نظرًا لتوقف عرض الإعلانات على الموقع بسبب حظره من شركات الإعلانات ، فإننا نعتمد الآن بشكل كامل على دعم قرائنا الكرام لتغطية تكاليف تشغيل الموقع وتوجيه الفائض نحو دعم المترجمين. للمساهمة ودعم الموقع عن طريق الباي بال , يمكنك النقر على الرابط التالي
paypal.me/IbrahimShazly
هذا المحتوى ترفيهي فقط ولايمت لديننا بأي صلة. لا تجعلوا القراءة تلهيكم عن صلواتكم و واجباتكم.

emperor’s domination 330

محيط الحكماء الحكيمين

محيط الحكماء الحكيمين

330 – محيط الحكماء الحكيمين

خلال المعركة، كان بعض اللاميتين يختبئون، هذه النتيجة فاجأ كثيرا منهم. على الرغم من أنهم كانوا محايدون، فإنهم يعتزمون الصيد في المياه العكرة لمعرفة ما إذا كان يمكن الحصول على أي شيء خلال انهيار الأكاديمية.

في هذه اللحظة، عدد لا يحصى من الناس سقطوا على الأرض، بما في ذلك أولئك الذين لم يقمعوا لأنهم رأوا بعض أجدادهم بين الشخصيات! رؤية ظلالهم، فقدوا في مجد أسلافهم!

“محيط الحكماء الحكيمين!” لي شي لمس اللوح وذكريات من العصور المظلمة. دمرت أعداد لا حصر لها من الطوائف الكبرى وبلدان الجنس البشري، وتراجع كثير من الناس إلى أكاديمية الداو السماوية. خلال تلك الحرب، وقف لي شي هنا، لمواجهة فيلق من عدوه!

مشاهدة شخصية بالشعر الذهبي كالأسد، أب شياودي، شي شياودي، شي شياو داو، وجميع التلاميذ الآخرين من عشيرة شي وبوابة هدير الأسد انبطحوا على الأرض كما صرخوا عاطفيا إلى سلفهم: “السلف العظيم! “

***********************************

رؤية مظاهرهم الشجاع والنبيل، يمكن لأي شخص أن يتصور كيف لا يقهر ومهيب كانوا يستخدمون عندما اجتازوا العالم في حين يرتدون ابتسامة فخور,! جاءت الدموع كما كان الكثير من المتفرجين متحمسين من ذكريات الماضي.

كانوا متصلين معا عن طريق المذبح الإلهي لأنهم تتركز كل طاقاتهم الدم لتكثيف قوة لا تقبل المنافسة من تسعة أسلحة الإمبراطور. الآن، تم كسر المذبح الإلهي، بالتالي فإن اللاميتين القدامى لم يعدوا في انسجام تام.

“محيط حكماء الحكيمين سوف ينهي كل شيء!” لي شي حمل القرص الحجري في حين يحيط به الضوء المقدس. ثم وضع القرص للأسفل ووضع يديه معا لتشكيل ختم. تغيير السماوات وتحريك الأرض … كل شيء بدأ يتغير.

“بووم!” الأسلحة التسعة، جنبا إلى جنب مع أحد عشر الاميتين القدامى، ودفعوا مرة أخرى إلى تشكيلة الاله المعاقب وصقل مرجل الفوضى.

“بووم!” هذه الشخصيات التي لا تقهر تحركت أيديهم وغطوا السماء. مهما كان ختم لي شي اشير اليه، اتبعت هذه الأيدي التي لا تقهر والضخمة وقمعت هذا الاتجاه.

الآن، أولئك الذين شاركوا في هذه المؤامرة بدأوا يقلقون بشأن الانتقام من أكاديمية الداو السماوية!

“فتح!” اللاميتين القدامى على المذبح الالهي هدروا. مع ذلك، ضد هذه اليدين التي لا تقهر، حتى عندما ضحى بدم طول العمر الخاص بهم، لم يتمكنوا من فتح الطريق. هذه الأيدي الموحشة تمثل إرادة منيعة على هذا الوجود. منذ بداية الزمن، كم من الشخصيات المنيعة جاء من الأكاديمية؟

“محيط حكماء الحكيمين سوف ينهي كل شيء!” لي شي حمل القرص الحجري في حين يحيط به الضوء المقدس. ثم وضع القرص للأسفل ووضع يديه معا لتشكيل ختم. تغيير السماوات وتحريك الأرض … كل شيء بدأ يتغير.

