نظرًا لتوقف عرض الإعلانات على الموقع بسبب حظره من شركات الإعلانات ، فإننا نعتمد الآن بشكل كامل على دعم قرائنا الكرام لتغطية تكاليف تشغيل الموقع وتوجيه الفائض نحو دعم المترجمين. للمساهمة ودعم الموقع عن طريق الباي بال , يمكنك النقر على الرابط التالي
paypal.me/IbrahimShazly
هذا المحتوى ترفيهي فقط ولايمت لديننا بأي صلة. لا تجعلوا القراءة تلهيكم عن صلواتكم و واجباتكم.

emperor’s domination 202

العربة الحربية الرباعية البرونزية (2)

العربة الحربية الرباعية البرونزية (2)

الفصل 202: العربة الحربية الرباعية البرونزية (2)

أما بالنسبة للملك الشاب نان تيان، عينيه ومضت ببردو أثناء حمل التعبير الجدي. ابن عمه، نان تيان هاو، توفي على أيدي لي تشي! وأصبحت نواياه القاتلة أقوى اليوم بعد رؤية لي تشي؛ ومن المؤكد ان لى تشى سيكون عدوا عظيما له اذا لم يقتلع لى تشي كبرعم.

 

 

دم جيكونغ جيان دم رش في كل مكان. قام سيف لى تشى بتفكيك صندوق الكنز الذى تغذيه طاقة دم جيكونج جيان، وبالتالي عانى ايضا بينما جسده انبثق للخارج حاملا عظامه المكسورة.

أما بالنسبة للملك الشاب نان تيان، عينيه ومضت ببردو أثناء حمل التعبير الجدي. ابن عمه، نان تيان هاو، توفي على أيدي لي تشي! وأصبحت نواياه القاتلة أقوى اليوم بعد رؤية لي تشي؛ ومن المؤكد ان لى تشى سيكون عدوا عظيما له اذا لم يقتلع لى تشي كبرعم.

 

 

“تشانغ…” طار سيف الداو الستة وصدر صوت عال عندما علق جيكونغ جيان في السماء من قبل السيف. طلى دمه السماء نفسها!

 

 

مع جيكونغ جيان مسمر في السماء من قبل سيف لي تشي، الجميع اخرج نفس بارد لأنهم ألقوا نظرة على الشخص المجاور لهم. لم يكن هذا الرجل قد وصل إلى عالم النبيل الملكي ولم يكن حتى نبيل ملكي، فلماذا كان قويا جدا هكذا؟

“آه…” في نفس الوقت، نيو فين أيضا اجتاحمن خلال ساحة المعركة دون إخفاء قوته كما اجتاحت مجساته لالتهام مئات خبراء طائفة الاله السماوية. امتدت يده أيضا عبر الهواء ودمرت يد وان شينغ جيان من جسده.

 

 

 

هذا المشهد صدم كثير من الناس بالنسبة ل وان شنغ جيان كان القديس الكبير الذي وصل للاكمال النهائي مع تبقي خطوة واحدة الى عالم السيادة السماوية! يجب على المرء أن يعرف أنه من دون الملوك السماويين، يمكن للسادة السماويين الحكم على جميع الوجود! ولكن في هذه اللحظة، تمزق من قبل هذا الحلزون!

ولكن هذا الصبي البالغ من العمر خمسة عشر أو ستة عشر عاما أمامهم كان جديا في كلماته: “ما أنت!” انه في الأساس لم يضع مملكة أزور الغامضة القديمة إلى مرأى له مع مستواه من التكبر الجامح.

 

ولكن هذا الصبي البالغ من العمر خمسة عشر أو ستة عشر عاما أمامهم كان جديا في كلماته: “ما أنت!” انه في الأساس لم يضع مملكة أزور الغامضة القديمة إلى مرأى له مع مستواه من التكبر الجامح.

مع جيكونغ جيان مسمر في السماء من قبل سيف لي تشي، الجميع اخرج نفس بارد لأنهم ألقوا نظرة على الشخص المجاور لهم. لم يكن هذا الرجل قد وصل إلى عالم النبيل الملكي ولم يكن حتى نبيل ملكي، فلماذا كان قويا جدا هكذا؟

ما كان أكثر شيئ لا يصدق هو أن الخيول الأربعة على ما يبدو على قيد الحياة، واستخدموا رؤوسهم لاحتضان لي تشي بمودة. كان كما لو أنها التقت بأحد أفراد أسرتها.

