نظرًا لتوقف عرض الإعلانات على الموقع بسبب حظره من شركات الإعلانات ، فإننا نعتمد الآن بشكل كامل على دعم قرائنا الكرام لتغطية تكاليف تشغيل الموقع وتوجيه الفائض نحو دعم المترجمين. للمساهمة ودعم الموقع عن طريق الباي بال , يمكنك النقر على الرابط التالي
paypal.me/IbrahimShazly
هذا المحتوى ترفيهي فقط ولايمت لديننا بأي صلة. لا تجعلوا القراءة تلهيكم عن صلواتكم و واجباتكم.

emperor’s domination 193

العاهل الاسد با شيان (1)

العاهل الاسد با شيان (1)

الفصل 193: العاهل الاسد با شيان (1)

“أنا فعلا مهتم قليلا في اقتراح العجوز وو”. بدأ الأسد العاهل با زيان في الكلام ثم مدد يده إلى الأمام: “احضر سيف اجتياح الثمانية سماوات هنا!”

عندما كانوا يركبون الحلزون بعيدا مثل المجانين، تساءلت لي شوان جيان: “كيف عرفت أن سلف عشيرة وو سوف يرى خلالنا ويطاردنا؟ كخالد أرضي، لن يكون مثل الاباطرة الكهنة فقط ولا يمكن أن يأتي بسهولة إلى حيز الوجود؟”

“لقد ظهر نهر الجحيم وقوارب الجحيم قادمة!” قال لي تشي مع لهجة جدية:” الدفن داخل كهف التنين لملايين السنين فقط مقابل ثلاث سنوات ونصف من الحياة، فرصة الإحياء ميؤوس منها! سلفي يريد أن يعيش لجيل آخر حتى انه يريد أن يصعد قارب الجحيم!”

“طريقتي كانت لتشتيت قراره” اكمل لي تشي: “كان تكريمنا للسلف يمكن ان يقال أنها مثالية، وبالتالي فإن سلف عشيرة وو لن يعرف أننا كنا محتالين. ومع ذلك، عندما كنا نغادر، كشفت عن اندفاع الأسد. إذا رأى ذلك، سوف يشك. اللحظة التي يرى أننا هربنا نحو أرض مقابر الأسد العاهل الخالد المستبد، سوف يعتقد بالتأكيد أننا يربطنا ارتباطا وثيقا مع العاهل!

وفيما يتعلق بهذا الاستفسار، ابتسم لي تشي فقط ولم يجيب شي غاندانغ.

“لن يكون من الممكن على الإطلاق أن يخسر السلف وو تقنية سيف اجتياح الثمانية سماوات. ومع ذلك، حتى لو اتخذنا خطوة إلى الوراء وقلنا أنه قادر على قبول هذه الخسارة،وبمجرد أن يفترض أننا على صلة بالعاهل، لن يكون قادرا على ابتلاع هذا الغضب على الاطلاق.” لي تشي واصل:” السلف وو والعاهل هم من نفس الجيل. الأهم من ذلك، كانوا أعداء لدودين وقاتلوا بعضهم البعض لحياتهم كلها! وبمجرد أن يعتقد أن العاهل أرسلنا لسرقة تقنيته، سوف يجن تماما ويطاردنا باستمرار.”

الفصل 193: العاهل الاسد با شيان (1)

بدأ الجميع يصبح لديهم عرق بارد في جميع أنحاء أجسادهم بعد الاستماع الى لي تشي. ألم يكن هذا اللعب مع النار!؟

“ماذا عن عشيرة سو شيوى؟ هل الكيميائي القديم سو شيوى أيضا جزء من عشيرة سو شيوى؟” تشن باو جياو ثم سالت باستغراب.

مع ذلك, لى تشى لم يرد وأخذ خطوة إلى الوراء بدلا من ذلك.

