نظرًا لتوقف عرض الإعلانات على الموقع بسبب حظره من شركات الإعلانات ، فإننا نعتمد الآن بشكل كامل على دعم قرائنا الكرام لتغطية تكاليف تشغيل الموقع وتوجيه الفائض نحو دعم المترجمين. للمساهمة ودعم الموقع عن طريق الباي بال , يمكنك النقر على الرابط التالي
paypal.me/IbrahimShazly
هذا المحتوى ترفيهي فقط ولايمت لديننا بأي صلة. لا تجعلوا القراءة تلهيكم عن صلواتكم و واجباتكم.

emperor’s domination 232

التنافس على قوارب الجحيم (2)

التنافس على قوارب الجحيم (2)

الفصل 232: التنافس على قوارب الجحيم (2)

 

 

قوارب الجحيم عائمة بصمت، كانت عديمة الصوت تماما بالداخل كذلك. لم يعرف المرء أين كانوا عائمين. حتى لو فتحوا الباب، لم يتمكنوا من رؤية المشهد الخارجي. كان العدم الشاسع مع عدم وجود صور. حتى القوارب الأخرى لم تكن في الأفق في أي مكان.

ظل لي تشي صامتا بينما ركز نظرته على كل قارب عندما خرج. وبعد ذلك بفترة وجيزة، قام آخر سيد لبوابة الألف أباطرة في النهاية بتحركه. وسرعان ما صعد على قارب جحيم. لحظة اتخاذ حركته، يمكن للجميع سماع الأصوات من كسر العظام واضحة ونقية. وقد سحق كل من يتنافس معه على القارب الى اللحم المفروم. مثل هذا المشهد الاستبدادي تسبب لقلوب الجميع بان تترعش.

 

 

 

“جدير حقا أن يأتي من بوابة الألف أباطرة!” حتى سلف معبد اله الحرب غمر في الدهشة.

 

 

 

كلما خرجت القوارب، كان هناك المزيد والمزيد من الناس الذين يستهدفونهم. ومع ذلك، كان هناك عدد كبير جدا من جثث الأرض؛ حتى عندما خرج أكثر من عشرة آلاف قارب، كان كل واحد لا يزال محل خلاف كبير.

في هذه المرحلة، حتى أن القارب الأخير كان يتنافس عليه من قبل الآخرين. ومع ذلك، مع قفز العربة الحربية الرباعية البرونزية ونيغااا، صرخ لى تشي: “انصرف!”

 

انها مزحة. إن الزواج مرة أخرى يهمش حقا في الصين القديمة

والحقيقة هي أنه كان مقامرة ضخمة للتسلق على قارب الجحيم. وقد طار أكثر من عشرة آلاف قارب في كل جيل، إلا أنها كانت أساسا قوارب الموت. قوارب الحياة الأسطورية مرقمة في ما لا يزيد عن ثلاثة. وعلاوة على ذلك، كل واحد منهم يعطي حياة طويلة لفترات مختلفة من الزمن. يعطي عدد قليل من العشرات من السنين بينما أعطى آخرون عدة مئات أو حتى عدة آلاف من السنين. كان هناك حتى الأسطوري الذي طار من الجحيم ومنح حياة كاملة!

 

 

وفي الوقت نفسه، تنهدت لي شوان جيان وتشن باو جياو. لقد تضرعوا بصمت لشابهم النبيل، يأملون أن يتمكن من العودة بأمان. كانوا يعتقدون أنه سيكون قادرا على القيام بمعجزة والعودة على قيد الحياة.

“هذا هو!” وأخيرا، اختار لي تشي قارب لسلف معبد اله الحرب وصاح على الفور تجاه الشخص داخل نعش القديمة.

باي جيانزن، سليلة أرض سيف الاله المقدسة، كانت لا تزال باردة وبلا عاطفة كما هو الحال دائما. تحدق في السفينة الأخيرة العائمة أسفل النهر، ولا يسعها سوى التفكير. كانت هذه المسألة غريبة حقا.