 

 

في هذا الوقت، عيون عباقرة الشباب، مثل الملك الشاب نان تيان، الطفل المقدس باو تشو، وحتى باي جيانزن، صدموا. لم يكن غريبا بالنسبة ل لي شوان جيان أن تكون منقطعة النظير كعبقرية، ولكن الجميع يعرف لي تشي كان مصير فان، بنية جسيدة فان، وعجلة فان!

“خيول صغيرة جيدة…” بعد مداعبة الخيول قليلا، قفز لي تشي على العربة البرونزية بيد واحدة على اللجام، ثم قال: “هذا كنز اعلى ولا تزال تستخدم اليشم المنقى لتنشيطه – جاهل جدا!” تحت ضوء نقرات من لي تشي، صدى صوت تكسير. كل اليشم المنقى المنقوش على العربة تفتت إلى قطع وسقط!

 

 

العيون العميقة للطفل المقدس باو تشو أخفت مشاعره، ولكن قلبه كان يرتجف. كان يعرف أن البنية الجسدية ل لي تشي كانت مذهلة وانه يشتبه في أن لي تشي كان يتدرب على بنية جسدية خالدة. ومع ذلك، لم يكن متأكدا من ذلك. ولكن إذا كانت هذه هي الحقيقة، فإنه سيكون تهديدا كبيرا له!

“هذا الطفل ميت على وجه اليقين. حتى القديسين القدامى لا يمكنهم الهروب من مجال قديس استعادة السماء.” سيد طائفة تمتم.

 

 

أما بالنسبة للملك الشاب نان تيان، عينيه ومضت ببردو أثناء حمل التعبير الجدي. ابن عمه، نان تيان هاو، توفي على أيدي لي تشي! وأصبحت نواياه القاتلة أقوى اليوم بعد رؤية لي تشي؛ ومن المؤكد ان لى تشى سيكون عدوا عظيما له اذا لم يقتلع لى تشي كبرعم.

قفز لي تشي إلى الأمام ونظر إلى جيكونغ جيان مثبتا في السماء وتحدث بطريقة هادئة: “لم يكن لديك سوى حيازة امبراطور واحدة وسيف إلهي واحد، ولكن كنت لا تزال تجرؤ على أن تكون متعجرفا! اجلب سلاح إمبراطور هنا إذا كنت تريد أن تلعب معي! بدون سلاح الإمبراطور، ستجلب الهلاك لنفسك!”

 

في وقت لاحق، مع مرور الوقت، بدأ العالم تدريجيا أن ينسى أن هذه العربة كانت رمزا للشخصية العليا، وسقطت أخيرا في أيدي مملكة أزور الغامض القديمة!

أما بالنسبة لباي جيانزن، سليلة أرض سيف الاله المقدسة، وكان نية سيفها ارتفعت على طول الطريق إلى السماء. عندما يتعلق الأمر بالسيف، كانت الأرض المقدسة دائما رقم واحد. ومع ذلك، بعد رؤية ضربة لي تشي، كانت متحمسة لمحاولة كذلك.

 

 

” جبل سحق الفراغ؟” ابتسم لي تشي وداس لاسفل، مما أدى إلى صراخ جنبا إلى جنب مع أصوات كراك من كسر العظام، وإرسال قشعريرة لجميع المستمعين.

قفز لي تشي إلى الأمام ونظر إلى جيكونغ جيان مثبتا في السماء وتحدث بطريقة هادئة: “لم يكن لديك سوى حيازة امبراطور واحدة وسيف إلهي واحد، ولكن كنت لا تزال تجرؤ على أن تكون متعجرفا! اجلب سلاح إمبراطور هنا إذا كنت تريد أن تلعب معي! بدون سلاح الإمبراطور، ستجلب الهلاك لنفسك!”

كانت مملكة أزور القديمة الغامضة طائفة مع اثنين من الأباطرة. إذا تدخلوا، من الذين تجرؤوا على عدم منحهم الوجه؟ كل من طائفة الاله السماوية وبوابة الشياطين التسعة المقدسة لا يمكن مقارنتها بالمملكة القديمة.

