نظرًا لتوقف عرض الإعلانات على الموقع بسبب حظره من شركات الإعلانات ، فإننا نعتمد الآن بشكل كامل على دعم قرائنا الكرام لتغطية تكاليف تشغيل الموقع وتوجيه الفائض نحو دعم المترجمين. للمساهمة ودعم الموقع عن طريق الباي بال , يمكنك النقر على الرابط التالي
paypal.me/IbrahimShazly
هذا المحتوى ترفيهي فقط ولايمت لديننا بأي صلة. لا تجعلوا القراءة تلهيكم عن صلواتكم و واجباتكم.

carefree path of dreams 8

كان صباحًا هادئ.

قطف فانغ يوان بعض الفاكهة الطازجة لتناول الإفطار، ذهب إلى النهر وجمع بعض مياه الينابيع النقية. ثم أخرج طقم الشاي الخاص به وبعض أوراق شاي استجواب القلب.

تجمع ضباب كثيف حول الأوراق الخضراء الزمردية، متكثفًا على شكل قطرات ماء بحجم اللؤلؤ.

داخل مزرعة أرز اليشم القرمزي، سكب فانغ يوان آخر سائل ناري. من زاوية عينه، لاحظ أن إحداها تكبر بشكل استثنائي وبالتالي شعر بالاستياء.

تجول فانغ يوان في أرجاء المزرعة، ونثر مسحوق غاز الرهج بعناية على التربة، خاصةً حول شجرة شاي استجواب القلب ونبات أرز اليشم القرمزي، حيث كانت هذه النباتات الروحية التي أراد حمايتها.

“برؤية كيف تضررت شجرة شاي استجواب القلب، فإن جوهر أوراق الشاي المخمرة سيجذبه أكثر، أليس كذلك؟”

“لا أستطيع أن أتخيل، مثل هذا الوحش الرشيق والقوي سيكون خائف من غاز رهج عادي؟”

غلي الماء، وغسل القدر، ووضع أوراق الشاي …

بعد الانتهاء من نثر المسحوق، مسح عرقه، وجلس على صخرة كبيرة وبدأ يفكر.

في صباح اليوم التالي، استيقظ فانغ يوان فجأة.

“نمس خائف من غاز الرهج؟ انتظر لحظة، هذا النمس ليس نمسًا عاديًا، من المحتمل أن مخاوفه مختلفة عن النمس العادي. يحب نمس أكل الثعابين، فربما كان يأكل الكثير من الثعابين وطور سمات خاصة معينة؟ … لحسن الحظ لا يزال لدي الكثير من مسحوق غاز الرهج المتبقي! ”

“برؤية كيف تضررت شجرة شاي استجواب القلب، فإن جوهر أوراق الشاي المخمرة سيجذبه أكثر، أليس كذلك؟”

من أجل صنع ما يكفي من سائل النيران الثابتة، اشترى فانغ يوان ليس فقط مسحوق غاز الرهج عالي الجودة، ولكن أيضًا اشتري كمية كبيرة منه، بالتالي لا داعي للقلق بشأن عدم وجود ما يكفي منه في الوقت الحالي.

أخذ فانغ يوان فنجان شاي، وسار بضع خطوات إلى الأمام وتوقف على بعد متر ونصف من نمس الابيض.

“لكن لا يزال يتعين علي توخي الحذر، حيث قد يتفاعل نمس الابيض بشكل مختلف بمجرد أن يصبح يائسًا.”

“هههه .. أنت نمس، ولست قرد!”

قطف فانغ يوان بعض الفاكهة الطازجة لتناول الإفطار، ذهب إلى النهر وجمع بعض مياه الينابيع النقية. ثم أخرج طقم الشاي الخاص به وبعض أوراق شاي استجواب القلب.

داخل مزرعة أرز اليشم القرمزي، سكب فانغ يوان آخر سائل ناري. من زاوية عينه، لاحظ أن إحداها تكبر بشكل استثنائي وبالتالي شعر بالاستياء.

تم تحميص هذه الأوراق قبل أن يتم ختمها، مما حافظ على جوهر أوراق شاي استجواب القلب، وبما أنه تم تخزينها بعيدًا وإخفائها جيدًا، لم يتمكن النمس الأبيض من وضع كفوفه عليها.

