نظرًا لتوقف عرض الإعلانات على الموقع بسبب حظره من شركات الإعلانات ، فإننا نعتمد الآن بشكل كامل على دعم قرائنا الكرام لتغطية تكاليف تشغيل الموقع وتوجيه الفائض نحو دعم المترجمين. للمساهمة ودعم الموقع عن طريق الباي بال , يمكنك النقر على الرابط التالي
paypal.me/IbrahimShazly
هذا المحتوى ترفيهي فقط ولايمت لديننا بأي صلة. لا تجعلوا القراءة تلهيكم عن صلواتكم و واجباتكم.

emperor’s domination 368

سلاف عواء النمر

سلاف عواء النمر

الفصل 368 – سلاف عواء النمر

“هل هذا هو سلاف مدرسة عواء النمر؟” رؤية هذا الرجل العجوز والشعور بهالته المحرضة، شخص ما لم يسعه سوى أن يهمس.

********************

“افتح أساس الأسلاف!” كان سيد المدرسة شاحبا من الموت كما انه صرخ بجنون. في هذا الوقت، أرادت المدرسة أن تفتح أساس أسلافهم بغض النظر عن التكلفة.

“جدي!” رؤية هذا الرجل العجوز الذي يشبه الأسد، كان شي شياوداو مندهش وسعيد كما صرخ على الفور.

دون أدنى شك، المستشار الامبراطوري السابق استوفى جميع الشروط لتدرب على هذا القانون الخالد!

في هذا الوقت، كان زوج من عيون شبيهة بالأسد من الرجل العجوز تحوم على المستشار الإمبراطوري السابق من بلد القديس، ثم ضحك بصوت عال: “لذلك اتضح أن يكون المستشار الإمبراطوري السابق؛ أنت فعلا متورط في هذه المياه الموحلة! ”

“جدي!” رؤية هذا الرجل العجوز الذي يشبه الأسد، كان شي شياوداو مندهش وسعيد كما صرخ على الفور.

“مذهل، يبدو أنك قد وجدت فعلا قانون البنية الجسدية الخالدة لسلفك. لا شيء يمكن أن يكون أفضل لأن هذا هو الشيء الذي يحتاجه بلدنا القديس! ” المستشار الإمبراطوري السابق لم يكن خائفا وبدلا من ذلك كان منتشي.

“البنية الإلهية المحطمة للجحيم — الإكمال الصغير لبني خالدة أخرى!” حتى المتدربين من مسافة بعيدة شعروا بقوتهم تستنزف من أجسادهم تحت استبداد هذه البنية الجسدية الخالدة.

في الواقع، قمعوا الملك السماوي من أجل اختبار ما إذا كان يمتلك قانون البنية الجسدية الخالد. لمعرفة هذا الجواب، كان في الواقع أخبارا جيدة لهم. بغض النظر، كانوا يرغبون في القبض عليه على قيد الحياة والاستيلاء على قانون بنيته الجسدية!

“يكفي كلاما، حان الوقت للقتال!” ضحك الملك السماوي لهدير الأسد بعنف مثل الأسد. في الثانية فقط، بنيته الجسدية أصبح فجأة مشرق وكانت مليئة بالقوة الخالدة، مما تسبب في طاقة دمه في الارتفاع، وتعزيزه الى أسد استبدادي لا يقهر.

“يكفي كلاما، حان الوقت للقتال!” ضحك الملك السماوي لهدير الأسد بعنف مثل الأسد. في الثانية فقط، بنيته الجسدية أصبح فجأة مشرق وكانت مليئة بالقوة الخالدة، مما تسبب في طاقة دمه في الارتفاع، وتعزيزه الى أسد استبدادي لا يقهر.

(**لم افهم المعنى لذلك فقط ترجمتها بشكل حرفي)

“الإكمال الصغير لبنية الغضب الاستبدادي الخالد!” رؤية القوة الخالدة المخيفة على الجسم الملك السماوي بعد أن أطلق بنيته الجسدية، وكثير من الناس صدموا مع الحسد!

