نظرًا لتوقف عرض الإعلانات على الموقع بسبب حظره من شركات الإعلانات ، فإننا نعتمد الآن بشكل كامل على دعم قرائنا الكرام لتغطية تكاليف تشغيل الموقع وتوجيه الفائض نحو دعم المترجمين. للمساهمة ودعم الموقع عن طريق الباي بال , يمكنك النقر على الرابط التالي
paypal.me/IbrahimShazly
هذا المحتوى ترفيهي فقط ولايمت لديننا بأي صلة. لا تجعلوا القراءة تلهيكم عن صلواتكم و واجباتكم.

carefree path of dreams 74

التستر

التستر

التستر

 

 

استفسر لو تشي سين.

كان الفجر.

كانت السيدة يان متشككة منه ونظرت في عينيه. “انه انت! كيف يكون هذا ممكنا؟”

 

 

جاء الشيخان هان ولو تشي سين إلى الوادي ورأيا الطبيب فانغ الذي كان يرتدي ثيابًا بيضاء.

“لا أمل!”

 

“لا بأس. أعده وارجعوا بعد نصف شهر! “

“كيف حالك الشيخ هان؟”

 

 

 

سأل فانغ يوان بلطف، كانت أفعاله هادئة مثل نسيم الربيع؛ لم يستطع أحد ربطه بالقاتل ومُحرِق طائفة عودة الروح في الليلة السابقة.

لمس فانغ يوان ذقنه. “قد يكون هناك عداء. اسمي فانغ يوان، هل تتذكرينه؟ “

 

 

“من حسن حظي أنني شفيت على يد الطبيب فانغ، فأنا أتعافى جيدًا!”

 

 

 

ابتسم الشيخ هان، وذهب الموقف الوقائي الذي كان لديه من قبل.

استفسر لو تشي سين.

 

“غرد! غرد!”

كان لدى فانغ يوان أفكار أخرى خاصة به. إذا علم الشيخ هان أنه كان وراء كل ما حدث في طائفة عودة الروح في الليلة السابقة، فإنه لم يكن متأكدًا مما إذا كان سيكون هادئًا كما كان الآن.

 

 

بالطبع، لم يكن يعرف ما حدث وكان عليه أن يتصرف على هذا النحو.

“عداء؟”

 

أخرج فانغ يوان إبرته الذهبية، واخترق عدة نقاط الوخز في تتابع سريع، وسقط الشيخ هان دون وعي في نوم عميق.

بعد كل شيء، حتى فنان قتالي في مستوى وو تسونغ لن يكون قادرًا على العبور من مدينة تشينغ إلى طائفة عودة الروح والعودة في ليلة، ناهيك عن إنجاز الكثير من الأشياء – ما لم يكن لديه وحش روحي طائر.

”حركة جيدة! حركة جيدة! “

 

 

“في المرة السابقة التي خضعت فيها لثقب نقاط الوخز بالإبرة الذهبية، نُمتُ حتى منتصف الليل وكنت قلق بعض الشيء…”

نظر إلى الوادي واستطاع أن يقول إن هناك شيئًا سريًا بشأنه. بالنظر إلى كوخ القش، لم يجرؤ على اتخاذ خطوة إلى الأمام، وبدأ عقله في الاندفاع. “إذا حدث أي شيء للشيخ هان، فماذا أفعل؟”

 

 

كما ذكر الشيخ هان، لاحظ تعبير فانغ يوان.

 

 

لم يعجبه تجربة الإغماء والسماح لشخص آخر بالسيطرة الكاملة على جسده.

“كيكي…”

سأل فانغ يوان بلطف، كانت أفعاله هادئة مثل نسيم الربيع؛ لم يستطع أحد ربطه بالقاتل ومُحرِق طائفة عودة الروح في الليلة السابقة.

 

 

أي نوع من الأشخاص كان فانغ يوان؟ لم يتغير تعبيره، وأوضح: “هذا لأن إصابتك كانت خطيرة للغاية، لهذا جعلتك تدخل في نوم عميق حتى تتعافى ببطء. إنه أقرب إلى تعلم فنون قتال بالطريقة البطيئة، نفس الفكرة… أعتقد أن الشيخ هان يعرف هذا أفضل مني! “

 

 

“هذا صحيح!”

 

 

 

تجمد الشيخ هان، ثم أومأ برأسه ببطء.

