نظرًا لتوقف عرض الإعلانات على الموقع بسبب حظره من شركات الإعلانات ، فإننا نعتمد الآن بشكل كامل على دعم قرائنا الكرام لتغطية تكاليف تشغيل الموقع وتوجيه الفائض نحو دعم المترجمين. للمساهمة ودعم الموقع عن طريق الباي بال , يمكنك النقر على الرابط التالي
paypal.me/IbrahimShazly
هذا المحتوى ترفيهي فقط ولايمت لديننا بأي صلة. لا تجعلوا القراءة تلهيكم عن صلواتكم و واجباتكم.

رحلة الامبراطور مدمر الاقدار 126

طفل الداو

طفل الداو

الفصل 126 : طفل الداو

جلس ملك القبضة الحديدية – الذي استعاد عافيته- على مركبة العنقاء المحلقة والتي تتجه نحو العاصمة.

 

 

أصدر فينغ هينغ عدة أوامر قبل أن يعود لمعبده الطاوي. حالما دخل غرفة التدريب وجد أن أحدهم كان في انتظاره.

 

 

أومأ الرجل. 

تعبير هادئ يعلو وجهه. لمع تألقٌ من الحكمة في عينيه والذي حسن انطباعه في أعين الناس.

 

 

——– 

ولكن هذا المزاج غير العادي لم يكن أول ما يلفت الانتباه عند اللقاء، بل شعره الأسود القصير والذي بدا مختلفًا عن بقية الناس.

 

 

 

بسبب شعره القصير؛ قد يبدو هذا الرجل للناظر من بعيد كأنه أصلع. ولكن شعره زاد من جاذبيته.

 

 

 

نظر فينغ هينغ إلى الرجل وقال ” سيدي”

 

 

 

أومأ الرجل. 

شعر الملك القبضة الحديدية بالضغط الهائل من عيني وانغ ويي. لقد شعر أن وانغ ويي عرف أعمق أسراره، لقد ظهرت عدة خيوط من جسده والتي قيدته.

 

 

سارع فينغ هينغ ليحيي سيده والابتسامة المتحمسة تعلو وجهه.

 

 

“ماهو شعور المرء عنما يمتلك هكذا قوة” تمتم الملك القبضة الحديدية.

” سيدي يبدو أنك استعدت عافيتك… لا، يبدو أنك أصبحت أفضل من السابق.”

بسبب شعره القصير؛ قد يبدو هذا الرجل للناظر من بعيد كأنه أصلع. ولكن شعره زاد من جاذبيته.

 

حاول الوزراء إثناءه عن فكرته ولكنه تجاهلهم واتجه نحو الثكنات. تنهد جي سو ولم يكن بإمكانه فعل شيء حيال هذا الأمر.

” نعم! لقد وجدت شيئًا زاد من استقرار روحي البدائية.”

 

 

 

” فعلًا؟ هووه من كان يظن أن عالمًا صغيرًا كهذا العالم لديه هكذا كنز قوي” تحدث فينغ هينغ بسعادة.

 

 

 

” نعم، من كان يظن…” أومأ الرجل ثم استمر ” كيف تسري الأمور في الآونة الأخير يا تلميذي؟”

 

 

 

” لقد وصل مبعوث سلالة تشو العظمى وطلب منا عدم التدخل في معركتهم مع سلالة وو العظمى”

 

 

 

” حسنًا، وما الذي ستفعله؟”

شعر بضغط هائل وسامٍ وراودته نفسه بالركوع ولكن رفض الاستسلام. عض طرف لسانه في محاولة لمقاومة الضغط ولكن ذلك لم يجدي نفعًا.