الرجل العجوز المحتضر الذي كان مستلقيا على المحفة تكلم دون أي قوة: “الصغير، كنت قادرا على إرغامي على أن أتي إلى حيز الوجود. حتى لو كنت ستموت اليوم، أنت قد فعلت ما يكفي لتبرير حياة الغطرسة والفخر. كن منطقي وسلم قوانين البنية الجسدية الخالد. ”

“في الوقت المناسب. أود أن أرى قانون البنية الخالدة لسلافك! ” كما صاح المستشار الإمبراطوري السابق. ازدادت قوة خالدة من جسده أيضا؛ كان يشبه إلى حد ما الملك السماوي. في هذا الوقت، بدأت القوانين العالمية في الرنين. هذه القوانين المحمومة رفعت من قوة المعركة لدى المستشار وأيضا طاقة الدم لفترة قصيرة من الزمن.

رؤية بنية خالدة عادة ما يكون مشهدا نادرا، لكن الآن، ظهرت الواحدة تلو الأخرى — هذا كان سخيفا جدا.

“هذا هو أيضا بنية الغضب الاستبدادي الخالد، لكن هو من قانون بنية الاستبدادية الأدنى الخالد!” شخص هتف عاطفيا بعد رؤية حالة المستشار العجوز.

“متعجرف جدا!” امتص كثير من الناس الهواء من خلال أسنانهم وهتفوا بعد سماع كلمات لي شي.

كان قانون بنية الاستبدادية الأدنى الخالد فن المحدد من بلد غضب القديس الخالد. هذا الفن يمكن تدريبه الى بنية غضب الاستبدادي الخالد، لكن ليس فقط أي شخص في بلد القديس سيكون قادرا على التدرب على هذا القانون. ما لم يكنوا من الفرع الرئيسي، فإن المرء بحاجة إلى المساهمة بشكل كبير في البلاد واختبار ولاءهم.

****************************************

دون أدنى شك، المستشار الامبراطوري السابق استوفى جميع الشروط لتدرب على هذا القانون الخالد!

“لقد سمعت عن هذا الرجل العجوز من قبل!” وأخيرا، عاهل شيطاني عجوز أخد نفسا عميقا وقال في خوف: “الأساطير تقول أنه من الجيل الثامن الحفيد الكبير لنمر الالهي. كان دائما مختومة في أعمق جزء للمدرسة مع حجر الدم لمقاومة تآكل الوقت. ”

“هل مصير هذا العالم سوف يتقرر من قبل البنية الخالدة الآن؟” همس شخص مصعوق. في وقت سابق، لي شوانغيان تملك بنية الفراغ الناقص وتشن باوجياو التي تملك بنية مجهولة لا تقهر وكانت بالفعل مذهلة بما فيه الكفاية، لكن الآن اثنين من بنية الغضب الاستبدادي الخالد خرجت من اللامكان.

“هل مصير هذا العالم سوف يتقرر من قبل البنية الخالدة الآن؟” همس شخص مصعوق. في وقت سابق، لي شوانغيان تملك بنية الفراغ الناقص وتشن باوجياو التي تملك بنية مجهولة لا تقهر وكانت بالفعل مذهلة بما فيه الكفاية، لكن الآن اثنين من بنية الغضب الاستبدادي الخالد خرجت من اللامكان.

رؤية بنية خالدة عادة ما يكون مشهدا نادرا، لكن الآن، ظهرت الواحدة تلو الأخرى — هذا كان سخيفا جدا.

“هل مصير هذا العالم سوف يتقرر من قبل البنية الخالدة الآن؟” همس شخص مصعوق. في وقت سابق، لي شوانغيان تملك بنية الفراغ الناقص وتشن باوجياو التي تملك بنية مجهولة لا تقهر وكانت بالفعل مذهلة بما فيه الكفاية، لكن الآن اثنين من بنية الغضب الاستبدادي الخالد خرجت من اللامكان.

“ذبح!” كان جوهر بنية الغضب الاستبدادي الخالد في طبيعتها مهيمنة بالقوة. ويمكن أن تزيد على الفور تدريب المستخدم، قوة المعركة، وطاقة الدم إلى مستوى مجنون، مما يسمح للمستخدم للقتال بسهولة ضد وجود أكثر قوة بكثير! ناهيك عن، عدم وجود آثار جانبية سلبية!

“في الوقت المناسب. أود أن أرى قانون البنية الخالدة لسلافك! ” كما صاح المستشار الإمبراطوري السابق. ازدادت قوة خالدة من جسده أيضا؛ كان يشبه إلى حد ما الملك السماوي. في هذا الوقت، بدأت القوانين العالمية في الرنين. هذه القوانين المحمومة رفعت من قوة المعركة لدى المستشار وأيضا طاقة الدم لفترة قصيرة من الزمن.

