نظرًا لتوقف عرض الإعلانات على الموقع بسبب حظره من شركات الإعلانات ، فإننا نعتمد الآن بشكل كامل على دعم قرائنا الكرام لتغطية تكاليف تشغيل الموقع وتوجيه الفائض نحو دعم المترجمين. للمساهمة ودعم الموقع عن طريق الباي بال , يمكنك النقر على الرابط التالي
paypal.me/IbrahimShazly
هذا المحتوى ترفيهي فقط ولايمت لديننا بأي صلة. لا تجعلوا القراءة تلهيكم عن صلواتكم و واجباتكم.

emperor’s domination 345

ثروات في معبد العالم

ثروات في معبد العالم

345 – ثروات في معبد العالم

ثم تلاه لي شوانغيان، التي اجتزت أيضا لنفس التجربة في غمضة عين.

 

” السائل الدنيوي الأصلي!” رؤية المادة في البركة، لي شي هتف عاطفيا: “ثروة كبيرة! ثروة قادرة على عكس كل شيء. هذا الشيء حقا لا يمكن العثور على وجهته بعد ارتداء نعل الحديد، ثم دون قصد عثر عليه بدون أي جهد” في ذلك العام، إذا كان ‘الصغير بلاكي’ (الملك التنين الأسود) يمتلك هذا السائل، إذن ربما كل شيء قد يكون مختلفا. “

“لندخل. الفرصة هناك تماما، لكن الأمر متروك لكم لتحديد مدى كبرها. يمكنني سوى مساعدتكم بهذا القدر. ” ابتسم لي شي وقال في حين لا تزال الثلاثة الآخرون في حالة ذهول.

” السائل الدنيوي الأصلي!” رؤية المادة في البركة، لي شي هتف عاطفيا: “ثروة كبيرة! ثروة قادرة على عكس كل شيء. هذا الشيء حقا لا يمكن العثور على وجهته بعد ارتداء نعل الحديد، ثم دون قصد عثر عليه بدون أي جهد” في ذلك العام، إذا كان ‘الصغير بلاكي’ (الملك التنين الأسود) يمتلك هذا السائل، إذن ربما كل شيء قد يكون مختلفا. “

أخذ زمام المبادرة لدخول المعبد في حين ان الثلاثة الآخرين بحماس تبعوه من وراءه. لهم، يمكن أن تكون أكبر فرصة في حياتهم.

لي شي حدق في الرافعة البرونزية وابتسم: “لمس الرافعة. تذكروا، كل شخص لديه فرصة واحدة فقط، لذلك يجب تستغلوها. بغض النظر عن نوع الأشياء التي تلتقي بها، يجب أن تبقى هادئا. في بعض الأحيان، لا بد من التعرف على إعادة خلق مصيرية مع مشهد مميز. لا تدع سقوط اللؤلؤ في كومة قش! “

لا أحد في العالم يعرف عن وجود هذا المعبد، لكنهم تمكنوا من الوصول إليه! كانت هذه ثروة مغرية الأكثر غموضا!

عندما وصلوا إلى الداخل، اكتشفوا أن هذا المعبد القديم صبغ من البرونز وكان فارغ تماما. أعطى المكان بأكمله انطباعا بأنه لم يدخل إليه أحد لعشرات الملايين من السنين.

عندما وصلوا إلى الداخل، اكتشفوا أن هذا المعبد القديم صبغ من البرونز وكان فارغ تماما. أعطى المكان بأكمله انطباعا بأنه لم يدخل إليه أحد لعشرات الملايين من السنين.