 

” نعم، من كان يظن…” أومأ الرجل ثم استمر ” كيف تسري الأمور في الآونة الأخير يا تلميذي؟”

رد فينغ هينغ وهو ينظر من نافذة غرفته ” سأقبل طلبهم. الحياد هو هدفنا الأساسي. لكن يجب على سلالة وو العظمى دفع ثمن بقاءنا على حياد”

 

 

ارتعد المبعوث حالما سمع السؤال ثم أجاب “جلالتك لقد وافقوا على عدم التدخل ولكن… ولكنهم طلبوا بعض التعويضات بالمقابل”

أومأ سيد فينغ هينغ وسأله سؤالًا مفاجئًا ” ما الذي يشغل ذهنك؟ ما الذي حدث؟”

تعبير هادئ يعلو وجهه. لمع تألقٌ من الحكمة في عينيه والذي حسن انطباعه في أعين الناس.

 

أومأ وانغ ويي وسمح له بالقيام. ثم ألقى نظرة جيدة على الملك المجنون ذو الكاريزما الهائلة. مظهره بدا مختلفًا عن ما في الصور، بالطبع السبب في ذلك هو الحبة الثمينة التي تناولها.

“سيدي الأمر كما يلي، لقد اكتشفت أن هناك من امتص قوة البخور في أرجاء السلالة. هذا ما يشغل بالي”

 

 

عبس فينغ هينف وبدأ يفكر.

أشرقت عينا شي فويو -سيد فينغ هينغ- حالما سمع كلمات تلميذه ثم سأل ” وهل عثرت على الجاني؟”

جلس ملك القبضة الحديدية – الذي استعاد عافيته- على مركبة العنقاء المحلقة والتي تتجه نحو العاصمة.

 

بعد دخول قاعة اللقاء لم يهتم للمسؤولين، ثم نظر إلى وانغ ويي وانحنى قائلًا ” تاي غانغ تحت إمرة جلالته”

” هذا ما يقلقني حقًا. فأنا لم أعثر عليه حتى بعدما قمت باستخدام أساليبي. لكن أنت تعرف بما أفكر”

أصدر فينغ هينغ عدة أوامر قبل أن يعود لمعبده الطاوي. حالما دخل غرفة التدريب وجد أن أحدهم كان في انتظاره.

 

 

أومأ شي فويو وفهم المعنى الكامن خلف كلمات تلميذه.

 

 

 

” هل تقصد أن أحد منافسيك من الطائفة قد يكون وراء هذا الأمر؟”

 

 

بعد دخول قاعة اللقاء لم يهتم للمسؤولين، ثم نظر إلى وانغ ويي وانحنى قائلًا ” تاي غانغ تحت إمرة جلالته”

“هذا الأمر بعيد عن الواقع. بصفتي طفل الداو تم اختياري للمشاركة في هذه التجربة!”

 

 

عبس فينغ هينف وبدأ يفكر.

” كم أنت ساذج! هل تعتقد أن منافسيك سيتخلون عن منصب طفل الداو بهذه السهولة؟ حتى لو لم يستطيعوا التأثير بشكل مباشر عليك في هذه التجربة، فمع تأثير داعميهم يستطيعون بسهولة إرسال بعض المرؤوسين لتعكير صفو المياه”

 

 

 

عبس فينغ هينف وبدأ يفكر.

 

 

“هذا الأمر بعيد عن الواقع. بصفتي طفل الداو تم اختياري للمشاركة في هذه التجربة!”

تختلف طريقة بوابة تايي العميقة في اختيار ورثتهم عن بقية الطوائف.

 

 

 

الطوائف الأخرى تقدر القوة – وانغ ويي استثناء- في حين أن طائفة تايي العميقة لديها طرق أكثر تعقيدًا، وهذا الأمر راجع لكونها طائفة دينية.

ضمت القائمة عدة عناصر ولكن غلب عليها طلب السكان. على الرغم من طلبهم لأعداد هائلة إلا أن الأمر لا يزال ضمن قدرته.

 

 

فإلى جانب القوة، يجب أن يتمتع الوريث والذي يطلق عليه اسم طفل الداو بدعم عدد كبير من الناس، وأن يكون له فلسفة داوية وفهم فريد للداو. والذي يطلق عليه بقلب الدارما أو فهم الدارما.

