نظرًا لتوقف عرض الإعلانات على الموقع بسبب حظره من شركات الإعلانات ، فإننا نعتمد الآن بشكل كامل على دعم قرائنا الكرام لتغطية تكاليف تشغيل الموقع وتوجيه الفائض نحو دعم المترجمين. للمساهمة ودعم الموقع عن طريق الباي بال , يمكنك النقر على الرابط التالي
paypal.me/IbrahimShazly
هذا المحتوى ترفيهي فقط ولايمت لديننا بأي صلة. لا تجعلوا القراءة تلهيكم عن صلواتكم و واجباتكم.

overgeared 636

الفصل 636

الفصل 636

tl: تغيير اسم مهارة يانغ فاي من الآن فصاعدًا من ‘الكشف عن المعيشة’ إلى ‘اكتشاف الشخص السهل’.

بدء جريد في جمع المعلومات حول هان سيوك بونغ و سوا. في جمع المعلومات ، كانت مهارة كشف الشخص السهل ليانغ فاي مفيدة للغاية. كانت قادرة على جمع المعلومات التي أرادها جريد بسرعة كبيرة.

المسؤولون غاضبون. لا يمكنني تأجيل إعدامك بعد الآن.

عاصمة مملكة تشو ، كارس. كان لديها جميع أنواع الثقافات مثل بانجيا. تتعايش المنازل ذات الطراز الغربي مع منازل شرقية ، بينما يشبه القصر الملكي قصر فترة شيلا.

سجن الحمم. عاد الملك تشو اليوم وتحدث بوجه كئيب. حنى هان سيوك بونغ رأسه.

أعطى جريد موتو تقسيمًا عادلًا للنهب. كانت نسبة 8:2. بالطبع ، كان جريد هو ‘8’. لكن موتو لم يكن مستاءًا على الإطلاق. كان يعتقد بالفعل أنه كان كثيرًا.

“أنا آثم يستحق الموت. أخي ، دع تعلقك المتبقي يذهب واعدمني.”

شكك سام داسو في أذنيه. سوا ، التي كانت تحدق بعيونه السامة ، كانت بمثابة فتاة هشة مرة أخرى. لقد كان انتقالًا سريعًا بدا كذبة.

“…”

“هيوك. اليانغبانيين.”

نظر الملك تشو إلى هان سيوك بونغ بحزن. من كان هان سيوك بونغ؟ كان صديق الملك الوحيد منذ أن كان أميرًا. أحب هان سيوك بونغ واحترم الملك تشو إلى ما بعد وضعه كملك.

“تقصد رقصة السيف التي قمعها هانول. إنها غير ذات أهمية لدرجة أنه لا يمكن حتى أن يطلق عليها مهارة مبارزة. كوكوك.”

“سأقولها مرة أخرى. اليانغبانيين في مملكة هوان تريد أن تعرف مكان صانع القوس الأحمر. إذا لم تعطهم الإجابة التي يريدونها ، فإن هذه المملكة ستكون في خطر كبير. أنت حقًا… هل حقا لا تعرف مكانه؟”

عاصمة مملكة تشو ، كارس. كان لديها جميع أنواع الثقافات مثل بانجيا. تتعايش المنازل ذات الطراز الغربي مع منازل شرقية ، بينما يشبه القصر الملكي قصر فترة شيلا.

“… نعم.”

“من فضلك عِش طويلاً و عزز الأمة.”

“إنه حقا مربك…”

عاصمة مملكة تشو ، كارس. كان لديها جميع أنواع الثقافات مثل بانجيا. تتعايش المنازل ذات الطراز الغربي مع منازل شرقية ، بينما يشبه القصر الملكي قصر فترة شيلا.

صدق الملك تشو هان سيوك بونغ. لكن المسؤولين كانوا المشكلة. اتهموا بشراسة هان سيوك بونغ بأنه خائن تخلى عن مملكته. أصروا على معاقبة هان سيوك بونغ وتخفيف غضب اليانغبانيين عن طريق إعدامه.

صلى هان سيوك بونغ من أجل رفاهية المملكة على الرغم من كونها نهايته. لم يعد الملك تشو قادرًا على التحدث بعد الآن وغادر سجن لافا على عجل.