 

وفي الوقت نفسه، تشن باو جياو ولي شوان جيان لم يريدان أن يغادروا. يريدون بالتاكيد تغيير راي لى تشي، ولكن الكلمات لا تخرج. كانوا يدركون أنه ليس هناك أي نصيحة من شأنها أن تردع شابهم النبيل.

بعد كلمات لي تشي، مع “ووش”، التابوت الخشبي هرع وانددفع نحو قارب الجحيم هذا. وكان هذا القارب أيضا محل نزاع من قبل مئات من الناس مع الأغلبية هي جثث الأرض.

 

 

في اللحظة التي حصل عليه، لي تشي على الفور عرف أن أصل هذا اللوح الحجري كان مخيفا! بعد ذلك، كان دائما يبحث عن هذا اللوح الحجري.

“تشانغغ-” الشخص داخل التابوت الخشبي لم يصعد. بدلا من ذلك، اجتاح فقط بسيف ضوئي. هذا السيف الضوئي يضيئ تسعة مجالات مع صوت “فووش”. تألق هذا الاجتياح من السيف إباد جميع الذين على وشك  الموت، والكهنة اللوردات، وجثث الأرض كما طار التابوت الخشبي نحو القارب.

 

 

 

“نجوم سيف السماء!” عرف شخصية كبيرة أصل هذا السيف بعد رؤية ضوء السيف. هذا اللورد المقدس – بتعبير صدمة – هتف: “إنه معبد اله الحرب!”

بعد كلمات لي تشي، مع “ووش”، التابوت الخشبي هرع وانددفع نحو قارب الجحيم هذا. وكان هذا القارب أيضا محل نزاع من قبل مئات من الناس مع الأغلبية هي جثث الأرض.

 

وقد اتخذ هذا اللوح الحجري من قبل لي تشي من مستودع الكنز من طائفة البخور المطهرة العتيقة. لم يعرف الشيوخ لا استخدامه ولا تآثير هذا اللوح الحجري. والحقيقة أنه لم يكن هناك أحدا يعرف ما يفعله، أو من أين، أو من الذي أخذه. كان كل شيء مجهولا منذ أن تم إنشاء السجل التاريخي للطائفة.

عند سماع عبارة “معبد اله الحرب”، شعر الجميع بالراحة في الداخل. معبد اله الحرب! يمكن أن يقال أن هذا واحدا من أقدم الوجود في عالم الإمبراطور القاتل ثم انشائه خلال عصر الخراب. كان لا يزال واقفا قويا وله علاقات سرية مع العديد من الأباطرة الخالدين. كان على حد سواء غامض وقوي, له أساس لا يتزعزع في هذا العالم!

 

 

وفي الوقت نفسه، تنهدت لي شوان جيان وتشن باو جياو. لقد تضرعوا بصمت لشابهم النبيل، يأملون أن يتمكن من العودة بأمان. كانوا يعتقدون أنه سيكون قادرا على القيام بمعجزة والعودة على قيد الحياة.

في هذا الوقت، نظر العديد من الناس إلى مجموعة من الرجال يرتدون الأسود الذين كانوا يقفون وراء لي تشي. فهموا أخيرا أن لي تشي كان يعمل لمعبد اله الحرب ومساعدتهم في امور الدفن! وفي الوقت نفسه، كان العديد من الرجال العباقرة المهتمين في موقف الظهور القليل من معبد اله الحرب. فقط من كان الشخص المدفون من معبد اله الحرب؟

 

 

وفي الوقت نفسه، تشن باو جياو ولي شوان جيان لم يريدان أن يغادروا. يريدون بالتاكيد تغيير راي لى تشي، ولكن الكلمات لا تخرج. كانوا يدركون أنه ليس هناك أي نصيحة من شأنها أن تردع شابهم النبيل.