“أنت على حق في هذا. عندما ذكرنا عشيرة سو شيوى، كانت مجرد تقنية لاغضابه. السلف المقدس لعشيرة وو لا يمكن مقارنته مع السلف(الجد الاكبر). جملة أو جملتين يمكن أن تخدع قلب السلف المقدس، ولكن السلف مختلف. عشيرة سو شيو وعشيرة وو المقدسة هم أعداء لدودين. لاكون أكثر دقة، كانت مباراة في السماء. قبل وجود عشيرة وو المقدسة، كانت عشيرة سو شيو بالفعل عشيرة الكيميائيين. عندما كان السلف وو أصغر سنا، أراد أن يتزوج امرأة من عشيرة سو شيو. للأسف، لم يمكنه أن يتزوجها. وبسبب هذا، كان دائما يحافظ على هذا الحقد في قلبه، وهذا هو السبب في بناء عشيرة وو المقدسة في النهر الغربي لمعارضة عشيرة سو شيوى”.

لي تشي لعق شفتيه بعصبية، ثم قال بطريقة حذرة ومحترمة: “سلفي العزيز، هذا الصغير لم يسبق له رؤية سيف إلاله من قبل. هذا… خطر هذه المسألة كبير جدا. هذا الطفل يريد أن ينظر إلى شفرة إلاله أولا!”

عند هذه النقطة، لم يسع لي تشي سوى ان بنفجر في الضحك، وأضاف: “عندما كان السلفف وو على قيد الحياة، كان دائما معاديا تجاه عشيرة سو شيوى دون السماح لهذه المسألة ان تذهب. ومع ذلك، في وقت لاحق، كانت الأجيال القادمة من عشيرة سو شيو وعشيرة وو دائما في قتال لأجيال عديدة!”

“تشا-تشاا-تشاا،” التابوت القديم فتح أخيرا. شخص خرج مع عينيه المغلقة تماما مثل اللوردات الكهنة الأخرين و الخالديين الأرضين.

“كلمات بسيطة – أخشى أنها لن تكون كافية لإثارة السلف وو، لن يكون على استعداد لإخراج سيف اجتياح الثمانية سماوات. ومع ذلك، عندما استخدمت عشيرة سو شيو لاغضابه، هذا أصبح مسألة مختلفة تماما. كان هذا هاجس حمله لحياته كلها، وهو أمر لم يكن قادرا على التخلي عنه.” ثم علق لي تشي قائلا: “بعد أن سمع أن عشيرة سو شيو كانت تتنمر على عشيرة وو، فهو بالتأكيد لم يتمكن من ابتلاع هذا الغضب!”

إن الحذر الذي أبداه لي تشي دون أن يخسر أي تبجيل كان ملائما لدوره، بل يمكن أن يقال إنه لا تشوبه شائبة. وكان من الصعب حقا على الآخرين أن يشكوا فيه.

وقد دهشت مجموعة لي شوان جيان لأن خداع الأرضيين الخالدين كان خطر واضح بعيدا عن جميع المهام الخطرة. كان مثل اللعب بالنار. ومع ذلك، كان لي تشي هادئ جدا ومسترخي كما لو كانت مجرد نزهة للاسترخاء.

هنا، توقف لي تشي للحظة، ثم قال: “سلفي يعتقد أن السيف الإلهي للسلف با زيان لا يقهر. إذا كان يمكن أن يعمل جنبا إلى جنب مع سلف با زيان، سيكون مثل الانصهار بين السماء والأرض. سيكون جهدكم المشترك بالتأكيد لا يقهر، لذلك سلفي أمر هذا الصغير هنا، احضار سيف اجتياح الثمانية سماوات، لتشكيل تحالف مع السلف!”

“كيف يعرف الشاب النبيل أن كلا من عشيرة وو، جنبا إلى جنب مع الخالد المستبد الأسد العاهل، دفنوا في الأرض مقابر الجثث السماوية القديمة؟” شي غاندانغ لا يمكن أن يقمع على فضوله وسأل.

