نظرًا لتوقف عرض الإعلانات على الموقع بسبب حظره من شركات الإعلانات ، فإننا نعتمد الآن بشكل كامل على دعم قرائنا الكرام لتغطية تكاليف تشغيل الموقع وتوجيه الفائض نحو دعم المترجمين. للمساهمة ودعم الموقع عن طريق الباي بال , يمكنك النقر على الرابط التالي
paypal.me/IbrahimShazly
هذا المحتوى ترفيهي فقط ولايمت لديننا بأي صلة. لا تجعلوا القراءة تلهيكم عن صلواتكم و واجباتكم.

emperor’s domination 246

الحكم على العوالم التسعة واجتياح الاراضي الثمانية

الحكم على العوالم التسعة واجتياح الاراضي الثمانية

الفصل 246: الحكم على العوالم التسعة واجتياح الاراضي الثمانية

“اقتلوا كل منهم!” كان لي تشي كسول جدا لإلقاء نظرة على تشينغ شوان شيونغ وأعلن ببطء: “دعوا الجميع في منطقة الشرق الأوسط الكبير يعرفون أنه لا يوجد رحمة لأولئك الذين يسيئون لي!”

 

“أنا لا أتحدث عنكم يا رفاق!” هز لي تشي رأسه نحو غو تيشو، ثم أشار مع تلويحة اليد ليقول لتلاميذ البخور المطهر ليتوقفوا.

تسبب بيان تشينغ شوان شيونغ فى بعض المناقشات بين المتفرجين، وخاصة عدد قليل من كبار السن الذين على وشك الموت، فقد اهتزوا أكثر. قبل عام واحد، دفن معبد اله الحرب تابوت على القارب الجحيم. هل يمكن أن يكون معبد اله الحرب حاليا في حالة انهيار؟

“ماذا! التلميذ الأسطوري لاله الحرب مو! “في فترة قصيرة من الزمن، كل العجائز الذين على وشك الموت الذين كانوا أعداء لمعبد اله الحرب ذهبوا على الفور للاختباء.

 

 

“كما أنه ليس دور مملكة أزور الغامض القديمة لتغطية السماء في الإقليم الأوسط الكبير مع كف واحد”. في هذه الثانية، صوت آخر صدى في السماء دون أي أثر من الغضب.

بعد رؤية الأربعة عمالقة حجرية هذه، كان الملك شيطان لون ري مذهول وصرخ تقريبا. حتى مو تشن ارتجف كما عينيه أصبحت خطيرة مع ضوء عميق: “حماة الحرب الاربعة الحجريين!”

 

“هل هو حقا تلميذ اله الحرب مو؟” هذه الكلمات اخافت الجميع. كان اسم اله الحرب مو مثل الرعد المدوي للجميع. على الرغم من أنه لم يكن إمبراطور الخالد، عاش لمدة جيلين. وكان هذا بالفعل لا يقهر.

رجل عجوز يرتدي رداء راهب يقف في السماء. لم ير أحد كيف وصل إلى هناك. كان هناك رجل آخر مع هالة ملكية القوية يقف بجانبه. كان الملك الشيطان لون ري!

رجل عجوز يرتدي رداء راهب يقف في السماء. لم ير أحد كيف وصل إلى هناك. كان هناك رجل آخر مع هالة ملكية القوية يقف بجانبه. كان الملك الشيطان لون ري!

 

 

تكلم الرجل العجوز دون غضب وتجمعت طاقة دمه. لا يمكن للمرء أن يرى قوته، ولكن حتى الملك الشيطان لون ري لا يمكن الا أن يكون مصاحب بجانبه!

وبعد سقوط كلماته، لم يتخذ أحد أي إجراء. كان غو تيشو في حالة ذهول كما كان من دون أي خيار في هذه المرحلة. ثم جز  على أسنانه وصرخ: “اذهبوا، اقتلوا كل منهم!”

