نظرًا لتوقف عرض الإعلانات على الموقع بسبب حظره من شركات الإعلانات ، فإننا نعتمد الآن بشكل كامل على دعم قرائنا الكرام لتغطية تكاليف تشغيل الموقع وتوجيه الفائض نحو دعم المترجمين. للمساهمة ودعم الموقع عن طريق الباي بال , يمكنك النقر على الرابط التالي
paypal.me/IbrahimShazly
هذا المحتوى ترفيهي فقط ولايمت لديننا بأي صلة. لا تجعلوا القراءة تلهيكم عن صلواتكم و واجباتكم.

lv1 skeleton 65

الفصل الخامس و الستون

الفصل الخامس و الستون

“أعطني إمتيازات المسؤول.”

“بالتأكيد لكن تأكد من عدم الإضرار بالكائن داخلها. هل يمكنك الإهتمام بإفقاسها؟”

“أنت تريد أن تصبح المسؤول؟”

“همم… إختفاء. إذن لم يرى الجسد بعدها أبدا؟

“نعم ، إذا منحت جسدي الرئيسي حقوق المسؤول الحصرية ، فسوف أساعدك.”

“هل يمكنك أن تخبرني المزيد عن كيف إنقرضت البشرية؟”

“حسنا ، لن يكون ذلك مشكلة لأن السبب الوحيد من وجودي هو إعداد موقع صالح للجنس البشري.”

إستخدمت أغنية البعث و على الرغم من أنني شعرت بأن التعويذة تعمل ، إلا أنها لم تعد إلى الحياة.

كانت إجابة معقولة بشكل مدهش لأن صناع الذ.إ ، المسمى زايرا ، كلفوه بإنقاذ البشرية بأي ثمن.

“أيا كان من يحمل هذا سيحصل على حقوق المسؤول بمجرد ضمان إعادة إحياء البشرية.”

“جسد جوهرا موجود مباشرة خارج المدخل اليس كذلك؟”

كنت أحاول أن يكون لدي موقف متفائل.

“نعم.”

“حسنا ، إفعل ذلك.”

شوو وونج

‘في عالمي السابق ، تواصلت الآلهة مع البشر و ساعدتهم. لو كان هناك إله على الأرض هل سيسمح بحدوث هذه المأساة؟’

إرتفع عمود من بلاط أرضي متواضع و كان هناك جهاز تحكم عن بعد صغير بداخله.

“جوهرا ، من أين أتت هذه البيضة؟ يمكنني الشعور بشكل حياة داخلها. هل يمكنني فحصها؟”

“ما هذا؟”

لقد إستخدمت آخر فتحة هوية لدي لتعديل أغنية القيامة.

“أيا كان من يحمل هذا سيحصل على حقوق المسؤول بمجرد ضمان إعادة إحياء البشرية.”

“جسد جوهرا موجود مباشرة خارج المدخل اليس كذلك؟”

“هم … ألا زلت لا تثق بي؟”

‘في عالمي السابق ، تواصلت الآلهة مع البشر و ساعدتهم. لو كان هناك إله على الأرض هل سيسمح بحدوث هذه المأساة؟’

“الأمر يتعلق بإعداداتي ، لا توجد أي إمتيازات مسؤول ممكنة قبل إعادة إحياء البشرية.”

“هل ناديت علي يا جوهرا؟”

صناع زايرا قد حرصوا على أن البشرية هي أولويته …

إستخدمت أغنية البعث و على الرغم من أنني شعرت بأن التعويذة تعمل ، إلا أنها لم تعد إلى الحياة.

“حسنا ، لا شيء يمكنني فعله حيال ذلك. إذن إنها وحدة التحكم الموجودة هناك؟”

“لقد تم تجميدها لدرجة التصلب بسبب المناخ القاسي. لابد أنه تم تدميرها على المستوى الجزيئي بسبب توسع السوائل المجمدة في الجسم.”

“هذا صحيح ، بمجرد إكتمال مهمتي ، ستحصل على حرية الوصول لحقوق المسؤول.”

“وقع حادث مأساوي – المعلومات ، – شارع كيم – بعمر 15 سقط من خلال فتحة مجاري بعمق 5 أمتار في متنزه شوشوان دونغ. غالبا ما يتركها مدير المتنزه مفتوحة أثناء الصيانة …”

“حسنا ، إذن أنا مشارك.”

إستلقيت في سريري و إستجمعت أفكاري.

“هل يمكنك إنشاء المزيد من تلك الطاقة؟”

“د. غنوس قد إختفى قرابة المراحل المتأخرة من المشروع.”

“نعم ، يمكنني صنع المادة المضادة ، لكن الكمية محدودة و سأحتاج إلى بعض الوقت لإعادة شحن قدرتي.”

شعرت إلى حد ما بواجب يلزمني على إنقاذ الجنس البشري الذي ولدت فيه من الإنقراض. حتى لو لم يكن ذلك بسبب عقدي مع زايرا ، لأن البشرية كانت في خطر ، كنت مع ذلك سوف أمد يد المساعدة.

“جيد ، إذن سنركز على تصميم طريقة لإستخراج الطاقة من المادة المضادة الخاصة بك.”

“إنتظر لحظة ، كيف تقومون حاليا بتسخير الطاقة؟”

“إنتظر لحظة ، كيف تقومون حاليا بتسخير الطاقة؟”

“و هل سيكون من الممكن إحتواء المادة المضادة هنا؟”

“نحن نستخدم تفاعل الإنشطار”.

