نظرًا لتوقف عرض الإعلانات على الموقع بسبب حظره من شركات الإعلانات ، فإننا نعتمد الآن بشكل كامل على دعم قرائنا الكرام لتغطية تكاليف تشغيل الموقع وتوجيه الفائض نحو دعم المترجمين. للمساهمة ودعم الموقع عن طريق الباي بال , يمكنك النقر على الرابط التالي
paypal.me/IbrahimShazly
هذا المحتوى ترفيهي فقط ولايمت لديننا بأي صلة. لا تجعلوا القراءة تلهيكم عن صلواتكم و واجباتكم.

lv1 skeleton 21

الفصل الحادي والعشرون

الفصل الحادي والعشرون

‘ألبيون ، رتبي لجميع النمل الأبيض المقاتل ليكونوا متمركزين في مكان قريب. يجب أن يصلوا على الفور إذا طلب منهم القتال. أيضا ، أحضري النمل الذهبي و العناكب الخاصة لهذه الغرفة.’

خرج النمل الذهبي الطائر إلى الهواء ، مستعدين للإندفاع لمساعدتي ، لكنني بيساطة لوحت لهم ليبتعدوا.

‘سأتكفل بالأمر يا لورد.’

‘ألبون ، هل تعرفين ما الذي يوجد أسفل هناك؟’

‘ألبون ، هل تعرفين ما الذي يوجد أسفل هناك؟’

‘قد يكون هذا مزعجا بعض الشيء ، لكن الخبرة يجب أن تكون مجزية للغاية.’

‘لا أعرف ، كل ما هو معروف هو ما تم تناقله من كل جيل ، و هو عدم الحفر أبعد من هذه النقطة.’

“الجحيم!”

كانت قرون إستشعار ألبيون تتمايل صعودًا و هبوطًا كما لو كانت في تفكير عميق.

‘جينا ، تاغان ، مير إصنعوا بركة بالقرب من الفتحة و إملؤوها بالسم.’

‘ماذا عن الملك السابق؟’

توانغ!

‘يبدو أنه لم يكن لديه أي إهتمام فيما يوجد تحتنا.’

‘اللورد!’

‘حسنا. يبدو أن هناك كائنات أسفلنا.’

‘هاه؟’

وارررررر

‘في الواقع …’ ربما كانت ألبيون مترددة في الإجابة بمعرفتها لروح المغامرة لدي.

‘آه…. يبدو أنها خطوتي الأولى الكبيرة للتفوق على سوليست. أي واحدة ينبغي أن أختار؟’

‘أنا ذاهب لصيدهم!’

‘في الواقع …’ ربما كانت ألبيون مترددة في الإجابة بمعرفتها لروح المغامرة لدي.

أسفل مؤخرة عش النمل الأبيض ، كان هناك وحوش تسمى مندفعي الفراغ.

يبدو أن جميع أتباعي إستفادوا كثيرًا من المناوشات و تطوروا. حتى ألبيون التي إنضمت في الدقيقة الأخيرة في الهجوم ، كانت مستعدة للتطور. أخذت بعض الوقت للتحقق من نوافذ حالتهم ، لكن واجهت العديد من الخيارات.

تشير صفحة الحالة الخاصة بهم إلى أنهم كانوا في المرتبة D- . كانت أعلى رتبة رأيتها إذا إستبعدنا سوليست. يبدو أنه نظرًا لأنهم كانوا على حدود إقليمي ، يمكنني تحديد إسمهم و رتبتهم ، لكن ليس أي معلومات أخرى. مع ذلك ، كان من الواضح أنهم كانوا يحصدون جزءًا معينًا من رحيق الجذور قبل وصوله إلينا.

“سَحْرُ النار”

‘يا لورد ، هل إستدعيتنا؟’

‘يا لورد ، إسمح لي أن أشهد هذه اللحظة التاريخية.’

كان أول الواصلين هي أرين ، كانت عنيدة بعض الشيء ، لكنها كانت عاملة جادة ، لذا لم أوبخها كثيرًا. و التالي الذي وصل كان النمل الذهبي جينا ، أصبحت الأمور أفضل الآن بينهم و أصبحوا يتشاحنون بشكل أقل. نظرت حول الغرفة و بدأت في إعطاء تعليماتي عندما إنضم الجميع.