 

 

 

لم يعجبه تجربة الإغماء والسماح لشخص آخر بالسيطرة الكاملة على جسده.

دون أن يدري، مر يوم.

 

 

ومع ذلك، إذا أراد التعافي، فعليه الاستماع إلى هذا الطبيب ولم يكن لديه خيار آخر.

 

 

“عند رؤية تعبيره، يبدو أنه قلق من أنني قد أؤذي الشيخ هان… في الواقع، قد خمن ذلك…”

“مم، سأترك الأمر بين يديك, الطبيب!”

 

 

كان لو تشي سين مرتبكًا. “لماذا استغرق كل هذا الوقت؟ لم يمض وقت طويل في المرة السابقة… “

تناول حساءه الطبي، وجرد من ثيابه ووضع على السرير.

لمس فانغ يوان ذقنه. “قد يكون هناك عداء. اسمي فانغ يوان، هل تتذكرينه؟ “

 

حدق فانغ يوان في وجهه.

“مم!”

نظرًا لكونها على خلاف مع فنان قتالي موهوب ذو إمكانات غير محدودة، فقد تمكنت من رؤية سقوط طائفة عودة الروح، وبالتالي حاولت إصلاح الأمور، بغض النظر عن الشروط التي قد يتعين عليها قبولها.

 

دون أن يدري، مر يوم.

أخرج فانغ يوان إبرته الذهبية، واخترق عدة نقاط الوخز في تتابع سريع، وسقط الشيخ هان دون وعي في نوم عميق.

المدقق : Ghost

 

 

“أنا أكره التشتيت بينما أفعل أعمالي…”

على الرغم من أن هذه لم تكن تعليمات من الشيخ هان، لم يكن لديه خيار آخر سوى القيام بذلك كما طلب فانغ يوان.

 

من أجل الاحتفاظ بفنان قتالي في بوابة الأرض في الأسر، بذل فانغ يوان الكثير من الجهد. قام أولاً بإغلاق قوتها الداخلية وخلع جميع مفاصلها، في حالة استخدامها لوسائلها الداخلية للهروب. بهذه الطريقة، حتى لو كانت وو تسونغ، سيكون من الصعب عليها الهروب.

قال فانغ يوان، حتى دون أن يدير رأسه.

أخرج فانغ يوان إبرته الذهبية، واخترق عدة نقاط الوخز في تتابع سريع، وسقط الشيخ هان دون وعي في نوم عميق.

 

ومع ذلك، كان سونغ تشونغ مجرد فنان قتالي (البوابة السابعة)!

“آه… أنا آسف! سأغادر الآن!”

 

 

كانت فنانة قتالية ماهرة داخل بوابة الأرض، وما أراد فانغ يوان أن يدرسه هو قوتها الأساسية المصغرة في الحجاب الحاجز، ولهذا السبب أنقذ حياتها. ومع ذلك، بالنسبة لها، لن يكون هذا شيئًا جيدًا.

خدش لو تشي سين رأسه وضحك وغادر الغرفة.

كما ذكر الشيخ هان، لاحظ تعبير فانغ يوان.

 

خدش لو تشي سين رأسه وبدا جديًا.

على الرغم من أن هذه لم تكن تعليمات من الشيخ هان، لم يكن لديه خيار آخر سوى القيام بذلك كما طلب فانغ يوان.

وفانغ يوان الآن؟ من الواضح أنه فنان قتالي من المجالات السماوية الأربعة! والنسر الروحي الكبير أيضا! ضد كلاهما، حتى بمساعدة الشيوخ الآخرين، يمكنهم خوض معركة.

 

في مواجهة الطبيب، شعر لو تشي سين بالحرج. لم يكن متطابقًا مع فانغ يوان ولم يكن بإمكانه سوى حمل الشيخ هان بعيدًا بصمت، كما لو كان يهرب.

….

الليلة الماضية فقط، استدرج السيدة يان للخروج من المدينة، وهاجمها بمساعدة النسر الأسود ذو الذيل الحديدي. لقد كانت خسارة كبيرة للطائفة، وحتى السيدة يان تم القبض عليها.

 

 

في الغرفة، لوح فانغ يوان بإبرته. لم يكن يحاول شفاء الشيخ هان، بل بالأحرى، ختمه وتجربته.