في هذا الوقت، كان الملك السماوي والمستشار الإمبراطوري السابق مثل اثنين من الاسود المجنونة. اثنان منهم صرخوا بعنف وقاتلوا في السماء، تبادلوا ضربات شديدة. معركتهم الشرسة للغاية تسببت للأخرين لفقدان أذهانهم.

“يكفي كلاما، حان الوقت للقتال!” ضحك الملك السماوي لهدير الأسد بعنف مثل الأسد. في الثانية فقط، بنيته الجسدية أصبح فجأة مشرق وكانت مليئة بالقوة الخالدة، مما تسبب في طاقة دمه في الارتفاع، وتعزيزه الى أسد استبدادي لا يقهر.

“هل يا رفاق لديكم فقط مثل هذه الأنواع من الطرق؟” كان لي شي دون عدو، حتى انه كان نظر في مدرسة عواء النمر وقال بابتسامة: “إذا كان هذا كل ما في الأمر، إذن تركتموني خائب الآمال بشكل كبير ” ب إنهائه الحديث، بنيته المحطمة للجحيم انفجرت فجأة.

ويمكن القول أن العصر الذهبي لنموذج الفاضل كان في ذروة النموذج الفاضل العادي، لكن هذا لم يكن نهاية المطاف من هذا العالم (الرتبة).

“بانغ!” دست قدم لي شي بشدة إلى أسفل، تمزقت السماء وانفصلت الأرض.

في هذا الوقت، كان الملك السماوي والمستشار الإمبراطوري السابق مثل اثنين من الاسود المجنونة. اثنان منهم صرخوا بعنف وقاتلوا في السماء، تبادلوا ضربات شديدة. معركتهم الشرسة للغاية تسببت للأخرين لفقدان أذهانهم.

“قعقعة!” على الرغم من انهيار المنطقة المحيطة تماما، لي شي لم يتوقف؛ دعس بعد الأخرى، هبطت قدميه على هذه الأرض.

“قعقعة!” على الرغم من انهيار المنطقة المحيطة تماما، لي شي لم يتوقف؛ دعس بعد الأخرى، هبطت قدميه على هذه الأرض.

“بانج—بانج—بانج!” انتشرت انفجرت في جميع أنحاء العالم. في لحظة قصيرة، كانت مدرسة عواء النمر تواجه كارثة كقوة قوية للغاية مزقت الأرض. كان لي شي مركز كل هذا! استخدم الزخم الساحق لكسر الجبال والمعابد واحدا تلو الآخر. وقد تسبب ذلك في أن يتحول جميع خبراء عواء النمر إلى ذعر كما لو كانت النهاية تقترب.

“البنية الإلهية المحطمة للجحيم — الإكمال الصغير لبني خالدة أخرى!” حتى المتدربين من مسافة بعيدة شعروا بقوتهم تستنزف من أجسادهم تحت استبداد هذه البنية الجسدية الخالدة.

“البنية الإلهية المحطمة للجحيم — الإكمال الصغير لبني خالدة أخرى!” حتى المتدربين من مسافة بعيدة شعروا بقوتهم تستنزف من أجسادهم تحت استبداد هذه البنية الجسدية الخالدة.

في هذا الوقت، كان زوج من عيون شبيهة بالأسد من الرجل العجوز تحوم على المستشار الإمبراطوري السابق من بلد القديس، ثم ضحك بصوت عال: “لذلك اتضح أن يكون المستشار الإمبراطوري السابق؛ أنت فعلا متورط في هذه المياه الموحلة! ”

“كيف يمكن لأي واحد منا أن يعيش في هذا العالم؟ اليوم، الكثير من الإكمال الصغير للبنية الخالد ظهرت. الآن، لي شي ولي شوانغيان لديهم إكمال الصغير للبنية الخالدة؛ إذا أصبحوا في عالم النموذج الفاضل في المستقبل وحققوا الإكمال الكبير للبنية الجسدية، فإنه حتى الإمبراطور الخالد من شأنه أن يكون لديه وقتا عصيبا لقمعهم! ” شخصية كبيرة ندبت من الألم.