لقد إستخدمت أقوى سحر لدي لتحية السرب القادم.

‘أسفلنا تكمن العديد من الوحوش المعروفة بإسم مندفعي الفراغ، إنها أهدافنا التالية لأنها كانت تسرق رحيقنا. هل تفهمون الوضع؟ هذه بعثة عقابية لتحقيق العدالة على هؤلاء اللصوص!’

كان السحر قوياً للغاية بالنسبة للثقب الضيق ، و هز الكهف بأكمله. في النهاية ، الحافة التي كنت أقف عليها إنهارت و أنا سقطت مثل الصخرة.

في الواقع ، بناءً على من تسأله ، كان من الصعب الحكم على من هو المالك الشرعي لمثل هذه السلعة الثمينة. لكنني طالبت بالملكية ، لأن كل ما يصل إلى منزلي هو ملك لي!

‘ألبون ، هل تعرفين ما الذي يوجد أسفل هناك؟’

‘أتساءل عما إذا كنا سنكون قادرين على التعامل معهم.’

عندما أنهيت جميع حسابات الأضرار هذه في رأسي ، أرسلت أمرًا بالهجوم.

لقد إحتككت بصفحة الحالة الخاصة بهم لأول مرة عندما كنت غارقا بعمق في مسبح الرحيق ، أتدرب و أستكشف مهارات جديدة. في البداية ، كنت قلقًا بشأن رتبتهم العالية ، لكن بعد أدائي مع المبعوثين ، إكتسبت بعض الثقة.

‘يبدو أنه لم يكن لديه أي إهتمام فيما يوجد تحتنا.’

‘ألبيون ، إبدؤوا في حفر النفق ، إجعلوه عميقًا و ضيقًا.’

ملأت عدة رسائل نظري ، بما في ذلك رسالة تحتوي على عدد لا يصدق من نقاط الخبرة. مع ذلك ، بقدر ما يمكن أن تراه العين ، كان عدد لا يحصى من المخلوقات يشق طريقه نحوي. تعويذة الجاذبية خاصتي قد إنتهت، لذا فكرت أن الوقت قد حان للتراجع و هضم مكاسبي.

‘نعم لورد.’

لقد أرسلت العمال لبدء حفر الأرض. بعد فترة قريبة نسبيا ، توقعت أننا لا زلنا مفصولين عن الجانب الآخر فقط ب10 أمتار من الأرض و الصخور. عندما وصل العمال إلى حوالي 8 أمتار ، أوقفتهم.

لقد أرسلت العمال لبدء حفر الأرض. بعد فترة قريبة نسبيا ، توقعت أننا لا زلنا مفصولين عن الجانب الآخر فقط ب10 أمتار من الأرض و الصخور. عندما وصل العمال إلى حوالي 8 أمتار ، أوقفتهم.

‘أتساءل عما إذا كنا سنكون قادرين على التعامل معهم.’

‘ليجول و أرين و هتان إصنعوا شباكا قوية من حولي لإستخدامها كحبال.’

لحسن الحظ ، بمجرد أن تم سد الثقب ، بدا أن مندفعي الفراغ قد فقدوا الإهتمام بالنفق الغامض و لم يحاولوا شق طريقهم خلاله.

‘كما تتمنى.’

‘يا لورد ، إسمح لي أن أشهد هذه اللحظة التاريخية.’

‘جينا ، تاغان ، مير إصنعوا بركة بالقرب من الفتحة و إملؤوها بالسم.’

‘هم … هل من المفترض أن أختار تطورهم؟’

‘كما تأمر.’

توانغ!

كنا نجهز الترسانة خاصتنا مع شباك العنكبوت السامة و بركة السائل السام.

‘آه…. يبدو أنها خطوتي الأولى الكبيرة للتفوق على سوليست. أي واحدة ينبغي أن أختار؟’

‘مع أوامري ، إقصفوا العدو بكل ما لديكم!’

‘رائع ، يمكنني أخيرًا إستخدام حكمة الحكيم مرة أخرى الآن بعد أن إرتفعت في المستوى.’

‘ألبيون، خطوة إلى الوراء ، ليست هناك حاجة لك للمشاركة في هذه المعركة.’

“سلسلة البرق! سلسلة البرق! سلسلة البرق! سلسلة البرق!”