 

 

بالعودة إلى سلالة شيا العظمى.

سبب فوز فينغ هينغ بمنصب طفل الداو هو فهمه العميق للدارما. والفضل يرجع لسيده الذي شرح له الداو بأدق التفاصيل.

 

 

في القصر الإمبراطوري في سلالة تشو العظمى.

فهم سيده العميق للداو جعله يكن له الكثير من الاحترام.

فهم سيده العميق للداو جعله يكن له الكثير من الاحترام.

 

 

كلام سيده جعله يعيد التفكير في إمكانية هذا الأمر.

 

 

 

حتى لو فشل، فلن يفقد منصبه كطفل الداو. فهو مختار السماء لهذا الجيل والذي سيقاتل في معركة إرادة السماء نيابة عن الطائفة.

لقد أظهر له الاحترام الكافي ولكن بعد القليل من الملاحظة اكتشف الأفكار الطموحة لملك القبضة الحديدية.

 

 

فشله في هذا الاختبار ليس بسبب كاف لزعزعة منصبه. ولكن إذا عثرت الطائفة على آثار لامتصاص قوة البخور، فإن الوضع سيكون مختلفًا، حتى لو لم يمتصه بشكل شخصي.

“ماهو شعور المرء عنما يمتلك هكذا قوة” تمتم الملك القبضة الحديدية.

 

ارتعد المبعوث حالما سمع السؤال ثم أجاب “جلالتك لقد وافقوا على عدم التدخل ولكن… ولكنهم طلبوا بعض التعويضات بالمقابل”

بعد الكثير من التمحيص قرر فينغ هينغ إنفاق المزيد من الموارد والتركيز على إيجاد مرؤوسي منافسيه. أومأ شي فويو برضا بعد سماع قراره.

 

 

” كم أنت ساذج! هل تعتقد أن منافسيك سيتخلون عن منصب طفل الداو بهذه السهولة؟ حتى لو لم يستطيعوا التأثير بشكل مباشر عليك في هذه التجربة، فمع تأثير داعميهم يستطيعون بسهولة إرسال بعض المرؤوسين لتعكير صفو المياه”

في القصر الإمبراطوري في سلالة تشو العظمى.

 

 

حاول الوزراء إثناءه عن فكرته ولكنه تجاهلهم واتجه نحو الثكنات. تنهد جي سو ولم يكن بإمكانه فعل شيء حيال هذا الأمر.

جلس جي سونغ على عرشه وحدق في المبعوث العائد من سلالة شو العظمى.

أشرقت عينا شي فويو -سيد فينغ هينغ- حالما سمع كلمات تلميذه ثم سأل ” وهل عثرت على الجاني؟”

 

جلس ملك القبضة الحديدية – الذي استعاد عافيته- على مركبة العنقاء المحلقة والتي تتجه نحو العاصمة.

برزت عضلاته من تحت رداءه الامبراطوري والتي زادت من جلالته وهيبته.

نظر إلى عيون ملك القبضة الحديدية ثم استخدم وانغ ويي إرادته التي تم صقلها من مؤسسة الداو الفائقة.

 

 

” إذن ما الذي حدث؟”

فهم سيده العميق للداو جعله يكن له الكثير من الاحترام.

 

 

ارتعد المبعوث حالما سمع السؤال ثم أجاب “جلالتك لقد وافقوا على عدم التدخل ولكن… ولكنهم طلبوا بعض التعويضات بالمقابل”

ولكن هذا المزاج غير العادي لم يكن أول ما يلفت الانتباه عند اللقاء، بل شعره الأسود القصير والذي بدا مختلفًا عن بقية الناس.

 

 

” ما الذي طلبوه؟” سأله جي سونغ، لقد توقع هذا الأمر منذ زمن بعيد.