“شقي جاهل، أساس أسلافنا القديم لن يسقط أبدا. همف، مجرد ذبابة مثلك يجرؤ على حلم حتى عن زعزعتنا!؟ ” في هذا الوقت، ظهر صوت بارد كما لو كان شخص ميتا الزحف من الأرض.

“افتح أساس الأسلاف!” كان سيد المدرسة شاحبا من الموت كما انه صرخ بجنون. في هذا الوقت، أرادت المدرسة أن تفتح أساس أسلافهم بغض النظر عن التكلفة.

“البنية الإلهية المحطمة للجحيم — الإكمال الصغير لبني خالدة أخرى!” حتى المتدربين من مسافة بعيدة شعروا بقوتهم تستنزف من أجسادهم تحت استبداد هذه البنية الجسدية الخالدة.

بعد أمره، موجة بعد موجة من القوانين العالمية — كبيرة مثل النجوم — هرعت من أرض الأجداد للمدرسة. وبدعم من عدد ضخم من اليشم المكرر، تمكنت المدرسة من فتح أساس أسلافهم (أجدادهم). ثم قام قانون عالمي طويل بإقفال هذه الأرض وختم السماء؛ تمكنوا أخيرا من وقف لي يي من استخدام بنيته الخالدة لتدمير أرض الأسلاف للمدرسة.

عندما نفذ هذا الرجل العجوز، الجميع من مدرسة عواء النمر سرعان ما سجد وهتف: “أوه السلف المقدس العظيم!”

“الحيوان الصغير، الم نقطعك لقطع اليوم، نحن لن ندع هذا يذهب حتى ننتهي من الوجود!” سيد المدرسة لا لم يسعه سوى أن يصرخ في الغضب. كيف يمكن ألا يجرح بعد رؤية أرض أجدادهم تصبح مدمرة جدا؟

هذا النمط الاستبدادي أدهش الجميع. كان هذا وجود من مستوى السلف! لاميت قادرة على إرعاب أي شخص! العديد من الطوائف العظيمة ختمت واحد أو اثنين من هؤلاء اللاميتين القدماء، لكن عندما تأتي هذه الشخصيات إلى حيز الوجود، فإنه يمكن أن يؤدي بسهولة إلى وفاتهم. هذا هو السبب في أنهم لن يخرجوا بسهولة ما لم تكن الطائفة تواجه دمار مؤكد.

“أخشى أن مجرد استخدام أساس الأسلاف الخاص بك لن يعمل. لن يكون أنا الذي سوف يكون ‘مفروم'(اللحم المفروم)، سيتعين علي أن أدوس على مدرسة عواء النمر الخاص بك إلى العدم! ” لي شي أعلن بهدوء مع ابتسامة.

الفصل 368 – سلاف عواء النمر

“شقي جاهل، أساس أسلافنا القديم لن يسقط أبدا. همف، مجرد ذبابة مثلك يجرؤ على حلم حتى عن زعزعتنا!؟ ” في هذا الوقت، ظهر صوت بارد كما لو كان شخص ميتا الزحف من الأرض.

“البنية الإلهية المحطمة للجحيم — الإكمال الصغير لبني خالدة أخرى!” حتى المتدربين من مسافة بعيدة شعروا بقوتهم تستنزف من أجسادهم تحت استبداد هذه البنية الجسدية الخالدة.

في هذا الوقت، أربعة قديسين قدامى حملوا محفة (ستجدون صورة للمحفة في اخر الفصل) للخارج. الرجل العجوز الذي كان يرقد في النعش لديه فقط بضعة فروع من الشعر الأبيض على رأسه، بالإضافة إلى جسمه كله يبدو كهيكل عظمي مجفف؛ بقت بشرته فقط. يبدوا كشخص ما يزال لديه فقط نفس واحد فقط قبل الموت، شخص من شأنه أن يجد صعوبة في المشي حتى، شخص كان ينتظر فقط زوال لا مفر منه.

السلف على المحفة لم يتحرك حتى قليلا. ببساطة نفض إصبعه و، مع “فرقعة”، تم تفجير لي شي بعيدا، وتحطمه بشدة في أحد القمم.

