نظرًا لتوقف عرض الإعلانات على الموقع بسبب حظره من شركات الإعلانات ، فإننا نعتمد الآن بشكل كامل على دعم قرائنا الكرام لتغطية تكاليف تشغيل الموقع وتوجيه الفائض نحو دعم المترجمين. للمساهمة ودعم الموقع عن طريق الباي بال , يمكنك النقر على الرابط التالي
paypal.me/IbrahimShazly
هذا المحتوى ترفيهي فقط ولايمت لديننا بأي صلة. لا تجعلوا القراءة تلهيكم عن صلواتكم و واجباتكم.

emperor’s domination 480

هيبة عظيمة

هيبة عظيمة

480 – هيبة عظيمة

بعد محاصرة القبيلة، أرسلت رسالة على الفور: “لي شي من الجنس البشري، استمع لكلامي. الاستسلام في غضون يوم واحد أو سأقضي على قبيلة ظل الثلج بأكملها! “

على الرغم من كونها تسيطر على جيش عظيم كان يلوح فوق قبيلة ظل الثلج، فإن العنقاء العذراء لم تأمر بتدمير القبيلة على الفور.

بعد محاصرة القبيلة، أرسلت رسالة على الفور: “لي شي من الجنس البشري، استمع لكلامي. الاستسلام في غضون يوم واحد أو سأقضي على قبيلة ظل الثلج بأكملها! “

بعد محاصرة القبيلة، أرسلت رسالة على الفور: “لي شي من الجنس البشري، استمع لكلامي. الاستسلام في غضون يوم واحد أو سأقضي على قبيلة ظل الثلج بأكملها! “

هؤلاء المتدربون الصغار كانوا فقط تلاميذ عاديين من سلالة الحشرات. كان القائد واحداً من العديد من إخوة الصغار لطفل الشر. لم يكن عبقريًا بارعًا بأي معنى، لكن آخرين ما زالوا يخافون منه. كان النسب الإمبراطوري للحشرات مشهورًا منذ وقت طويل. كانت حشرات الشر مصدرًا للإرهاب للعديد من الناس.

بعد سماع هذه الرسالة، نظر كثيرون إلى بعضهم البعض. عرف الحشد أنها تريد الانتقام لأخيها، أمير الشرارة الالهية.

لا يمكن لومهم على هذا الاختيار. كانت بلاد الشرارة الإلهية وحشًا عملاقًا مقارنةً بقبيلة ظل الثلج. كان هذا هو الفرق بين فيل ونملة. وعلاوة على ذلك، فإن السبب الذي جعل الشيخ شي يرتجف أكثر هو أن العنقاء العذراء كانت خطيبة دي زو. يمكن لبلد الشرارة الإلهية وحدها أن تدمر بسهولة قبيلة ظل الثلج، ناهيك عن وجود أعلى مثل عرش العظام الوافرة.

صوتها المهيب والرائع رن في السماء: “كل من يمسك لي شي حيا يكافأ بمكون طبي من درجة ملك. إذا أحضرت رأسه إليّ، فسأمنح لفافة ثمينة. يمكن أن يتم تداول أطرافه من أجل كنوز الحياة النموذج الفاضل. بغض النظر عمن هو، قتله سيكسبهم المفتاح للمقبرة المشؤومة الأصلية. قد يتم منح المكافأة على الفور!”

تعرف أحد المتدربين الهاربين بالمتدرب الشاب القائد وصاح قائلاً: “الأخ الأصغر لـ طفل شبح حشرات الشر!”

لقد تسبب إعلانها في اهتزاز العديد من قلوب الخبراء الكبار بسرعة.

480 – هيبة عظيمة

“مثل هذا العمل الضخم!” كانت هذه المكافأة مغرية للغاية. لن يتمكن أحد من مقاومتها.