‘هناك الكثير من الناس الذين لا يحبون سيوك بونغ وهم يستغلون هذه الفرصة.’

“لقد جعل اليانغبانيين من مملكة هوان غاضبين.”

خلقت طبيعة هان سيوك بونغ العادلة شعورًا بالأزمة للنبلاء الفاسدين. لا يمكنهم تفويت هذه الفرصة الذهبية لإيذاء هان سيوك بونغ. ونتيجة لذلك ، لم يتمكن الملك تشو من حماية هان سيوك بونغ.

“كان صانع قوس العنقاء الحمراء هو باجما. لا أعرف كيف يعيش منذ مغادرته مملكة هوان ، لكن علينا العثور عليه”.

“قد يكون هذا غريبا ، ولكن… يرجى حماية حياة ابنتي.”

“… أنا عاجزة.”

“أعرف. سأراقب سوا قدر الإمكان.”

‘هناك الكثير من الناس الذين لا يحبون سيوك بونغ وهم يستغلون هذه الفرصة.’

ستحرم من وضعها ، ولكن سيتم الحفاظ على حياتها. قال الملك تشو وداع حزين لهان سيوك بونغ.

كانت سوا لا تزال مشرقة مثل اليشم الأبيض على الرغم من حبسها في سجن قذر لمدة أسبوعين. كان السجن مظلمًا وكان سوا مثل القمر. النداء الذي أصدرته سوا لم يكن شيئًا يمكن أن يرفضه الرجال. ابتلع سام داسو ريقه وأومأ أثناء فحص جسد سوا بعيون لاصقة.

“لن أشاهد إعدام الأخ. لا أريد أن أرى نهايتك بأم عيني.”

“لـ~لا تقلقِ. غدا ، سأعطيكِ الوقت لتوديع والدك قبل أن أوصله إلى إعدامه.”

“من فضلك عِش طويلاً و عزز الأمة.”

خلقت طبيعة هان سيوك بونغ العادلة شعورًا بالأزمة للنبلاء الفاسدين. لا يمكنهم تفويت هذه الفرصة الذهبية لإيذاء هان سيوك بونغ. ونتيجة لذلك ، لم يتمكن الملك تشو من حماية هان سيوك بونغ.

“…”

تدفقت الدموع من عيني سوا وهي تلف ذراعيها حول ركبتيها. لم تستطع أن تكون كامرأة قوية عندما تكون بمفردها.

صلى هان سيوك بونغ من أجل رفاهية المملكة على الرغم من كونها نهايته. لم يعد الملك تشو قادرًا على التحدث بعد الآن وغادر سجن لافا على عجل.

“آه ، لا داعي للقلق كثيرًا بشأن كيفية كسب العيش. ستعيشِ إلى جانبي إلى الأبد وتتلقى حمايتي”.

***

“مدينة هائلة.”

“مدينة هائلة.”

‘ماذا؟’

عاصمة مملكة تشو ، كارس. كان لديها جميع أنواع الثقافات مثل بانجيا. تتعايش المنازل ذات الطراز الغربي مع منازل شرقية ، بينما يشبه القصر الملكي قصر فترة شيلا.

نظر الملك تشو إلى هان سيوك بونغ بحزن. من كان هان سيوك بونغ؟ كان صديق الملك الوحيد منذ أن كان أميرًا. أحب هان سيوك بونغ واحترم الملك تشو إلى ما بعد وضعه كملك.

‘تبدو أكبر بكثير من راينهاردت’.

‘تبدو أكبر بكثير من راينهاردت’.

لم يكن هناك سوى خمس ممالك في القارة الشرقية. يبدو أن حجم كل مملكة تجاوز حجم الممالك الغربية. قطع جريد القماش مع مقص ونظر حوله.

بدء جريد في جمع المعلومات حول هان سيوك بونغ و سوا. في جمع المعلومات ، كانت مهارة كشف الشخص السهل ليانغ فاي مفيدة للغاية. كانت قادرة على جمع المعلومات التي أرادها جريد بسرعة كبيرة.

تحدث موتو بينما حرك جريد يديه دون انقطاع.