 

وكانت هذا الابنة المتبناه لها أصل. كانت ابنة جنرال تحت الإمبراطور الخالد مين رن. وكان يتبع لي تشي و مين رين في معركة بعد معركة. وخصوصا خلال المعركة الأخيرة لإرادة السماء، قاتل الى نهاية مريرة جدا وتوفي في المعركة!

“أيها الطفل، أنا تلميذ جبل سحق الفراغ! إذا كنت تجرؤ على حتى لمس شعري، نحن سوف ندمر بالتأكيد طائفة البخور المطهرة العتيقة الخاصة بك!” ممسمر في السماء مع دمه يلطخ الأفق، وكانت حياة جيكونغ جيان معلقة على شعرة. ومع ذلك، لا يزال يصيح بشدة.

في وقت لاحق، مع مرور الوقت، بدأ العالم تدريجيا أن ينسى أن هذه العربة كانت رمزا للشخصية العليا، وسقطت أخيرا في أيدي مملكة أزور الغامض القديمة!

 

“ششهه”. في هذه المرحلة من الحياة والموت، لي تشي فجأة اخرج صفير بوتيرة سريعة. وكان هذا الصوت يحتوي على العديد من الإيقاعات الموسيقية المختلفة والتي لا يمكن تمييزها وترددت بسرعات متفاوتة.

” جبل سحق الفراغ؟” ابتسم لي تشي وداس لاسفل، مما أدى إلى صراخ جنبا إلى جنب مع أصوات كراك من كسر العظام، وإرسال قشعريرة لجميع المستمعين.

العديد من العباقرة الجريئين كانوا دائما متعجرفين، ولكن في هذه اللحظة، عندما يقفوا أمام وحش عملاق مثل مملكة أزور القديمة الغامضة، كان عليهم التفكير مرتين ليصبحوا أعدائها.

 

حملت العربة الحربية الرباعية البرونزية ذكريات لا تعد ولا تحصى مع لي تشي كغراب الظلام لملايين السنين لأنه كان يستخدمها في نقله. في كثير من العصور، لحظة ظهرت العربة الحربية الرباعية البرونزية ، كان على الآلهة التراجع وحتى الأباطرة الخالدين عليهم تحيته شخصيا!

“توقف…!” تشينغ يوان شوانهي أخيرا لا يمكنه أن يقف مكتوف الأيدي اكثر من ذلك وصاح على محمل الجد. عربة اليشم المنقى أضاءت وحلقت على الفور إلى الأمام!

حملت العربة لي تشي بالارجاء في دائرة قبل التوقف. كانت الخيول البرونزية الأربعة تخطو في السماء بأرواح عالية مع زخم مثل تنين عميق يرتفع في السماء أو نمر شرس يغادر جبله – شعور ببحر شاسع للأسماك للسباحة بحرية وسماء عالية للطيور للطيران بحرية!

 

 

بحلول هذا الوقت، كانت ساحة المعركة لا تبدو جيدة كما صرخات وهتافات صدت في كل مكان. وقد بدأت بوابة الشياطين التسعة المقدسة لعكس وضع خسارتها، وخاصة بعدما فقدت طائفة الاله السماوية الطليعة الرئيسية – طفل الداو شنغ تيان و وان شينغ جيان. أصبح الوضع الجامع غير مؤات على نحو متزايد لطائفة الاله السماوية.

 

 

 

تشينغ شوان يوانهي ذهب على الفور تبحث عن لي كيي، ثم طالب: “أيها الطفل، اترك ابن أخي جي وأنا سوف انجي حياتك!”

حملت العربة الحربية الرباعية البرونزية ذكريات لا تعد ولا تحصى مع لي تشي كغراب الظلام لملايين السنين لأنه كان يستخدمها في نقله. في كثير من العصور، لحظة ظهرت العربة الحربية الرباعية البرونزية ، كان على الآلهة التراجع وحتى الأباطرة الخالدين عليهم تحيته شخصيا!

 

 

قيام تشينغ شوان يوانهي باتخاذ إجراء جعل الحشد المشرق يلهث على الفور. بالنسبة لكثير من الناس، كانت لي شوان جيان عبقرية، لكنها لم تكن على المستوى الذي يمكن أن يهز الممالك القديمة. الجميع سوف يتضطر إلى إعطاء تشينغ شوان يوانهي بعض الوجه حيث أنه يمثل مملكة أزور الغامض القديمة.

“أنت…” تشينغ يوان شوانهي كان متأخرا جدا لإنقاذه. كان سيف لي تشي سريع جدا وحتى انه لم يكن يتوقع ان هذا الطفل لن يعطي له أي وجه.

