نظرًا لتوقف عرض الإعلانات على الموقع بسبب حظره من شركات الإعلانات ، فإننا نعتمد الآن بشكل كامل على دعم قرائنا الكرام لتغطية تكاليف تشغيل الموقع وتوجيه الفائض نحو دعم المترجمين. للمساهمة ودعم الموقع عن طريق الباي بال , يمكنك النقر على الرابط التالي
paypal.me/IbrahimShazly
هذا المحتوى ترفيهي فقط ولايمت لديننا بأي صلة. لا تجعلوا القراءة تلهيكم عن صلواتكم و واجباتكم.

emperor’s domination 394

قمع ملك بيد واحدة

قمع ملك بيد واحدة

394 – قمع ملك بيد واحدة

394 – قمع ملك بيد واحدة

كان مستاء جدا بعد أن دفن تحت قاع البحر من طرف لي شي. عبقري مثله قمع من قبل صغير غير معروف كان أمرا مخزي للغاية!

لي شي، الذي كان يجلس على الجزيرة الصغيرة، فقط أعطى لمحة سريعة، مع صوت انفجار، لم يكن لدى شوان شاوجون حتى فرصة للصراخ قبل ان يصدر ضباب دموي تحت ضربة واحدة من الاصبع.

“مثل هذا السيد… أنا فعلا أريد أن أشاهد قوته شخصيا!” أصبح نظرات اللورد الملكي شرسة كما تحدث مع صرامة. بقول ذلك، انبثقت حلقات الإلهية من جسده. دون شك، اللورد الملكي كان سيادي سماوي قوي.

وهكذا، كانت مهمة كبيرة للورد الملكي ليسفر بنفسه، وانزعج العديد من المتدربين.

“يا صاحب الجلالة، يجب ألا تفعل!” لو بايكيو أصبح مذعورة بعد سماع هذا وتحدث بسرعة: “الأخ لي هو هنا فقط للجزيرة الأسطورية وليس لمعارضة بلدنا التيار الثابت… ”

عندما كان سيادي صغير مثله غير كافي، والخبراء الأخرين سيتخلون عن حياتهم في مجرد محاولة لمعارضة لي شي.

“آه، اللورد المنطقة لو، ماذا تقصد بذلك؟” شوان شاوجون سخر: “إيذاء تلاميذنا وجلب العار لمستشارنا الامبراطوري — كيف هذا لا يعارض بلدنا التيار الثابت؟ جلالته لا يقهر، فما يمكن صغير مثله ان يفعل؟ هل يمكن أن يكون هذا الإقليم اللورد لو على نفس جانب الشاب لي وتريد أن تتواطأ مع العدو…؟ ”

“بانغ!” على الرغم من أن اللورد الملكي كان سيادي صغير، فإنه لم يسعه سوى اتخاذ العديد من الخطوات الضخمة مرة أخرى تحت هذا القانون الإمبراطور الكاسح. فجأة أصبحت الأضواء في حلقاته الإلهية خافتة. كانت طاقة دمه غير مستقرة بعد هذه الضربة من لي شي، مما دفعه إلى التحول لضعف.

“أنت–” كانت لو بايكيو غاضبة، لكنها تحملت ذلك وحاولت إقناع اللورد الملكي: “يا صاحب الجلالة، في رأيي، ليس الأخ لي هنا لإيذاء بلدنا التيار الثابت. لماذا لا نأخذ خطوة إلى الوراء، وكل شيء يكون على ما يرام. ” لو بايكيو واثقة بأن لي شي لا يمزح. إذا كان البلد فعلا استفزازه، فإنه قد يقتل كل شيء بطريقه الى البلد التيار الثابت.