صدق الملك تشو هان سيوك بونغ. لكن المسؤولين كانوا المشكلة. اتهموا بشراسة هان سيوك بونغ بأنه خائن تخلى عن مملكته. أصروا على معاقبة هان سيوك بونغ وتخفيف غضب اليانغبانيين عن طريق إعدامه.

“سوف أستكشف المدينة قبل أن أرى الملك. أحتاج إلى معرفة وضع السوق في مملكة تشو وسوف أكون قادرًا على تقديم صفقة أذكى للملك”.

ستحرم من وضعها ، ولكن سيتم الحفاظ على حياتها. قال الملك تشو وداع حزين لهان سيوك بونغ.

“نعم ، اعمل بجد.”

tl: تغيير اسم مهارة يانغ فاي من الآن فصاعدًا من ‘الكشف عن المعيشة’ إلى ‘اكتشاف الشخص السهل’.

“ماذا عنك جريد؟”

سجن الحمم. عاد الملك تشو اليوم وتحدث بوجه كئيب. حنى هان سيوك بونغ رأسه.

“أنا بحاجة للعثور على شخص.”

وتعهد جريد بألا يكون سهلا. في الواقع ، لم يتخيل أبدًا أن يانغ فاي وصفته ذات مرة بأنه سهلًا.

“دعني أعرف باسمهم وسأبحث عنهم”.

“…”

“لا ، أنا أعرف بالفعل أين هم”.

صدق الملك تشو هان سيوك بونغ. لكن المسؤولين كانوا المشكلة. اتهموا بشراسة هان سيوك بونغ بأنه خائن تخلى عن مملكته. أصروا على معاقبة هان سيوك بونغ وتخفيف غضب اليانغبانيين عن طريق إعدامه.

“أنا أرى.”

كانت سوا لا تزال مشرقة مثل اليشم الأبيض على الرغم من حبسها في سجن قذر لمدة أسبوعين. كان السجن مظلمًا وكان سوا مثل القمر. النداء الذي أصدرته سوا لم يكن شيئًا يمكن أن يرفضه الرجال. ابتلع سام داسو ريقه وأومأ أثناء فحص جسد سوا بعيون لاصقة.

لم يكن جريد يخطط لإعطائه تفاصيل المهمة. أومأ موتو وأمد يده.

ابتسم جريد في تألقه وحول نظره إلى الساحة. كان ذلك بسبب اضطراب جو الميدان ، حيث تجمع الآلاف من الناس.

“هذا… الغنائم التي حصلنا عليها من صيد الوحوش على طول الطريق…”

غرفة كبار الشخصيات في قصر الملك تشو. كان هناك شبان يرتدون الحرير أكثر فخامة في القصر. اليانغبانيين من مملكة هوان.

كانت رحلة لمدة خمسة أيام. قام جريد و موتو باصطياد مئات الوحوش حتى وصلوا إلى كارس. كمية العناصر التي حصلوا عليها كانت كبيرة. ومع ذلك ، كانت طرق توزيع العناصر هي أن زعيم الحزب حصل عليها. لذلك ، كانت كل المسروقات في مخزون جريد.

تمكن موتو من إدراك مدى عدالة جريد.

أعطى جريد موتو تقسيمًا عادلًا للنهب. كانت نسبة 8:2. بالطبع ، كان جريد هو ‘8’. لكن موتو لم يكن مستاءًا على الإطلاق. كان يعتقد بالفعل أنه كان كثيرًا.

“آه ، لا داعي للقلق كثيرًا بشأن كيفية كسب العيش. ستعيشِ إلى جانبي إلى الأبد وتتلقى حمايتي”.

“جريد ، ألم تعتني بمعظم الوحوش على طول الطريق؟ تبدو نسبة 9:1 كافية”.

‘ماذا علي أن أفعل؟’

“كانت هناك لحظات كانت ستكون خطيرة إذا لم تساعد أنت ومحاربو زينتو. من العدل تقسيمها على هذا النحو.”

***

“أنا أرى.”

“هذا… الغنائم التي حصلنا عليها من صيد الوحوش على طول الطريق…”

تمكن موتو من إدراك مدى عدالة جريد.

***

‘هناك الكثير من المواهب التي تم جمعها في نقابة ندجج بالعتاد. لن أخسر المال أبدًا مع جريد.’