 

“سيدي!” أصبحت لي شوان جيان متحمسة لحظة رأت الملك الشيطان لون ري. في هذه اللحظة، فهمت أن تكهناتها كانت صحيحة!

“سيدي!” أصبحت لي شوان جيان متحمسة لحظة رأت الملك الشيطان لون ري. في هذه اللحظة، فهمت أن تكهناتها كانت صحيحة!

“قتل!!” الأربعة عمالقة حجرية تحدثوا في الواقع باللغة البشرية وتحركوا في غمضة عين. وساروا إلى الأمام خطوة بخطوة قبل السحق لاسفل.

 

 

“السلف مو!” حتى المستشار الإمبراطوري تشينغ شوان شيونغ من المملكة القديمة اصبح شاحب قبل رؤية هذا الرجل العجوز، اتخذ العديد من الخطوات إلى الخلف.

 

 

“سيدي!” أصبحت لي شوان جيان متحمسة لحظة رأت الملك الشيطان لون ري. في هذه اللحظة، فهمت أن تكهناتها كانت صحيحة!

“مو تشن!” رجلا عجوزا على وشك الموت قد وصل للتو رأى هذا الشخص من بعيد وأصبح مرتعبا.

انتشرت أخبار ان طائفة الاله السماوية تهاجم طائفة البخور المطهرة العتيقة في جميع أنحاء الإقليم الأوسط الكبير. بعد سماع الأخبار، حلق بضعة عجائز على وشك الموت هنا على الفور مع السرعة القصوى على أمل أن يتمكنوا من الاصطياد في المياه المضطربة وسرقة قوانين إمبراطور الطائفة خلال الفوضى!

 

 

“ماذا! التلميذ الأسطوري لاله الحرب مو! “في فترة قصيرة من الزمن، كل العجائز الذين على وشك الموت الذين كانوا أعداء لمعبد اله الحرب ذهبوا على الفور للاختباء.

 

 

 

انتشرت أخبار ان طائفة الاله السماوية تهاجم طائفة البخور المطهرة العتيقة في جميع أنحاء الإقليم الأوسط الكبير. بعد سماع الأخبار، حلق بضعة عجائز على وشك الموت هنا على الفور مع السرعة القصوى على أمل أن يتمكنوا من الاصطياد في المياه المضطربة وسرقة قوانين إمبراطور الطائفة خلال الفوضى!

“حتى لو لم يكن تلميذ اله الحرب مو، فإنه لا يزال سلفا لمعبد اله الحرب!” لورد ملكي مع تعبير شاحب ذهب أيضا للاختباء لحظة رأى هذا الرجل العجوز.

 

هذا النبيل الملكي لم يكن يعرف ماضي المبجل مو تشن، لذلك كان خائفا بعد سماع هذه الكلمات. كان لمملكة أزور القديمة الغامضة تسعة أسلاف، والتاسع هو الأقوى. وقد تحدى الخالد تا كونغ من قبل؛ على الرغم من أنه كان ينفض بعيدا عن طريق إصبع واحد فقط من الإمبراطور الخالد تا كونغ، كانت هزيمة مليئة بالشرف. في العصر الحالي، وضع بعض الناس السلف التاسع للمملكة القديمة على نفس مستوى سلف طائفة الاله السماوية. اليوم، اعتبر سلف طائفة الاله السماوية لا يقهر ولا يمكن الوصول إليه من قبل النبلاء الملكيين إلى القديسين القدامى.

ومع ذلك، لحظة شهد هؤلاء العجائز الذين على وشك الموت المنعزلين مو تشن، بدا وكأنهم الفئران التي تواجه القط وهربوا على الفور. وكان العديد من هؤلاء العجائز الذين على وشك الموت المنعزلين شهيرين حتى قبل عصر الداو الصعب. كانوا سادة سماويين وملوك سماويين، لكنهم خسروا كل شجاعتهم لحظة رأوا مو تشن.