“هل تعلم النمس الأبيض هذه الحركات من إنسان؟”

إذا أخذ نمس الابيض هذه الأوراق الأخيرة، فسيكون فانغ يوان بالتأكيد عاجزًا عن الكلام وحزين للغاية.

“لكن لا يزال يتعين علي توخي الحذر، حيث قد يتفاعل نمس الابيض بشكل مختلف بمجرد أن يصبح يائسًا.”

غلي الماء، وغسل القدر، ووضع أوراق الشاي …

داخل الوادي، مقسومًا على خط من مسحوق غاز الرهج، جلس إنسان ونمس يستمتعان بالشاي. كان مشهدًا مثيرًا للاهتمام.

لم يمض وقت طويل، وارتفعت رائحة أوراق الشاي.

“إذا أعطيته ما يكفي من الشاي ليشربه، فهل سيكون من الممكن لهذا النمس الأبيض أن يصبح ذكيًا مثل الإنسان، ويتمكن من التحدث؟”

“جيد!”

كما هو متوقع، ظهر صوت الهسهسة العالي تلاه وميض أبيض. سار حول مسحوق غاز الرهج لكنه لم يجرؤ على الاقتراب منه.

على الرغم من أنه شرب هذا الشاي مرات لا تحصى، إلا أن الراحة التي جلبها هذا الشاي إلى فانغ يوان كانت لا تزال قادرة على كسب ثناءه. لاحظ صفاته ورأى تغييرًا في السحر، ”

الاسم: فانغ يوان

الاسم: فانغ يوان

الجوهر: 1

بسبب خبرته المحدودة، لم يستطع فانغ يوان معرفة قطرات الكريستال.

الروح: 1

“يجب أن يكون لدى الشخص العادي قيمة سحرية متوسطة تبلغ 1، لكنني تجاوزت ذلك بالفعل بمقدار النصف تقريبًا … على الرغم من انخفاض تأثير شاي استجواب القلب، قبل أن يفقد كل فعاليته، ربما يمكنه زيادة مستواي السحري من خلال أكثر من ضعف المتوسط؟ ”

السحر: 1.4

بعد الانتهاء من نثر المسحوق، مسح عرقه، وجلس على صخرة كبيرة وبدأ يفكر.

العمر: 18

كان فانغ يوان لا يزال يفكر في وضع يديه على قطرات الكريستال، لأنها كانت سمادًا روحيًا.

تدريب: لا يوجد

لم يمض وقت طويل، وارتفعت رائحة أوراق الشاي.

التقنيات: لا يوجد

“كيكي!”

المهارات: [الطب (المستوى 1)]، [علم النبات (المستوى 3)] ”

يمكن أن يفهم النمس الأبيض وتراجع على الفور.

“يجب أن يكون لدى الشخص العادي قيمة سحرية متوسطة تبلغ 1، لكنني تجاوزت ذلك بالفعل بمقدار النصف تقريبًا … على الرغم من انخفاض تأثير شاي استجواب القلب، قبل أن يفقد كل فعاليته، ربما يمكنه زيادة مستواي السحري من خلال أكثر من ضعف المتوسط؟ ”

“برؤية كيف تضررت شجرة شاي استجواب القلب، فإن جوهر أوراق الشاي المخمرة سيجذبه أكثر، أليس كذلك؟”

أكثر من ضعف الإنسان العادي، كيف سيكون شعورك؟

“في الأصل، كان الشاي الروحي ينمو فقط أوراق شاي جديدة في الموسم المقبل، ولكن براعم جديدة نبتت اليوم … هذا السماد الروحي مذهل!”

ما لم يعرفه فانغ يوان هو أنه على الرغم من أنه زاد بمقدار 0.4 فقط في السحر، إلا أنه سيشعر بحكمة أكبر، وسيستغرق حفظ الكتب وقتًا أقصر بكثير من المعتاد، كما لو كانت الآلهة تساعده.

لطالما كان التساؤل عن شاي استجواب القلب شيئًا روحيًا، بالإضافة إلى الشاي التأملي، كانت التأثيرات ملحوظة. بخلاف فانغ يوان نفسه، لم يكن بإمكان العجوز تيان الاستمتاع بمثل هذا الشاي من قبل.