مع ذلك، مثل هذا الرجل العجوز غرس الشعور بالخوف في جميع المتفرجين. كان جسده مثل جثة في حالة غير مواتية على المحفة مثل تنين ملتف. عندما فتح عينيه، ومض ضوء إلهي مرعب؛ يعطي شعور وكأن هذا النور الإلهي كان قادرا على تدمير كل شيء.

“هل يا رفاق لديكم فقط مثل هذه الأنواع من الطرق؟” كان لي شي دون عدو، حتى انه كان نظر في مدرسة عواء النمر وقال بابتسامة: “إذا كان هذا كل ما في الأمر، إذن تركتموني خائب الآمال بشكل كبير ” ب إنهائه الحديث، بنيته المحطمة للجحيم انفجرت فجأة.

أي شخص رأى هذا الرجل العجوز لن يصرف النظر عنه فقط لأنه كان مستلقيا على الحفنة. على العكس من ذلك، كلهم ​​يرتجف مع الذعر لحظة وضعوا عيونهم على هذا الرجل العجوز.

في هذا الوقت، كان زوج من عيون شبيهة بالأسد من الرجل العجوز تحوم على المستشار الإمبراطوري السابق من بلد القديس، ثم ضحك بصوت عال: “لذلك اتضح أن يكون المستشار الإمبراطوري السابق؛ أنت فعلا متورط في هذه المياه الموحلة! ”

“هل هذا هو سلاف مدرسة عواء النمر؟” رؤية هذا الرجل العجوز والشعور بهالته المحرضة، شخص ما لم يسعه سوى أن يهمس.

الفصل 368 – سلاف عواء النمر

“لقد سمعت عن هذا الرجل العجوز من قبل!” وأخيرا، عاهل شيطاني عجوز أخد نفسا عميقا وقال في خوف: “الأساطير تقول أنه من الجيل الثامن الحفيد الكبير لنمر الالهي. كان دائما مختومة في أعمق جزء للمدرسة مع حجر الدم لمقاومة تآكل الوقت. ”

“لقد سمعت عن هذا الرجل العجوز من قبل!” وأخيرا، عاهل شيطاني عجوز أخد نفسا عميقا وقال في خوف: “الأساطير تقول أنه من الجيل الثامن الحفيد الكبير لنمر الالهي. كان دائما مختومة في أعمق جزء للمدرسة مع حجر الدم لمقاومة تآكل الوقت. ”

شعر الكثيرون بالرعب بعد سماع ذلك. الحفيد الثامن لنمر الالهي… فقط كم من الوقت عاش هذا الشخص!؟ حتى لو كان قد جمع **الغبار تحت الأرض، كان لا يزال يكفي لتخويف الآخرين.

كان السلف لا يزال جالسا على المحفة، ويبدو أنه يزدري جميع المكنونات كما تحدث بضعف: “أنت لا تعرف شدة السماء والأرض. على الرغم من أنني لم أخطوا على طريق العصر الكبير، فإنه لا يزال أكثر من كافية لقتل شقي صغير مثلك! ”

(**لم افهم المعنى لذلك فقط ترجمتها بشكل حرفي)

أي شخص رأى هذا الرجل العجوز لن يصرف النظر عنه فقط لأنه كان مستلقيا على الحفنة. على العكس من ذلك، كلهم ​​يرتجف مع الذعر لحظة وضعوا عيونهم على هذا الرجل العجوز.

عندما نفذ هذا الرجل العجوز، الجميع من مدرسة عواء النمر سرعان ما سجد وهتف: “أوه السلف المقدس العظيم!”

“شقي جاهل، أساس أسلافنا القديم لن يسقط أبدا. همف، مجرد ذبابة مثلك يجرؤ على حلم حتى عن زعزعتنا!؟ ” في هذا الوقت، ظهر صوت بارد كما لو كان شخص ميتا الزحف من الأرض.

الرجل العجوز المحتضر الذي كان مستلقيا على المحفة تكلم دون أي قوة: “الصغير، كنت قادرا على إرغامي على أن أتي إلى حيز الوجود. حتى لو كنت ستموت اليوم، أنت قد فعلت ما يكفي لتبرير حياة الغطرسة والفخر. كن منطقي وسلم قوانين البنية الجسدية الخالد. ”

“الحيوان الصغير، الم نقطعك لقطع اليوم، نحن لن ندع هذا يذهب حتى ننتهي من الوجود!” سيد المدرسة لا لم يسعه سوى أن يصرخ في الغضب. كيف يمكن ألا يجرح بعد رؤية أرض أجدادهم تصبح مدمرة جدا؟

“اللاميت” لي شي ضاقت عينيه ونظر إلى السلف قبل أن يبتسم ببهجة:” أخشى اليوم هو آخر مرة ستأتي فيها إلى أي وقت مضى. وجود فقط من مستوى ‘اللاميت القديم’ ليس كافيا لحماية مدرسة عواء النمر. ” مع ذلك، لي شي داس نحو الرجل العجوز مع موقف استبدادي لا مثيل له.

