نظرًا لتوقف عرض الإعلانات على الموقع بسبب حظره من شركات الإعلانات ، فإننا نعتمد الآن بشكل كامل على دعم قرائنا الكرام لتغطية تكاليف تشغيل الموقع وتوجيه الفائض نحو دعم المترجمين. للمساهمة ودعم الموقع عن طريق الباي بال , يمكنك النقر على الرابط التالي
paypal.me/IbrahimShazly
هذا المحتوى ترفيهي فقط ولايمت لديننا بأي صلة. لا تجعلوا القراءة تلهيكم عن صلواتكم و واجباتكم.

princess medical doctor 28

الباب الخلفي ، و قطع جميع الصلات

الباب الخلفي ، و قطع جميع الصلات

الفصل 28: الباب الخلفي ، و قطع جميع الصلات

 

 

قالت السيدة لين هذه الأشياء كما لو أنها شعرت حقا بالظلم. ومع ذلك ، هي فعلاً لم تغادر القصر لزيارة أقاربها. كما أن عقد هؤلاء الخدم ليسوا في يد لين تشوجيو لأنها تخفي هذه العقود في غرفة لين وانتينغ.

خبر محاولة اغتيال الأمير شياو خلال ليلة زفافه ، أصبح ذا ضجة كبيرة في العاصمة. لكن… …

 

 

سواء كان ذلك صحيحًا أم خاطئاً، فهو لا يهتم. بعد كل شيء ، يعرف جيدا الصراع بين لين تشوجيو وعائلة لين!

إن إرسال هؤلاء القتلة إلى المحكمة القضائية ، والمجلس الإمبراطوري ، والمتحكم يوان ، جعل الإمبراطور يفقد وجهه. على الرغم من أن الإمبراطور لم يقل أي شيء لعامة الشعب، لكنه تأكد من أن وزراءه الأقوياء الموثوقون آمنون. لذا ، لم يتحدثوا كثيراً عن مسألة الأمير شياو.

“لا أهتم” ، قالت لين تشوجيو وتابعت: “لم تشفى بعد إصابتي ، وطلب مني الطبيب الإمبراطوري البقاء في السرير. لذا ، أبلغهم فقط بما قلته للتو أو فقط قم بإبلاغهم ببساطة أن الأمير شياو وأنا لا نشعر بالراحة ولا يمكننا الزيارة “. “هذا … …” عاد المدبر تساو من قصر عائلة لين. لذلك ، ظهر على وجهه بعض الإحراج.

** المتحكم يوان/ هي واحدة من الفروع الخمسة للحكومة الإمبراطورية ، وهي وكالة التحقيق التي تراقب فروع الحكومة الأخرى.

الفصل 28: الباب الخلفي ، و قطع جميع الصلات

يبدو أن صمت الإمبراطور دليل على صحة الأمر. هؤلاء الوزراء الذين أنقذهم أدركوا أن المواطنين لا زالوا مرتبكين ، لذلك لم يجرؤوا على ذكر أمر الأمير شياو لتجنب المواطنين. ولكن ، ما فعله مدبر المنزل تساو لعائلة لين جذب مرة أخرى فضول الناس.

كانت كلماته تشير إلى أن عائلة لين لم تفعل أي شيء خاطئ وأن تصرف الأمير شياو غير معقول للغاية.

 

“لماذا فعلت السيدة لين مثل هذه الأشياء الغبية على أي حال؟ لا يشبه أسلوبها المعتاد. لسنوات عديدة ، أظهرت أنها تهتم كثيرا لإبنة أختها الكبرى. لذا ، الجميع يقول إنها شخص جيد “.

“ما فعلته السيدة لين غبي حقًا. هل تعتقد أن الأمير شياو عديم الفائدة؟ انها حقا تعتقد أن هؤلاء الخادمات يمكن أن يوبخن ابنة أختها الكبرى؟ هل هو بسبب ما قالته من قبل؟ ذكريني ما قالت مرة أخرى.”

السيدة لين فكرت للحظة. على الرغم من أن هذه فرصة جيدة. لذا استدارت على الفور ونادت مدير منزل عائلة لين وأمرته أن ينتظر الأمير شياو ولين تشوجيو أمام بوابة قصرهما وقول الكلمات التي قالها لين شيانغ. لكن… …

 

 

“قالت أنها تود أن تعتني بشقيقة أختها الكبرى مثل ابنتها. لكن في الأصل ، قالت هذه الأشياء حتى تتمكن أن تكون الزوجة الثانية. كانت شديدة القسوة والآن قررت أخيرا أن تظهر حقيقة وجهها المخفي”.

