نظرًا لتوقف عرض الإعلانات على الموقع بسبب حظره من شركات الإعلانات ، فإننا نعتمد الآن بشكل كامل على دعم قرائنا الكرام لتغطية تكاليف تشغيل الموقع وتوجيه الفائض نحو دعم المترجمين. للمساهمة ودعم الموقع عن طريق الباي بال , يمكنك النقر على الرابط التالي
paypal.me/IbrahimShazly
هذا المحتوى ترفيهي فقط ولايمت لديننا بأي صلة. لا تجعلوا القراءة تلهيكم عن صلواتكم و واجباتكم.

المشعوذ الأعلى 96

إلقاء ثلاثي

إلقاء ثلاثي

الفصل 96 إلقاء ثلاثي

“ماذا عن ممارسة السحر الأبعاد؟” سألت كيلا.

 

“تباً إذا كان صعباً!” قبل أن يبدأ في الشك في النزاهة الأخلاقية لأجداد البروفيسور رود ، لاحظ أن كيلا كانت تنظر إليه بإعجاب.

كان لينخوس متعباً للغاية ، وبدا وجهه أطول من المعتاد ، مع وجود دوائر داكنة حول العينين بسبب الهموم وقلة النوم.

 

 

“تعرفان كيف تلقيان الثلاثي ، أليس كذلك؟” سأل ، متلقياً رد إيجابي آخر.

عندما سمع ما حدث ، تنهد فقط ، وتحول لمشاهدة الغابة أدناه.

صُدم يوريال لدرجة أنه حتى ذاكرة العدوان السابق كانت تتلاشى بالفعل في الخلفية.

 

ثم عاد مرة أخرى ، ناظراً إلى يوريال في عينيه.

“إنني أحسد الوحوش السحرية حقاً. فالأشياء بسيطة للغاية بالنسبة لهم ، ولا يأخذون إلا ما يحتاجون إليه ، دون الأهتمام بالأشياء الصغيرة مثل الذهب أو الضغائن.”

 

 

“الخطوة الأساسية للتخلص من مدير المدرسة هي جعل البيئة سامة من خلال العنف والترهيب. إن حياة الأكاديمية صعبة للغاية ومتطلبة ، ولا يتطلب الأمر الكثير لجعلها لا تطاق.”

ثم عاد مرة أخرى ، ناظراً إلى يوريال في عينيه.

كانت النتيجة متواضعة. مع كل نسخة ، تضاءل حجم وكثافة الطاقة السحرية.

 

“إذا ركزتما أكثر من اللازم على موضوع واحد ، فإن الأشياء الأخرى ستشوش.” بقي أحدهما مستقراً ، بينما بدأ الاثنان الآخران في التغيير بشكل عشوائي في الشكل والحجم.

“أنا آسف حقاً لما حدث لك ، جزئياً خطأي. وما يجعلني أشعر بالسوء أكثر ، هو أنه على الرغم من كلامي الشجاع وجهودي ، فأنت لست الضحية الأولى ، ومن المحتمل أنك لست الأخيرة أيضاً.”

 

 

جعد ليث جبينه في كفر. كانت هذه مجرد الخطوة الأولى ، ولم يتمكن حتى من القيام بذلك بشكل صحيح.

“الخطوة الأساسية للتخلص من مدير المدرسة هي جعل البيئة سامة من خلال العنف والترهيب. إن حياة الأكاديمية صعبة للغاية ومتطلبة ، ولا يتطلب الأمر الكثير لجعلها لا تطاق.”

كانت النتيجة متواضعة. مع كل نسخة ، تضاءل حجم وكثافة الطاقة السحرية.

 

“في الواقع لا.” رد لينخوس بابتسامة. “بعد أن أصبح ما حدث بين ليث وليدي هيستيا حديث الأكاديمية ، جاء الكثير من طلاب السنة الأولى والثانية للاقتراعات. الذين أعطيتهم لكما أيتها الآنستان كانا من بين آخر المتبقين.”

“عندما يحدث ذلك ، ينخفض ​​عدد الخريجين ، وتتراجع سمعة الأكاديمية بسرعة ويتم اختيار مدير جديد. عادة ، يحدث ذلك خلال الثلث الأخير من الفصل. يقترح توقيت الأحداث أن شخصاً ما يريد التخلص مني حقاً.”

