نظرًا لتوقف عرض الإعلانات على الموقع بسبب حظره من شركات الإعلانات ، فإننا نعتمد الآن بشكل كامل على دعم قرائنا الكرام لتغطية تكاليف تشغيل الموقع وتوجيه الفائض نحو دعم المترجمين. للمساهمة ودعم الموقع عن طريق الباي بال , يمكنك النقر على الرابط التالي
paypal.me/IbrahimShazly
هذا المحتوى ترفيهي فقط ولايمت لديننا بأي صلة. لا تجعلوا القراءة تلهيكم عن صلواتكم و واجباتكم.

إرادة%أبدية%كول 686

يريد رؤيتي مرة أخرى؟

يريد رؤيتي مرة أخرى؟

الفصل 686: يريد رؤيتي مرة أخرى؟

الفصل 686: يريد رؤيتي مرة أخرى؟

نظرًا لأساليب التنوير والهندسة العكسية، كان باي شياوتشون واثقًا جدًا فيما يتعلق بصيغة اللهب ذو الخمسة عشر لونا. ومع ذلك، لا يزال الأمر صعبًا للغاية ويتطلب الكثير من العمل.

لم يكن سوى لهب من خمسة عشر لونا!

 

في غضون لحظات، بدأت مدينة إلامبراطور اللدود في الطنين بكل أنواع الكلام. كان النبلاء المهمون والأشخاص المؤثرون داخل المدينة يضجون بالإثارة. على الرُغمِ من أن زهرة أوركيد ملك الشبح كانت ذي أهمية لملِك الشبح العملاق، إلا أنها قد تكون مفيدة جدًا للآخرين. تقريبًا جميع القصور الفاخرة في المدينة كانت مُثيرة، ومع ذلك، لم يكن أحد يتخذ أي إجراء بالفعل. بعد كل شيء، تنتمي غلّاية مستحضر الأرواح إلى العشيرة الإمبراطورية، وعلى الرُغمِ من الإعلان عن أن الزهرة ستذهب إلى من يراه القدر مناسبًا، إلا أن القواعد المحددة التي تحكم المنافسة لم يتم الإعلان عنها بعد.

لحسن الحظ، لديه الكثير من الأرواح الشرّيرة للعمل معها. لقد قام بمحاولة تلو الأخرى، وفشل في كل واحدة، ولكن في نفس الوقت، تعلم من كل واحدة. بعد تحديد أسباب الفشل ثم حلها، أحرز تقدمًا مستمرًا. مر الوقت، وأصبح أكثر كفاءة في استحضار اللهب.

 

 

ومع ذلك، كان رد فعل المجموعات المؤثرة في المدينة صامتًا، كما لو أنهم ينتظرون شيئًا ما.

“عشر مرات أخرى! هذا كل ما أحتاجه للنجاح!” حتى عندما أخرج المزيد من الأرواح الشرّيرة، كان ازدهار زهرة أوركيد ملك الشبح يسبب ضجة كبيرة في مدينة إلامبراطور اللدود.

في النهاية، وصلت الأخبار حول المرسوم إلى آذان ملِك الصفاء التاسع طويل القامة. وقف هناك في قصره الملكي في مدينة الصفاء التاسع، فأس معركة ضخم مدعوم بجانبه، ينظر إلى زلة يشم. ببطء، انتشرت ابتسامة على وجهه.

 

في النهاية، وصلت الأخبار حول المرسوم إلى آذان ملِك الصفاء التاسع طويل القامة. وقف هناك في قصره الملكي في مدينة الصفاء التاسع، فأس معركة ضخم مدعوم بجانبه، ينظر إلى زلة يشم. ببطء، انتشرت ابتسامة على وجهه.

“زهرة أوركيد ملك الشبح تزهر !! من المفترض أن الامبراطور اللدود للجيل الأول زرع شخصيًا تلك زهرة الاوركيد لملك الشبح في غلّاية مستحضر الأرواح. إذا أكلت ثمرة تلك الزهرة، يُمكِنك أن تشفي روحًا سامية تالفة وتطهر جسدك، وتزيل أي قذارة!

 

 

في فناء إضافي عميق في مدينة مجيء الروح، يُمكِن سماع صوت هدير شديد عندما ظهرت امرأة شابة شجاعة وهائلة….

“هناك شيء آخر يُمكِن أن تفِعلُه. يُمكِنها إعادة ضبط قاعدة زراعتك بشكل مثالي، مما يسمح لك باستبدال جميع التقنيات التي تستخدمها تمامًا بتقنيات أخرى!

 

 

 

“سمِعَت أيضًا أن ثمرة زهرة أوركيد ملك الشبح العملاق يُمكِن أن تعيد الأرواح الميتة إلى الحياة !!”

حتى عندما استمتع بروعته، سمِعَ صوتا خارج غرفة التأمل المنعزلة.

