نظرًا لتوقف عرض الإعلانات على الموقع بسبب حظره من شركات الإعلانات ، فإننا نعتمد الآن بشكل كامل على دعم قرائنا الكرام لتغطية تكاليف تشغيل الموقع وتوجيه الفائض نحو دعم المترجمين. للمساهمة ودعم الموقع عن طريق الباي بال , يمكنك النقر على الرابط التالي
paypal.me/IbrahimShazly
هذا المحتوى ترفيهي فقط ولايمت لديننا بأي صلة. لا تجعلوا القراءة تلهيكم عن صلواتكم و واجباتكم.

emperor’s domination 270

البنية الجسدية الأسد المستبد، وقدر السلحفاة السماوية

البنية الجسدية الأسد المستبد، وقدر السلحفاة السماوية

الفصل 270: البنية الجسدية الأسد المستبد، وقدر السلحفاة السماوية

في هذه اللحظة، انفجرت الإبر النارية التي كانت تنسج هذه الخطوط السحرية فجأة مع قوة عمياء لا يمكن وقفها. ثم ابتلعت هذه الخطوط السحرية طائر العنقاء جنبا إلى جنب مع الخليط الطبي كله واستخدام سرعة لا تصدق لامتصاص آثارها الطبية.

 

 

“اهدئ…” لى تشي صاح. كان صوته مثل جرس الصباح، لتيقظ المعاناة ل شي شياو داو وتنويره مع الحكمة الكاملة. شي شياو داو حشد على الفور كل ما في وسعه لتهدئة عقله. على الرغم من ذلك، كان جسده لا يزال يهتز في عذاب شديد.

 

 

 

في هذا الوقت، كانت شي شياو دي لا تزال تضغط على قبضتها بإحكام وكانت متوترة إلى درجة أنها نسيت تقريبا التنفس.

 

 

لي تشي لم يكن مهتما في تعليم داو الكيمياء إلى الغرباء. ومع ذلك، كان هذا الشيخ مليئ حقا بالإخلاص، و لي تشي – من الحب للولاء المطلق لأسلاف بوابة هدير الأسد له – قام باستثناء لتعليمه مرة واحدة.

كانت اليد اليمنى ل لي تشي سحرية حيث كانت تسيطر على الإبر النارية التي ثقبت في السلحفاة القديمة. تحركت وخرجت داخل جسم شي شياو داو، وفي مجرد ومضة، خلقت أنماط باطنية عميقة التي أصبحت محفورة في أعمق أجزاء من روح السلحفاة القديمة، تبعث كل انبهار لها!

بعد أن سمع هذا، شيخ كان يدرس داو الكيمياء خرج فورا من تأمله المنعزل ولا يمانع من فقدان بعض الوجه لسؤال الصغير، لي تشي، عن تغيير القدر.

 

 

“ابدأ…” عندما تم نسج هذه الأنماط الباطنية العميقة تماما، فإن اليد اليسرى ل لي تشي التي وضعت على المرجل نشطت العناصر الطبية. على الفور، ترنيمة طائر العنقاء رددت كما تحولت العناصر إلى طائر العنقاء التي حملت الخليط الطبي بأكمله. ثم حلقت وهرعت نحو السلحفاة القديمة.

“اهدئ…” لى تشي صاح. كان صوته مثل جرس الصباح، لتيقظ المعاناة ل شي شياو داو وتنويره مع الحكمة الكاملة. شي شياو داو حشد على الفور كل ما في وسعه لتهدئة عقله. على الرغم من ذلك، كان جسده لا يزال يهتز في عذاب شديد.

 

 

في هذه اللحظة، انفجرت الإبر النارية التي كانت تنسج هذه الخطوط السحرية فجأة مع قوة عمياء لا يمكن وقفها. ثم ابتلعت هذه الخطوط السحرية طائر العنقاء جنبا إلى جنب مع الخليط الطبي كله واستخدام سرعة لا تصدق لامتصاص آثارها الطبية.

 

 

“اذهب…” في هذه اللحظة، صرخ لى تشي بصوت عال كما فتح المرجل السماوي الذي لا ينضب على الفور فمه الواسع. هرع لهب الأصل من أعمق الأعماق وتحول إلى فم عملاق، غامض كان قادرا على التهام جميع الوجود. قبل ان يتفاعل الثنائي شي، كان لهب أصل بالفعل التهم البرق تماما دون أن يترك أي أثر.

