نظرًا لتوقف عرض الإعلانات على الموقع بسبب حظره من شركات الإعلانات ، فإننا نعتمد الآن بشكل كامل على دعم قرائنا الكرام لتغطية تكاليف تشغيل الموقع وتوجيه الفائض نحو دعم المترجمين. للمساهمة ودعم الموقع عن طريق الباي بال , يمكنك النقر على الرابط التالي
paypal.me/IbrahimShazly
هذا المحتوى ترفيهي فقط ولايمت لديننا بأي صلة. لا تجعلوا القراءة تلهيكم عن صلواتكم و واجباتكم.

Otherworldly Evil Monarch 102

أبيض للغاية

أبيض للغاية

 الفصل 102 أبيض للغاية

“من الجيد أنك تفهم.” ابتسم جون وو يي بشكل معتدل. “لهذا الأمر ، كنت أنتظرك طوال الليل. بما أنك تفهم الآن ، تناول مشروبًا معي. “

لاحظ جون مو تشي منذ وقت طويل أنه بينما كان هذا الرجل يهدف إلى ضربه ميتًا بعمود الخيزران ، فقد تبعه  أيضًا حتى يتمكن من استخدام العمود  كموطئ قدم. هذا الخبير  كان قد أبقى ساقيه متجهتين نحو البحيرة أثناء نزوله لكن عادة ما يقوم خبير عادي في هذا السيناريو بالغطس أولاً ، مما يزيد عن سرعته الحالية.

* 5 5 5 *

هذا يكشف ضعف حاسم. هذا اللورد ليو ، هذا الذروة المهيمن والخبير الذروة على مستوى شوان الذهب ،… لا يعرف كيف يسبح!

لماذا هم غير متأكدين أن هذا سيدهم الصغير؟ لأن هذا الرجل كان يرتدي رداء غير مناسب للغاية وكان مظهره فوضى تامة. على الرغم من أن  السيد الشاب جون  غير جيد و غير نافع لأي شيئ  ، إلا أن مظهره كان دائمًا يعتبر جيدًا جدًا لأنه عادة ما يعلق أهمية كبيرة على مظهره. هذا هو السبب في أنهم قرروا أن هذا الشخص  ليس هو الشخص الذي يبحثون عنه. ولكن هل يمكن لشخصين مختلفين أن يبدوان متشابهين؟

كان جون مو تشي قد اكتشف هذه النقطة في ذلك الجزء من الثانية. لذلك ، قام على الفور بسحب عمود الخيزران. طالما أنه يمكن أن يكسر أو يبعد  عمود الخيزران  ، لن يجد اللورد ليو أي مكان للعثور على موطئ قدم وسيضطر إلى الغرق إن حاول الإمساك به !

لماذا هم غير متأكدين أن هذا سيدهم الصغير؟ لأن هذا الرجل كان يرتدي رداء غير مناسب للغاية وكان مظهره فوضى تامة. على الرغم من أن  السيد الشاب جون  غير جيد و غير نافع لأي شيئ  ، إلا أن مظهره كان دائمًا يعتبر جيدًا جدًا لأنه عادة ما يعلق أهمية كبيرة على مظهره. هذا هو السبب في أنهم قرروا أن هذا الشخص  ليس هو الشخص الذي يبحثون عنه. ولكن هل يمكن لشخصين مختلفين أن يبدوان متشابهين؟

لكن جون مو تشي لم يكن يتوقع أن عمود الخيزران لم يكن صلبا  فحسب ، بل كان قاع  البحيرة عميقًا جدًا. بعد أن ضغط على القطب دون جدوى وإدراك أن الرجل يقترب ، اضطر إلى الاستسلام. بجسده العاري الأبيض ،  سبح بعيداً مثل السمك و دخل وسط مجموعة من الأعشاب البحرية السوداء …

“في معظم الأوقات ، تكون الأسرة هي أكبر دعم لك ، ولكن في بعض الأحيان ، يمكن أن تكون أيضًا أكبر  نكسة لك!” بدا جون وو يي غريبا. عبرت عينيه عن أشياء كثيرة لم يستطع وضعها في الكلمات. “طالما كان هناك أمل للعائلة ، يجب علينا … ألا نستسلم! هذا مجد العائلة ومأساتها ومسؤوليتها! “

قرر اللورد ليو في وقت سابق أن هذا الشخص الجبان الذي يتنصت عليه لن يكون بالتأكيد خصمًا صعبًا. على الرغم من أنه لا يعرف كيف يسبح ، إلا أنه لا يزال بإمكانه الهجوم والتراجع والدفاع بمساعدة الخيزران. عندما أطلق عليه سهم الماء ، لوح اللورد ليو بأكمامه و صده  على الفور. وكشف ذلك أن مهارة نظيره ليست عالية ، مما جعله يصبح  أكثر ارتياحًا. ولكن عندما اقترب من الماء ، اكتشف أن رأس عمود البامبو الذي كان أمامه قد اختفى بشكل غير متوقع!