عند هذه النقطة، لم يسع لي تشي سوى ان بنفجر في الضحك، وأضاف: “عندما كان السلفف وو على قيد الحياة، كان دائما معاديا تجاه عشيرة سو شيوى دون السماح لهذه المسألة ان تذهب. ومع ذلك، في وقت لاحق، كانت الأجيال القادمة من عشيرة سو شيو وعشيرة وو دائما في قتال لأجيال عديدة!”

تم دفن أسلاف عشيرة وو في نهاية وريد التنين – وهذا لم يكن شيئا سريا لأجيال المستقبل، ولكن لي تشي يعرفها مثل الجزء الخلفي من راحة يده. وكانت هذه المسألة لا يمكن تصورها.

“لن يكون من الممكن على الإطلاق أن يخسر السلف وو تقنية سيف اجتياح الثمانية سماوات. ومع ذلك، حتى لو اتخذنا خطوة إلى الوراء وقلنا أنه قادر على قبول هذه الخسارة،وبمجرد أن يفترض أننا على صلة بالعاهل، لن يكون قادرا على ابتلاع هذا الغضب على الاطلاق.” لي تشي واصل:” السلف وو والعاهل هم من نفس الجيل. الأهم من ذلك، كانوا أعداء لدودين وقاتلوا بعضهم البعض لحياتهم كلها! وبمجرد أن يعتقد أن العاهل أرسلنا لسرقة تقنيته، سوف يجن تماما ويطاردنا باستمرار.”

ومع ذلك، بعد السؤال مباشرة، رأى شي غاندانغ أن كلماته كانت غير ضرورية لان هذه ليست المرة الأولى التي يحدث شيء من هذا القبيل، وانه لا يحتاج الى سبب.

وفيما يتعلق بهذا الاستفسار، ابتسم لي تشي فقط ولم يجيب شي غاندانغ.

إن الحذر الذي أبداه لي تشي دون أن يخسر أي تبجيل كان ملائما لدوره، بل يمكن أن يقال إنه لا تشوبه شائبة. وكان من الصعب حقا على الآخرين أن يشكوا فيه.

كيف يمكن أن لا يكون على دراية بأرض مقابر الجثث السماوية القديمة؟ لأجيال حتى الآن، جاء الى أرض المقابر هذه مرة بعد مرة. وفي الواقع، لم تكن هذه هي المرة الأولى التي تتم فيها هذه المسألة. ومع ذلك، لم يظهر مباشرة أمام الناس كالغراب الاسود من قبل.

عن طريق ركوب الحلزون، وسرعان ما مروا بالعديد من أوردة التنين. كانت سرعة نيو فين سريعة جدا، و جلب لى تشى مجموعة لى شوان جيان الى قمة البرية.

“لماذا ارسل الشيطان العجوز وو احياء الى هنا؟” وأخيرا، صدر صوت يخرج من نعش الكنز القديم. كان الصوت مهيب بطولي كما استيقظ العاهل الأسد.

هذه البرية كانت مقفرة تماما. في هذا المكان، لم يكن هناك جبال عالية. فلم يكن بها سوى تلال قصيرة، ويبدو أنها غير واضحة.

“بانغ بانغ بانغ!” في هذا الوقت، اهتزت الأرض وقصر قديم أقيم فجأة وهرع من الأرض. مع اثنين من الأسود الالهية المهيبة تجلس في الجبهة، وكان هذا القصر قديم جدا – مقفر جدا وقمعي!

ومع ذلك، كان لي تشي يقف على مكان كئيب مع جدران مكسورة كما لو كان هناك قصر في هذا المكان حيث كان هناك العديد من البلاط المكسور متناثر والطوب على الأرض!

إن الحذر الذي أبداه لي تشي دون أن يخسر أي تبجيل كان ملائما لدوره، بل يمكن أن يقال إنه لا تشوبه شائبة. وكان من الصعب حقا على الآخرين أن يشكوا فيه.

لي تشي سمح ل لي شوان جيان بامساك مقعد البلاط الإمبراطور في ارتفاع عال بينما كان يحمل سيف اجتياح الثمانية سماوات مع يديه وبصوت عال تحدث: “عشيرة وو المقدسة، السليل 637. تحت امر المقاتل الالهي، نحن هنا لزيارة نطاق لورد الدمار السماوي!”