“هل طائفة البخور المطهرة العتيقة مجنونة؟ انهم تجنبوا كارثة الآن فقط ويريدون أن يذهبوا للهجوم!؟” سيد طائفة لم يسعه سوى  ان يتمتم.

 

“تراجعوا، تراجعوا، تراجعوا…” مع تعبير مرعب، أدرك الملك القاتل أنه يقلل كثيرا من رعب من الأربعة عمالقة الحجرية هذه. وفتح مسار الداو في بوابة الداو وأمر الفرسان بالتراجع فورا إلى بوابة الداو من أجل الانتقال بعيدا عن هذا المكان.

“هل هو حقا تلميذ اله الحرب مو؟” هذه الكلمات اخافت الجميع. كان اسم اله الحرب مو مثل الرعد المدوي للجميع. على الرغم من أنه لم يكن إمبراطور الخالد، عاش لمدة جيلين. وكان هذا بالفعل لا يقهر.

“ايها الشيطان الصغير، لا تكن غير معقول جدا!” واصل تشينغ شوان شيونغ في لهجة باردة: “اليوم، ليس لأنني أخشى من طائفة البخور المطهرة العتيقة الخاصة بك، بل هو ببساطة لترك بعض الوجه لمعبد اله الحرب!” على الرغم من أنه لا يمكن أن يعترض على وجود مثل سلف معبد اله الحرب، ولكن كمستشار إمبراطوري للمملكة القديمة، انه ببساطة لم ينظر في طائفة البخور المطهرة العتيقة بأي شيء وخاصة لا يهمه لى تشي.

 

 

“حتى لو لم يكن تلميذ اله الحرب مو، فإنه لا يزال سلفا لمعبد اله الحرب!” لورد ملكي مع تعبير شاحب ذهب أيضا للاختباء لحظة رأى هذا الرجل العجوز.

 

 

 

أما بالنسبة لمجموعة فو تيشو، فقد كانوا غير مصدقين أن سلف حقيقي لمعبد اله الحرب قد وصل. أي شخص من معبد اله الحرب كان سيكون شخص غير عادي. ومع ذلك، جاء سلفهم شخصيا لإنقاذ طائفة البخور المطهرة العتيقة. من أي نوع كانت هذه الخدمة الكبيرة؟

تسبب بيان تشينغ شوان شيونغ فى بعض المناقشات بين المتفرجين، وخاصة عدد قليل من كبار السن الذين على وشك الموت، فقد اهتزوا أكثر. قبل عام واحد، دفن معبد اله الحرب تابوت على القارب الجحيم. هل يمكن أن يكون معبد اله الحرب حاليا في حالة انهيار؟

 

“اووم-” التشكيل الكبير الذي بدأ في عشرة آلاف فارس من طائفة الاله السماوية وصراخ المعركة الخاصة بهم: “قتل!”

قال السلف حتى أن أي شخص يتطرق الى طائفة البخور المطهرة العتيقة سيكون كالقيام بالعداء مع معبد اله الحرب!

 

 

 

حتى تشينغ شوان شيونغ، الذي جاء من المملكة القديمة، فقد كل ألوانه ولم يستطع أن يصدق ذلك بينما يحدق في مو تشن. خارج الطائفة الشيخ جيانغ القادم شخصيا كان كافيا لمفاجأته، ولكن ظهور سلفهم تركه مذهولا تماما!

 

 

 

بعيدا عن تشينغ شوان شيونغ والعجائز الذين على وشك الموت، الذين كانوا مشهورين قبل عصر الداو الصعب، عدد قليل جدا من جيل الشباب يعرفون من كان.

“هل هذا الرجل العجوز قويي؟” نبيل ملكي لم يسعه سوى ان يسأل عجوز من الجيل السابق من طائفته.

 

عجوز من جيل سابق من طائفة كبيرة أخذ نفسا عميقا مع قشعريرة تسير في عموده الفقري كما بدأ يتمتم: “ما هو الوضع الحالي لطائفة البخور المطهرة العتيقة؟ في الواقع لجعل سلف معبد اله الحرب شخصيا يتخذ تحرك من اجلهم… هذا أمر غير متوقع حقا.”