جاء صوت من بوابة الفناء بينما كان جون مو تشي ، يرتدي ثوبه الخاص ، يمشي مبتسمًا.

ذعر. مثل عثة تتجه الى اللهب  ، لم يتمكن من منع نفسه من النزول  في الماء. قبل أن يتاح له الوقت لجمع نفسه ، رأى فخضين أبيضين كبيرين ليسا بعيدين أمامه وهما يتحركان برفق بعيدا و يصنعان مسافة –  برؤية هذا المشهد المهين  لم يستطع إلا أن يغضب أكثر فملاحقته بالماء غير ممكنة !

لكن جون مو تشي لم يكن يتوقع أن عمود الخيزران لم يكن صلبا  فحسب ، بل كان قاع  البحيرة عميقًا جدًا. بعد أن ضغط على القطب دون جدوى وإدراك أن الرجل يقترب ، اضطر إلى الاستسلام. بجسده العاري الأبيض ،  سبح بعيداً مثل السمك و دخل وسط مجموعة من الأعشاب البحرية السوداء …

في هذه اللحظة ، كانت المياه التي أمامه مليئة بالحياة و الحركة  ، وبصوت غريب  ، ارتفع عمود طويل من الخيزران بعنف ، مما دفع تيارًا الماء بسرعة كبيرة!

لاحظ جون مو تشي منذ وقت طويل أنه بينما كان هذا الرجل يهدف إلى ضربه ميتًا بعمود الخيزران ، فقد تبعه  أيضًا حتى يتمكن من استخدام العمود  كموطئ قدم. هذا الخبير  كان قد أبقى ساقيه متجهتين نحو البحيرة أثناء نزوله لكن عادة ما يقوم خبير عادي في هذا السيناريو بالغطس أولاً ، مما يزيد عن سرعته الحالية.

إذا كان يعرف كيف يسبح ، فإنه سيتهرب بشكل طبيعي في الوقت المناسب. لكنه لم يكن يعرف كيف يسبح ، وكان لا يزال يشعر بالذعر من الغطس ، وكان منشغلاً بأفكار الغرق. كيف سيكون قادرا على الانتباه إلى هذا الصوت.

على الأرض ، انتشر جسد عارٍ وممتلئ على شكل “大” في مواجهة السماء. شيء صغير يشبه دودة يوجد في منطقة المنشعب …

 * بووووووووووووم*

بعد هبوطها على متن القارب ، كان لدى السيدة يو إير تعبير معقد على وجهها وهي تنظر نحو المسافة – ذهب الجاسوس بعيدا . في هذه الليلة السوداء القاتمة و بعد هذا التأخير ، كانت هناك فرصة ضئيلة للغاية للحاق بها حتى لو كانت تريد أن تطارده …

كان عمود الخيزران الذي تم سحبه بشكل عشوائي في وقت سابق يقع بين ساقيه. لقد صرخ ، و بسرعة قبل أن ينهي صراخه المأساوي إنحنى جسده الى الأسفل ليرتطم رأسه بعمود الخيزران!

في هذه اللحظة ، كانت المياه التي أمامه مليئة بالحياة و الحركة  ، وبصوت غريب  ، ارتفع عمود طويل من الخيزران بعنف ، مما دفع تيارًا الماء بسرعة كبيرة!

ترك اللورد صرخة يرثى لها بينما تم إرساله  يطير ويدور مثل طائرة ورقية قطع خيطها  بعد سقوطه  فقد الكثير من الدم لدرجة أنه أصبح يبدوا  مثل سمكة مملحة تم تجفيفها في الشمس. في طريقه نحو اتجاه قارب المتعة ، كانت الذاكرة الأخيرة قبل أن يتلاشى تواجه زوجًا من الأفخاض  البيضاء الكبيرة تتمايل بلطف … كانت بيضاء جدًا! (* شاذ *)

4- شوان اليشم (منخفض – متوسط – مرتفع)

بينما كان يحلق للخلف طار  شكل سريع ورشيق من قارب المتعة ، يشع ضوء فضي لامع بشكل غير متوقع. كانت السيدة يو إير و قد إستلمت جسد اللورد ليو  بين ذراعيها قبل أن تعود إلى القارب بالحبل الذي ربطته حول خصرها في وقت سابق …(حبل ؟ ربما لا أحد بهذا العالم يجيد السباحة . هاي فليتكب أحدكم رواية تناسخ أول سباح عرفه العالم)