لا يمكن لومهم على هذا الاختيار. كانت بلاد الشرارة الإلهية وحشًا عملاقًا مقارنةً بقبيلة ظل الثلج. كان هذا هو الفرق بين فيل ونملة. وعلاوة على ذلك، فإن السبب الذي جعل الشيخ شي يرتجف أكثر هو أن العنقاء العذراء كانت خطيبة دي زو. يمكن لبلد الشرارة الإلهية وحدها أن تدمر بسهولة قبيلة ظل الثلج، ناهيك عن وجود أعلى مثل عرش العظام الوافرة.

لم يسع أي شخص سوى أن يتذمر: “مثل هذا النمط الاستبدادي! لا يستطيع لي شي أن يهرب حتى لو أراد ذلك لأن الجميع سيطارده في زوايا العالم. هذه المكافأة هي ببساطة جيدة للغاية لا يمكن تجاوزها.”

“لا أعرف مكانه!” أخذت كيورونغ نفسا عميقا وهزت رأسها ردا على ذلك.

“لا عجب لماذا الأمير يمكن أن يتصرف بهذه الصخب. أولئك الذين لمسوا حتى شعرة واحدة من شعره لن يكون لهم مكان في العالم السفلي المقدس. ” ذكر عبقري:” هذه هي الطريقة التي هي عليه الآن. قد يكون العالم السفلي المقدس كبيرًا، لكن لا يوجد ملاذًا لـ لي شي. حتى لو تمكن من الهرب اليوم، فإن وفاته لا تزال وشيكة.”

“ماذا عن الزعيمة؟” سأل الشيخ زهي.

شعر العديد من الشباب، وخاصة العباقرة، بالضيق من الأمير. سخروا من غطرسته التي تنبع من وجود شقيق كبير في القانون. ما كان رائعا للغاية حول هذا الموضوع؟

“لا، إنه ليس جبانًا يهرب. إنه لا يزال داخل المدينة في الوقت الحالي، وأخشى ألا يصل في الوقت المناسب. ” ردت عليه كيورونغ وانكسو بشكل خطير.

لكن اليوم، بعد رؤية اشارة اخته الكبرى، فهموا حجم دعمه.

أجابت كيورونغ: ” خذ التلاميذ بعيدًا عن هذا المكان ولا تعودوا إلى قبيلة ظل الثلج. طالما لا يزال الجبل الأخضر هناك، فلا خوف من نفاد الحطب. “

كانت قبيلة ظل الثلج الطعم لجذب لي شي. كانت العنقاء العذراء خائفًا من هروبه، فقامت أيضًا بتقديم مكافأة رائعة! إن حقيقة أن قتل لي شي سيكون المرء قادرًا على إبقاء مفتاح المقبرة المشؤومة الأصلية كان كافياً لدفع الناس إلى الغضب وإلهامهم بالطمع.

قام الشقيق الأصغر لطفل الشر بسد الطريق وابتسم كما قال: “هل تريد أن تغادر؟ لن يكون الأمر سهلاً للغاية ” كان الكيس المتدرج على رأسه مخيف تماماً.

كانت في الواقع امرأة رائعة. لا عجب لماذا استمر بلد الشرارة الالهية في الازدهار تحت قاعدتها. كانت أولى خطواتها كفيلة باختصار مستقبل لي شي لكونه كلبًا بلا منزل. سوف يتم تعقبه كل يوم بغض النظر عن المكان الذي ذهب إليه.

“سنكون أغنياء!” ومع ذلك، كانت هناك قوى عظمى أخرى كانت متحمسة وحريصة لمثل هذا الفضل العظيم.

اعتاد الأمير أن يتباهى بأن أي شخص أساء إليه لن يكون له مكان في هذا العالم. قبل ذلك، اعتقد الكثيرون أن هذا كان مجرد خدعة، ولكنهم رأوا تحرك العنقاء العذراء الجريء، حتى الجيل السابق فقدوا رباطة جأشهم.