“بووم!” انهار المذبح الإلهي بعد انفجار مرعب. وظهرت كنوز الحياة السبعة واثنين من كنوز الحقيقية مرة أخرى، جنبا إلى جنب مع أحد عشر من اللاميتين القدامى.

الآن، تم محو التحالف تماما، مما تسبب في لهؤلاء اللاميتين للخروج العرق البارد. كانوا سعداء لعدم المشاركة؛ وإلا فإنهم قد عانوا نفس مصير على المذبح الإلهي.

كانوا متصلين معا عن طريق المذبح الإلهي لأنهم تتركز كل طاقاتهم الدم لتكثيف قوة لا تقبل المنافسة من تسعة أسلحة الإمبراطور. الآن، تم كسر المذبح الإلهي، بالتالي فإن اللاميتين القدامى لم يعدوا في انسجام تام.

رؤية هذا اللوح سبب له تذكر الكثير من الناس التي فقدت داخل ذكرياته.

“بووم!” الأسلحة التسعة، جنبا إلى جنب مع أحد عشر الاميتين القدامى، ودفعوا مرة أخرى إلى تشكيلة الاله المعاقب وصقل مرجل الفوضى.

“محيط الحكماء الحكيمين!” لي شي لمس اللوح وذكريات من العصور المظلمة. دمرت أعداد لا حصر لها من الطوائف الكبرى وبلدان الجنس البشري، وتراجع كثير من الناس إلى أكاديمية الداو السماوية. خلال تلك الحرب، وقف لي شي هنا، لمواجهة فيلق من عدوه!

“لا !!!” صراخ مقاومة صدرت. فبدون المذبح، لم يعد بإمكانهم أن ينضموا سويا لذلك قوة الأسلحة التسعة انخفض بشكل كبير. كان اللاميتين القدامى محاصرين داخل التشكيل الذي يزوده بقوة القصوى من اساس الإمبراطور تحت الأكاديمية. في السماء، كان مرجل الفوضى أيضا يصقل في حين واصل بطن الكف القمعية من الحكماء الحكيمة هجومهم!

“فتح!” اللاميتين القدامى على المذبح الالهي هدروا. مع ذلك، ضد هذه اليدين التي لا تقهر، حتى عندما ضحى بدم طول العمر الخاص بهم، لم يتمكنوا من فتح الطريق. هذه الأيدي الموحشة تمثل إرادة منيعة على هذا الوجود. منذ بداية الزمن، كم من الشخصيات المنيعة جاء من الأكاديمية؟

حتى الأسلحة لم تكن قادرة على حماية اللاميتين القدامى. في لحظة، تحولوا إلى ضباب من الدم في جميع أنحاء السماء.

الآن، تم محو التحالف تماما، مما تسبب في لهؤلاء اللاميتين للخروج العرق البارد. كانوا سعداء لعدم المشاركة؛ وإلا فإنهم قد عانوا نفس مصير على المذبح الإلهي.

“كلانك!” كما صرخت أسلحة الإمبراطور أيضا لأنها تعرضت لهجوم قاس كذلك.

“فتح!” اللاميتين القدامى على المذبح الالهي هدروا. مع ذلك، ضد هذه اليدين التي لا تقهر، حتى عندما ضحى بدم طول العمر الخاص بهم، لم يتمكنوا من فتح الطريق. هذه الأيدي الموحشة تمثل إرادة منيعة على هذا الوجود. منذ بداية الزمن، كم من الشخصيات المنيعة جاء من الأكاديمية؟

داخل التشكيل، مرجل، ومحيط الحكماء الحكيمين، القديم الداوي بنغ خرج من لا مكان.

الآن، أولئك الذين شاركوا في هذه المؤامرة بدأوا يقلقون بشأن الانتقام من أكاديمية الداو السماوية!

