نظرًا لتوقف عرض الإعلانات على الموقع بسبب حظره من شركات الإعلانات ، فإننا نعتمد الآن بشكل كامل على دعم قرائنا الكرام لتغطية تكاليف تشغيل الموقع وتوجيه الفائض نحو دعم المترجمين. للمساهمة ودعم الموقع عن طريق الباي بال , يمكنك النقر على الرابط التالي
paypal.me/IbrahimShazly
هذا المحتوى ترفيهي فقط ولايمت لديننا بأي صلة. لا تجعلوا القراءة تلهيكم عن صلواتكم و واجباتكم.

carefree path of dreams 61

مواجهة

مواجهة

مواجهة

“هيه… لم أخبركم ما هو، فلماذا تسرعون في رفضي؟”

“يين يانغ اليشم جاء من طائفة الأشباح الخمسة؟”

“كيكي! لماذا يجد سيد الطائفة مشكلة مع السيدة يان؟ إذا كان لديك أي مشكلة، فقط واجهني! “

صدم فانغ يوان. “هل الأخبار عن الكنز مزيفة أيضًا؟ فقط لخلق الفوضى؟ “

 

“هذا صحيح!”

“يين يانغ اليشم جاء من طائفة الأشباح الخمسة؟”

أومأ غو ووشينغ برأسه.

 

 

“مثير للإعجاب للغاية، لقد سمعت عن قصص” عكاز الأسد المشتعل “للسيدة يان. تم تصميمه بواسطة السيد لو، وهو قوي وقادر على إطلاق النار السامة من أعلى العكاز. إنه يحتل المرتبة 87 في تصنيف الأسلحة الفريدة للجبل المنعزل، وقد رأيته أخيرًا بنفسي اليوم… “

“لخلق فوضى، يمكنكم حتى استخدام يين يانغ اليشم كطعم…”

أخذ فانغ يوان نفسا عميقا.

أخذ فانغ يوان نفسا عميقا.

 

 

 

للاختباء من العديد من فناني القتال، ستكون التضحية مطلوبة، وكان هذا هو الغرض الوحيد من يين يانغ اليشم.

“جيد! جيد! جيد!”

 

 

مع [فنان قتالي(البوابة الثامنة)] وخطة مدروسة جيدًا، كان يين يانغ اليشم آمنًا. لسوء الحظ، واجهوا فانغ يوان…

“جيد! ومع ذلك، فإن التركيز ليس على يين يانغ اليشم… “

 

”بينغ! بينغ! “

“جيد! ومع ذلك، فإن التركيز ليس على يين يانغ اليشم… “

 

ألقى فانغ يوان اليشم في الهواء وأصبح جادًا. “ما هو دافعك الحقيقي؟”

 

“دافعنا الحقيقي…”

 

أصبح غو ووشينغ بلا تعبير لكنه بدأ ببطء في الوصف. “إنها خريطة كنز! أم يجب أن أقول، خريطة غير مكتملة… تلقت طائفتنا مرة نسخة، لكنها ضاعت. هذه هي النسخة الثانية! “

 

“هونغ!”

 

“كيكي! لماذا يجد سيد الطائفة مشكلة مع السيدة يان؟ إذا كان لديك أي مشكلة، فقط واجهني! “

مدينة لوري.

بالمقارنة مع مدينة شاويانغ، التي كانت مليئة بفناني القتال، كانت مدينة لوري أكثر حيوية. كان القرويون مرتاحين، ولم يظن أحد أنه في ظل هذا السلام كان هناك لغزًا كبيرًا.

 

بعد كل شيء، لقد قرر بالفعل عدم الظهور. إذا لم يكن هناك استجابة من طائفة عودة الروح، أو إذا تأخرت الأخبار، فيمكنه قبولها فقط.

كانت هذه المدينة في أقصى شمال مقاطعة ليويانغ، وحتى شمال مدينة شاويانغ. كانت هناك سلسلة من التلال خارج المدينة تسمى شوان يوان. تقول الأسطورة أنه كان هناك حريق وكان خطيرًا للغاية.

 

 

 

كان الظهر، وكان المزارعون يحرثون مزارعهم، وكانوا رجال أعمال يعملون في متاجرهم. في كثير من الأحيان يمكن رؤية الأطفال يلعبون بجانب النهر، وكان مشهدًا حيويًا للنظر.