كما طافت القوارب بلطف الى المصب، قال لى تشي أخيرا الى لي شوان جيان وتشن باو جياو: “هذا هو وقتي على للصعود. كل واحد منكم، جنبا إلى جنب مع بوابة الشاطين التسعة المقدسة، يجب أن تعودوا مع هؤلاء الرجال العجائز. لا أحد يجرؤ على التسبب في مشاكل معهم. إذا لم أعود مرة أخرى في نصف شهر، عوددوا إلى طائفة البخور المطهرة العتيقة مع مجموعة نيو فين. لا داعي للقلق حولي”.

ظل لي تشي صامتا بينما ركز نظرته على كل قارب عندما خرج. وبعد ذلك بفترة وجيزة، قام آخر سيد لبوابة الألف أباطرة في النهاية بتحركه. وسرعان ما صعد على قارب جحيم. لحظة اتخاذ حركته، يمكن للجميع سماع الأصوات من كسر العظام واضحة ونقية. وقد سحق كل من يتنافس معه على القارب الى اللحم المفروم. مثل هذا المشهد الاستبدادي تسبب لقلوب الجميع بان تترعش.

 

وقد اتخذ هذا اللوح الحجري من قبل لي تشي من مستودع الكنز من طائفة البخور المطهرة العتيقة. لم يعرف الشيوخ لا استخدامه ولا تآثير هذا اللوح الحجري. والحقيقة أنه لم يكن هناك أحدا يعرف ما يفعله، أو من أين، أو من الذي أخذه. كان كل شيء مجهولا منذ أن تم إنشاء السجل التاريخي للطائفة.

“ماذا…” كان هناك عشرة آلاف الكلمات والأسئلة في عقول لي شوان جيان وتشن باو جياو، في انتظار أن يتحدثوا. وبطبيعة الحال لم يكونوا يرديدون ركوب نبيلهم الشاب على متن قارب اللجحييم، ولكن لم يكن هناك أي وسيلة لإقناعه.

 

 

وقد اتخذ هذا اللوح الحجري من قبل لي تشي من مستودع الكنز من طائفة البخور المطهرة العتيقة. لم يعرف الشيوخ لا استخدامه ولا تآثير هذا اللوح الحجري. والحقيقة أنه لم يكن هناك أحدا يعرف ما يفعله، أو من أين، أو من الذي أخذه. كان كل شيء مجهولا منذ أن تم إنشاء السجل التاريخي للطائفة.

“أنت تريد أن تذهب على قارب الجحيم؟” في هذا الوقت، حتى أسلاف معبد الله الحرب كان أفواههم مفتوحة على مصراعيها. كان هذا الشقي مجنون؟ فقط الناس بالقرب من وفاتهم – بدون أي خيار آخر – سوف يركبون متن قوارب الجحيم. كان الجميع يدرك أن الذهاب على قارب الجحيم كان أقرب إلى الموت. كانت فرصة إطالة الحياة صغيرة جدا؛ كان واحدا من أصل عشرة آلاف! ومع ذلك، فإن هذا الشقي في مثل هذه السن الصغيرة أراد فعلا أن يركب على متنها – كان هذا جنون حقا.

“تشانغغ-” الشخص داخل التابوت الخشبي لم يصعد. بدلا من ذلك، اجتاح فقط بسيف ضوئي. هذا السيف الضوئي يضيئ تسعة مجالات مع صوت “فووش”. تألق هذا الاجتياح من السيف إباد جميع الذين على وشك  الموت، والكهنة اللوردات، وجثث الأرض كما طار التابوت الخشبي نحو القارب.

 

كان على المرء أن يعرف أنه عاش لفترة لا حصر لها من الزمن، بل إنه قد درب الاباطرة الخالدين. كان قد مر على الاثني عشر أرض مقابر والستة أراض الاولى العظمى الخالدة – الأماكن التي لم يجرؤ البشر على التطفل عليها! ما الذي لم يراه في هذا العالم؟ ومع ذلك، لم يرى هذا اللوح الحجري من قبل.