“تعال الى هنا يا كنزي!” أخرج الحقيبة السحرية وصاح، يعتزم أن يسلب سبعة كنوز الحياة الإمبراطور الخالدة.

“أومم-!” اثنين من الكنوز الحقيقية حملوا أربعة كنوز الحياة وقفزوا من خلال الفراغ، واختفوا في غمضة عين.

“قفل!” كما قال لي شي بصوت عال. مرآة اليين واليانغ الخالد تطفو فوق رأس لي شي في حين قفزت الأسماك يين يانغ حولها. اثنين من أضواء الخالد، واحد يين واحد يانغ، قمعت اثنين من كنوز الحقيقة الامبراطور الخالد. أراد لي شي أيضا أن يأخذ هذين الكنزين الحقيقية.

كانوا متصلين معا عن طريق المذبح الإلهي لأنهم تتركز كل طاقاتهم الدم لتكثيف قوة لا تقبل المنافسة من تسعة أسلحة الإمبراطور. الآن، تم كسر المذبح الإلهي، بالتالي فإن اللاميتين القدامى لم يعدوا في انسجام تام.

كانت الكنوز الحقيقية أقوى بكثير من كنوز الحياة لأنها كانت تشارك مباشرة مع قدر واحد والحياة. بالإضافة إلى ذلك، كانت هذه كنوز الحقيقية للإمبراطور الخالد!

“حياة طويلة الأخ الاول!” ثم ألقوا به عاليا في الهواء.

“دمدمة !!” مع ذلك، في هذه اللحظة، انفجرت اثنين من الكنوز الحقيقية فجأة مثل الصحوة من الأباطرة الخالد. فتحت الاثنين السماء والأرض ومزقت نسيج الفضاء نفسه.

اثنين من كنوز حقيقية، سبعة كنوز الحياة، أحد عشر من اللاميتين القدامى — مثل هذه القوة يعني أن هناك على الأقل اثنين من الانساب الامبراطور الخالد. أما بالنسبة لمقدار القوات الأخرى في ھذا المخطط للإستولاء على الاکادیمیة، فلم یکن أحد یعرف التفاصيل الدقيقة.

“أومم-!” اثنين من الكنوز الحقيقية حملوا أربعة كنوز الحياة وقفزوا من خلال الفراغ، واختفوا في غمضة عين.

خلال المعركة، كان بعض اللاميتين يختبئون، هذه النتيجة فاجأ كثيرا منهم. على الرغم من أنهم كانوا محايدون، فإنهم يعتزمون الصيد في المياه العكرة لمعرفة ما إذا كان يمكن الحصول على أي شيء خلال انهيار الأكاديمية.

أراد لي شي السيطرة عليهم، لكن فوات الأوان. لا يمكنه فقط مشاهدة كنز الحقيقية يهرب مع أربعة كنوز الحياة.

“محيط حكماء الحكيمين سوف ينهي كل شيء!” لي شي حمل القرص الحجري في حين يحيط به الضوء المقدس. ثم وضع القرص للأسفل ووضع يديه معا لتشكيل ختم. تغيير السماوات وتحريك الأرض … كل شيء بدأ يتغير.

“تحطم!” القديم الدوي بنغ كان أكثر حظا بكثير من لي شي. تمكنت الحقيبة السحرية من للاستيلاء على ثلاثة كنوز الحياة للإمبراطور الخالد.

سافر هذا الخبر بعيد وأصبحت المائة مدن الشرقية كلها صامتة! كان جيل الشباب والمتدربين العاديين يعرفون القليل جدا حول هذه المسألة، لكن اللاميتين القدامى من القوى العظمى عرفوا الكثير. بل إن بعضهم شاركوا في هذه المعركة!

“هذا الرجل هو ذكي جدا.” كشف لي شي ابتسامة قسرية وقال. كان جشع أكثر من اللازم. إذا كان يستخدم المرآة على كنوز الحياة، كان يمكن أن يأخذ واحد أو اثنين منهم. مع ذلك، لم يكن ممكنا للكنوز الحقيقية. كنوز حقيقية كانت قدر أسلحة الأباطرة الخالدين، لذلك كانوا مائة مرة أكثر صعوبة لقمعهم.

