلى قصر شاهق تم دعمه بواسطة هذه الأعمدة الحجرية.

‘إنه بائس تعيس ضائع في الظلام ومحاصر في عاصفة…’ كان كلاين ينوي الرد بالكلمات التي ستشكل صورته، ولكن عندما فكر في الأمر، لم يكن متأكدًا من أن المرأة أمامه انت قد سمعت بالفعل الكلمات القادمة من السيد باب.

استند كلاين إلى الخلف، وأشار بيده اليسرى، ناشرا روحانيته للمس الضوء المتدحرج.

 

لكي لا يرتكب أي أخطاء ولا يحرج نفسه في المستقبل، تخطى السؤال وقال بابتسامة غامضة، “قد لا يرغب بالضرورة في إيذائك. ربما، هو فقط يطلب مساعدتك”.

لكي لا يرتكب أي أخطاء ولا يحرج نفسه في المستقبل، تخطى السؤال وقال بابتسامة غامضة، “قد لا يرغب بالضرورة في إيذائك. ربما، هو فقط يطلب مساعدتك”.

ماذا يريد؟ هل سيرغب في إجراء صفقة بروحي؟

 

 

لذلك، لم يكن الهذيان خبيث، ليس مجنون أو شرير.

المهم، فصول اليوم فقط، أسف، سأطلق الناقص غدا

 

بعد ذلك، سمح لروحانيته بالخروج من جسده، وإنشاء علاقة قوية وغامضة

ردت فورس بشكل لا يصدق “طلب مساعدتي؟ لكن ذلك الهذيان يدفعني أكثر فأكثر إلى فقدان السيطرة. إذا لم تساعدني، لكنت قد أصبحت وحشًا الآن على الأرجح”.

 

 

 

ابتسم كلاين وقال: “هذا لأنكِ ضعيفة جدًا”.

 

 

“أنا ضعيفة جدا؟” فوجئة فورس وكانت في حيرة.

 

 

 

أوضح كلاين بإيجاز، “الاختلاف في النظام الطبيعي لحياتك وخاصته كبير جدًا. ربما، بمجرد التنفس بشكل طبيعي، يمكن للعاصفة التي أحدثها أن تمزقك. ربما مجرد نظرة منه ستجعلك تموتين في مكانك.”

لا، قد لا يكونون بالضرورة بشرًا… أضافة فورس بصمت.

 

“يأملون أن أتمكن من عقد تجمع على فترات منتظمة لتسهيل تجارة التراكيب والمكونات والمعلومات والمهام.

“بالطبع، إذا كان يسيطر على قوته عن قصد، فهذا لا يعني أنه لا يمكنه التواصل معك بشكل طبيعي. ومع ذلك، قد يحتاج صوته إلى المرور عبر طبقات من العوائق للوصول إلى أذنيك. عادة ما ينطوي التحكم المتعمد على فشل في طلب المساعدة. هه هه، هذا إذا افترضنا أنه يطلب المساعدة “.

“بالتأكيد. الثالثة بعد الظهر يوم الاثنين. أزيلي كل الاضطرابات.” ابتسم كلاين وأشار إلى البطاقات التي ظهرت فجأة على سطح الطاولة البرونزية الطويلة. “لقد قرروا استخدام أسماء بطاقات التاروت كأسماء رمزية. يمكنك اختيار واحدة من هذه، ولكن هذه تنتمي بالفعل إلى شخص ما ولا يمكنك الاختيار منها…”

 

وأيضا شكر جزيل لAMA11 لتدقيق في الفصول وتحسين الترجمة من الأخطاء الواضحة وغيرها??❤?

‘الفرق في النظام الطبيعي لحياتنا كبير للغاية… سأموت من نظرة واحدة منه فقط…’ صدمت فورس مما سمعته. بعد مرور بعض الوقت، أجبرت الابتسام وقالت: “هذا يذكرني بالقول.”

 

 

 

“لا تنظر مباشرةً إلى إله…”

‘هل يمكن أن يكون ذ الهذيان المرعب حقا من وجود يكاد يكون إلها؟ يمكن للسيد الأحمق أن يساعدني في القضاء على نفوذ هذا الشخص، وطوال هذا الوقت، كان يتحدث عنه بنبرة مرتاحة نوعًا ما… هل يعني هذا أنه والنظام الطبيعي للحياة لذلك الكيان في نفس المستوى؟’ كلما فكرت في الأمر، أصبحت أكثر صدمة. حتى جسدها لم يستطع التوقف عن الارتعاش.

 

 

ابتسم كلاين لها دون أن يعطي إجابة إيجابية.