“لقد ذكر الملك تشو. إنه يعدم هان سيوك بونغ ، الذي ينفي معرفته بصانع قوس العنقاء الحمراء.”

في وقت لاحق ، كان سيذهب إلى مملكة مدجج بالعتاد عندما يعود إلى القارة الغربية. تعهد موتو بنفسه لجريد وغادر. ظهرت ابتسامة على وجه جريد وهو يراقب مغادرة موتو. كان قادرا على الابتسام لأنه حصل على ثقة موتو.

كانت رحلة لمدة خمسة أيام. قام جريد و موتو باصطياد مئات الوحوش حتى وصلوا إلى كارس. كمية العناصر التي حصلوا عليها كانت كبيرة. ومع ذلك ، كانت طرق توزيع العناصر هي أن زعيم الحزب حصل عليها. لذلك ، كانت كل المسروقات في مخزون جريد.

‘أليس من الجيد إعطاء المزيد من الغنائم للحصول على انطباع إيجابي؟’

أولاً ، كان عليه تحديد موقع وهيكل السجن الذي حوصر فيه هان سيوك بونغ ، ثم الحكم إذا كان يمكن إنقاذه أم لا. إذا كان من الممكن إنقاذه ، فسيتصرف جريد على الفور. خلاف ذلك ، سيلتقي الملك تشو.

ابتسم جريد في تألقه وحول نظره إلى الساحة. كان ذلك بسبب اضطراب جو الميدان ، حيث تجمع الآلاف من الناس.

أولاً ، كان عليه تحديد موقع وهيكل السجن الذي حوصر فيه هان سيوك بونغ ، ثم الحكم إذا كان يمكن إنقاذه أم لا. إذا كان من الممكن إنقاذه ، فسيتصرف جريد على الفور. خلاف ذلك ، سيلتقي الملك تشو.

‘ماذا؟’

“لا تجعلني أضحك. هذه ليست مملكة هوان. علينا أن نحافظ على كرامة اليانغبانيين أمام السكان”.

شعر جريد بالحيرة واقترب من الساحة.

“آه ، أريد مقابلة باجما. أفتقد مهاراته في المبارزة.”

“إعدام سيد بانجيا ، هان سيوك بونغ! سيتم إعدامه غدًا!”

كانت سوا لا تزال مشرقة مثل اليشم الأبيض على الرغم من حبسها في سجن قذر لمدة أسبوعين. كان السجن مظلمًا وكان سوا مثل القمر. النداء الذي أصدرته سوا لم يكن شيئًا يمكن أن يرفضه الرجال. ابتلع سام داسو ريقه وأومأ أثناء فحص جسد سوا بعيون لاصقة.

“أليس هان سيوك بونغ نبيل جيد ذو سمعة عالية؟ لماذا يتم إعدامه؟”

“أنا أرى.”

“لقد جعل اليانغبانيين من مملكة هوان غاضبين.”

“لا ، أنا أعرف بالفعل أين هم”.

“هيوك. اليانغبانيين.”

“إنه يستحق الموت.”

“إنه يستحق الموت.”

خلقت طبيعة هان سيوك بونغ العادلة شعورًا بالأزمة للنبلاء الفاسدين. لا يمكنهم تفويت هذه الفرصة الذهبية لإيذاء هان سيوك بونغ. ونتيجة لذلك ، لم يتمكن الملك تشو من حماية هان سيوك بونغ.

“…”

“ثم سأصدقك. من فضلك دعني أقابل والدي. أريد أن أقول وداعا مرة أخيرة.”

أصبح جريد غير صبور بعد سماع أن الشخص الذي يريد حمايته سيتم إعدامه.

“سوف أستكشف المدينة قبل أن أرى الملك. أحتاج إلى معرفة وضع السوق في مملكة تشو وسوف أكون قادرًا على تقديم صفقة أذكى للملك”.

‘لماذا هي بهذه السرعة؟’

أصبح جريد غير صبور بعد سماع أن الشخص الذي يريد حمايته سيتم إعدامه.

في الواقع ، يحتاج جريد بعض الوقت للتخطيط لإنقاذ هان سيوك بونغ.

غرفة كبار الشخصيات في قصر الملك تشو. كان هناك شبان يرتدون الحرير أكثر فخامة في القصر. اليانغبانيين من مملكة هوان.