خذ الآن على سبيل المثال، في زاوية عينه، سرعان ما اكتشف وميضًا أبيض.

كان صباحًا هادئ.

“ألم تستسلم؟ تعال!”

“يجب على المرء أن يحذر دائمًا من الآخرين … الحيوانات!”

مع مسحوق غاز الرهج في يده، انتظر فانغ يوان بصبر دون خوف وصرخ بصوت عالٍ.

كان القمر قد غرب وكانت النجوم قاتمة، لكن فروه الأبيض لا يزال يتألق ببراعة. لوح بمخلبه وأخرج كيس أخضر من الخلف.

من اللقاء السابق، كان يعلم أن النمس الأبيض كان كائنًا روحيًا، ولا يمكن التعامل معه بالطرق العادية، ويبدو أنه يمكن أن يفهم ما كان يقوله فانغ يوان.

من اللقاء السابق، كان يعلم أن النمس الأبيض كان كائنًا روحيًا، ولا يمكن التعامل معه بالطرق العادية، ويبدو أنه يمكن أن يفهم ما كان يقوله فانغ يوان.

“أظهر!”

خذ الآن على سبيل المثال، في زاوية عينه، سرعان ما اكتشف وميضًا أبيض.

“تعال!”

أخذ فانغ يوان فنجان شاي، وسار بضع خطوات إلى الأمام وتوقف على بعد متر ونصف من نمس الابيض.

“… …”

أدى ظهور النمس الأبيض فانغ يوان إلى التفكير في السيد وينكسين. كان لدى سيد وينكسين نفس التعبير أيضًا عند شرب شاي فانغ يوان.

تردد صدى صوته في جميع أنحاء الوادي، لكن الظل الأبيض لم يظهر في أي مكان.

شبَّك النمس الأبيض كفوفه معًا كما لو كان إنسانًا يعتذر، وعيناه السوداء تحدقان نحو فنجان الشاي، كما لو كان يتوسل لتناول الشاي.

“هذا صحيح، إنه النهار الآن …”

“لكن لا يزال يتعين علي توخي الحذر، حيث قد يتفاعل نمس الابيض بشكل مختلف بمجرد أن يصبح يائسًا.”

نظر فانغ يوان الى شروق الشمس، “حل الليل؟ إيه … هذا زميل يقدر فقط النباتات الروحية، والشيء الوحيد المتفوق أكثر من استجواب القلب الشاي هنا هو …”

على أي حال، كان يحتاج فقط إلى الإيمان بشاي استجواب القلب الخاص به.

ابتسم لنفسه وخمر وعاءً آخر من شاي استجواب القلب، رائحة الشاي انتشرت بعيدًا.

“فيو … كيك…”

“هسهسة!”

“حسنًا، حسنًا، بالنظر إليك، يا لك من مسكين، ماذا عن فنجان آخر!”

كما هو متوقع، ظهر صوت الهسهسة العالي تلاه وميض أبيض. سار حول مسحوق غاز الرهج لكنه لم يجرؤ على الاقتراب منه.

“همسة!”

“برؤية كيف تضررت شجرة شاي استجواب القلب، فإن جوهر أوراق الشاي المخمرة سيجذبه أكثر، أليس كذلك؟”

الجوهر: 1

أخذ فانغ يوان فنجان شاي، وسار بضع خطوات إلى الأمام وتوقف على بعد متر ونصف من نمس الابيض.

“تعال!”

“همسة!”

“حسنًا، حسنًا، بالنظر إليك، يا لك من مسكين، ماذا عن فنجان آخر!”

خلف الخط الذي حدده مسحوق غاز الرهج، بينما حاول نمس الابيض الاقتراب، انتصب فروه وأصدر صوتًا من الخوف لكنه لم يجرؤ على الاقتراب.

بعد أن أخذ رشفة صغيرة، ابتسم نمس الأبيض، أخذ رشفة أخرى كما لو أنه يقدر فنجان الشاي.

رائحة الشاي جعلت نمس الابيض أكثر يأسًا لأنه حك رأسه مثل القرد.