‘همم … إذن غنوس قد كان إنسانا؟ في الواقع هذا يجعل الأمر منطقيا. يبدو أن جنوس كان من الأرض تماما مثلي ، بإستثناء أنه من جيل بعيد جدا في المستقبل … هل نحن ببساطة كنا من بعدين يسيران في مسافة زمنية متوازية؟”

“ألم تتطور تكنولوجيا البشرية لتتجاوز ذلك؟”

‘هل سيكون صعبا للغاية العودة إلى العالم الآخر على الفور؟ إحياؤها مع قوتها الكاملة؟ اللعنة ، حسنا أعتقد أنني سأقلق بشأن ذلك بعد أن أتعامل مع تهديد إستمرارية البشرية.’

“على الرغم من أننا نجحنا في الدمج من خلال إستخدام البلازما ، إلا أننا لم نتمكن من تحقيق جعلها تستقر. مولدات طاقة جامما تعتبر قمة الإنجاز التكنولوجي البشري ، مما يسمح لهذا المرفق بالبقاء قيد العمل لفترة طويلة جدا.”

راجعت حالة البيضة.

المستقبل الذي كنت أحلم به أثناء الذهاب إلى المدرسة قد أصبح حقيقة واقعة. كان علي أن أقول أنه بصرف النظر عن الذ.إ الرائع ، فقد شعرت بخيبة أمل كبيرة.

“هل هذه هي حاوية البلازما؟ ”

“حسنا ، إذن فلنصنع أولا حاوية يمكنها حمل المادة المضادة.”

عدت إلى غرفتي مليئا بخيبة الأمل.

“نحتاج أولا إلى مساحة فراغية تستخدم لتخزين البلازما. أعتقد أنه من خلال إستخدام المغناطيس الكهربائي يمكننا توجيهه بأمان و تخزينه داخل ذلك الفراغ. مع ذلك ، سأحتاج إلى إجراء بعض الإختبارات على مدار الـ 48 ساعة القادمة لمجرد التأكد.”

“سأبدأ العملية. لقد قمت للتو بإعادة تشغيل الأنوار لتعيد توجيهك إلى غرفتك.”

“فهمت ، في هذه الأثناء سأضطر لإحضار جسمي داخل جامما لذا أرجوا منك إتخاذ الترتيبات اللازمة.”

كنت فضوليا من صمم مثل هذه الخطة الجريئة.

“سوف أفتح المدخل إذا.”

“ما هي علاقتك بهم؟”

عندما أمرت الليتش خاصتي بحمل جسدي ، جعلتهم ينزلونه في غرفتي الخاصة ، بينما تركت الليتش خاصتي في الغرفة المجاورة. عندها إستلقيت مباشرة بجانب جسدي الرئيسي.

“لا أعرف ما هي الظروف المناسبة لفقسها ، لكن يمكنني محاولة تهيئة بيئة مفيدة لها.”

“أخيرا سرير. على عكس التصميمات الفولاذية المستقبلية الباردة ، هذا السرير مريح تماما.”

“جيد ، أخبرني عندما تنجح.”

إستلقيت في سريري و إستجمعت أفكاري.

“نعم ، يمكنني صنع المادة المضادة ، لكن الكمية محدودة و سأحتاج إلى بعض الوقت لإعادة شحن قدرتي.”

“هل يمكنني الآن ربما إنقاذ نورادريانا؟”

كنت أعرف بالفعل ما كنت أبحث عنه.

كانت هذه هي الفكرة الأولى التي برزت بذهني. لقد عدت إلى الأرض بمساعدتها ، لذلك كنت متأكدا من أنني سوف أحتاج إليها حتى أتمكن من العودة.

المستقبل الذي كنت أحلم به أثناء الذهاب إلى المدرسة قد أصبح حقيقة واقعة. كان علي أن أقول أنه بصرف النظر عن الذ.إ الرائع ، فقد شعرت بخيبة أمل كبيرة.

“زايرا ، هل تسمعني؟”

شعرت إلى حد ما بواجب يلزمني على إنقاذ الجنس البشري الذي ولدت فيه من الإنقراض. حتى لو لم يكن ذلك بسبب عقدي مع زايرا ، لأن البشرية كانت في خطر ، كنت مع ذلك سوف أمد يد المساعدة.

“نعم جوهرا؟”

“نظرا لأن الأمور لا تعمل بشكل جيد للغاية ، أيجب أن أسأل غنوس عن بعض المساعدة؟ لا ، إنه مشبوه للغاية ، يجب أن أجد طريقة مختلفة … ”

“هناك شيء في الخارج أود إحضاره ، هل سيكون ذلك ممكنا؟”

جاءت الطائرات بدون طيار و حملت بيضة نورادريانا بعيدا.

“لدينا طائرات بدون طيار.”

“جيد ، إذن سنركز على تصميم طريقة لإستخراج الطاقة من المادة المضادة الخاصة بك.”

“في الواقع … إنه كبير بعض الشيء.”

‘هل يجب أن أحاول إنهاء العملية؟ لا ، إذا لم ينجح هذا ، فلن يكون هناك أي طريقة أخرى لذلك ليس لدي خيار سوى المتابعة.’

“يمكنهم حمل ما يصل إلى 2000 طن في الوزن. هل لديك موقع محدد؟”

“لستَ بحاجة إلى معرفة ذلك. الآن أرني بعض البيانات حول بنية جامما.”

“لست متأكدا من الوقت الذي أمضيته في المشي قبل الوصول إلى هنا ، ربما لو قمت بتتبع خطواتي …”

“لقد تم تجميدها لدرجة التصلب بسبب المناخ القاسي. لابد أنه تم تدميرها على المستوى الجزيئي بسبب توسع السوائل المجمدة في الجسم.”