[م.م.ا: هنا، أنا قمت باستخدام خلق بدلا من الحظ لأنهم هما كلمتين مختلفتين. “الخلق” هنا هي على مستوى أعلى من كلمة “الحظ”. في الصينية، يمكن أن يعني حظا سعيدا، الوجود، والطبيعية. لذلك عندما يستخدم لي شي هذه الكلمة “الخلق”، فهو يتحدث عن تغيير في نفسه، ثروة من شأنها أن تمنح ولادة جديدة أو شيء كبير لدرجة أن المرء لن يكون هو نفسه]

وجدوا أيضا أن قبة المعبد كانت مفتوحة مثل الفناء. كانوا ينظرون أعلاه فقط ليجدوه شاسع ولا يمكن تمييزه.

[م.م.ا: هنا، أنا قمت باستخدام خلق بدلا من الحظ لأنهم هما كلمتين مختلفتين. “الخلق” هنا هي على مستوى أعلى من كلمة “الحظ”. في الصينية، يمكن أن يعني حظا سعيدا، الوجود، والطبيعية. لذلك عندما يستخدم لي شي هذه الكلمة “الخلق”، فهو يتحدث عن تغيير في نفسه، ثروة من شأنها أن تمنح ولادة جديدة أو شيء كبير لدرجة أن المرء لن يكون هو نفسه]

تحت القبة كانت رافعة برونزية التي كانت نابضة بالحياة للغاية. كان الأمر كما لو كانت هذه الرافعة البرونزية موجودة كلها وحدها بمفردها، ‘مرقشه’ من قبل الزمن المدمر تماما مثل بقية المعبد.

لي شي حدق في الرافعة البرونزية وابتسم: “لمس الرافعة. تذكروا، كل شخص لديه فرصة واحدة فقط، لذلك يجب تستغلوها. بغض النظر عن نوع الأشياء التي تلتقي بها، يجب أن تبقى هادئا. في بعض الأحيان، لا بد من التعرف على إعادة خلق مصيرية مع مشهد مميز. لا تدع سقوط اللؤلؤ في كومة قش! “

إلى جانب هذه الرافعة البرونزية، لا يوجد شيء آخر يمكن العثور عليه في الداخل. كانت الفتيات الثلاث في حالة ذهول لأنهم لم يكن يتوقعن أن تجدن هذه الرافعة فقط في هذا المكان.

“أول من دخل كان جيكونج ودي، مي سوياو، ولي شي. ولعل هؤلاء الثلاثة قد أخذوا بالفعل أعظم خلق. ” قال شخص مع الإعجاب:” سمعت أن لي شي حتى جلبت الكثير من الناس معه. هذا الشقي هو أيضا متحدي للسماء. جيكونغ وسوياو ذهبوا لوحدهما فقط، لكن لي شي جلبت فعلا الآخرين معه. هذا الشخص شيطاني خارج كل القوانين السماوية! “

“أين هي الثروات؟” تشن باوجياو لم يسعها سوى ان تنظر حولنا وتقول: “هل هناك سوى هذه الرافعة البرونزية؟ اعتقدت أنه سيكون هناك عدد لا يحصى من الكنوز الخالد والأسلحة الإلهية مكدسة فوق بعضها البعض مثل الجبل. هذه الرافعة البرونزية وحدها ليست كافية لتكون مشتركة بين أربعة منا آه! “

“وششش!”

“الكنوز الخالدة والأسلحة الإلهية — هذه الأمور شائعة جدا. ” لي شي ابتسم وهز رأسه: “بالنسبة لنا، الكنوز الخالدة والأسلحة الإلهية هي الأشياء الخارجية فقط. جئنا إلى هنا لطلب فرصة لتحسين الذات، ثروة جديدة. نحن لسنا بحاجة إلى أن نأتي إلى هذا المكان للكنوز الخالدة والأسلحة الإلهية. بعد كل شيء، هذا العالم هو شاسع للغاية ولديه الكثير من الأماكن التي يمكن أن نسلب هذه العناصر منها! “

[م.م.ا: هنا، أنا قمت باستخدام خلق بدلا من الحظ لأنهم هما كلمتين مختلفتين. “الخلق” هنا هي على مستوى أعلى من كلمة “الحظ”. في الصينية، يمكن أن يعني حظا سعيدا، الوجود، والطبيعية. لذلك عندما يستخدم لي شي هذه الكلمة “الخلق”، فهو يتحدث عن تغيير في نفسه، ثروة من شأنها أن تمنح ولادة جديدة أو شيء كبير لدرجة أن المرء لن يكون هو نفسه]

“كيف نستطيع أن نطلب خلق جديد؟” شي شياودي لا يمكنها أن تحتوي فضولها.