 

 

 

“هو…”

اختبأ فانغ يوان إلى الجانب وحدق في السيدة العجوز، مصدومًا.

قبل إغلاق بوابة المدينة بقليل، سارع شخص يرتدي عباءة إلى مدينة لوري.

 

 

لم يكن هذا شعورًا حقيقيًا، بل كان أكثر من ما في مخيلته. جعلته يدرك أن هذا المكان كان أخطر عشر مرات من مدينة شاويانغ! مئة مرة!

“هذا المكان… يختلف بالفعل عن مدينة شاويانغ!”

“تم ملء شريط تقدم [تقنية جلد النسر المخلب الحديدي (الدرجة 7)]، والآن أحتاج فقط إلى إيجاد فرصة لاختراق بوابة الموت…”

هذا الشخص المرتدي عباءة كان فانغ يوان.

بدا الأخوان الشبح مصدومين ونفوا.

 

 

بعد التحقيق مع غو ووشينغ، قتله على عجل وهرع إلى مدينة لوري.

فكر فانغ يوان لفترة من الوقت، وسار في الشارع ودخل نزل.

 

“يين يانغ اليشم جاء من طائفة الأشباح الخمسة؟”

بالمقارنة مع مدينة شاويانغ، التي كانت مليئة بفناني القتال، كانت مدينة لوري أكثر حيوية. كان القرويون مرتاحين، ولم يظن أحد أنه في ظل هذا السلام كان هناك لغزًا كبيرًا.

 

 

إذا استفاد من تقنيات فنون القتال الخارجية، فقد يحصل على فرصة للفوز. ومع ذلك، ضد فناني القتال في المجالات السماوية الأربعة الذين دربوا ودمجوا بين اليين واليانغ، لن يواجه أي فرصة.

“حتى لو تحدثت، لن يصدق أحد أن معظم سادة طائفة خمسة أشباح يعيشون هنا…”

“هذا… وو تسونغ؟”

على الرغم من أن المدينة كانت أكثر هدوءً من مدينة شاويانغ، فقد شعر فانغ يوان بضغط هائل عند دخوله مدينة لوري.

كان فانغ يوان يمارس فنون القتال بسلام في الغرفة الصغيرة. تصاعد دخان أبيض من رأسه مثل الضباب، وبدا وكأن الغيوم تتشكل.

 

على الرغم من أنه كان واثقًا من أساسه، إلا أن فانغ يوان أراد تكييف جسده بأفضل ما يمكن أثناء الاختراق.

لم يكن هذا شعورًا حقيقيًا، بل كان أكثر من ما في مخيلته. جعلته يدرك أن هذا المكان كان أخطر عشر مرات من مدينة شاويانغ! مئة مرة!

بدو الأخوة الأشباح مذعورين، لكنهم لم يتمكنوا من إنكار أنها كانت تقول الحقيقة.

“ما زلت غير قادر على القتال والفوز ضد أي فنان قتالي في المجالات السماوية الأربعة…”

ارتجف فانغ يوان ولم يجرؤ على إلقاء نظرة على سيد طائفة الأشباح الخمسة.

عرف فانغ يوان قدراته الخاصة. يمكنه بسهولة هزيمة أي [فنان قتالي(البوابة السابعة)]، أو أن يكون على قدم المساواة مع [فنان قتالي(البوابة الثامنة)].

“يبدو أن طائفة عودة الروح ليست حمقاء. تم استدراج الشيخ هان إلى مدينة شاويانغ، ولم تتمكن شي يوتونغ من تحديد مكانه… إذا تلقوا رسالتي المجهولة، فمن المؤكد أنهم سيأتون ويقاتلون من أجله… سأكون الجبان لمشاهدة القتال! “

 

 

إذا استفاد من تقنيات فنون القتال الخارجية، فقد يحصل على فرصة للفوز. ومع ذلك، ضد فناني القتال في المجالات السماوية الأربعة الذين دربوا ودمجوا بين اليين واليانغ، لن يواجه أي فرصة.

مدينة لوري.

 

بدا الأخوان الشبح مصدومين ونفوا.

علاوة على ذلك، كان زعيم طائفة الأشباح الخمسة مشابهًا لشي يوتونغ وقد بلغ بالفعل مستوى وو تسونغ!