 

 

كانت مملكة أزور القديمة الغامضة طائفة مع اثنين من الأباطرة. إذا تدخلوا، من الذين تجرؤوا على عدم منحهم الوجه؟ كل من طائفة الاله السماوية وبوابة الشياطين التسعة المقدسة لا يمكن مقارنتها بالمملكة القديمة.

 

 

 

“ما أنت!” لي تشي لم يكلف نفسه عناء إلقاء نظرة عليه. انهى الكلام، وقطع سيف الداو الستة جيكونغ جيان من النصف مع “تشانغ”. مع صرخة “آآآه”، تم شق جيكونغ جيان الى نصفين. تم تقسيم جمجمته لذا حتى لو تم استعادة جسده، لن يكون قادرا على العيش لفترة أطول من ذلك.

 

 

قفز لي تشي إلى الأمام ونظر إلى جيكونغ جيان مثبتا في السماء وتحدث بطريقة هادئة: “لم يكن لديك سوى حيازة امبراطور واحدة وسيف إلهي واحد، ولكن كنت لا تزال تجرؤ على أن تكون متعجرفا! اجلب سلاح إمبراطور هنا إذا كنت تريد أن تلعب معي! بدون سلاح الإمبراطور، ستجلب الهلاك لنفسك!”

“أنت…” تشينغ يوان شوانهي كان متأخرا جدا لإنقاذه. كان سيف لي تشي سريع جدا وحتى انه لم يكن يتوقع ان هذا الطفل لن يعطي له أي وجه.

“خيول صغيرة جيدة، خيول صغيرة جيدة!” لي تشي ببطء ربت على رؤوس الخيول البرونزية الأربعة. كل تربيتة تحتوي على ترتيت غامض. بعد كل تربيتة، يظهر رون سحري غريب على رؤوس الخيول! في نهاية المطاف، وقف لي تشي بجانبهم وهمس في آذانهم!

 

 

وقد فوجئ العديد من المتفرجين بأعينهم مفتوحة على مصراعيها. هذا القرار القاتل! لا يترك أي وجه ل تشينغ شوان يوانهي. وكان هذا خبيرا من مملكة أزور الغامضة القديمة، شقيق الملك القاتل تشينغ شوان!

 

 

وكانت هذا الابنة المتبناه لها أصل. كانت ابنة جنرال تحت الإمبراطور الخالد مين رن. وكان يتبع لي تشي و مين رين في معركة بعد معركة. وخصوصا خلال المعركة الأخيرة لإرادة السماء، قاتل الى نهاية مريرة جدا وتوفي في المعركة!

العديد من العباقرة الجريئين كانوا دائما متعجرفين، ولكن في هذه اللحظة، عندما يقفوا أمام وحش عملاق مثل مملكة أزور القديمة الغامضة، كان عليهم التفكير مرتين ليصبحوا أعدائها.

“آه…” في نفس الوقت، نيو فين أيضا اجتاحمن خلال ساحة المعركة دون إخفاء قوته كما اجتاحت مجساته لالتهام مئات خبراء طائفة الاله السماوية. امتدت يده أيضا عبر الهواء ودمرت يد وان شينغ جيان من جسده.

 

 

ولكن هذا الصبي البالغ من العمر خمسة عشر أو ستة عشر عاما أمامهم كان جديا في كلماته: “ما أنت!” انه في الأساس لم يضع مملكة أزور الغامضة القديمة إلى مرأى له مع مستواه من التكبر الجامح.

“كن حذرا…” رؤية مجال القصور الخمسة، مجموعة لي شوان جيان على الفور حذرت لي تشي في دهشة.

 

 

“أيها الفتى، لأنك تريد أن تموت، لا تلومني لكوني لا أرحم!” تشينغ شوان يوانهي على الفور أصبح غاضبا، وبعد ارتفاع هالته المقدسة، وصاح. ظهرت مجموعة من قصور القدر مع مجالها الذي لا حدود له ترتفع مباشرة نحو لي تشي – أنها تهدف إلى سحبه في الداخل.

 

 

دم جيكونغ جيان دم رش في كل مكان. قام سيف لى تشى بتفكيك صندوق الكنز الذى تغذيه طاقة دم جيكونج جيان، وبالتالي عانى ايضا بينما جسده انبثق للخارج حاملا عظامه المكسورة.