“أنت على حق في هذا. عندما ذكرنا عشيرة سو شيوى، كانت مجرد تقنية لاغضابه. السلف المقدس لعشيرة وو لا يمكن مقارنته مع السلف(الجد الاكبر). جملة أو جملتين يمكن أن تخدع قلب السلف المقدس، ولكن السلف مختلف. عشيرة سو شيو وعشيرة وو المقدسة هم أعداء لدودين. لاكون أكثر دقة، كانت مباراة في السماء. قبل وجود عشيرة وو المقدسة، كانت عشيرة سو شيو بالفعل عشيرة الكيميائيين. عندما كان السلف وو أصغر سنا، أراد أن يتزوج امرأة من عشيرة سو شيو. للأسف، لم يمكنه أن يتزوجها. وبسبب هذا، كان دائما يحافظ على هذا الحقد في قلبه، وهذا هو السبب في بناء عشيرة وو المقدسة في النهر الغربي لمعارضة عشيرة سو شيوى”.

“بانغ بانغ بانغ!” في هذا الوقت، اهتزت الأرض وقصر قديم أقيم فجأة وهرع من الأرض. مع اثنين من الأسود الالهية المهيبة تجلس في الجبهة، وكان هذا القصر قديم جدا – مقفر جدا وقمعي!

الفصل 193: العاهل الاسد با شيان (1)

لي تشي حدق في لي شوان جيان مرة، ثم جلب لى تشي الجميع داخل هذا القصر. كان واسعا جدا، ولكن لا أحد كان في الداخل.

ومع ذلك، كان لي تشي يقف على مكان كئيب مع جدران مكسورة كما لو كان هناك قصر في هذا المكان حيث كان هناك العديد من البلاط المكسور متناثر والطوب على الأرض!

في منتصف القصر كان نعش الكنز القديم مع أسد إلهي محفورل على القمة. كان مظهره مثل أنه يمكن ان قفز في أي لحظة!

“طريقتي كانت لتشتيت قراره” اكمل لي تشي: “كان تكريمنا للسلف يمكن ان يقال أنها مثالية، وبالتالي فإن سلف عشيرة وو لن يعرف أننا كنا محتالين. ومع ذلك، عندما كنا نغادر، كشفت عن اندفاع الأسد. إذا رأى ذلك، سوف يشك. اللحظة التي يرى أننا هربنا نحو أرض مقابر الأسد العاهل الخالد المستبد، سوف يعتقد بالتأكيد أننا يربطنا ارتباطا وثيقا مع العاهل!

“لماذا ارسل الشيطان العجوز وو احياء الى هنا؟” وأخيرا، صدر صوت يخرج من نعش الكنز القديم. كان الصوت مهيب بطولي كما استيقظ العاهل الأسد.

عند هذه النقطة، كانت قلوب مجموعة لي شوان جيان ترتعش. كان على المرء أن يعرف أن العاهل الأسد والسلف وو كانوا أعداء للدودين.

رفع لى تشى هذه التقنية بينما رفعت لى شوان جيان حيازة الإمبراطور، ثم رفعت صوتها: “نحن، أحفاد عشيرة وو، هنا تحت أمر سلفنا لتحية خاصة للورد ارض الدمار السماوي، الجد العظيم با ​​شيان!”

“أنا فعلا مهتم قليلا في اقتراح العجوز وو”. بدأ الأسد العاهل با زيان في الكلام ثم مدد يده إلى الأمام: “احضر سيف اجتياح الثمانية سماوات هنا!”

“همف، إذا كان لديك ما تقوله، إذاً قله فقط! إذا لم يكن انني لا ارهب الصغار أبدا، فقط لحقيقة أنك سليلة الشيطان العجوز وو، أود أن اسحقكم حتى الموت!” جاء صوت مستبد من داخل النعش القديم.