“كيف يمكن لأي واحد منا أن يعيش في هذا العالم؟ اليوم، الكثير من الإكمال الصغير للبنية الخالد ظهرت. الآن، لي شي ولي شوانغيان لديهم إكمال الصغير للبنية الخالدة؛ إذا أصبحوا في عالم النموذج الفاضل في المستقبل وحققوا الإكمال الكبير للبنية الجسدية، فإنه حتى الإمبراطور الخالد من شأنه أن يكون لديه وقتا عصيبا لقمعهم! ” شخصية كبيرة ندبت من الألم.

هذا النمط الاستبدادي أدهش الجميع. كان هذا وجود من مستوى السلف! لاميت قادرة على إرعاب أي شخص! العديد من الطوائف العظيمة ختمت واحد أو اثنين من هؤلاء اللاميتين القدماء، لكن عندما تأتي هذه الشخصيات إلى حيز الوجود، فإنه يمكن أن يؤدي بسهولة إلى وفاتهم. هذا هو السبب في أنهم لن يخرجوا بسهولة ما لم تكن الطائفة تواجه دمار مؤكد.

“لقد سمعت عن هذا الرجل العجوز من قبل!” وأخيرا، عاهل شيطاني عجوز أخد نفسا عميقا وقال في خوف: “الأساطير تقول أنه من الجيل الثامن الحفيد الكبير لنمر الالهي. كان دائما مختومة في أعمق جزء للمدرسة مع حجر الدم لمقاومة تآكل الوقت. ”

وقد ملأ الاسياد السماويون والملوك السماويون بالرهبة عندما رأوا هذا السلف القديم اللاميت، لكن لي شي لا يزال ضرب بقدمه نحوه بموقف متعجرف.

رؤية بنية خالدة عادة ما يكون مشهدا نادرا، لكن الآن، ظهرت الواحدة تلو الأخرى — هذا كان سخيفا جدا.

السلف على المحفة لم يتحرك حتى قليلا. ببساطة نفض إصبعه و، مع “فرقعة”، تم تفجير لي شي بعيدا، وتحطمه بشدة في أحد القمم.

الفصل 368 – سلاف عواء النمر

“قوي جدا!” اصبع بسهولة طرق بعيدا لي شي الذي مع الإكمال الصغير للبنية الخالدة! شعر العديد من المتفرجين برعشة فروة شعرهم لأنهم عرفوا كل شيء عن وحشية لي شي، لكن السلف فجره بعيدا مع إصبع واحد فقط!

“أخشى أن مجرد استخدام أساس الأسلاف الخاص بك لن يعمل. لن يكون أنا الذي سوف يكون ‘مفروم'(اللحم المفروم)، سيتعين علي أن أدوس على مدرسة عواء النمر الخاص بك إلى العدم! ” لي شي أعلن بهدوء مع ابتسامة.

“تحطم!” لي شي هرع من تحت الأنقاض مع بعض الدماء على ردائه. مع ذلك، كانت مجرد جروح خارجية وكانت ضئيلة بالنسبة ل لي شي.

عندما نفذ هذا الرجل العجوز، الجميع من مدرسة عواء النمر سرعان ما سجد وهتف: “أوه السلف المقدس العظيم!”

“إنه لأمر مؤسف. أنت بعيدا أن تكون كافيا. الوجود الذي لم يدخل بعد في مسار العصر الكبير — لا يكفي للوصول إلى قمة! ” انفجر لي كيي من الضحك ولم يعطي لسلف أي اعتبار.

“ذبح!” كان جوهر بنية الغضب الاستبدادي الخالد في طبيعتها مهيمنة بالقوة. ويمكن أن تزيد على الفور تدريب المستخدم، قوة المعركة، وطاقة الدم إلى مستوى مجنون، مما يسمح للمستخدم للقتال بسهولة ضد وجود أكثر قوة بكثير! ناهيك عن، عدم وجود آثار جانبية سلبية!