2- شوان الفضة (منخفض – متوسط – مرتفع)

بعد هبوطها على متن القارب ، كان لدى السيدة يو إير تعبير معقد على وجهها وهي تنظر نحو المسافة – ذهب الجاسوس بعيدا . في هذه الليلة السوداء القاتمة و بعد هذا التأخير ، كانت هناك فرصة ضئيلة للغاية للحاق بها حتى لو كانت تريد أن تطارده …

“ماذا يفعل ثمانيتكم؟ كنت خائف لدرجة  الغباء في فترة ما بعد الظهر من قبل الثيران الصغيرة تلك الفتاة لينغ منغ *فوكن* إير . همف! همف! لقد ناديتكم  عدة مرات وفوجأت عندما لم يرد أحد. ” سارع الشاب الصغير جون لإهناتهم و هو يهز رأسه ، ويبدو أنه يكره الحديد لأنه لا يصبح صلبًا (الشرح قاجم) – مستاءً منهم لعدم وجودهم عندما يحتاج إليهم. “ألم يكن مجرد خبير على مستوى شوان السماء؟ هل شعرتم بالخوف؟ أنا غاضب لمجرد النظر إلى تعابيركم الغبية. هل تريدون تركي أموت! “

كان اللورد ليو العظيم سابقا يرقد أمام قدميها بينما يهذي بأشياء غريبة  ،كان فاقدًا للوعي …

6- شوان السماء (منخفض – متوسط – مرتفع)= جده هنا بالمستوى المرتفع

مخبأ في كتلة من القصب على الجانب الآخر من البحيرة ، لا يزال جون مو تشي يشعر بالرعب أثناء زحفه إلى الشاطئ. استغل الليل ليختبأ و يبتعد  ، طوال الوقت كان يشكر حظه الجيد . إذا لم يزرع فن فتح ثروة السماء إلى مستواه الحالي ، فربما كان قد أصيب بالفعل بشدة إذا لم يمت! يجب أن يكون مباركا حقا.

لاحظ جون مو تشي منذ وقت طويل أنه بينما كان هذا الرجل يهدف إلى ضربه ميتًا بعمود الخيزران ، فقد تبعه  أيضًا حتى يتمكن من استخدام العمود  كموطئ قدم. هذا الخبير  كان قد أبقى ساقيه متجهتين نحو البحيرة أثناء نزوله لكن عادة ما يقوم خبير عادي في هذا السيناريو بالغطس أولاً ، مما يزيد عن سرعته الحالية.

كان هناك رجل  يخرج من بيت الدعارة و الذي كانت ساقاه ضعيفتان جدًا على المشي ، سحبه  جون مو تشي و سرق  ملابسه واختفى مثل ضباب الدخان.

على الأرض ، انتشر جسد عارٍ وممتلئ على شكل “大” في مواجهة السماء. شيء صغير يشبه دودة يوجد في منطقة المنشعب …

أدار جون وو يي رأسه بعيدًا ، ولم يسمح له برؤية النظرة في عينه وأجاب بنبرة باردة غير مبالية. “لو كنت بمفردي ، بالطبع لن أخاف من قاعة الجواهر الرائعة! حتى لو كانت قاعة الجواهر الرائعة ستصبح أقوى بمئة ضعف ، ماذا يمكنهم أن يفعلوا؟ الرجل له حياة واحدة ، لكل عشب ربيع واحد ، لذلك إذا جاء الموت فليكن! وأنت أيضًا يا مو تشي ، أعلم أنك لا تخشى السماء ولا الأرض وهذا العم الثالث مسرور جدًا. لكنني أشعر دائمًا أنه ليس لديك شعور قوي بالعائلة ، لذلك أريدك أن تعدني! أن تضع في اعتبارك دائمًا أنك أصغر جيل من عائلة نبيلة! أنه خلفك ، هناك عائلة جون كبيرة ومتجذرة بعمق! “

كان الحراس الشخصيون الثمانية في عائلة جون يبحثون بجنون في كل مكان عن سيدهم الشاب الصغير. إنهم يدركون تمام الإدراك أنهم في وضع صعب ؛ إذا أدرك  الجد جون  تقصيرهم في واجب حماية السيد الشاب ، فلن يكونوا قادرين على الهروب من العقاب. إذا تسبب جد هذا السيد الشاب في إحداث فوضى مرة أخرى … لم يجرؤ هؤلاء الرجال على مواصلة هذا الخط من التفكير.