إلى جانب هذه الرافعة البرونزية، لا يوجد شيء آخر يمكن العثور عليه في الداخل. كانت الفتيات الثلاث في حالة ذهول لأنهم لم يكن يتوقعن أن تجدن هذه الرافعة فقط في هذا المكان.

[م.م.ا: هنا، أنا قمت باستخدام خلق بدلا من الحظ لأنهم هما كلمتين مختلفتين. “الخلق” هنا هي على مستوى أعلى من كلمة “الحظ”. في الصينية، يمكن أن يعني حظا سعيدا، الوجود، والطبيعية. لذلك عندما يستخدم لي شي هذه الكلمة “الخلق”، فهو يتحدث عن تغيير في نفسه، ثروة من شأنها أن تمنح ولادة جديدة أو شيء كبير لدرجة أن المرء لن يكون هو نفسه]

تحت القبة كانت رافعة برونزية التي كانت نابضة بالحياة للغاية. كان الأمر كما لو كانت هذه الرافعة البرونزية موجودة كلها وحدها بمفردها، ‘مرقشه’ من قبل الزمن المدمر تماما مثل بقية المعبد.

لي شي حدق في الرافعة البرونزية وابتسم: “لمس الرافعة. تذكروا، كل شخص لديه فرصة واحدة فقط، لذلك يجب تستغلوها. بغض النظر عن نوع الأشياء التي تلتقي بها، يجب أن تبقى هادئا. في بعض الأحيان، لا بد من التعرف على إعادة خلق مصيرية مع مشهد مميز. لا تدع سقوط اللؤلؤ في كومة قش! “

مع مرور الوقت، أراد المزيد والمزيد من الناس دخول هذا التوقيت المتغير من أجل تسلق شجرة العالم. العديد من أحفاد القوى العظمى تخلت عن التحقيق داخل البوابة الخالدة وركزت فقط على شجرة العالم.

“لمس الرافعة البرونزية؟” لي شوانغيان، وتشن باوجياو، وشي شياودي كل صدموا للحظة. لم يتوقعوا أن فرصة ثروة جديدة بدأت مع لمس هذه الرافعة.

بما أن العديد من القوى العظمى أرسلت تلاميذها هنا باستخدام أسرع الوسائل دون الاهتمام لليشيم المنقى، كان المتفرجون يناقشون هذه المسألة باهتمام كبير.

“دعني أحاول!” تشن باوجياو بإثارة توجهت إلى رافعة للمس، لكن ليس لديها أي رد فعل. ثم على نحو مخيب للآمال، قالت: “لماذا لا تعطيني ثروة… “

“وششش!”

[م.م.ا: هنا، أنا قمت باستخدام خلق بدلا من الحظ لأنهم هما كلمتين مختلفتين. “الخلق” هنا هي على مستوى أعلى من كلمة “الحظ”. في الصينية، يمكن أن يعني حظا سعيدا، الوجود، والطبيعية. لذلك عندما يستخدم لي شي هذه الكلمة “الخلق”، فهو يتحدث عن تغيير في نفسه، ثروة من شأنها أن تمنح ولادة جديدة أو شيء كبير لدرجة أن المرء لن يكون هو نفسه]

قبل أن تتمكن من إنهاء جملتها، دفعت عالية فوق مثل سهم واختفت وسط الفراغ الواسع.