‘يا لورد ، إسمح لي أن أشهد هذه اللحظة التاريخية.’

‘يا لورد!’

أومأت برأسي قليلاً ، يبدو أن ألبيون ذات طبيعة فضولية.

‘نعم لورد.’

صعدت إلى حافة الحفرة ذات عمق 8 أمتار و أعددت نفسي عقليا.

‘أوليه!’

“رفع الجاذبية! رفع الجاذبية! رفع الجاذبية!”

“سَحْرُ النار”

على الرغم من أنني كنت قادرًا على التحكم في التعويذة كي لا تأثر علي ، إلا أنني إخترت عدم فعل ذلك في هذه الحالة ، لأنني لم أستطع تحمل إنقسام إنتباهي أثناء المعركة القادمة. بغض النظر ، لأنني كنت مؤلَّفًا من عظام ، حتى لو زادت الجاذبية بمقدار 8 أضعاف ، لم يؤثر ذلك كثيرًا عليّ.

لقد أرسلت العمال لبدء حفر الأرض. بعد فترة قريبة نسبيا ، توقعت أننا لا زلنا مفصولين عن الجانب الآخر فقط ب10 أمتار من الأرض و الصخور. عندما وصل العمال إلى حوالي 8 أمتار ، أوقفتهم.

“سَحْرُ النار”

ملأت عدة رسائل نظري ، بما في ذلك رسالة تحتوي على عدد لا يصدق من نقاط الخبرة. مع ذلك ، بقدر ما يمكن أن تراه العين ، كان عدد لا يحصى من المخلوقات يشق طريقه نحوي. تعويذة الجاذبية خاصتي قد إنتهت، لذا فكرت أن الوقت قد حان للتراجع و هضم مكاسبي.

سحبت إكسكاليبور و ألقيت تعويذة سَحر عليه. أصبح مستحما في النار ، يضيء الغرفة.

‘آه…. يبدو أنها خطوتي الأولى الكبيرة للتفوق على سوليست. أي واحدة ينبغي أن أختار؟’

جلجلة! جلجلة! جلجلة! جلجلة!

‘أسفلنا تكمن العديد من الوحوش المعروفة بإسم مندفعي الفراغ، إنها أهدافنا التالية لأنها كانت تسرق رحيقنا. هل تفهمون الوضع؟ هذه بعثة عقابية لتحقيق العدالة على هؤلاء اللصوص!’

النمل الأبيض كانوا يدوسون على الأرض في إنسجام تام ، مثل ضارب الطبول. يبدو أن الجميع كانوا متحمسين للمعركة القادمة ، يشبهون جيشا ذو معنويات عالية قبل الحرب.

‘لحسن الحظ ، لا يمكنهم كسر دفاع الحصانة الجسدية خاصتي.’

أشرت بيدي إلى أسفل و ألقيت بسحري.

“سلسلة البرق! سلسلة البرق! سلسلة البرق! سلسلة البرق!”

“الجحيم!”

الإسم: لا يوجد الجنس: لا يوجد الحالة: مبارك برحيق جذور العالم، مصعوق النوع: مندفعي الفراغ الصنف: ساحر الرتبة: D- المستوى: 34/50 نقاط الحياة: 6255/8762 نقاط السحر: 1099/1099 الهجوم: 100 الدفاع: 1999 الرشاقة: 315 الذكاء: 50 ✧ المهارات الفريدة [الحقل المظلم مستوى6] [الإنقسام مستوى3] [السبات الشتوي مستوى1] [سرقة المانا مستوى2] [الشراهة مستوى4]

وارررررر

[إرتفع المستوى 36 > 50]

بين قوة النيران و تأثير السحب الهوائي، قام بتمزيق آخر مترين من الصخور ، و أخيراً تم وصل الجانبين. حصلت على أول نظرة لي على هؤلاء المسمون مندفي الفراغ.

‘لحسن الحظ ، لا يمكنهم كسر دفاع الحصانة الجسدية خاصتي.’

‘هوهوهو … هم في الواقع يبدون مثل الصراصير ، مثير للإشمئزاز!’