وضعت كيورونغ وانكسو تعبيرًا صارمًا وأجابت: “يجب أن أعود إلى قبيلة ظل الثلج وأن أقف مع أقاربنا حتى لو كان ذلك يعني الموت. “

“جدير بأن تكون خطيب دي زو. مثل هذه الحركة الاستبدادية. ” قال سيد ملكي.

لم يسع أي شخص سوى أن يتذمر: “مثل هذا النمط الاستبدادي! لا يستطيع لي شي أن يهرب حتى لو أراد ذلك لأن الجميع سيطارده في زوايا العالم. هذه المكافأة هي ببساطة جيدة للغاية لا يمكن تجاوزها.”

“سنكون أغنياء!” ومع ذلك، كانت هناك قوى عظمى أخرى كانت متحمسة وحريصة لمثل هذا الفضل العظيم.

“لا أعرف مكانه!” أخذت كيورونغ نفسا عميقا وهزت رأسها ردا على ذلك.

ناهيك عن المفتاح، فإن المكوم الطبي الملكي، ولفيفيه التمرير، وكنز حياة لنموذج الفاضل كانت عناصر قادرة على التسبب في إحمرار العينين بالرغبة. يمكن بيع حبة واحدة من مواد كبية ملكية بسعر باهظ، مما يسمح للشخص بالعيش في راحة البال في المستقبل.

لم يسع أي شخص سوى أن يتذمر: “مثل هذا النمط الاستبدادي! لا يستطيع لي شي أن يهرب حتى لو أراد ذلك لأن الجميع سيطارده في زوايا العالم. هذه المكافأة هي ببساطة جيدة للغاية لا يمكن تجاوزها.”

مثل هذه الجائزة المربحة جعلت الكثير يريدون أخذ رأس لي شي.

لكن اليوم، بعد رؤية اشارة اخته الكبرى، فهموا حجم دعمه.

عندما كانت كيورونغ لا تزال في المدينة، تلقت الأخبار من الشيخ شي، الذي كان يخيّم مع الآخرين في الخارج مباشرةً. كانت المجموعة الشابة لبينغ تشوانغ أيضا في هذا المعسكر. كانت قبيلة صغيرة لذا كان معسكرهم بعيدًا عن المدينة وبعيدًا عن مكان وجود القوى العظمى.

اتفق الشيخ زهي: “لقد أمرت بذلك.” ثم نظر إليها وقال: “لكن ماذا عنا؟”

لقد حدث هذا للتو، كما أن الأخبار المتعلقة بحصار العنقاء العذراء حول قبيلة ثلج الظل سارت بسرعة كبيرة.

“انتم يا رفاق، اذهبوا الآن! سأوقفهم!” تحدث كيورونغ على عجل بتعبير مختلف. ثم قامت بإطلق كل طاقة دمها مع ارتفاع هالتها لنبيل الملكي. كانت تخاطر بكل ذلك في هذه اللحظة.

بعد تلقي الأخبار، ليس فقط تلاميذ ظل الثلج، لكن حتى الشيخ شي الرزين كان خائفا ولا يعرف ما يجب القيام به. كانت هذه المسألة خطيرة للغاية. كان بقية التلاميذ يشعرون بالذعر تمامًا في حالة الرعب بينما كانوا بلا اتجاه تمامًا أيضًا. سأل أحدهم: “الشيخ تشي، ماذا نفعل الآن؟”

هؤلاء المتدربون الصغار كانوا فقط تلاميذ عاديين من سلالة الحشرات. كان القائد واحداً من العديد من إخوة الصغار لطفل الشر. لم يكن عبقريًا بارعًا بأي معنى، لكن آخرين ما زالوا يخافون منه. كان النسب الإمبراطوري للحشرات مشهورًا منذ وقت طويل. كانت حشرات الشر مصدرًا للإرهاب للعديد من الناس.