“دعني أحاول!” تشن باوجياو بإثارة توجهت إلى رافعة للمس، لكن ليس لديها أي رد فعل. ثم على نحو مخيب للآمال، قالت: “لماذا لا تعطيني ثروة… “

“أمضوا قدما، هذا كنز واحد وفرصة فقط لذاتية جديدة ومحسنة. ” ذكر لي يي اثنين آخرين.

إلى جانب هذه الرافعة البرونزية، لا يوجد شيء آخر يمكن العثور عليه في الداخل. كانت الفتيات الثلاث في حالة ذهول لأنهم لم يكن يتوقعن أن تجدن هذه الرافعة فقط في هذا المكان.

أخذت شي شياودي نفسا عميقا وحشد شجاعتها للمس الرافعة. أخذت فوق القبة واختفت وسط الفراغ تماما مثل تشن باوجياو.

“أمضوا قدما، هذا كنز واحد وفرصة فقط لذاتية جديدة ومحسنة. ” ذكر لي يي اثنين آخرين.

ثم تلاه لي شوانغيان، التي اجتزت أيضا لنفس التجربة في غمضة عين.

عندما وصلوا إلى الداخل، اكتشفوا أن هذا المعبد القديم صبغ من البرونز وكان فارغ تماما. أعطى المكان بأكمله انطباعا بأنه لم يدخل إليه أحد لعشرات الملايين من السنين.

كان آخرهم لي شي. فرك الرافعة وأرسل إلى السماء الشاسعة فوق القبة. أطلقته الرافعة على مسافة غير معروفة قبل أن تصل قدميه إلى الأرض. هناك، وجد نفسه يقف بجانب بركة السمك. لم تكن هذه البركة كبيرة جدا، لكنها كانت مليئة بمصل سائل معين.

“هل يمكن لأي شخص أنه فعلها ووصل لقمة شجرة العالم؟” في حين أن الكثيرين كانوا حريصين على الصعود، كان هناك أيضا عدد لا يحصى من الناس الذين كانوا متحمسين من الترقب كما انتظروا.

كان هذا المصل تماما مثل النحاس. في النظرة الأولى، يبدو أنه نحاس سائل. مع ذلك، بعد ملاحظة أكثر دقة، لم يكن هذا هو الحال على الإطلاق. الناس العاديين لن يكونوا قادرين على رؤية من خلال أسرار هذا المصل. على الرغم من أنه يبدوا وكأنه نحاس، داخل السائل ساكن فوضى لا نهاية له مثل البداية البدائية.

“أول من دخل كان جيكونج ودي، مي سوياو، ولي شي. ولعل هؤلاء الثلاثة قد أخذوا بالفعل أعظم خلق. ” قال شخص مع الإعجاب:” سمعت أن لي شي حتى جلبت الكثير من الناس معه. هذا الشقي هو أيضا متحدي للسماء. جيكونغ وسوياو ذهبوا لوحدهما فقط، لكن لي شي جلبت فعلا الآخرين معه. هذا الشخص شيطاني خارج كل القوانين السماوية! “

” السائل الدنيوي الأصلي!” رؤية المادة في البركة، لي شي هتف عاطفيا: “ثروة كبيرة! ثروة قادرة على عكس كل شيء. هذا الشيء حقا لا يمكن العثور على وجهته بعد ارتداء نعل الحديد، ثم دون قصد عثر عليه بدون أي جهد” في ذلك العام، إذا كان ‘الصغير بلاكي’ (الملك التنين الأسود) يمتلك هذا السائل، إذن ربما كل شيء قد يكون مختلفا. “

لسوء الحظ، بسبب القواعد التي وضعتها الأكاديمية، لم يسمح للخبراء من الأجيال السابقة لدخول البوابة. مرة واحدة عاد عدد عادل من أحفاد لطلب أسلحة الاسلاف، تخلت هذه القوى العظمى عن النقاشات واعطت على الفور لأحفادهم أسلحة الاسلاف لجلبها إلى البوابة.