عند سماع هذا الصوت، عرف فانغ يوان من وصل. عطس، ذهب إلى المزرعة ورأى النمس الأبيض.

“هههه .. أنت نمس، ولست قرد!”

لاحظ فانغ يوان أن النمس الأبيض كان مرتبكًا بعض الشيء، لذا أخرج بعض السماد الروحي، “هذا هو الذي أبحث عنه! سأدعوك لفنجان الشاي هذا أولاً، وأعاملك كضيف، في المرة القادمة إذا كنت تريد فنجان شاي آخر، أحضر لي هذا السماد الروحي!”

أصبح فانغ يوان مفتونًا وتولى الطفل الذي بداخله السيطرة. بعد أن عبث مع نمس الابيض، صرخ قائلاً: “إذا لم تسأل وتأخذ، فهذا يجعلك لصًا! شجرة الشاي وأوراق الشاي هذه لها مالك، فقط إذا أنا رغبت في إعطائه إليك، إذن سيكون لك.. مفهوم؟ ”

ولكن إذا كان قادرًا على توفير السماد الروحي كل يوم، فمن المحتمل أنه سيكون قادرًا على تذوق أرز اليشم القرمزي في الشهر التالي.

داخل الوادي، كان يعيش دائمًا وحده وكان قد اعتاد بالفعل على التمتمة لنفسه. ضحك على نفسه، “كيف أتوقع منك أن تفهم مثل هذه التعاليم المعقدة …”

“لكن لا يزال يتعين علي توخي الحذر، حيث قد يتفاعل نمس الابيض بشكل مختلف بمجرد أن يصبح يائسًا.”

في هذه اللحظة، اتسعت عيون فانغ يوان.

مع مسحوق غاز الرهج في يده، انتظر فانغ يوان بصبر دون خوف وصرخ بصوت عالٍ.

شبَّك النمس الأبيض كفوفه معًا كما لو كان إنسانًا يعتذر، وعيناه السوداء تحدقان نحو فنجان الشاي، كما لو كان يتوسل لتناول الشاي.

من اللقاء السابق، كان يعلم أن النمس الأبيض كان كائنًا روحيًا، ولا يمكن التعامل معه بالطرق العادية، ويبدو أنه يمكن أن يفهم ما كان يقوله فانغ يوان.

“هذا النمس الأبيض سحري!”

“لكن لا يزال يتعين علي توخي الحذر، حيث قد يتفاعل نمس الابيض بشكل مختلف بمجرد أن يصبح يائسًا.”

تمتم فانغ يوان لنفسه، ونظر إلى فنجان الشاي في يديه، وفجأة أدرك، “نعم … شاي استجواب القلب له خصائص سحرية وسيكون أكثر قيمة للحيوانات البرية. هل أوراق الشاي هذه جعلته أذكى؟ ”

إذا أخذ نمس الابيض هذه الأوراق الأخيرة، فسيكون فانغ يوان بالتأكيد عاجزًا عن الكلام وحزين للغاية.

قال فانغ يوان لـ النمس الابيض، “إذا كنت تريد أن تشرب فنجان الشاي هذا، فعليك أن تفهم … من الصعب الحصول على هذا الشاي، ولم يتبق لي الكثير منه. إذا كنت تريد حقًا هذا الشاي، فسيتعين عليك استبداله بالسماد الذي أحضرته في المرة الأخرى! ”

“كيكي!”

كان فانغ يوان لا يزال يفكر في وضع يديه على قطرات الكريستال، لأنها كانت سمادًا روحيًا.

كان فانغ يوان لا يزال يفكر في وضع يديه على قطرات الكريستال، لأنها كانت سمادًا روحيًا.

كان هذا لأنه لاحظ أنه باستخدام قطرات الكريستال كسماد، نمت أرز اليشم القرمزي بشكل جيد جدًا، وحتى الأغصان المكسورة لشجرة شاي استجواب القلب بدأت في التعافي وبدأت البراعم في الظهور.

“الأخ النمس! الشمس لم تشرق بعد!”