“قديس استعادة السماوات يمكن لنطاق القصور الخمسة له حتى أن تهذيب قديس كبير عندما يحاصر في الداخل”.

 

 

 

“هذا الطفل ميت على وجه اليقين. حتى القديسين القدامى لا يمكنهم الهروب من مجال قديس استعادة السماء.” سيد طائفة تمتم.

 

 

كانت مملكة أزور القديمة الغامضة طائفة مع اثنين من الأباطرة. إذا تدخلوا، من الذين تجرؤوا على عدم منحهم الوجه؟ كل من طائفة الاله السماوية وبوابة الشياطين التسعة المقدسة لا يمكن مقارنتها بالمملكة القديمة.

“كن حذرا…” رؤية مجال القصور الخمسة، مجموعة لي شوان جيان على الفور حذرت لي تشي في دهشة.

 

 

 

“ششهه”. في هذه المرحلة من الحياة والموت، لي تشي فجأة اخرج صفير بوتيرة سريعة. وكان هذا الصوت يحتوي على العديد من الإيقاعات الموسيقية المختلفة والتي لا يمكن تمييزها وترددت بسرعات متفاوتة.

في وقت لاحق، مع مرور الوقت، بدأ العالم تدريجيا أن ينسى أن هذه العربة كانت رمزا للشخصية العليا، وسقطت أخيرا في أيدي مملكة أزور الغامض القديمة!

 

مع جيكونغ جيان مسمر في السماء من قبل سيف لي تشي، الجميع اخرج نفس بارد لأنهم ألقوا نظرة على الشخص المجاور لهم. لم يكن هذا الرجل قد وصل إلى عالم النبيل الملكي ولم يكن حتى نبيل ملكي، فلماذا كان قويا جدا هكذا؟

“نياااه…” في هذه اللحظة بالذات، صدرت صيحات الخيول. مع “بووم”، الخيول البرونزية تشاحنت إلى الأمام. تشينغ شوان يوانهي، الذي كان يقف على رأس العربة، أراد في البداية محاصرة لي تشي داخل مجاله، ولكن في هذا الوقت، تم إرسال جسده ليحلق صعودا لأكثر من ألف ميل. حتى قديس قديم مثله لا يمكنه الحفاظ على استقراره. وقال انه لا يمكن وقف عربة من قلبه(مصدرها انقلاب وليس القلب نفسه).

دم جيكونغ جيان دم رش في كل مكان. قام سيف لى تشى بتفكيك صندوق الكنز الذى تغذيه طاقة دم جيكونج جيان، وبالتالي عانى ايضا بينما جسده انبثق للخارج حاملا عظامه المكسورة.

 

في هذا الوقت، عيون عباقرة الشباب، مثل الملك الشاب نان تيان، الطفل المقدس باو تشو، وحتى باي جيانزن، صدموا. لم يكن غريبا بالنسبة ل لي شوان جيان أن تكون منقطعة النظير كعبقرية، ولكن الجميع يعرف لي تشي كان مصير فان، بنية جسيدة فان، وعجلة فان!

“بانغ!” كان تشينغ شوان يوانهي يكافح بينما جدسه أصيب بجروح عالية. حتى تقنياته لا يمكنها تثبيت جسده. وكانت قوة رفع العربة البرونزية قادرة على قلب أفق السماء والأرض الكبرى!

 

 

 

“بانغ-بانغ-بانغ…” في غمضة عين، عربة الاحصنة البرونزية التي كان يجلس عليها في الأصل تشينغ شوان يوانهي هرعت نحو لي نشي ووقفت أمامه تماما.

 

 

 

“خيول صغيرة جيدة، خيول صغيرة جيدة!” لي تشي ببطء ربت على رؤوس الخيول البرونزية الأربعة. كل تربيتة تحتوي على ترتيت غامض. بعد كل تربيتة، يظهر رون سحري غريب على رؤوس الخيول! في نهاية المطاف، وقف لي تشي بجانبهم وهمس في آذانهم!

في هذا الوقت، عيون عباقرة الشباب، مثل الملك الشاب نان تيان، الطفل المقدس باو تشو، وحتى باي جيانزن، صدموا. لم يكن غريبا بالنسبة ل لي شوان جيان أن تكون منقطعة النظير كعبقرية، ولكن الجميع يعرف لي تشي كان مصير فان، بنية جسيدة فان، وعجلة فان!