على الرغم من أن العديد من الاشخاص يعتقدون أن الأكاديمية اصطادت عمدا هذه المعركة، لم يجرؤ أحد على انتقادهم!

بعد ذلك، اختفى تشكيل الاله المعاقب، وسبعة أسلاف القديمة اختفوا أيضا مع مرجل الفوضى. حمل لي شي اللوح الحجري مرة أخرى إلى مدخل الأكاديمية ثم وضعه مع صيحة. ثم اختفت الشخصيات مرة أخرى إلى أسماء المحفورة على اللوحة.

“بووم!” هذه الشخصيات التي لا تقهر تحركت أيديهم وغطوا السماء. مهما كان ختم لي شي اشير اليه، اتبعت هذه الأيدي التي لا تقهر والضخمة وقمعت هذا الاتجاه.

في هذه اللحظة، كان الجميع مذهولا. الذي كانوا يعرفون عن السر داخل قرص الذي يحتوي على إرادة هذه الشخصيات التي لا تقهر؟ حتى شيوخ وحامية الأكاديمية قد دهشوا. لم يكنوا يعرفون السر، لكن تلاميذ من قاعة العصر الكبير قام بهذا، كما استخدمها لهزيمة العدو.

“ليس من دون سبب أن الأكاديمية قد وقفت قوية لفترة طويلة على مر العصور!” قال عدد قليل من اللاميتين الذين لم يشاركوا قالوا مع أثر من العاطفة: “الأكاديمية لم تسقط خلال العصر المظلم، لذلك حتى لو كان الكارثة تنحدر اليوم، ستظل هناك فرصة لكونها على ما يرام. “

“محيط الحكماء الحكيمين!” لي شي لمس اللوح وذكريات من العصور المظلمة. دمرت أعداد لا حصر لها من الطوائف الكبرى وبلدان الجنس البشري، وتراجع كثير من الناس إلى أكاديمية الداو السماوية. خلال تلك الحرب، وقف لي شي هنا، لمواجهة فيلق من عدوه!

في هذه اللحظة، عدد لا يحصى من الناس سقطوا على الأرض، بما في ذلك أولئك الذين لم يقمعوا لأنهم رأوا بعض أجدادهم بين الشخصيات! رؤية ظلالهم، فقدوا في مجد أسلافهم!

كانت هذه معركة عكس اتجاه المد! في تلك الحقبة، وقف لي شي هنا واستخدم محيط الحكماء الحكمين لوقف الهجمات الغاضبة من الأعداء. قد رسم اللوحة مع الدم في تلك المعركة — بعض من الجنرالات تحت لي شي، لكن هناك أيضا من الدم مينغ القديم!!

داخل التشكيل، مرجل، ومحيط الحكماء الحكيمين، القديم الداوي بنغ خرج من لا مكان.

بعد كل هذه السنين قد مرت، لي شي مرة أخرى استخدام المحيط اليوم. ورغم أن هذه المعركة كانت أقل روعة من حرب قاسية في الماضي، فإنه لا يزال يذكره تلك الحقبة القاتمة فتسبب بمزاجه بالهبوط مع الحزن.

بعد كل هذه السنين قد مرت، لي شي مرة أخرى استخدام المحيط اليوم. ورغم أن هذه المعركة كانت أقل روعة من حرب قاسية في الماضي، فإنه لا يزال يذكره تلك الحقبة القاتمة فتسبب بمزاجه بالهبوط مع الحزن.

رؤية هذا اللوح سبب له تذكر الكثير من الناس التي فقدت داخل ذكرياته.

“فتح!” اللاميتين القدامى على المذبح الالهي هدروا. مع ذلك، ضد هذه اليدين التي لا تقهر، حتى عندما ضحى بدم طول العمر الخاص بهم، لم يتمكنوا من فتح الطريق. هذه الأيدي الموحشة تمثل إرادة منيعة على هذا الوجود. منذ بداية الزمن، كم من الشخصيات المنيعة جاء من الأكاديمية؟

“حياة طويلة للأخ الاول!” بعد وقت طويل، الجميع نزل إلى الأرض مرة أخرى. طلاب العصر الكبير هتفوا بحماس وهللوا ل لي شي.