جعل هذا فانغ يوان يدرك أن قطرات الكريستال الشفافة التي جلبها النمس الأبيض كانت سمادًا روحيًا متفوقًا، وتعزز نمو جميع النباتات الروحية بطرق لا يمكن لأحد أن يتخيلها.

في الحلم، أخذ كميات كبيرة من السماد الروحي، وغطى بها شجرة شاي استجواب القلب والأرز اليشم القرمزي. كان الحصاد الذي تمكن من الحصول عليه وفيرًا لدرجة أنه لم يكن قادرًا على تخزينه في المخزن، وعلى الرغم من أنه كان في حلمه، فقد ابتسم لنفسه.

بسبب خبرته المحدودة، لم يستطع فانغ يوان معرفة قطرات الكريستال.

كان القمر قد غرب وكانت النجوم قاتمة، لكن فروه الأبيض لا يزال يتألق ببراعة. لوح بمخلبه وأخرج كيس أخضر من الخلف.

على بعد حوالي 100 ميل من جبل الروح النقي، بقي الكثير منها غير مستكشَف ولم يكن باستطاعة سوى وحش روحي مثل هذا النمس الأبيض استكشاف المناطق المجهولة ومعرفة مكان به مثل هذا العنصر الثمين.

داخل الوادي، كان يعيش دائمًا وحده وكان قد اعتاد بالفعل على التمتمة لنفسه. ضحك على نفسه، “كيف أتوقع منك أن تفهم مثل هذه التعاليم المعقدة …”

“هل تفهم؟”

على الرغم من أنه تناول رشفات صغيرة، إلا أن فنجان الشاي كان يمثل كمية صغيرة من الشاي.

لاحظ فانغ يوان أن النمس الأبيض كان مرتبكًا بعض الشيء، لذا أخرج بعض السماد الروحي، “هذا هو الذي أبحث عنه! سأدعوك لفنجان الشاي هذا أولاً، وأعاملك كضيف، في المرة القادمة إذا كنت تريد فنجان شاي آخر، أحضر لي هذا السماد الروحي!”

الروح: 1

نظر النمس الأبيض إلى السماد الروحي في يديه وبدا أنه يفهم القليل مما قاله فانغ يوان.

في النهاية، استنشق النمس الأبيض الأسمدة الروحية التي رمى بها فانغ يوان، وأكد أن إبريق الشاي لم يعد به شاي،

“حسنًا، تراجع الآن، وإلا إذا أسقطت فنجان الشاي هذا، فلا تلومني!”

“حسنًا، تراجع الآن، وإلا إذا أسقطت فنجان الشاي هذا، فلا تلومني!”

اتخذ فانغ يوان خطوتين إلى الأمام.

خذ الآن على سبيل المثال، في زاوية عينه، سرعان ما اكتشف وميضًا أبيض.

يمكن أن يفهم النمس الأبيض وتراجع على الفور.

“في الأصل، كان الشاي الروحي ينمو فقط أوراق شاي جديدة في الموسم المقبل، ولكن براعم جديدة نبتت اليوم … هذا السماد الروحي مذهل!”

اقترب فانغ يوان من الخط الذي صنعه مسحوق غاز الرهج، ووضع فنجان الشاي بعيدًا عن الخط، “استمتع!”

الاسم: فانغ يوان

“كيكي!”

“هسهسة!”

ظهر النمس الأبيض مثل البرق.

“جيد!”

عندما اقترب النمس الأبيض من حدود مسحوق غاز الرهج، تباطأ ودار حول فنجان الشاي، بدا سعيدًا.

“في الأصل، كان الشاي الروحي ينمو فقط أوراق شاي جديدة في الموسم المقبل، ولكن براعم جديدة نبتت اليوم … هذا السماد الروحي مذهل!”

“حسنًا، يبدو أنه يستمتع بشاي استجواب القلب! بعد كل شيء، صنعت الشاي التأملي لتحضير فنجان الشاي هذا …”

قطف فانغ يوان بعض الفاكهة الطازجة لتناول الإفطار، ذهب إلى النهر وجمع بعض مياه الينابيع النقية. ثم أخرج طقم الشاي الخاص به وبعض أوراق شاي استجواب القلب.

لاحظ فانغ يوان ذلك وأومأ برأسه ووسع عينيه بقوة.