[حكمة الحكيم المستوى 1 > 2]

كانت مخلوقات كبيرة ذهبية أشبه بالصراصير ، طولها حوالي 70 إلى 90 سم. بملاحظتهم الإضطرابات الناجمة عن الجحيم ، هرعوا جميعًا نحو المدخل الجديد.

‘حسنا. يبدو أن هناك كائنات أسفلنا.’

لقد إستخدمت أقوى سحر لدي لتحية السرب القادم.

‘حسنا. يبدو أن هناك كائنات أسفلنا.’

“النيزك!”

على الرغم من أنني كنت قادرًا على التحكم في التعويذة كي لا تأثر علي ، إلا أنني إخترت عدم فعل ذلك في هذه الحالة ، لأنني لم أستطع تحمل إنقسام إنتباهي أثناء المعركة القادمة. بغض النظر ، لأنني كنت مؤلَّفًا من عظام ، حتى لو زادت الجاذبية بمقدار 8 أضعاف ، لم يؤثر ذلك كثيرًا عليّ.

كووكووكووكوووونغ! كواااااادد!

‘أوليه!’

‘اللعنه!’

كان أول الواصلين هي أرين ، كانت عنيدة بعض الشيء ، لكنها كانت عاملة جادة ، لذا لم أوبخها كثيرًا. و التالي الذي وصل كان النمل الذهبي جينا ، أصبحت الأمور أفضل الآن بينهم و أصبحوا يتشاحنون بشكل أقل. نظرت حول الغرفة و بدأت في إعطاء تعليماتي عندما إنضم الجميع.

كان السحر قوياً للغاية بالنسبة للثقب الضيق ، و هز الكهف بأكمله. في النهاية ، الحافة التي كنت أقف عليها إنهارت و أنا سقطت مثل الصخرة.

كانت قرون إستشعار ألبيون تتمايل صعودًا و هبوطًا كما لو كانت في تفكير عميق.

‘اللورد!’

خرج النمل الذهبي الطائر إلى الهواء ، مستعدين للإندفاع لمساعدتي ، لكنني بيساطة لوحت لهم ليبتعدوا.

‘يا لورد!’

‘أسفلنا تكمن العديد من الوحوش المعروفة بإسم مندفعي الفراغ، إنها أهدافنا التالية لأنها كانت تسرق رحيقنا. هل تفهمون الوضع؟ هذه بعثة عقابية لتحقيق العدالة على هؤلاء اللصوص!’

توانغ!

كووكووكووكوووونغ! كواااااادد!

في هذه الحالة ، الجاذبية ×8 كانت فكرة رهيبة! شباك العنكبوت التي كان من المفترض أن تكون حبالا لسحبي و شريان الحياة خاصتي قد إنقطعت بهذه السهولة.

الإسم: لا يوجد الجنس: لا يوجد الحالة: مبارك برحيق جذور العالم، مصعوق النوع: مندفعي الفراغ الصنف: ساحر الرتبة: D- المستوى: 34/50 نقاط الحياة: 6255/8762 نقاط السحر: 1099/1099 الهجوم: 100 الدفاع: 1999 الرشاقة: 315 الذكاء: 50 ✧ المهارات الفريدة [الحقل المظلم مستوى6] [الإنقسام مستوى3] [السبات الشتوي مستوى1] [سرقة المانا مستوى2] [الشراهة مستوى4]

بو وونغ! بو وونغ!

‘خذوا وقتكم للراحة ، تأكدوا من أننا على إستعداد للجولة القادمة من المعركة.’

خرج النمل الذهبي الطائر إلى الهواء ، مستعدين للإندفاع لمساعدتي ، لكنني بيساطة لوحت لهم ليبتعدوا.

‘قوموا بالدوران فوق ، لكن لا تنزلوا. إنتظروا إشارتي لطهيهم بحمضكم.’

‘رائع ، يمكنني أخيرًا إستخدام حكمة الحكيم مرة أخرى الآن بعد أن إرتفعت في المستوى.’

هبطت بشدة على الأرض ، غرقت ركبتي تقريبًا بعمق في الصخور الصلبة. لقد وقعت في ما يبدو أنه كهف جديد كان موجودًا أسفل أرضي مباشرة.