“بوف!” هذه الخطوط العريضة اصبحت فجأة أكبر بعد امتصاص جوهر الخليط الطبي ووضعت جذورها في جسم السلحفاة القديمة.

وقد شهد المرجل السماوي الجيد جميع صواعق البرق من السماء والأرض. أما بالنسبة للمرجل السماوي الذي لا ينضب، وغني عن القول، فقد خضع لمقدار لا يحصى من صواعق البرق، حتى أقوى بكثير. بالنسبة لهذا المرجل الإلهي، مثل محنة البرق الصغيرة هذه كان فقط وجبة الإفطار لا تشبع.

 

 

“اذهب…” في هذا الوقت، أمر لي تشي التنين. ثم هدر التنين مرة واحدة وترك الأسد المستبد. في غمضة عين، طار نحو الخطوط العريضة السحرية التي اصبحت الجذور داخل جسم السلحفاة القديمة وتم امتصاصه تماما في لحظة.

بعد أن سمع هذا، شيخ كان يدرس داو الكيمياء خرج فورا من تأمله المنعزل ولا يمانع من فقدان بعض الوجه لسؤال الصغير، لي تشي، عن تغيير القدر.

 

في هذه اللحظة، انفجرت الإبر النارية التي كانت تنسج هذه الخطوط السحرية فجأة مع قوة عمياء لا يمكن وقفها. ثم ابتلعت هذه الخطوط السحرية طائر العنقاء جنبا إلى جنب مع الخليط الطبي كله واستخدام سرعة لا تصدق لامتصاص آثارها الطبية.

وبمجرد أن ألتهم كل جوهر الخليط الطبي، هذه الرونية السحرية تصرفت تماما مثل جذور. تحولت إلى شجرة عملاقة كانت قادرة على تغطية السماء. في ثانية فقط، الخطوط العريضة السحرية والسلحفاة القديمة اندمجوا فجأة الى واحد.

 

 

لهب الاصل هذا تصرف كما لو أنه لم يأكل بما فيه الكفاية بعد امتصاص كل البرق من السماء. في هذا الوقت، عاد ببطء مرة أخرى داخل المرجل.

عند هذه النقطة، فقد الأسد المستبد خصمها. هدر بجنون وهدف مباشرة نحو السلحفاة القديمة، يعتزم إعطائها لدغة(عضة/قضمة). في هذه الثانية، فتحت السلحفاة القديمة فجأة عيونها التي كانت تحترق مثل المشاعل الإلهية.

 

 

وبمجرد أن ألتهم كل جوهر الخليط الطبي، هذه الرونية السحرية تصرفت تماما مثل جذور. تحولت إلى شجرة عملاقة كانت قادرة على تغطية السماء. في ثانية فقط، الخطوط العريضة السحرية والسلحفاة القديمة اندمجوا فجأة الى واحد.

“بانغ!” لوحت السلحفاة القديمة بسرعة مخلبها العملاقة. “بووم!” وكان هذا المخلب الواحد قادر على الاطاحة بالأسد المستبد. كان الأسد يكافح من أجل الاندفاع مرة اخرى، ولكن تحت قمع مخلب السلحفاة، فإنه ببساطة لا يمكن أن يفعل ذلك.

على الرغم من أن قضية شقيقها الصغير كانت فقط تقدم القدر ولا يمكن اعتباره تغيير قدر حقيقي، كان لا يزال هناك طبقات من تحديات شاقة. انها تتطلب داو كيمياء قوي جدا وفهم قوي عميق على تقنية تغيير القدر. لا يمكن أن يكون هناك خطأ واحد خلال هذه العملية. كانت هذه فرصة ظهرت فقط مثل نجم منطلق. وبمجرد ضياع الفرصة، فإنه سيؤخر عملية تغيير القدر ويمكن أن يؤدي إلى الموت.

 

“بوف!” هذه الخطوط العريضة اصبحت فجأة أكبر بعد امتصاص جوهر الخليط الطبي ووضعت جذورها في جسم السلحفاة القديمة.