أخذ لي شي نفسا عميقا ودخل ببطء في البركة. أصبح مغلفا بهذا السائل مثل قشر البيض الذي يحمي صفار البيض حيث أن مسامه المريحة كان يلتهم هذا السائل.

وغني عن القول أن الحظ الكبير من شجرة العالم لم يكن من السهل الحصول عليها. حتى المتسلق الناجح لن يكون بالضرورة قادرا على تلبية أي ثروات.

*****

“وششش!”

ظهور شجرة العالم قاد عدد لا يحصى من الناس للجنون. العديد من القوى العظمى تتمنى أن يتمكنوا من الاندفاع للبوابة وتسلق الشجرة للحصول على هذه ثروات التي تسيل اللعاب!

بالطبع، هؤلاء التلاميذ لم يحبطوا. كان من الصعب جدا فقط للدخول، فكيف يمكن أن تستسلم؟ حافظوا على التسلق والسقوط. في النهاية، تمكن عدد قليل منهم بالكاد من الوصول إلى أقرب فرع من الأرض.

لسوء الحظ، بسبب القواعد التي وضعتها الأكاديمية، لم يسمح للخبراء من الأجيال السابقة لدخول البوابة. مرة واحدة عاد عدد عادل من أحفاد لطلب أسلحة الاسلاف، تخلت هذه القوى العظمى عن النقاشات واعطت على الفور لأحفادهم أسلحة الاسلاف لجلبها إلى البوابة.

كان هذا المصل تماما مثل النحاس. في النظرة الأولى، يبدو أنه نحاس سائل. مع ذلك، بعد ملاحظة أكثر دقة، لم يكن هذا هو الحال على الإطلاق. الناس العاديين لن يكونوا قادرين على رؤية من خلال أسرار هذا المصل. على الرغم من أنه يبدوا وكأنه نحاس، داخل السائل ساكن فوضى لا نهاية له مثل البداية البدائية.

بالنسبة إلى العديد من القوى العظمى، كانت أسلحة الأسلاف حماة الطائفة وكنوز مصقولة. مع ذلك، كان من الجيد استدعاء هذه الأسلحة من أجل الحصول على ثروة كبيرة من شجرة العالم.

” السائل الدنيوي الأصلي!” رؤية المادة في البركة، لي شي هتف عاطفيا: “ثروة كبيرة! ثروة قادرة على عكس كل شيء. هذا الشيء حقا لا يمكن العثور على وجهته بعد ارتداء نعل الحديد، ثم دون قصد عثر عليه بدون أي جهد” في ذلك العام، إذا كان ‘الصغير بلاكي’ (الملك التنين الأسود) يمتلك هذا السائل، إذن ربما كل شيء قد يكون مختلفا. “

الجميع فهم المعنى وراء ثروة كبيرة من شجرة العالم. في الماضي، إنجازات شخصية الإمبراطور الخالد هاو هاي نبعت من ثروة كبيرة، كان ثروة من هذا العيار الحلم والطموح لكثير من المتدربين.

“أمضوا قدما، هذا كنز واحد وفرصة فقط لذاتية جديدة ومحسنة. ” ذكر لي يي اثنين آخرين.

أما بالنسبة لمعجزه من خلق بوابة ألف الأباطرة … غنية عن القول، كان هذا معجزة مطلقة على مر العصور التي دفعت بقية العالم للجنون!

بعد أن أصبح هذا الخبر على نطاق واسع، جميع المتحدرين من السلالات الإمبراطور الخالد في جميع أنحاء العالم الإمبراطور القاتل جلبوا الأسلحة الحقيقية للإمبراطور الخالد إلى الأكاديمية. تريد فقط تسلق شجرة العالم، كما أنها تهدف إلى الوصول إلى القمة!

فجأة، العديد من الميراث لا تمانع في إعطاء أحفادهم أسلحة الأسلاف على أمل أن يتمكنوا من استخدامها لتسلق شجرة العالم.