 

 

 

 

“نعم”. على الرغم من أن قلب المدبر تساو مرتبك ، لكن كيف يمكنه أن يعصي أمر سيده.

“كانت السيدة لين تظن أن الأمير شياو ليس ذكيَا مثله مثل الإبنة الكبرى لين تشوجيو. دعونا نرى كيف ستنتهي الأمور لها هذه المرة. ”

 

 

لذا ، اصبح وجه لين شيانغ قاتماً أكثر. لم يعد يريد مناقشة هذا الأمر مع الأمير شياو ، وقال فقط: “لم أكن مدينًا لتلك المخلوقات الشريرة ، وعقود هؤلاء الخدم معهم. إذن ، كيف يمكنهم إرسال هؤلاء الخدم من عائلة لين”

مع مثل هذا الحدث ، فإن الأشخاص الذين يعتقدون أن عقلهم يعمل بشكل أكثر اكتمالا أضافوا الإهانات فقط.

الأميرة ، إذا كنت ترغبين في الكذب ، ارجو ان تنتبهي قليلا إلى تعبيرات وجهك. فوجهك يظهر انك لا تحتاجين للراحة.

“لماذا فعلت السيدة لين مثل هذه الأشياء الغبية على أي حال؟ لا يشبه أسلوبها المعتاد. لسنوات عديدة ، أظهرت أنها تهتم كثيرا لإبنة أختها الكبرى. لذا ، الجميع يقول إنها شخص جيد “.

 

 

الأميرة ، إذا كنت ترغبين في الكذب ، ارجو ان تنتبهي قليلا إلى تعبيرات وجهك. فوجهك يظهر انك لا تحتاجين للراحة.

“ربما شعرت بالقلق من أنها قد لا تكون قادرة على السيطرة عليها بعد الآن. خاصة الآن أن ابنة أختها الكبرى تزوجت من القصر. لذا ، قررت استخدام شخص آخر للتلاعب بها. ”

*

 

 

“من يدري بالضبط ما يدور داخل عقلها. ولكن، ان الأمر مربك، لماذا رجال الأمير شياو تركوا تلك الخادمات أمام قصر لين ولم يعطوا السيدة لين أي اعتبار؟ ”

 

*

 

الجميع لديه آراءه الخاصة بهم ولهم وجهات نظرهم الخاصة. لكنهم بالتأكيد ينتظرون التصرف التالي الذي ستتخذه السيدة لين. وفي هذه الأثناء، كانت السيدة لين توضح جانبها للين شيانغ.

 

 

“زوجي، لسنوات عديدة رأيت خدمي ، يجب أن تكون قد عرفت الآن من هم حقا وما هي طبيعتهم، أليس كذلك؟ أنت تعرف أنني لا أحب لين تشوجيو ، لكنني لن أعبث باسمي لمثل هذا الشيء الصغير. عندما غادرت القصر لزيارة أقاربي ، ربما كان ذلك هو الوقت الذي أعدته لين تشوجيو لاتهامي؟”عيون السيدة لين أصبحت محمرة ودموعها على وشك التساقط.

“زوجي، لسنوات عديدة رأيت خدمي ، يجب أن تكون قد عرفت الآن من هم حقا وما هي طبيعتهم، أليس كذلك؟ أنت تعرف أنني لا أحب لين تشوجيو ، لكنني لن أعبث باسمي لمثل هذا الشيء الصغير. عندما غادرت القصر لزيارة أقاربي ، ربما كان ذلك هو الوقت الذي أعدته لين تشوجيو لاتهامي؟”عيون السيدة لين أصبحت محمرة ودموعها على وشك التساقط.

خبر محاولة اغتيال الأمير شياو خلال ليلة زفافه ، أصبح ذا ضجة كبيرة في العاصمة. لكن… …

 

السيدة لين هي بلا شك جميلة. ولن يتمكن قلب الرجل من المحافظة على هدوئه الآن، حتى أنها بدت مسكينة مثيرة للشفقة. لم يستطع لين شيانغ إلا أن يعانقها بإحكام بذراعيه وقال: “لا تحزني (زوجتي). إن قلب لين تشوجيو صغير مثل الماشية لذا جعلتك تشعرين بالظلم.”