بدأ الجميع يصبح لديهم عرق بارد في جميع أنحاء أجسادهم بعد الاستماع الى لي تشي. ألم يكن هذا اللعب مع النار!؟

عند هذه النقطة، كانت قلوب مجموعة لي شوان جيان ترتعش. كان على المرء أن يعرف أن العاهل الأسد والسلف وو كانوا أعداء للدودين.

“هاها، هييك، العجوز وو اخرج حتى سيف اجتياح الثمانية سماوات خاصته، أليس هذا الرجل العجوز دائما يعتبر ذلك كطفله؟” الأسد العاهل با زيان ضحك ببطء وقال.

“لقد ظهر نهر الجحيم وقوارب الجحيم قادمة!” قال لي تشي مع لهجة جدية:” الدفن داخل كهف التنين لملايين السنين فقط مقابل ثلاث سنوات ونصف من الحياة، فرصة الإحياء ميؤوس منها! سلفي يريد أن يعيش لجيل آخر حتى انه يريد أن يصعد قارب الجحيم!”

“كيف يعرف الشاب النبيل أن كلا من عشيرة وو، جنبا إلى جنب مع الخالد المستبد الأسد العاهل، دفنوا في الأرض مقابر الجثث السماوية القديمة؟” شي غاندانغ لا يمكن أن يقمع على فضوله وسأل.

هنا، توقف لي تشي للحظة، ثم قال: “سلفي يعتقد أن السيف الإلهي للسلف با زيان لا يقهر. إذا كان يمكن أن يعمل جنبا إلى جنب مع سلف با زيان، سيكون مثل الانصهار بين السماء والأرض. سيكون جهدكم المشترك بالتأكيد لا يقهر، لذلك سلفي أمر هذا الصغير هنا، احضار سيف اجتياح الثمانية سماوات، لتشكيل تحالف مع السلف!”

ابعد لي تشي التقنية، وفي هذا الوقت، انحنى مرة واحدة كما قال: “اعذر هذا الصغير”. ثم التقط بشكل متقطع شفرة إلاله ونظر بعناية اليها.

“هاها، هيك هيك، إذا هناك وقت عندما الرجل العجوز وو يمكن أن يقبل خسارته”. في هذا الوقت، الضحك بصوت عال من الأسد العاهل با شيان تردد داخل التابوت القديم كما قال: “هاهااااا، الوقت المناسب، الوقت المناسب! العجوز وو الذي كان عنيد طوال حياته كلها… في النهاية، لا يزال عليه قبول هزيمته نحوي، هاهاها!”

رفع لى تشى هذه التقنية بينما رفعت لى شوان جيان حيازة الإمبراطور، ثم رفعت صوتها: “نحن، أحفاد عشيرة وو، هنا تحت أمر سلفنا لتحية خاصة للورد ارض الدمار السماوي، الجد العظيم با ​​شيان!”

صدى انفجاره في الضحك، مما تسبب في قشعريرة بين مجموعة لي شوان جيان. هدأ الضحك في نهاية المطاف، مما أعاد الصمت داخل التابوت القديم.

“هاها، هيك هيك، إذا هناك وقت عندما الرجل العجوز وو يمكن أن يقبل خسارته”. في هذا الوقت، الضحك بصوت عال من الأسد العاهل با شيان تردد داخل التابوت القديم كما قال: “هاهااااا، الوقت المناسب، الوقت المناسب! العجوز وو الذي كان عنيد طوال حياته كلها… في النهاية، لا يزال عليه قبول هزيمته نحوي، هاهاها!”

“أمر سلفي هذا الصغير هنا مع سيف اجتياح الثمانية سماوات لتشكيل تحالف مع السلف. سلفي يرغب في تجارة هذه التقنية مع سيف السلف. وسوف تكون العناصر الاثنين من رموز الثقة. بعد انتهاء الاتحاد، ستعاد الى الجانبان!” انهى الحديث، رفع لى تشي تقنية سيف اجتياح الثمانية سماوات في الهواء!