كان الشيخ زهي عاجزًا أيضًا، حيث أجاب: “سننتظر نصف يوم آخر. إذا كانت الزعيمة لن تعود بحلول ذلك الوقت، فسوف ننسحب على الفور. “

بعد سماع هذه الرسالة، نظر كثيرون إلى بعضهم البعض. عرف الحشد أنها تريد الانتقام لأخيها، أمير الشرارة الالهية.

لا يمكن لومهم على هذا الاختيار. كانت بلاد الشرارة الإلهية وحشًا عملاقًا مقارنةً بقبيلة ظل الثلج. كان هذا هو الفرق بين فيل ونملة. وعلاوة على ذلك، فإن السبب الذي جعل الشيخ شي يرتجف أكثر هو أن العنقاء العذراء كانت خطيبة دي زو. يمكن لبلد الشرارة الإلهية وحدها أن تدمر بسهولة قبيلة ظل الثلج، ناهيك عن وجود أعلى مثل عرش العظام الوافرة.

“لا عجب لماذا الأمير يمكن أن يتصرف بهذه الصخب. أولئك الذين لمسوا حتى شعرة واحدة من شعره لن يكون لهم مكان في العالم السفلي المقدس. ” ذكر عبقري:” هذه هي الطريقة التي هي عليه الآن. قد يكون العالم السفلي المقدس كبيرًا، لكن لا يوجد ملاذًا لـ لي شي. حتى لو تمكن من الهرب اليوم، فإن وفاته لا تزال وشيكة.”

عادت كيورونغ في الوقت المناسب من المدينة. صاح التلاميذ بعد رؤيتها، قاموا بتهدئة عقولهم الفوضوية قليلاً.

كان الشيخ زهي عاجزًا أيضًا، حيث أجاب: “سننتظر نصف يوم آخر. إذا كانت الزعيمة لن تعود بحلول ذلك الوقت، فسوف ننسحب على الفور. “

ومع ذلك، لم تكن كيورونغ أفضل منهم بالنسبة للأزمة الوجودية التي خلفتها القبيلة في حالة من الذعر كذلك. سألت: “ما هو الوضع الآن؟”

بعد محاصرة القبيلة، أرسلت رسالة على الفور: “لي شي من الجنس البشري، استمع لكلامي. الاستسلام في غضون يوم واحد أو سأقضي على قبيلة ظل الثلج بأكملها! “

أجاب الشيخ زهي بسرعة: “خارج بعض التلاميذ الذين لم يعودوا، فإن القبيلة بأكملها محاصرة. العدو لم يتحرك بعد، لكن وقتنا ينفد. “

بعد تلقي الأخبار، ليس فقط تلاميذ ظل الثلج، لكن حتى الشيخ شي الرزين كان خائفا ولا يعرف ما يجب القيام به. كانت هذه المسألة خطيرة للغاية. كان بقية التلاميذ يشعرون بالذعر تمامًا في حالة الرعب بينما كانوا بلا اتجاه تمامًا أيضًا. سأل أحدهم: “الشيخ تشي، ماذا نفعل الآن؟”

اخدت كيورونغ نفسا عميقا وأمرت: “أرسل أمري للتلاميذ في الخارج لعدم العودة حتى يتم حل الأزمة. اهربوا، اهربوا قدر المستطاع.”

اتفق الشيخ زهي: “لقد أمرت بذلك.” ثم نظر إليها وقال: “لكن ماذا عنا؟”

مثل هذه الجائزة المربحة جعلت الكثير يريدون أخذ رأس لي شي.

أجابت كيورونغ: ” خذ التلاميذ بعيدًا عن هذا المكان ولا تعودوا إلى قبيلة ظل الثلج. طالما لا يزال الجبل الأخضر هناك، فلا خوف من نفاد الحطب. “

“سنكون أغنياء!” ومع ذلك، كانت هناك قوى عظمى أخرى كانت متحمسة وحريصة لمثل هذا الفضل العظيم.