كان المكان الذي وقفت فيه فارغ، ولم يتبق سوى بقايا النار المستعرة، الأمر الذي أذهلها.

“في الوقت الحالي، لا يسعني إلا أن آمل في حدوث صراع داخلي لنفسي لجني الفوائد بعد ذلك… آمل أن تكون الأخبار التي أخرجتها مفيدة!”

 

في مثل هذا الموقف الخطير، كان بإمكانه فقط تذكير نفسه بألا يكون جشع جدًا.

“تم ملء شريط تقدم [تقنية جلد النسر المخلب الحديدي (الدرجة 7)]، والآن أحتاج فقط إلى إيجاد فرصة لاختراق بوابة الموت…”

 

تحركت أذناه وهو يسمع قعقعة عالية.

إذا نجح، فسيكون ذلك أفضل، لكن إذا لم ينجح، فلا يزال على ما يرام، لأن البقاء على قيد الحياة هو الأهم.

 

 

بقدراته، كان من المستحيل مطاردة طائفة الأشباح الخمسة ونصب كمين لهم، لكنها ستكون قصة مختلفة تمامًا إذا كانت طائفة عودة الروح ستفعل ذلك.

حتى لو لم يحصل على أي شيء، في النهاية، سيظل يحصل على يين يانغ اليشم كجائزة ترضية.

أصبح غو ووشينغ بلا تعبير لكنه بدأ ببطء في الوصف. “إنها خريطة كنز! أم يجب أن أقول، خريطة غير مكتملة… تلقت طائفتنا مرة نسخة، لكنها ضاعت. هذه هي النسخة الثانية! “

 

ارتجف فانغ يوان ولم يجرؤ على إلقاء نظرة على سيد طائفة الأشباح الخمسة.

“أنا على وشك اختراق بوابة الموت، وبحلول ذلك الوقت سيكون يين يانغ اليشم مفيدًا في مساعدتي في رحلتي لأصبح فنانًا قتالي في المجالات السماوية الأربعة!”

 

فكر فانغ يوان لفترة من الوقت، وسار في الشارع ودخل نزل.

 

 

في هذه المرحلة، كان الشيء الوحيد الذي كان عليها فعله هو التدريب والاستعداد لاختراق بوابة السماء!

“يبدو أن طائفة عودة الروح ليست حمقاء. تم استدراج الشيخ هان إلى مدينة شاويانغ، ولم تتمكن شي يوتونغ من تحديد مكانه… إذا تلقوا رسالتي المجهولة، فمن المؤكد أنهم سيأتون ويقاتلون من أجله… سأكون الجبان لمشاهدة القتال! “

اختبأ فانغ يوان إلى الجانب وحدق في السيدة العجوز، مصدومًا.

بعد أن قرر حجز غرفة صغيرة. كل يوم، بدا أنه كان يمارس فنون القتال بهدوء، لكن في الواقع، كان يراقب الحركة داخل مدينة لوري.

 

 

ألقى فانغ يوان اليشم في الهواء وأصبح جادًا. “ما هو دافعك الحقيقي؟”

بعد كل شيء، لقد قرر بالفعل عدم الظهور. إذا لم يكن هناك استجابة من طائفة عودة الروح، أو إذا تأخرت الأخبار، فيمكنه قبولها فقط.

كان فانغ يوان يمارس فنون القتال بسلام في الغرفة الصغيرة. تصاعد دخان أبيض من رأسه مثل الضباب، وبدا وكأن الغيوم تتشكل.

بعد كل شيء، لقد قرر بالفعل عدم الظهور. إذا لم يكن هناك استجابة من طائفة عودة الروح، أو إذا تأخرت الأخبار، فيمكنه قبولها فقط.

 

لم يكن هذا شعورًا حقيقيًا، بل كان أكثر من ما في مخيلته. جعلته يدرك أن هذا المكان كان أخطر عشر مرات من مدينة شاويانغ! مئة مرة!

“كون سيد طائفة الأشباح الخمسة متشككًا، لم يصف حقًا خريطة الكنز الحقيقية لـ غو ووشينغ. لقد أمره فقط بنشر الأخبار الكاذبة. فقط عدد قليل من فناني القتال في مستوى المجالات السماوية الأربعة يعرفون الحقيقة… “

“لا يمكنهم ايقافك، لكن ماذا عني؟”

كان فانغ يوان يمارس فنون القتال بسلام في الغرفة الصغيرة. تصاعد دخان أبيض من رأسه مثل الضباب، وبدا وكأن الغيوم تتشكل.