“يجب أن أذهب الآن.” بعد رؤية آخر قارب جحيم يطير، تحدث لي تشي.

مع الضحك الانيق، قاد لي تشي العربة الى القارب كما أغلق أبوابه ببطء.

 

 

وفي الوقت نفسه، تشن باو جياو ولي شوان جيان لم يريدان أن يغادروا. يريدون بالتاكيد تغيير راي لى تشي، ولكن الكلمات لا تخرج. كانوا يدركون أنه ليس هناك أي نصيحة من شأنها أن تردع شابهم النبيل.

 

 

 

“إذا مت، فأنتم يا رفاق أحرار. سوف تكون السماء مرتفعة والأرض ستكون واسعة مرة أخرى. لا تترددوا في الزواج مرة أخرى”. رؤية تردد البنات الاثنين من مغادرته، أدلى لي تشي بنكتة.

 

 

في هذه اللحظة، لم يفهم أحد السبب. كان مفهوما للموتى ان يصعدوا على متن السفينة، ولكن الشاب؟ انتحاري حقا.

انها مزحة. إن الزواج مرة أخرى يهمش حقا في الصين القديمة

 

 

ظل لي تشي صامتا بينما ركز نظرته على كل قارب عندما خرج. وبعد ذلك بفترة وجيزة، قام آخر سيد لبوابة الألف أباطرة في النهاية بتحركه. وسرعان ما صعد على قارب جحيم. لحظة اتخاذ حركته، يمكن للجميع سماع الأصوات من كسر العظام واضحة ونقية. وقد سحق كل من يتنافس معه على القارب الى اللحم المفروم. مثل هذا المشهد الاستبدادي تسبب لقلوب الجميع بان تترعش.

“فم الغراب الأسود!” تشن باو جياو لا يمكن أن توقف نفسها عن الهتاف: “سوف تعود بالتأكيد على قيد الحياة!” بعد أن قالت هذا، أصبحت عينيها تنهمر بالدموع.

 

 

 

هي تقول إنه يقول كلمات مشؤومة، لذلك فهو غراب أسود. أجد هذا مسليا لأنه هو في الواقع غراب الظلام

 

 

 

وأظهرت لي شوانغيان سلوكها البارد كالثلج. الآلاف من الكلمات في عقلها في انتظار أن تتحدث لكن خرجت فقط كعبارة واحدة: “أنا سوف انتظر عودتك!”

كلما خرجت القوارب، كان هناك المزيد والمزيد من الناس الذين يستهدفونهم. ومع ذلك، كان هناك عدد كبير جدا من جثث الأرض؛ حتى عندما خرج أكثر من عشرة آلاف قارب، كان كل واحد لا يزال محل خلاف كبير.

 

“اذهبوا، انتظروا عودتي المظفرة”. وبالمقارنة مع الفتاتين الحزينتين اللتين أخضعتا للحزن، كان لي تشي – من ناحية أخرى – حيويا جدا. صاح وأمر العربة الحربية الرباعية البرونزية أن تطير نحو قارب الجحيم الأخير.

وقد وجد عدد قليل من الناس أن هذا لا يمكن فهمه كما تمتموا: “هذا الطفل يجب أن يكون مسكون من قبل انتحار روح طول العمر. فقط الناس الذين تعبوا من العيش سوف يصعدون على متن قارب الجحيم!”

 

 

في هذه المرحلة، حتى أن القارب الأخير كان يتنافس عليه من قبل الآخرين. ومع ذلك، مع قفز العربة الحربية الرباعية البرونزية ونيغااا، صرخ لى تشي: “انصرف!”

 

 

 

هرعت العربة الحربية الرباعية البرونزية إلى الأمام أثناء الركل مع حوافرها. وقد طردت جميع المتنافسين بعيدا بينما كان لى تشى يركب العربة الى مقدمة قمة القارب.