5- شوان الأرض (منخفض – متوسط – مرتفع) =عمه هنا بالمستوى المنخفظ

بعد البحث حتى  وقت متأخر من الليل ، عاد الحراس الثمانية المرهقون إلى البوابة الرئيسية لسكن جون . فجأة ، ألقوا نظرة على شخصية بدت مشابهة جدا للسيد الشاب لأسرتهم وركضوا على عجل.

“من الجيد أنك تفهم.” ابتسم جون وو يي بشكل معتدل. “لهذا الأمر ، كنت أنتظرك طوال الليل. بما أنك تفهم الآن ، تناول مشروبًا معي. “

لماذا هم غير متأكدين أن هذا سيدهم الصغير؟ لأن هذا الرجل كان يرتدي رداء غير مناسب للغاية وكان مظهره فوضى تامة. على الرغم من أن  السيد الشاب جون  غير جيد و غير نافع لأي شيئ  ، إلا أن مظهره كان دائمًا يعتبر جيدًا جدًا لأنه عادة ما يعلق أهمية كبيرة على مظهره. هذا هو السبب في أنهم قرروا أن هذا الشخص  ليس هو الشخص الذي يبحثون عنه. ولكن هل يمكن لشخصين مختلفين أن يبدوان متشابهين؟

 الفصل 102 أبيض للغاية

لذا استمر هؤلاء الحراس الشخصيون الثمانية في التحديق باهتمام ، ثم حصلوا  في نفس الوقت على المفاجأة سارة ، غير قادرين على احتواء فرحتهم!

قرر اللورد ليو في وقت سابق أن هذا الشخص الجبان الذي يتنصت عليه لن يكون بالتأكيد خصمًا صعبًا. على الرغم من أنه لا يعرف كيف يسبح ، إلا أنه لا يزال بإمكانه الهجوم والتراجع والدفاع بمساعدة الخيزران. عندما أطلق عليه سهم الماء ، لوح اللورد ليو بأكمامه و صده  على الفور. وكشف ذلك أن مهارة نظيره ليست عالية ، مما جعله يصبح  أكثر ارتياحًا. ولكن عندما اقترب من الماء ، اكتشف أن رأس عمود البامبو الذي كان أمامه قد اختفى بشكل غير متوقع!

يبدو هذا تمامًا مثل سيدهم الشاب ولكن يبدو أيضًا أنه مجرد متسول  قذر. هل هذه فقط الطريقة التي يتنكر  بها السيد الشاب جون؟

* 5 5 5 *

“ماذا يفعل ثمانيتكم؟ كنت خائف لدرجة  الغباء في فترة ما بعد الظهر من قبل الثيران الصغيرة تلك الفتاة لينغ منغ *فوكن* إير . همف! همف! لقد ناديتكم  عدة مرات وفوجأت عندما لم يرد أحد. ” سارع الشاب الصغير جون لإهناتهم و هو يهز رأسه ، ويبدو أنه يكره الحديد لأنه لا يصبح صلبًا (الشرح قاجم) – مستاءً منهم لعدم وجودهم عندما يحتاج إليهم. “ألم يكن مجرد خبير على مستوى شوان السماء؟ هل شعرتم بالخوف؟ أنا غاضب لمجرد النظر إلى تعابيركم الغبية. هل تريدون تركي أموت! “

في هذه اللحظة ، كانت المياه التي أمامه مليئة بالحياة و الحركة  ، وبصوت غريب  ، ارتفع عمود طويل من الخيزران بعنف ، مما دفع تيارًا الماء بسرعة كبيرة!

اه؟ ماذا؟!

إذا كان يعرف كيف يسبح ، فإنه سيتهرب بشكل طبيعي في الوقت المناسب. لكنه لم يكن يعرف كيف يسبح ، وكان لا يزال يشعر بالذعر من الغطس ، وكان منشغلاً بأفكار الغرق. كيف سيكون قادرا على الانتباه إلى هذا الصوت.

تذكر الرجال الثمانية على الفور أنه بعد أن خرج يي غو هان في غضب شديد ، فقد كانوا يائسين لجزء من الثانية. هل يمكن أن يكون السيد الشاب نادى في تلك اللحظة ولكننا لم نرد ، فهرب بعد أن لهث بالغضب؟ لقد حدقوا بالذهول في جون مو تشي. تم تشويش أذهانهم.

إذا كان يعرف كيف يسبح ، فإنه سيتهرب بشكل طبيعي في الوقت المناسب. لكنه لم يكن يعرف كيف يسبح ، وكان لا يزال يشعر بالذعر من الغطس ، وكان منشغلاً بأفكار الغرق. كيف سيكون قادرا على الانتباه إلى هذا الصوت.