“هل هذا الرجل العجوز قويي؟” نبيل ملكي لم يسعه سوى ان يسأل عجوز من الجيل السابق من طائفته.

“هل طائفة البخور المطهرة العتيقة مجنونة؟ انهم تجنبوا كارثة الآن فقط ويريدون أن يذهبوا للهجوم!؟” سيد طائفة لم يسعه سوى  ان يتمتم.

 

 

وقد اصبحت تعابير العجوز متدهورة، وأوقف فورا كلمات النبيل الملكي قبل أن يهمس: “وجود حقيقي يتحدى السماء؛ يشاع أن يكون تلميذ اله الحرب مو نفسه. حتى لو جاء اللسلف التاسع للمملكة القديمة شخصيا، الموت فقط ينتظره.”

 

 

 

هذا النبيل الملكي لم يكن يعرف ماضي المبجل مو تشن، لذلك كان خائفا بعد سماع هذه الكلمات. كان لمملكة أزور القديمة الغامضة تسعة أسلاف، والتاسع هو الأقوى. وقد تحدى الخالد تا كونغ من قبل؛ على الرغم من أنه كان ينفض بعيدا عن طريق إصبع واحد فقط من الإمبراطور الخالد تا كونغ، كانت هزيمة مليئة بالشرف. في العصر الحالي، وضع بعض الناس السلف التاسع للمملكة القديمة على نفس مستوى سلف طائفة الاله السماوية. اليوم، اعتبر سلف طائفة الاله السماوية لا يقهر ولا يمكن الوصول إليه من قبل النبلاء الملكيين إلى القديسين القدامى.

“اقتلوا كل منهم!” كان لي تشي كسول جدا لإلقاء نظرة على تشينغ شوان شيونغ وأعلن ببطء: “دعوا الجميع في منطقة الشرق الأوسط الكبير يعرفون أنه لا يوجد رحمة لأولئك الذين يسيئون لي!”

 

 

“لماذا جاء إلى هنا!” هتف عدد قليل من العجائز الذين على وشك الموت عندما لاحظوا مو تشن، وارسلت الرعشات في جميع أنحاء أجسادهم واستنزف اللون من وجوههم. “هذا وحش من الأساطير. ألا ينبغي أن يكون قمع دمه في حجر الدم الاحمر الآن؟ لماذا جاء إلى هنا اليوم؟”

تسبب بيان تشينغ شوان شيونغ فى بعض المناقشات بين المتفرجين، وخاصة عدد قليل من كبار السن الذين على وشك الموت، فقد اهتزوا أكثر. قبل عام واحد، دفن معبد اله الحرب تابوت على القارب الجحيم. هل يمكن أن يكون معبد اله الحرب حاليا في حالة انهيار؟

 

 

(ت.م: هههههه لا استطيع التوقف عن الضحك مثل شخص يقول اليست الديناصورات انقرضت هههههه)

 

 

“ايها الشيطان الصغير، لا تكن غير معقول جدا!” واصل تشينغ شوان شيونغ في لهجة باردة: “اليوم، ليس لأنني أخشى من طائفة البخور المطهرة العتيقة الخاصة بك، بل هو ببساطة لترك بعض الوجه لمعبد اله الحرب!” على الرغم من أنه لا يمكن أن يعترض على وجود مثل سلف معبد اله الحرب، ولكن كمستشار إمبراطوري للمملكة القديمة، انه ببساطة لم ينظر في طائفة البخور المطهرة العتيقة بأي شيء وخاصة لا يهمه لى تشي.

عجوز من جيل سابق من طائفة كبيرة أخذ نفسا عميقا مع قشعريرة تسير في عموده الفقري كما بدأ يتمتم: “ما هو الوضع الحالي لطائفة البخور المطهرة العتيقة؟ في الواقع لجعل سلف معبد اله الحرب شخصيا يتخذ تحرك من اجلهم… هذا أمر غير متوقع حقا.”