“ألم تستسلم؟ تعال!”

كان يعتقد أن النمس الأبيض سيلعق فنجان الشاي. ومع ذلك، لم يتوقع أبدًا أن يقف، ويجلس كإنسان، ثم يستخدم قدميه لرفع الفنجان لأعلى وأخذ رشفة.

العمر: 18

“فيو … كيك…”

جعل هذا فانغ يوان يدرك أن قطرات الكريستال الشفافة التي جلبها النمس الأبيض كانت سمادًا روحيًا متفوقًا، وتعزز نمو جميع النباتات الروحية بطرق لا يمكن لأحد أن يتخيلها.

بعد أن أخذ رشفة صغيرة، ابتسم نمس الأبيض، أخذ رشفة أخرى كما لو أنه يقدر فنجان الشاي.

“ألم تستسلم؟ تعال!”

“ماذا! يجب أن أرى هذا الشيء! هذا ليس نمس …”

بسبب خبرته المحدودة، لم يستطع فانغ يوان معرفة قطرات الكريستال.

أدى ظهور النمس الأبيض فانغ يوان إلى التفكير في السيد وينكسين. كان لدى سيد وينكسين نفس التعبير أيضًا عند شرب شاي فانغ يوان.

كان هذا لأنه لاحظ أنه باستخدام قطرات الكريستال كسماد، نمت أرز اليشم القرمزي بشكل جيد جدًا، وحتى الأغصان المكسورة لشجرة شاي استجواب القلب بدأت في التعافي وبدأت البراعم في الظهور.

“هل تعلم النمس الأبيض هذه الحركات من إنسان؟”

كما هو متوقع، ظهر صوت الهسهسة العالي تلاه وميض أبيض. سار حول مسحوق غاز الرهج لكنه لم يجرؤ على الاقتراب منه.

على الرغم من أنه تناول رشفات صغيرة، إلا أن فنجان الشاي كان يمثل كمية صغيرة من الشاي.

نظر النمس الأبيض إلى السماد الروحي في يديه وبدا أنه يفهم القليل مما قاله فانغ يوان.

بعد الشرب، حدق النمس الأبيض نحو فانغ يوان، كما لو كان كلبًا مهجورًا، وبدا كما لو أنه يريد فنجان آخر من الشاي.

لأنه بناءً على حساباته، حتى إذا كان أرز اليشم القرمزي قادرًا على النمو بسلاسة، فسيستغرق الأمر بضعة أشهر قبل الحصاد الأول.

“أنت ذكي جدًا …”

ما لم يعرفه فانغ يوان هو أنه على الرغم من أنه زاد بمقدار 0.4 فقط في السحر، إلا أنه سيشعر بحكمة أكبر، وسيستغرق حفظ الكتب وقتًا أقصر بكثير من المعتاد، كما لو كانت الآلهة تساعده.

سخر فانغ يوان، “الآن أنت تعرف مدى صعوبة الحصول على أوراق الشاي هذه وتحضيرها؟”

في صباح اليوم التالي، استيقظ فانغ يوان فجأة.

لطالما كان التساؤل عن شاي استجواب القلب شيئًا روحيًا، بالإضافة إلى الشاي التأملي، كانت التأثيرات ملحوظة. بخلاف فانغ يوان نفسه، لم يكن بإمكان العجوز تيان الاستمتاع بمثل هذا الشاي من قبل.

تم تحميص هذه الأوراق قبل أن يتم ختمها، مما حافظ على جوهر أوراق شاي استجواب القلب، وبما أنه تم تخزينها بعيدًا وإخفائها جيدًا، لم يتمكن النمس الأبيض من وضع كفوفه عليها.

“إذا أعطيته ما يكفي من الشاي ليشربه، فهل سيكون من الممكن لهذا النمس الأبيض أن يصبح ذكيًا مثل الإنسان، ويتمكن من التحدث؟”

كان يعتقد أن النمس الأبيض سيلعق فنجان الشاي. ومع ذلك، لم يتوقع أبدًا أن يقف، ويجلس كإنسان، ثم يستخدم قدميه لرفع الفنجان لأعلى وأخذ رشفة.

