نظرًا لتوقف عرض الإعلانات على الموقع بسبب حظره من شركات الإعلانات ، فإننا نعتمد الآن بشكل كامل على دعم قرائنا الكرام لتغطية تكاليف تشغيل الموقع وتوجيه الفائض نحو دعم المترجمين. للمساهمة ودعم الموقع عن طريق الباي بال , يمكنك النقر على الرابط التالي
paypal.me/IbrahimShazly
هذا المحتوى ترفيهي فقط ولايمت لديننا بأي صلة. لا تجعلوا القراءة تلهيكم عن صلواتكم و واجباتكم.

carefree path of dreams 56

التدريب

التدريب

التدريب

عندما دخلوا الدائرة، بدا وكأن المعركة على وشك الانتهاء.

مع مرور الأيام تدريجياً، أصبحت مدينة شاويانغ بأكملها تحت الحراسة المشددة. بمثل هذا الجو الجاد والخطير، حتى الناس العاديين يمكن أن يشعروا به.

“يا؟ هناك فنانين قتاليين يتقاتلون… “

 

 

كل يوم، سيكون هناك أشخاص يأتون من مقاطعة ليويانغ. حتى فنانو القتال من مقاطعات أخرى غمروا المدينة يوميًا.

شارك في هذا القتال اثنين من فناني القتال، أحدهما عجوز والآخر شاب. كان الرجل العجوز رشيقًا وكان يتمتع بمهارات رائعة، لكن كان من الواضح أنه كان بالفعل منهكًا إلى أقصى حد وكان يتم دفعه الى الزاوية من قبل الشاب.

 

 

وغني عن القول، إن الأشخاص الذين لا يمكن عدم ذكرهم، هم تلاميذ طائفة الأشباح الخمسة، الذين يقاتلون ويقتلون باستمرار في الشوارع، كما لو لم يكن هناك توقف للعنف والفوضى.

“حسنا انا أرى ذلك!”

 

فرك فانغ يوان أنفه عندما دخل العربة.

إلى جانب ذلك، كانت هناك أخبار عن اكتشاف كنز في مدينة شاويانغ. انتشر الخبر على نطاق واسع وجذب المزيد من المقاتلين إلى المدينة.

لم يكن يعلم أن ليو يو قد فشلت من قبل بسببه، وكانت محرجًا للغاية. لكنها اختارت ألا تخبره خوفًا من أن تأتي طائفة عودة الروح وتقرع بابه.

 

 

“هناك كنز في مدينة شاويانغ؟ ادعى البعض أنهم رأوا بريقه يتلألأ في السماء، واستمر لسنوات عديدة؟ “

 

كان فانغ يوان يركب حمارًا أخضر؛ وعند سماعه الشائعات المبالغ فيها ضحك.

“مهلا! ليستمع الجميع! “

 

 

“يجب أن تكون هذه الشائعات كاذبة.”

 

كان يسافر بجانبه رجل يبلغ طوله 7 أقدام، جسمه ممتلئ بالعضلات, مثل الثور.

لم تتحرك عيون وانغ فوجي من المعركة أبدًا،

 

كان فانغ يوان يركب حمارًا أخضر؛ وعند سماعه الشائعات المبالغ فيها ضحك.

“قيل هذا شخصيًا من قبل الأخ، لا يمكن أن يكون أقل صحة!”

شارك في هذا القتال اثنين من فناني القتال، أحدهما عجوز والآخر شاب. كان الرجل العجوز رشيقًا وكان يتمتع بمهارات رائعة، لكن كان من الواضح أنه كان بالفعل منهكًا إلى أقصى حد وكان يتم دفعه الى الزاوية من قبل الشاب.

كان هذا الرجل الضخم يحمل فأسًا بحجم الباب، مع جو من الضراوة حوله، قال، “يبدو أنك شخص طيب، لماذا لا تنضم إلينا في جبل رأس البقرة؟ يمكننا أن نأكل كتل ضخمة من اللحوم، ونشرب أوعية ضخمة من النبيذ، ونتحدث عن الذهب والفضة ،كم سيكون ذلك ممتعًا، ها ها! “

 

“أوه لا أوه لا، الأخ وانغ، يشرفني عرضك وكرم ضيافتك، لكن مهاراتي في فنون القتال ليست على قدم المساواة، لذلك أعتقد أنني لن اقبل.”

 

أدار فانغ يوان عينيه بتكتم، غير قادر على تصديق أن هذا الأحمق يمكن أن يكون ملك جبل.