“لقد قمت بالفعل بتعقب مكانك ، هل تشير إلى الجثة المشابهة للديناصور؟”

“منطقك صحيح.”

“لقد كنت تتعقبني بالفعل … حسنا ، أعتقد أنه لا بأس ، فأنت ذ.إ بعد كل شيء. إذن ما هو وضعها؟”

بمساعدة أضواء الأرضية التي تضيء أمامي ، تمكنت من الوصول أمام مجموعة كبيرة تحتوي على مغناطيسات كهربائية عملاقة متشابكة التي ذكرتني بأحشاء الوحوش.

“لقد تم تجميدها لدرجة التصلب بسبب المناخ القاسي. لابد أنه تم تدميرها على المستوى الجزيئي بسبب توسع السوائل المجمدة في الجسم.”

“جسد جوهرا موجود مباشرة خارج المدخل اليس كذلك؟”

“لا مشكلة ، فقط أحضرها. كم من الوقت سوف يستغرق ذلك؟”

“الأمر يتعلق بإعداداتي ، لا توجد أي إمتيازات مسؤول ممكنة قبل إعادة إحياء البشرية.”

“يبعد الموقع حوالي 2000 كيلومتر ، لذلك يمكنك أن تتوقع رؤيتها داخل جامما في حوالي 90 ساعة.”

“الأمر يتعلق بإعداداتي ، لا توجد أي إمتيازات مسؤول ممكنة قبل إعادة إحياء البشرية.”

“جيد ، أبلغني بالأمر بمجرد وصولها.”

“يوجد أرشيف واسع في غرفة القراءة.”

“حسنا ، سأرسل الروبوتات.”

“صحيح ، لقد كان المخطط لخطة جامما.”

“هم … هل لايزال ممكنا إحيائها في حالتها المجمدة؟”

“و هل سيكون من الممكن إحتواء المادة المضادة هنا؟”

بالعودة إلى نيكروبوليس ، كان الموت لأربعة أيام هو الحد الأقصى لنجاح البعث ، و في الحقيقة كان ذلك أيضا فشلا. على الرغم من أنه تم إعادة الجثة إلى الحياة ، إلا أنها قد فقدت كل ذكرياتها.

“تم إيقاف التخزين ، أرجوا منك إتباع الأضواء على الأرض.”

‘إذا فقدت ذكرياتها ، فهل سيكون هناك حتى مغزى من بعثها …. لقد مر وقت طويل بالفعل.’

“جوهرا ، من أين أتت هذه البيضة؟ يمكنني الشعور بشكل حياة داخلها. هل يمكنني فحصها؟”

عندما فتحت أعيني على الأرض و كانت نورادريانا قد ماتت للتو ، كان إنشاء السحر خاصتي محظورا و لم يكن لدي مانا كافية لأغنية البعث. لو فقط كان بإمكاني إنقاذها في ذلك الوقت ، لكانت الأمور لتكون أسهل بكثير.

“سننتهي من تخزينها في غضون 23 دقيقة.”

‘لا ، أنا بحاجة للتوقف عن التفكير في ‘فقط لو’ ، و التركيز على المهمة بين يدي. أحتاج إلى إنقاذ البشرية بطريقة أو بأخرى ، نوراديانا يمكنها أن تنتظر للآن.”

“لا يزال العامل المسبب لذلك غير معروف ، فقد يكون مزيجا من عدة أسباب مثل زيادة النشاط البركاني أو كويكب كبير يدخل الغلاف الجوي. على الرغم من أن البشرية حاولت حل هذه القضايا ، إلا أنهم إفتقروا إلى الوقت و القدرة على القيام بذلك.”

شعرت إلى حد ما بواجب يلزمني على إنقاذ الجنس البشري الذي ولدت فيه من الإنقراض. حتى لو لم يكن ذلك بسبب عقدي مع زايرا ، لأن البشرية كانت في خطر ، كنت مع ذلك سوف أمد يد المساعدة.

“هل وصلت بالفعل إلى جامما؟”

“هاه … هل هو حقا إنقراض النوع البشرية؟”

“هل يمكنك أن تخبرني المزيد عن كيف إنقرضت البشرية؟”

عندما كنت طفلا كنت أحلم بالبشرية تدفع حدود التكنولوجيا و تحقق آفاق جديدة من الإستكشاف داخل الكون. مع ذلك كان الواقع هو زوال جنسنا.

“ما هذا؟ ما هو إحتمال حدوث كل ذلك في نفس الوقت؟”

“اللعنة ، هل حقا لا يوجد أي إله هنا؟”

“حسنا ، سأرسل الروبوتات.”

‘لو كان هناك إله ، مع عدد الأشخاص الذين يعبدونه و يحبونه ، ألن ينقذهم من مثل هذه المعاناة؟’

أمسكت المجلد بيدي و سحبت ملفا منه. بعد قراءته لمرة ، قمت بإجراء مزدوج و أعدت قراءته للتأكد.

‘في عالمي السابق ، تواصلت الآلهة مع البشر و ساعدتهم. لو كان هناك إله على الأرض هل سيسمح بحدوث هذه المأساة؟’

“بالفعل.”

من ناحية أخرى ، شعرت بالراحة مع العلم أنه لا يوجد أي إله هنا ، هكذا ستكون هناك تعقيدات أقل من حقيقة وجودي هنا.

عندما أمرت الليتش خاصتي بحمل جسدي ، جعلتهم ينزلونه في غرفتي الخاصة ، بينما تركت الليتش خاصتي في الغرفة المجاورة. عندها إستلقيت مباشرة بجانب جسدي الرئيسي.