نظر فانغ يوان إلى النمس الأبيض الذي يبدو أنه أصبح أكثر ذكاءً، مع فكرة تطورت في رأسه.

تردد صدى صوته في جميع أنحاء الوادي، لكن الظل الأبيض لم يظهر في أي مكان.

“حسنًا، حسنًا، بالنظر إليك، يا لك من مسكين، ماذا عن فنجان آخر!”

“آه؟ هل تريد المزيد؟”

“يجب على المرء أن يحذر دائمًا من الآخرين … الحيوانات!”

“لا … لا يمكنني إعطائك المزيد، هذا كل ما لدي من أوراق الشاي لهذا اليوم!”

“هسهسة!”

داخل الوادي، مقسومًا على خط من مسحوق غاز الرهج، جلس إنسان ونمس يستمتعان بالشاي. كان مشهدًا مثيرًا للاهتمام.

“إذا أعطيته ما يكفي من الشاي ليشربه، فهل سيكون من الممكن لهذا النمس الأبيض أن يصبح ذكيًا مثل الإنسان، ويتمكن من التحدث؟”

في النهاية، استنشق النمس الأبيض الأسمدة الروحية التي رمى بها فانغ يوان، وأكد أن إبريق الشاي لم يعد به شاي،

“أنت ذكي جدًا …”

“يجب على المرء أن يحذر دائمًا من الآخرين … الحيوانات!”

بعد الانتهاء من نثر المسحوق، مسح عرقه، وجلس على صخرة كبيرة وبدأ يفكر.

نظر فانغ يوان إلى ظل النمس الأبيض، وغمغم في نفسه، “على الرغم من أن الحيوانات البرية لديها عقل أنقى من البشر، إلا أنه لا يزال علي أن أحترس منه، وفقط عندما يجلب لي السماد الروحي، سأعطيه القليل من أوراق الشاي النيئة، حتى يعرف أنه إذا أراد شاي استجواب القلب الحقيقي، فسيتعين عليه أن يطيعني، ثم سأشعر بالارتياح قليلاً “.

داخل مزرعة أرز اليشم القرمزي، سكب فانغ يوان آخر سائل ناري. من زاوية عينه، لاحظ أن إحداها تكبر بشكل استثنائي وبالتالي شعر بالاستياء.

منذ أن انتهى من شرب الشاي، وقف، راضيا، تمدد قليلا وبدأ العمل اليومي.

“برؤية كيف تضررت شجرة شاي استجواب القلب، فإن جوهر أوراق الشاي المخمرة سيجذبه أكثر، أليس كذلك؟”

“سماد روحي، اوه سماد روحي!”

عندما اقترب النمس الأبيض من حدود مسحوق غاز الرهج، تباطأ ودار حول فنجان الشاي، بدا سعيدًا.

داخل مزرعة أرز اليشم القرمزي، سكب فانغ يوان آخر سائل ناري. من زاوية عينه، لاحظ أن إحداها تكبر بشكل استثنائي وبالتالي شعر بالاستياء.

لم يمض وقت طويل، وارتفعت رائحة أوراق الشاي.

لأنه بناءً على حساباته، حتى إذا كان أرز اليشم القرمزي قادرًا على النمو بسلاسة، فسيستغرق الأمر بضعة أشهر قبل الحصاد الأول.

تجول فانغ يوان في أرجاء المزرعة، ونثر مسحوق غاز الرهج بعناية على التربة، خاصةً حول شجرة شاي استجواب القلب ونبات أرز اليشم القرمزي، حيث كانت هذه النباتات الروحية التي أراد حمايتها.

ولكن إذا كان قادرًا على توفير السماد الروحي كل يوم، فمن المحتمل أنه سيكون قادرًا على تذوق أرز اليشم القرمزي في الشهر التالي.

“آه؟ هل تريد المزيد؟”

“في الأصل، كان الشاي الروحي ينمو فقط أوراق شاي جديدة في الموسم المقبل، ولكن براعم جديدة نبتت اليوم … هذا السماد الروحي مذهل!”