“هل طائفة البخور المطهرة العتيقة مجنونة؟ انهم تجنبوا كارثة الآن فقط ويريدون أن يذهبوا للهجوم!؟” سيد طائفة لم يسعه سوى  ان يتمتم.

 

“سيدي!” أصبحت لي شوان جيان متحمسة لحظة رأت الملك الشيطان لون ري. في هذه اللحظة، فهمت أن تكهناتها كانت صحيحة!

“عد من حيث جئت!” في هذا الوقت، تحدث مو تشن بحسم. في عينيه، حتى عشرة آلاف من الفرسان والموهوبين تماما والملك القاتل من طائفة الاله السماوية وحتى المستشار الإمبراطوري لأزور الغامضة لا يمكن أن يمنعوه. ألقى إحدى العبارات براحة البال التي ترمز لإرادته العليا.

 

 

ومع ذلك، لحظة شهد هؤلاء العجائز الذين على وشك الموت المنعزلين مو تشن، بدا وكأنهم الفئران التي تواجه القط وهربوا على الفور. وكان العديد من هؤلاء العجائز الذين على وشك الموت المنعزلين شهيرين حتى قبل عصر الداو الصعب. كانوا سادة سماويين وملوك سماويين، لكنهم خسروا كل شجاعتهم لحظة رأوا مو تشن.

مع تعبير شاحب، لم يجرؤ الملك القاتل للجوهرة السماوية على قول أي شيء. حتى لو جاء سلفهم هنا اليوم، لن يكون قادرا على تغيير الوضع!

 

 

“هل هو حقا تلميذ اله الحرب مو؟” هذه الكلمات اخافت الجميع. كان اسم اله الحرب مو مثل الرعد المدوي للجميع. على الرغم من أنه لم يكن إمبراطور الخالد، عاش لمدة جيلين. وكان هذا بالفعل لا يقهر.

أنت تشاهد على موقع ملوك الروايات , KOLNOVEL.COM .. شكرًا

“أنت تريد أن تغادر؟” ومع ذلك، فإن لي تشي الهادئ من البداية – في هذا الوقت – تحدث: “حيث انك قد وصلت، لا تفكر في المغادرة”.

 

 

 

في اللحظة التي جاءت فيها كلماته، العديد من الأبطال المسمين والنبلاء الملكيين الذين كانوا يشاهدون أصبحوا مربكين. و الملك القاتل و تشينغ شوان شيونغ على الفور تغيرت تعبيراتهم كذلك.

 

 

رجل عجوز يرتدي رداء راهب يقف في السماء. لم ير أحد كيف وصل إلى هناك. كان هناك رجل آخر مع هالة ملكية القوية يقف بجانبه. كان الملك الشيطان لون ري!

“ايها الشيطان الصغير، لا تكن غير معقول جدا!” واصل تشينغ شوان شيونغ في لهجة باردة: “اليوم، ليس لأنني أخشى من طائفة البخور المطهرة العتيقة الخاصة بك، بل هو ببساطة لترك بعض الوجه لمعبد اله الحرب!” على الرغم من أنه لا يمكن أن يعترض على وجود مثل سلف معبد اله الحرب، ولكن كمستشار إمبراطوري للمملكة القديمة، انه ببساطة لم ينظر في طائفة البخور المطهرة العتيقة بأي شيء وخاصة لا يهمه لى تشي.

 

 

ومع ذلك، لحظة شهد هؤلاء العجائز الذين على وشك الموت المنعزلين مو تشن، بدا وكأنهم الفئران التي تواجه القط وهربوا على الفور. وكان العديد من هؤلاء العجائز الذين على وشك الموت المنعزلين شهيرين حتى قبل عصر الداو الصعب. كانوا سادة سماويين وملوك سماويين، لكنهم خسروا كل شجاعتهم لحظة رأوا مو تشن.