على الرغم من أنني كنت قادرًا على التحكم في التعويذة كي لا تأثر علي ، إلا أنني إخترت عدم فعل ذلك في هذه الحالة ، لأنني لم أستطع تحمل إنقسام إنتباهي أثناء المعركة القادمة. بغض النظر ، لأنني كنت مؤلَّفًا من عظام ، حتى لو زادت الجاذبية بمقدار 8 أضعاف ، لم يؤثر ذلك كثيرًا عليّ.

لقد إستغل المئات من المخلوقات الفرصة ليتقدموا و يأخدوا قضمة مني. قلقا ، فتحت حالتي لفحص نقاط حياتي ، لكن شعرت بالسرور لمعرفة أن الضرر كان ضئيلًا.

‘ليجول و أرين و هتان إصنعوا شباكا قوية من حولي لإستخدامها كحبال.’

‘لحسن الحظ ، لا يمكنهم كسر دفاع الحصانة الجسدية خاصتي.’

‘اللعنه!’

“سلسلة البرق! سلسلة البرق! سلسلة البرق! سلسلة البرق!”

‘كل ضربة من سلسلة البرق تتسبب بحوالي 300 ~ 400 ضرر ، و ربما يتلقون 5-6 ضربات برق بسبب تأثير السلسلة مما يعني أنها حوالي 1300 ضرر. يجب أن أكون قادرًا على إبادتهم بستة تعويذات.’

بازززيك!

جلجلة! جلجلة! جلجلة! جلجلة!

على الرغم من أنني لم أكن أعرف مقدار الضرر الذي قد يسببه ذلك ، إلا أنني كنت واثقًا من أن تأثير الصعق سوف يستمر. أولئك الذين أصيبوا بمهارتي، سقطوا على ظهورهم في حالة صعق. لقد طعنت بإكسكاليبور ، إخترقت هيكلهم الخارجي مثل سكين ساخن يقطع الزبدة.

‘كوازيك!’

تردد المهاجمون الآخرون لثانية ، متفاجئين بسلسلة البرق خاصتي ، لكن سرعان ما إندفعوا نحوي مرة أخرى.

[+10478 نقاط خبرة]

‘اللعنه!’

[تم إكتساب المعرفة حول مندفعي الفراغ]

‘أسفلنا تكمن العديد من الوحوش المعروفة بإسم مندفعي الفراغ، إنها أهدافنا التالية لأنها كانت تسرق رحيقنا. هل تفهمون الوضع؟ هذه بعثة عقابية لتحقيق العدالة على هؤلاء اللصوص!’

سائل ذهبي تم رشه في كل الإتجاهات، لقد كان قتل بضربة واحدة!

[يمكنك الآن تعلم سحر جديد]

دودودودودووو

‘هوهوهو … هم في الواقع يبدون مثل الصراصير ، مثير للإشمئزاز!’

تردد المهاجمون الآخرون لثانية ، متفاجئين بسلسلة البرق خاصتي ، لكن سرعان ما إندفعوا نحوي مرة أخرى.

سحبت إكسكاليبور و ألقيت تعويذة سَحر عليه. أصبح مستحما في النار ، يضيء الغرفة.

“سلسلة البرق! سلسلة البرق! سلسلة البرق! سلسلة البرق!”

دودودودودووو

بمجرد أن أصبح الخصوم المحيطون بي مصعوقين ، إنتهزت الفرصة للتحقق من حالتهم.

بين قوة النيران و تأثير السحب الهوائي، قام بتمزيق آخر مترين من الصخور ، و أخيراً تم وصل الجانبين. حصلت على أول نظرة لي على هؤلاء المسمون مندفي الفراغ.

‘ألبيون، خطوة إلى الوراء ، ليست هناك حاجة لك للمشاركة في هذه المعركة.’

الإسم: لا يوجد
الجنس: لا يوجد
الحالة: مبارك برحيق جذور العالم، مصعوق
النوع: مندفعي الفراغ
الصنف: ساحر
الرتبة: D-
المستوى: 34/50
نقاط الحياة: 6255/8762
نقاط السحر: 1099/1099
الهجوم: 100
الدفاع: 1999
الرشاقة: 315
الذكاء: 50
✧ المهارات الفريدة
[الحقل المظلم مستوى6] [الإنقسام مستوى3] [السبات الشتوي مستوى1] [سرقة المانا مستوى2] [الشراهة مستوى4]

‘آه…. يبدو أنها خطوتي الأولى الكبيرة للتفوق على سوليست. أي واحدة ينبغي أن أختار؟’

توانغ!