“بانغ بانغ بانغ!” في هذا الوقت، اهتزت الأرض وقصر قديم أقيم فجأة وهرع من الأرض. مع اثنين من الأسود الالهية المهيبة تجلس في الجبهة، وكان هذا القصر قديم جدا – مقفر جدا وقمعي!

كما رفعت لى شوان جيان مقعد الإمبراطور البلاط لإثبات هوياتهم.

وبدلا من القول بأن لي تشي كان يفحص السيف لمعرفة ما إذا كان حقيقيا أم مزيفا، كان من الأصعب القول إنه يماطل في الوقت. كما كان لي تشي ينظر بدقة فيه، كان يحسب بدقة وقت وصول السلف وو في عقله.

“هاها، هييك، العجوز وو اخرج حتى سيف اجتياح الثمانية سماوات خاصته، أليس هذا الرجل العجوز دائما يعتبر ذلك كطفله؟” الأسد العاهل با زيان ضحك ببطء وقال.

وفيما يتعلق بهذا الاستفسار، ابتسم لي تشي فقط ولم يجيب شي غاندانغ.

عند هذه النقطة، مجموعة لي شوان جيان كلها لم تجرؤ على التنفس بشكل كبير. كانت هذه المناورة خطيرة جدا – باستخدام تقنية للتبادل مع سيف إلهي. خطوة واحدة خاطئة وكل من الكنوز سوف تذهب، ويمكن أن يفقدوا حتى حياتهم في هذا المكان.

وقد دهشت مجموعة لي شوان جيان لأن خداع الأرضيين الخالدين كان خطر واضح بعيدا عن جميع المهام الخطرة. كان مثل اللعب بالنار. ومع ذلك، كان لي تشي هادئ جدا ومسترخي كما لو كانت مجرد نزهة للاسترخاء.

لم يكن لي تشي مدعاة للذعر واستمر في الكلام بهدوء: “بالنسبة لسلفي، فإن سيف اجتياح الثمانية سماوات هي في الواقع كنز لا تقدر بثمن. بالنسبة لعشيرة وو خاصتي، سيف اجتياح الثمانية سماوات هو إرث الأسرة الخاص! ومع ذلك، إذا كان من الممكن لتبادل ذلك لإحياء سلفي لجيل آخر، فإن السعر العالي لا يزال يستحق كل هذا العناء. وعلاوة على ذلك، هذه ليست سوى رمز ثقة. السلف با زيان هو من الجيل الذي سيطر على التسعة السماوات، وهزوم اللعشرة أراض. كانت حياتك كلها مليئة ببطولة فخورة، كيف يمكن أن تكون جشع لسيف اجتياح الثمانية سماوات! على الرغم من سلفي والسلف أعداء، سلفي قد أشاد دائما بشخصيتك، وانه على ثقة من أن السلف لن يعود أبدا في كلماته!”

“هاها، قول جيد ايها الصبي، لا عجب لماذا أرسلك العجوز وو هنا”. ضحك الأسد العاهل با شيان صدر من داخل النعش القديم، ثم قال: “ايها الصبي، فمك يمكن أن يتكلم بمثل كلمات اللوتس المزهرة هذه وإطلاق العنان لمثل هذا الطوفان من الزهور السماوية!”

ومع ذلك، بعد السؤال مباشرة، رأى شي غاندانغ أن كلماته كانت غير ضرورية لان هذه ليست المرة الأولى التي يحدث شيء من هذا القبيل، وانه لا يحتاج الى سبب.

“هذا الشاب يتحدث فقط بالحقيقة دون أدنى مبالغة.” لي تشي انحنى بكل احترام برأسه وأضاف.

تم دفن أسلاف عشيرة وو في نهاية وريد التنين – وهذا لم يكن شيئا سريا لأجيال المستقبل، ولكن لي تشي يعرفها مثل الجزء الخلفي من راحة يده. وكانت هذه المسألة لا يمكن تصورها.