“متعجرف جدا!” امتص كثير من الناس الهواء من خلال أسنانهم وهتفوا بعد سماع كلمات لي شي.

السلف على المحفة لم يتحرك حتى قليلا. ببساطة نفض إصبعه و، مع “فرقعة”، تم تفجير لي شي بعيدا، وتحطمه بشدة في أحد القمم.

كان السلف لا يزال جالسا على المحفة، ويبدو أنه يزدري جميع المكنونات كما تحدث بضعف: “أنت لا تعرف شدة السماء والأرض. على الرغم من أنني لم أخطوا على طريق العصر الكبير، فإنه لا يزال أكثر من كافية لقتل شقي صغير مثلك! ”

كان قانون بنية الاستبدادية الأدنى الخالد فن المحدد من بلد غضب القديس الخالد. هذا الفن يمكن تدريبه الى بنية غضب الاستبدادي الخالد، لكن ليس فقط أي شخص في بلد القديس سيكون قادرا على التدرب على هذا القانون. ما لم يكنوا من الفرع الرئيسي، فإن المرء بحاجة إلى المساهمة بشكل كبير في البلاد واختبار ولاءهم.

فوق الملوك السماويين كانت النموذج الفاضل. كان هناك قول مأثور في هذا العالم — إذا الأباطرة الخالدين بن يأتي لحيز الوجود، فإن النموذج الفاضل لن يهزم.

“هذا هو أيضا بنية الغضب الاستبدادي الخالد، لكن هو من قانون بنية الاستبدادية الأدنى الخالد!” شخص هتف عاطفيا بعد رؤية حالة المستشار العجوز.

في الواقع، كانت هذه العبارة غامضة جدا. تم تقسيم النموذج الفاضل إلى أنواع عديدة، لذلك على الرغم من أن المتدربين من هذا العالم يحترمون أي وجود تحت إمبراطور الخالد ليكون من عالم النموذج الفاضل، لملايين السنين، النموذج الفاضل التي لم يدخل مسار السماوات أو مسار العصر الكبير كانت يسمى نموذج فاضل عادي.

“البنية الإلهية المحطمة للجحيم — الإكمال الصغير لبني خالدة أخرى!” حتى المتدربين من مسافة بعيدة شعروا بقوتهم تستنزف من أجسادهم تحت استبداد هذه البنية الجسدية الخالدة.

لهذه النموذج الفاضل العادي، ومستوياتهم — في ترتيب تصاعدي هي: العصر المبكر لنموذج الفاضل، العصر المتزايد لنموذج الفاضل، العصر المسالم لنموذج الفاضل، العصر المزدهر لنموذج الفاضل، والعصر الذهبي لنموذج الفاضل.

فوق الملوك السماويين كانت النموذج الفاضل. كان هناك قول مأثور في هذا العالم — إذا الأباطرة الخالدين بن يأتي لحيز الوجود، فإن النموذج الفاضل لن يهزم.

ويمكن القول أن العصر الذهبي لنموذج الفاضل كان في ذروة النموذج الفاضل العادي، لكن هذا لم يكن نهاية المطاف من هذا العالم (الرتبة).

شعر الكثيرون بالرعب بعد سماع ذلك. الحفيد الثامن لنمر الالهي… فقط كم من الوقت عاش هذا الشخص!؟ حتى لو كان قد جمع **الغبار تحت الأرض، كان لا يزال يكفي لتخويف الآخرين.

****************************************

“هل هذا هو سلاف مدرسة عواء النمر؟” رؤية هذا الرجل العجوز والشعور بهالته المحرضة، شخص ما لم يسعه سوى أن يهمس.

---

ترجمة موقع ملوك الروايات. لا تُلهِكُم القراءة عن اداء الصلوات فى أوقاتها و لا تنسوا نصيبكم من القرآن

أشترك الان من هنا. ولامزيد من الاعلانات
لا تنسى وضع تعليق للمترجم فهذا يساعده على الاستمرار ومواصلة العمل عندما يرى تشجيعًا.

التعليقات

اعدادات القارئ

لايعمل مع الوضع اليلي
لتغير كلمة إله الى شيء أخر
إعادة ضبط