 

 

 

“أعتقد أنهم لم يحبوني أخلع الغش من الطاولة. ليس لديك فكرة عن عدد الكسالى النبلاء الذين فشلوا مباشرة.” تنهد ، مرة أخرى ، لا يسعده سوء حظهم.

 

 

 

“بالنسبة للاقتراعان ، لا أستطيع. لم يبق منها شيء.”

ابتلعت فلوريا كتلة من اللعاب ، نادمة على عدم الحصول على واحدة من قبل.

 

 

“هل هو بسبب لوكارت وبلهائه؟ هل أخذوهم كلهم؟” كان يوريال قلقاً ، حيث كان يتذكر كلمات والده.

بقي ليث صامتاً ، مما سمح له بالتنفيس عن إحباطه. كان يعرف بالتجربة أنه عندما يحدث شيء كبير ، فإن كلمات شخص غريب ستبدو فارغة. كان يوريال بحاجة إلى وقت لقبول التغيير.

 

 

“في الواقع لا.” رد لينخوس بابتسامة. “بعد أن أصبح ما حدث بين ليث وليدي هيستيا حديث الأكاديمية ، جاء الكثير من طلاب السنة الأولى والثانية للاقتراعات. الذين أعطيتهم لكما أيتها الآنستان كانا من بين آخر المتبقين.”

 

 

“أستسمحك عذراً؟” كانت تلك هي الكلمات الأخيرة التي توقع ليث سماعها.

“كان هناك حوالي عشرين فقط للبدء به ، لذا فقد طلبت بالفعل دفعة جديدة. المشكلة هي أنه بما أن مصدر الطاقة هو القلعة نفسها ، فإن طريقة الصناعة معقدة للغاية. وسوف يستغرق بعض الوقت.”

 

 

 

ابتلعت فلوريا كتلة من اللعاب ، نادمة على عدم الحصول على واحدة من قبل.

“بالنسبة للاقتراعان ، لا أستطيع. لم يبق منها شيء.”

 

كونها تعويذة تعليمية ، تطلبت الحلقة من الطالب فقط للتعامل مع الطاقات المختلفة بشكل صحيح ، في حين تم تحديد حجم المدخلين والمسافة والمدة من خلال إشارات اليد والكلمات السحرية.

“لديكم ثلاثة اقتراعات وخمسة أشخاص فقط.” هز لينخوس كتفيه.

“هل لديك نفس المشكلة؟”

 

صُدم يوريال لدرجة أنه حتى ذاكرة العدوان السابق كانت تتلاشى بالفعل في الخلفية.

“ستتدبرونه بطريقة أو بأخرى. في غضون ذلك ، سأفعل كل ما بوسعي لضمان سلامة الجميع. لكن تذكروا ، كل طابق كبير حقاً ، وليس لدي سوى أساتذة فقط ، وليس جيشاً من الحراس ، لذا كونوا حذرين.”

حاول ليث أن يكون بطيئاً وثابتاً ، مما أدى إلى تبدد الخصلة الصفراء تحت القوى المتصارعة والصادة لبعضها البعض.

 

 

بالعودة إلى غرفة كيلا ، شعر يوريال و فريا و فلوريا بالحنق والغباء. العالم كما عرفوه قد انهار تحت أقدامهم ، يبدو أن السلام الذي أخذوه كأمر مسلم به على وشك الانتهاء.

—————-

 

“أعتقد أنهم لم يحبوني أخلع الغش من الطاولة. ليس لديك فكرة عن عدد الكسالى النبلاء الذين فشلوا مباشرة.” تنهد ، مرة أخرى ، لا يسعده سوء حظهم.

بدت كل الأحلام والتوقعات التي زرعوها خلال تلك السنوات في الأكاديمية غبية وغير ذات أهمية ، مقارنة بفكرة الحرب الأهلية التي يمكن أن تقتل كل من يحبونه.

“هذا الضوء. بالتأكيد ، كان من المفترض أن تكون هناك نقطتان سوداوتان صغيرتان بدلاً من نقطة صفراء واحدة ، لكنها أكثر مما حققته بعد ظهر اليوم كله.”