 

بعد ذلك، ظهرت زلة عظمية في يده وهو ينقل رسائل إلى مجموعات وعشائر مؤثرة أخرى في مدينة الصفاء التاسع، ويعطيهم تعليمات مُختلِفة.

في غضون لحظات، بدأت مدينة إلامبراطور اللدود في الطنين بكل أنواع الكلام. كان النبلاء المهمون والأشخاص المؤثرون داخل المدينة يضجون بالإثارة. على الرُغمِ من أن زهرة أوركيد ملك الشبح كانت ذي أهمية لملِك الشبح العملاق، إلا أنها قد تكون مفيدة جدًا للآخرين. تقريبًا جميع القصور الفاخرة في المدينة كانت مُثيرة، ومع ذلك، لم يكن أحد يتخذ أي إجراء بالفعل. بعد كل شيء، تنتمي غلّاية مستحضر الأرواح إلى العشيرة الإمبراطورية، وعلى الرُغمِ من الإعلان عن أن الزهرة ستذهب إلى من يراه القدر مناسبًا، إلا أن القواعد المحددة التي تحكم المنافسة لم يتم الإعلان عنها بعد.

 

 

نظرًا لأساليب التنوير والهندسة العكسية، كان باي شياوتشون واثقًا جدًا فيما يتعلق بصيغة اللهب ذو الخمسة عشر لونا. ومع ذلك، لا يزال الأمر صعبًا للغاية ويتطلب الكثير من العمل.

ومع ذلك، سرعان ما تغير ذلك مع صدور مرسوم إمبراطوري!

مع خروج الأوامر، كان باي شياوتشون في غرفة التأمل المنعزلة، يعمل على استحضار لهب ذو خمسة عشر لونا. لقد فشل أكثر من عشر مرات، لكن عينيه لمعت بعزم عنيد. ركّزَ حاليًا بشكل كامل على اللهب في يده، وعلى إطعامه الأرواح الشرّيرة المحيطة.

 

غلّاية مستحضر الأرواح، واحدة من عوالم الجيب الثمانية الغامضة التي تنتمي إلى العشيرة الإمبراطورية، مفتوحة الآن. وفقا لإرادة سيد السماء الكبرى، لا يُسمح لأي شخص فوق أو تحت مرحلة الروح الوليدة الدخول. يُمكِن فقط لمزارعي الروح الوليدة الدخول والبحث عن الحظ السعيد فيها!

غلّاية مستحضر الأرواح، واحدة من عوالم الجيب الثمانية الغامضة التي تنتمي إلى العشيرة الإمبراطورية، مفتوحة الآن. وفقا لإرادة سيد السماء الكبرى، لا يُسمح لأي شخص فوق أو تحت مرحلة الروح الوليدة الدخول. يُمكِن فقط لمزارعي الروح الوليدة الدخول والبحث عن الحظ السعيد فيها!

“عشر مرات أخرى! هذا كل ما أحتاجه للنجاح!” حتى عندما أخرج المزيد من الأرواح الشرّيرة، كان ازدهار زهرة أوركيد ملك الشبح يسبب ضجة كبيرة في مدينة إلامبراطور اللدود.

 

لم يكن سوى لهب من خمسة عشر لونا!

من أفراد العشيرة الإمبراطورية وصولا إلى عائلات الطبقة الأرستقراطية، يُمكِن لأي مجموعة إرسال شخص واحد لدخول عالم الجيب!

 

 

“يعلم الجميع مدى أهمية زهرة أوركيد ملك الشبح العملاق بالنسبة لي. هل يعتقد هؤلاء الأوغاد الثلاثة حقًا أنهم يستطيعون سرقة ما هو لي؟! علاوة على ذلك، يحاولون إضعافي من خلال منع المنظمات التي أنا على علاقة جيدة معها في مدينة الشبح العملاق من المشاركة!

بمجرد صدور المرسوم، بدأت جميع المجموعات المؤثرة في المدينة في تحليل المعنى الأعمق وراءه. سرعان ما ألقيت العيون في اتجاه مدينة الشبح العملاق.

 

 

 

من الواضح أن المرسوم لم يتم إصداره حقًا من قبل الإمبراطور اللدود الحالي، بل من قبل سيد السماء الكبرى. في الوقت الحاضر في مدينة الإمبراطور، تم أخذ كلمات سيد السماء الكبرى على محمل الجد أكثر من كلمات الإمبراطور.

“هذا يعني أن كل من يحصل على الزهرة هذه المرة سيكون قادرًا على الحصول على أثمن الكنوز التي يُمكِن تخيلها من ملِك الشبح العملاق …” ضاقت عينيه، فكَّر ملِك بطل الحرب في زجاجة حبوب طبية معينة يمتلكها ملِك الشبح العملاق، والتي يُمكِن أن تصقل جميع أنواع الأدوية عالية المستوى.