“وجه معبد اله الحرب؟” لي تشي اعاد بشكل قاطع: “حتى من دون معبد اله الحرب، لا ازال سوف اذبحكم جميعا اليوم. كل من يسيء لي يجب أن يقتل بدون رحمة، حتى لو كان لديهم إمبراطور خالد يدعمهم!”

 

 

“بووم!!!” ولكن بعد انفجار تحطمت السماء والأرض نفسها، تم كسر جميع السيوف الإلهية العملاقة؛ لم يتمكنوا من صد الأربعة أقدام الحجرية العملاقة.

كثير من الناس يفترضون الآن أن المتكبر لي تشي أصبح جرئ جدا وجامح فقط بسبب دعم معبد اله الحرب. ومع ذلك، لم يجرؤ أحد على قول أي شيء في وجود مثل مو تشن.

 

 

“اليوم، وسوف اتيح لكم تجربة السلطة الحقيقية لطائفة البخور المطهرة العتيقة خااصتي!” لي تشي وقف بهدوء فوق العربة وقال: “اقتلوا كل منهم!”

تشينغ شوان شيونغ حدق بسرعة في مو تشن، ولكن لم يكشف مو تشن عن أي موقف. ثم حدق في لي تشي مع نظرة شرسة وسألت بهدوء: “ايها الشيطان الصغير، إذا كنا نريد أن نغادر، تعتقد أنك يمكنك أن توقفنا أنت فقط؟”

“ايها الشيطان الصغير، لا تكن غير معقول جدا!” واصل تشينغ شوان شيونغ في لهجة باردة: “اليوم، ليس لأنني أخشى من طائفة البخور المطهرة العتيقة الخاصة بك، بل هو ببساطة لترك بعض الوجه لمعبد اله الحرب!” على الرغم من أنه لا يمكن أن يعترض على وجود مثل سلف معبد اله الحرب، ولكن كمستشار إمبراطوري للمملكة القديمة، انه ببساطة لم ينظر في طائفة البخور المطهرة العتيقة بأي شيء وخاصة لا يهمه لى تشي.

 

 

“اقتلوا كل منهم!” كان لي تشي كسول جدا لإلقاء نظرة على تشينغ شوان شيونغ وأعلن ببطء: “دعوا الجميع في منطقة الشرق الأوسط الكبير يعرفون أنه لا يوجد رحمة لأولئك الذين يسيئون لي!”

 

 

 

وبعد سقوط كلماته، لم يتخذ أحد أي إجراء. كان غو تيشو في حالة ذهول كما كان من دون أي خيار في هذه المرحلة. ثم جز  على أسنانه وصرخ: “اذهبوا، اقتلوا كل منهم!”

 

 

 

“هل طائفة البخور المطهرة العتيقة مجنونة؟ انهم تجنبوا كارثة الآن فقط ويريدون أن يذهبوا للهجوم!؟” سيد طائفة لم يسعه سوى  ان يتمتم.

 

 

“نحن نحكم على العوالم التسعة ونكتسح من خلال الثمانية اراضي!” على الرغم من أن لى تشي حافظ على التعبير غير مكترث، كان قلبه متاثر تماما. وأشار الى العربة الحربية الرباعية البرونزية للارتفاع في السماء مع أربعة من حماة الحرب الاربعة الحجريين كدفاع عنها. في معركة ذبح الخالدين، كانت معركة دموية على طول الطريق حتى تدمير السماء! كم كانت هذه المعركة كبيرة؟ كم فقد من الأسطوريين حياتهم!؟ كانت معركة لذبح حتى الخالدون كما غطت أرواحهم البطولية السماء!

“فقط مع طائفة البخور المطهرة العتيقة الخاصة بك؟” شينغ شوان شيونغ سخر بينما تحولت نظرة الملك القاتل أيضا الى باردة. إذا اختار معبد اله الحرب عدم التدخل، إذا العشرة آلاف خبراء منهم سيذبحون كل هؤلاء الناس.