في الواقع لم يتذكروا حتى  أن يسألوا: بما أنك ذهبت بمفردك أولا ، فلماذا نعود في نفس الوقت؟ ذهبنا إلى جميع أنحاء مدينة تيانشيانغ للبحث عنك. أين كنت كل هذا الوقت؟ علاوة على ذلك ، لماذا ترتدي الملابس الفضفاضة المبتذلة بشكل لا يطاق والذي لا يرتديه سوى الأغنياء الجدد؟ علاوة على ذلك ، لماذا يبدو شعرك رطبًا؟

هذا يكشف ضعف حاسم. هذا اللورد ليو ، هذا الذروة المهيمن والخبير الذروة على مستوى شوان الذهب ،… لا يعرف كيف يسبح!

“لا تشتتوا انتباهكم  و أعطوني بسرعة  عشبة  القلب المحترق.” لقد تخطت إحدى ساق جون مو تشي بالفعل عتبة البوابة ولم تستدير حتى قبل التحدث. استيقظ الحراس الشخصيون كما لو كانوا من حلم ، ثم تحركوا  ميكانيكياً ، ليتبعوا السيد الشاب الى  الداخل. كان الجميع في حيرة من أمرهم. كيف تتحرك أرجل السيد الصغير بهذه السرعة؟ هل تلبسه شبح ؟!

كان الحراس الشخصيون الثمانية في عائلة جون يبحثون بجنون في كل مكان عن سيدهم الشاب الصغير. إنهم يدركون تمام الإدراك أنهم في وضع صعب ؛ إذا أدرك  الجد جون  تقصيرهم في واجب حماية السيد الشاب ، فلن يكونوا قادرين على الهروب من العقاب. إذا تسبب جد هذا السيد الشاب في إحداث فوضى مرة أخرى … لم يجرؤ هؤلاء الرجال على مواصلة هذا الخط من التفكير.

كم هو مزعج. هبت رياح شديدة بشكل غريب داخل ثوب الشاب للسيد الشاب  جون الحالي وهو يسارع لتغيير ملابسه. إذا اكتشف الناس أنه سبح عاريًا  ، وركض عاريًا ثم جرد رجلًا آخر من ملابسه فستضيع كل سمعته كقاتل بسبب هذا الحادث

لماذا هم غير متأكدين أن هذا سيدهم الصغير؟ لأن هذا الرجل كان يرتدي رداء غير مناسب للغاية وكان مظهره فوضى تامة. على الرغم من أن  السيد الشاب جون  غير جيد و غير نافع لأي شيئ  ، إلا أن مظهره كان دائمًا يعتبر جيدًا جدًا لأنه عادة ما يعلق أهمية كبيرة على مظهره. هذا هو السبب في أنهم قرروا أن هذا الشخص  ليس هو الشخص الذي يبحثون عنه. ولكن هل يمكن لشخصين مختلفين أن يبدوان متشابهين؟

أغلقت بوابة  سكن جون بإحكام خلف الجميع!

بينما كان يحلق للخلف طار  شكل سريع ورشيق من قارب المتعة ، يشع ضوء فضي لامع بشكل غير متوقع. كانت السيدة يو إير و قد إستلمت جسد اللورد ليو  بين ذراعيها قبل أن تعود إلى القارب بالحبل الذي ربطته حول خصرها في وقت سابق …(حبل ؟ ربما لا أحد بهذا العالم يجيد السباحة . هاي فليتكب أحدكم رواية تناسخ أول سباح عرفه العالم)

في أعماق الليل عندما كان القمر عالياً في السماء ، كان جون وو يي لا يزال جالسًا على كرسيه المتحرك كما كان من قبل ، يشرب وحده  بذهول و ينتظر بهدوء أن يأتي ابن أخيه.  انسكب ضوء القمر اللطيف على وجهه الثابت ، كان الضوء  والظل يرقصان عبر تعبيره الهادئ و المتزن .

2- شوان الفضة (منخفض – متوسط – مرتفع)

نظرة متفائلة ، نظرة متحمسة  ، نظرة متوقعة ، أو ربما … نظرة يائسة!

“نعم!” تحدث جون مو تشي بصراحة. “قاعة الجواهر الرائعة متغطرسة للغاية!” لكنه شعر فجأة أن هناك خطأ ما. عندما تحدث العم الثالث عن قاعة الجوهرة الرائعة ، لماذا توقف في الوسط؟ لهجته ليست مناسبة للغاية.

جاء صوت من بوابة الفناء بينما كان جون مو تشي ، يرتدي ثوبه الخاص ، يمشي مبتسمًا.