” لقد وصل مبعوث سلالة تشو العظمى وطلب منا عدم التدخل في معركتهم مع سلالة وو العظمى”

 

” هذا ما يقلقني حقًا. فأنا لم أعثر عليه حتى بعدما قمت باستخدام أساليبي. لكن أنت تعرف بما أفكر”

أخرج المبعوث ورقة مكتوب عليها التعويضات وأراد أن يعطيها للحارس ليسلمها لجلالته. لكن عندما أخرج الورقة طارت من يده ووصلت ليد جي سونغ، ثم بدأ بقراءتها.

شعر بضغط هائل وسامٍ وراودته نفسه بالركوع ولكن رفض الاستسلام. عض طرف لسانه في محاولة لمقاومة الضغط ولكن ذلك لم يجدي نفعًا.

 

أشرقت عينا شي فويو -سيد فينغ هينغ- حالما سمع كلمات تلميذه ثم سأل ” وهل عثرت على الجاني؟”

عبس جي سونغ أثناء قراءة القائمة ثم عاد وجهه لطبيعته.

لقد أظهر له الاحترام الكافي ولكن بعد القليل من الملاحظة اكتشف الأفكار الطموحة لملك القبضة الحديدية.

 

“ماهو شعور المرء عنما يمتلك هكذا قوة” تمتم الملك القبضة الحديدية.

ضمت القائمة عدة عناصر ولكن غلب عليها طلب السكان. على الرغم من طلبهم لأعداد هائلة إلا أن الأمر لا يزال ضمن قدرته.

“سيدي الأمر كما يلي، لقد اكتشفت أن هناك من امتص قوة البخور في أرجاء السلالة. هذا ما يشغل بالي”

 

 

لذا وافق على التعويضات بسهولة.

فإلى جانب القوة، يجب أن يتمتع الوريث والذي يطلق عليه اسم طفل الداو بدعم عدد كبير من الناس، وأن يكون له فلسفة داوية وفهم فريد للداو. والذي يطلق عليه بقلب الدارما أو فهم الدارما.

 

تعبير هادئ يعلو وجهه. لمع تألقٌ من الحكمة في عينيه والذي حسن انطباعه في أعين الناس.

وقف من على عرشه ثم قال وبدون أي مزيد من التأخير “بما أن الأمور استتبت، فلنبدأ حربًا مع سلالة وو العظمى. لم أحب قط هذه الثعابين الزلقة”

فشله في هذا الاختبار ليس بسبب كاف لزعزعة منصبه. ولكن إذا عثرت الطائفة على آثار لامتصاص قوة البخور، فإن الوضع سيكون مختلفًا، حتى لو لم يمتصه بشكل شخصي.

 

 

“سأقود المعركة شخصيًا”

حتى لو فشل، فلن يفقد منصبه كطفل الداو. فهو مختار السماء لهذا الجيل والذي سيقاتل في معركة إرادة السماء نيابة عن الطائفة.

 

” فعلًا؟ هووه من كان يظن أن عالمًا صغيرًا كهذا العالم لديه هكذا كنز قوي” تحدث فينغ هينغ بسعادة.

حاول الوزراء إثناءه عن فكرته ولكنه تجاهلهم واتجه نحو الثكنات. تنهد جي سو ولم يكن بإمكانه فعل شيء حيال هذا الأمر.

فشله في هذا الاختبار ليس بسبب كاف لزعزعة منصبه. ولكن إذا عثرت الطائفة على آثار لامتصاص قوة البخور، فإن الوضع سيكون مختلفًا، حتى لو لم يمتصه بشكل شخصي.

 

 

بالعودة إلى سلالة شيا العظمى.

 

 

” نعم! لقد وجدت شيئًا زاد من استقرار روحي البدائية.”

جلس ملك القبضة الحديدية – الذي استعاد عافيته- على مركبة العنقاء المحلقة والتي تتجه نحو العاصمة.