[أنا لا اعرف ان كان هنالك خطأ او لا لأن لي شي فتح سبعة قصور، ام ان القصر السابع لم يستقر بعد؟]

“يا صاحب الجلالة، أشعر أيضا أن كلمات اللورد لو تعني الكثير من المعنى. كان هذا الصراع بسبب سلوك متهور مني! ” قال المستشار الإمبراطوري بسرعة:” إذا كان معادا حقا بالنسبة لنا، فإنه لن يدعنا نذهب. في رأيي، يجب أن يكون له أصل مخيف من السماء، لذلك ليس هناك حاجة للتنافس معه ومحكمة عدو قوي! ”

وقد صدم العديد من الخبراء المرافقين بلهجة لي شي عندما خاطب حاكم البلاد.

“بغض النظر عما سيحدث، ما زلت أريد أن أذهب وألقي نظرة بنفسي. ” قال اللورد الملكي بجدية: “سيد قوي مثل هذا يظهر في بلادنا… كيف يمكن لأي شخص أن يكون في حالة راحة إذا كنا لا نعرف هويته؟”

[أنا لا اعرف ان كان هنالك خطأ او لا لأن لي شي فتح سبعة قصور، ام ان القصر السابع لم يستقر بعد؟]

أصبحت لو بايكيو قلقة جدا بعد سماع كلمات اللورد الملكي. إنها لا ترغب في رؤية البلاد في صراع مع لي شي لأنها واثقة من أن لي شي لم يكن الشخص الذي يحب أن يمزح!

“هاه، اللورد المنطقة لو، أنت صديقة مع هذا الشخص لي، حتى من يدري إذا كنت سوف تقومي بإبلاغه أم لا؟ إذا كان هذا الشخص لي سيهرب، إذن ستكونين قادرة على تحمل المسؤولية؟ اللورد لو، أريد فقط ما أن اعرف ما هو أفضل بالنسبة لك، الخيانة ليست جريمة صغيرة! ” ادعى شوان شاوجون.

“بانغ بانج” كان عدد لا يحصى من الناس يشعرون بالقلق عندما حلقت عربة المعركة فوق جزر الأف. عندما رأى المتدربون الشباب في ‘جزر الألف’ الآلاف من الجنود المدرعة في السماء، فإنهم لم يسعهم سو ان يصبحوا حذرين.

“انتبه لنفسك!” أصبح اللورد الملكي غاضبا كما فتحت كل الحلقات الإلهية موجة من الداو الكبرى، تحمل قوة مهيبة والتي هرعت إلى الأمام.

“ماذا حدث؟ اللورد الملكي هو نفسه الذي خرج! ” رؤية اللورد الملكي يركب عربة التنين الخاصة به، تحول العديد من المتدربين للشحب. كان اللورد الملكي سيادي سماوي عظيم ونادرا ما أظهر نفسه خارج الأحداث الضخمة.

كان مستاء جدا بعد أن دفن تحت قاع البحر من طرف لي شي. عبقري مثله قمع من قبل صغير غير معروف كان أمرا مخزي للغاية!

وهكذا، كانت مهمة كبيرة للورد الملكي ليسفر بنفسه، وانزعج العديد من المتدربين.

لو بايكيو لم يسعها سوى ان تبتسم بامتعاض. كتلميذة لبلد التيار الثابت، فإنها لا يمكن أن تقف فقط هناك ومشاهدة لي شي يذبح شعبها. ثم سرعان ما تحدثت: “اللورد الملكي الخاص بنا يريد فقط التحدث مع الأخ لي عن الجزيرة المفقودة. كان هناك سوء فهم؛ آمل أن يغفر الأخ لي شي لنا. ”

في غمضة عين، الآلاف من خبراء التيار الثابت سرعان ما أحاطوا الجزيرة التي يسكنها لي شي.

في لحظة، صاح الخبراء في جميع أنحاء اللورد الملكي في نفس الوقت والعديد من الأسلحة تهدف لرأس لي شي. كانت هناك معابد، شفرات الإلهية، وسيوف صنعت من تضحية دماء الأخرين. فكلها أصدرت بشكل مستمر أصوات انفجارات.