 

 

قبل أن تنتهي من جملتتها، فكرت فجأة في احتمال وسألت، “هل تعرف أصل ذلك الهذيان؟ هل تعرف من يحاول إيذائي؟ هل تعرف كيف تحل هذه المشكلة مرة واحدة وإلى الأبد؟ “

‘هل يمكن أن يكون ذ الهذيان المرعب حقا من وجود يكاد يكون إلها؟ يمكن للسيد الأحمق أن يساعدني في القضاء على نفوذ هذا الشخص، وطوال هذا الوقت، كان يتحدث عنه بنبرة مرتاحة نوعًا ما… هل يعني هذا أنه والنظام الطبيعي للحياة لذلك الكيان في نفس المستوى؟’ كلما فكرت في الأمر، أصبحت أكثر صدمة. حتى جسدها لم يستطع التوقف عن الارتعاش.

 

 

في نفس الوقت، سمع كلاين صلواتها.

انتظر كلاين بضع ثوانٍ، ثم سأل، “إلى متى يستمر كل القمر كامل؟”

 

 

فجأة، كانت مستيقظة تماما. الألم، الغضب، الجنون، واليأس، الذي شعرت بها بعمق في عظامها، بدا أنها لم تعد موجودة، كما لو كانت مجرد وهم.

جمعت فورس أفكارها وأجابت بصراحة: “من ثلاث إلى خمس دقائق. إذا كانت ليلة قمر الدم، فستتجاوز سبع دقائق”.

 

 

 

كلما استمع كلاين أكثر، شعر أكثر أن مالك الهذيان ينتمي إلى السيد باب.

 

 

 

وضع الأمر مؤقتا وابتسم.

في ثانية أو ثانيتين فقط، تم تغطية الجزء الداخلي للكرسي بطبقات على طبقات من الأبواب. تم تشكيل العديد من الأبواب الوهمية من نفس النوع هناك!

 

المهم، فصول اليوم فقط، أسف، سأطلق الناقص غدا

“يمكنك العودة خلال بضع دقائق.”

أثناء حديثه، لاحظ ظهر الكرسي الذي كانت تجلس فيه فورس، وكانت الرموز والأنماط الغامضة التي شكلتها النجوم الساطعة تتغير بسرعة.

 

لا، قد لا يكونون بالضرورة بشرًا… أضافة فورس بصمت.

“هناك طريقة واحدة فقط لحل مشكلتك، وهي رفع النظام الطبيعي لحياتك.”

ابتسم كلاين وقال: “هذا لأنكِ ضعيفة جدًا”.

 

بينما كانت لا تزال ضائعة في أفكارها، سمعت فجأة السيد لأحمق يسأل بابتسامة، “تسمعين الهذيان من العدم في القمر اكامل؟”

ترددت فورس للحظة قبل أن تقول “كلما واجهت القمر الكامل، هل يمكنني قراءة اسمك؟”

“يمكنك العودة خلال بضع دقائق.”

 

“سأكون مؤمنة قوية لك!”

“سأكون مؤمنة قوية لك!”

 

 

ترددت فورس للحظة قبل أن تقول “كلما واجهت القمر الكامل، هل يمكنني قراءة اسمك؟”

“لا، ليست هناك حاجة”. ابتسم كلاين وهز رأسه. “لكنني لا أمانع في مساعدتك على طول الطريق.”

“الأحمق الذي لا ينتمي إلى هذه الحقبة…”

 

“يأملون أن أتمكن من عقد تجمع على فترات منتظمة لتسهيل تجارة التراكيب والمكونات والمعلومات والمهام.

“شكرا جزيلا لك!” على الرغم من أنها اشتبهت في أنها تتعامل مع إله شرير، إلا أنها لم تعد تريد تجربة “الكابوس” المؤلم مثل من قبل.

نعم، هذيان!

 

 

بعد تأكيد هذه المسألة، استرخت كثيرا. ولاحظت أنه كانت لا تزال هناك مقاعد كثيرة حول الطاولة البرونزية الطويلة، فسألت بترقب، “السيد أحمق، يبدو أنه هناك آخرين يأتون إلى هنا بشكل متكرر؟”

ثم، في نهاية الطاولة البرونزية الطويلة، شاهدت شخصية غامضة محاطة بضباب رمادي كثيف بدا أنه ينظر لكل شيء من الأعلى.

 

لا، قد لا يكونون بالضرورة بشرًا… أضافة فورس بصمت.

لا، قد لا يكونون بالضرورة بشرًا… أضافة فورس بصمت.

“لا، ليست هناك حاجة”. ابتسم كلاين وهز رأسه. “لكنني لا أمانع في مساعدتك على طول الطريق.”

 

 

ابتسم كلاين وقال بموقف غير رسمي: “إنهم عدد قليل من الأشخاص الذين يشبهونك. لقد سحبتهم هنا لأسباب مختلفة.”