 

 

ثم كان هناك شعور بالتنازل. حتى لو فعلوا ذلك بدافع الحب ، فإن أسرهم لم تثق بهم بما يكفي لقول الحقيقة. كانت قضية فريا الأسوأ ، حيث أنها تعرف الآن أنها لا تعتبر أكثر من أداة لتحقيق غاية.

 

 

“إذا أرياني.” إذا كان ما قالوه صحيحاً ، فلا يوجد تفسير محتمل لفشلهم التام. كان بحاجة للتحقق.

صُدم يوريال لدرجة أنه حتى ذاكرة العدوان السابق كانت تتلاشى بالفعل في الخلفية.

 

 

 

“لا أستطيع أن أصدق أنني كنت غبياً جداً! إن الحارس و المعالج مجرد تخصصات غير مجدية. ما يحتاجه والدي وعائلتي هو محارب وقائد. لو كان صادقاً معي فقط ، كنت سأختار بحكمة.”

 

 

 

بقي ليث صامتاً ، مما سمح له بالتنفيس عن إحباطه. كان يعرف بالتجربة أنه عندما يحدث شيء كبير ، فإن كلمات شخص غريب ستبدو فارغة. كان يوريال بحاجة إلى وقت لقبول التغيير.

 

 

 

“أنا آسف يا رفاق ، لا أشعر برغبة في فعل أي شيء الآن.” قالت فلوريا.

“سآخذ إذني.”

 

 

“أحتاج إلى بعض الوقت للتفكير. والأهم من ذلك ، أحتاج إلى التأكد من أن إخواني بخير.” على الرغم من عدم وجود اقتراع ، فقد خرجت من الغرفة قبل أن يتمكن أي شخص من العرض لمرافقتها.

“تباً إذا كان صعباً!” قبل أن يبدأ في الشك في النزاهة الأخلاقية لأجداد البروفيسور رود ، لاحظ أن كيلا كانت تنظر إليه بإعجاب.

 

 

تبعها يوريال بسرعة لدرجة أنه لم يكن بحاجة إلى فتح الباب. مشى بخطوات طويلة ، آملا أن يهاجمه شخص ما مرة أخرى. لقد كان يحتاج حقاً إلى طريقة للتنفيس عن كل الإحباطات المكبوتة.

 

 

بعد موافقة فريا على مضض ، بدأوا في ممارسة تعويذة الحلقة. وفقاً للكتاب ، على عكس جميع تعاويذ المستوى الرابع الأخرى التي تعلموها حتى الآن ، فإن إنشاء بوابة يتطلب التعامل مع ثلاث نبضات سحرية في وقت واحد ، واحدة لكل عنصر.

أما فريا ، فقد شعرت بالغضب بسبب نبرة والدتها المتنازعة ، لكنها في الوقت نفسه كانت خائفة للغاية. كان كثيراً عليها لأن تبقى وحدها ، لم يكن لديها أحد تلجأ إليه للراحة ، باستثناء الاثنين اللذين لا يزالان في الغرفة.

“انسيا السحر العادي ، حيث يمكنكما القيام بكل شيء خطوة بخطوة ، مثل قراءة قائمة. يجب أن تكونا قادرتين على تقسيم تركيزكما بالتساوي ، وهذا يتطلب قوة إرادة قوية ، وتصوراً واضحاً للتأثيرات التي تريدان إنشاءها.”

 

“بالنسبة للاقتراعان ، لا أستطيع. لم يبق منها شيء.”

‘اللعنة ، هذه هي قصة حياتي!’ لعن ليث داخلياً. ‘كل شيء يمكن أن يحدث بشكل خاطئ ، يحدث دائماً. سواء كان ذلك على الأرض أو هنا ، لم يتغير شيء. بمجرد أن أصلح مشكلة وأحاول الحصول على بعض السلام ، تنبثق مشكلة أخرى.’

“كان هناك حوالي عشرين فقط للبدء به ، لذا فقد طلبت بالفعل دفعة جديدة. المشكلة هي أنه بما أن مصدر الطاقة هو القلعة نفسها ، فإن طريقة الصناعة معقدة للغاية. وسوف يستغرق بعض الوقت.”

 

 

‘عند هذه النقطة ، هؤلاء الأطفال هم مجرد عبء. لديهم الكثير ليخسروه ، لكنني لا أستطيع تحمل رفاهية الاكتئاب. أحتاج إلى الاستجماع قدر المستطاع ، في حال أجبرت عاجلاً أم آجلاً على مغادرة هذا البلد المليء بالأغبياء.’