 

 

 

“أنا لا أتحدث عنكم يا رفاق!” هز لي تشي رأسه نحو غو تيشو، ثم أشار مع تلويحة اليد ليقول لتلاميذ البخور المطهر ليتوقفوا.

بعد رؤية الأربعة عمالقة حجرية هذه، كان الملك شيطان لون ري مذهول وصرخ تقريبا. حتى مو تشن ارتجف كما عينيه أصبحت خطيرة مع ضوء عميق: “حماة الحرب الاربعة الحجريين!”

 

تشينغ شوان شيونغ حدق بسرعة في مو تشن، ولكن لم يكشف مو تشن عن أي موقف. ثم حدق في لي تشي مع نظرة شرسة وسألت بهدوء: “ايها الشيطان الصغير، إذا كنا نريد أن نغادر، تعتقد أنك يمكنك أن توقفنا أنت فقط؟”

“بووم بووم بووم بووم!” لحظة انهاء الكلام، أربعة عمالقة حجرية نزلت من السماء ووقفت حول العربة الحربية الرباعية البرونزية ل لي تشي!

 

 

ومع ذلك، لحظة شهد هؤلاء العجائز الذين على وشك الموت المنعزلين مو تشن، بدا وكأنهم الفئران التي تواجه القط وهربوا على الفور. وكان العديد من هؤلاء العجائز الذين على وشك الموت المنعزلين شهيرين حتى قبل عصر الداو الصعب. كانوا سادة سماويين وملوك سماويين، لكنهم خسروا كل شجاعتهم لحظة رأوا مو تشن.

بعد رؤية الأربعة عمالقة حجرية هذه، كان الملك شيطان لون ري مذهول وصرخ تقريبا. حتى مو تشن ارتجف كما عينيه أصبحت خطيرة مع ضوء عميق: “حماة الحرب الاربعة الحجريين!”

عجوز من جيل سابق من طائفة كبيرة أخذ نفسا عميقا مع قشعريرة تسير في عموده الفقري كما بدأ يتمتم: “ما هو الوضع الحالي لطائفة البخور المطهرة العتيقة؟ في الواقع لجعل سلف معبد اله الحرب شخصيا يتخذ تحرك من اجلهم… هذا أمر غير متوقع حقا.”

 

 

“اليوم، وسوف اتيح لكم تجربة السلطة الحقيقية لطائفة البخور المطهرة العتيقة خااصتي!” لي تشي وقف بهدوء فوق العربة وقال: “اقتلوا كل منهم!”

“افتحوا التشكيل!” القدمين التي كانت عملاقة مثل السماوات نفسها جعلت الملك القاتل في مرعوب. صرخ بجنون وامر التلاميذ!

 

“فقط مع طائفة البخور المطهرة العتيقة الخاصة بك؟” شينغ شوان شيونغ سخر بينما تحولت نظرة الملك القاتل أيضا الى باردة. إذا اختار معبد اله الحرب عدم التدخل، إذا العشرة آلاف خبراء منهم سيذبحون كل هؤلاء الناس.

“قتل!!” الأربعة عمالقة حجرية تحدثوا في الواقع باللغة البشرية وتحركوا في غمضة عين. وساروا إلى الأمام خطوة بخطوة قبل السحق لاسفل.

 

 

“افتحوا التشكيل!” القدمين التي كانت عملاقة مثل السماوات نفسها جعلت الملك القاتل في مرعوب. صرخ بجنون وامر التلاميذ!

“افتحوا التشكيل!” القدمين التي كانت عملاقة مثل السماوات نفسها جعلت الملك القاتل في مرعوب. صرخ بجنون وامر التلاميذ!