 

 

 

“عودوا، سوف أعود”. على القمة، لوح لي تشي نحو لي شوان جيان والآخرين كما ابتسم بصوت عال.

 

 

“نجوم سيف السماء!” عرف شخصية كبيرة أصل هذا السيف بعد رؤية ضوء السيف. هذا اللورد المقدس – بتعبير صدمة – هتف: “إنه معبد اله الحرب!”

“رحلة جيدة”. في النهاية، عيون الجميلة لي شوان جيان وتشن باو جياو كانت مليئة بالضباب كما تشعر أنوفهم بالم. ثم لوحوا نحو لي تشي.

في الآونة الأخيرة، كان قد اخترق قليلا أثناء البحث عن هذا اللوح الحجري، لذلك جاء مع فكرة.

 

بعد أن صعد في قارب الجحيم، أصبح الجميع مذهولين. كانت هذه مسألة لا يمكن تصورها لأن كل من ذهب على هذه القوارب كان قريبا من الموت. وقد أخذ كل هؤلاء الناس كمية كبيرة من ادوية طول العمر والكنوز جنبا إلى جنب مع الأدوية الخالدة والدان الحقيقي. ولم يعد هؤلاء الناس قادرين على الشفاء ولا يمكنهم الانتظار إلا وفاتهم. إذا لم يكن لديهم أي خيارات أخرى، من سيكون على استعداد للذهاب على هذه القوارب؟ كان على المرء أن يعرف أن الذهاب على متن القارب لم يختلف كثيرا عن الذهاب إلى زوالهم!

مع الضحك الانيق، قاد لي تشي العربة الى القارب كما أغلق أبوابه ببطء.

 

 

 

بعد أن صعد في قارب الجحيم، أصبح الجميع مذهولين. كانت هذه مسألة لا يمكن تصورها لأن كل من ذهب على هذه القوارب كان قريبا من الموت. وقد أخذ كل هؤلاء الناس كمية كبيرة من ادوية طول العمر والكنوز جنبا إلى جنب مع الأدوية الخالدة والدان الحقيقي. ولم يعد هؤلاء الناس قادرين على الشفاء ولا يمكنهم الانتظار إلا وفاتهم. إذا لم يكن لديهم أي خيارات أخرى، من سيكون على استعداد للذهاب على هذه القوارب؟ كان على المرء أن يعرف أن الذهاب على متن القارب لم يختلف كثيرا عن الذهاب إلى زوالهم!

 

 

عند سماع عبارة “معبد اله الحرب”، شعر الجميع بالراحة في الداخل. معبد اله الحرب! يمكن أن يقال أن هذا واحدا من أقدم الوجود في عالم الإمبراطور القاتل ثم انشائه خلال عصر الخراب. كان لا يزال واقفا قويا وله علاقات سرية مع العديد من الأباطرة الخالدين. كان على حد سواء غامض وقوي, له أساس لا يتزعزع في هذا العالم!

ومع ذلك، كان لى تشى لا يزال صغيرا، كان فقط حوالي خمسة عشر إلى ستة عشر عاما. كان العالم لا يزال جميلا له، ومغامرته قد بدأت للتو. ومع ذلك، اختار هذا الشقي الذهاب على قارب الجحيم. فقد أصبح مجنونا حقا.

 

 

“نجوم سيف السماء!” عرف شخصية كبيرة أصل هذا السيف بعد رؤية ضوء السيف. هذا اللورد المقدس – بتعبير صدمة – هتف: “إنه معبد اله الحرب!”

“هل هذا الطفل خارج عقله؟ إنه على قيد الحياة، وجيدا هكذا، لكنه يعمل على وفاته!” أصبح كثير من الناس مندهشين برؤية آخر قارب ينجرف إلى طبقات ضبابية أسفل النهر.