لم تتحرك عيون وانغ فوجي من المعركة أبدًا،

 

 

التقى بهذا الرجل على الطريق. بعد اكتشاف أنهما كانا متجهين إلى مدينة شاويانغ، كانا يسافران معًا منذ ذلك الحين. كان اسمه، على وجه الخصوص، مميزًا جدًا. كان لقبه وانغ واسمه الأول فوجوي. اسم وانغ فوجوي يعني “الملك الغني”، وهذا يبدو بالفعل وكأنه يخص رجل ثري.

اصبحت تعابير وجه الرجل العجوز أسوأ، حيث ترنح بسرعة إلى الوراء، بصق دماء سوداء أرجوانية.

 

هز فانغ يوان كتفيه؛ حقا لم يسمع بهذا الاسم من قبل.

مما قاله وانغ فوجوي، كان جبل رأس البقرة هذا أيضًا من مقاطعة ليويانغ وكان من المفترض أن يكون مشهورًا جدًا.

امتلأت عيون فانغ يوان بالسخرية.

 

“نحن لا نعرف حتى كيف يبدو الكنز، حتى لو فعلنا ذلك، سيسبقنا الخبراء، كما لو كان من السهل العثور عليه!”

“الأخ وانغ، هل تقوم برحلة إلى مدينة شاويانغ بحثًا عن الكنز أيضًا؟”

 

لم يرغب فانغ يوان في التحدث عن الانضمام بعد الآن، وبالتالي غير الموضوع على الفور.

“الأخ وانغ، هل تقوم برحلة إلى مدينة شاويانغ بحثًا عن الكنز أيضًا؟”

 

أدار فانغ يوان عينيه بتكتم، غير قادر على تصديق أن هذا الأحمق يمكن أن يكون ملك جبل.

“نحن لا نعرف حتى كيف يبدو الكنز، حتى لو فعلنا ذلك، سيسبقنا الخبراء، كما لو كان من السهل العثور عليه!”

“أرغ…”

ومضت نظرة داهية على وجه وانغ فوجوي.

مما قاله وانغ فوجوي، كان جبل رأس البقرة هذا أيضًا من مقاطعة ليويانغ وكان من المفترض أن يكون مشهورًا جدًا.

 

“من هذا؟”

“يا؟ لم أكن أعتقد أن الأخ شخص يفهم الوضع “.

كان هذا الرجل الضخم يحمل فأسًا بحجم الباب، مع جو من الضراوة حوله، قال، “يبدو أنك شخص طيب، لماذا لا تنضم إلينا في جبل رأس البقرة؟ يمكننا أن نأكل كتل ضخمة من اللحوم، ونشرب أوعية ضخمة من النبيذ، ونتحدث عن الذهب والفضة ،كم سيكون ذلك ممتعًا، ها ها! “

 

 

فوجئ فانغ يوان قليلاً، “إذن لماذا تتجه إلى مدينة شاويانغ؟”

أصبح فانغ يوان عاجزًا عن الكلام عند سماع رده.

“ها ها…”

 

لوح وانغ فوجوي بيديه بسبب الإثارة وقال: “في الآونة الأخيرة اجتمع الكثير من الناس في شاويانغ، وأخطط لاكتساب الشهرة كفنان قتالي، سمعت أن طائفة الأشباح الخمسة لديها العديد من كبار فناني القتال هنا، حتى الصغار منهم جميعهم هنا أيضًا! كل ما علي فعله هو انتظار فرصة جيدة لتحديهم، والتغلب عليهم، وسوف ينتشر اسمي في جميع أنحاء البلاد. مع ظهور مثل هذه الفرصة الجيدة، كيف يمكنني أن أفوتها؟ “

“أرغ…”

“حسنا انا أرى ذلك!”

“مهلا! ليستمع الجميع! “

قام فانغ يوان بربط يديه معًا، على الأقل فهم أخيرًا سبب الضجة الكبيرة، وكيف أنه لا يزال بإمكانه جذب العديد من الفنانين القتاليين ليأتوا أيضًا.

التقى بهذا الرجل على الطريق. بعد اكتشاف أنهما كانا متجهين إلى مدينة شاويانغ، كانا يسافران معًا منذ ذلك الحين. كان اسمه، على وجه الخصوص، مميزًا جدًا. كان لقبه وانغ واسمه الأول فوجوي. اسم وانغ فوجوي يعني “الملك الغني”، وهذا يبدو بالفعل وكأنه يخص رجل ثري.