بعد كل هذه السنين قد مرت، لي شي مرة أخرى استخدام المحيط اليوم. ورغم أن هذه المعركة كانت أقل روعة من حرب قاسية في الماضي، فإنه لا يزال يذكره تلك الحقبة القاتمة فتسبب بمزاجه بالهبوط مع الحزن.

“حياة طويلة الأخ الاول!” ثم ألقوا به عاليا في الهواء.

في هذه اللحظة، كان الجميع مذهولا. الذي كانوا يعرفون عن السر داخل قرص الذي يحتوي على إرادة هذه الشخصيات التي لا تقهر؟ حتى شيوخ وحامية الأكاديمية قد دهشوا. لم يكنوا يعرفون السر، لكن تلاميذ من قاعة العصر الكبير قام بهذا، كما استخدمها لهزيمة العدو.

“أنا أيضا، أنا أيضا، أنا أيضا مساهم كبير!” الخريف الصغير لم يتحمل التعامل مع استبعاده، لذلك هرع الى الحشد وهتف بابتسام.

اثنين من كنوز حقيقية، سبعة كنوز الحياة، أحد عشر من اللاميتين القدامى — مثل هذه القوة يعني أن هناك على الأقل اثنين من الانساب الامبراطور الخالد. أما بالنسبة لمقدار القوات الأخرى في ھذا المخطط للإستولاء على الاکادیمیة، فلم یکن أحد یعرف التفاصيل الدقيقة.

كما ألقت مجموعة من الطلاب الخريف الصغير الى ارتفاع عال في ابتهاج.

بالطبع، لم يكن بعضهم سعداء جدا، وخاصة طلاب العصر المقدس وقاعات عصر الذروة لم يتمكنوا إلا من إجبار على الضحك.

أما سيكونغ توتيان، فقد نجا من الحرب عندما انتهت المعركة. هويته لا يمكن أن تلبي الضوء وأنه يفضل عدم الاعتراف!

“حياة طويلة الأخ الاول!” ثم ألقوا به عاليا في الهواء.

هذه المعركة أذهلت جميع طلاب العصر الكبير كما فقدوا في الإثارة.

“بووم!” هذه الشخصيات التي لا تقهر تحركت أيديهم وغطوا السماء. مهما كان ختم لي شي اشير اليه، اتبعت هذه الأيدي التي لا تقهر والضخمة وقمعت هذا الاتجاه.

بالطبع، لم يكن بعضهم سعداء جدا، وخاصة طلاب العصر المقدس وقاعات عصر الذروة لم يتمكنوا إلا من إجبار على الضحك.

اثنين من كنوز حقيقية، سبعة كنوز الحياة، أحد عشر من اللاميتين القدامى — مثل هذه القوة يعني أن هناك على الأقل اثنين من الانساب الامبراطور الخالد. أما بالنسبة لمقدار القوات الأخرى في ھذا المخطط للإستولاء على الاکادیمیة، فلم یکن أحد یعرف التفاصيل الدقيقة.

انتهت المعركة. قد لقى الاثنان عشر من الحلفاء مصرعهم، كما قتل جميع الرجال الذين يرتدون ملابس سوداء داخل الاكاديمية. لم يتمكن أحد من الفرار حيا.

“فتح!” اللاميتين القدامى على المذبح الالهي هدروا. مع ذلك، ضد هذه اليدين التي لا تقهر، حتى عندما ضحى بدم طول العمر الخاص بهم، لم يتمكنوا من فتح الطريق. هذه الأيدي الموحشة تمثل إرادة منيعة على هذا الوجود. منذ بداية الزمن، كم من الشخصيات المنيعة جاء من الأكاديمية؟

كما عانت الأكاديمية من بعض الخسائر الخطيرة، إلا أنها كان انتصارا كبيرا. هزموا تحالف قوي وحصلوا على ثلاثة كنوز الحياة للإمبراطور الخالد!