قرر اللورد ليو في وقت سابق أن هذا الشخص الجبان الذي يتنصت عليه لن يكون بالتأكيد خصمًا صعبًا. على الرغم من أنه لا يعرف كيف يسبح ، إلا أنه لا يزال بإمكانه الهجوم والتراجع والدفاع بمساعدة الخيزران. عندما أطلق عليه سهم الماء ، لوح اللورد ليو بأكمامه و صده  على الفور. وكشف ذلك أن مهارة نظيره ليست عالية ، مما جعله يصبح  أكثر ارتياحًا. ولكن عندما اقترب من الماء ، اكتشف أن رأس عمود البامبو الذي كان أمامه قد اختفى بشكل غير متوقع!

أدار جون وو يي ببطء كرسيه المتحرك وفحص جون مو تشي دون عناء وبهدوء لأعلى ولأسفل لاكتشاف أي مشاكل فقط ثم استرخى وقال. “سمعت أنك … خلقت ضجة كبيرة في فترة ما بعد الظهر في قاعة الجواهر الرائعة؟”

“من الجيد أنك تفهم.” ابتسم جون وو يي بشكل معتدل. “لهذا الأمر ، كنت أنتظرك طوال الليل. بما أنك تفهم الآن ، تناول مشروبًا معي. “

“نعم!” تحدث جون مو تشي بصراحة. “قاعة الجواهر الرائعة متغطرسة للغاية!” لكنه شعر فجأة أن هناك خطأ ما. عندما تحدث العم الثالث عن قاعة الجوهرة الرائعة ، لماذا توقف في الوسط؟ لهجته ليست مناسبة للغاية.

بينما كان يحلق للخلف طار  شكل سريع ورشيق من قارب المتعة ، يشع ضوء فضي لامع بشكل غير متوقع. كانت السيدة يو إير و قد إستلمت جسد اللورد ليو  بين ذراعيها قبل أن تعود إلى القارب بالحبل الذي ربطته حول خصرها في وقت سابق …(حبل ؟ ربما لا أحد بهذا العالم يجيد السباحة . هاي فليتكب أحدكم رواية تناسخ أول سباح عرفه العالم)

كان لدى جون وو يي عيون كئيبة وكان صامتًا لفترة طويلة قبل التحدث ببطء. “هل لديك أي فكرة أنني إمتلأت بالعرق البارد بمجرد تلقي هذه الأخبار. يبدو جدك بخير من الخارج ، لكنني أعلم أنه خائف! مو تشي ، عمك يعلم أن لديك شجاعة ، ولكن … ما لم يكن ذلك ضروريًا للغاية – أزمة حياة أو موت – لا توجد أي صراع مع قاعة الجواهر الرائعة. لا يمكن لعائلة جون… أن تسيء إلى قاعة الجوهرة الرائعة ، على الأقل في الوقت الحالي. هل تفهم؟!” تحدث حون وو يي هذه الجملة ببطء شديد ، و نطق بعناية كل كلمة ؛ من الصعب أن نتخيل أن كلمات الإستسلام هذه جاءت من فم هذا الرجل العنيد المتعنت.

يبدو هذا تمامًا مثل سيدهم الشاب ولكن يبدو أيضًا أنه مجرد متسول  قذر. هل هذه فقط الطريقة التي يتنكر  بها السيد الشاب جون؟

ذهل جون مو تشي ، ثم جلس ببطء أمام عمه وقال ، “العم الثالث ، ليس من المعتاد منك  أن تقول هذه الكلمات. هل هذه قاعة جوهرة رائعة حقا مخيفة ؟! حتى أنت خائف منهم! “

“شرب؟ دعنا نؤجل هذا لوقت آخر. أخشى أن العم لن يكون قادرًا على شرب النبيذ لمدة أسبوعين مقبلين. ولكن أولا ، أود أن أهنئ العم الثالث لأن الأنواع الخمسة من الأعشاب الطبية في حوزتنا الآن “. ابتسم جون مو تشي. “ولقد قررت بالفعل من فحص نبضك أنك كنت مستعدًا قبل نصف شهر! العم الثالث ، في عشرة أيام أخرى ، يمكنك هدم الشيء الذي تجلس عليه الآن وإشعال النار فيه. سيكون  ذلك اليوم أيضًا عندما يمكن رفع القيود المفروضة على نظامك الغذائي! “