 

 

لم يكن الأشخاص من عالم فنون القتال سلبيين ولم يكونوا على استعداد لتفويت أي عمل إذا سمعوا عنه. لا داعي للقول، أضف إلى الوعد بالكنز، حتى مع العلم أنه قد يكون هناك خطر، فإنهم يمشون بشكل مستقيم لمواجهته دون خوف.

 

 

كان لديه حواجب جميلة وجلد ناعم. ومع ذلك، كان وجهه شاحبًا للغاية وكان يحمل هالة من البرودة. يرتدي رداءً أسودًا، كان بالتأكيد تلميذا لطائفة الأشباح الخمسة.

“أخي، على الرغم من أن مهاراتك في فنون القتال سيئة، إلا أن براعتك الطبية لا مثيل لها! إذا كان بإمكانك الانضمام إلى جبل رأس البقرة، والعمل لدى الأخ وانغ، فسيتم ترك منصب واحد من الوظائف الخمسة المهمة لك! “

 

منذ أن رأى وانغ شخصيًا أن فانغ يوان انقذ جده وحفيده بالتقنيات الطبية، كان مذهولًا وأعجب تمامًا بمهارات فانغ يوان الطبية، حيث أراد تجنيده في المجموعة.

ابتسم وجه وانغ فوجوي وفرك رأسه فرحًا، لكن في اللحظة التي رأى فيها طائر كركي وهو يبتعد، اختفى تعبيره السعيد.

 

من حين لآخر، قام بعض فناني القتال بإلقاء نظرة شرسة، لكن عند رؤية جسده الصلب والفأس العملاق، لم يجرؤوا على قول أي شيء. هذا سمح لـ فانغ يوان بالمرور بسهولة.

لسوء الحظ، لم يكن فانغ يوان مهتما، وبالتالي لم يكن هناك أي شيء يمكن أن يفعله الأخ وانغ.

انتظر وانغ فوجوي حتى رحلوا قبل أن يقول بسخط، “همف… هذا الموقف الجريء له.”

 

“لقد هُزم طائر الكركي بالفعل!”

“لقد وصلنا إلى مدينة شاويانغ!”

 

أضاءت عيناه عند رؤية المبنى من بعيد.

منذ أن رأى وانغ شخصيًا أن فانغ يوان انقذ جده وحفيده بالتقنيات الطبية، كان مذهولًا وأعجب تمامًا بمهارات فانغ يوان الطبية، حيث أراد تجنيده في المجموعة.

 

منذ أن رأى وانغ شخصيًا أن فانغ يوان انقذ جده وحفيده بالتقنيات الطبية، كان مذهولًا وأعجب تمامًا بمهارات فانغ يوان الطبية، حيث أراد تجنيده في المجموعة.

“يا؟ هناك فنانين قتاليين يتقاتلون… “

ابتسم وجه وانغ فوجوي وفرك رأسه فرحًا، لكن في اللحظة التي رأى فيها طائر كركي وهو يبتعد، اختفى تعبيره السعيد.

رأى وانغ فوجوي أنه أمام أبواب المدينة كانت هناك دائرة من فناني القتال. يبدو أن هناك أشخاصًا يتقاتلون في وسط الدائرة. عند رؤية ذلك، قال فوجوي بحماس، “ليبتعد الجميع عن طريقي!”، بينما كان يتجه نحو الدائرة.

كان لديه حواجب جميلة وجلد ناعم. ومع ذلك، كان وجهه شاحبًا للغاية وكان يحمل هالة من البرودة. يرتدي رداءً أسودًا، كان بالتأكيد تلميذا لطائفة الأشباح الخمسة.

 

من حين لآخر، قام بعض فناني القتال بإلقاء نظرة شرسة، لكن عند رؤية جسده الصلب والفأس العملاق، لم يجرؤوا على قول أي شيء. هذا سمح لـ فانغ يوان بالمرور بسهولة.

لقد كان ضخمًا، لذا كان من الجيد أن يتحالف معه.

تحت إشراق غروب الشمس، بدا طائر الكركي كبطل مهزوم، مما تسبب في حدوث مسحة من الحزن بقلب فانغ يوان فجأة.

 

ابتسم وجه وانغ فوجوي وفرك رأسه فرحًا، لكن في اللحظة التي رأى فيها طائر كركي وهو يبتعد، اختفى تعبيره السعيد.