كان اختراق البوابة الثامنة أمر خطير للغاية. إذا فشل الاختراق، فسوف يموت ولن تكون هناك فرصة ثانية!

 

كانت هذه المدينة في أقصى شمال مقاطعة ليويانغ، وحتى شمال مدينة شاويانغ. كانت هناك سلسلة من التلال خارج المدينة تسمى شوان يوان. تقول الأسطورة أنه كان هناك حريق وكان خطيرًا للغاية.

“تم ملء شريط تقدم [تقنية جلد النسر المخلب الحديدي (الدرجة 7)]، والآن أحتاج فقط إلى إيجاد فرصة لاختراق بوابة الموت…”

 

كان اختراق البوابة الثامنة أمر خطير للغاية. إذا فشل الاختراق، فسوف يموت ولن تكون هناك فرصة ثانية!

“لا يمكنهم ايقافك، لكن ماذا عني؟”

على الرغم من أنه كان واثقًا من أساسه، إلا أن فانغ يوان أراد تكييف جسده بأفضل ما يمكن أثناء الاختراق.

“تشا!”

 

ارتجف فانغ يوان ولم يجرؤ على إلقاء نظرة على سيد طائفة الأشباح الخمسة.

“قعقعة!”

“تم ملء شريط تقدم [تقنية جلد النسر المخلب الحديدي (الدرجة 7)]، والآن أحتاج فقط إلى إيجاد فرصة لاختراق بوابة الموت…”

تحركت أذناه وهو يسمع قعقعة عالية.

 

 

 

“هممم؟ لقد بدأوا القتال بالفعل؟ “

 

قفز فانغ يوان فوق الحائط ورأى وميضًا قرمزيًا مشرقًا من داخل المدينة. سمع صيحات والظلال تتطاير حوله. كان سعيدا لمشاهدة هذا المشهد.

 

 

 

بقدراته، كان من المستحيل مطاردة طائفة الأشباح الخمسة ونصب كمين لهم، لكنها ستكون قصة مختلفة تمامًا إذا كانت طائفة عودة الروح ستفعل ذلك.

بدا الأخوان الشبح مصدومين ونفوا.

 

وكلما اقترب، زاد صوت الصيحات، كما لو أن الرعد هدر عشر مرات في نفس الوقت.

دون اهتمام، قفز فانغ يوان للأسفل وشق طريقه نحو الوميض القرمزي.

“مثير للإعجاب للغاية، لقد سمعت عن قصص” عكاز الأسد المشتعل “للسيدة يان. تم تصميمه بواسطة السيد لو، وهو قوي وقادر على إطلاق النار السامة من أعلى العكاز. إنه يحتل المرتبة 87 في تصنيف الأسلحة الفريدة للجبل المنعزل، وقد رأيته أخيرًا بنفسي اليوم… “

 

بعد الضربة، تقدمت السيدة يان للأمام مرة أخرى، ووضعت قدمها واستدارت.

”بينغ! بينغ! “

في المشهد كان هناك ثنائي باللون الأسود، يحيط بسيدة عجوز ترتدي ملابس فضية.

وكلما اقترب، زاد صوت الصيحات، كما لو أن الرعد هدر عشر مرات في نفس الوقت.

علاوة على ذلك، كان زعيم طائفة الأشباح الخمسة مشابهًا لشي يوتونغ وقد بلغ بالفعل مستوى وو تسونغ!

 

 

إن فوضى بهذا الحجم ستجذب بالتأكيد انتباه الجنود وفناني القتال. ومع ذلك، لم يجرؤ أحد على اتخاذ خطوة أخرى تجاههم، كانت الفوضى بأكملها فرصة جيدة لـ فانغ يوان.

بعد كل شيء، بناءً على الشائعات، فإن فنان وو تسونغ القتالي حساس للغاية وسيكون قادرًا على الشعور عندما ينظر إليه شخص ما. سيشعر بعد ذلك بالحاجة إلى قتل من هم على بعد 35 ياردة.

 

عندما اقترب من ذلك، أدرك أنه لم يكن قتالًا داخل مكان الطائفة الأشباح الخمسة، ولكن في قصر رجل أعمال ثري.