أدار جون وو يي رأسه بعيدًا ، ولم يسمح له برؤية النظرة في عينه وأجاب بنبرة باردة غير مبالية. “لو كنت بمفردي ، بالطبع لن أخاف من قاعة الجواهر الرائعة! حتى لو كانت قاعة الجواهر الرائعة ستصبح أقوى بمئة ضعف ، ماذا يمكنهم أن يفعلوا؟ الرجل له حياة واحدة ، لكل عشب ربيع واحد ، لذلك إذا جاء الموت فليكن! وأنت أيضًا يا مو تشي ، أعلم أنك لا تخشى السماء ولا الأرض وهذا العم الثالث مسرور جدًا. لكنني أشعر دائمًا أنه ليس لديك شعور قوي بالعائلة ، لذلك أريدك أن تعدني! أن تضع في اعتبارك دائمًا أنك أصغر جيل من عائلة نبيلة! أنه خلفك ، هناك عائلة جون كبيرة ومتجذرة بعمق! “

 * بووووووووووووم*

[* هذه مقتطفات من كتاب بوذي عميق للغاية. تتحدث هاتان العبارتان الأوليتان عن إيجاز الوجود البشري.]

“لا تشتتوا انتباهكم  و أعطوني بسرعة  عشبة  القلب المحترق.” لقد تخطت إحدى ساق جون مو تشي بالفعل عتبة البوابة ولم تستدير حتى قبل التحدث. استيقظ الحراس الشخصيون كما لو كانوا من حلم ، ثم تحركوا  ميكانيكياً ، ليتبعوا السيد الشاب الى  الداخل. كان الجميع في حيرة من أمرهم. كيف تتحرك أرجل السيد الصغير بهذه السرعة؟ هل تلبسه شبح ؟!

“في معظم الأوقات ، تكون الأسرة هي أكبر دعم لك ، ولكن في بعض الأحيان ، يمكن أن تكون أيضًا أكبر  نكسة لك!” بدا جون وو يي غريبا. عبرت عينيه عن أشياء كثيرة لم يستطع وضعها في الكلمات. “طالما كان هناك أمل للعائلة ، يجب علينا … ألا نستسلم! هذا مجد العائلة ومأساتها ومسؤوليتها! “

6- شوان السماء (منخفض – متوسط – مرتفع)= جده هنا بالمستوى المرتفع

كان جون مو تشي بقي  صامتًا لفترة طويلة قبل الرد بابتسامة. “اني اتفهم!”

لكن جون مو تشي لم يكن يتوقع أن عمود الخيزران لم يكن صلبا  فحسب ، بل كان قاع  البحيرة عميقًا جدًا. بعد أن ضغط على القطب دون جدوى وإدراك أن الرجل يقترب ، اضطر إلى الاستسلام. بجسده العاري الأبيض ،  سبح بعيداً مثل السمك و دخل وسط مجموعة من الأعشاب البحرية السوداء …

“من الجيد أنك تفهم.” ابتسم جون وو يي بشكل معتدل. “لهذا الأمر ، كنت أنتظرك طوال الليل. بما أنك تفهم الآن ، تناول مشروبًا معي. “

هذا يكشف ضعف حاسم. هذا اللورد ليو ، هذا الذروة المهيمن والخبير الذروة على مستوى شوان الذهب ،… لا يعرف كيف يسبح!

“شرب؟ دعنا نؤجل هذا لوقت آخر. أخشى أن العم لن يكون قادرًا على شرب النبيذ لمدة أسبوعين مقبلين. ولكن أولا ، أود أن أهنئ العم الثالث لأن الأنواع الخمسة من الأعشاب الطبية في حوزتنا الآن “. ابتسم جون مو تشي. “ولقد قررت بالفعل من فحص نبضك أنك كنت مستعدًا قبل نصف شهر! العم الثالث ، في عشرة أيام أخرى ، يمكنك هدم الشيء الذي تجلس عليه الآن وإشعال النار فيه. سيكون  ذلك اليوم أيضًا عندما يمكن رفع القيود المفروضة على نظامك الغذائي! “

4- شوان اليشم (منخفض – متوسط – مرتفع)

أنت تشاهد على موقع ملوك الروايات , KOLNOVEL.COM .. شكرًا

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

“لا تشتتوا انتباهكم  و أعطوني بسرعة  عشبة  القلب المحترق.” لقد تخطت إحدى ساق جون مو تشي بالفعل عتبة البوابة ولم تستدير حتى قبل التحدث. استيقظ الحراس الشخصيون كما لو كانوا من حلم ، ثم تحركوا  ميكانيكياً ، ليتبعوا السيد الشاب الى  الداخل. كان الجميع في حيرة من أمرهم. كيف تتحرك أرجل السيد الصغير بهذه السرعة؟ هل تلبسه شبح ؟!

* mazino *

لذا استمر هؤلاء الحراس الشخصيون الثمانية في التحديق باهتمام ، ثم حصلوا  في نفس الوقت على المفاجأة سارة ، غير قادرين على احتواء فرحتهم!