 

 

ومع ذلك، كان رد فعل المجموعات المؤثرة في المدينة صامتًا، كما لو أنهم ينتظرون شيئًا ما.

 

 

“سمِعَت أيضًا أن ثمرة زهرة أوركيد ملك الشبح العملاق يُمكِن أن تعيد الأرواح الميتة إلى الحياة !!”

في النهاية، وصلت الأخبار حول المرسوم إلى آذان ملِك الصفاء التاسع طويل القامة. وقف هناك في قصره الملكي في مدينة الصفاء التاسع، فأس معركة ضخم مدعوم بجانبه، ينظر إلى زلة يشم. ببطء، انتشرت ابتسامة على وجهه.

بعد لحظة أخرى من التفكير، ابتسم ملِك بطل الحرب بشكل باهت وقال، “يي إير، تعال لرؤيتي على الفور!”

 

بالطبع، سيكون من الأسهل العثور على ريشة طائر العنقاء أو قرن كيلين بدلًا من العثور على شخص في الأراضي البرية يضايقه بشأن وزنه. بينما كان يجلس هناك في قصره الملِكي، محاطًا بالخادمات، وكأس من الكحول في يده، بدأت عيناه تلمعان بشكل مشرق.

“أنت حقًا تريد تلك زهرة أوركيد ملك الشبح ، أليس كذلك ملِك الشبح العملاق؟ حسنًا، سأتأكد من أنك لن تحصل على رغبتك! كان هو وملِك الشبح العملاق على خلاف مع بعضهما البعض لسنوات عديدة، وخلال هذه الفترة لم تتح له الفرصة لفعل أي شيء شخصيًا حيال الموقف. ومع ذلك، خلال فترة اضمحلال ملِك الشبح العملاق، كان قد أخذ زمام المبادرة تمامًا لتوجيه ضربة مع تمرد العشائر الثلاث الكبرى.

 

 

تردد الحارسان، لكنهما عرفا أن باي شياوتشون هو شخصا لا يُمكِنُهم تحمل الإساءة. خفضوا أصواتهم، وسرعان ما شرحوا ما يعرفونه عن زهرة أوركيد ملك الشبح العملاق، وتخميناتهم حول كيفية إشراكه.

ظهرت ابتسامة باردة على وجه ملِك الصفاء التاسع وهو يقول، “أخبر الأمير تشو هونغ أن يأتي لرؤيتي على الفور!”

 

 

ظهرت ابتسامة باردة على وجه ملِك الصفاء التاسع وهو يقول، “أخبر الأمير تشو هونغ أن يأتي لرؤيتي على الفور!”

بعد ذلك، ظهرت زلة عظمية في يده وهو ينقل رسائل إلى مجموعات وعشائر مؤثرة أخرى في مدينة الصفاء التاسع، ويعطيهم تعليمات مُختلِفة.

 

 

“استدعي باي هاو لرؤيتي. على الفور!”

على قمة جبل شاهق في مدينة بطل الحرب، وقف رجل في منتصف العمر هناك، مرتديًا رداء أخضر، ويداه مشبكتان خلف ظهره. لم يكن قوي البنية مثل ملِك الصفاء التاسع، لكنه كان لا يزالُ يبدو وكأنه شخصية بارزة في السماء والأرض، يشع ضغطًا يثقل كاهل كل الكائنات الحيّة.

اتسعت عيون باي شياوتشون وهو يتساءل لماذا استدعاه الملِك، خاصة عندما كان يخطط بالفعل للخروج من التأمل المنعزل….

 

 

لم يكن هذا الرجل سوى ملِك بطل الحرب.

 

 

حتى عندما استمتع بروعته، سمِعَ صوتا خارج غرفة التأمل المنعزلة.

“مُثير للاهتمام. لقد ازدهرت زهرة أوركيد ملك الشبح بالفعل أربع مرات. في الماضي، كان دائمًا أحد ملوك الشبح العملاقين الذين حصلوا على الزهرة. من الواضح أن الزهرة مهمة جدًا لملِك الشبح العملاق الحالي. إذا حصل على هذا، فسيكون قادرًا على إكمال بنية العناصر الخمسة، وستكون تقنيته أكثر فتكًا. من تلك النقطة فصاعدًا، لن يكون لديه فترة اضمحلال مرة أخرى!

 

 

ترك حارسا المدينة مذهولين من هذا التحول غير المتوقع للأحداث….

“هذا يعني أن كل من يحصل على الزهرة هذه المرة سيكون قادرًا على الحصول على أثمن الكنوز التي يُمكِن تخيلها من ملِك الشبح العملاق …” ضاقت عينيه، فكَّر ملِك بطل الحرب في زجاجة حبوب طبية معينة يمتلكها ملِك الشبح العملاق، والتي يُمكِن أن تصقل جميع أنواع الأدوية عالية المستوى.