في هذه المرحلة، لم يكن لدى كيورونغ استراتيجية أفضل. لحسن الحظ، كانت الشتلات مثل بنغ تشوانغ والخمسة الآخرين لا تزال هنا، وحصلوا على ثروة كبيرة كذلك. وطالما أن الستة منهم قد نجوا من هذه الكارثة، حتى إذا ماتت قبيلة ظل الثلج، فستظل هناك فرصة لإعادة بنائها في المستقبل.

بعد سماع هذه الرسالة، نظر كثيرون إلى بعضهم البعض. عرف الحشد أنها تريد الانتقام لأخيها، أمير الشرارة الالهية.

“ماذا عن الزعيمة؟” سأل الشيخ زهي.

“اذهبوا، لم يفت الأوان بعد!” أمرت كيورونغ الشيخ والتلاميذ.

وضعت كيورونغ وانكسو تعبيرًا صارمًا وأجابت: “يجب أن أعود إلى قبيلة ظل الثلج وأن أقف مع أقاربنا حتى لو كان ذلك يعني الموت. “

كانت مجموعة الشيخ زهي تعاني من الخوف بعد رؤية تلاميذ ملك الحشرات. بمجرد عضهم من قبل الحشرات، فإنهم ستواجهون مصيرًا أسوأ من الموت.

خسر الشيخ زهي ألوانه وأقنعها بسرعة: “الزعيمة… لا تفعلي هذا، ستموتين بالتأكيد!”

كانت قبيلة ظل الثلج الطعم لجذب لي شي. كانت العنقاء العذراء خائفًا من هروبه، فقامت أيضًا بتقديم مكافأة رائعة! إن حقيقة أن قتل لي شي سيكون المرء قادرًا على إبقاء مفتاح المقبرة المشؤومة الأصلية كان كافياً لدفع الناس إلى الغضب وإلهامهم بالطمع.

هزت كيورونغ رأسها على نحو حاسم قائلا: “أنا زعيمة القبيلة. على هذا النحو، لدي التزام بالعيش والموت مع أعضائها. إذا حدث شيء ما لي، فإن الشيخ زهي سيكون الزعيم لقيادة التلاميذ الباقين. “

“اذهبوا، لم يفت الأوان بعد!” أمرت كيورونغ الشيخ والتلاميذ.

أخذ الشيخ زهي نفسا عميقا قبل أن يسأل بهدوء: “أين النبيل الشاب؟ هل هرب بالفعل؟ “

اتفق الشيخ زهي: “لقد أمرت بذلك.” ثم نظر إليها وقال: “لكن ماذا عنا؟”

“لا، إنه ليس جبانًا يهرب. إنه لا يزال داخل المدينة في الوقت الحالي، وأخشى ألا يصل في الوقت المناسب. ” ردت عليه كيورونغ وانكسو بشكل خطير.

لم يكن هناك سوى أكثر من 12 متدربا صغيراً يعرقلون مجموعة ظل الثلج، لكن الشيخ زهي والآخرين تحولوا إلى شاحب بعد رؤية البروز على جباههم. كانت كيورونغ أيضا قلقة جدا.

لم تكن ترغب في أن يموت نبيلها الشاب، لكنها أيضًا لم تتمكن من مشاهدة قبيلتها تتدمر من قبل العنقاء العذراء من دون القيام بأي شيء. كان قلبها متضاربًا جدًا في هذه اللحظة.

قام الشقيق الأصغر لطفل الشر بسد الطريق وابتسم كما قال: “هل تريد أن تغادر؟ لن يكون الأمر سهلاً للغاية ” كان الكيس المتدرج على رأسه مخيف تماماً.

تنهد الشيخ زهي بلطف. حتى لو خرج لي شي وقبل عن طيب خاطر اعتقاله، فإن العنقاء العذراء ما زالت لن تدخر قبيلة ظل الثلج. كانت قبيلتهم نملة فقط لذا قتلهم كان بسيط مثل رفع إصبع.