330 – محيط الحكماء الحكيمين

سافر هذا الخبر بعيد وأصبحت المائة مدن الشرقية كلها صامتة! كان جيل الشباب والمتدربين العاديين يعرفون القليل جدا حول هذه المسألة، لكن اللاميتين القدامى من القوى العظمى عرفوا الكثير. بل إن بعضهم شاركوا في هذه المعركة!

“حياة طويلة الأخ الاول!” ثم ألقوا به عاليا في الهواء.

اثنين من كنوز حقيقية، سبعة كنوز الحياة، أحد عشر من اللاميتين القدامى — مثل هذه القوة يعني أن هناك على الأقل اثنين من الانساب الامبراطور الخالد. أما بالنسبة لمقدار القوات الأخرى في ھذا المخطط للإستولاء على الاکادیمیة، فلم یکن أحد یعرف التفاصيل الدقيقة.

سافر هذا الخبر بعيد وأصبحت المائة مدن الشرقية كلها صامتة! كان جيل الشباب والمتدربين العاديين يعرفون القليل جدا حول هذه المسألة، لكن اللاميتين القدامى من القوى العظمى عرفوا الكثير. بل إن بعضهم شاركوا في هذه المعركة!

عندما انحدرت الكارثة من الأكاديمية، اعتقد العديد من اللاميتين سرا أن مثل هذا التحالف القوي سيكون قادرا على الاستيلاء على الأكاديمية ومن ثم تقسيم الوريد السماء الأجداد. لكن في النهاية، تم إبادة قوتهم بأكملها، بل فقدوا ثلاثة كنوز الحياة. جميع القوى العظمى المشاركة يمكن أن تحاول فقط للتخفيف من آلامهم عن طريق تناول أوراق اللوتس الصفراء المرة في صمت لأنهم لا يمكن أن يبكوا بالضبط حول هذه الخسارة.

أراد لي شي السيطرة عليهم، لكن فوات الأوان. لا يمكنه فقط مشاهدة كنز الحقيقية يهرب مع أربعة كنوز الحياة.

الآن، أولئك الذين شاركوا في هذه المؤامرة بدأوا يقلقون بشأن الانتقام من أكاديمية الداو السماوية!

رؤية هذا اللوح سبب له تذكر الكثير من الناس التي فقدت داخل ذكرياته.

“ليس من دون سبب أن الأكاديمية قد وقفت قوية لفترة طويلة على مر العصور!” قال عدد قليل من اللاميتين الذين لم يشاركوا قالوا مع أثر من العاطفة: “الأكاديمية لم تسقط خلال العصر المظلم، لذلك حتى لو كان الكارثة تنحدر اليوم، ستظل هناك فرصة لكونها على ما يرام. “

إذا لم يكن التحالف ينوي تدمير الأكاديمية، فكيف سقطوا في هذا الفخ؟ بدأ البعض في الاشتباه فيما إذا كان تشويه الأكاديمية حقيقيا أم لا. كان يمكن للأكاديمية أن تصدر هذه القطعة المزيفة من الأخبار لتدمير كل الأعداء الذين كانوا يخططون ضدهم في ضربة واحدة!

خلال المعركة، كان بعض اللاميتين يختبئون، هذه النتيجة فاجأ كثيرا منهم. على الرغم من أنهم كانوا محايدون، فإنهم يعتزمون الصيد في المياه العكرة لمعرفة ما إذا كان يمكن الحصول على أي شيء خلال انهيار الأكاديمية.

“محيط حكماء الحكيمين سوف ينهي كل شيء!” لي شي حمل القرص الحجري في حين يحيط به الضوء المقدس. ثم وضع القرص للأسفل ووضع يديه معا لتشكيل ختم. تغيير السماوات وتحريك الأرض … كل شيء بدأ يتغير.

الآن، تم محو التحالف تماما، مما تسبب في لهؤلاء اللاميتين للخروج العرق البارد. كانوا سعداء لعدم المشاركة؛ وإلا فإنهم قد عانوا نفس مصير على المذبح الإلهي.