 

 

 

بعد لحظة أخرى من التفكير، ابتسم ملِك بطل الحرب بشكل باهت وقال، “يي إير، تعال لرؤيتي على الفور!”

“هل يعتقدون حقًا أنني لن أكون مستعدًا لشيء كهذا ؟!” مع شخير بارد، فكَّر في شخص معين، ثم ابتسم فجأة. “أحتاج إلى تعليم هذا المشاغب الصغير درسًا على أي حال. رأسي لا يجب أن يصفع بشكل عرضي!

 

“ما الذي يريد صاحب السمو الملِك رؤيتي من أجله؟” سأل عرضًا.

كان لكل من ملِك الصفاء التاسع وملِك بطل الحرب أفكارهما المُختلِفة حول هذه المسألة. في هذه الأثناء في مدينة مجيء الروح، تم أيضًا نقل آخر الملوك السماويين الأربعة، ملِك مجيء الروح. لقد كان رجلا سمينًا للغاية، جبلًا من اللحم أكثر وزنًا من الدهني الكبير تشانغ طوال تلك السنوات الماضية.

كانت تصرفات هؤلاء الملوك السماويين الثلاثة مثل ريشة الرياح التي تشير إلى ما ستفِعلُه جميع القوى الأخرى في مدينة الإمبراطور. تقريبًا مثل سلسلة من ردود الفعل.

 

 

بالطبع، سيكون من الأسهل العثور على ريشة طائر العنقاء أو قرن كيلين بدلًا من العثور على شخص في الأراضي البرية يضايقه بشأن وزنه. بينما كان يجلس هناك في قصره الملِكي، محاطًا بالخادمات، وكأس من الكحول في يده، بدأت عيناه تلمعان بشكل مشرق.

“استدعي باي هاو لرؤيتي. على الفور!”

 

 

“من المؤكد أن ملِك الشبح العملاق سيعاني هذه المرة. أراهن أن الجميع سيبذلون قُصارى جُهدِهم لجعله لا يحصل عليها. حسنًا، كيف يُمكِنني تجاهل هذه الفرصة للاستفادة من سوء حظه؟

 

 

أخذ نفسًا متحمسًا، فتح أصابعه ليكشف عن لسان من اللهب هناك في منتصف يده. بدأ على الفور يضحك بسرور.

ضحك بحرارة، أدار رأسه وصرخ، “شانشان، ابنتي الجميلة، ألا تبحثِ دائمًا عن أشخاص لتتشاجرِ معهم؟ حسنًا، سأعطيكِ فرصة للقيام بذلك. اذهبِ إلى غلّاية مستحضر الأرواح وقاتلِ مع من تريدين. احصلِ على زهرة أوركيد ملك الشبح، وأعديها لي!

“القَهرَمان، لقد استدعاك صاحب السمو الملِك، على عجل!”

 

 

في فناء إضافي عميق في مدينة مجيء الروح، يُمكِن سماع صوت هدير شديد عندما ظهرت امرأة شابة شجاعة وهائلة….

بعد لحظة أخرى من التفكير، ابتسم ملِك بطل الحرب بشكل باهت وقال، “يي إير، تعال لرؤيتي على الفور!”

 

“هذا يعني أن كل من يحصل على الزهرة هذه المرة سيكون قادرًا على الحصول على أثمن الكنوز التي يُمكِن تخيلها من ملِك الشبح العملاق …” ضاقت عينيه، فكَّر ملِك بطل الحرب في زجاجة حبوب طبية معينة يمتلكها ملِك الشبح العملاق، والتي يُمكِن أن تصقل جميع أنواع الأدوية عالية المستوى.

كانت تصرفات هؤلاء الملوك السماويين الثلاثة مثل ريشة الرياح التي تشير إلى ما ستفِعلُه جميع القوى الأخرى في مدينة الإمبراطور. تقريبًا مثل سلسلة من ردود الفعل.

اتسعت عيون باي شياوتشون وهو يتساءل لماذا استدعاه الملِك، خاصة عندما كان يخطط بالفعل للخروج من التأمل المنعزل….

 

 

وسرعان ما أمكن سماع أصوات عديدة داخل مقرات المنظمات والعشائر ذات النفوذ.

من الواضح أن سيد السماء الكبرى رفض هذا الطلب. حتى عرض ملِك الشبح العملاق بأن يدين له بمعروف كبير لم يغير رأيه. على الرُغمِ من أنها لم تكن ضربة كبيرة له، إلا أنها ما زالت تغضبه. ومع ذلك، لم يكن هناك شيء يُمكِنه فِعلُه حيال الوضع. سيطر سيد السماء الكبرى على الإمبراطور والنبلاء، وهو بالتأكيد شخصًا يخشى منه.