أصبح التابوت القديم صامتا كما بدأت مجموعة لي شوان جيان تصبح متوترة. إذا كان لي تشي خمن بشكل صحيح، سيكون السلف وو تقريبا هنا، لملاحقتهم. ومن بين هؤلاء، فقط لي تشي تمكن من البقاء هادئا.

تم دفن أسلاف عشيرة وو في نهاية وريد التنين – وهذا لم يكن شيئا سريا لأجيال المستقبل، ولكن لي تشي يعرفها مثل الجزء الخلفي من راحة يده. وكانت هذه المسألة لا يمكن تصورها.

“تشا-تشاا-تشاا،” التابوت القديم فتح أخيرا. شخص خرج مع عينيه المغلقة تماما مثل اللوردات الكهنة الأخرين و الخالديين الأرضين.

ابعد لي تشي التقنية، وفي هذا الوقت، انحنى مرة واحدة كما قال: “اعذر هذا الصغير”. ثم التقط بشكل متقطع شفرة إلاله ونظر بعناية اليها.

بعد أن خرج الرجل العجوز من التابوت، تسببت نظرته بإدهاش مجموعة لي شوان جيان في تعجب. لا عجب هذا الرجل العجوز كان يسمى الأسد العاهل با شيان من قبل الآخرين. كان الشعر الذهبي تماما مثل الأسد الذهبي وانبثقت منه هالة الاستبداد مثل ملك جميع الوحوش!

ومع ذلك، بعد السؤال مباشرة، رأى شي غاندانغ أن كلماته كانت غير ضرورية لان هذه ليست المرة الأولى التي يحدث شيء من هذا القبيل، وانه لا يحتاج الى سبب.

“كلانك” قبل أن تستعيد مجموعة لي شوان جيان هدوئها، سقط السيف الكنز في غمده أمام أصابع قدم لي تشي.

وبدلا من القول بأن لي تشي كان يفحص السيف لمعرفة ما إذا كان حقيقيا أم مزيفا، كان من الأصعب القول إنه يماطل في الوقت. كما كان لي تشي ينظر بدقة فيه، كان يحسب بدقة وقت وصول السلف وو في عقله.

“أنا فعلا مهتم قليلا في اقتراح العجوز وو”. بدأ الأسد العاهل با زيان في الكلام ثم مدد يده إلى الأمام: “احضر سيف اجتياح الثمانية سماوات هنا!”

مع ذلك, لى تشى لم يرد وأخذ خطوة إلى الوراء بدلا من ذلك.

مع ذلك, لى تشى لم يرد وأخذ خطوة إلى الوراء بدلا من ذلك.

لم يكن لي تشي مدعاة للذعر واستمر في الكلام بهدوء: “بالنسبة لسلفي، فإن سيف اجتياح الثمانية سماوات هي في الواقع كنز لا تقدر بثمن. بالنسبة لعشيرة وو خاصتي، سيف اجتياح الثمانية سماوات هو إرث الأسرة الخاص! ومع ذلك، إذا كان من الممكن لتبادل ذلك لإحياء سلفي لجيل آخر، فإن السعر العالي لا يزال يستحق كل هذا العناء. وعلاوة على ذلك، هذه ليست سوى رمز ثقة. السلف با زيان هو من الجيل الذي سيطر على التسعة السماوات، وهزوم اللعشرة أراض. كانت حياتك كلها مليئة ببطولة فخورة، كيف يمكن أن تكون جشع لسيف اجتياح الثمانية سماوات! على الرغم من سلفي والسلف أعداء، سلفي قد أشاد دائما بشخصيتك، وانه على ثقة من أن السلف لن يعود أبدا في كلماته!”

“ماذا، غيرت رأيك، يا فتى؟”على الرغم من أن عيون العاهل الاسد با شيان لا تزال مغلقة، يبدوا كما لو كان لا يزال يحدق بشكل مكثف في لي تشي.