كان قلب لو بايكيو ثقيلا جدا، لكنها ما زالت تريد لبلدها أن تتفاوض مع لي شي حتى سرعان ما قالت للورد الملكي: “يا صاحب الجلالة، هل يمكن لهذه التلميذة دعوة الأخ لي هنا للحديث؟”

في لحظة، صاح الخبراء في جميع أنحاء اللورد الملكي في نفس الوقت والعديد من الأسلحة تهدف لرأس لي شي. كانت هناك معابد، شفرات الإلهية، وسيوف صنعت من تضحية دماء الأخرين. فكلها أصدرت بشكل مستمر أصوات انفجارات.

“هاه، اللورد المنطقة لو، أنت صديقة مع هذا الشخص لي، حتى من يدري إذا كنت سوف تقومي بإبلاغه أم لا؟ إذا كان هذا الشخص لي سيهرب، إذن ستكونين قادرة على تحمل المسؤولية؟ اللورد لو، أريد فقط ما أن اعرف ما هو أفضل بالنسبة لك، الخيانة ليست جريمة صغيرة! ” ادعى شوان شاوجون.

“اذهب، اطلب منه أن يأتي ورؤيتي. ” جلس اللورد الملكي على عربة التنين مع شعور طاغي من النبلاء. لم يكن هذا عملا ازدراء؛ بعد كل شيء، كخبير الذي تمتع في بالنفوذ لفترة طويلة، كان مؤهلا فعلا للعمل مثل هذا.

تغيير تعبير لو بايكيو كثيرا مع الغضب بعد أن اتهام شوان شاوجون من هذا القبيل؛ لم يسعها سوى ان تقول بشكل بارد: “في الواقع تقول كل شيء لإطارة شخص ما!”

“يا صاحب الجلالة، أشعر أيضا أن كلمات اللورد لو تعني الكثير من المعنى. كان هذا الصراع بسبب سلوك متهور مني! ” قال المستشار الإمبراطوري بسرعة:” إذا كان معادا حقا بالنسبة لنا، فإنه لن يدعنا نذهب. في رأيي، يجب أن يكون له أصل مخيف من السماء، لذلك ليس هناك حاجة للتنافس معه ومحكمة عدو قوي! ”

“أريد فقط ما هو أفضل للورد لو. إذا كنت مكرسة لبلدنا، إذن يجب أن تنحى جانبا لتجنب إثارة الشكوك. ” قال شوان شاوجون:” اللورد الملكي، اسمحوا لي أن أخبر هذا الرجل لي شي ليخرج! ”

“صاحب الجلالة!” العديد من الخبراء كانوا قلقين عندما سمعوا أن اللورد الملكي أراد أن يذهب إلى الجزيرة بنفسه، وأراد أن يصبح الطليعة، لكن اللورد الملكي أوقفهم بموجة من يده:” حتى لو كان كل واحد منكم سيأتي معي، فإنه لن ينتهي إلا في المزيد من الوفيات التي لا معنى لها. انتظروا هنا!”

“اذهب، اطلب منه أن يأتي ورؤيتي. ” جلس اللورد الملكي على عربة التنين مع شعور طاغي من النبلاء. لم يكن هذا عملا ازدراء؛ بعد كل شيء، كخبير الذي تمتع في بالنفوذ لفترة طويلة، كان مؤهلا فعلا للعمل مثل هذا.

[سرعة خيالية والله هذه البنية مخيفة جداااااا]

لو بايكيو تنهدت بلطف. يبدو أن هذه العاصفة لن تمر بسهولة بالغة. إنها لا ترغب في هذا الخلاف، لكن للأسف، فإنها ليس لها اي رأي في هذه المسألة.

“أريد فقط ما هو أفضل للورد لو. إذا كنت مكرسة لبلدنا، إذن يجب أن تنحى جانبا لتجنب إثارة الشكوك. ” قال شوان شاوجون:” اللورد الملكي، اسمحوا لي أن أخبر هذا الرجل لي شي ليخرج! ”

بعد تلقى شوان شاوجون الأمر، فإنه ظهر فوق جزيرة لي شي وصاح: “لي، أخرج بسرعة وحي جلالته!”