 

ومع ذلك، سرعان ما تغير ذلك مع صدور مرسوم إمبراطوري!

“شخص واحد لكل مجموعة؟ هذا يعني أن شخصًا واحدًا فقط من مدينة الشبح العملاق سيكون هناك. أعتقد أننا يُمكِن أن نخاطر بالإساءة إلى ملِك الشبح العملاق، لكن التورط في قتال بين الملوك السماويين الأربعة لن يستحق كل هذا العناء. عشيرة تشو لن تشارك!”

 

 

نظرًا لأساليب التنوير والهندسة العكسية، كان باي شياوتشون واثقًا جدًا فيما يتعلق بصيغة اللهب ذو الخمسة عشر لونا. ومع ذلك، لا يزال الأمر صعبًا للغاية ويتطلب الكثير من العمل.

“قد يكون ملِك الشبح العملاق نصف حاكم، ولكن بالنظر إلى العلاقة الجيدة لعشيرة لي مع ملِك الصفاء التاسع، ليس لدينا خيار سوى المشاركة. حسنًا، أرسل مختار عشيرة لي إلى غلّاية مستحضر الأرواح لكسب اسم لنفسه!

“مُثير للاهتمام. لقد ازدهرت زهرة أوركيد ملك الشبح بالفعل أربع مرات. في الماضي، كان دائمًا أحد ملوك الشبح العملاقين الذين حصلوا على الزهرة. من الواضح أن الزهرة مهمة جدًا لملِك الشبح العملاق الحالي. إذا حصل على هذا، فسيكون قادرًا على إكمال بنية العناصر الخمسة، وستكون تقنيته أكثر فتكًا. من تلك النقطة فصاعدًا، لن يكون لديه فترة اضمحلال مرة أخرى!

 

“أنت حقًا تريد تلك زهرة أوركيد ملك الشبح ، أليس كذلك ملِك الشبح العملاق؟ حسنًا، سأتأكد من أنك لن تحصل على رغبتك! كان هو وملِك الشبح العملاق على خلاف مع بعضهما البعض لسنوات عديدة، وخلال هذه الفترة لم تتح له الفرصة لفعل أي شيء شخصيًا حيال الموقف. ومع ذلك، خلال فترة اضمحلال ملِك الشبح العملاق، كان قد أخذ زمام المبادرة تمامًا لتوجيه ضربة مع تمرد العشائر الثلاث الكبرى.

“لقد مر وقت طويل منذ أن ظهرت منافسة يُمكِن لجميع العشائر تقريبًا المشاركة فيها. هذه فرصة مثالية لناشئي الروح للصعود إلى القمة! قد ينتهي بنا الأمر بالإساءة إلى ملِك الشبح العملاق، ولكن مع مشاركة ملِك بطل الحرب أيضًا، لا ينبغي أن يكون لدينا ما نخشاه!

في النهاية، وصلت الأخبار حول المرسوم إلى آذان ملِك الصفاء التاسع طويل القامة. وقف هناك في قصره الملكي في مدينة الصفاء التاسع، فأس معركة ضخم مدعوم بجانبه، ينظر إلى زلة يشم. ببطء، انتشرت ابتسامة على وجهه.

 

 

ظهرت مثل هذه المشاهد في العديد من المواقع في الأراضي البرية. بالطبع، كان لدى دوق منادي الموت عيون وآذان في العديد من الأماكن، وسرعان ما تلقى الاخبار. بدا وجهه قاتمًا للغاية، وتوجه نحوَ القصر الملِكي.

 

 

بمجرد أن سمِعَ باي شياوتشون الأخبار، ارتجف قلبه من الخوف. “كل مختارون الروح الوليدة في الأراضي البرية ستذهب؟” فكَّر. “تبدو طريقة خطيرة للغاية!”

بعد مغادرته، يُمكِن سماع هدير غاضِب من داخل القصر الملِكي. قفز ملِك الشبح العملاق من عرشه الملِكي وعيناه تلمعان ببرود. الحقيقة هي أنه لم يكن بحاجة حقًا إلى الحصول على أي تقارير سرية من دوق منادي الموت. لقد خمن منذ فترة طويلة أن ازدهار زهرة أوركيد ملك الشبح العملاق ستسبب ضجة كبيرة.

 

 

“القَهرَمان، لقد استدعاك صاحب السمو الملِك، على عجل!”

بعد انتهاء فترة اضمحلاله وعودته إلى مدينة الشبح العملاق، كان يفكَّر باستمرار في غلّاية مستحضر الأرواح. حتى حساباته التقريبية قادته إلى استنتاج أن زهرة أوركيد ملك الشبح ستزهر قريبًا للمرة الخامسة.