أجاب الشيخ زهي بسرعة: “خارج بعض التلاميذ الذين لم يعودوا، فإن القبيلة بأكملها محاصرة. العدو لم يتحرك بعد، لكن وقتنا ينفد. “

“اذهبوا، لم يفت الأوان بعد!” أمرت كيورونغ الشيخ والتلاميذ.

“لا، إنه ليس جبانًا يهرب. إنه لا يزال داخل المدينة في الوقت الحالي، وأخشى ألا يصل في الوقت المناسب. ” ردت عليه كيورونغ وانكسو بشكل خطير.

سرعان ما اتخذ الشيخ زهي قرارًا وأخرجهم. ولسوء الحظ، انتهى الوقت لأن مجموعة عدوانية جاءت وسدت طريقهم.

“مثل هذا العمل الضخم!” كانت هذه المكافأة مغرية للغاية. لن يتمكن أحد من مقاومتها.

لفت وصول هذه المجموعة على الفور اهتمام المتدربين المحليين. رؤية نيوء على جباههم تسبب في هروب هؤلاء المتدربين بعيدا جدا عن الخوف، وليسوا جريئين للانخراط.

“لا عجب لماذا الأمير يمكن أن يتصرف بهذه الصخب. أولئك الذين لمسوا حتى شعرة واحدة من شعره لن يكون لهم مكان في العالم السفلي المقدس. ” ذكر عبقري:” هذه هي الطريقة التي هي عليه الآن. قد يكون العالم السفلي المقدس كبيرًا، لكن لا يوجد ملاذًا لـ لي شي. حتى لو تمكن من الهرب اليوم، فإن وفاته لا تزال وشيكة.”

لم يكن هناك سوى أكثر من 12 متدربا صغيراً يعرقلون مجموعة ظل الثلج، لكن الشيخ زهي والآخرين تحولوا إلى شاحب بعد رؤية البروز على جباههم. كانت كيورونغ أيضا قلقة جدا.

وضعت كيورونغ وانكسو تعبيرًا صارمًا وأجابت: “يجب أن أعود إلى قبيلة ظل الثلج وأن أقف مع أقاربنا حتى لو كان ذلك يعني الموت. “

تعرف أحد المتدربين الهاربين بالمتدرب الشاب القائد وصاح قائلاً: “الأخ الأصغر لـ طفل شبح حشرات الشر!”

“جدير بأن تكون خطيب دي زو. مثل هذه الحركة الاستبدادية. ” قال سيد ملكي.

هؤلاء المتدربون الصغار كانوا فقط تلاميذ عاديين من سلالة الحشرات. كان القائد واحداً من العديد من إخوة الصغار لطفل الشر. لم يكن عبقريًا بارعًا بأي معنى، لكن آخرين ما زالوا يخافون منه. كان النسب الإمبراطوري للحشرات مشهورًا منذ وقت طويل. كانت حشرات الشر مصدرًا للإرهاب للعديد من الناس.

“لا عجب لماذا الأمير يمكن أن يتصرف بهذه الصخب. أولئك الذين لمسوا حتى شعرة واحدة من شعره لن يكون لهم مكان في العالم السفلي المقدس. ” ذكر عبقري:” هذه هي الطريقة التي هي عليه الآن. قد يكون العالم السفلي المقدس كبيرًا، لكن لا يوجد ملاذًا لـ لي شي. حتى لو تمكن من الهرب اليوم، فإن وفاته لا تزال وشيكة.”

كانت مجموعة الشيخ زهي تعاني من الخوف بعد رؤية تلاميذ ملك الحشرات. بمجرد عضهم من قبل الحشرات، فإنهم ستواجهون مصيرًا أسوأ من الموت.

“لا عجب لماذا الأمير يمكن أن يتصرف بهذه الصخب. أولئك الذين لمسوا حتى شعرة واحدة من شعره لن يكون لهم مكان في العالم السفلي المقدس. ” ذكر عبقري:” هذه هي الطريقة التي هي عليه الآن. قد يكون العالم السفلي المقدس كبيرًا، لكن لا يوجد ملاذًا لـ لي شي. حتى لو تمكن من الهرب اليوم، فإن وفاته لا تزال وشيكة.”