“لا يهمني ما إذا كانت هذه الدولة تحترق ، فهي لم تفعل أي شيء جيد لي. ولكن يا رفاق فعلتم. أنتم الوحيدين الذين اهتموا بي ، ولا أريد أن أخاطر بفقدانكم في هذا الهراء.”

 

حاول ليث أن يكون بطيئاً وثابتاً ، مما أدى إلى تبدد الخصلة الصفراء تحت القوى المتصارعة والصادة لبعضها البعض.

“إذا كنتما بحاجة لبعض الوقت وحدكما ، أتفهم تماماً.” قال للفتاتين بينما كان يخفي قبضتيه المشدودة خلف ظهره.

 

 

كان هذا الجزء السهل. كان جوهر الطاقة الصغير غير مستقر للغاية ، وبالتالي كانت صعوبة التمرين تتمثل في منحه ما يكفي من سحر الماء لإرواء الطاقة الزائدة.

“سآخذ إذني.”

 

 

“انسيا السحر العادي ، حيث يمكنكما القيام بكل شيء خطوة بخطوة ، مثل قراءة قائمة. يجب أن تكونا قادرتين على تقسيم تركيزكما بالتساوي ، وهذا يتطلب قوة إرادة قوية ، وتصوراً واضحاً للتأثيرات التي تريدان إنشاءها.”

“ماذا عن ممارسة السحر الأبعاد؟” سألت كيلا.

كان لينخوس متعباً للغاية ، وبدا وجهه أطول من المعتاد ، مع وجود دوائر داكنة حول العينين بسبب الهموم وقلة النوم.

 

 

“أستسمحك عذراً؟” كانت تلك هي الكلمات الأخيرة التي توقع ليث سماعها.

 

 

كونها تعويذة تعليمية ، تطلبت الحلقة من الطالب فقط للتعامل مع الطاقات المختلفة بشكل صحيح ، في حين تم تحديد حجم المدخلين والمسافة والمدة من خلال إشارات اليد والكلمات السحرية.

“أنا آسفة لما حدث ليوريال.” كانت كيلا تجلس على السرير ، تأرجح ساقيها بطريقة طفولية للغاية ، لكن عينيها الباردة لم تكن مثل تلك التي لطفل.

“لا يهمني ما إذا كانت هذه الدولة تحترق ، فهي لم تفعل أي شيء جيد لي. ولكن يا رفاق فعلتم. أنتم الوحيدين الذين اهتموا بي ، ولا أريد أن أخاطر بفقدانكم في هذا الهراء.”

 

“بادئ ذي بدء ، دعونا نضع حلقة جانباً في الوقت الحاضر.” بدأ الشرح.

“ولكن بصراحة ، كل ما حدث اليوم أثبت للتو ما قلتُه في اليوم الثاني. هذه الأكاديمية مقرفة ، أو الأفضل ، المملكة بأكملها مقرفة. طوال حياتي ، نجوت فقط بفضل مهاراتي ، وبمجرد وصولي إلى هنا ، لم يتغير شيء.”

—————-

 

 

“لا يهمني ما إذا كانت هذه الدولة تحترق ، فهي لم تفعل أي شيء جيد لي. ولكن يا رفاق فعلتم. أنتم الوحيدين الذين اهتموا بي ، ولا أريد أن أخاطر بفقدانكم في هذا الهراء.”

“كيف فعلت ذلك؟”

 

 

“إذا كان كل شيء يسير إلى الجنوب ، فإن سحر الأبعاد هو أفضل سبيل لنا للخروج من هذا المكان الكابوس.”

“عندما يحدث ذلك ، ينخفض ​​عدد الخريجين ، وتتراجع سمعة الأكاديمية بسرعة ويتم اختيار مدير جديد. عادة ، يحدث ذلك خلال الثلث الأخير من الفصل. يقترح توقيت الأحداث أن شخصاً ما يريد التخلص مني حقاً.”

 

 

كان هذا شعوراً يمكن أن يرتبط به ليث. كان ذلك الكلام الذي يحد الخيانة عبارة عن موسيقى في أذنيه. في الوقت الحالي ، كانت كيلا أهم قطعة على لوحِهِ ، إذا كان بإمكان أي شخص مساعدته ، فهذه هي.