 

 

“أنت تريد أن تذهب على قارب الجحيم؟” في هذا الوقت، حتى أسلاف معبد الله الحرب كان أفواههم مفتوحة على مصراعيها. كان هذا الشقي مجنون؟ فقط الناس بالقرب من وفاتهم – بدون أي خيار آخر – سوف يركبون متن قوارب الجحيم. كان الجميع يدرك أن الذهاب على قارب الجحيم كان أقرب إلى الموت. كانت فرصة إطالة الحياة صغيرة جدا؛ كان واحدا من أصل عشرة آلاف! ومع ذلك، فإن هذا الشقي في مثل هذه السن الصغيرة أراد فعلا أن يركب على متنها – كان هذا جنون حقا.

وقد وجد عدد قليل من الناس أن هذا لا يمكن فهمه كما تمتموا: “هذا الطفل يجب أن يكون مسكون من قبل انتحار روح طول العمر. فقط الناس الذين تعبوا من العيش سوف يصعدون على متن قارب الجحيم!”

الطفل المقدس باو تشو، مع ومضات مشرقة في عينيه، كان متحمسا جدا. لي تشي سعى ببساطة نحو موته عن طريق الصعود للسفينة! إذا كان لي تشي لم يعود، فإن ذلك سيكون عدو قوي اقل بالنسبة له. ما كان مؤسفا هو أن هذا الشقي حمل البنية الجسدية الخالدة العليا للموت!

 

وقد وجد عدد قليل من الناس أن هذا لا يمكن فهمه كما تمتموا: “هذا الطفل يجب أن يكون مسكون من قبل انتحار روح طول العمر. فقط الناس الذين تعبوا من العيش سوف يصعدون على متن قارب الجحيم!”

في هذه اللحظة، لم يفهم أحد السبب. كان مفهوما للموتى ان يصعدوا على متن السفينة، ولكن الشاب؟ انتحاري حقا.

 

 

بعد أن صعد في قارب الجحيم، أصبح الجميع مذهولين. كانت هذه مسألة لا يمكن تصورها لأن كل من ذهب على هذه القوارب كان قريبا من الموت. وقد أخذ كل هؤلاء الناس كمية كبيرة من ادوية طول العمر والكنوز جنبا إلى جنب مع الأدوية الخالدة والدان الحقيقي. ولم يعد هؤلاء الناس قادرين على الشفاء ولا يمكنهم الانتظار إلا وفاتهم. إذا لم يكن لديهم أي خيارات أخرى، من سيكون على استعداد للذهاب على هذه القوارب؟ كان على المرء أن يعرف أن الذهاب على متن القارب لم يختلف كثيرا عن الذهاب إلى زوالهم!

الطفل المقدس باو تشو، مع ومضات مشرقة في عينيه، كان متحمسا جدا. لي تشي سعى ببساطة نحو موته عن طريق الصعود للسفينة! إذا كان لي تشي لم يعود، فإن ذلك سيكون عدو قوي اقل بالنسبة له. ما كان مؤسفا هو أن هذا الشقي حمل البنية الجسدية الخالدة العليا للموت!

 

 

 

باي جيانزن، سليلة أرض سيف الاله المقدسة، كانت لا تزال باردة وبلا عاطفة كما هو الحال دائما. تحدق في السفينة الأخيرة العائمة أسفل النهر، ولا يسعها سوى التفكير. كانت هذه المسألة غريبة حقا.

 

 

وفي الوقت نفسه، تشن باو جياو ولي شوان جيان لم يريدان أن يغادروا. يريدون بالتاكيد تغيير راي لى تشي، ولكن الكلمات لا تخرج. كانوا يدركون أنه ليس هناك أي نصيحة من شأنها أن تردع شابهم النبيل.

وفي الوقت نفسه، تنهدت لي شوان جيان وتشن باو جياو. لقد تضرعوا بصمت لشابهم النبيل، يأملون أن يتمكن من العودة بأمان. كانوا يعتقدون أنه سيكون قادرا على القيام بمعجزة والعودة على قيد الحياة.