 

جميع الناس الذين رأوا هذا المشهد لا يسعهم سوى ان يرسلوا الى حالة ذهول. كانت هذه عربة تشينغ شوان يوانهي اليس كذلك، ولكن الآن، مشهد لي تشى يتصرف مثل سيد هذه العربة جعل الجميع لا يصدقون!

“نيها-نيها-نيهاااا!” حدث أمر لا يصدق. توهجت عيون الخيول البرونزية الأربعة فجأة كما صدى صوت هسهسة. في هذه اللحظة، أصبحت عيون الخيول البرونزية الأربعة نابضة بالحياة وحيوية تماما مثل الحقيقية.

 

 

“آه…” في نفس الوقت، نيو فين أيضا اجتاحمن خلال ساحة المعركة دون إخفاء قوته كما اجتاحت مجساته لالتهام مئات خبراء طائفة الاله السماوية. امتدت يده أيضا عبر الهواء ودمرت يد وان شينغ جيان من جسده.

ما كان أكثر شيئ لا يصدق هو أن الخيول الأربعة على ما يبدو على قيد الحياة، واستخدموا رؤوسهم لاحتضان لي تشي بمودة. كان كما لو أنها التقت بأحد أفراد أسرتها.

 

 

لسوء الحظ، لم تمرر طريقة ركوب هذه العربة حتى على الرغم من أنه كان كنزا لا مثيل له، لا أحد في تاريخ الطائفة كان قادرا على ركوبها إلى المعركة!

“خيول صغيرة جيدة…” بعد مداعبة الخيول قليلا، قفز لي تشي على العربة البرونزية بيد واحدة على اللجام، ثم قال: “هذا كنز اعلى ولا تزال تستخدم اليشم المنقى لتنشيطه – جاهل جدا!” تحت ضوء نقرات من لي تشي، صدى صوت تكسير. كل اليشم المنقى المنقوش على العربة تفتت إلى قطع وسقط!

في وقت لاحق، مع مرور الوقت، بدأ العالم تدريجيا أن ينسى أن هذه العربة كانت رمزا للشخصية العليا، وسقطت أخيرا في أيدي مملكة أزور الغامض القديمة!

 

مع جيكونغ جيان مسمر في السماء من قبل سيف لي تشي، الجميع اخرج نفس بارد لأنهم ألقوا نظرة على الشخص المجاور لهم. لم يكن هذا الرجل قد وصل إلى عالم النبيل الملكي ولم يكن حتى نبيل ملكي، فلماذا كان قويا جدا هكذا؟

“بووم!” وأخيرا، قفزت الخيول البرونزية الأربعة في السماء، وسحبت العربة البرونزية مع ضجيج مدوي. في هذه اللحظة بالذات، التنين الحقيقي التف على السماء الفارغة والعنقاء الإلهية تليه بشكل كبير. كان النمر الابيض يتأرجح وكان يراقب بصمت بينما كان الكيلين يتوسع على الداو.

“نياااه…” في هذه اللحظة بالذات، صدرت صيحات الخيول. مع “بووم”، الخيول البرونزية تشاحنت إلى الأمام. تشينغ شوان يوانهي، الذي كان يقف على رأس العربة، أراد في البداية محاصرة لي تشي داخل مجاله، ولكن في هذا الوقت، تم إرسال جسده ليحلق صعودا لأكثر من ألف ميل. حتى قديس قديم مثله لا يمكنه الحفاظ على استقراره. وقال انه لا يمكن وقف عربة من قلبه(مصدرها انقلاب وليس القلب نفسه).

 

العيون العميقة للطفل المقدس باو تشو أخفت مشاعره، ولكن قلبه كان يرتجف. كان يعرف أن البنية الجسدية ل لي تشي كانت مذهلة وانه يشتبه في أن لي تشي كان يتدرب على بنية جسدية خالدة. ومع ذلك، لم يكن متأكدا من ذلك. ولكن إذا كانت هذه هي الحقيقة، فإنه سيكون تهديدا كبيرا له!

وقد خلق المظهر الحقيقي للمركبة البرونزية هالة الإمبراطور الكاسح في الهواء في كل طغيانها الشاهق. بدأت صور مختلفة لتظهر كما لو كان الإمبراطور الخالد يغادر في مغامرة!