بعد أن قال هذا، أصابعه الخمسة امتدت إلى الخارج كما احاطت اللورد الملكي مثل السماوات نفسها.

[لتوضيح عندما يختصر شخصا ما اسم ‘لي شي’ الى ‘لي’ فهنا يزدري من قيمة لي شي بكونه يختصر الاسم بهذا الشكل]

لي شي، الذي كان يجلس على الجزيرة الصغيرة، فقط أعطى لمحة سريعة، مع صوت انفجار، لم يكن لدى شوان شاوجون حتى فرصة للصراخ قبل ان يصدر ضباب دموي تحت ضربة واحدة من الاصبع.

لي شي، الذي كان يجلس على الجزيرة الصغيرة، فقط أعطى لمحة سريعة، مع صوت انفجار، لم يكن لدى شوان شاوجون حتى فرصة للصراخ قبل ان يصدر ضباب دموي تحت ضربة واحدة من الاصبع.

أنت تشاهد على موقع ملوك الروايات , KOLNOVEL.COM .. شكرًا في عينيه، جاء لي شي من سلالة الإمبراطور الخالد، وهو وجود وحشي لم تكن بلاده قادرة على التعامل معه. وعلاوة على ذلك، قوة لي شي كانت واضحا بما فيه الكفاية لهزيمة سيادي سماوية.

هذا التطور المفاجئ هز خبراء التيار الثابت المرافقين. شوان شاوجون، الذي كان عبقري واعدة من بلد التيار الثابت، قد قتل من قبل هذا شخص بهذه الطريقة.

بعد تلقى شوان شاوجون الأمر، فإنه ظهر فوق جزيرة لي شي وصاح: “لي، أخرج بسرعة وحي جلالته!”

“الصغير، أنت مجنون!” اللورد الملكي كان مذعورا كما وقف مع حلقاته الإلهية توسعت من جسده. كان هناك ما مجموعه سبع حلقات!

متغيرات الكون بينغ الستة — تحول البحر! عندما رفرفت اجنحة الكون البنغ البدائي، أصبحت كل من السماء المحيطة مع موجات هائلة عملاقة والتي كانت قادرة على إغراق النجوم.

وسط غضبه، ومض ظل فجأة كما وقفت لي شي مباشرة أمامه. انتقل مع سرعة قصوى لا يمكن أن يتبعها أي شخص آخر.

“الصغير، أنت مجنون!” اللورد الملكي كان مذعورا كما وقف مع حلقاته الإلهية توسعت من جسده. كان هناك ما مجموعه سبع حلقات!

“احموا ملكنا!” صرخ المستشار الإمبراطوري في صدمة.

وهكذا، كانت مهمة كبيرة للورد الملكي ليسفر بنفسه، وانزعج العديد من المتدربين.

[سرعة خيالية والله هذه البنية مخيفة جداااااا]

“الأخ لي، يرجى الانتظار!” الخائفة لو بايكيو هرعت بسرعة إلى الأمام ووقفت أمام اللورد الملكي كما توسلت على وجه السرعة: “الأخ لي، بلدنا التيار الثابت ليس لديه أي عداء تجاهك، كان مجرد سوء فهم. ”

في لحظة، صاح الخبراء في جميع أنحاء اللورد الملكي في نفس الوقت والعديد من الأسلحة تهدف لرأس لي شي. كانت هناك معابد، شفرات الإلهية، وسيوف صنعت من تضحية دماء الأخرين. فكلها أصدرت بشكل مستمر أصوات انفجارات.

لي شي، الذي كان يجلس على الجزيرة الصغيرة، فقط أعطى لمحة سريعة، مع صوت انفجار، لم يكن لدى شوان شاوجون حتى فرصة للصراخ قبل ان يصدر ضباب دموي تحت ضربة واحدة من الاصبع.