“لديكم ثلاثة اقتراعات وخمسة أشخاص فقط.” هز لينخوس كتفيه.

 

ثم عاد مرة أخرى ، ناظراً إلى يوريال في عينيه.

بعد موافقة فريا على مضض ، بدأوا في ممارسة تعويذة الحلقة. وفقاً للكتاب ، على عكس جميع تعاويذ المستوى الرابع الأخرى التي تعلموها حتى الآن ، فإن إنشاء بوابة يتطلب التعامل مع ثلاث نبضات سحرية في وقت واحد ، واحدة لكل عنصر.

ثم عاد مرة أخرى ، ناظراً إلى يوريال في عينيه.

 

 

كونها تعويذة تعليمية ، تطلبت الحلقة من الطالب فقط للتعامل مع الطاقات المختلفة بشكل صحيح ، في حين تم تحديد حجم المدخلين والمسافة والمدة من خلال إشارات اليد والكلمات السحرية.

“الخطوة الأساسية للتخلص من مدير المدرسة هي جعل البيئة سامة من خلال العنف والترهيب. إن حياة الأكاديمية صعبة للغاية ومتطلبة ، ولا يتطلب الأمر الكثير لجعلها لا تطاق.”

 

 

بعد إلقاء التعويذة لأول مرة ، ولّد ليث ثلاث نبضات مانا من نفس الحجم ، واحدة مصنوعة فقط من سحر الأرض ، واحدة من الهواء ، والأخيرة من الماء. باتباع التعليمات ، قام ليث بدمج الطاقتين الأولتين ، ليشكل خصلة صفراء من الضوء بين يديه.

 

 

‘عند هذه النقطة ، هؤلاء الأطفال هم مجرد عبء. لديهم الكثير ليخسروه ، لكنني لا أستطيع تحمل رفاهية الاكتئاب. أحتاج إلى الاستجماع قدر المستطاع ، في حال أجبرت عاجلاً أم آجلاً على مغادرة هذا البلد المليء بالأغبياء.’

كان هذا الجزء السهل. كان جوهر الطاقة الصغير غير مستقر للغاية ، وبالتالي كانت صعوبة التمرين تتمثل في منحه ما يكفي من سحر الماء لإرواء الطاقة الزائدة.

 

 

 

حاول ليث أن يكون بطيئاً وثابتاً ، مما أدى إلى تبدد الخصلة الصفراء تحت القوى المتصارعة والصادة لبعضها البعض.

كونها تعويذة تعليمية ، تطلبت الحلقة من الطالب فقط للتعامل مع الطاقات المختلفة بشكل صحيح ، في حين تم تحديد حجم المدخلين والمسافة والمدة من خلال إشارات اليد والكلمات السحرية.

 

“لا أستطيع أن أصدق أنني كنت غبياً جداً! إن الحارس و المعالج مجرد تخصصات غير مجدية. ما يحتاجه والدي وعائلتي هو محارب وقائد. لو كان صادقاً معي فقط ، كنت سأختار بحكمة.”

“تباً إذا كان صعباً!” قبل أن يبدأ في الشك في النزاهة الأخلاقية لأجداد البروفيسور رود ، لاحظ أن كيلا كانت تنظر إليه بإعجاب.

“الخطوة الأساسية للتخلص من مدير المدرسة هي جعل البيئة سامة من خلال العنف والترهيب. إن حياة الأكاديمية صعبة للغاية ومتطلبة ، ولا يتطلب الأمر الكثير لجعلها لا تطاق.”

 

 

“كيف فعلت ذلك؟”

 

 

عندما سمع ما حدث ، تنهد فقط ، وتحول لمشاهدة الغابة أدناه.

“ما الذي تتحدثين عنه؟”

 

 

 

“هذا الضوء. بالتأكيد ، كان من المفترض أن تكون هناك نقطتان سوداوتان صغيرتان بدلاً من نقطة صفراء واحدة ، لكنها أكثر مما حققته بعد ظهر اليوم كله.”

جعلهما ليث تؤديان بالدور تعويذة سحر روتيني واحدة ، ثم كان عليهما إبقاء الأولى نشطة أثناء توليد نسخة ثانية وثالثة من نفس التعويذة.