أولاً ، كان عليه تحديد موقع وهيكل السجن الذي حوصر فيه هان سيوك بونغ ، ثم الحكم إذا كان يمكن إنقاذه أم لا. إذا كان من الممكن إنقاذه ، فسيتصرف جريد على الفور. خلاف ذلك ، سيلتقي الملك تشو.

“تقصد رقصة السيف التي قمعها هانول. إنها غير ذات أهمية لدرجة أنه لا يمكن حتى أن يطلق عليها مهارة مبارزة. كوكوك.”

ولكن الآن لم يكن لديه خيار.

“أنا بحاجة للعثور على شخص.”

‘إذا تقرر الإعدام بالفعل ، فليس من المنطقي مقابلة الملك تشو. لا بد لي من إنقاذ هان سيوك بونغ على الفور.’

“أنا أؤمن بسام داسو.”

بدء جريد في جمع المعلومات حول هان سيوك بونغ و سوا. في جمع المعلومات ، كانت مهارة كشف الشخص السهل ليانغ فاي مفيدة للغاية. كانت قادرة على جمع المعلومات التي أرادها جريد بسرعة كبيرة.

“آه؟ آه ، نعم. مهلا ، الحارس. افتح باب السجن مباشرة… لـ~لا ، لا!”

“تسك تسك… لا ينبغي أن أكون سهلا.”

تحدث موتو بينما حرك جريد يديه دون انقطاع.

وتعهد جريد بألا يكون سهلا. في الواقع ، لم يتخيل أبدًا أن يانغ فاي وصفته ذات مرة بأنه سهلًا.

“…”

***

سوا لم تصدق ذلك. كان والدها شخصًا عمل بجد من أجل هذه المملكة طوال حياته. ومع ذلك ، كان يواجه عقوبة الإعدام لمجرد أنه أغضب شعب اليانغبان. لم تستطع الفهم.

جاء سام داسو النبيل من مملكة تشو إلى الطابق الثاني من سجن لافا. كان لـ لقاء سوا ، ابنة هان سيوك بونغ.

كانت رحلة لمدة خمسة أيام. قام جريد و موتو باصطياد مئات الوحوش حتى وصلوا إلى كارس. كمية العناصر التي حصلوا عليها كانت كبيرة. ومع ذلك ، كانت طرق توزيع العناصر هي أن زعيم الحزب حصل عليها. لذلك ، كانت كل المسروقات في مخزون جريد.

“مـ~ماذا؟ تم تحديد إعدام والدي؟”

***

كانت سوا لا تزال مشرقة مثل اليشم الأبيض على الرغم من حبسها في سجن قذر لمدة أسبوعين. كان السجن مظلمًا وكان سوا مثل القمر. النداء الذي أصدرته سوا لم يكن شيئًا يمكن أن يرفضه الرجال. ابتلع سام داسو ريقه وأومأ أثناء فحص جسد سوا بعيون لاصقة.

“ثم سأصدقك. من فضلك دعني أقابل والدي. أريد أن أقول وداعا مرة أخيرة.”

“نعم ، إنه غدًا.”

“لو كان لدي مكياج فقط.”

هـ~هذا…!

“لـ~لا تقلقِ. غدا ، سأعطيكِ الوقت لتوديع والدك قبل أن أوصله إلى إعدامه.”

سوا لم تصدق ذلك. كان والدها شخصًا عمل بجد من أجل هذه المملكة طوال حياته. ومع ذلك ، كان يواجه عقوبة الإعدام لمجرد أنه أغضب شعب اليانغبان. لم تستطع الفهم.

“لن أشاهد إعدام الأخ. لا أريد أن أرى نهايتك بأم عيني.”

“لماذا يحدث هذا؟ ألسنا أهل مملكة تشو وخدام الملك تشو؟ لماذا حياتنا في خطر بسبب مزاج اليانغبانيين؟ هاه؟”

“أنا أرى.”

“أنتِ ما زلتِ صغيرة ولا تعرفين الواقع. مملكة هوان هي السماء. إنهم بلد علينا جميعا أن نخدمهم. أي شخص يغضبهم يجب أن يعاقب”.