من حين لآخر، قام بعض فناني القتال بإلقاء نظرة شرسة، لكن عند رؤية جسده الصلب والفأس العملاق، لم يجرؤوا على قول أي شيء. هذا سمح لـ فانغ يوان بالمرور بسهولة.

لم يكن يعلم أن ليو يو قد فشلت من قبل بسببه، وكانت محرجًا للغاية. لكنها اختارت ألا تخبره خوفًا من أن تأتي طائفة عودة الروح وتقرع بابه.

 

 

عندما دخلوا الدائرة، بدا وكأن المعركة على وشك الانتهاء.

 

 

 

شارك في هذا القتال اثنين من فناني القتال، أحدهما عجوز والآخر شاب. كان الرجل العجوز رشيقًا وكان يتمتع بمهارات رائعة، لكن كان من الواضح أنه كان بالفعل منهكًا إلى أقصى حد وكان يتم دفعه الى الزاوية من قبل الشاب.

هزت ليو يو رأسها، “على الرغم من أن الاستفادة من الفوضى لجني الفوائد سيكون أمرًا جيدًا، لكنني بالتأكيد لن أرغب في القيام بذلك على نطاق واسع.”

 

 

“لقد تقدم هذا الشاب بالفعل إلى البوابة السادسة، وأصبح خبيرًا في القوة الداخلية؟”

 

ومضت أعين فانغ يوان عندما نظر إلى المحارب الأصغر.

 

 

إلى جانب ذلك، كانت هناك أخبار عن اكتشاف كنز في مدينة شاويانغ. انتشر الخبر على نطاق واسع وجذب المزيد من المقاتلين إلى المدينة.

كان لديه حواجب جميلة وجلد ناعم. ومع ذلك، كان وجهه شاحبًا للغاية وكان يحمل هالة من البرودة. يرتدي رداءً أسودًا، كان بالتأكيد تلميذا لطائفة الأشباح الخمسة.

 

 

 

“من هذا؟”

 

رأى فانغ يوان عروق فوجوي منتفخة على رقبته، ونظرة من الحماس على وجهه وكان عاجزًا عن الكلام مؤقتًا.

وقف وانغ فوجي في حالة ذهول، واستعاد حواسه بعد لحظة. قال وهو يصفع على جبهته، “لا بأس، الأخ فانغ يوان لديه حقًا أمور عليه ان يهتم بها، لم يخف أي شيء عني…”

 

شارك في هذا القتال اثنين من فناني القتال، أحدهما عجوز والآخر شاب. كان الرجل العجوز رشيقًا وكان يتمتع بمهارات رائعة، لكن كان من الواضح أنه كان بالفعل منهكًا إلى أقصى حد وكان يتم دفعه الى الزاوية من قبل الشاب.

“ها ها، يبدو أنك لست من هنا، حتى أنك لا تعرف الملك الشبح!”

 

“الملك الشبح”

على الرغم من أن فانغ يوان أراد أن يرى شخصيًا ما إذا كان كلام فوجي صحيحًا أم لا، بعد التفكير في تحمّله للنبيذ، كان يعلم أنه سيحرج نفسه فقط وبالتالي قرر المغادرة على الفور.

هز فانغ يوان كتفيه؛ حقا لم يسمع بهذا الاسم من قبل.

امتلأت عيون فانغ يوان بالسخرية.

 

كان فانغ يوان يركب حمارًا أخضر؛ وعند سماعه الشائعات المبالغ فيها ضحك.

“هذا الرجل هو أحد أفضل تلاميذ طائفة الأشباح الخمسة! لقد ولد موهوبًا، في سن العشرين حصل على القوة الداخلية وتمكن من اختراق بوابة الألم، ليكون أول شاب في مقاطعة ليويانغ يحقق ذلك! “

نظر الملك الشبح إلى الدائرة بأكملها وقال بفخر، “مدينة شاويانغ هي منطقة طائفة الأشباح الخمسة، أي شخص يملك أي أفكار حول التنافس معنا يجب عليه التفكير مرتين، أو سينتهي المطاف به تمامًا مثل هذا الرجل العجوز!”

لم تتحرك عيون وانغ فوجي من المعركة أبدًا،

“يجب أن تكون هذه الشائعات كاذبة.”

 

 

“يا…”

 

أصبح فانغ يوان عاجزًا عن الكلام عند سماع رده.

 

 

“هل ترى! لدي حقًا أمور يجب أن افعلها! “

باستثناء نفسه، حتى ليو يو لا تزال على بعد خطوات قليلة من اختراق بوابة الألم. إذا كان هذا الشاب قد فعل ذلك حقًا فقد سجل رقمًا قياسيًا جديدًا.