 

 

“ماذا تحاول أن تفعل؟”

“فنان قتالي من المجالات السماوية الأربعة لديه نظام دوران مختلف تمامًا، خاصة قدرته على الاندماج وتشكيل قوة عنصرية مصغرة في فنان قتالي (البوابة الحادية عشرة)…”

 

 

 

وضع فانغ يوان يده اليمنى على بطن الشيخ هان، وركز طاقته السحرية من خلال قصر عقله ووصل إلى أعماق طاقته الأساسية.

 

 

 

على الرغم من أنها مجرد طاقة عنصرية مصغرة، إلا أنها لا تزال اندماج يين ويانغ. قوتها تأتي من الأرض والسماء ولا ينبغي التقليل من شأنها. سواء كانت السيدة يان بالأمس، أو الشيخ هان اليوم، لولا إصاباتهم الخطيرة، فلن أكون ندًا لهم… “

بعد عودتهم، سيحصلون على أخبار الفوضى في طائفة عودة الروح، ولن يكون لديهم الوقت للاهتمام به بعد الآن.

 

في هذه اللحظة، فقدت السيدة يان كل الأمل…….

بعد اختباره، كان لديه فهم أعمق للطاقة الأولية.

بعد عودتهم، سيحصلون على أخبار الفوضى في طائفة عودة الروح، ولن يكون لديهم الوقت للاهتمام به بعد الآن.

 

 

“يبدو أن بذور الشيخ هان الخاصة بقوته الأساسية أضعف قليلاً من تلك الموجودة في السيدة يان، لكنها لطيفة بالنسبة لي…”

 

نظر إلى الوادي واستطاع أن يقول إن هناك شيئًا سريًا بشأنه. بالنظر إلى كوخ القش، لم يجرؤ على اتخاذ خطوة إلى الأمام، وبدأ عقله في الاندفاع. “إذا حدث أي شيء للشيخ هان، فماذا أفعل؟”

بعد عدة جولات من التجارب، توقف فانغ يوان، ونظر إلى الشيخ هان الذي لا حول له ولا قوة. تم التعامل مع كل من السيدة يان والشيخ هان. هل يمكنهم استدعاء الآلهة السماوية لمساعدتهم؟ لست متأكدًا مما إذا كان هذا كافيًا، فلماذا لا تضيف شي يوتونغ… “

 

 

 

الليلة الماضية فقط، استدرج السيدة يان للخروج من المدينة، وهاجمها بمساعدة النسر الأسود ذو الذيل الحديدي. لقد كانت خسارة كبيرة للطائفة، وحتى السيدة يان تم القبض عليها.

“هذا صحيح!”

 

المدقق : Ghost

كانت فنانة قتالية ماهرة داخل بوابة الأرض، وما أراد فانغ يوان أن يدرسه هو قوتها الأساسية المصغرة في الحجاب الحاجز، ولهذا السبب أنقذ حياتها. ومع ذلك، بالنسبة لها، لن يكون هذا شيئًا جيدًا.

 

 

المدقق : Ghost

“همم… موضوعان للاختبار، لذا يمكنني الآن مقارنتهما. كنت سأجري بعض الاختبارات الصغيرة وأحتفظ بسجل يومي لشيخ هان، أما بالنسبة للسيدة يان، فسأقوم بإجراء المزيد من الأبحاث الفضيعة عليها، هذا صحيح! “

كان فانغ يوان سعيدًا، وفي عينيه، كان الشيخ هان مجرد فأر تجارب.

 

 

كان فانغ يوان سعيدًا، وفي عينيه، كان الشيخ هان مجرد فأر تجارب.

 

 

 

بعد فترة قصيرة، تنهدت السيدة يان وفتحت عينيها.

 

ارتفعت الشمس.

 

 

 

دون أن يدري، مر يوم.

 

 

بعد كل شيء، لم يستطع أحد ربط فنان المجالات السماوية الأربعة الشرير والقوي الليلة الماضية بالشاب الذي أمامها.

كان لو تشي سين مرتبكًا. “لماذا استغرق كل هذا الوقت؟ لم يمض وقت طويل في المرة السابقة… “

“عند رؤية تعبيره، يبدو أنه قلق من أنني قد أؤذي الشيخ هان… في الواقع، قد خمن ذلك…”

 

“هذا صحيح!”