 

 

جعد ليث جبينه في كفر. كانت هذه مجرد الخطوة الأولى ، ولم يتمكن حتى من القيام بذلك بشكل صحيح.

كانت النتيجة متواضعة. مع كل نسخة ، تضاءل حجم وكثافة الطاقة السحرية.

 

ولكن إذا كانت مخاوفه صحيحة ، لتعلم سحر الأبعاد ، كان على ليث أن يطور حساسية مانا. لأنه ليس لديه فكرة عن كيفية القيام بذلك ، سيحتاج إلى مساعدتهم.

“هل لديك نفس المشكلة؟”

 

 

‘اللعنة ، هذه هي قصة حياتي!’ لعن ليث داخلياً. ‘كل شيء يمكن أن يحدث بشكل خاطئ ، يحدث دائماً. سواء كان ذلك على الأرض أو هنا ، لم يتغير شيء. بمجرد أن أصلح مشكلة وأحاول الحصول على بعض السلام ، تنبثق مشكلة أخرى.’

“بلى.” أومأت فريا.

بالعودة إلى غرفة كيلا ، شعر يوريال و فريا و فلوريا بالحنق والغباء. العالم كما عرفوه قد انهار تحت أقدامهم ، يبدو أن السلام الذي أخذوه كأمر مسلم به على وشك الانتهاء.

 

“إذا أرياني.” إذا كان ما قالوه صحيحاً ، فلا يوجد تفسير محتمل لفشلهم التام. كان بحاجة للتحقق.

“تعرفان كيف تلقيان الثلاثي ، أليس كذلك؟” سأل ، متلقياً رد إيجابي آخر.

“هذا ليس إلقاءاً ثلاثياً على الإطلاق! يجب أن يكون الأمر كذلك.” مع موجة من يده ، ولّد ليث ثلاثة شعل صغيرة متطابقة ، وجعلهم ينقبضون ويتوسعون في انسجام تام.

 

 

“إذا أرياني.” إذا كان ما قالوه صحيحاً ، فلا يوجد تفسير محتمل لفشلهم التام. كان بحاجة للتحقق.

 

 

—————-

جعلهما ليث تؤديان بالدور تعويذة سحر روتيني واحدة ، ثم كان عليهما إبقاء الأولى نشطة أثناء توليد نسخة ثانية وثالثة من نفس التعويذة.

 

 

“ولكن بصراحة ، كل ما حدث اليوم أثبت للتو ما قلتُه في اليوم الثاني. هذه الأكاديمية مقرفة ، أو الأفضل ، المملكة بأكملها مقرفة. طوال حياتي ، نجوت فقط بفضل مهاراتي ، وبمجرد وصولي إلى هنا ، لم يتغير شيء.”

كانت النتيجة متواضعة. مع كل نسخة ، تضاءل حجم وكثافة الطاقة السحرية.

 

 

كان لينخوس متعباً للغاية ، وبدا وجهه أطول من المعتاد ، مع وجود دوائر داكنة حول العينين بسبب الهموم وقلة النوم.

“هذا ليس إلقاءاً ثلاثياً على الإطلاق! يجب أن يكون الأمر كذلك.” مع موجة من يده ، ولّد ليث ثلاثة شعل صغيرة متطابقة ، وجعلهم ينقبضون ويتوسعون في انسجام تام.

“سيتطلب الإلقاء المتعدد منكما التركيز فقط على السحر الأول. النقاط الرئيسية الثلاث هي التركيز وقوة الإرادة والتصور. إنه مثل التصوير في رأسك أشخاص مختلفين في نفس الوقت.” قدم ثلاثة شعل مختلفة.

 

“أعتقد أنهم لم يحبوني أخلع الغش من الطاولة. ليس لديك فكرة عن عدد الكسالى النبلاء الذين فشلوا مباشرة.” تنهد ، مرة أخرى ، لا يسعده سوء حظهم.

سرعان ما كان من الواضح أنه بدون أسس صلبة ، لا يمكنهم حتى محاولة الخطوة الأولى من حلقة. كان ليث متضارباً حقاً بشأن تعليمهم كيفية الإلقاء المتعدد ، ولم يكن أبداً جزءاً من خطته.