“إنه في الواقع سيد مشهور بالقوة الداخلية في مقاطعة ليويانغ!”

 

صرخ الملك الشبح، وجردت يده اليمنى الشاحبة من اللون تماما، وهو ينزلق برشاقة متجاوزًا دفاعات الرجل العجوز ويضغط بيده على صدر الرجل العجوز.

فيما يتعلق بالاختلاف في المهارة بين ليو يو وهذا الشاب، حسنًا، سيتعين على ليو يو الانتحار بدافع الإحراج.

“كف الأقمار الخمسة!”

 

 

بعد كل شيء، كان الملك الشبح شيطانًا شريرًا لا يرحم تمكن من اختراق جميع البوابات الستة في عام واحد.

“ها ها…”

 

 

كان فانغ يوان فنان قتالي، لكنه كان غير مبالٍ عندما يتعلق الأمر بالمعارك.

وغني عن القول، إن الأشخاص الذين لا يمكن عدم ذكرهم، هم تلاميذ طائفة الأشباح الخمسة، الذين يقاتلون ويقتلون باستمرار في الشوارع، كما لو لم يكن هناك توقف للعنف والفوضى.

 

بعد دخول المدينة، تجاهل وانغ فوجي كل مشاعر الحزن السابقة وقال: “هناك نبيذ لا مثيل له في جبل رأس البقرة، صدقني، أنا لا اكذب!”

“فنون قتال الملك الشبح رشيقة وأنيقة، تمامًا مثل الطريقة التي يغزل بها العنكبوت شبكته، ببطء ولكن بثبات يدفع فريسته إلى الزاوية. الرجل العجوز كان منهكًا تمامًا، ومن الأفضل أن يستسلم مبكرًا لئلا يعاني من إصابات داخلية أكثر “.

فوجئ فانغ يوان قليلاً، “إذن لماذا تتجه إلى مدينة شاويانغ؟”

 

 

“كف الأقمار الخمسة!”

 

صرخ الملك الشبح، وجردت يده اليمنى الشاحبة من اللون تماما، وهو ينزلق برشاقة متجاوزًا دفاعات الرجل العجوز ويضغط بيده على صدر الرجل العجوز.

هز فانغ يوان كتفيه؛ حقا لم يسمع بهذا الاسم من قبل.

 

 

“أرغ…”

منذ أن رأى وانغ شخصيًا أن فانغ يوان انقذ جده وحفيده بالتقنيات الطبية، كان مذهولًا وأعجب تمامًا بمهارات فانغ يوان الطبية، حيث أراد تجنيده في المجموعة.

اصبحت تعابير وجه الرجل العجوز أسوأ، حيث ترنح بسرعة إلى الوراء، بصق دماء سوداء أرجوانية.

 

 

 

“لقد هُزم طائر الكركي بالفعل!”

“لقد هُزم طائر الكركي بالفعل!”

“إنه في الواقع سيد مشهور بالقوة الداخلية في مقاطعة ليويانغ!”

كان لديه حواجب جميلة وجلد ناعم. ومع ذلك، كان وجهه شاحبًا للغاية وكان يحمل هالة من البرودة. يرتدي رداءً أسودًا، كان بالتأكيد تلميذا لطائفة الأشباح الخمسة.

“يبدو أنه على وشك أن يحل محله الجيل الجديد من فناني القتال…”

فوجئ فانغ يوان قليلاً، “إذن لماذا تتجه إلى مدينة شاويانغ؟”

“تقنيات الملك الشبح على مستوى عالٍ، لا تتحدث حتى عن مقاطعة ليويانغ، حتى داخل محافظة الجبل المنعزل، أشك في أن هناك الكثير ممن يمكنهم منافسته…”

عندما انتهى من كلامته، ابتسم بابتسامة باردة. والمثير للدهشة أنه هو والتلاميذ الآخرين لم يدخلوا المدينة. ركبوا جميعًا خيولًا وانطلقوا إلى وجهة مجهولة.

“مهلا! ليستمع الجميع! “

 

نظر الملك الشبح إلى الدائرة بأكملها وقال بفخر، “مدينة شاويانغ هي منطقة طائفة الأشباح الخمسة، أي شخص يملك أي أفكار حول التنافس معنا يجب عليه التفكير مرتين، أو سينتهي المطاف به تمامًا مثل هذا الرجل العجوز!”