” العربة الحربية الرباعية البرونزية…” لي تشي تمتم في حين مسد(لمس وتحسس) بلطف على العربة البرونزية مع ذكرى لا نهاية لها. وفي الوقت نفسه، يبدو أن العربة البرونزية لديها وعيها الخاص، وأصدرت أصواتا نقية من لمسة لي تشي.

 

 

حملت العربة لي تشي بالارجاء في دائرة قبل التوقف. كانت الخيول البرونزية الأربعة تخطو في السماء بأرواح عالية مع زخم مثل تنين عميق يرتفع في السماء أو نمر شرس يغادر جبله – شعور ببحر شاسع للأسماك للسباحة بحرية وسماء عالية للطيور للطيران بحرية!

العديد من العباقرة الجريئين كانوا دائما متعجرفين، ولكن في هذه اللحظة، عندما يقفوا أمام وحش عملاق مثل مملكة أزور القديمة الغامضة، كان عليهم التفكير مرتين ليصبحوا أعدائها.

 

هذا المشهد صدم كثير من الناس بالنسبة ل وان شنغ جيان كان القديس الكبير الذي وصل للاكمال النهائي مع تبقي خطوة واحدة الى عالم السيادة السماوية! يجب على المرء أن يعرف أنه من دون الملوك السماويين، يمكن للسادة السماويين الحكم على جميع الوجود! ولكن في هذه اللحظة، تمزق من قبل هذا الحلزون!

” العربة الحربية الرباعية البرونزية…” لي تشي تمتم في حين مسد(لمس وتحسس) بلطف على العربة البرونزية مع ذكرى لا نهاية لها. وفي الوقت نفسه، يبدو أن العربة البرونزية لديها وعيها الخاص، وأصدرت أصواتا نقية من لمسة لي تشي.

 

 

 

حملت العربة الحربية الرباعية البرونزية ذكريات لا تعد ولا تحصى مع لي تشي كغراب الظلام لملايين السنين لأنه كان يستخدمها في نقله. في كثير من العصور، لحظة ظهرت العربة الحربية الرباعية البرونزية ، كان على الآلهة التراجع وحتى الأباطرة الخالدين عليهم تحيته شخصيا!

 

 

مع جيكونغ جيان مسمر في السماء من قبل سيف لي تشي، الجميع اخرج نفس بارد لأنهم ألقوا نظرة على الشخص المجاور لهم. لم يكن هذا الرجل قد وصل إلى عالم النبيل الملكي ولم يكن حتى نبيل ملكي، فلماذا كان قويا جدا هكذا؟

تركت هذه العربة لي تشي مع الكثير من الذكريات. تابعته في معاركه في جميع أنحاء السماوات التسعة والعشرة أراض. حارب ضد الآلهة والشياطين وحتى معاقبة الأباطرة الخالدين. خاضت حروب لا تعد ولا تحصى أخاف العالم الأبدي في الحروب مع ركوبه هذه العربة البرونزية!

 

 

 

لم يكن حتى وقت طويل في وقت لاحق, خلال عصر الإمبراطور الخالد الذي لا يقهر مين رين، عندما كان غراب الظلام غير مستقر تماما والسبات يقترب بسرعة. من قبيل الصدفة، اتخذ الإمبراطور الخالد مين رن ابنة في هذا الوقت!

مع جيكونغ جيان مسمر في السماء من قبل سيف لي تشي، الجميع اخرج نفس بارد لأنهم ألقوا نظرة على الشخص المجاور لهم. لم يكن هذا الرجل قد وصل إلى عالم النبيل الملكي ولم يكن حتى نبيل ملكي، فلماذا كان قويا جدا هكذا؟

 

 

وكانت هذا الابنة المتبناه لها أصل. كانت ابنة جنرال تحت الإمبراطور الخالد مين رن. وكان يتبع لي تشي و مين رين في معركة بعد معركة. وخصوصا خلال المعركة الأخيرة لإرادة السماء، قاتل الى نهاية مريرة جدا وتوفي في المعركة!

” جبل سحق الفراغ؟” ابتسم لي تشي وداس لاسفل، مما أدى إلى صراخ جنبا إلى جنب مع أصوات كراك من كسر العظام، وإرسال قشعريرة لجميع المستمعين.