“هل يمكنك أن تخبرني المزيد عن كيف إنقرضت البشرية؟”

“يوكتو؟”

“كما قلت من قبل ، تسببت الزيادة في درجة الحرارة في تبخر الماء مما أدى إلى تغيير تكوين الجزيئات في الجو. بدأ الأكسجين في التناقص بينما زاد الميثان. أدى ذلك إلى منع جميع أشعة الشمس تقريبا مما أدى إلى درجات حرارة شديدة البرودة و موت جميع الكائنات الحية.”

“سأبدأ العملية. لقد قمت للتو بإعادة تشغيل الأنوار لتعيد توجيهك إلى غرفتك.”

“نعم، و لكن لماذا؟”

“نعم ، يمكنني صنع المادة المضادة ، لكن الكمية محدودة و سأحتاج إلى بعض الوقت لإعادة شحن قدرتي.”

“لا يزال العامل المسبب لذلك غير معروف ، فقد يكون مزيجا من عدة أسباب مثل زيادة النشاط البركاني أو كويكب كبير يدخل الغلاف الجوي. على الرغم من أن البشرية حاولت حل هذه القضايا ، إلا أنهم إفتقروا إلى الوقت و القدرة على القيام بذلك.”

عندما فتحت أعيني على الأرض و كانت نورادريانا قد ماتت للتو ، كان إنشاء السحر خاصتي محظورا و لم يكن لدي مانا كافية لأغنية البعث. لو فقط كان بإمكاني إنقاذها في ذلك الوقت ، لكانت الأمور لتكون أسهل بكثير.

شعرت ببعض الغرابة عند سماع تفسير زايرا.

‘آمل أن تنجح هذه الخدعة …’

“لكن لطالما كانت النشاطات البركانية موجودة و لماذا كويكب فجأة …”

“حسنا ، إذن فلنصنع أولا حاوية يمكنها حمل المادة المضادة.”

“كان كل ذلك مسألة شدة وتوقيت. 70 في المئة من براكين الأرض تم تفعيلها في وقت واحد بينما تم إعتراضنا من قبل كويكبات حزام كويبر.”

ربما كان من الأفضل لو لم أقم بالبحث. معرفة ما حدث لهم لم تغير أي شيء. لقد كنت فقط آمل بطريقة ما أنهم عاشوا حياة سعيدة رغم موتي.

“ما هذا؟ ما هو إحتمال حدوث كل ذلك في نفس الوقت؟”

“سوف أفتح المدخل إذا.”

“إستنادا إلى ظواهر ملحوظة ، سيكون الإحتمال أقل من 0.001 يوكتو في المئة.”

“لستَ بحاجة إلى معرفة ذلك. الآن أرني بعض البيانات حول بنية جامما.”

“يوكتو؟”

“كان كل ذلك مسألة شدة وتوقيت. 70 في المئة من براكين الأرض تم تفعيلها في وقت واحد بينما تم إعتراضنا من قبل كويكبات حزام كويبر.”

“10 إلى قوة سالبة 24 هو يوكتو. نسبة حدوثه هي 10 إلى قوة سالبة 29.”

“نحتاج أولا إلى مساحة فراغية تستخدم لتخزين البلازما. أعتقد أنه من خلال إستخدام المغناطيس الكهربائي يمكننا توجيهه بأمان و تخزينه داخل ذلك الفراغ. مع ذلك ، سأحتاج إلى إجراء بعض الإختبارات على مدار الـ 48 ساعة القادمة لمجرد التأكد.”

“من الصعب تصديق أن كل ذلك قد حدث بشكل طبيعي.”

‘ما هذا؟ تأثير جانبي؟’

“لم نتمكن من تأكيد أي تدخل خارجي.”

“حسنا ، لهذا السبب هي غير معروفة.”

“حسنا ، لن يكون ذلك مشكلة لأن السبب الوحيد من وجودي هو إعداد موقع صالح للجنس البشري.”

“بالفعل.”

“لدينا طائرات بدون طيار.”

“ربما إعادة إحياء البشرية غير ممكنة إلا بعد حل هذا اللغز. في نهاية المطاف ، ماذا لو نجحنا و لكن فجأة وقعت كارثة أخرى غريبة؟”

مشيت على طول الممرات المربكة ، مقتادا بالأضواء الساطعة حتى وصلت إلى حظيرة كبيرة. و بداخلها كانت جثة نورادريانا العملاقة ، نصف ذائبة.

“منطقك صحيح.”

“حسنا ، سأقوم بضبط الإعدادات لتتمكن من إحتواءه بشكل صحيح.”

“جيد ، إذن بعد إصلاح مشكلة مصدر الطاقة ، سنركز على السبب الأصلي وراء كل هذا.”

ظهر مجلد ثلاثي الأبعاد أمامي. ضحكت لأنها كانت نسخة ثلاثية الأبعاد لواجهة قديمة كنت على دراية بها.

“سوف أدرجها كأولوية ، الإستعدادات السابقة حول حاوية البلازما قد إكتملت. هل ترغب في إستخدامها الآن؟”

“وقع حادث مأساوي – المعلومات ، – شارع كيم – بعمر 15 سقط من خلال فتحة مجاري بعمق 5 أمتار في متنزه شوشوان دونغ. غالبا ما يتركها مدير المتنزه مفتوحة أثناء الصيانة …”

“أنا لا أعرف أين هي.”

“هذا المجلد يحتوي على كل ما تبحث عنه.”

“ببساطة إتبع الأضواء الساطعة على طول الأرض.”