ترجمة : Don Kol

“…”

“أنتِ ما زلتِ صغيرة ولا تعرفين الواقع. مملكة هوان هي السماء. إنهم بلد علينا جميعا أن نخدمهم. أي شخص يغضبهم يجب أن يعاقب”.

“لا تقلقِ. أنا ، سام داسو ، طلبت إنقاذ حياتك. من الصعب للغاية أن تسرق حياتك بسبب خطأ والدك ، على الرغم من أنكِ ستحرمين من وضعك كشخص نبيل.”

“جريد ، ألم تعتني بمعظم الوحوش على طول الطريق؟ تبدو نسبة 9:1 كافية”.

“…”

“آه؟ آه ، نعم ، نعم. هوهو ، آمنِ بي. ثم سينجح.”

“آه ، لا داعي للقلق كثيرًا بشأن كيفية كسب العيش. ستعيشِ إلى جانبي إلى الأبد وتتلقى حمايتي”.

“لقد جعل اليانغبانيين من مملكة هوان غاضبين.”

لم يكن سام داسو على دراية بكمية الشهوة في عينيه عندما نظر إلى سوا. حدقت سوا عليه. كانت عينيها الساحرة كافية لجعل سام داسو يفقد روحه.

المسؤولون غاضبون. لا يمكنني تأجيل إعدامك بعد الآن.

“أنا أؤمن بسام داسو.”

“لن أشاهد إعدام الأخ. لا أريد أن أرى نهايتك بأم عيني.”

“آه؟ آه ، نعم ، نعم. هوهو ، آمنِ بي. ثم سينجح.”

“سوف أستكشف المدينة قبل أن أرى الملك. أحتاج إلى معرفة وضع السوق في مملكة تشو وسوف أكون قادرًا على تقديم صفقة أذكى للملك”.

“ثم سأصدقك. من فضلك دعني أقابل والدي. أريد أن أقول وداعا مرة أخيرة.”

“غبي. نحن لا نهتم بحياته”.

“آه؟ آه ، نعم. مهلا ، الحارس. افتح باب السجن مباشرة… لـ~لا ، لا!”

لم يكن هناك سوى خمس ممالك في القارة الشرقية. يبدو أن حجم كل مملكة تجاوز حجم الممالك الغربية. قطع جريد القماش مع مقص ونظر حوله.

أومأ سام داسو من دون علم فقط لاستعادة نفسه. كانت سوا محاربة قبل أن تكون أفضل جمال. لم يكن يعرف ماذا ستفعل إذا غادرت السجن. بمجرد أن سحب سام داسو الأمر للحارس لإخراج المفتاح ، شخرت سوا.

سوا لم تصدق ذلك. كان والدها شخصًا عمل بجد من أجل هذه المملكة طوال حياته. ومع ذلك ، كان يواجه عقوبة الإعدام لمجرد أنه أغضب شعب اليانغبان. لم تستطع الفهم.

“لو كان لدي مكياج فقط.”

“ها؟ هل يعتقدون أن هوسنا سيتوقف عند هذا الحد؟”

“هاه؟”

“لماذا يحدث هذا؟ ألسنا أهل مملكة تشو وخدام الملك تشو؟ لماذا حياتنا في خطر بسبب مزاج اليانغبانيين؟ هاه؟”

شكك سام داسو في أذنيه. سوا ، التي كانت تحدق بعيونه السامة ، كانت بمثابة فتاة هشة مرة أخرى. لقد كان انتقالًا سريعًا بدا كذبة.

“لقد ذكر الملك تشو. إنه يعدم هان سيوك بونغ ، الذي ينفي معرفته بصانع قوس العنقاء الحمراء.”

“إنه لأمر محزن للغاية أنني لا أستطيع رؤية والدي قبل وفاته.”

“ماذا عنك جريد؟”

“لـ~لا تقلقِ. غدا ، سأعطيكِ الوقت لتوديع والدك قبل أن أوصله إلى إعدامه.”

“مـ~ماذا؟ تم تحديد إعدام والدي؟”

ضحك سام داسو بشكل محرج وغادر بسرعة. لقد أخطأ عندما واجه سوا دون أن يتمكن من التغلب على شهوته الغليظة. تركت سوا وحدها وعضت أظافرها.