 

 

 

“يأملون أن أتمكن من عقد تجمع على فترات منتظمة لتسهيل تجارة التراكيب والمكونات والمعلومات والمهام.

 

 

“بالتأكيد. الثالثة بعد الظهر يوم الاثنين. أزيلي كل الاضطرابات.” ابتسم كلاين وأشار إلى البطاقات التي ظهرت فجأة على سطح الطاولة البرونزية الطويلة. “لقد قرروا استخدام أسماء بطاقات التاروت كأسماء رمزية. يمكنك اختيار واحدة من هذه، ولكن هذه تنتمي بالفعل إلى شخص ما ولا يمكنك الاختيار منها…”

“لقد وافقت على ذلك.”

“لا تنظر مباشرةً إلى إله…”

 

لا، قد لا يكونون بالضرورة بشرًا… أضافة فورس بصمت.

لقد تم إغراء فورس بما سمعته. في اعتقادها أنها كانت بالفعل جزءًا من هذا، سألت بجرأة، “السيد الأحمق، هل يمكنني الانضمام إلى هذا التجمع؟”

ابتسم كلاين لها دون أن يعطي إجابة إيجابية.

 

 

“بالتأكيد. الثالثة بعد الظهر يوم الاثنين. أزيلي كل الاضطرابات.” ابتسم كلاين وأشار إلى البطاقات التي ظهرت فجأة على سطح الطاولة البرونزية الطويلة. “لقد قرروا استخدام أسماء بطاقات التاروت كأسماء رمزية. يمكنك اختيار واحدة من هذه، ولكن هذه تنتمي بالفعل إلى شخص ما ولا يمكنك الاختيار منها…”

 

 

“ملك الأصفر والأسود الذي يتحكم في الحظ الجيد…”

أومأت فورس رأسها، وخلطت الأوراق وقطعتهم باهتمام كبير أثناء التمتمة، “دع القدر يرتب لقبي…”

تحت ألمها الشديد، هتفت التعويذة الغامضة التي وجدتها شيو في “تاريخ الأرستقراطية لمملكة لوين”، التعويذة التي يشتبه بأنها موجهة إلى روح شريرة!

 

 

وسرعان ما سحبت بطاقة ونظرت إليها: “الساحر!”

 

 

في تلك اللحظة، ارتفعت موجات الصدمة في قلب فورس.

~~~~

“شكرا جزيلا لك!” على الرغم من أنها اشتبهت في أنها تتعامل مع إله شرير، إلا أنها لم تعد تريد تجربة “الكابوس” المؤلم مثل من قبل.

 

 

الساحر.. لها نفس طريقة كتابة لاعب الخفة لجرعة كلاين في الإنجليزية لكن كل واحدة منهم ترمز لشيئ، واحدة لبطاقة التاروت، والتي هي الساحر حقا، بينما الأخرى للساحر الإستعراضي وليس ساحر حقيقي لذلك مع تعاويذه وطريقة تمثيله “التي ستظهر لاحقا” كان من الواضح أنه يعني لاعب الخفة فإستخدمتها

 

 

ماذا يريد؟ هل سيرغب في إجراء صفقة بروحي؟

المهم، فصول اليوم فقط، أسف، سأطلق الناقص غدا

 

 

فجأة، كانت مستيقظة تماما. الألم، الغضب، الجنون، واليأس، الذي شعرت بها بعمق في عظامها، بدا أنها لم تعد موجودة، كما لو كانت مجرد وهم.

وأيضا شكر جزيل لAMA11 لتدقيق في الفصول وتحسين الترجمة من الأخطاء الواضحة وغيرها??❤?

‘انقذني؟ من مظهرها، يبدو أنها تفقد السيطرة. ينمو شعرها أطول بسرعة ملحوظة، وجلدها مغطى بطبقة من الضوء الأبيض الشرير. كيف يمكنني أن أنقذها…’ لاحظ كلاين بعناية لبضع ثوان، ثم تمتم لنفسه، وشعر بالحيرة.

 

 

أراكم غدا إن شاء الله

 

 

“يمكنك العودة خلال بضع دقائق.”

إستمتعوا~~~~

نظرًا لأنه أفرغ بالفعل حسابه المجهول، لم يشك في أن شخصًا ما كان يحاول سرقة ثروته.

---

ترجمة موقع ملوك الروايات. لا تُلهِكُم القراءة عن اداء الصلوات فى أوقاتها و لا تنسوا نصيبكم من القرآن

أشترك الان من هنا. ولامزيد من الاعلانات
لا تنسى وضع تعليق للمترجم فهذا يساعده على الاستمرار ومواصلة العمل عندما يرى تشجيعًا.

التعليقات

اعدادات القارئ

لايعمل مع الوضع اليلي
لتغير كلمة إله الى شيء أخر
إعادة ضبط