“أوه؟”

بمساعدة أضواء الأرضية التي تضيء أمامي ، تمكنت من الوصول أمام مجموعة كبيرة تحتوي على مغناطيسات كهربائية عملاقة متشابكة التي ذكرتني بأحشاء الوحوش.

“هل هذه هي حاوية البلازما؟ ”

“هل هذه هي حاوية البلازما؟ ”

“هم … هل لايزال ممكنا إحيائها في حالتها المجمدة؟”

“هذا صحيح جوهرا.”

‘هل يجب أن أحاول إنهاء العملية؟ لا ، إذا لم ينجح هذا ، فلن يكون هناك أي طريقة أخرى لذلك ليس لدي خيار سوى المتابعة.’

“و هل سيكون من الممكن إحتواء المادة المضادة هنا؟”

“لقد قمت بالفعل بتعقب مكانك ، هل تشير إلى الجثة المشابهة للديناصور؟”

“لقد أجريت إختبارات أولية موسعة و أعتقد أنها يجب أن تنجح. إذا قمت ببساطة بالمشي إلى الجانب الآخر يمكنك رؤية فتحة يمكنك إستخدامها لإدخال المادة المضادة. أي نوع سوف تصنعه؟”

صناع زايرا قد حرصوا على أن البشرية هي أولويته …

“بوزيترون.”

“آه ، حسنا هذا يكفي.”

“حسنا ، سأقوم بضبط الإعدادات لتتمكن من إحتواءه بشكل صحيح.”

“نعم.”

“حسنا.”

“لقد أجريت إختبارات أولية موسعة و أعتقد أنها يجب أن تنجح. إذا قمت ببساطة بالمشي إلى الجانب الآخر يمكنك رؤية فتحة يمكنك إستخدامها لإدخال المادة المضادة. أي نوع سوف تصنعه؟”

مشيت نحو الزجاج و تجاهلت الفتحة. أنا ببساطة ركزت لجعل مهارتي تظهر في داخل الحاوية.

جاءت الطائرات بدون طيار و حملت بيضة نورادريانا بعيدا.

“إنشاء المادة: بوزيترون”

“أوه؟”

أوُوو-وُوو–!

“هذا صحيح.”

بدا الأمر و كأنه صوت مروحة تبريد تعمل لساعات إضافية حيث تم إطلاق المغناطيسات الكهربائية.

عدت إلى غرفتي مليئا بخيبة الأمل.

“هل نجحت؟”

“كيف يمكنني إختيار شيء ما؟ لا توجد أي فأرة … ”

“التخزين كان ناجحا. الآن نحن ببساطة بحاجة إلى إيجاد وسيلة لتسخير الطاقة الخام. ربما مع بعض التعديلات على مفاعل الإندماج ، يجب أن تعمل بشكل جيد.”

“صحيح ، لقد كانت مشكلة كبيرة في ذلك الوقت بسبب أهمية هذا المشروع. قامت كل دولة بتجميع مواردها لتحديد مكانه لكن لم يعثر عليه قط.”

“جيد ، أخبرني عندما تنجح.”

“نعم ، أنا الآن في خضم …”

“سأبدأ العملية. لقد قمت للتو بإعادة تشغيل الأنوار لتعيد توجيهك إلى غرفتك.”

“لستَ بحاجة إلى معرفة ذلك. الآن أرني بعض البيانات حول بنية جامما.”

“لا حاجة لذلك ، هل هناك مكان مثل مكتبة يمكنه الوصول إلى بيانات السجلات؟”

“حسنا ، إذن فلنصنع أولا حاوية يمكنها حمل المادة المضادة.”

“يوجد أرشيف واسع في غرفة القراءة.”

“لن أراهم أبدا مرة أخرى. طلاق … هل كان ذلك بسببي؟”

“أرجوا منك توجيهي إلى هناك بدلا من غرفتي.”

“هم … هل لايزال ممكنا إحيائها في حالتها المجمدة؟”

تينغ!

تمكنت من التأكد قطعا من أن هذه هي نفس الأرض التي عشت فيها.

إنطلقت الأنوار في إتجاه مختلف.

“هل يمكنني الآن ربما إنقاذ نورادريانا؟”

“هم … هل هذه صورة ثلاثية الأبعاد؟”

إستلقيت في سريري و إستجمعت أفكاري.

عندما وصلت إلى الغرفة ، رأيت ما بدا أنه عرض ثلاثي الأبعاد كبير. لقد بدى حقيقيا تماما ، إلا أنني تمكنت من ملاحظة أنه لا يعكس الضوء المحيط.

“لستَ بحاجة إلى معرفة ذلك. الآن أرني بعض البيانات حول بنية جامما.”

“هذا بالفعل عرض ثلاثي الأبعاد ، يمكنك إستخدامه لعرض أي مادة تختارتها.”

“هذا صحيح جوهرا.”

“حسنا ، دعنا نرى …”

عندما إختفى الضوء ، رأيت بيضة خضراء كبيرة يبلغ قطرها متر واحد.

كنت أعرف بالفعل ما كنت أبحث عنه.

“نحن نستخدم تفاعل الإنشطار”.

“20 يوليو 2016. إبحث عن أي حالات وفاة أو إختفاء في سيول.”

“ما هي علاقتك بهم؟”

“وقع حادث مأساوي – المعلومات ، – شارع كيم – بعمر 15 سقط من خلال فتحة مجاري بعمق 5 أمتار في متنزه شوشوان دونغ. غالبا ما يتركها مدير المتنزه مفتوحة أثناء الصيانة …”

“آه ، حسنا هذا يكفي.”