في النهاية، وصلت الأخبار حول المرسوم إلى آذان ملِك الصفاء التاسع طويل القامة. وقف هناك في قصره الملكي في مدينة الصفاء التاسع، فأس معركة ضخم مدعوم بجانبه، ينظر إلى زلة يشم. ببطء، انتشرت ابتسامة على وجهه.

 

بعد أن وصل إلى هذه النقطة في قطار أفكاره، أصدر ملِك الشبح العملاق مرسومًا ملكيًا.

نتيجة لذلك، أصدر أوامر إلى دوق منادي الموت لمراقبة الملوك السماويين الآخرين، وفتح أيضًا محادثات مع سيد السماء الكبرى، على أمل حمله على الموافقة على منح مدينة الشبح العملاق حقوق دخول حصرية.

كان هناك أقل من مائة مستحضر أرواح السماء في جميع أنحاء الأراضي البرية، مما يجعلها نادرة جدًا. ولكن الآن، بفضل بحثه المستمر والتنوير، ارتقى باي شياوتشون إلى تلك المرتبة بالذات!

 

 

من الواضح أن سيد السماء الكبرى رفض هذا الطلب. حتى عرض ملِك الشبح العملاق بأن يدين له بمعروف كبير لم يغير رأيه. على الرُغمِ من أنها لم تكن ضربة كبيرة له، إلا أنها ما زالت تغضبه. ومع ذلك، لم يكن هناك شيء يُمكِنه فِعلُه حيال الوضع. سيطر سيد السماء الكبرى على الإمبراطور والنبلاء، وهو بالتأكيد شخصًا يخشى منه.

 

 

 

“يعلم الجميع مدى أهمية زهرة أوركيد ملك الشبح العملاق بالنسبة لي. هل يعتقد هؤلاء الأوغاد الثلاثة حقًا أنهم يستطيعون سرقة ما هو لي؟! علاوة على ذلك، يحاولون إضعافي من خلال منع المنظمات التي أنا على علاقة جيدة معها في مدينة الشبح العملاق من المشاركة!

 

 

كان هناك أقل من مائة مستحضر أرواح السماء في جميع أنحاء الأراضي البرية، مما يجعلها نادرة جدًا. ولكن الآن، بفضل بحثه المستمر والتنوير، ارتقى باي شياوتشون إلى تلك المرتبة بالذات!

“همف! الملوك الثلاثة الآخرون الذين يتجمعون علي له أهمية ثانوية. موقف سيد السماء الكبرى هو أهم شيء …” صر ملِك الشبح العملاق على أسنانه في حقيقة أن سيد السماء الكبرى قد أصدر على وجه التحديد أوامر تمنع أنصاف الحُكام والديفا من دخول غلّاية مستحضر الأرواح.

 

 

 

“هل يعتقدون حقًا أنني لن أكون مستعدًا لشيء كهذا ؟!” مع شخير بارد، فكَّر في شخص معين، ثم ابتسم فجأة. “أحتاج إلى تعليم هذا المشاغب الصغير درسًا على أي حال. رأسي لا يجب أن يصفع بشكل عرضي!

 

 

“قد يكون ملِك الشبح العملاق نصف حاكم، ولكن بالنظر إلى العلاقة الجيدة لعشيرة لي مع ملِك الصفاء التاسع، ليس لدينا خيار سوى المشاركة. حسنًا، أرسل مختار عشيرة لي إلى غلّاية مستحضر الأرواح لكسب اسم لنفسه!

بعد أن وصل إلى هذه النقطة في قطار أفكاره، أصدر ملِك الشبح العملاق مرسومًا ملكيًا.

 

 

 

“استدعي باي هاو لرؤيتي. على الفور!”

لم يجرؤ على الاسترخاء ولو للحظة. عندما تدفقت الأرواح الشرّيرة في اللهب، تحولت عيناه إلى حمراء زاهية تمامًا. انتشر اللهب، ثم بدأ يتقارب مرة أخرى على كفه، وعندها أغلق أصابعه في قبضة.

 

 

مع خروج الأوامر، كان باي شياوتشون في غرفة التأمل المنعزلة، يعمل على استحضار لهب ذو خمسة عشر لونا. لقد فشل أكثر من عشر مرات، لكن عينيه لمعت بعزم عنيد. ركّزَ حاليًا بشكل كامل على اللهب في يده، وعلى إطعامه الأرواح الشرّيرة المحيطة.

“مُثير للاهتمام. لقد ازدهرت زهرة أوركيد ملك الشبح بالفعل أربع مرات. في الماضي، كان دائمًا أحد ملوك الشبح العملاقين الذين حصلوا على الزهرة. من الواضح أن الزهرة مهمة جدًا لملِك الشبح العملاق الحالي. إذا حصل على هذا، فسيكون قادرًا على إكمال بنية العناصر الخمسة، وستكون تقنيته أكثر فتكًا. من تلك النقطة فصاعدًا، لن يكون لديه فترة اضمحلال مرة أخرى!