“بووم!” الأسلحة التسعة، جنبا إلى جنب مع أحد عشر الاميتين القدامى، ودفعوا مرة أخرى إلى تشكيلة الاله المعاقب وصقل مرجل الفوضى.

“مؤامرة، هذه هي مؤامرة وقحة. لم يكن هناك فقط مخطط من التحالف، لكن الأكاديمية أيضا لديها مخططها الخاصة. وضعت الأكاديمية هذا الفخ لطعن الثعبان من عشه، ثم أغلقوا البوابة للتغلب على الكلاب! ” في النهاية، قال الغير ميت قديم مع وجه شاحب.

عندما انحدرت الكارثة من الأكاديمية، اعتقد العديد من اللاميتين سرا أن مثل هذا التحالف القوي سيكون قادرا على الاستيلاء على الأكاديمية ومن ثم تقسيم الوريد السماء الأجداد. لكن في النهاية، تم إبادة قوتهم بأكملها، بل فقدوا ثلاثة كنوز الحياة. جميع القوى العظمى المشاركة يمكن أن تحاول فقط للتخفيف من آلامهم عن طريق تناول أوراق اللوتس الصفراء المرة في صمت لأنهم لا يمكن أن يبكوا بالضبط حول هذه الخسارة.

على الرغم من أن العديد من الاشخاص يعتقدون أن الأكاديمية اصطادت عمدا هذه المعركة، لم يجرؤ أحد على انتقادهم!

“بووم!” الأسلحة التسعة، جنبا إلى جنب مع أحد عشر الاميتين القدامى، ودفعوا مرة أخرى إلى تشكيلة الاله المعاقب وصقل مرجل الفوضى.

إذا لم يكن التحالف ينوي تدمير الأكاديمية، فكيف سقطوا في هذا الفخ؟ بدأ البعض في الاشتباه فيما إذا كان تشويه الأكاديمية حقيقيا أم لا. كان يمكن للأكاديمية أن تصدر هذه القطعة المزيفة من الأخبار لتدمير كل الأعداء الذين كانوا يخططون ضدهم في ضربة واحدة!

أما سيكونغ توتيان، فقد نجا من الحرب عندما انتهت المعركة. هويته لا يمكن أن تلبي الضوء وأنه يفضل عدم الاعتراف!

في أعقاب ذلك، لاحظ الجميع شخصية مع دور خاص، لي شي! في هذا الوقت، فهم الجميع أن لي شي والأكاديمية كانوا على نفس الجانب. تصرف لي شي في الضوء في حين أن الأكاديمية في الظلام، قتل لي شي اولا با شيا وهو هوي ثم زو هوانغوو مع الامير السماوي تشينغ شوان لمجرد طرد الاعداء من اجل اشعال الصراع.

عندما انحدرت الكارثة من الأكاديمية، اعتقد العديد من اللاميتين سرا أن مثل هذا التحالف القوي سيكون قادرا على الاستيلاء على الأكاديمية ومن ثم تقسيم الوريد السماء الأجداد. لكن في النهاية، تم إبادة قوتهم بأكملها، بل فقدوا ثلاثة كنوز الحياة. جميع القوى العظمى المشاركة يمكن أن تحاول فقط للتخفيف من آلامهم عن طريق تناول أوراق اللوتس الصفراء المرة في صمت لأنهم لا يمكن أن يبكوا بالضبط حول هذه الخسارة.

***********************************

أما سيكونغ توتيان، فقد نجا من الحرب عندما انتهت المعركة. هويته لا يمكن أن تلبي الضوء وأنه يفضل عدم الاعتراف!

“حياة طويلة الأخ الاول!” ثم ألقوا به عاليا في الهواء.

---

ترجمة موقع ملوك الروايات. لا تُلهِكُم القراءة عن اداء الصلوات فى أوقاتها و لا تنسوا نصيبكم من القرآن

أشترك الان من هنا. ولامزيد من الاعلانات
لا تنسى وضع تعليق للمترجم فهذا يساعده على الاستمرار ومواصلة العمل عندما يرى تشجيعًا.

التعليقات

اعدادات القارئ

لايعمل مع الوضع اليلي
لتغير كلمة إله الى شيء أخر
إعادة ضبط