بعد تعلم الدرس من هذه ذو الحظ البائس، أدرك العديد من الخبراء أن فرصة الثروة زادت مع ارتفاع صعودهم، حتى أنهم خطروا بحياتهم للوصول إلى ارتفاعات أعلى!

بعد لي شي، جيكونغ ودي، ومي سوياو دخلوا منطقة شجرة العالم، كان لي يي التالي!

أخذت شي شياودي نفسا عميقا وحشد شجاعتها للمس الرافعة. أخذت فوق القبة واختفت وسط الفراغ تماما مثل تشن باوجياو.

كان لديه الدعم الكامل من الأكاديمية وكذلك جميع فوائد كونه التلميذ الأول. مع قوة الأكاديمية، لم يكن من الصعب الدخول إلى تغيير التوقيت.

تحت القبة كانت رافعة برونزية التي كانت نابضة بالحياة للغاية. كان الأمر كما لو كانت هذه الرافعة البرونزية موجودة كلها وحدها بمفردها، ‘مرقشه’ من قبل الزمن المدمر تماما مثل بقية المعبد.

الشائعات تقول أن نسل العديد من القوى العظمى دخلوا مباشرة بعده، مثل الطفل المقدس من الأرض ألف جبال المقدسة، جرف التنين الرابض، جبل السماء الجليدي، وعدد قليل من الآخرين…

“أول من دخل كان جيكونج ودي، مي سوياو، ولي شي. ولعل هؤلاء الثلاثة قد أخذوا بالفعل أعظم خلق. ” قال شخص مع الإعجاب:” سمعت أن لي شي حتى جلبت الكثير من الناس معه. هذا الشقي هو أيضا متحدي للسماء. جيكونغ وسوياو ذهبوا لوحدهما فقط، لكن لي شي جلبت فعلا الآخرين معه. هذا الشخص شيطاني خارج كل القوانين السماوية! “

بعد أن أصبح هذا الخبر على نطاق واسع، جميع المتحدرين من السلالات الإمبراطور الخالد في جميع أنحاء العالم الإمبراطور القاتل جلبوا الأسلحة الحقيقية للإمبراطور الخالد إلى الأكاديمية. تريد فقط تسلق شجرة العالم، كما أنها تهدف إلى الوصول إلى القمة!

الجميع فهم المعنى وراء ثروة كبيرة من شجرة العالم. في الماضي، إنجازات شخصية الإمبراطور الخالد هاو هاي نبعت من ثروة كبيرة، كان ثروة من هذا العيار الحلم والطموح لكثير من المتدربين.

مع ذلك، فإن الدخول لا يعني أنها ستتمكن أن تسلق الشجرة، تسلق الشجرة لا يعني أن هناك فرصة مؤكدة في الحصول على ثروة.

“أول من دخل كان جيكونج ودي، مي سوياو، ولي شي. ولعل هؤلاء الثلاثة قد أخذوا بالفعل أعظم خلق. ” قال شخص مع الإعجاب:” سمعت أن لي شي حتى جلبت الكثير من الناس معه. هذا الشقي هو أيضا متحدي للسماء. جيكونغ وسوياو ذهبوا لوحدهما فقط، لكن لي شي جلبت فعلا الآخرين معه. هذا الشخص شيطاني خارج كل القوانين السماوية! “

من المؤكد أن بعض التلاميذ الذين يمتلكون أسلحة أسلافهم كانوا قادرين على فتح الطريق أمام الزمن، لكن هذه الأسلحة الأسلاف لم تساعدهم على صعود شجرة العالم. لم يتمكنوا إلا من حشد قوتهم. لسوء الحظ، فإن الكثير من الناس لم تفعلها من بعيد جدا قبل أن تم قمعهم على التراجع.