 

 

لم يجرؤ على الاسترخاء ولو للحظة. عندما تدفقت الأرواح الشرّيرة في اللهب، تحولت عيناه إلى حمراء زاهية تمامًا. انتشر اللهب، ثم بدأ يتقارب مرة أخرى على كفه، وعندها أغلق أصابعه في قبضة.

ومع ذلك، سرعان ما تغير ذلك مع صدور مرسوم إمبراطوري!

 

 

أخذ نفسًا متحمسًا، فتح أصابعه ليكشف عن لسان من اللهب هناك في منتصف يده. بدأ على الفور يضحك بسرور.

 

 

على قمة جبل شاهق في مدينة بطل الحرب، وقف رجل في منتصف العمر هناك، مرتديًا رداء أخضر، ويداه مشبكتان خلف ظهره. لم يكن قوي البنية مثل ملِك الصفاء التاسع، لكنه كان لا يزالُ يبدو وكأنه شخصية بارزة في السماء والأرض، يشع ضغطًا يثقل كاهل كل الكائنات الحيّة.

“لقد نجحت أخيرًا !!”

“استدعي باي هاو لرؤيتي. على الفور!”

 

لم يجرؤ على الاسترخاء ولو للحظة. عندما تدفقت الأرواح الشرّيرة في اللهب، تحولت عيناه إلى حمراء زاهية تمامًا. انتشر اللهب، ثم بدأ يتقارب مرة أخرى على كفه، وعندها أغلق أصابعه في قبضة.

لم يكن سوى لهب من خمسة عشر لونا!

“مُثير للاهتمام. لقد ازدهرت زهرة أوركيد ملك الشبح بالفعل أربع مرات. في الماضي، كان دائمًا أحد ملوك الشبح العملاقين الذين حصلوا على الزهرة. من الواضح أن الزهرة مهمة جدًا لملِك الشبح العملاق الحالي. إذا حصل على هذا، فسيكون قادرًا على إكمال بنية العناصر الخمسة، وستكون تقنيته أكثر فتكًا. من تلك النقطة فصاعدًا، لن يكون لديه فترة اضمحلال مرة أخرى!

 

 

يشير هذا اللهب ذو الخمسة عشر لونا إلى أن باي شياوتشون لم يعد مستحضر أرواح أرض، لكنه وصل إلى المرتبة السماء !!

في فناء إضافي عميق في مدينة مجيء الروح، يُمكِن سماع صوت هدير شديد عندما ظهرت امرأة شابة شجاعة وهائلة….

 

وسرعان ما أمكن سماع أصوات عديدة داخل مقرات المنظمات والعشائر ذات النفوذ.

كان هناك أقل من مائة مستحضر أرواح السماء في جميع أنحاء الأراضي البرية، مما يجعلها نادرة جدًا. ولكن الآن، بفضل بحثه المستمر والتنوير، ارتقى باي شياوتشون إلى تلك المرتبة بالذات!

يشير هذا اللهب ذو الخمسة عشر لونا إلى أن باي شياوتشون لم يعد مستحضر أرواح أرض، لكنه وصل إلى المرتبة السماء !!

 

من الواضح أن سيد السماء الكبرى رفض هذا الطلب. حتى عرض ملِك الشبح العملاق بأن يدين له بمعروف كبير لم يغير رأيه. على الرُغمِ من أنها لم تكن ضربة كبيرة له، إلا أنها ما زالت تغضبه. ومع ذلك، لم يكن هناك شيء يُمكِنه فِعلُه حيال الوضع. سيطر سيد السماء الكبرى على الإمبراطور والنبلاء، وهو بالتأكيد شخصًا يخشى منه.

حتى عندما استمتع بروعته، سمِعَ صوتا خارج غرفة التأمل المنعزلة.

 

 

 

“القَهرَمان، لقد استدعاك صاحب السمو الملِك، على عجل!”

بعد خروجه من غرفة التأمل المنعزلة، رأى أن هناك اثنين من حراس المدينة ينتظران، الذين استقبلوه على الفور بأيدي مشبكة.

 

“سمِعَت أيضًا أن ثمرة زهرة أوركيد ملك الشبح العملاق يُمكِن أن تعيد الأرواح الميتة إلى الحياة !!”

اتسعت عيون باي شياوتشون وهو يتساءل لماذا استدعاه الملِك، خاصة عندما كان يخطط بالفعل للخروج من التأمل المنعزل….

 

 

 

“هذا يبدو غريبًا. لم يستطع رؤيتي هنا، أليس كذلك؟ شعر بالتوتر الشديد، نظر حوله، ثم وضع لهبه ذو الخمسة عشر لونا.