قام الشقيق الأصغر لطفل الشر بسد الطريق وابتسم كما قال: “هل تريد أن تغادر؟ لن يكون الأمر سهلاً للغاية ” كان الكيس المتدرج على رأسه مخيف تماماً.

“جدير بأن تكون خطيب دي زو. مثل هذه الحركة الاستبدادية. ” قال سيد ملكي.

“أين لي شي؟ أخبروني! ” أعلن الأخ الأصغر بابتسامة سيئة.

“هاها، جيد جداً، لا أخاف يا رفاق لعدم تحدتكم. سأستغل وقتي في استجوابكم جميعًا بعد أن يتم القبض عليكم.” الأخ الأصغر أخرج بابتسامة قاتمة. ثم أمر التلاميذ خلفه: “اذهبوا، امسكوا كل منهم! لا تقتلهم، سنأخذهم إلى العنقاء العذراء كهدية تحية. “

“لا أعرف مكانه!” أخذت كيورونغ نفسا عميقا وهزت رأسها ردا على ذلك.

وضعت كيورونغ وانكسو تعبيرًا صارمًا وأجابت: “يجب أن أعود إلى قبيلة ظل الثلج وأن أقف مع أقاربنا حتى لو كان ذلك يعني الموت. “

“هاها، جيد جداً، لا أخاف يا رفاق لعدم تحدتكم. سأستغل وقتي في استجوابكم جميعًا بعد أن يتم القبض عليكم.” الأخ الأصغر أخرج بابتسامة قاتمة. ثم أمر التلاميذ خلفه: “اذهبوا، امسكوا كل منهم! لا تقتلهم، سنأخذهم إلى العنقاء العذراء كهدية تحية. “

“انتم يا رفاق، اذهبوا الآن! سأوقفهم!” تحدث كيورونغ على عجل بتعبير مختلف. ثم قامت بإطلق كل طاقة دمها مع ارتفاع هالتها لنبيل الملكي. كانت تخاطر بكل ذلك في هذه اللحظة.

“لا، إنه ليس جبانًا يهرب. إنه لا يزال داخل المدينة في الوقت الحالي، وأخشى ألا يصل في الوقت المناسب. ” ردت عليه كيورونغ وانكسو بشكل خطير.

أنت تشاهد على موقع ملوك الروايات , KOLNOVEL.COM .. شكرًا

ومع ذلك، أحاط التلاميذ من سلالة الإمبراطور بسرعة. في ثانية واحدة فقط، فقدت مجموعة الشيخ زهي فرصتهم للهروب.

“ماذا عن الزعيمة؟” سأل الشيخ زهي.

“لا عجب لماذا الأمير يمكن أن يتصرف بهذه الصخب. أولئك الذين لمسوا حتى شعرة واحدة من شعره لن يكون لهم مكان في العالم السفلي المقدس. ” ذكر عبقري:” هذه هي الطريقة التي هي عليه الآن. قد يكون العالم السفلي المقدس كبيرًا، لكن لا يوجد ملاذًا لـ لي شي. حتى لو تمكن من الهرب اليوم، فإن وفاته لا تزال وشيكة.”

---

ترجمة موقع ملوك الروايات. لا تُلهِكُم القراءة عن اداء الصلوات فى أوقاتها و لا تنسوا نصيبكم من القرآن

أشترك الان من هنا. ولامزيد من الاعلانات
لا تنسى وضع تعليق للمترجم فهذا يساعده على الاستمرار ومواصلة العمل عندما يرى تشجيعًا.

التعليقات

اعدادات القارئ

لايعمل مع الوضع اليلي
لتغير كلمة إله الى شيء أخر
إعادة ضبط