 

 

على عكس رغباته ، أمضوا بقية فترة ما بعد الظهر يمارسون السحر الأول ، في حين أن ليث يمكن أن يساعدهم ويوجههم بأفضل ما يمكن.

ولكن خلال صف المعالج الرئيسي ، كان يفهم لماذا كانت حساسية المانا منخفضة للغاية. كان ذلك لأنه لم يمارسها قط. بفضل السحر الحقيقي والتنشيط ، لم يكن بحاجة إلى الشعور بتدفق الطاقة ، لأنه كان قادراً على رؤيته.

 

 

 

بدلاً من ذلك ، كان بإمكان رفاقه الاعتماد فقط على غريزتهم ، مما أدى إلى شحذ حواسهم السحرية بمرور الوقت. حتى تلك اللحظة ، كان يشبه رجل مبصر يقود المكفوفين.

‘اللعنة ، هذه هي قصة حياتي!’ لعن ليث داخلياً. ‘كل شيء يمكن أن يحدث بشكل خاطئ ، يحدث دائماً. سواء كان ذلك على الأرض أو هنا ، لم يتغير شيء. بمجرد أن أصلح مشكلة وأحاول الحصول على بعض السلام ، تنبثق مشكلة أخرى.’

 

 

ولكن إذا كانت مخاوفه صحيحة ، لتعلم سحر الأبعاد ، كان على ليث أن يطور حساسية مانا. لأنه ليس لديه فكرة عن كيفية القيام بذلك ، سيحتاج إلى مساعدتهم.

 

 

“بادئ ذي بدء ، دعونا نضع حلقة جانباً في الوقت الحاضر.” بدأ الشرح.

 

 

“إذا كنتما بحاجة لبعض الوقت وحدكما ، أتفهم تماماً.” قال للفتاتين بينما كان يخفي قبضتيه المشدودة خلف ظهره.

“سيتطلب الإلقاء المتعدد منكما التركيز فقط على السحر الأول. النقاط الرئيسية الثلاث هي التركيز وقوة الإرادة والتصور. إنه مثل التصوير في رأسك أشخاص مختلفين في نفس الوقت.” قدم ثلاثة شعل مختلفة.

 

 

 

“إذا ركزتما أكثر من اللازم على موضوع واحد ، فإن الأشياء الأخرى ستشوش.” بقي أحدهما مستقراً ، بينما بدأ الاثنان الآخران في التغيير بشكل عشوائي في الشكل والحجم.

 

 

“أنا آسف يا رفاق ، لا أشعر برغبة في فعل أي شيء الآن.” قالت فلوريا.

“انسيا السحر العادي ، حيث يمكنكما القيام بكل شيء خطوة بخطوة ، مثل قراءة قائمة. يجب أن تكونا قادرتين على تقسيم تركيزكما بالتساوي ، وهذا يتطلب قوة إرادة قوية ، وتصوراً واضحاً للتأثيرات التي تريدان إنشاءها.”

“هذا الضوء. بالتأكيد ، كان من المفترض أن تكون هناك نقطتان سوداوتان صغيرتان بدلاً من نقطة صفراء واحدة ، لكنها أكثر مما حققته بعد ظهر اليوم كله.”

 

 

على عكس رغباته ، أمضوا بقية فترة ما بعد الظهر يمارسون السحر الأول ، في حين أن ليث يمكن أن يساعدهم ويوجههم بأفضل ما يمكن.

كانت النتيجة متواضعة. مع كل نسخة ، تضاءل حجم وكثافة الطاقة السحرية.

—————-

 

ترجمة: Acedia

 

 

“إذا كان كل شيء يسير إلى الجنوب ، فإن سحر الأبعاد هو أفضل سبيل لنا للخروج من هذا المكان الكابوس.”

 

---

ترجمة موقع ملوك الروايات. لا تُلهِكُم القراءة عن اداء الصلوات فى أوقاتها و لا تنسوا نصيبكم من القرآن

أشترك الان من هنا. ولامزيد من الاعلانات
لا تنسى وضع تعليق للمترجم فهذا يساعده على الاستمرار ومواصلة العمل عندما يرى تشجيعًا.

التعليقات

اعدادات القارئ

لايعمل مع الوضع اليلي
لتغير كلمة إله الى شيء أخر
إعادة ضبط