لم يكن مثل هذا الهجوم ليجعل لي شي حتى يجفن له عينه مرة واحدة. أرجح ذراعه نحو الأسفل، وبصوت عال، لم يكن أي من الكنوز المهاجمة يمكن أن يوقف بنية الجسدية التي لا تقهر لدى لي شي، تحطموا على الفور. سكب دماء الخبراء الذي هاجموا كما تفجروا بعيدا.

“بغض النظر عما سيحدث، ما زلت أريد أن أذهب وألقي نظرة بنفسي. ” قال اللورد الملكي بجدية: “سيد قوي مثل هذا يظهر في بلادنا… كيف يمكن لأي شخص أن يكون في حالة راحة إذا كنا لا نعرف هويته؟”

“انتبه لنفسك!” أصبح اللورد الملكي غاضبا كما فتحت كل الحلقات الإلهية موجة من الداو الكبرى، تحمل قوة مهيبة والتي هرعت إلى الأمام.

“اذهب، اطلب منه أن يأتي ورؤيتي. ” جلس اللورد الملكي على عربة التنين مع شعور طاغي من النبلاء. لم يكن هذا عملا ازدراء؛ بعد كل شيء، كخبير الذي تمتع في بالنفوذ لفترة طويلة، كان مؤهلا فعلا للعمل مثل هذا.

“أنت مجرد سيادية صغير دون تسعة حلقات كاملة، لكن أنت لا تزال تجرؤ على مهاجمتي!” كان لي شي هادئا كما كان في أي وقت مضى كما انه أخرج قوة الإمبراطور. كون بينغ طار إلى السماء وأتبع لي شي خطوة بخطوة. هذه القفزة البدائية لكون بنغ خلقت موجة هائلة والتي أرسلت إلى اللورد الملكي.

[سرعة خيالية والله هذه البنية مخيفة جداااااا]

متغيرات الكون بينغ الستة — تحول البحر! عندما رفرفت اجنحة الكون البنغ البدائي، أصبحت كل من السماء المحيطة مع موجات هائلة عملاقة والتي كانت قادرة على إغراق النجوم.

“بانغ!” على الرغم من أن اللورد الملكي كان سيادي صغير، فإنه لم يسعه سوى اتخاذ العديد من الخطوات الضخمة مرة أخرى تحت هذا القانون الإمبراطور الكاسح. فجأة أصبحت الأضواء في حلقاته الإلهية خافتة. كانت طاقة دمه غير مستقرة بعد هذه الضربة من لي شي، مما دفعه إلى التحول لضعف.

“بانغ!” على الرغم من أن اللورد الملكي كان سيادي صغير، فإنه لم يسعه سوى اتخاذ العديد من الخطوات الضخمة مرة أخرى تحت هذا القانون الإمبراطور الكاسح. فجأة أصبحت الأضواء في حلقاته الإلهية خافتة. كانت طاقة دمه غير مستقرة بعد هذه الضربة من لي شي، مما دفعه إلى التحول لضعف.

“أريد فقط ما هو أفضل للورد لو. إذا كنت مكرسة لبلدنا، إذن يجب أن تنحى جانبا لتجنب إثارة الشكوك. ” قال شوان شاوجون:” اللورد الملكي، اسمحوا لي أن أخبر هذا الرجل لي شي ليخرج! ”

كان لي شي قديس قديم مع **ستة قصور وتسعة نجوم وتدرب أيضا على قوانين الإمبراطور. كيف يمكن لسيادي صغيرة مثل اللورد الملكي لبلد التيار الثابت ان يتنافس معه؟

” اللورد لو، اتبعيني إلى الجزيرة!” أخذ اللورد الملكي نفسا عميقا. كلورد ملكي، لم يسعه سوى ان يعتبر نفسه متفوقا في بعض الأحيان. مع ذلك، كان أيضا رجل من ذوي الخبرة، ويعرف متى يتراجع!