تمكنت من التأكد قطعا من أن هذه هي نفس الأرض التي عشت فيها.

‘لو كان هناك إله ، مع عدد الأشخاص الذين يعبدونه و يحبونه ، ألن ينقذهم من مثل هذه المعاناة؟’

“صحيح ، و ماذا بشأن النتيجة.”

“جيد ، أبلغني بالأمر بمجرد وصولها.”

“تم تسجيل هذا كحالة إختفاء لأن الجسد بشكل غامض لم يتم إيجاده أبدا.”

شعرت إلى حد ما بواجب يلزمني على إنقاذ الجنس البشري الذي ولدت فيه من الإنقراض. حتى لو لم يكن ذلك بسبب عقدي مع زايرا ، لأن البشرية كانت في خطر ، كنت مع ذلك سوف أمد يد المساعدة.

“همم… إختفاء. إذن لم يرى الجسد بعدها أبدا؟

“أنا لا أعرف أين هي.”

“هذا صحيح.”

“الأمر يتعلق بإعداداتي ، لا توجد أي إمتيازات مسؤول ممكنة قبل إعادة إحياء البشرية.”

“هل هناك طريقة للعثور على سجلات عائلته؟”

“التخزين كان ناجحا. الآن نحن ببساطة بحاجة إلى إيجاد وسيلة لتسخير الطاقة الخام. ربما مع بعض التعديلات على مفاعل الإندماج ، يجب أن تعمل بشكل جيد.”

“ببساطة تتبع سجلات التأمين الصحي أو الضرائب الخاصة و يمكنك العثور على معلومات الوالدين.”

“لقد أجريت إختبارات أولية موسعة و أعتقد أنها يجب أن تنجح. إذا قمت ببساطة بالمشي إلى الجانب الآخر يمكنك رؤية فتحة يمكنك إستخدامها لإدخال المادة المضادة. أي نوع سوف تصنعه؟”

“إذن ماذا حدث بعد الإختفاء؟”

إرتفع عمود من بلاط أرضي متواضع و كان هناك جهاز تحكم عن بعد صغير بداخله.

“هناك طلاق و بعدها شهادتي وفاة.”

“حسنا نورادريانا ، دعينا نحاول إعادتك.”

“آه ، حسنا هذا يكفي.”

شوو وونج

بالطبع سيكونون قد ماتوا. بعد مرور الكثير من الوقت ، لم أتوقع أبدا أن يظل والداي على قيد الحياة ، لكن مجرد السماع بشأن وفاتهما كان بمثابة سقوط وزن كبير على أكتافي.

“أنا لا أعرف أين هي.”

“لن أراهم أبدا مرة أخرى. طلاق … هل كان ذلك بسببي؟”

بالطبع سيكونون قد ماتوا. بعد مرور الكثير من الوقت ، لم أتوقع أبدا أن يظل والداي على قيد الحياة ، لكن مجرد السماع بشأن وفاتهما كان بمثابة سقوط وزن كبير على أكتافي.

ربما كان من الأفضل لو لم أقم بالبحث. معرفة ما حدث لهم لم تغير أي شيء. لقد كنت فقط آمل بطريقة ما أنهم عاشوا حياة سعيدة رغم موتي.

“نعم ، أنا الآن في خضم …”

“ما هي علاقتك بهم؟”

“إستنادا إلى ظواهر ملحوظة ، سيكون الإحتمال أقل من 0.001 يوكتو في المئة.”

“لستَ بحاجة إلى معرفة ذلك. الآن أرني بعض البيانات حول بنية جامما.”

لقد إستخدمت آخر فتحة هوية لدي لتعديل أغنية القيامة.

كنت فضوليا من صمم مثل هذه الخطة الجريئة.

“هذا بالفعل عرض ثلاثي الأبعاد ، يمكنك إستخدامه لعرض أي مادة تختارتها.”

“هذا المجلد يحتوي على كل ما تبحث عنه.”

“يوكتو؟”

ظهر مجلد ثلاثي الأبعاد أمامي. ضحكت لأنها كانت نسخة ثلاثية الأبعاد لواجهة قديمة كنت على دراية بها.

‘همم … إذن غنوس قد كان إنسانا؟ في الواقع هذا يجعل الأمر منطقيا. يبدو أن جنوس كان من الأرض تماما مثلي ، بإستثناء أنه من جيل بعيد جدا في المستقبل … هل نحن ببساطة كنا من بعدين يسيران في مسافة زمنية متوازية؟”

“كيف يمكنني إختيار شيء ما؟ لا توجد أي فأرة … ”

عندما أمرت الليتش خاصتي بحمل جسدي ، جعلتهم ينزلونه في غرفتي الخاصة ، بينما تركت الليتش خاصتي في الغرفة المجاورة. عندها إستلقيت مباشرة بجانب جسدي الرئيسي.

“ببساطة إستخدم يديك.”

شعرت إلى حد ما بواجب يلزمني على إنقاذ الجنس البشري الذي ولدت فيه من الإنقراض. حتى لو لم يكن ذلك بسبب عقدي مع زايرا ، لأن البشرية كانت في خطر ، كنت مع ذلك سوف أمد يد المساعدة.

“أوه؟”

‘إذا فقدت ذكرياتها ، فهل سيكون هناك حتى مغزى من بعثها …. لقد مر وقت طويل بالفعل.’

أمسكت المجلد بيدي و سحبت ملفا منه. بعد قراءته لمرة ، قمت بإجراء مزدوج و أعدت قراءته للتأكد.

بحلول الوقت الذي إنتهيت فيه من غناء الأغنية ، كان جسدها قد ذاب تماما و في منتصفه أشرق ضوء ساطع.