هز فانغ يوان كتفيه؛ حقا لم يسمع بهذا الاسم من قبل.

عندما انتهى من كلامته، ابتسم بابتسامة باردة. والمثير للدهشة أنه هو والتلاميذ الآخرين لم يدخلوا المدينة. ركبوا جميعًا خيولًا وانطلقوا إلى وجهة مجهولة.

عندما انتهى من كلامته، ابتسم بابتسامة باردة. والمثير للدهشة أنه هو والتلاميذ الآخرين لم يدخلوا المدينة. ركبوا جميعًا خيولًا وانطلقوا إلى وجهة مجهولة.

 

 

انتظر وانغ فوجوي حتى رحلوا قبل أن يقول بسخط، “همف… هذا الموقف الجريء له.”

“لنذهب! سأحضرك إلى حانة لتناول نبيذ أو اثنين “.

“إذا كنت أتمنى أن يشتهر اسمي في جميع أنحاء البلاد، فكل ما علي فعله هو الصعود والتحدي والفوز، هل أنا على حق؟”

“هذا الرجل هو أحد أفضل تلاميذ طائفة الأشباح الخمسة! لقد ولد موهوبًا، في سن العشرين حصل على القوة الداخلية وتمكن من اختراق بوابة الألم، ليكون أول شاب في مقاطعة ليويانغ يحقق ذلك! “

امتلأت عيون فانغ يوان بالسخرية.

 

 

نظر الملك الشبح إلى الدائرة بأكملها وقال بفخر، “مدينة شاويانغ هي منطقة طائفة الأشباح الخمسة، أي شخص يملك أي أفكار حول التنافس معنا يجب عليه التفكير مرتين، أو سينتهي المطاف به تمامًا مثل هذا الرجل العجوز!”

كان لدى وانغ فوجوي قوة طبيعية وقد تدرب على القوة الغاشمة لتقنية شيطان البقرة حتى الدرجة 5. عادة، كان هناك عدد قليل من الفنانين القتاليين الذين يمكنوا أن يكونوا ند لشخص من هذا القبيل، ولكن اتضح أن سيد القوة الداخلية كان أحد أولئك الذين يستطيعون ذلك.

سأل فانغ يوان بفضول، “لقد سمعت أن هناك كنزًا في المدينة، وقررت المجيء لإلقاء نظرة. طالما لم أقع في فخ البحث عن الكنز، فلا ينبغي أن تكون هناك مشكلة كبيرة… هل هذا هو سبب وجود ليو يو هنا أيضًا؟ “

 

تحت إشراق غروب الشمس، بدا طائر الكركي كبطل مهزوم، مما تسبب في حدوث مسحة من الحزن بقلب فانغ يوان فجأة.

ابتسم وجه وانغ فوجوي وفرك رأسه فرحًا، لكن في اللحظة التي رأى فيها طائر كركي وهو يبتعد، اختفى تعبيره السعيد.

 

 

“لقد تقدم هذا الشاب بالفعل إلى البوابة السادسة، وأصبح خبيرًا في القوة الداخلية؟”

تحت إشراق غروب الشمس، بدا طائر الكركي كبطل مهزوم، مما تسبب في حدوث مسحة من الحزن بقلب فانغ يوان فجأة.

“ها ها، يبدو أنك لست من هنا، حتى أنك لا تعرف الملك الشبح!”

 

إلى جانب ذلك، كانت هناك أخبار عن اكتشاف كنز في مدينة شاويانغ. انتشر الخبر على نطاق واسع وجذب المزيد من المقاتلين إلى المدينة.

يبدو أن عرض الملك الشبح للقوة كان فعالًا للغاية، حيث أثار الخوف في دائرة فناني القتال الذين كانوا يشاهدون القتال. بعد أن صُدموا ببراعة الملك الشبح، أصبحوا فجأة أقل صخبًا ودخلوا المدينة بطريقة هادئة ومنظمة.

كان لديه حواجب جميلة وجلد ناعم. ومع ذلك، كان وجهه شاحبًا للغاية وكان يحمل هالة من البرودة. يرتدي رداءً أسودًا، كان بالتأكيد تلميذا لطائفة الأشباح الخمسة.

 

“يا…”

“لنذهب! سأحضرك إلى حانة لتناول نبيذ أو اثنين “.

إلى جانب ذلك، كانت هناك أخبار عن اكتشاف كنز في مدينة شاويانغ. انتشر الخبر على نطاق واسع وجذب المزيد من المقاتلين إلى المدينة.