أولئك الذين لم يكن لديهم أساليب تسلق عذبوا أدمغتهم. قرر بعضهم قطع شجرة العالم. كانوا يعتقدون أنه حتى لو لم يتمكنوا من الصعود أي أعلى، فإنها يمكن أن تقطع قطعة أو اثنين واخدها — هذا لا يزال من المزايا الكبيرة! مع ذلك، كانت صلابة شجرة العالم أبعد من خيالهم.

بالطبع، هؤلاء التلاميذ لم يحبطوا. كان من الصعب جدا فقط للدخول، فكيف يمكن أن تستسلم؟ حافظوا على التسلق والسقوط. في النهاية، تمكن عدد قليل منهم بالكاد من الوصول إلى أقرب فرع من الأرض.

أما بالنسبة لمعجزه من خلق بوابة ألف الأباطرة … غنية عن القول، كان هذا معجزة مطلقة على مر العصور التي دفعت بقية العالم للجنون!

أولئك الذين لم يكن لديهم أساليب تسلق عذبوا أدمغتهم. قرر بعضهم قطع شجرة العالم. كانوا يعتقدون أنه حتى لو لم يتمكنوا من الصعود أي أعلى، فإنها يمكن أن تقطع قطعة أو اثنين واخدها — هذا لا يزال من المزايا الكبيرة! مع ذلك، كانت صلابة شجرة العالم أبعد من خيالهم.

بعد لي شي، جيكونغ ودي، ومي سوياو دخلوا منطقة شجرة العالم، كان لي يي التالي!

كان لديهم أسلحة الاسلاف، لكن حتى بعد استخدام أخر جزء من القوة، لم يتمكنوا من قطع قطعة كبيرة من اللحاء. واحد أو اثنين منهم، مع أسلحة أسلاف قوية للغاية، تمكنوا من كشط قطعة من لحاء بحجم الاظافر بعد استخدام كل من طاقة الدم.

كان لديهم أسلحة الاسلاف، لكن حتى بعد استخدام أخر جزء من القوة، لم يتمكنوا من قطع قطعة كبيرة من اللحاء. واحد أو اثنين منهم، مع أسلحة أسلاف قوية للغاية، تمكنوا من كشط قطعة من لحاء بحجم الاظافر بعد استخدام كل من طاقة الدم.

وغني عن القول أن الحظ الكبير من شجرة العالم لم يكن من السهل الحصول عليها. حتى المتسلق الناجح لن يكون بالضرورة قادرا على تلبية أي ثروات.

بالنسبة إلى العديد من القوى العظمى، كانت أسلحة الأسلاف حماة الطائفة وكنوز مصقولة. مع ذلك، كان من الجيد استدعاء هذه الأسلحة من أجل الحصول على ثروة كبيرة من شجرة العالم.

أول شخص محظوظ كان سليل من قوة عظمى في الغرب الارضي المعزول. فعلها ووصل الى الفرع الأول ودخل الى عالمه، لكنه طرد بعد فترة طويلة جدا ولم يكن له أي فوائد. بعد إرساله إلى الخارج لم يعد مسموحا له بالدخول.

بالنسبة إلى العديد من القوى العظمى، كانت أسلحة الأسلاف حماة الطائفة وكنوز مصقولة. مع ذلك، كان من الجيد استدعاء هذه الأسلحة من أجل الحصول على ثروة كبيرة من شجرة العالم.

بعد تعلم الدرس من هذه ذو الحظ البائس، أدرك العديد من الخبراء أن فرصة الثروة زادت مع ارتفاع صعودهم، حتى أنهم خطروا بحياتهم للوصول إلى ارتفاعات أعلى!

ثم تلاه لي شوانغيان، التي اجتزت أيضا لنفس التجربة في غمضة عين.

“هل يمكن لأي شخص أنه فعلها ووصل لقمة شجرة العالم؟” في حين أن الكثيرين كانوا حريصين على الصعود، كان هناك أيضا عدد لا يحصى من الناس الذين كانوا متحمسين من الترقب كما انتظروا.