نظر إلى الوادي واستطاع أن يقول إن هناك شيئًا سريًا بشأنه. بالنظر إلى كوخ القش، لم يجرؤ على اتخاذ خطوة إلى الأمام، وبدأ عقله في الاندفاع. “إذا حدث أي شيء للشيخ هان، فماذا أفعل؟”

خدش لو تشي سين رأسه وبدا جديًا.

 

في مواجهة الطبيب، شعر لو تشي سين بالحرج. لم يكن متطابقًا مع فانغ يوان ولم يكن بإمكانه سوى حمل الشيخ هان بعيدًا بصمت، كما لو كان يهرب.

أصبح متوترًا بشكل متزايد.

 

 

 

عندما كان على وشك كسر القاعدة والدخول إلى الكوخ، فتح الباب وظهر فانغ يوان.

كان الفجر.

 

في هذه اللحظة، فقدت السيدة يان كل الأمل…….

“ماذا تحاول أن تفعل؟”

كافحت السيدة يان للتحدث، وكانت كلماتها مليئة بالأمل.

 

لقد أدرك أن لين تشي سين كان لديه موقف كما لو كان على وشك أن يتولى الأمر، وسأل بشكل عرضي.

على الرغم من أن هذه لم تكن تعليمات من الشيخ هان، لم يكن لديه خيار آخر سوى القيام بذلك كما طلب فانغ يوان.

 

 

“هاها… هاها… لا شيء كثيرًا! أردت فقط التحقق من تقدمك والتحقق مما إذا كنت بحاجة إلى أي من مساعدتي… “

 

 

”فانغ يوان؟ فانغ يوان!!! “

خدش لو تشي سين رأسه وبدا جديًا.

كان لدى فانغ يوان أفكار أخرى خاصة به. إذا علم الشيخ هان أنه كان وراء كل ما حدث في طائفة عودة الروح في الليلة السابقة، فإنه لم يكن متأكدًا مما إذا كان سيكون هادئًا كما كان الآن.

 

 

“لا بأس. أعده وارجعوا بعد نصف شهر! “

 

 

كشخص لديه بعد نظر، قام بالتحضيرات.

لوح فانغ يوان، ووقف على الجانب وكشف عن طريق.

ومع ذلك، إذا أراد التعافي، فعليه الاستماع إلى هذا الطبيب ولم يكن لديه خيار آخر.

 

 

”نصف شهر؟ ألم تقل 7 أيام في المرة السابقة؟ “

 

 

ارتفعت الشمس.

استفسر لو تشي سين.

بعد كل شيء، حتى فنان قتالي في مستوى وو تسونغ لن يكون قادرًا على العبور من مدينة تشينغ إلى طائفة عودة الروح والعودة في ليلة، ناهيك عن إنجاز الكثير من الأشياء – ما لم يكن لديه وحش روحي طائر.

 

 

“ما هذا؟ هل هناك اعتراضات؟”

 

 

 

حدق فانغ يوان في وجهه.

 

 

”نصف شهر؟ ألم تقل 7 أيام في المرة السابقة؟ “

في مواجهة الطبيب، شعر لو تشي سين بالحرج. لم يكن متطابقًا مع فانغ يوان ولم يكن بإمكانه سوى حمل الشيخ هان بعيدًا بصمت، كما لو كان يهرب.

في هذه اللحظة، فقدت السيدة يان كل الأمل…….

 

كان لدى فانغ يوان أفكار أخرى خاصة به. إذا علم الشيخ هان أنه كان وراء كل ما حدث في طائفة عودة الروح في الليلة السابقة، فإنه لم يكن متأكدًا مما إذا كان سيكون هادئًا كما كان الآن.

“عند رؤية تعبيره، يبدو أنه قلق من أنني قد أؤذي الشيخ هان… في الواقع، قد خمن ذلك…”

ومع ذلك، إذا أراد التعافي، فعليه الاستماع إلى هذا الطبيب ولم يكن لديه خيار آخر.

 

 

شهدهم فانغ يوان وهم يغادرون ولمس ذقنه وابتسم.

“يبدو أن بذور الشيخ هان الخاصة بقوته الأساسية أضعف قليلاً من تلك الموجودة في السيدة يان، لكنها لطيفة بالنسبة لي…”

 

 

بعد عودتهم، سيحصلون على أخبار الفوضى في طائفة عودة الروح، ولن يكون لديهم الوقت للاهتمام به بعد الآن.