السيدة لين هي بلا شك جميلة. ولن يتمكن قلب الرجل من المحافظة على هدوئه الآن، حتى أنها بدت مسكينة مثيرة للشفقة. لم يستطع لين شيانغ إلا أن يعانقها بإحكام بذراعيه وقال: “لا تحزني (زوجتي). إن قلب لين تشوجيو صغير مثل الماشية لذا جعلتك تشعرين بالظلم.”

عبَّر لين شيانغ عن دهشته وأومئ رأسه: “ما قالتيه يا زوجتي منطقي ، ولا تستطيع عائلتنا قبول هذا الاتهام”. هل ما زالوا يريدون حقاً أن ينقذوا وجههم؟ أصبحت الأمور بهذا الحجم ، لذا لم تفقد السيدة لين وجهها وحدها.

 

“اطمئن مدبر تساو إن والدي و السيدة لين سيتفهمان ذلك. وبعد كل شيء ، لم أقم أنا وزوجي شياو حتى بزيارة القصر الإمبراطوري لإظهار احترامنا للإمبراطور. ”قالت لين تشوجيو بهدوء إلى المدبر تساو وأخذت منديلها في محاولة مسح عرق جبينها.

استغلت السيدة لين ذلك وحاولت الانكماش بين ذراعيه وقالت بلهجة المظلوم: “زوجي ليس في حاجة لقول أي شيء، وبعد كل شيء، نحن عائلة. أهم شيء هو ما الذي يجب أن نفعله الآن لأنني تعرضت للظلم؟ يعتقد عدد لا يحصى من الناس أن عائلة لين تصرفت تصرف مخزي ”.

 

 

“نعم”. على الرغم من أن قلب المدبر تساو مرتبك ، لكن كيف يمكنه أن يعصي أمر سيده.

أثناء التحدث ، أجهشت السيدة لين لبضع مرات. سقطت دموعها أخيرا لكنها رفضت ان تدع لين شيانغ يراها. بدلا من ذلك ، دفنت وجهها أكثر بين ذراعيه بينما ارتعدت أكتافها …

 

 

إن إرسال هؤلاء القتلة إلى المحكمة القضائية ، والمجلس الإمبراطوري ، والمتحكم يوان ، جعل الإمبراطور يفقد وجهه. على الرغم من أن الإمبراطور لم يقل أي شيء لعامة الشعب، لكنه تأكد من أن وزراءه الأقوياء الموثوقون آمنون. لذا ، لم يتحدثوا كثيراً عن مسألة الأمير شياو.

“زوجتي لا تحزني. غدا ، سأذهب إلى قصر الأمير شياو. على الرغم من أنه أمير ، إلا أنه لا ينبغي أن يتهم بشكل تعسفي أحد أفراد عائلة مسؤولي المحكمة. ”يعتقد لين شيانغ أن لين تشوجيو قامت متعمدة بجعل الأمور صعبة على السيدة لين.

 

 

الجميع لديه آراءه الخاصة بهم ولهم وجهات نظرهم الخاصة. لكنهم بالتأكيد ينتظرون التصرف التالي الذي ستتخذه السيدة لين. وفي هذه الأثناء، كانت السيدة لين توضح جانبها للين شيانغ.

قالت السيدة لين هذه الأشياء كما لو أنها شعرت حقا بالظلم. ومع ذلك ، هي فعلاً لم تغادر القصر لزيارة أقاربها. كما أن عقد هؤلاء الخدم ليسوا في يد لين تشوجيو لأنها تخفي هذه العقود في غرفة لين وانتينغ.

بالنسبة إلى كيفية وصول هذه العقود إلى غرفة لين وانتينغ. لين وانتينغ نفسها لا تعرف ذلك. لذلك فقط السيدة لين هي من أقات هذه الفوضى.

 

إن إرسال هؤلاء القتلة إلى المحكمة القضائية ، والمجلس الإمبراطوري ، والمتحكم يوان ، جعل الإمبراطور يفقد وجهه. على الرغم من أن الإمبراطور لم يقل أي شيء لعامة الشعب، لكنه تأكد من أن وزراءه الأقوياء الموثوقون آمنون. لذا ، لم يتحدثوا كثيراً عن مسألة الأمير شياو.

بالنسبة إلى كيفية وصول هذه العقود إلى غرفة لين وانتينغ. لين وانتينغ نفسها لا تعرف ذلك. لذلك فقط السيدة لين هي من أقات هذه الفوضى.