[أنا لا اعرف ان كان هنالك خطأ او لا لأن لي شي فتح سبعة قصور، ام ان القصر السابع لم يستقر بعد؟]

هذا التطور المفاجئ هز خبراء التيار الثابت المرافقين. شوان شاوجون، الذي كان عبقري واعدة من بلد التيار الثابت، قد قتل من قبل هذا شخص بهذه الطريقة.

تحولت نظرة لي شي إلى برودة كما تحدث بشكل قاسي: “مواصلة إثارتي مرارا وتكرارا… وجه أجدادك لم يعد كافيا! إذا لم أقتلكم جميعا، فإن الناس سيعتقدون حقا أنني متسلط لطيف. ”

لم يكن مثل هذا الهجوم ليجعل لي شي حتى يجفن له عينه مرة واحدة. أرجح ذراعه نحو الأسفل، وبصوت عال، لم يكن أي من الكنوز المهاجمة يمكن أن يوقف بنية الجسدية التي لا تقهر لدى لي شي، تحطموا على الفور. سكب دماء الخبراء الذي هاجموا كما تفجروا بعيدا.

بعد أن قال هذا، أصابعه الخمسة امتدت إلى الخارج كما احاطت اللورد الملكي مثل السماوات نفسها.

“يا صاحب الجلالة، أشعر أيضا أن كلمات اللورد لو تعني الكثير من المعنى. كان هذا الصراع بسبب سلوك متهور مني! ” قال المستشار الإمبراطوري بسرعة:” إذا كان معادا حقا بالنسبة لنا، فإنه لن يدعنا نذهب. في رأيي، يجب أن يكون له أصل مخيف من السماء، لذلك ليس هناك حاجة للتنافس معه ومحكمة عدو قوي! ”

“الأخ لي، يرجى الانتظار!” الخائفة لو بايكيو هرعت بسرعة إلى الأمام ووقفت أمام اللورد الملكي كما توسلت على وجه السرعة: “الأخ لي، بلدنا التيار الثابت ليس لديه أي عداء تجاهك، كان مجرد سوء فهم. ”

“الأخ لي، يرجى الانتظار!” الخائفة لو بايكيو هرعت بسرعة إلى الأمام ووقفت أمام اللورد الملكي كما توسلت على وجه السرعة: “الأخ لي، بلدنا التيار الثابت ليس لديه أي عداء تجاهك، كان مجرد سوء فهم. ”

عندما وقفت لو بايكيو وحجبت الجبهة، توقف لي شي للحظة ونظر الى لو بايكيو. ثم، سحب أصابعه مثل السماء قبل التحدث بلا قصد: ” اللورد لو، هناك أوقات عندما وجهك وحده غير كاف!”

وسط غضبه، ومض ظل فجأة كما وقفت لي شي مباشرة أمامه. انتقل مع سرعة قصوى لا يمكن أن يتبعها أي شخص آخر.

لو بايكيو لم يسعها سوى ان تبتسم بامتعاض. كتلميذة لبلد التيار الثابت، فإنها لا يمكن أن تقف فقط هناك ومشاهدة لي شي يذبح شعبها. ثم سرعان ما تحدثت: “اللورد الملكي الخاص بنا يريد فقط التحدث مع الأخ لي عن الجزيرة المفقودة. كان هناك سوء فهم؛ آمل أن يغفر الأخ لي شي لنا. ”

لو بايكيو لم يسعها سوى ان تبتسم بامتعاض. كتلميذة لبلد التيار الثابت، فإنها لا يمكن أن تقف فقط هناك ومشاهدة لي شي يذبح شعبها. ثم سرعان ما تحدثت: “اللورد الملكي الخاص بنا يريد فقط التحدث مع الأخ لي عن الجزيرة المفقودة. كان هناك سوء فهم؛ آمل أن يغفر الأخ لي شي لنا. ”

في هذا الوقت، كان لدى اللورد الملكي ملامح الصدمة. رأى كون بنغ فوق رأس لي شي وأخذ نفسا عميقا. هالة الإمبراطور ارتفاع في السماء تسببت له أن يدرك أنه كان قد ركل جدار صلبا. وبما أن الشخص تدرب على قانون الإمبراطور، من دون شك، كان من سلالة الإمبراطور الخالد. لم يكن بمقدور بلدهم الثابت أن يثير مثل هذا النسب.