على الرغم من أن لديهم إحصائيات تتناسب مع رتبتهم ، كانت مهاراتهم مفتقرة بشدة. مع ذلك ، لأنهم يملكون سرقة المانا ، إذا إقترب عدد كبير جدًا مني ، فقد يصبح ذلك مشكلة.

“النيزك!”

‘قد يكون هذا مزعجا بعض الشيء ، لكن الخبرة يجب أن تكون مجزية للغاية.’

‘ألبيون ، رتبي لجميع النمل الأبيض المقاتل ليكونوا متمركزين في مكان قريب. يجب أن يصلوا على الفور إذا طلب منهم القتال. أيضا ، أحضري النمل الذهبي و العناكب الخاصة لهذه الغرفة.’

“سلسلة البرق! سلسلة البرق! سلسلة البرق! سلسلة البرق!”

“رفع الجاذبية! رفع الجاذبية! رفع الجاذبية!”

المندفعين قد صعقوا و ظلوا بدون حراك على ظهورهم. عند النظر إليهم من الأعلى ، كانوا عاجزين تمامًا ، بينما كانوا ينتظرون هناك فقط ليتم إبادتهم.

هبطت بشدة على الأرض ، غرقت ركبتي تقريبًا بعمق في الصخور الصلبة. لقد وقعت في ما يبدو أنه كهف جديد كان موجودًا أسفل أرضي مباشرة.

‘كل ضربة من سلسلة البرق تتسبب بحوالي 300 ~ 400 ضرر ، و ربما يتلقون 5-6 ضربات برق بسبب تأثير السلسلة مما يعني أنها حوالي 1300 ضرر. يجب أن أكون قادرًا على إبادتهم بستة تعويذات.’

‘كل ضربة من سلسلة البرق تتسبب بحوالي 300 ~ 400 ضرر ، و ربما يتلقون 5-6 ضربات برق بسبب تأثير السلسلة مما يعني أنها حوالي 1300 ضرر. يجب أن أكون قادرًا على إبادتهم بستة تعويذات.’

عندما أنهيت جميع حسابات الأضرار هذه في رأسي ، أرسلت أمرًا بالهجوم.

لحسن الحظ ، بمجرد أن تم سد الثقب ، بدا أن مندفعي الفراغ قد فقدوا الإهتمام بالنفق الغامض و لم يحاولوا شق طريقهم خلاله.

‘الآن! إستهدفوا جميع الأفراد بينهم الذين إنقلبوا على ظهورهم! إقضوا على أكبر عدد ممكن.’

[وصل المستوى إلى الحد الأقصى]

هذه الوحوش في الغالب مجرد تضحيات لخبرتي. على الرغم من أن دفاعهم كان عالياً ، لم يكن لديهم أي مقاومة سحرية تقريبًا و هجماتهم بالكاد تترك أي خدوش.

بو وونغ! بو وونغ!

“سلسلة البرق! سلسلة البرق! سلسلة البرق! سلسلة البرق!”

العشرات منهم طاروا و أمسكوا بي ، رافعينني إلى بر الأمان. عمل العمال بسرعة على سد الثقب بالصخور و الأوساخ. بالطبع ، كانت هناك بعض المخلوقات التي نجحت في قتل بعض العمال ، ولكن بعد حوالي 30 دقيقة من العمل معًا لصد المتسللين ، تمكنا من تغطية الفتحة. على الرغم من أن ذلك جاء على حساب حياة العديد من النمل الأبيض العمال ، شعرت أن الخسائر كانت مقبولة.

شوووو! بتويي!

بعد التحقق من حالتي ، أخرجت صراخًا في ذهني.

أمطر أتباعي الجحيم عليهم. الشباك السامة، المجمدة، الملتهبة ، و كذلك البرك الحمضية من النمل العملاق قد تدفقت ، قاصفة المخلوقات العاجزة. قدرت أن هناك حوالي 400 منهم من حولي على مشارف الموت.

‘ألبيون ، إبدؤوا في حفر النفق ، إجعلوه عميقًا و ضيقًا.’

‘الآن حان الوقت للضربة النهائية!’