“أوممم…” في هذا الوقت، تدفق تألق إلهي على جسم السلحفاة القديمة وتجمع فوق قشرتها قبل أن تتحول إلى سماء زرقاء. هذه السلحفاة القديمة المهيبة – في هذا الوقت – حملت هذه السماء الزرقاء كما لو أنها تحولت إلى سلحفاة الهية قادرة على حمل التسعة سماوات. “بوم!” في هذا الوقت، سحقت السلحفاة القديمة أسفل مخلبها وضربة الأسد المستبد ليطير بعيدا. أراد الأسد المرتجف أن يندفع مرة أخرى، لكنه توقف في النهاية بينما يحدق في السلحفاة القديمة مع بعض التردد في أعينه. خوفا من السلحفاة القديمة التي ينبعث زخمها الذي يحمل السماء، لذلك عاد الأسد إلى الاختباء داخل البنية الجسدية الداخلية.

 

 

في هذا الوقت، كانت شي شياو دي لا تزال تضغط على قبضتها بإحكام وكانت متوترة إلى درجة أنها نسيت تقريبا التنفس.

“نجحت…” لي تشي أومأ قليلا في الموافقة بعد رؤية مثل هذا المشهد في حين بدأت المعاناة التي لا تطاق ل شي شياو داو أيضا بالتعافي تدريجيا. في هذه اللحظة، رافقت السلحفاة القديمة قدره الحقيقي كما كانت تحمل السماء الزرقاء على ظهرها في كل من الروعة، تماما مثل سلحفاة الهية حقيقية.

 

 

 

كانت شي شياو دي على حد سواء سعيدة وقلقة لأنها لم تصدق أن هذا الأمر المستحيل كان ناجحا في الواقع!

 

 

 

“بووم، بووم!” تماما عندما تنفست شى شياو دي الصعداء من الإغاثة، برق مدوي – سميك مثل المياه التي تحتوي على جرة – انحدر من السماء وذهب مباشرة الى شي شياو داو مع نية للقتل.

 

 

“غضب السماء!” شي شياو دي أصبحت قلقة للغاية لحظة رأت هذا البرق السميك يضرب لأسفل كما انها صرخت في الرعب.

 

 

 

“اذهب…” في هذه اللحظة، صرخ لى تشي بصوت عال كما فتح المرجل السماوي الذي لا ينضب على الفور فمه الواسع. هرع لهب الأصل من أعمق الأعماق وتحول إلى فم عملاق، غامض كان قادرا على التهام جميع الوجود. قبل ان يتفاعل الثنائي شي، كان لهب أصل بالفعل التهم البرق تماما دون أن يترك أي أثر.

 

 

عند هذه النقطة، فقد الأسد المستبد خصمها. هدر بجنون وهدف مباشرة نحو السلحفاة القديمة، يعتزم إعطائها لدغة(عضة/قضمة). في هذه الثانية، فتحت السلحفاة القديمة فجأة عيونها التي كانت تحترق مثل المشاعل الإلهية.

لهب الاصل هذا تصرف كما لو أنه لم يأكل بما فيه الكفاية بعد امتصاص كل البرق من السماء. في هذا الوقت، عاد ببطء مرة أخرى داخل المرجل.

 

 

 

“فقط محنة متوسطة ولكن لا تزال تجرؤ على الضرب”. قال لي تشي دون رعاية = للعالم بعد ان اتلهم لهب الأصل البرق.

 

 

 

وقد شهد المرجل السماوي الجيد جميع صواعق البرق من السماء والأرض. أما بالنسبة للمرجل السماوي الذي لا ينضب، وغني عن القول، فقد خضع لمقدار لا يحصى من صواعق البرق، حتى أقوى بكثير. بالنسبة لهذا المرجل الإلهي، مثل محنة البرق الصغيرة هذه كان فقط وجبة الإفطار لا تشبع.

 

 

 

“لقد انتهى”. سحب لي تشي عناصر لهب المرجل وأطلق سراح شي شياو داو، ثم قال بهدوء بينما كان الثنائي شي لا يزالون في حالة صدمة.

“فقط محنة متوسطة ولكن لا تزال تجرؤ على الضرب”. قال لي تشي دون رعاية = للعالم بعد ان اتلهم لهب الأصل البرق.

 

“بووم، بووم!” تماما عندما تنفست شى شياو دي الصعداء من الإغاثة، برق مدوي – سميك مثل المياه التي تحتوي على جرة – انحدر من السماء وذهب مباشرة الى شي شياو داو مع نية للقتل.

وكانت شي شياو دي غائبة تقف للتفكير هناك في حالة ذهول. استغرق الأمر وقتا طويلا لاستعادة رباطة جأشها لهذا المشهد كان مجرد صدمة تماما. كان تغيير القدر مثل هذا الفن العميق للكيمياء وكان شيئا يطمح إليه كيميائيين لا تعد ولا تحصى طوال حياتهم، لكنهم لا يزالون غير قادرين على الوصول إلى حدودها. حتى الكيميائيين الأسطوريين سيكون لديهم وقت عصيب للغاية لأداء مثل هذه المهمة.