 

 

 

في الواقع، كانوا غارقين فقط مثل الآخرين. لا أحد يعرف أين كان نهاية نهر الجحيم. لحظة استقل قارب الجحيم، فقط الناس على قوارب الحياة سيعودون على قيد الحياة. والباقي لن يعودون أبدا.

قوة عظمية كانت غير محظوظة لأنها نهبت الكنوز من أراضي اللورد الكاهن. يمكن للمرء أن يتصور فقط النتيجة؛ صعد اللورد الكاهن من الأرض وأباد الجميع، مما تسبب في خسائر فادحة لهذه القوة العظيمة.

 

في هذه المرحلة، حتى أن القارب الأخير كان يتنافس عليه من قبل الآخرين. ومع ذلك، مع قفز العربة الحربية الرباعية البرونزية ونيغااا، صرخ لى تشي: “انصرف!”

بدأ الناس في الإخلاء بعد نهاية قوارب الجحيم لأن أرض مقابر الجثث السماوية القديمة سوف تستعيد قريبا طاقتها. إذا لم يغادروا الآن، فربما يموتون داخل المقابر.

 

 

وبطبيعة الحال، بدأ العديد من الخبراء في وقت انسحابهم بصيد الكنوز مرة أخيرة قبل استعادة ارض المقابر قوتها. وبطبيعة الحال، فإن العديد منهم ما زالوا يموتون في هذا الوقت لأن ارض المقابر لا يزال موقعا خطيرا حتى عندما لم تعد جميع جثث الأرض.

وفي الوقت نفسه، تنهدت لي شوان جيان وتشن باو جياو. لقد تضرعوا بصمت لشابهم النبيل، يأملون أن يتمكن من العودة بأمان. كانوا يعتقدون أنه سيكون قادرا على القيام بمعجزة والعودة على قيد الحياة.

 

في الآونة الأخيرة، كان قد اخترق قليلا أثناء البحث عن هذا اللوح الحجري، لذلك جاء مع فكرة.

قوة عظمية كانت غير محظوظة لأنها نهبت الكنوز من أراضي اللورد الكاهن. يمكن للمرء أن يتصور فقط النتيجة؛ صعد اللورد الكاهن من الأرض وأباد الجميع، مما تسبب في خسائر فادحة لهذه القوة العظيمة.

 

 

 

أما بالنسبة ل لي شوان جيان وتشن باو جياو، فقد ذهبا مع بوابة الشاطين التسعة المقدسة وشيوخ معبد اله الحرب لمغادرة أرض المقابر، للعودة إلى مدينة السماء القديمة لانتظار لي تشي.

والحقيقة هي أنه كان مقامرة ضخمة للتسلق على قارب الجحيم. وقد طار أكثر من عشرة آلاف قارب في كل جيل، إلا أنها كانت أساسا قوارب الموت. قوارب الحياة الأسطورية مرقمة في ما لا يزيد عن ثلاثة. وعلاوة على ذلك، كل واحد منهم يعطي حياة طويلة لفترات مختلفة من الزمن. يعطي عدد قليل من العشرات من السنين بينما أعطى آخرون عدة مئات أو حتى عدة آلاف من السنين. كان هناك حتى الأسطوري الذي طار من الجحيم ومنح حياة كاملة!

 

 

قوارب الجحيم عائمة بصمت، كانت عديمة الصوت تماما بالداخل كذلك. لم يعرف المرء أين كانوا عائمين. حتى لو فتحوا الباب، لم يتمكنوا من رؤية المشهد الخارجي. كان العدم الشاسع مع عدم وجود صور. حتى القوارب الأخرى لم تكن في الأفق في أي مكان.

الفصل 232: التنافس على قوارب الجحيم (2)

 

“ماذا…” كان هناك عشرة آلاف الكلمات والأسئلة في عقول لي شوان جيان وتشن باو جياو، في انتظار أن يتحدثوا. وبطبيعة الحال لم يكونوا يرديدون ركوب نبيلهم الشاب على متن قارب اللجحييم، ولكن لم يكن هناك أي وسيلة لإقناعه.