“هل هذا ملف عن جنوس؟”

“هل نجحت؟”

“صحيح ، لقد كان المخطط لخطة جامما.”

“لا مشكلة ، فقط أحضرها. كم من الوقت سوف يستغرق ذلك؟”

“هل لديك تسجيل صوتي له؟”

“يوكتو؟”

“هناك ما مجموعه 3382 تسجيل صوتي. هل ترغب في سماعهم؟ ”

“هل نجحت؟”

“فقط شغل أيا منهم.”

أوُوو-وُوو–!

“شيشيك بداية مشروع جامما لضمان بقاء البشرية. تاريخ اليوم هو … أم لقد نسيت التاريخ. هاي أنت هناك ، ما هو تاريخ اليوم؟”

صناع زايرا قد حرصوا على أن البشرية هي أولويته …

“هذا يكفي.”

“لا حاجة لذلك ، هل هناك مكان مثل مكتبة يمكنه الوصول إلى بيانات السجلات؟”

كان هذا قطعا صوت غنوس.

“حسنا ، إفعل ذلك.”

‘لماذا قام بتصميم هذا المكان؟ هل هي حقا صدفة أن لديهم نفس الصوت و الإسم؟ هل يمكن أن يكون شخصا آخر؟’

بحلول الوقت الذي إنتهيت فيه من غناء الأغنية ، كان جسدها قد ذاب تماما و في منتصفه أشرق ضوء ساطع.

“هل غنوس أيضا في سبات بارد داخل هذه المنشأة؟”

لقد إستخدمت آخر فتحة هوية لدي لتعديل أغنية القيامة.

“د. غنوس قد إختفى قرابة المراحل المتأخرة من المشروع.”

“د. غنوس قد إختفى قرابة المراحل المتأخرة من المشروع.”

“إختفى؟ ألم تروه مجددا بعدها؟”

“تم إيقاف التخزين ، أرجوا منك إتباع الأضواء على الأرض.”

“صحيح ، لقد كانت مشكلة كبيرة في ذلك الوقت بسبب أهمية هذا المشروع. قامت كل دولة بتجميع مواردها لتحديد مكانه لكن لم يعثر عليه قط.”

كانت هذه هي الفكرة الأولى التي برزت بذهني. لقد عدت إلى الأرض بمساعدتها ، لذلك كنت متأكدا من أنني سوف أحتاج إليها حتى أتمكن من العودة.

‘همم … إذن غنوس قد كان إنسانا؟ في الواقع هذا يجعل الأمر منطقيا. يبدو أن جنوس كان من الأرض تماما مثلي ، بإستثناء أنه من جيل بعيد جدا في المستقبل … هل نحن ببساطة كنا من بعدين يسيران في مسافة زمنية متوازية؟”

“هل يمكنك إنشاء المزيد من تلك الطاقة؟”

كنت أحاول أن يكون لدي موقف متفائل.

“هناك ما مجموعه 3382 تسجيل صوتي. هل ترغب في سماعهم؟ ”

“كيف يسير نقل الجثة التي ذكرتها؟”

“لا يزال العامل المسبب لذلك غير معروف ، فقد يكون مزيجا من عدة أسباب مثل زيادة النشاط البركاني أو كويكب كبير يدخل الغلاف الجوي. على الرغم من أن البشرية حاولت حل هذه القضايا ، إلا أنهم إفتقروا إلى الوقت و القدرة على القيام بذلك.”

“سننتهي من تخزينها في غضون 23 دقيقة.”

المستقبل الذي كنت أحلم به أثناء الذهاب إلى المدرسة قد أصبح حقيقة واقعة. كان علي أن أقول أنه بصرف النظر عن الذ.إ الرائع ، فقد شعرت بخيبة أمل كبيرة.

“هل وصلت بالفعل إلى جامما؟”

‘هل يجب أن أحاول إنهاء العملية؟ لا ، إذا لم ينجح هذا ، فلن يكون هناك أي طريقة أخرى لذلك ليس لدي خيار سوى المتابعة.’

“نعم ، أنا الآن في خضم …”

“يوجد أرشيف واسع في غرفة القراءة.”

“كان عليك أن تخبرني على الفور! أوقف عملية التخزين و خذني إليها فورا!”

“هم … هل هذه صورة ثلاثية الأبعاد؟”

“تم إيقاف التخزين ، أرجوا منك إتباع الأضواء على الأرض.”

“إنشاء المادة: بوزيترون”

مشيت على طول الممرات المربكة ، مقتادا بالأضواء الساطعة حتى وصلت إلى حظيرة كبيرة. و بداخلها كانت جثة نورادريانا العملاقة ، نصف ذائبة.

“ما هذا؟ ما هو إحتمال حدوث كل ذلك في نفس الوقت؟”

“حسنا نورادريانا ، دعينا نحاول إعادتك.”

“هذا بالفعل عرض ثلاثي الأبعاد ، يمكنك إستخدامه لعرض أي مادة تختارتها.”

إستخدمت أغنية البعث و على الرغم من أنني شعرت بأن التعويذة تعمل ، إلا أنها لم تعد إلى الحياة.

“هل أصبحت نورادريانا بيضة؟ آمل ألا تفقد أيا من ذاكرتها أو قدراتها … ”

“هل مضى وقت طويل عليها حتى تعمل؟ أعتقد أنه ليس لدي خيار سوى تجربة ملاذي الأخير.”

“نعم ، يمكنني صنع المادة المضادة ، لكن الكمية محدودة و سأحتاج إلى بعض الوقت لإعادة شحن قدرتي.”