 

 

شي شياو دي وقفت بصمت في الجانب. وقبل ذلك، اعتقدت أن لي تشي كان سارق. عندما كان لي تشي يتحدث عن تغيير القدر، اعتقدت ان لي تشي كان يتحدث فقط بالهراء ولا يعرف كثافة السماء والأرض. ومع ذلك، فإن هذه المسألة المستحيلة، في عينيها، وفي نظر كثيرين آخرين، حدثت في أيدي لي تشي. كان الأمر كما لو كانت كل الأشياء تافهة في ظل تحركه – وكأن لم يكن هناك شيئا صعبا على الإطلاق.

على الرغم من أن قضية شقيقها الصغير كانت فقط تقدم القدر ولا يمكن اعتباره تغيير قدر حقيقي، كان لا يزال هناك طبقات من تحديات شاقة. انها تتطلب داو كيمياء قوي جدا وفهم قوي عميق على تقنية تغيير القدر. لا يمكن أن يكون هناك خطأ واحد خلال هذه العملية. كانت هذه فرصة ظهرت فقط مثل نجم منطلق. وبمجرد ضياع الفرصة، فإنه سيؤخر عملية تغيير القدر ويمكن أن يؤدي إلى الموت.

“ليست سوى تقنية بسيطة”. لي تشي أجاب فقط بالرفض مع هذه الجملة لطرد هذا الشيخ بعيدا.

 

 

كانت مسألة من هذا القبيل صعبة للغاية حتى على الكيميائيين الأسطوريين، ومع ذلك لم تكن شيئا في أيدي لي تشي.

 

 

 

عند هذه النقطة، كان جسم شي شياو داو كله يهتز مثل فول الصويا يتم شويها. لحظة فتح عينيه، وكشف عن زوج من وميض مشرق وحماسي. أصبحت طاقة دمه هائلة أكثر، حتى أن الآخرين يمكن ان يسمعوا صوت يتدفق مثل العاصفة.

 

 

 

“هذا مذهل. أستطيع أن أشعر بأن طاقة دمي تتدفق مثل عشرة آلاف خيل مندفعين”. اصيب شي شياو داو بنشوة. قبل ذلك، توقفت طاقة دمه وتوقف تدريبه في عالم خلق الروح. ولكن في هذه اللحظة، كان يشعر بالروعة وضخامة الطغيان في طاقة الدم.

 

 

 

“هذه هي ميزة البنية الجسدية للأسد المستبد. طاقة الدم الخاص بك كبيرة، وفي هذه اللحظة، يمكن لقدرك الحقيقي السيطرة على البنية الجسدية الخاصة بك. انها ليست مشكلة للوصول الى عالم نبيل ملكي”. نظر لي تشي في حالة شي شياو داو الحالية وأومأ رأسه بالموافقة.

 

 

 

أخذ شى شياو داو أخيرا نفسا عميقا ثم انحنى مع الكثير من الامتنان: “لن أنسى أبدا معروف الأخ لي بتغيير حياتي. إذا كنت في حاجة الى هذا الأخ الصغير في المستقبل، قل كلمة واحدة، وأنا لن ارفض المشي من خلال بحر النار أو جبل من الشفرات من اجلك.”

وكانت شي شياو دي غائبة تقف للتفكير هناك في حالة ذهول. استغرق الأمر وقتا طويلا لاستعادة رباطة جأشها لهذا المشهد كان مجرد صدمة تماما. كان تغيير القدر مثل هذا الفن العميق للكيمياء وكان شيئا يطمح إليه كيميائيين لا تعد ولا تحصى طوال حياتهم، لكنهم لا يزالون غير قادرين على الوصول إلى حدودها. حتى الكيميائيين الأسطوريين سيكون لديهم وقت عصيب للغاية لأداء مثل هذه المهمة.

 

وكانت شي شياو دي غائبة تقف للتفكير هناك في حالة ذهول. استغرق الأمر وقتا طويلا لاستعادة رباطة جأشها لهذا المشهد كان مجرد صدمة تماما. كان تغيير القدر مثل هذا الفن العميق للكيمياء وكان شيئا يطمح إليه كيميائيين لا تعد ولا تحصى طوال حياتهم، لكنهم لا يزالون غير قادرين على الوصول إلى حدودها. حتى الكيميائيين الأسطوريين سيكون لديهم وقت عصيب للغاية لأداء مثل هذه المهمة.