 

 

كغراب الظلام، وعد هذا الجنرال لتدريب أحفاده في المستقبل. للأسف، عندما كبرت ابنة الجنرال، كان بالفعل بالقرب من فقدان الوعي وبدأ بالفعل سباته العميق! وبما أنه لم يتمكن من تدريبها شخصيا، أعطى لي تشي ابنة هذا الجنرال إلى الإمبراطور الخالد مين رن وأعطى عربته – رمزا لها من أجل إظهار وضعها!

كغراب الظلام، وعد هذا الجنرال لتدريب أحفاده في المستقبل. للأسف، عندما كبرت ابنة الجنرال، كان بالفعل بالقرب من فقدان الوعي وبدأ بالفعل سباته العميق! وبما أنه لم يتمكن من تدريبها شخصيا، أعطى لي تشي ابنة هذا الجنرال إلى الإمبراطور الخالد مين رن وأعطى عربته – رمزا لها من أجل إظهار وضعها!

 

قفز لي تشي إلى الأمام ونظر إلى جيكونغ جيان مثبتا في السماء وتحدث بطريقة هادئة: “لم يكن لديك سوى حيازة امبراطور واحدة وسيف إلهي واحد، ولكن كنت لا تزال تجرؤ على أن تكون متعجرفا! اجلب سلاح إمبراطور هنا إذا كنت تريد أن تلعب معي! بدون سلاح الإمبراطور، ستجلب الهلاك لنفسك!”

الإمبراطور الخالد مين رن أخذها كابنة وكذلك تلميذة طائفة البخور المطهرة العتيقة! على طول الطريق حتى وفاتها، هذه العربة التي تمثل شخصية عليا تركت أيضا بالخلف في الطائفة.

 

 

 

لسوء الحظ، لم تمرر طريقة ركوب هذه العربة حتى على الرغم من أنه كان كنزا لا مثيل له، لا أحد في تاريخ الطائفة كان قادرا على ركوبها إلى المعركة!

 

 

 

في وقت لاحق، مع مرور الوقت، بدأ العالم تدريجيا أن ينسى أن هذه العربة كانت رمزا للشخصية العليا، وسقطت أخيرا في أيدي مملكة أزور الغامض القديمة!

” جبل سحق الفراغ؟” ابتسم لي تشي وداس لاسفل، مما أدى إلى صراخ جنبا إلى جنب مع أصوات كراك من كسر العظام، وإرسال قشعريرة لجميع المستمعين.

 

وكانت هذا الابنة المتبناه لها أصل. كانت ابنة جنرال تحت الإمبراطور الخالد مين رن. وكان يتبع لي تشي و مين رين في معركة بعد معركة. وخصوصا خلال المعركة الأخيرة لإرادة السماء، قاتل الى نهاية مريرة جدا وتوفي في المعركة!

جميع الناس الذين رأوا هذا المشهد لا يسعهم سوى ان يرسلوا الى حالة ذهول. كانت هذه عربة تشينغ شوان يوانهي اليس كذلك، ولكن الآن، مشهد لي تشى يتصرف مثل سيد هذه العربة جعل الجميع لا يصدقون!

حملت العربة لي تشي بالارجاء في دائرة قبل التوقف. كانت الخيول البرونزية الأربعة تخطو في السماء بأرواح عالية مع زخم مثل تنين عميق يرتفع في السماء أو نمر شرس يغادر جبله – شعور ببحر شاسع للأسماك للسباحة بحرية وسماء عالية للطيور للطيران بحرية!

هذا المشهد صدم كثير من الناس بالنسبة ل وان شنغ جيان كان القديس الكبير الذي وصل للاكمال النهائي مع تبقي خطوة واحدة الى عالم السيادة السماوية! يجب على المرء أن يعرف أنه من دون الملوك السماويين، يمكن للسادة السماويين الحكم على جميع الوجود! ولكن في هذه اللحظة، تمزق من قبل هذا الحلزون!

---

ترجمة موقع ملوك الروايات. لا تُلهِكُم القراءة عن اداء الصلوات فى أوقاتها و لا تنسوا نصيبكم من القرآن

أشترك الان من هنا. ولامزيد من الاعلانات
لا تنسى وضع تعليق للمترجم فهذا يساعده على الاستمرار ومواصلة العمل عندما يرى تشجيعًا.

التعليقات

اعدادات القارئ

لايعمل مع الوضع اليلي
لتغير كلمة إله الى شيء أخر
إعادة ضبط