لقد أرسلت العمال لبدء حفر الأرض. بعد فترة قريبة نسبيا ، توقعت أننا لا زلنا مفصولين عن الجانب الآخر فقط ب10 أمتار من الأرض و الصخور. عندما وصل العمال إلى حوالي 8 أمتار ، أوقفتهم.

“النيزك!”

‘آه…. يبدو أنها خطوتي الأولى الكبيرة للتفوق على سوليست. أي واحدة ينبغي أن أختار؟’

قمت بتوسيع منطقة تأثير النيزك خاصتي للتأكد من إصابة جميع مندفعي الفراغ الجريحين.

‘هوهوهو … هم في الواقع يبدون مثل الصراصير ، مثير للإشمئزاز!’

[+ 10478 نقطة خبرة]
[تم إكتساب⦅ اللقب: حداد مندفعي الفراغ مستوى1⦆]
[+ 20،956 نقطة خبرة]
[+ 41،912 نقطة خبرة]
[تم إكتساب⦅ اللقب: حداد مندفعي الفراغ مستوى2⦆]

[تم إكتساب⦅ اللقب: حِدَاد مندفعي الفراغ مستوى5⦆]

كان أول الواصلين هي أرين ، كانت عنيدة بعض الشيء ، لكنها كانت عاملة جادة ، لذا لم أوبخها كثيرًا. و التالي الذي وصل كان النمل الذهبي جينا ، أصبحت الأمور أفضل الآن بينهم و أصبحوا يتشاحنون بشكل أقل. نظرت حول الغرفة و بدأت في إعطاء تعليماتي عندما إنضم الجميع.

[إرتفع المستوى 36 > 50]

‘اللعنه!’

[وصل المستوى إلى الحد الأقصى]

[التطور ممكن الآن]

‘يا لورد!’

[يمكنك الآن تعلم سحر جديد]

‘قد يكون هذا مزعجا بعض الشيء ، لكن الخبرة يجب أن تكون مجزية للغاية.’

[حكمة الحكيم المستوى 1 > 2]

‘أوليه!’

‘رائع ، يمكنني أخيرًا إستخدام حكمة الحكيم مرة أخرى الآن بعد أن إرتفعت في المستوى.’

هذه الوحوش في الغالب مجرد تضحيات لخبرتي. على الرغم من أن دفاعهم كان عالياً ، لم يكن لديهم أي مقاومة سحرية تقريبًا و هجماتهم بالكاد تترك أي خدوش.

ملأت عدة رسائل نظري ، بما في ذلك رسالة تحتوي على عدد لا يصدق من نقاط الخبرة. مع ذلك ، بقدر ما يمكن أن تراه العين ، كان عدد لا يحصى من المخلوقات يشق طريقه نحوي. تعويذة الجاذبية خاصتي قد إنتهت، لذا فكرت أن الوقت قد حان للتراجع و هضم مكاسبي.

يبدو أن عملية تطورهم لم تكن بسيطة مثل خاصتي. كان هناك ثلاثة فروع مختلفة وما يصل إلى 10 إحتمالات لتطور.

‘ألبيون ، أخبريهم أن يأتوا لرفعي ثم يسدوا هذه الحفرة.’

تشير صفحة الحالة الخاصة بهم إلى أنهم كانوا في المرتبة D- . كانت أعلى رتبة رأيتها إذا إستبعدنا سوليست. يبدو أنه نظرًا لأنهم كانوا على حدود إقليمي ، يمكنني تحديد إسمهم و رتبتهم ، لكن ليس أي معلومات أخرى. مع ذلك ، كان من الواضح أنهم كانوا يحصدون جزءًا معينًا من رحيق الجذور قبل وصوله إلينا.

‘نعم كما تأمر.’

‘أوليه!’

بو ووونج! بو ووونج!

هبطت بشدة على الأرض ، غرقت ركبتي تقريبًا بعمق في الصخور الصلبة. لقد وقعت في ما يبدو أنه كهف جديد كان موجودًا أسفل أرضي مباشرة.

العشرات منهم طاروا و أمسكوا بي ، رافعينني إلى بر الأمان. عمل العمال بسرعة على سد الثقب بالصخور و الأوساخ. بالطبع ، كانت هناك بعض المخلوقات التي نجحت في قتل بعض العمال ، ولكن بعد حوالي 30 دقيقة من العمل معًا لصد المتسللين ، تمكنا من تغطية الفتحة. على الرغم من أن ذلك جاء على حساب حياة العديد من النمل الأبيض العمال ، شعرت أن الخسائر كانت مقبولة.