 

 

 

بعد خروجه من غرفة التأمل المنعزلة، رأى أن هناك اثنين من حراس المدينة ينتظران، الذين استقبلوه على الفور بأيدي مشبكة.

وسرعان ما أمكن سماع أصوات عديدة داخل مقرات المنظمات والعشائر ذات النفوذ.

 

بالطبع، سيكون من الأسهل العثور على ريشة طائر العنقاء أو قرن كيلين بدلًا من العثور على شخص في الأراضي البرية يضايقه بشأن وزنه. بينما كان يجلس هناك في قصره الملِكي، محاطًا بالخادمات، وكأس من الكحول في يده، بدأت عيناه تلمعان بشكل مشرق.

“ما الذي يريد صاحب السمو الملِك رؤيتي من أجله؟” سأل عرضًا.

 

 

أخذ نفسًا متحمسًا، فتح أصابعه ليكشف عن لسان من اللهب هناك في منتصف يده. بدأ على الفور يضحك بسرور.

تردد الحارسان، لكنهما عرفا أن باي شياوتشون هو شخصا لا يُمكِنُهم تحمل الإساءة. خفضوا أصواتهم، وسرعان ما شرحوا ما يعرفونه عن زهرة أوركيد ملك الشبح العملاق، وتخميناتهم حول كيفية إشراكه.

“شخص واحد لكل مجموعة؟ هذا يعني أن شخصًا واحدًا فقط من مدينة الشبح العملاق سيكون هناك. أعتقد أننا يُمكِن أن نخاطر بالإساءة إلى ملِك الشبح العملاق، لكن التورط في قتال بين الملوك السماويين الأربعة لن يستحق كل هذا العناء. عشيرة تشو لن تشارك!”

 

يشير هذا اللهب ذو الخمسة عشر لونا إلى أن باي شياوتشون لم يعد مستحضر أرواح أرض، لكنه وصل إلى المرتبة السماء !!

بمجرد أن سمِعَ باي شياوتشون الأخبار، ارتجف قلبه من الخوف. “كل مختارون الروح الوليدة في الأراضي البرية ستذهب؟” فكَّر. “تبدو طريقة خطيرة للغاية!”

بعد لحظة أخرى من التفكير، ابتسم ملِك بطل الحرب بشكل باهت وقال، “يي إير، تعال لرؤيتي على الفور!”

 

“مُثير للاهتمام. لقد ازدهرت زهرة أوركيد ملك الشبح بالفعل أربع مرات. في الماضي، كان دائمًا أحد ملوك الشبح العملاقين الذين حصلوا على الزهرة. من الواضح أن الزهرة مهمة جدًا لملِك الشبح العملاق الحالي. إذا حصل على هذا، فسيكون قادرًا على إكمال بنية العناصر الخمسة، وستكون تقنيته أكثر فتكًا. من تلك النقطة فصاعدًا، لن يكون لديه فترة اضمحلال مرة أخرى!

بعد أن وصل إلى هذه النقطة في قطار أفكاره، تغير تعبيره فجأة، وسعل فم هائل من الدم. ترنح إلى الوراء، صاح، “لقد واجهت انتكاسة في قاعدة زراعتي! أبلغ جلالة الملِك أنه يجب علي العودة إلى التأمل المنعزل للتعافي …

 

 

 

مع ذلك، هرع عائدًا إلى غرفة التأمل المنعزلة وأغلق الباب خلفه.

ومع ذلك، سرعان ما تغير ذلك مع صدور مرسوم إمبراطوري!

 

 

ترك حارسا المدينة مذهولين من هذا التحول غير المتوقع للأحداث….

 

 

ظهرت مثل هذه المشاهد في العديد من المواقع في الأراضي البرية. بالطبع، كان لدى دوق منادي الموت عيون وآذان في العديد من الأماكن، وسرعان ما تلقى الاخبار. بدا وجهه قاتمًا للغاية، وتوجه نحوَ القصر الملِكي.

“همف! الملوك الثلاثة الآخرون الذين يتجمعون علي له أهمية ثانوية. موقف سيد السماء الكبرى هو أهم شيء …” صر ملِك الشبح العملاق على أسنانه في حقيقة أن سيد السماء الكبرى قد أصدر على وجه التحديد أوامر تمنع أنصاف الحُكام والديفا من دخول غلّاية مستحضر الأرواح.

---

ترجمة موقع ملوك الروايات. لا تُلهِكُم القراءة عن اداء الصلوات فى أوقاتها و لا تنسوا نصيبكم من القرآن

أشترك الان من هنا. ولامزيد من الاعلانات
لا تنسى وضع تعليق للمترجم فهذا يساعده على الاستمرار ومواصلة العمل عندما يرى تشجيعًا.

التعليقات

اعدادات القارئ

لايعمل مع الوضع اليلي
لتغير كلمة إله الى شيء أخر
إعادة ضبط