فجأة، العديد من الميراث لا تمانع في إعطاء أحفادهم أسلحة الأسلاف على أمل أن يتمكنوا من استخدامها لتسلق شجرة العالم.

بما أن العديد من القوى العظمى أرسلت تلاميذها هنا باستخدام أسرع الوسائل دون الاهتمام لليشيم المنقى، كان المتفرجون يناقشون هذه المسألة باهتمام كبير.

لا أحد في العالم يعرف عن وجود هذا المعبد، لكنهم تمكنوا من الوصول إليه! كانت هذه ثروة مغرية الأكثر غموضا!

” أخشى أن القيام بذلك من شأنه أن يكون من الصعب جدا. ” أجاب شخص ما: “الشائعات أنه حتى الإمبراطور الخالد هاو هاي لم يصل إلى القمة خلال تسلقه. “

كان آخرهم لي شي. فرك الرافعة وأرسل إلى السماء الشاسعة فوق القبة. أطلقته الرافعة على مسافة غير معروفة قبل أن تصل قدميه إلى الأرض. هناك، وجد نفسه يقف بجانب بركة السمك. لم تكن هذه البركة كبيرة جدا، لكنها كانت مليئة بمصل سائل معين.

“على الرغم من الامبراطور الخالد هاو هاي لم يصل إلى القمة، حصل على أعظم الخلق (حظ). عدد قليل من السلف القديم قال أن الوصول للقمة ليس شرطاً أساسياً للحصول على أعظم الإبداعات. ” قال شيخ خبير.

“أين هي الثروات؟” تشن باوجياو لم يسعها سوى ان تنظر حولنا وتقول: “هل هناك سوى هذه الرافعة البرونزية؟ اعتقدت أنه سيكون هناك عدد لا يحصى من الكنوز الخالد والأسلحة الإلهية مكدسة فوق بعضها البعض مثل الجبل. هذه الرافعة البرونزية وحدها ليست كافية لتكون مشتركة بين أربعة منا آه! “

“أول من دخل كان جيكونج ودي، مي سوياو، ولي شي. ولعل هؤلاء الثلاثة قد أخذوا بالفعل أعظم خلق. ” قال شخص مع الإعجاب:” سمعت أن لي شي حتى جلبت الكثير من الناس معه. هذا الشقي هو أيضا متحدي للسماء. جيكونغ وسوياو ذهبوا لوحدهما فقط، لكن لي شي جلبت فعلا الآخرين معه. هذا الشخص شيطاني خارج كل القوانين السماوية! “

بما أن العديد من القوى العظمى أرسلت تلاميذها هنا باستخدام أسرع الوسائل دون الاهتمام لليشيم المنقى، كان المتفرجون يناقشون هذه المسألة باهتمام كبير.

مع مرور الوقت، أراد المزيد والمزيد من الناس دخول هذا التوقيت المتغير من أجل تسلق شجرة العالم. العديد من أحفاد القوى العظمى تخلت عن التحقيق داخل البوابة الخالدة وركزت فقط على شجرة العالم.

كان لديه الدعم الكامل من الأكاديمية وكذلك جميع فوائد كونه التلميذ الأول. مع قوة الأكاديمية، لم يكن من الصعب الدخول إلى تغيير التوقيت.

---

ترجمة موقع ملوك الروايات. لا تُلهِكُم القراءة عن اداء الصلوات فى أوقاتها و لا تنسوا نصيبكم من القرآن

أشترك الان من هنا. ولامزيد من الاعلانات
لا تنسى وضع تعليق للمترجم فهذا يساعده على الاستمرار ومواصلة العمل عندما يرى تشجيعًا.

التعليقات

اعدادات القارئ

لايعمل مع الوضع اليلي
لتغير كلمة إله الى شيء أخر
إعادة ضبط