عندما اقترب من ذلك، أدرك أنه لم يكن قتالًا داخل مكان الطائفة الأشباح الخمسة، ولكن في قصر رجل أعمال ثري.

في هذه اللحظة، حلقت ظلال عديدة عبر السطح، وكان كل عمل يقومون به مليئًا بالقوة.

 

 

في هذه اللحظة، حلقت ظلال عديدة عبر السطح، وكان كل عمل يقومون به مليئًا بالقوة.

مع [فنان قتالي(البوابة الثامنة)] وخطة مدروسة جيدًا، كان يين يانغ اليشم آمنًا. لسوء الحظ، واجهوا فانغ يوان…

 

اختبأ فانغ يوان إلى الجانب وحدق في السيدة العجوز، مصدومًا.

في المشهد كان هناك ثنائي باللون الأسود، يحيط بسيدة عجوز ترتدي ملابس فضية.

“هونغ!”

 

 

على الرغم من أن هؤلاء الأشخاص الثلاثة بدوا بلا حياة، إلا أن تحركاتهم كانت مميتة وبدا أنهم أقوياء. حتى فانغ يوان نفسه كان يخشى الانضمام إلى القتال.

“سيد…’طائفة…الأشباح…الخمسة!”

 

 

“فناني القتال في المجالات السماوية الأربعة!”

 

اختبأ فانغ يوان إلى الجانب وحدق في السيدة العجوز، مصدومًا.

مواجهة

 

بعد كل شيء، لقد قرر بالفعل عدم الظهور. إذا لم يكن هناك استجابة من طائفة عودة الروح، أو إذا تأخرت الأخبار، فيمكنه قبولها فقط.

على الرغم من أن جميعهم كانوا من الفنانين القتاليين في المجالات السماوية الأربعة، إلا أن السيدة العجوز يمكن أن تضغط على الاثنين الآخرين. كانت قوية للغاية.

في مثل هذا الموقف الخطير، كان بإمكانه فقط تذكير نفسه بألا يكون جشع جدًا.

 

ارتجف فانغ يوان ولم يجرؤ على إلقاء نظرة على سيد طائفة الأشباح الخمسة.

“تشا!”

 

فجأة، صرخت السيدة العجوز، وانقض عكازها إلى الأمام، واخترق دفاع أحد الشيوخ، وهو يلامس صدره.

ألقى فانغ يوان اليشم في الهواء وأصبح جادًا. “ما هو دافعك الحقيقي؟”

 

عندما اقترب من ذلك، أدرك أنه لم يكن قتالًا داخل مكان الطائفة الأشباح الخمسة، ولكن في قصر رجل أعمال ثري.

“الكبير؟”

“حتى لو تحدثت، لن يصدق أحد أن معظم سادة طائفة خمسة أشباح يعيشون هنا…”

تراجع الشيخان بسرعة، وبدأ الرجل الذي لمسته السيدة العجوز يبصق الدم.

 

 

 

“جيد! جيد! جيد!”

 

صر الأخ الأصغر أسنانه وعيناه تسعى للانتقام. “الشيخ يان… السيدة يان! ستتم تسوية نتيجة اليوم، وسوف نتذكرها نحن الأخوة الأشباح مدى الحياة!

في المشهد كان هناك ثنائي باللون الأسود، يحيط بسيدة عجوز ترتدي ملابس فضية.

جنبا إلى جنب مع شقيقه، كان أحدهما يين والآخر كان يانغ، ولكن ضد هذه السيدة يان، أدركوا أنها اخترقت بالفعل 11 بوابة، وقد قامت بالفعل بدمج اليين واليانغ لتصبح فنانة قتالية ذات طاقة عنصرية!

 

في هذه المرحلة، كان الشيء الوحيد الذي كان عليها فعله هو التدريب والاستعداد لاختراق بوابة السماء!

 

لا ينبغي التقليل من شأن [فنان قتالي(البوابة الحادية عشرة)] لأنها تسخر القوة العنصرية. لذلك لم يكن مفاجئًا أن تراها تقاتل خصمين.

 

 

“في الوقت الحالي، لا يسعني إلا أن آمل في حدوث صراع داخلي لنفسي لجني الفوائد بعد ذلك… آمل أن تكون الأخبار التي أخرجتها مفيدة!”