“لماذا فعلت السيدة لين مثل هذه الأشياء الغبية على أي حال؟ لا يشبه أسلوبها المعتاد. لسنوات عديدة ، أظهرت أنها تهتم كثيرا لإبنة أختها الكبرى. لذا ، الجميع يقول إنها شخص جيد “.

 

 

شعرت السيدة لين بالخوف إذا علمت لين تشوجيو والأمير شياو أكاذيبها فجأة. لذلك ، سرعان ما أمسكت بأكمام رداء لين شيانغ وقالت: “زوجي، لا أزال مرتبكة بعقود هؤلاء الخادمات. هذه العقود مصنوعة فقط من أوراق رقيقة. لا نعرف ما إذا كانت لين تشوجيو قد أحرقتها بالفعل وكانوا يخططون فقط للإصرار على عدم امتلاكها لهم. ولا يمكن أن نذهب إلى قصر الأمير شياو ونبحث عن العقود. ”

لذلك ، في وقت مبكر من صباح ذلك اليوم. ذهب مدبر منزل تساو إلى لين تشوجيو وقال بكل احترام: “الأميرة ، تم إعداد جميع الأشياء الضرورية التي قد تحتاجيها لزيارتك. ولكن لأن الأمير شياو يشعر بعدم الراحة في جسده ، فإنه لا يستطيع أن يرافق الأميرة لزيارة منزلة عائلتك”. وبعبارة أخرى ، فإن الأمير شياو يريدها أن تزور منزل عائلتها لوحدها.

 

 

الآن ، يجب على السيدة لين أن تحرق تلك العقود وتلقي اللوم على لين تشوجيو بأنها من أحرقت العقود.

“ما فعلته السيدة لين غبي حقًا. هل تعتقد أن الأمير شياو عديم الفائدة؟ انها حقا تعتقد أن هؤلاء الخادمات يمكن أن يوبخن ابنة أختها الكبرى؟ هل هو بسبب ما قالته من قبل؟ ذكريني ما قالت مرة أخرى.”

عبَّر لين شيانغ عن دهشته وأومئ رأسه: “ما قالتيه يا زوجتي منطقي ، ولا تستطيع عائلتنا قبول هذا الاتهام”. هل ما زالوا يريدون حقاً أن ينقذوا وجههم؟ أصبحت الأمور بهذا الحجم ، لذا لم تفقد السيدة لين وجهها وحدها.

** المتحكم يوان/ هي واحدة من الفروع الخمسة للحكومة الإمبراطورية ، وهي وكالة التحقيق التي تراقب فروع الحكومة الأخرى.

 

ماذا؟

مسحت السيدة لين دموعها وقالت بابتسامة مريرة: “إذا لم يوافق الأمير شياو على هذا الأمر ألن تواجه عائلتنا هذا الإذلال؟ ليس من الصعب حقاً القول إن الأمير شياو مخطئ أيضاً ، أليس كذلك؟”

كانت كلمات السيدة لين تشير إلى أن الأمير شياو نفسه يوافق على هذه الأمور لممارسة الضغط عليها.

 

لا يمكن أن يقرر مدبر المنزل تساو من تلقاء نفسه ، لذا قرر الإبلاغ عن قرار لين تشوجيو للأمير شياو وانتظار تعليماته. ولكن ، عندما سمع شياو تيانياو تقريره. هو فقط رفع يده وقال: “فقط اتبع أمرها”.

كانت كلمات السيدة لين تشير إلى أن الأمير شياو نفسه يوافق على هذه الأمور لممارسة الضغط عليها.

 

لذا ، اصبح وجه لين شيانغ قاتماً أكثر. لم يعد يريد مناقشة هذا الأمر مع الأمير شياو ، وقال فقط: “لم أكن مدينًا لتلك المخلوقات الشريرة ، وعقود هؤلاء الخدم معهم. إذن ، كيف يمكنهم إرسال هؤلاء الخدم من عائلة لين”

الجميع لديه آراءه الخاصة بهم ولهم وجهات نظرهم الخاصة. لكنهم بالتأكيد ينتظرون التصرف التالي الذي ستتخذه السيدة لين. وفي هذه الأثناء، كانت السيدة لين توضح جانبها للين شيانغ.

 

 

كانت كلماته تشير إلى أن عائلة لين لم تفعل أي شيء خاطئ وأن تصرف الأمير شياو غير معقول للغاية.