“أنت مجرد سيادية صغير دون تسعة حلقات كاملة، لكن أنت لا تزال تجرؤ على مهاجمتي!” كان لي شي هادئا كما كان في أي وقت مضى كما انه أخرج قوة الإمبراطور. كون بينغ طار إلى السماء وأتبع لي شي خطوة بخطوة. هذه القفزة البدائية لكون بنغ خلقت موجة هائلة والتي أرسلت إلى اللورد الملكي.

“من أي طائفة إمبراطورية اتى منها الزميل الداوي؟” استفسر اللورد الملكي بينما يرتجف في الداخل. لم يستطع أن يفعل أي شيء سوى الانحناء للأسفل. كانت السيادة الكبير بعيدة كل البعد عن العبث مع سلالة الإمبراطور الخالد، ناهيك عن سيادي صغير مثله.

وهكذا، كانت مهمة كبيرة للورد الملكي ليسفر بنفسه، وانزعج العديد من المتدربين.

نظر لي شي في اللورد الملكي وقال: “انطلاقا من احترام اللورد لو، سوف أترك هذه المسألة هذه المرة! يمكنك الذهاب ومقابلتي في الجزيرة مع اللورد لو وحدها! ” مع هذا، استدار وغادر وسرعان ما اختفى بينما كان يتجه نحو جزيرته.

“اذهب، اطلب منه أن يأتي ورؤيتي. ” جلس اللورد الملكي على عربة التنين مع شعور طاغي من النبلاء. لم يكن هذا عملا ازدراء؛ بعد كل شيء، كخبير الذي تمتع في بالنفوذ لفترة طويلة، كان مؤهلا فعلا للعمل مثل هذا.

وقد صدم العديد من الخبراء المرافقين بلهجة لي شي عندما خاطب حاكم البلاد.

أصبحت لو بايكيو قلقة جدا بعد سماع كلمات اللورد الملكي. إنها لا ترغب في رؤية البلاد في صراع مع لي شي لأنها واثقة من أن لي شي لم يكن الشخص الذي يحب أن يمزح!

” اللورد لو، اتبعيني إلى الجزيرة!” أخذ اللورد الملكي نفسا عميقا. كلورد ملكي، لم يسعه سوى ان يعتبر نفسه متفوقا في بعض الأحيان. مع ذلك، كان أيضا رجل من ذوي الخبرة، ويعرف متى يتراجع!

“آه، اللورد المنطقة لو، ماذا تقصد بذلك؟” شوان شاوجون سخر: “إيذاء تلاميذنا وجلب العار لمستشارنا الامبراطوري — كيف هذا لا يعارض بلدنا التيار الثابت؟ جلالته لا يقهر، فما يمكن صغير مثله ان يفعل؟ هل يمكن أن يكون هذا الإقليم اللورد لو على نفس جانب الشاب لي وتريد أن تتواطأ مع العدو…؟ ”

“صاحب الجلالة!” العديد من الخبراء كانوا قلقين عندما سمعوا أن اللورد الملكي أراد أن يذهب إلى الجزيرة بنفسه، وأراد أن يصبح الطليعة، لكن اللورد الملكي أوقفهم بموجة من يده:” حتى لو كان كل واحد منكم سيأتي معي، فإنه لن ينتهي إلا في المزيد من الوفيات التي لا معنى لها. انتظروا هنا!”

“انتبه لنفسك!” أصبح اللورد الملكي غاضبا كما فتحت كل الحلقات الإلهية موجة من الداو الكبرى، تحمل قوة مهيبة والتي هرعت إلى الأمام.