(ت.م: هههههه لا استطيع التوقف عن الضحك مثل شخص يقول اليست الديناصورات انقرضت هههههه)

 

“اووم-” التشكيل الكبير الذي بدأ في عشرة آلاف فارس من طائفة الاله السماوية وصراخ المعركة الخاصة بهم: “قتل!”

“اووم-” التشكيل الكبير الذي بدأ في عشرة آلاف فارس من طائفة الاله السماوية وصراخ المعركة الخاصة بهم: “قتل!”

 

 

“بووم!!!” ولكن بعد انفجار تحطمت السماء والأرض نفسها، تم كسر جميع السيوف الإلهية العملاقة؛ لم يتمكنوا من صد الأربعة أقدام الحجرية العملاقة.

في لحظة، ارتفعت شفرات وشفرات من أضواء السيف الإلهية العملاقة في السماء، ترغب في وقف الأقدام الوحشية من سحقهم.

 

 

 

“بووم!!!” ولكن بعد انفجار تحطمت السماء والأرض نفسها، تم كسر جميع السيوف الإلهية العملاقة؛ لم يتمكنوا من صد الأربعة أقدام الحجرية العملاقة.

 

 

 

“آه!” دوت صرخات بائسة من خلال السماء كما سكب مطر من الدم لأسفل عندما داست الأقدام العمالقة على أكثر من ألف خبراء من طائفة الاله السماوية، وسحقتهم الى لحم مفروم. في هذه اللحظة، لا كنوز حياة ولا أسلحة داو خارجية غامضة كانت قادرة على وقف الأربعة عمالقة الحجرية.

وقد اصبحت تعابير العجوز متدهورة، وأوقف فورا كلمات النبيل الملكي قبل أن يهمس: “وجود حقيقي يتحدى السماء؛ يشاع أن يكون تلميذ اله الحرب مو نفسه. حتى لو جاء اللسلف التاسع للمملكة القديمة شخصيا، الموت فقط ينتظره.”

 

 

“تراجعوا، تراجعوا، تراجعوا…” مع تعبير مرعب، أدرك الملك القاتل أنه يقلل كثيرا من رعب من الأربعة عمالقة الحجرية هذه. وفتح مسار الداو في بوابة الداو وأمر الفرسان بالتراجع فورا إلى بوابة الداو من أجل الانتقال بعيدا عن هذا المكان.

 

 

“ماذا! التلميذ الأسطوري لاله الحرب مو! “في فترة قصيرة من الزمن، كل العجائز الذين على وشك الموت الذين كانوا أعداء لمعبد اله الحرب ذهبوا على الفور للاختباء.

“نحن نحكم على العوالم التسعة ونكتسح من خلال الثمانية اراضي!” على الرغم من أن لى تشي حافظ على التعبير غير مكترث، كان قلبه متاثر تماما. وأشار الى العربة الحربية الرباعية البرونزية للارتفاع في السماء مع أربعة من حماة الحرب الاربعة الحجريين كدفاع عنها. في معركة ذبح الخالدين، كانت معركة دموية على طول الطريق حتى تدمير السماء! كم كانت هذه المعركة كبيرة؟ كم فقد من الأسطوريين حياتهم!؟ كانت معركة لذبح حتى الخالدون كما غطت أرواحهم البطولية السماء!

 

 

 

واليوم، شهد مرة أخرى الطموح النبيل لتلك السنة!

“هل هذا الرجل العجوز قويي؟” نبيل ملكي لم يسعه سوى ان يسأل عجوز من الجيل السابق من طائفته.

 

---

ترجمة موقع ملوك الروايات. لا تُلهِكُم القراءة عن اداء الصلوات فى أوقاتها و لا تنسوا نصيبكم من القرآن

أشترك الان من هنا. ولامزيد من الاعلانات
لا تنسى وضع تعليق للمترجم فهذا يساعده على الاستمرار ومواصلة العمل عندما يرى تشجيعًا.

التعليقات

اعدادات القارئ

لايعمل مع الوضع اليلي
لتغير كلمة إله الى شيء أخر
إعادة ضبط