لاحظ فانغ يوان أن النمس الأبيض كان مرتبكًا بعض الشيء، لذا أخرج بعض السماد الروحي، “هذا هو الذي أبحث عنه! سأدعوك لفنجان الشاي هذا أولاً، وأعاملك كضيف، في المرة القادمة إذا كنت تريد فنجان شاي آخر، أحضر لي هذا السماد الروحي!”

فكر فانغ يوان في اتباع النمس الأبيض، لكن المشكلة الوحيدة هي أنه كان يركض بسرعة البرق، ولذا فقد تخلى عن هذه الفكرة.

“كيكي!”

على أي حال، كان يحتاج فقط إلى الإيمان بشاي استجواب القلب الخاص به.

في هذه اللحظة، اتسعت عيون فانغ يوان.

طالما أن النمس الأبيض يريد شاي استجواب القلب، فسيتعين عليه إحضار السماد الروحي بطاعة.

“حسنًا، يبدو أنه يستمتع بشاي استجواب القلب! بعد كل شيء، صنعت الشاي التأملي لتحضير فنجان الشاي هذا …”

في تلك الليلة، حلم فانغ يوان بشيء.

على أي حال، كان يحتاج فقط إلى الإيمان بشاي استجواب القلب الخاص به.

في الحلم، أخذ كميات كبيرة من السماد الروحي، وغطى بها شجرة شاي استجواب القلب والأرز اليشم القرمزي. كان الحصاد الذي تمكن من الحصول عليه وفيرًا لدرجة أنه لم يكن قادرًا على تخزينه في المخزن، وعلى الرغم من أنه كان في حلمه، فقد ابتسم لنفسه.

“ألم تستسلم؟ تعال!”

إذا أخذ نمس الابيض هذه الأوراق الأخيرة، فسيكون فانغ يوان بالتأكيد عاجزًا عن الكلام وحزين للغاية.

“كيكي!”

أخذ فانغ يوان الكيس وشتم العطر وصرخ، “سماد روحي! الكثير منه !!!”

“كيكي!”

على أي حال، كان يحتاج فقط إلى الإيمان بشاي استجواب القلب الخاص به.

في صباح اليوم التالي، استيقظ فانغ يوان فجأة.

خذ الآن على سبيل المثال، في زاوية عينه، سرعان ما اكتشف وميضًا أبيض.

“الأخ النمس! الشمس لم تشرق بعد!”

في الحلم، أخذ كميات كبيرة من السماد الروحي، وغطى بها شجرة شاي استجواب القلب والأرز اليشم القرمزي. كان الحصاد الذي تمكن من الحصول عليه وفيرًا لدرجة أنه لم يكن قادرًا على تخزينه في المخزن، وعلى الرغم من أنه كان في حلمه، فقد ابتسم لنفسه.

عند سماع هذا الصوت، عرف فانغ يوان من وصل. عطس، ذهب إلى المزرعة ورأى النمس الأبيض.

عند سماع هذا الصوت، عرف فانغ يوان من وصل. عطس، ذهب إلى المزرعة ورأى النمس الأبيض.

كان القمر قد غرب وكانت النجوم قاتمة، لكن فروه الأبيض لا يزال يتألق ببراعة. لوح بمخلبه وأخرج كيس أخضر من الخلف.

فكر فانغ يوان في اتباع النمس الأبيض، لكن المشكلة الوحيدة هي أنه كان يركض بسرعة البرق، ولذا فقد تخلى عن هذه الفكرة.

“إيه؟”

التقنيات: لا يوجد

أخذ فانغ يوان الكيس وشتم العطر وصرخ، “سماد روحي! الكثير منه !!!”

“كيكي!”

بسبب خبرته المحدودة، لم يستطع فانغ يوان معرفة قطرات الكريستال.

---

ترجمة موقع ملوك الروايات. لا تُلهِكُم القراءة عن اداء الصلوات فى أوقاتها و لا تنسوا نصيبكم من القرآن

أشترك الان من هنا. ولامزيد من الاعلانات
لا تنسى وضع تعليق للمترجم فهذا يساعده على الاستمرار ومواصلة العمل عندما يرى تشجيعًا.

التعليقات

اعدادات القارئ

لايعمل مع الوضع اليلي
لتغير كلمة إله الى شيء أخر
إعادة ضبط