كان كما لو كان هناك قارب واحد فقط يطفوا فوق هذا النهر الذي لا نهاية له، وكل الأخرين اختفوا!

“رحلة جيدة”. في النهاية، عيون الجميلة لي شوان جيان وتشن باو جياو كانت مليئة بالضباب كما تشعر أنوفهم بالم. ثم لوحوا نحو لي تشي.

 

وفي الوقت نفسه، تنهدت لي شوان جيان وتشن باو جياو. لقد تضرعوا بصمت لشابهم النبيل، يأملون أن يتمكن من العودة بأمان. كانوا يعتقدون أنه سيكون قادرا على القيام بمعجزة والعودة على قيد الحياة.

داخل قارب الجحيم، لم يكن هناك شيء آخر إلى جانب السرير. جلس لي تشي عليه بسلوك هادئ كما لو كان منزله. ثم أخذ لى تشى عنصرا من قصر القدر. كان هذا لوح حجري لم يكن كبيرا جدا. ومع ذلك، كان ثقيلا للغاية. وكان اللوح به العديد من الثقوب وخطوط رونية معقدة منحوتة على سطحه. كانت صعبة تماما للآخرين.

في الآونة الأخيرة، كان قد اخترق قليلا أثناء البحث عن هذا اللوح الحجري، لذلك جاء مع فكرة.

 

 

وقد اتخذ هذا اللوح الحجري من قبل لي تشي من مستودع الكنز من طائفة البخور المطهرة العتيقة. لم يعرف الشيوخ لا استخدامه ولا تآثير هذا اللوح الحجري. والحقيقة أنه لم يكن هناك أحدا يعرف ما يفعله، أو من أين، أو من الذي أخذه. كان كل شيء مجهولا منذ أن تم إنشاء السجل التاريخي للطائفة.

 

 

 

في اللحظة التي حصل عليه، لي تشي على الفور عرف أن أصل هذا اللوح الحجري كان مخيفا! بعد ذلك، كان دائما يبحث عن هذا اللوح الحجري.

هرعت العربة الحربية الرباعية البرونزية إلى الأمام أثناء الركل مع حوافرها. وقد طردت جميع المتنافسين بعيدا بينما كان لى تشى يركب العربة الى مقدمة قمة القارب.

 

وقد وجد عدد قليل من الناس أن هذا لا يمكن فهمه كما تمتموا: “هذا الطفل يجب أن يكون مسكون من قبل انتحار روح طول العمر. فقط الناس الذين تعبوا من العيش سوف يصعدون على متن قارب الجحيم!”

كان على المرء أن يعرف أنه عاش لفترة لا حصر لها من الزمن، بل إنه قد درب الاباطرة الخالدين. كان قد مر على الاثني عشر أرض مقابر والستة أراض الاولى العظمى الخالدة – الأماكن التي لم يجرؤ البشر على التطفل عليها! ما الذي لم يراه في هذا العالم؟ ومع ذلك، لم يرى هذا اللوح الحجري من قبل.

 

 

 

في الآونة الأخيرة، كان قد اخترق قليلا أثناء البحث عن هذا اللوح الحجري، لذلك جاء مع فكرة.

 

 

---

ترجمة موقع ملوك الروايات. لا تُلهِكُم القراءة عن اداء الصلوات فى أوقاتها و لا تنسوا نصيبكم من القرآن

أشترك الان من هنا. ولامزيد من الاعلانات
لا تنسى وضع تعليق للمترجم فهذا يساعده على الاستمرار ومواصلة العمل عندما يرى تشجيعًا.

التعليقات

اعدادات القارئ

لايعمل مع الوضع اليلي
لتغير كلمة إله الى شيء أخر
إعادة ضبط