 

 

 

لمعت عينا ملك القبضة الحديدية ومن ثم سأل ” هل الشائعات صحيحة؟ يمكن للناس أن يصبحوا أباطرة عظماء في عالمكم” 

حتى لو فشل، فلن يفقد منصبه كطفل الداو. فهو مختار السماء لهذا الجيل والذي سيقاتل في معركة إرادة السماء نيابة عن الطائفة.

 

 

لاحظ لي جون نظرة ملك القبضة الحديدية وفهم الدافع وراء السؤال. ابتسم وأجاب قائلًا “نعم، الأمر صحيح. لقد ولد عدد لا يحصى من الأباطرة العظماء في عالمنا”

كرجل لم يهب الموت يومًا، فإن تحطم تدريبه لن يؤثر عليه. لكنه لم يستطع تحمل الإهانة.

 

 

“ماهو شعور المرء عنما يمتلك هكذا قوة” تمتم الملك القبضة الحديدية.

 

 

لكن ما أصابه بالرعب حقًا هو التشققات التي ظهرت على مذبحه الإلهي. شعر أنه إن استمر بالمقاومة سيتحطم مذبحه الإلهي، لكنه رفض الاستسلام.

وصلوا لوجهتهم بعد عدة ساعات. ثم قابلوا وانغ ويي الجالس على عرشه.

كلام سيده جعله يعيد التفكير في إمكانية هذا الأمر.

 

 

بعد دخول قاعة اللقاء لم يهتم للمسؤولين، ثم نظر إلى وانغ ويي وانحنى قائلًا ” تاي غانغ تحت إمرة جلالته”

شعر بضغط هائل وسامٍ وراودته نفسه بالركوع ولكن رفض الاستسلام. عض طرف لسانه في محاولة لمقاومة الضغط ولكن ذلك لم يجدي نفعًا.

 

بسبب شعره القصير؛ قد يبدو هذا الرجل للناظر من بعيد كأنه أصلع. ولكن شعره زاد من جاذبيته.

أومأ وانغ ويي وسمح له بالقيام. ثم ألقى نظرة جيدة على الملك المجنون ذو الكاريزما الهائلة. مظهره بدا مختلفًا عن ما في الصور، بالطبع السبب في ذلك هو الحبة الثمينة التي تناولها.

 

 

في القصر الإمبراطوري في سلالة تشو العظمى.

لقد اختفى مظهره الهرم واستبدل بمظهر أكثر حيوية.

“سأقود المعركة شخصيًا”

 

لذا وافق على التعويضات بسهولة.

لقد أظهر له الاحترام الكافي ولكن بعد القليل من الملاحظة اكتشف الأفكار الطموحة لملك القبضة الحديدية.

 

 

 

نظر إلى عيون ملك القبضة الحديدية ثم استخدم وانغ ويي إرادته التي تم صقلها من مؤسسة الداو الفائقة.

 

 

فهم سيده العميق للداو جعله يكن له الكثير من الاحترام.

شعر الملك القبضة الحديدية بالضغط الهائل من عيني وانغ ويي. لقد شعر أن وانغ ويي عرف أعمق أسراره، لقد ظهرت عدة خيوط من جسده والتي قيدته.

 

 

 

شعر بضغط هائل وسامٍ وراودته نفسه بالركوع ولكن رفض الاستسلام. عض طرف لسانه في محاولة لمقاومة الضغط ولكن ذلك لم يجدي نفعًا.

 

 

الطوائف الأخرى تقدر القوة – وانغ ويي استثناء- في حين أن طائفة تايي العميقة لديها طرق أكثر تعقيدًا، وهذا الأمر راجع لكونها طائفة دينية.

تقيأ الدم وركع على ركبة واحدة ولكنه استمر في مقاومة ضغط الإرادة.

الطوائف الأخرى تقدر القوة – وانغ ويي استثناء- في حين أن طائفة تايي العميقة لديها طرق أكثر تعقيدًا، وهذا الأمر راجع لكونها طائفة دينية.