[أغنية البعث قد تم تعديلها]

‘في عالمي السابق ، تواصلت الآلهة مع البشر و ساعدتهم. لو كان هناك إله على الأرض هل سيسمح بحدوث هذه المأساة؟’

لقد إستخدمت آخر فتحة هوية لدي لتعديل أغنية القيامة.

“نعم جوهرا؟”

‘آمل أن تنجح هذه الخدعة …’

“إنتظر لحظة ، كيف تقومون حاليا بتسخير الطاقة؟”

حاولت إستخدام المهارة مجددا ، و هذه المرة بدأ الجسم يذوب بدلا من ذلك.

عندما أمرت الليتش خاصتي بحمل جسدي ، جعلتهم ينزلونه في غرفتي الخاصة ، بينما تركت الليتش خاصتي في الغرفة المجاورة. عندها إستلقيت مباشرة بجانب جسدي الرئيسي.

‘هل يجب أن أحاول إنهاء العملية؟ لا ، إذا لم ينجح هذا ، فلن يكون هناك أي طريقة أخرى لذلك ليس لدي خيار سوى المتابعة.’

“لقد تم تجميدها لدرجة التصلب بسبب المناخ القاسي. لابد أنه تم تدميرها على المستوى الجزيئي بسبب توسع السوائل المجمدة في الجسم.”

بحلول الوقت الذي إنتهيت فيه من غناء الأغنية ، كان جسدها قد ذاب تماما و في منتصفه أشرق ضوء ساطع.

“صحيح ، لقد كان المخطط لخطة جامما.”

‘ما هذا؟ تأثير جانبي؟’

“منطقك صحيح.”

عندما إختفى الضوء ، رأيت بيضة خضراء كبيرة يبلغ قطرها متر واحد.

“سأبدأ العملية. لقد قمت للتو بإعادة تشغيل الأنوار لتعيد توجيهك إلى غرفتك.”

“هل أصبحت نورادريانا بيضة؟ آمل ألا تفقد أيا من ذاكرتها أو قدراتها … ”

“التخزين كان ناجحا. الآن نحن ببساطة بحاجة إلى إيجاد وسيلة لتسخير الطاقة الخام. ربما مع بعض التعديلات على مفاعل الإندماج ، يجب أن تعمل بشكل جيد.”

راجعت حالة البيضة.

“آه ، حسنا هذا يكفي.”

“هم … إنها بالفعل نورادريانا ، لكن رتبتها إنخفضت إلى D. هل هذا يعتبر فاشلا؟”

“التخزين كان ناجحا. الآن نحن ببساطة بحاجة إلى إيجاد وسيلة لتسخير الطاقة الخام. ربما مع بعض التعديلات على مفاعل الإندماج ، يجب أن تعمل بشكل جيد.”

“جوهرا ، من أين أتت هذه البيضة؟ يمكنني الشعور بشكل حياة داخلها. هل يمكنني فحصها؟”

“هل يمكنك إنشاء المزيد من تلك الطاقة؟”

“بالتأكيد لكن تأكد من عدم الإضرار بالكائن داخلها. هل يمكنك الإهتمام بإفقاسها؟”

“حسنا ، إذن فلنصنع أولا حاوية يمكنها حمل المادة المضادة.”

“لا أعرف ما هي الظروف المناسبة لفقسها ، لكن يمكنني محاولة تهيئة بيئة مفيدة لها.”

“أوه؟”

“حسنا ، إفعل ذلك.”

“صحيح ، لقد كانت مشكلة كبيرة في ذلك الوقت بسبب أهمية هذا المشروع. قامت كل دولة بتجميع مواردها لتحديد مكانه لكن لم يعثر عليه قط.”

جاءت الطائرات بدون طيار و حملت بيضة نورادريانا بعيدا.

“جيد ، إذن سنركز على تصميم طريقة لإستخراج الطاقة من المادة المضادة الخاصة بك.”

‘هل سيكون صعبا للغاية العودة إلى العالم الآخر على الفور؟ إحياؤها مع قوتها الكاملة؟ اللعنة ، حسنا أعتقد أنني سأقلق بشأن ذلك بعد أن أتعامل مع تهديد إستمرارية البشرية.’

[أغنية البعث قد تم تعديلها]

عدت إلى غرفتي مليئا بخيبة الأمل.

“نحن نستخدم تفاعل الإنشطار”.

“نظرا لأن الأمور لا تعمل بشكل جيد للغاية ، أيجب أن أسأل غنوس عن بعض المساعدة؟ لا ، إنه مشبوه للغاية ، يجب أن أجد طريقة مختلفة … ”

المستقبل الذي كنت أحلم به أثناء الذهاب إلى المدرسة قد أصبح حقيقة واقعة. كان علي أن أقول أنه بصرف النظر عن الذ.إ الرائع ، فقد شعرت بخيبة أمل كبيرة.

“هل ناديت علي يا جوهرا؟”

“هناك طلاق و بعدها شهادتي وفاة.”

“جيد ، أبلغني بالأمر بمجرد وصولها.”

---

ترجمة موقع ملوك الروايات. لا تُلهِكُم القراءة عن اداء الصلوات فى أوقاتها و لا تنسوا نصيبكم من القرآن

أشترك الان من هنا. ولامزيد من الاعلانات
لا تنسى وضع تعليق للمترجم فهذا يساعده على الاستمرار ومواصلة العمل عندما يرى تشجيعًا.

التعليقات

اعدادات القارئ

لايعمل مع الوضع اليلي
لتغير كلمة إله الى شيء أخر
إعادة ضبط