* 5 5 5 *

3- شوان الذهب (منخفض – متوسط – مرتفع) = لي يوران هنا بالمستوى المنخفظ

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

4- شوان اليشم (منخفض – متوسط – مرتفع)

* مستويات الشوان :

كان جون مو تشي بقي  صامتًا لفترة طويلة قبل الرد بابتسامة. “اني اتفهم!”

1-شوان تشي (1-9)= البطل هنا بالمستوى الرابع

ذعر. مثل عثة تتجه الى اللهب  ، لم يتمكن من منع نفسه من النزول  في الماء. قبل أن يتاح له الوقت لجمع نفسه ، رأى فخضين أبيضين كبيرين ليسا بعيدين أمامه وهما يتحركان برفق بعيدا و يصنعان مسافة –  برؤية هذا المشهد المهين  لم يستطع إلا أن يغضب أكثر فملاحقته بالماء غير ممكنة !

2- شوان الفضة (منخفض – متوسط – مرتفع)

كان اللورد ليو العظيم سابقا يرقد أمام قدميها بينما يهذي بأشياء غريبة  ،كان فاقدًا للوعي …

3- شوان الذهب (منخفض – متوسط – مرتفع) = لي يوران هنا بالمستوى المنخفظ

كان جون مو تشي قد اكتشف هذه النقطة في ذلك الجزء من الثانية. لذلك ، قام على الفور بسحب عمود الخيزران. طالما أنه يمكن أن يكسر أو يبعد  عمود الخيزران  ، لن يجد اللورد ليو أي مكان للعثور على موطئ قدم وسيضطر إلى الغرق إن حاول الإمساك به !

4- شوان اليشم (منخفض – متوسط – مرتفع)

كان جون مو تشي قد اكتشف هذه النقطة في ذلك الجزء من الثانية. لذلك ، قام على الفور بسحب عمود الخيزران. طالما أنه يمكن أن يكسر أو يبعد  عمود الخيزران  ، لن يجد اللورد ليو أي مكان للعثور على موطئ قدم وسيضطر إلى الغرق إن حاول الإمساك به !

5- شوان الأرض (منخفض – متوسط – مرتفع) =عمه هنا بالمستوى المنخفظ

“ماذا يفعل ثمانيتكم؟ كنت خائف لدرجة  الغباء في فترة ما بعد الظهر من قبل الثيران الصغيرة تلك الفتاة لينغ منغ *فوكن* إير . همف! همف! لقد ناديتكم  عدة مرات وفوجأت عندما لم يرد أحد. ” سارع الشاب الصغير جون لإهناتهم و هو يهز رأسه ، ويبدو أنه يكره الحديد لأنه لا يصبح صلبًا (الشرح قاجم) – مستاءً منهم لعدم وجودهم عندما يحتاج إليهم. “ألم يكن مجرد خبير على مستوى شوان السماء؟ هل شعرتم بالخوف؟ أنا غاضب لمجرد النظر إلى تعابيركم الغبية. هل تريدون تركي أموت! “

6- شوان السماء (منخفض – متوسط – مرتفع)= جده هنا بالمستوى المرتفع

في أعماق الليل عندما كان القمر عالياً في السماء ، كان جون وو يي لا يزال جالسًا على كرسيه المتحرك كما كان من قبل ، يشرب وحده  بذهول و ينتظر بهدوء أن يأتي ابن أخيه.  انسكب ضوء القمر اللطيف على وجهه الثابت ، كان الضوء  والظل يرقصان عبر تعبيره الهادئ و المتزن .

7- شوان الروح (منخفض – متوسط – مرتفع)

4- شوان اليشم (منخفض – متوسط – مرتفع)

سيرفر ديسكورد الموقع – غرفة مخصصة لكل رواية
أتمني أن ينال إعجابكم
https://discord.gg/vpDyW5e

 * بووووووووووووم*

بعد البحث حتى  وقت متأخر من الليل ، عاد الحراس الثمانية المرهقون إلى البوابة الرئيسية لسكن جون . فجأة ، ألقوا نظرة على شخصية بدت مشابهة جدا للسيد الشاب لأسرتهم وركضوا على عجل.

---

ترجمة موقع ملوك الروايات. لا تُلهِكُم القراءة عن اداء الصلوات فى أوقاتها و لا تنسوا نصيبكم من القرآن

أشترك الان من هنا. ولامزيد من الاعلانات
لا تنسى وضع تعليق للمترجم فهذا يساعده على الاستمرار ومواصلة العمل عندما يرى تشجيعًا.

التعليقات

اعدادات القارئ

لايعمل مع الوضع اليلي
لتغير كلمة إله الى شيء أخر
إعادة ضبط