 

 

 

 

 

كان لو تشي سين مرتبكًا. “لماذا استغرق كل هذا الوقت؟ لم يمض وقت طويل في المرة السابقة… “

“النسر الأسود ذو الذيل الحديدي، هيا بنا!”

 

 

“يبدو أن بذور الشيخ هان الخاصة بقوته الأساسية أضعف قليلاً من تلك الموجودة في السيدة يان، لكنها لطيفة بالنسبة لي…”

بالعودة إلى الوادي، ركب فانغ يوان النسر الأسود إلى كهف جبلي.

 

 

 

كشخص لديه بعد نظر، قام بالتحضيرات.

المترجم : Dark Night

 

 

كان هذا الكهف الجبلي في منتصف الطريق إلى قمة الجبل وكان مسكن السيد وينكسين المؤقت عندما جاء إلى هنا لقطف الأعشاب الجبلية. حتى أنه كان هناك حوض ماء وبعض الحصص الجافة. كان الموقع جيدًا جدًا وكان الكهف مخفيًا إلى حد ما.

 

 

“النسر الأسود ذو الذيل الحديدي، هيا بنا!”

بمجرد أن يصبح فانغ يوان مؤثرًا بدرجة كافية، فإنه سيرتب هذا المكان ليكون قاعدته الثانية.

مع إمكاناته، لم يعد موهوبًا فقط؛ كان وحش!

 

 

أما بالنسبة للنسر الأسود ذو الذيل الحديدي، فقد كان عليه في الأصل السفر لمسافات طويلة للوصول إلى الوادي، ولكن الآن، أصبح الأمر بسيط جدا.

 

 

 

“غرد! غرد!”

هبط النسر الأسود ذو الذيل الحديدي على الأرض، وقفز فانغ يوان من عليه.

 

 

هبط النسر الأسود ذو الذيل الحديدي على الأرض، وقفز فانغ يوان من عليه.

 

 

شعرت السيدة يان أنه حتى لو تعافت وتعاونت مع الشيخين الآخرين، فلن يكونا متطابقين مع فانغ يوان ونسره!

تم إزالة غطاء نباتي، وتم الكشف عن كهف جبلي. تشكل بشكل طبيعي وبدا وكأنه عش لحيوان بري. كان شيئًا مختلفًا عندما اقترب من الكهف.

“هاها… هاها… لا شيء كثيرًا! أردت فقط التحقق من تقدمك والتحقق مما إذا كنت بحاجة إلى أي من مساعدتي… “

 

 

كانت الأرض مسطحة وجافة. لم يكن هناك طحلب أو أعشاب تنمو على الصخور. كانت الأرض قاحلة وعاكسة بعض الشيء.

“هاها… هاها… لا شيء كثيرًا! أردت فقط التحقق من تقدمك والتحقق مما إذا كنت بحاجة إلى أي من مساعدتي… “

 

 

أشعل فانغ يوان شعلة النار، وبدا بلا عاطفة وسار حتى نهاية الكهف؛ ظهر مشهد امامه.

 

 

 

كانت على الأرض طبقة من العشب الجاف، يحيط بها وعاء ماء كبير، وقليل من الطعام الجاف المخبأ تحت صخور قليلة، وكأن المرء يخشى أن تأكله حيوانات أخرى. بدا المكان بأكمله متهالكًا، لكن بالنسبة لشخص محاصر في حبل، جائع وعطش، لم يكن هذا ملجأ سيئًا للبقاء على قيد الحياة.

 

 

 

“السيدة يان! ما رأيك في هذا المكان؟ أوه… لقد نسيت أنكِ لا تزالين نائمة… “

“السيدة يان! ما رأيك في هذا المكان؟ أوه… لقد نسيت أنكِ لا تزالين نائمة… “

 

 

في نهاية الكهف، كان هناك صدع صغير وكان الظلام شديدًا. يمكن للمرء أن يضغط من خلال الشق، والمشي بضع خطوات للأمام والوصول إلى حفرة كبيرة في الأرض.

بعد كل شيء، لم يستطع أحد ربط فنان المجالات السماوية الأربعة الشرير والقوي الليلة الماضية بالشاب الذي أمامها.

 

 

على صخرة الزمرد، ظهرت صورة ظلية للسيدة يان، كانت شاحبة وباهتة. كان من الواضح أنها كانت مريضة.