على الرغم من أنني لم أكن أعرف مقدار الضرر الذي قد يسببه ذلك ، إلا أنني كنت واثقًا من أن تأثير الصعق سوف يستمر. أولئك الذين أصيبوا بمهارتي، سقطوا على ظهورهم في حالة صعق. لقد طعنت بإكسكاليبور ، إخترقت هيكلهم الخارجي مثل سكين ساخن يقطع الزبدة.

لحسن الحظ ، بمجرد أن تم سد الثقب ، بدا أن مندفعي الفراغ قد فقدوا الإهتمام بالنفق الغامض و لم يحاولوا شق طريقهم خلاله.

‘لحسن الحظ ، لا يمكنهم كسر دفاع الحصانة الجسدية خاصتي.’

‘خذوا وقتكم للراحة ، تأكدوا من أننا على إستعداد للجولة القادمة من المعركة.’

شوووو! بتويي!

يبدو أن جميع أتباعي إستفادوا كثيرًا من المناوشات و تطوروا. حتى ألبيون التي إنضمت في الدقيقة الأخيرة في الهجوم ، كانت مستعدة للتطور. أخذت بعض الوقت للتحقق من نوافذ حالتهم ، لكن واجهت العديد من الخيارات.

“سلسلة البرق! سلسلة البرق! سلسلة البرق! سلسلة البرق!”

‘هم … هل من المفترض أن أختار تطورهم؟’

‘ألبيون ، رتبي لجميع النمل الأبيض المقاتل ليكونوا متمركزين في مكان قريب. يجب أن يصلوا على الفور إذا طلب منهم القتال. أيضا ، أحضري النمل الذهبي و العناكب الخاصة لهذه الغرفة.’

يبدو أن عملية تطورهم لم تكن بسيطة مثل خاصتي. كان هناك ثلاثة فروع مختلفة وما يصل إلى 10 إحتمالات لتطور.

كانت قرون إستشعار ألبيون تتمايل صعودًا و هبوطًا كما لو كانت في تفكير عميق.

‘أغه ، لماذا توجد الكثير من الخيارات؟ هذا معقد للغاية ، سألقي فقط نظرة على حالتي أولاً.’

كووكووكووكوووونغ! كواااااادد!

في حيرة من كل الخيارات ، قررت تأجيل القرار إلى وقت لاحق. متحمسا ، فتحت نافذتي الخاصة

سائل ذهبي تم رشه في كل الإتجاهات، لقد كان قتل بضربة واحدة!

‘آه…. يبدو أنها خطوتي الأولى الكبيرة للتفوق على سوليست. أي واحدة ينبغي أن أختار؟’

لقد أرسلت العمال لبدء حفر الأرض. بعد فترة قريبة نسبيا ، توقعت أننا لا زلنا مفصولين عن الجانب الآخر فقط ب10 أمتار من الأرض و الصخور. عندما وصل العمال إلى حوالي 8 أمتار ، أوقفتهم.

بعد التحقق من حالتي ، أخرجت صراخًا في ذهني.

‘هم … هل من المفترض أن أختار تطورهم؟’

‘أوليه!’

على الرغم من أن لديهم إحصائيات تتناسب مع رتبتهم ، كانت مهاراتهم مفتقرة بشدة. مع ذلك ، لأنهم يملكون سرقة المانا ، إذا إقترب عدد كبير جدًا مني ، فقد يصبح ذلك مشكلة.

بعد التحقق من حالتي ، أخرجت صراخًا في ذهني.

---

ترجمة موقع ملوك الروايات. لا تُلهِكُم القراءة عن اداء الصلوات فى أوقاتها و لا تنسوا نصيبكم من القرآن

أشترك الان من هنا. ولامزيد من الاعلانات
لا تنسى وضع تعليق للمترجم فهذا يساعده على الاستمرار ومواصلة العمل عندما يرى تشجيعًا.

التعليقات

اعدادات القارئ

لايعمل مع الوضع اليلي
لتغير كلمة إله الى شيء أخر
إعادة ضبط