 

 

لكن ما أصابه بالرعب حقًا هو التشققات التي ظهرت على مذبحه الإلهي. شعر أنه إن استمر بالمقاومة سيتحطم مذبحه الإلهي، لكنه رفض الاستسلام.

 

 

نظر إلى عيون ملك القبضة الحديدية ثم استخدم وانغ ويي إرادته التي تم صقلها من مؤسسة الداو الفائقة.

كرجل لم يهب الموت يومًا، فإن تحطم تدريبه لن يؤثر عليه. لكنه لم يستطع تحمل الإهانة.

أخرج المبعوث ورقة مكتوب عليها التعويضات وأراد أن يعطيها للحارس ليسلمها لجلالته. لكن عندما أخرج الورقة طارت من يده ووصلت ليد جي سونغ، ثم بدأ بقراءتها.

 

 

لم يكن الركوع هو ما جعله يشعر بالإهانة، لكن كون الأمر تطلب نظرة واحدة من عدوه لدفعه إلى مثل هذه الحالة الخطيرة.

حتى لو فشل، فلن يفقد منصبه كطفل الداو. فهو مختار السماء لهذا الجيل والذي سيقاتل في معركة إرادة السماء نيابة عن الطائفة.

 

حاول الوزراء إثناءه عن فكرته ولكنه تجاهلهم واتجه نحو الثكنات. تنهد جي سو ولم يكن بإمكانه فعل شيء حيال هذا الأمر.

بعد المقاومة لبضع ثوان أخرى، ركع ملك القبضة الحديدية على ركبتيه.

ضمت القائمة عدة عناصر ولكن غلب عليها طلب السكان. على الرغم من طلبهم لأعداد هائلة إلا أن الأمر لا يزال ضمن قدرته.

 

كلام سيده جعله يعيد التفكير في إمكانية هذا الأمر.

لقد توقف عن المقاومة، لقد فهم الفجوة بينه وبين الشياطين الغازية.

فهم سيده العميق للداو جعله يكن له الكثير من الاحترام.

 

في القصر الإمبراطوري في سلالة تشو العظمى.

لقد تخلى عن أفكاره الطموحة، أو على الأرجح أنه دفنها في انتظار أن يمتلك القوة لتنفيذها.

” لقد وصل مبعوث سلالة تشو العظمى وطلب منا عدم التدخل في معركتهم مع سلالة وو العظمى”

 

شعر الملك القبضة الحديدية بالضغط الهائل من عيني وانغ ويي. لقد شعر أن وانغ ويي عرف أعمق أسراره، لقد ظهرت عدة خيوط من جسده والتي قيدته.

أومأ وانغ ويي وقال “مع أن مؤسستك ضعيفة إلا إن إرادتك قوية وقدرتك على التعامل مع الظروف جيدة “

 

 

 

“حسنًا مرحبًا بك في فريقنا “

” كم أنت ساذج! هل تعتقد أن منافسيك سيتخلون عن منصب طفل الداو بهذه السهولة؟ حتى لو لم يستطيعوا التأثير بشكل مباشر عليك في هذه التجربة، فمع تأثير داعميهم يستطيعون بسهولة إرسال بعض المرؤوسين لتعكير صفو المياه”

 

لذا وافق على التعويضات بسهولة.

——– 

 

بدون تدقيق أو مراجعة.

 

 

 

ترجمة: The-Old-One

 

 

فهم سيده العميق للداو جعله يكن له الكثير من الاحترام.

 

 

 

 

 

---

ترجمة موقع ملوك الروايات. لا تُلهِكُم القراءة عن اداء الصلوات فى أوقاتها و لا تنسوا نصيبكم من القرآن

أشترك الان من هنا. ولامزيد من الاعلانات
لا تنسى وضع تعليق للمترجم فهذا يساعده على الاستمرار ومواصلة العمل عندما يرى تشجيعًا.

التعليقات

اعدادات القارئ

لايعمل مع الوضع اليلي
لتغير كلمة إله الى شيء أخر
إعادة ضبط