وافق لى تشى على لفتة شي شياو داو المحترمة وأومأ رأسه ليقول: “قف. تمتع بالمواهب الجديدة الخاصة بك من وجود البنية الجسدية للأسد المستبد جنبا إلى جنب مع قدر السلحفاة السماوية.”

 

 

بعد أن استمع إلى موافقة لي تشي، انحنى هذا الشيخ في الإثارة الشديدة. كان حتى على استعداد ليصبح طالب لى تشي.

انحنى شي شياو داو ثلاث مرات مرة أخرى كما جرفت(مسحت/اختفت) المخاوف في قلبه. على الرغم من أنه كان شخص مرح، كان عالقا في عالم خلق الروح بدون أي وسلية للتقدم جعل قلبه الداخلي مختلفا تماما عن سلوكه الخارجي. ولكن اليوم، تم التعامل مع هذا الكابوس أخيرا. بالنسبة له، كان الطريق الآن مشرق وواضح مع وسيلة سهلة للسفر.

 

 

 

شي شياو دي وقفت بصمت في الجانب. وقبل ذلك، اعتقدت أن لي تشي كان سارق. عندما كان لي تشي يتحدث عن تغيير القدر، اعتقدت ان لي تشي كان يتحدث فقط بالهراء ولا يعرف كثافة السماء والأرض. ومع ذلك، فإن هذه المسألة المستحيلة، في عينيها، وفي نظر كثيرين آخرين، حدثت في أيدي لي تشي. كان الأمر كما لو كانت كل الأشياء تافهة في ظل تحركه – وكأن لم يكن هناك شيئا صعبا على الإطلاق.

“حسن، مع أخذ سلفك في الاعتبار، سوف أعلمك شيئ أو شيئين”. في النهاية، وافق لى تشي لتعليم هذا الشيخ داو الكيمياء.

 

 

انتشرت الضجة على الفور في بوابة هدير الأسد بعد نجاح تغيير القدر. كل الشيوخ وجدوا أنه كان مستحيل، ولكن بعد فحص شي شياو داو، الشيوخ صدموا وعرفوا أنه نجح حقا.

“فقط محنة متوسطة ولكن لا تزال تجرؤ على الضرب”. قال لي تشي دون رعاية = للعالم بعد ان اتلهم لهب الأصل البرق.

 

 

بعد أن سمع هذا، شيخ كان يدرس داو الكيمياء خرج فورا من تأمله المنعزل ولا يمانع من فقدان بعض الوجه لسؤال الصغير، لي تشي، عن تغيير القدر.

 

 

“اذهب…” في هذه اللحظة، صرخ لى تشي بصوت عال كما فتح المرجل السماوي الذي لا ينضب على الفور فمه الواسع. هرع لهب الأصل من أعمق الأعماق وتحول إلى فم عملاق، غامض كان قادرا على التهام جميع الوجود. قبل ان يتفاعل الثنائي شي، كان لهب أصل بالفعل التهم البرق تماما دون أن يترك أي أثر.

“ليست سوى تقنية بسيطة”. لي تشي أجاب فقط بالرفض مع هذه الجملة لطرد هذا الشيخ بعيدا.

 

 

مثل هذه العبارة غير الممتازة تركت الشيخ بابتسامة سعيدة كما كان يقف هناك بصمت لفترة طويلة. وكان هذا تغيير قدر. كم قضى الكيميائيون حياتهم كلها بدون لمس أبدا مثل هذه الحدود السحرية! فقط الكيميائيين الأسطوريين يمكن أن يفعلوا مثل هذا الشيء.

 

 

 

على الرغم من أن هذه الكلمات قد تبدو متعجرفة، هذا الشيخ لا يمكن أن ينكر حقيقة أن لي تشي لديه المؤهلات للقيام بذلك. كان في مثل هذه السن المبكرة وكان قادرا على أداء تغيير القدر، وهذا كان مؤشرا على إمكانياته المستقبلية غير المحدودة؛ كان قادرا تماما على أن يصبح إمبراطور الكيمياء!

وبمجرد أن ألتهم كل جوهر الخليط الطبي، هذه الرونية السحرية تصرفت تماما مثل جذور. تحولت إلى شجرة عملاقة كانت قادرة على تغطية السماء. في ثانية فقط، الخطوط العريضة السحرية والسلحفاة القديمة اندمجوا فجأة الى واحد.