بعد اختباره، كان لديه فهم أعمق للطاقة الأولية.

 

 

أخرج فانغ يوان حبة، وأجبرها على بلعها، وأخرج إبرته الذهبية لإجراء ثقب في جبهتها.

 

 

 

“وو…”

كان هذا الكهف الجبلي في منتصف الطريق إلى قمة الجبل وكان مسكن السيد وينكسين المؤقت عندما جاء إلى هنا لقطف الأعشاب الجبلية. حتى أنه كان هناك حوض ماء وبعض الحصص الجافة. كان الموقع جيدًا جدًا وكان الكهف مخفيًا إلى حد ما.

 

شهدهم فانغ يوان وهم يغادرون ولمس ذقنه وابتسم.

بعد فترة قصيرة، تنهدت السيدة يان وفتحت عينيها.

 

 

 

“أنت… ذلك اللص الكبير؟!”

لقد أدرك أن لين تشي سين كان لديه موقف كما لو كان على وشك أن يتولى الأمر، وسأل بشكل عرضي.

 

كان الفجر.

بدت مصدومة لأنها رأت فانغ يوان.

على صخرة الزمرد، ظهرت صورة ظلية للسيدة يان، كانت شاحبة وباهتة. كان من الواضح أنها كانت مريضة.

 

 

بعد كل شيء، لم يستطع أحد ربط فنان المجالات السماوية الأربعة الشرير والقوي الليلة الماضية بالشاب الذي أمامها.

 

 

كانت فنانة قتالية ماهرة داخل بوابة الأرض، وما أراد فانغ يوان أن يدرسه هو قوتها الأساسية المصغرة في الحجاب الحاجز، ولهذا السبب أنقذ حياتها. ومع ذلك، بالنسبة لها، لن يكون هذا شيئًا جيدًا.

“صحيح، إنه أنا!”

 

 

وفانغ يوان الآن؟ من الواضح أنه فنان قتالي من المجالات السماوية الأربعة! والنسر الروحي الكبير أيضا! ضد كلاهما، حتى بمساعدة الشيوخ الآخرين، يمكنهم خوض معركة.

أومأ فانغ يوان برأسه ولم ينكر ذلك. لاحظ على الفور نظرة اليأس للسيدة يان.

 

 

 

“مم، أنت ذكي جدًا. أنت تعلم أنه بمجرد أن أريك وجهي لن أسمح لك بمغادرة هذا المكان… “

 

 

وفانغ يوان الآن؟ من الواضح أنه فنان قتالي من المجالات السماوية الأربعة! والنسر الروحي الكبير أيضا! ضد كلاهما، حتى بمساعدة الشيوخ الآخرين، يمكنهم خوض معركة.

“من المؤسف… بالنظر إلى الحالة التي أنت فيها، سيكون من الصعب عليك ألا تموتي!”

 

 

 

من أجل الاحتفاظ بفنان قتالي في بوابة الأرض في الأسر، بذل فانغ يوان الكثير من الجهد. قام أولاً بإغلاق قوتها الداخلية وخلع جميع مفاصلها، في حالة استخدامها لوسائلها الداخلية للهروب. بهذه الطريقة، حتى لو كانت وو تسونغ، سيكون من الصعب عليها الهروب.

قال فانغ يوان، حتى دون أن يدير رأسه.

 

 

”حركة جيدة! حركة جيدة! “

 

 

أخرج فانغ يوان إبرته الذهبية، واخترق عدة نقاط الوخز في تتابع سريع، وسقط الشيخ هان دون وعي في نوم عميق.

كانت السيدة يان ذات خبرة كبيرة في عالم فنون القتال ويمكنها تخمين مأزقها. “ما عداء طائفتي معك؟ لأستحق مثل هذه المعاملة؟ “

 

 

 

“عداء؟”

 

 

 

لمس فانغ يوان ذقنه. “قد يكون هناك عداء. اسمي فانغ يوان، هل تتذكرينه؟ “

بدت مصدومة لأنها رأت فانغ يوان.

 

وفانغ يوان الآن؟ من الواضح أنه فنان قتالي من المجالات السماوية الأربعة! والنسر الروحي الكبير أيضا! ضد كلاهما، حتى بمساعدة الشيوخ الآخرين، يمكنهم خوض معركة.