شكك سام داسو في أذنيه. سوا ، التي كانت تحدق بعيونه السامة ، كانت بمثابة فتاة هشة مرة أخرى. لقد كان انتقالًا سريعًا بدا كذبة.

‘ماذا علي أن أفعل؟’

‘أليس من الجيد إعطاء المزيد من الغنائم للحصول على انطباع إيجابي؟’

تم إعلان إعدام الأب. لا يمكنني السماح بذلك. الطريقة الوحيدة هي إنقاذ والدي قبل وقت الإعدام. ولكن كيف؟

بدء جريد في جمع المعلومات حول هان سيوك بونغ و سوا. في جمع المعلومات ، كانت مهارة كشف الشخص السهل ليانغ فاي مفيدة للغاية. كانت قادرة على جمع المعلومات التي أرادها جريد بسرعة كبيرة.

“… أنا عاجزة.”

في الواقع ، يحتاج جريد بعض الوقت للتخطيط لإنقاذ هان سيوك بونغ.

تدفقت الدموع من عيني سوا وهي تلف ذراعيها حول ركبتيها. لم تستطع أن تكون كامرأة قوية عندما تكون بمفردها.

“لماذا يحدث هذا؟ ألسنا أهل مملكة تشو وخدام الملك تشو؟ لماذا حياتنا في خطر بسبب مزاج اليانغبانيين؟ هاه؟”

***

“كان صانع قوس العنقاء الحمراء هو باجما. لا أعرف كيف يعيش منذ مغادرته مملكة هوان ، لكن علينا العثور عليه”.

“لقد ذكر الملك تشو. إنه يعدم هان سيوك بونغ ، الذي ينفي معرفته بصانع قوس العنقاء الحمراء.”

“… نعم.”

“ها؟ هل يعتقدون أن هوسنا سيتوقف عند هذا الحد؟”

“…”

“غبي. نحن لا نهتم بحياته”.

“آه ، لا داعي للقلق كثيرًا بشأن كيفية كسب العيش. ستعيشِ إلى جانبي إلى الأبد وتتلقى حمايتي”.

غرفة كبار الشخصيات في قصر الملك تشو. كان هناك شبان يرتدون الحرير أكثر فخامة في القصر. اليانغبانيين من مملكة هوان.

“إنه يستحق الموت.”

“كان صانع قوس العنقاء الحمراء هو باجما. لا أعرف كيف يعيش منذ مغادرته مملكة هوان ، لكن علينا العثور عليه”.

في الواقع ، يحتاج جريد بعض الوقت للتخطيط لإنقاذ هان سيوك بونغ.

“إذا لم يعط هان سيوك بونغ مكان باجما قبل أن يموت. فسوف نضطر إلى تحريك أنفسنا.”

“…”

“آه ، أريد مقابلة باجما. أفتقد مهاراته في المبارزة.”

“سأقولها مرة أخرى. اليانغبانيين في مملكة هوان تريد أن تعرف مكان صانع القوس الأحمر. إذا لم تعطهم الإجابة التي يريدونها ، فإن هذه المملكة ستكون في خطر كبير. أنت حقًا… هل حقا لا تعرف مكانه؟”

“تقصد رقصة السيف التي قمعها هانول. إنها غير ذات أهمية لدرجة أنه لا يمكن حتى أن يطلق عليها مهارة مبارزة. كوكوك.”

“…”

“لا تجعلني أضحك. هذه ليست مملكة هوان. علينا أن نحافظ على كرامة اليانغبانيين أمام السكان”.

‘تبدو أكبر بكثير من راينهاردت’.

ترجمة : Don Kol

“نعم ، اعمل بجد.”

‘ماذا علي أن أفعل؟’

---

ترجمة موقع ملوك الروايات. لا تُلهِكُم القراءة عن اداء الصلوات فى أوقاتها و لا تنسوا نصيبكم من القرآن

أشترك الان من هنا. ولامزيد من الاعلانات
لا تنسى وضع تعليق للمترجم فهذا يساعده على الاستمرار ومواصلة العمل عندما يرى تشجيعًا.

التعليقات

اعدادات القارئ

لايعمل مع الوضع اليلي
لتغير كلمة إله الى شيء أخر
إعادة ضبط