هنا، توقف لي تشي للحظة، ثم قال: “سلفي يعتقد أن السيف الإلهي للسلف با زيان لا يقهر. إذا كان يمكن أن يعمل جنبا إلى جنب مع سلف با زيان، سيكون مثل الانصهار بين السماء والأرض. سيكون جهدكم المشترك بالتأكيد لا يقهر، لذلك سلفي أمر هذا الصغير هنا، احضار سيف اجتياح الثمانية سماوات، لتشكيل تحالف مع السلف!”

لي تشي لعق شفتيه بعصبية، ثم قال بطريقة حذرة ومحترمة: “سلفي العزيز، هذا الصغير لم يسبق له رؤية سيف إلاله من قبل. هذا… خطر هذه المسألة كبير جدا. هذا الطفل يريد أن ينظر إلى شفرة إلاله أولا!”

بعد أن خرج الرجل العجوز من التابوت، تسببت نظرته بإدهاش مجموعة لي شوان جيان في تعجب. لا عجب هذا الرجل العجوز كان يسمى الأسد العاهل با شيان من قبل الآخرين. كان الشعر الذهبي تماما مثل الأسد الذهبي وانبثقت منه هالة الاستبداد مثل ملك جميع الوحوش!

إن الحذر الذي أبداه لي تشي دون أن يخسر أي تبجيل كان ملائما لدوره، بل يمكن أن يقال إنه لا تشوبه شائبة. وكان من الصعب حقا على الآخرين أن يشكوا فيه.

وفيما يتعلق بهذا الاستفسار، ابتسم لي تشي فقط ولم يجيب شي غاندانغ.

“همف، التقتطها وانظر اليها”. الأسد العاهل با شيان أخيرا تذمر ببرود.

عن طريق ركوب الحلزون، وسرعان ما مروا بالعديد من أوردة التنين. كانت سرعة نيو فين سريعة جدا، و جلب لى تشى مجموعة لى شوان جيان الى قمة البرية.

ابعد لي تشي التقنية، وفي هذا الوقت، انحنى مرة واحدة كما قال: “اعذر هذا الصغير”. ثم التقط بشكل متقطع شفرة إلاله ونظر بعناية اليها.

“طريقتي كانت لتشتيت قراره” اكمل لي تشي: “كان تكريمنا للسلف يمكن ان يقال أنها مثالية، وبالتالي فإن سلف عشيرة وو لن يعرف أننا كنا محتالين. ومع ذلك، عندما كنا نغادر، كشفت عن اندفاع الأسد. إذا رأى ذلك، سوف يشك. اللحظة التي يرى أننا هربنا نحو أرض مقابر الأسد العاهل الخالد المستبد، سوف يعتقد بالتأكيد أننا يربطنا ارتباطا وثيقا مع العاهل!

وبدلا من القول بأن لي تشي كان يفحص السيف لمعرفة ما إذا كان حقيقيا أم مزيفا، كان من الأصعب القول إنه يماطل في الوقت. كما كان لي تشي ينظر بدقة فيه، كان يحسب بدقة وقت وصول السلف وو في عقله.

وقد دهشت مجموعة لي شوان جيان لأن خداع الأرضيين الخالدين كان خطر واضح بعيدا عن جميع المهام الخطرة. كان مثل اللعب بالنار. ومع ذلك، كان لي تشي هادئ جدا ومسترخي كما لو كانت مجرد نزهة للاسترخاء.

ومع ذلك، بعد السؤال مباشرة، رأى شي غاندانغ أن كلماته كانت غير ضرورية لان هذه ليست المرة الأولى التي يحدث شيء من هذا القبيل، وانه لا يحتاج الى سبب.

---

ترجمة موقع ملوك الروايات. لا تُلهِكُم القراءة عن اداء الصلوات فى أوقاتها و لا تنسوا نصيبكم من القرآن

أشترك الان من هنا. ولامزيد من الاعلانات
لا تنسى وضع تعليق للمترجم فهذا يساعده على الاستمرار ومواصلة العمل عندما يرى تشجيعًا.

التعليقات

اعدادات القارئ

لايعمل مع الوضع اليلي
لتغير كلمة إله الى شيء أخر
إعادة ضبط