“كيكي…”

إن فوضى بهذا الحجم ستجذب بالتأكيد انتباه الجنود وفناني القتال. ومع ذلك، لم يجرؤ أحد على اتخاذ خطوة أخرى تجاههم، كانت الفوضى بأكملها فرصة جيدة لـ فانغ يوان.

امسكت السيدة يان بعكازها، وسعلت عدة مرات، وحنت ظهرها وفقدت كل جنونها أثناء القتال. “احم… مع تقدمي في السن، ستفشل ذاكرتي… انتما الاثنان، هل رأيتموني أترك أي شيء ورائي؟ قوموا بعمل صالح واجلبوه لي، وسأقدم الشاي، وأعتذر وأغادر على الفور، كيف يبدو ذلك؟ “

 

“ما ذلك الشيء؟ لم نر أي شيء! “

 

بدا الأخوان الشبح مصدومين ونفوا.

اختبأ فانغ يوان إلى الجانب وحدق في السيدة العجوز، مصدومًا.

 

 

“هيه… لم أخبركم ما هو، فلماذا تسرعون في رفضي؟”

“هونغ!”

هزت السيدة يان رأسها، وقلبت عينيها ونظرت إلى الاثنين. “يا للأسف، يين شيونغ، الأخ يين ليس هنا. كان يجب أن يستدرج الشيخ هان بعيدًا الآن، أليس كذلك؟ انتما الاثنان لا يمكنكم أن توقفوني!”

في هذه اللحظة، حلقت ظلال عديدة عبر السطح، وكان كل عمل يقومون به مليئًا بالقوة.

بدو الأخوة الأشباح مذعورين، لكنهم لم يتمكنوا من إنكار أنها كانت تقول الحقيقة.

قفز فانغ يوان فوق الحائط ورأى وميضًا قرمزيًا مشرقًا من داخل المدينة. سمع صيحات والظلال تتطاير حوله. كان سعيدا لمشاهدة هذا المشهد.

 

صر الأخ الأصغر أسنانه وعيناه تسعى للانتقام. “الشيخ يان… السيدة يان! ستتم تسوية نتيجة اليوم، وسوف نتذكرها نحن الأخوة الأشباح مدى الحياة!

في هذه اللحظة، كان فانغ يوان يختبئ في الظل، حيث أصبح قلقًا بشكل متزايد. أخذ نفسا عميقا وأخفى نفسه أكثر.

بعد كل شيء، بناءً على الشائعات، فإن فنان وو تسونغ القتالي حساس للغاية وسيكون قادرًا على الشعور عندما ينظر إليه شخص ما. سيشعر بعد ذلك بالحاجة إلى قتل من هم على بعد 35 ياردة.

 

فكر فانغ يوان لفترة من الوقت، وسار في الشارع ودخل نزل.

“لا يمكنهم ايقافك، لكن ماذا عني؟”

 

خلف السيدة يان كان صوت شجاع وبدم بارد. كان الأمر كما لو أن كل كلمة من كلماته يمكن أن تجمد دمه.

قفز فانغ يوان فوق الحائط ورأى وميضًا قرمزيًا مشرقًا من داخل المدينة. سمع صيحات والظلال تتطاير حوله. كان سعيدا لمشاهدة هذا المشهد.

 

“لخلق فوضى، يمكنكم حتى استخدام يين يانغ اليشم كطعم…”

أثناء سماع الصوت، قامت السيدة يان على الفور بتأرجح عكازها للخلف بقوة هائلة.

 

 

“هيه… لم أخبركم ما هو، فلماذا تسرعون في رفضي؟”

“هونغ!”

 

فتح الأسد على العكاز فكيه وأطلق نارا قرمزية مصحوبة بدخان أسود.

 

 

هزت السيدة يان رأسها، وقلبت عينيها ونظرت إلى الاثنين. “يا للأسف، يين شيونغ، الأخ يين ليس هنا. كان يجب أن يستدرج الشيخ هان بعيدًا الآن، أليس كذلك؟ انتما الاثنان لا يمكنكم أن توقفوني!”

بعد الضربة، تقدمت السيدة يان للأمام مرة أخرى، ووضعت قدمها واستدارت.