 

ومضت أعين فانغ يوان عندما نظر إلى المحارب الأصغر.

بعد دخول المدينة، تجاهل وانغ فوجي كل مشاعر الحزن السابقة وقال: “هناك نبيذ لا مثيل له في جبل رأس البقرة، صدقني، أنا لا اكذب!”

“يا؟ ما الأمور التي يجب عليك فعلها؟ هل من الممكن أنك ستقابل عذراء جميلة؟ ” مازحه فوجوي.

“ها ها… لدي أمور أخرى يجب أن افعلها، استميحك عذرا!”

 

على الرغم من أن فانغ يوان أراد أن يرى شخصيًا ما إذا كان كلام فوجي صحيحًا أم لا، بعد التفكير في تحمّله للنبيذ، كان يعلم أنه سيحرج نفسه فقط وبالتالي قرر المغادرة على الفور.

“ها ها…”

 

 

“يا؟ ما الأمور التي يجب عليك فعلها؟ هل من الممكن أنك ستقابل عذراء جميلة؟ ” مازحه فوجوي.

من حين لآخر، قام بعض فناني القتال بإلقاء نظرة شرسة، لكن عند رؤية جسده الصلب والفأس العملاق، لم يجرؤوا على قول أي شيء. هذا سمح لـ فانغ يوان بالمرور بسهولة.

 

لوح وانغ فوجوي بيديه بسبب الإثارة وقال: “في الآونة الأخيرة اجتمع الكثير من الناس في شاويانغ، وأخطط لاكتساب الشهرة كفنان قتالي، سمعت أن طائفة الأشباح الخمسة لديها العديد من كبار فناني القتال هنا، حتى الصغار منهم جميعهم هنا أيضًا! كل ما علي فعله هو انتظار فرصة جيدة لتحديهم، والتغلب عليهم، وسوف ينتشر اسمي في جميع أنحاء البلاد. مع ظهور مثل هذه الفرصة الجيدة، كيف يمكنني أن أفوتها؟ “

وفجأة توقفت عربة أمامهم وفتحت أبوابها لتكشف عن عذراء شابة. “الأخ فانغ يوان؟ تفضل بالدخول!”

انتظر وانغ فوجوي حتى رحلوا قبل أن يقول بسخط، “همف… هذا الموقف الجريء له.”

“هل ترى! لدي حقًا أمور يجب أن افعلها! “

عندما سمعت تحية فانغ يوان اظهرت تعبير غريب، تحركت عيون ليو يو كما قالت بدقة، “سمعت أن مهاراتك الطبية قد تجاوزت كل التوقعات، وتجاوزت حتى مهارات معلمك. إنني مندهشة من إنجازك، لكني أتساءل ما الذي أتى بك إلى هنا؟ هل تعلم بالتأكيد أن مدينة شاويانغ مليئة بالمخاطر حاليًا؟ “

فرك فانغ يوان أنفه عندما دخل العربة.

 

 

 

وقف وانغ فوجي في حالة ذهول، واستعاد حواسه بعد لحظة. قال وهو يصفع على جبهته، “لا بأس، الأخ فانغ يوان لديه حقًا أمور عليه ان يهتم بها، لم يخف أي شيء عني…”

باستثناء نفسه، حتى ليو يو لا تزال على بعد خطوات قليلة من اختراق بوابة الألم. إذا كان هذا الشاب قد فعل ذلك حقًا فقد سجل رقمًا قياسيًا جديدًا.

وفجأة انتابته نوبة غضب ووبخ: “تُفَضل النساء علي؟ كيف تترك “فوجي” بمفرده هنا! همف… سأذهب لشرب النبيذ وحدي”.

“مهلا! ليستمع الجميع! “

 

“حسنا انا أرى ذلك!”

”ليو يو! يا لها من صدفة!”

 

كان للعربة مساحة صغيرة، وكان الهواء مليئًا برائحة عطرة.

لم يرغب فانغ يوان في التحدث عن الانضمام بعد الآن، وبالتالي غير الموضوع على الفور.

 

كان فانغ يوان فنان قتالي، لكنه كان غير مبالٍ عندما يتعلق الأمر بالمعارك.

كانت تجلس أمام فانغ يوان ليو يو. لقد كان هناك تعبير غريب على وجهها وهي تحدق في فانغ يوان، مما جعله مرتبكًا من سبب وجود مثل هذا التعبير.