 

 

لم يجرؤ على قول الكثير عندما كان لى تشي ليس على استعداد لتعليمه فن تغيير القدر. هذا الفن السري لن يتم نقله إلى الغرباء من قبل أي كيميائي أو طائفة.

 

 

 

ومع ذلك، كان لا يزال لديه المرارة لسؤال لي تشي عن داو الكيمياء. نضع في اعتبارنا أن هذا الشيخ يمكن اعتباره شخصية كبيرة. كان لديه بعض الإنجازات فيما يتعلق بداو الكيمياء. ومع ذلك، أمام لي تشي، تصرف مثل طالب محترم مع التفاني كما جاء مرارا وتكرارا لتضرع لتعاليم لى تشي.

لي تشي لم يكن مهتما في تعليم داو الكيمياء إلى الغرباء. ومع ذلك، كان هذا الشيخ مليئ حقا بالإخلاص، و لي تشي – من الحب للولاء المطلق لأسلاف بوابة هدير الأسد له – قام باستثناء لتعليمه مرة واحدة.

 

“هذا مذهل. أستطيع أن أشعر بأن طاقة دمي تتدفق مثل عشرة آلاف خيل مندفعين”. اصيب شي شياو داو بنشوة. قبل ذلك، توقفت طاقة دمه وتوقف تدريبه في عالم خلق الروح. ولكن في هذه اللحظة، كان يشعر بالروعة وضخامة الطغيان في طاقة الدم.

“حسن، مع أخذ سلفك في الاعتبار، سوف أعلمك شيئ أو شيئين”. في النهاية، وافق لى تشي لتعليم هذا الشيخ داو الكيمياء.

 

 

وقد شهد المرجل السماوي الجيد جميع صواعق البرق من السماء والأرض. أما بالنسبة للمرجل السماوي الذي لا ينضب، وغني عن القول، فقد خضع لمقدار لا يحصى من صواعق البرق، حتى أقوى بكثير. بالنسبة لهذا المرجل الإلهي، مثل محنة البرق الصغيرة هذه كان فقط وجبة الإفطار لا تشبع.

لي تشي لم يكن مهتما في تعليم داو الكيمياء إلى الغرباء. ومع ذلك، كان هذا الشيخ مليئ حقا بالإخلاص، و لي تشي – من الحب للولاء المطلق لأسلاف بوابة هدير الأسد له – قام باستثناء لتعليمه مرة واحدة.

بعد أن استمع إلى موافقة لي تشي، انحنى هذا الشيخ في الإثارة الشديدة. كان حتى على استعداد ليصبح طالب لى تشي.

 

 

بعد أن استمع إلى موافقة لي تشي، انحنى هذا الشيخ في الإثارة الشديدة. كان حتى على استعداد ليصبح طالب لى تشي.

 

 

مثل هذه العبارة غير الممتازة تركت الشيخ بابتسامة سعيدة كما كان يقف هناك بصمت لفترة طويلة. وكان هذا تغيير قدر. كم قضى الكيميائيون حياتهم كلها بدون لمس أبدا مثل هذه الحدود السحرية! فقط الكيميائيين الأسطوريين يمكن أن يفعلوا مثل هذا الشيء.

خلال هذه الدروس، كان الشيخ مندهشا للغاية. تعاليم لي تشي نورته على الفور؛ تم حل جميع أسئلته السابقة التي لم يتم الرد عليها في لحظة.

 

 

 

ما فاجئه أكثر من ذلك هو أن لى تشي علمه باستمرار داو الكيمياء التي جلبته إلى المسار التقليدي الحقيقي. في هذا الوقت، فهم هذا الكيميائي أخيرا ما كانت داو الكيمياء الحقيقية. ما تعلمه من قبل كان مجرد داو بسيط.

 

 

 

 

---

ترجمة موقع ملوك الروايات. لا تُلهِكُم القراءة عن اداء الصلوات فى أوقاتها و لا تنسوا نصيبكم من القرآن

أشترك الان من هنا. ولامزيد من الاعلانات
لا تنسى وضع تعليق للمترجم فهذا يساعده على الاستمرار ومواصلة العمل عندما يرى تشجيعًا.

التعليقات

اعدادات القارئ

لايعمل مع الوضع اليلي
لتغير كلمة إله الى شيء أخر
إعادة ضبط