بعد كل شيء، بناءً على الشائعات، فإن فنان وو تسونغ القتالي حساس للغاية وسيكون قادرًا على الشعور عندما ينظر إليه شخص ما. سيشعر بعد ذلك بالحاجة إلى قتل من هم على بعد 35 ياردة.

 

 

كان المكان الذي وقفت فيه فارغ، ولم يتبق سوى بقايا النار المستعرة، الأمر الذي أذهلها.

لم يكن هذا شعورًا حقيقيًا، بل كان أكثر من ما في مخيلته. جعلته يدرك أن هذا المكان كان أخطر عشر مرات من مدينة شاويانغ! مئة مرة!

 

على الرغم من أنه كان واثقًا من أساسه، إلا أن فانغ يوان أراد تكييف جسده بأفضل ما يمكن أثناء الاختراق.

“مثير للإعجاب للغاية، لقد سمعت عن قصص” عكاز الأسد المشتعل “للسيدة يان. تم تصميمه بواسطة السيد لو، وهو قوي وقادر على إطلاق النار السامة من أعلى العكاز. إنه يحتل المرتبة 87 في تصنيف الأسلحة الفريدة للجبل المنعزل، وقد رأيته أخيرًا بنفسي اليوم… “

 

جاء الصوت من خلف السيدة يان. على الرغم من أنه بدا طبيعي، إلا أنه كان ثناء.

 

 

مدينة لوري.

“سيد…’طائفة…الأشباح…الخمسة!”

“حتى لو تحدثت، لن يصدق أحد أن معظم سادة طائفة خمسة أشباح يعيشون هنا…”

أصبحت السيدة يان شاحبة ومتلعثمة بينما كانت تقول الاسم الذي تخافه كثيرًا.

هزت السيدة يان رأسها، وقلبت عينيها ونظرت إلى الاثنين. “يا للأسف، يين شيونغ، الأخ يين ليس هنا. كان يجب أن يستدرج الشيخ هان بعيدًا الآن، أليس كذلك؟ انتما الاثنان لا يمكنكم أن توقفوني!”

 

“جيد! جيد! جيد!”

فقط الشخص الذي اخترق بوابة السماء وصل إلى وو تسونغ وكان قادرًا على تسخير قوة العناصر سيكون قادرًا على اللعب معها!

مع [فنان قتالي(البوابة الثامنة)] وخطة مدروسة جيدًا، كان يين يانغ اليشم آمنًا. لسوء الحظ، واجهوا فانغ يوان…

“هذا… وو تسونغ؟”

 

ارتجف فانغ يوان ولم يجرؤ على إلقاء نظرة على سيد طائفة الأشباح الخمسة.

هذا الشخص المرتدي عباءة كان فانغ يوان.

 

أخذ فانغ يوان نفسا عميقا.

بعد كل شيء، بناءً على الشائعات، فإن فنان وو تسونغ القتالي حساس للغاية وسيكون قادرًا على الشعور عندما ينظر إليه شخص ما. سيشعر بعد ذلك بالحاجة إلى قتل من هم على بعد 35 ياردة.

مع [فنان قتالي(البوابة الثامنة)] وخطة مدروسة جيدًا، كان يين يانغ اليشم آمنًا. لسوء الحظ، واجهوا فانغ يوان…

 

مدينة لوري.

“كيكي! لماذا يجد سيد الطائفة مشكلة مع السيدة يان؟ إذا كان لديك أي مشكلة، فقط واجهني! “

 

في هذه اللحظة، ظهرت شي يوتونغ وبدت مرحبة. “كان لدي بعض الشكوك عندما سمعت عن الأخبار، ولكن بعد رؤية سيد الطائفة هنا، لم يعد لدي شكوك!”

بعد الضربة، تقدمت السيدة يان للأمام مرة أخرى، ووضعت قدمها واستدارت.

 

---

ترجمة موقع ملوك الروايات. لا تُلهِكُم القراءة عن اداء الصلوات فى أوقاتها و لا تنسوا نصيبكم من القرآن

أشترك الان من هنا. ولامزيد من الاعلانات
لا تنسى وضع تعليق للمترجم فهذا يساعده على الاستمرار ومواصلة العمل عندما يرى تشجيعًا.

التعليقات

اعدادات القارئ

لايعمل مع الوضع اليلي
لتغير كلمة إله الى شيء أخر
إعادة ضبط