”فانغ يوان؟ فانغ يوان!!! “

 

 

أصبح متوترًا بشكل متزايد.

كانت السيدة يان متشككة منه ونظرت في عينيه. “انه انت! كيف يكون هذا ممكنا؟”

 

 

“كيف حالك الشيخ هان؟”

كانت على علم بحادثة ليو يو وكانت تدرك أيضًا أن الشاب من مدينة تشينغ كان قادرًا إلى حد ما حيث يمكنه قتل سونغ تشونغ.

“غرد! غرد!”

 

 

ومع ذلك، كان سونغ تشونغ مجرد فنان قتالي (البوابة السابعة)!

 

 

تناول حساءه الطبي، وجرد من ثيابه ووضع على السرير.

وفانغ يوان الآن؟ من الواضح أنه فنان قتالي من المجالات السماوية الأربعة! والنسر الروحي الكبير أيضا! ضد كلاهما، حتى بمساعدة الشيوخ الآخرين، يمكنهم خوض معركة.

“ما هذا؟ هل هناك اعتراضات؟”

 

هز فانغ يوان رأسه. “أعتقد أنكِ لا تعرفين القصة بأكملها؟”

شعرت السيدة يان أنه حتى لو تعافت وتعاونت مع الشيخين الآخرين، فلن يكونا متطابقين مع فانغ يوان ونسره!

لمس فانغ يوان ذقنه. “قد يكون هناك عداء. اسمي فانغ يوان، هل تتذكرينه؟ “

 

حدق فانغ يوان في وجهه.

بدا أصغر من 20 سنة؟

“كيف حالك الشيخ هان؟”

 

 

مع إمكاناته، لم يعد موهوبًا فقط؛ كان وحش!

كما ذكر الشيخ هان، لاحظ تعبير فانغ يوان.

 

 

“السيد فانغ… فيما يتعلق بما حدث في ذلك اليوم، لا أريد أن أذكره بعد الآن. أريد فقط أن أعرف ما إذا كان هناك أي فرصة لتصالحك مع طائفة عودة الروح “.

“السيدة يان! ما رأيك في هذا المكان؟ أوه… لقد نسيت أنكِ لا تزالين نائمة… “

 

بعد فترة قصيرة، تنهدت السيدة يان وفتحت عينيها.

كافحت السيدة يان للتحدث، وكانت كلماتها مليئة بالأمل.

دون أن يدري، مر يوم.

 

 

نظرًا لكونها على خلاف مع فنان قتالي موهوب ذو إمكانات غير محدودة، فقد تمكنت من رؤية سقوط طائفة عودة الروح، وبالتالي حاولت إصلاح الأمور، بغض النظر عن الشروط التي قد يتعين عليها قبولها.

أومأ فانغ يوان برأسه ولم ينكر ذلك. لاحظ على الفور نظرة اليأس للسيدة يان.

 

”حركة جيدة! حركة جيدة! “

“لا أمل!”

كان هذا الكهف الجبلي في منتصف الطريق إلى قمة الجبل وكان مسكن السيد وينكسين المؤقت عندما جاء إلى هنا لقطف الأعشاب الجبلية. حتى أنه كان هناك حوض ماء وبعض الحصص الجافة. كان الموقع جيدًا جدًا وكان الكهف مخفيًا إلى حد ما.

 

”نصف شهر؟ ألم تقل 7 أيام في المرة السابقة؟ “

هز فانغ يوان رأسه. “أعتقد أنكِ لا تعرفين القصة بأكملها؟”

 

 

 

في هذه اللحظة، فقدت السيدة يان كل الأمل…….

في الغرفة، لوح فانغ يوان بإبرته. لم يكن يحاول شفاء الشيخ هان، بل بالأحرى، ختمه وتجربته.

 

 

المترجم : Dark Night

 

المدقق : Ghost

 

دون أن يدري، مر يوم.

---

ترجمة موقع ملوك الروايات. لا تُلهِكُم القراءة عن اداء الصلوات فى أوقاتها و لا تنسوا نصيبكم من القرآن

أشترك الان من هنا. ولامزيد من الاعلانات
لا تنسى وضع تعليق للمترجم فهذا يساعده على الاستمرار ومواصلة العمل عندما يرى تشجيعًا.

التعليقات

اعدادات القارئ

لايعمل مع الوضع اليلي
لتغير كلمة إله الى شيء أخر
إعادة ضبط