عندما كان سيادي صغير مثله غير كافي، والخبراء الأخرين سيتخلون عن حياتهم في مجرد محاولة لمعارضة لي شي.

كان لي شي قديس قديم مع **ستة قصور وتسعة نجوم وتدرب أيضا على قوانين الإمبراطور. كيف يمكن لسيادي صغيرة مثل اللورد الملكي لبلد التيار الثابت ان يتنافس معه؟

بعد دخول اللورد الملكي للجزيرة، ذهب الخبراء الآخرون إلى تشكيل جاهزة للمعركة. وطالما كانت هناك أي إشارة من الداخل، فإنهم سوف يسرعون فورا في للإنقاذ.

في لحظة، صاح الخبراء في جميع أنحاء اللورد الملكي في نفس الوقت والعديد من الأسلحة تهدف لرأس لي شي. كانت هناك معابد، شفرات الإلهية، وسيوف صنعت من تضحية دماء الأخرين. فكلها أصدرت بشكل مستمر أصوات انفجارات.

كان لي شي يجلس مباشرة في الجزيرة. في اللحظة التي رآه اللورد الملكي، هدئ نفسه وانحنى نحو لي شي مع موقف مطيع قليلا وقال: “هذه المرة، بلدي التيار الثابت يريد فقط أن يسأل عن مسألة الجزيرة المفقودة. لم أكن أتوقع حدوث مثل هذا سوء الفهم، مؤسف حقا. ”

عندما كان سيادي صغير مثله غير كافي، والخبراء الأخرين سيتخلون عن حياتهم في مجرد محاولة لمعارضة لي شي.

كان اللورد الملكي ذكيا. وكان جميع المتدربين العجزة مثله كخبث الشياطين ويعرف الوقت المناسب للطوائف الصغيرة مثلهم ليرضخوا.

“الصغير، أنت مجنون!” اللورد الملكي كان مذعورا كما وقف مع حلقاته الإلهية توسعت من جسده. كان هناك ما مجموعه سبع حلقات!

أنت تشاهد على موقع ملوك الروايات , KOLNOVEL.COM .. شكرًا

في عينيه، جاء لي شي من سلالة الإمبراطور الخالد، وهو وجود وحشي لم تكن بلاده قادرة على التعامل معه. وعلاوة على ذلك، قوة لي شي كانت واضحا بما فيه الكفاية لهزيمة سيادي سماوية.

متغيرات الكون بينغ الستة — تحول البحر! عندما رفرفت اجنحة الكون البنغ البدائي، أصبحت كل من السماء المحيطة مع موجات هائلة عملاقة والتي كانت قادرة على إغراق النجوم.

ولهذا السبب اختار اللورد الملكي أولا أن يعترف بأخطائه من أجل تخفيف الأجواء بينهما.

“ماذا حدث؟ اللورد الملكي هو نفسه الذي خرج! ” رؤية اللورد الملكي يركب عربة التنين الخاصة به، تحول العديد من المتدربين للشحب. كان اللورد الملكي سيادي سماوي عظيم ونادرا ما أظهر نفسه خارج الأحداث الضخمة.

[لتوضيح عندما يختصر شخصا ما اسم ‘لي شي’ الى ‘لي’ فهنا يزدري من قيمة لي شي بكونه يختصر الاسم بهذا الشكل]

---

ترجمة موقع ملوك الروايات. لا تُلهِكُم القراءة عن اداء الصلوات فى أوقاتها و لا تنسوا نصيبكم من القرآن

أشترك الان من هنا. ولامزيد من الاعلانات
لا تنسى وضع تعليق للمترجم فهذا يساعده على الاستمرار ومواصلة العمل عندما يرى تشجيعًا.

التعليقات

اعدادات القارئ

لايعمل مع الوضع اليلي
لتغير كلمة إله الى شيء أخر
إعادة ضبط