”ليو يو! يا لها من صدفة!”

 

امتلأت عيون فانغ يوان بالسخرية.

لم يكن يعلم أن ليو يو قد فشلت من قبل بسببه، وكانت محرجًا للغاية. لكنها اختارت ألا تخبره خوفًا من أن تأتي طائفة عودة الروح وتقرع بابه.

كان لديه حواجب جميلة وجلد ناعم. ومع ذلك، كان وجهه شاحبًا للغاية وكان يحمل هالة من البرودة. يرتدي رداءً أسودًا، كان بالتأكيد تلميذا لطائفة الأشباح الخمسة.

 

مع مرور الأيام تدريجياً، أصبحت مدينة شاويانغ بأكملها تحت الحراسة المشددة. بمثل هذا الجو الجاد والخطير، حتى الناس العاديين يمكن أن يشعروا به.

عندما سمعت تحية فانغ يوان اظهرت تعبير غريب، تحركت عيون ليو يو كما قالت بدقة، “سمعت أن مهاراتك الطبية قد تجاوزت كل التوقعات، وتجاوزت حتى مهارات معلمك. إنني مندهشة من إنجازك، لكني أتساءل ما الذي أتى بك إلى هنا؟ هل تعلم بالتأكيد أن مدينة شاويانغ مليئة بالمخاطر حاليًا؟ “

 

سأل فانغ يوان بفضول، “لقد سمعت أن هناك كنزًا في المدينة، وقررت المجيء لإلقاء نظرة. طالما لم أقع في فخ البحث عن الكنز، فلا ينبغي أن تكون هناك مشكلة كبيرة… هل هذا هو سبب وجود ليو يو هنا أيضًا؟ “

كانت تجلس أمام فانغ يوان ليو يو. لقد كان هناك تعبير غريب على وجهها وهي تحدق في فانغ يوان، مما جعله مرتبكًا من سبب وجود مثل هذا التعبير.

ضحكت ليو يو، كما اعترفت، “كان من المفترض أن يكون هذا سرًا ولكن لسبب ما تم تسريبه إلى كل مدينة ومقاطعة تقريبًا هنا. الآن زاد التدفق اليومي للمقاتلين إلى كميات لا تصدق… “

لم يكن الأشخاص من عالم فنون القتال سلبيين ولم يكونوا على استعداد لتفويت أي عمل إذا سمعوا عنه. لا داعي للقول، أضف إلى الوعد بالكنز، حتى مع العلم أنه قد يكون هناك خطر، فإنهم يمشون بشكل مستقيم لمواجهته دون خوف.

ومضت عيون فانغ يوان، “ألم تنتشر الشائعات عن قصد؟”

“كف الأقمار الخمسة!”

هزت ليو يو رأسها، “على الرغم من أن الاستفادة من الفوضى لجني الفوائد سيكون أمرًا جيدًا، لكنني بالتأكيد لن أرغب في القيام بذلك على نطاق واسع.”

سأل فانغ يوان بفضول، “لقد سمعت أن هناك كنزًا في المدينة، وقررت المجيء لإلقاء نظرة. طالما لم أقع في فخ البحث عن الكنز، فلا ينبغي أن تكون هناك مشكلة كبيرة… هل هذا هو سبب وجود ليو يو هنا أيضًا؟ “

“إذا كان الأمر كذلك، فسيكون هذا مثيرًا للاهتمام…”

على الرغم من أن فانغ يوان أراد أن يرى شخصيًا ما إذا كان كلام فوجي صحيحًا أم لا، بعد التفكير في تحمّله للنبيذ، كان يعلم أنه سيحرج نفسه فقط وبالتالي قرر المغادرة على الفور.

فرك فانغ يوان ذقنه، عميقًا في التفكير.

تحت إشراق غروب الشمس، بدا طائر الكركي كبطل مهزوم، مما تسبب في حدوث مسحة من الحزن بقلب فانغ يوان فجأة.

 

---

ترجمة موقع ملوك الروايات. لا تُلهِكُم القراءة عن اداء الصلوات فى أوقاتها و لا تنسوا نصيبكم من القرآن

أشترك الان من هنا. ولامزيد من الاعلانات
لا تنسى وضع تعليق للمترجم فهذا يساعده على الاستمرار ومواصلة العمل عندما يرى تشجيعًا.

التعليقات

اعدادات القارئ

لايعمل مع الوضع اليلي
لتغير كلمة إله الى شيء أخر
إعادة ضبط