 

السيدة لين فكرت للحظة. على الرغم من أن هذه فرصة جيدة. لذا استدارت على الفور ونادت مدير منزل عائلة لين وأمرته أن ينتظر الأمير شياو ولين تشوجيو أمام بوابة قصرهما وقول الكلمات التي قالها لين شيانغ. لكن… …

 

*

الجميع لديه آراءه الخاصة بهم ولهم وجهات نظرهم الخاصة. لكنهم بالتأكيد ينتظرون التصرف التالي الذي ستتخذه السيدة لين. وفي هذه الأثناء، كانت السيدة لين توضح جانبها للين شيانغ.

أصيب كل من الأمير شياو ولين تشوجيو. إذن ، كيف يمكنهم الذهاب لزيارة قصر عائلة لين؟

ماذا؟

** من التقالد أن تزور العروس عائلتها في اليوم التالي لزواجها مع زوجها**

 

 

خبر محاولة اغتيال الأمير شياو خلال ليلة زفافه ، أصبح ذا ضجة كبيرة في العاصمة. لكن… …

وحتى لو لم يحدث شيء الاغتيال. فإن الأمير شياو لا زال لن يرافق لين تشوجيو لزيارة عائلتها.

 

 

 

لذلك ، في وقت مبكر من صباح ذلك اليوم. ذهب مدبر منزل تساو إلى لين تشوجيو وقال بكل احترام: “الأميرة ، تم إعداد جميع الأشياء الضرورية التي قد تحتاجيها لزيارتك. ولكن لأن الأمير شياو يشعر بعدم الراحة في جسده ، فإنه لا يستطيع أن يرافق الأميرة لزيارة منزلة عائلتك”. وبعبارة أخرى ، فإن الأمير شياو يريدها أن تزور منزل عائلتها لوحدها.

استغلت السيدة لين ذلك وحاولت الانكماش بين ذراعيه وقالت بلهجة المظلوم: “زوجي ليس في حاجة لقول أي شيء، وبعد كل شيء، نحن عائلة. أهم شيء هو ما الذي يجب أن نفعله الآن لأنني تعرضت للظلم؟ يعتقد عدد لا يحصى من الناس أن عائلة لين تصرفت تصرف مخزي ”.

“لا أهتم” ، قالت لين تشوجيو وتابعت: “لم تشفى بعد إصابتي ، وطلب مني الطبيب الإمبراطوري البقاء في السرير. لذا ، أبلغهم فقط بما قلته للتو أو فقط قم بإبلاغهم ببساطة أن الأمير شياو وأنا لا نشعر بالراحة ولا يمكننا الزيارة “.

“هذا … …” عاد المدبر تساو من قصر عائلة لين. لذلك ، ظهر على وجهه بعض الإحراج.

“لا أهتم” ، قالت لين تشوجيو وتابعت: “لم تشفى بعد إصابتي ، وطلب مني الطبيب الإمبراطوري البقاء في السرير. لذا ، أبلغهم فقط بما قلته للتو أو فقط قم بإبلاغهم ببساطة أن الأمير شياو وأنا لا نشعر بالراحة ولا يمكننا الزيارة “. “هذا … …” عاد المدبر تساو من قصر عائلة لين. لذلك ، ظهر على وجهه بعض الإحراج.

 

 

الأميرة ، إذا كنت ترغبين في الكذب ، ارجو ان تنتبهي قليلا إلى تعبيرات وجهك. فوجهك يظهر انك لا تحتاجين للراحة.

“لا أهتم” ، قالت لين تشوجيو وتابعت: “لم تشفى بعد إصابتي ، وطلب مني الطبيب الإمبراطوري البقاء في السرير. لذا ، أبلغهم فقط بما قلته للتو أو فقط قم بإبلاغهم ببساطة أن الأمير شياو وأنا لا نشعر بالراحة ولا يمكننا الزيارة “. “هذا … …” عاد المدبر تساو من قصر عائلة لين. لذلك ، ظهر على وجهه بعض الإحراج.

 

 

“اطمئن مدبر تساو إن والدي و السيدة لين سيتفهمان ذلك. وبعد كل شيء ، لم أقم أنا وزوجي شياو حتى بزيارة القصر الإمبراطوري لإظهار احترامنا للإمبراطور. ”قالت لين تشوجيو بهدوء إلى المدبر تساو وأخذت منديلها في محاولة مسح عرق جبينها.

“نعم”. على الرغم من أن قلب المدبر تساو مرتبك ، لكن كيف يمكنه أن يعصي أمر سيده.

 

استغلت السيدة لين ذلك وحاولت الانكماش بين ذراعيه وقالت بلهجة المظلوم: “زوجي ليس في حاجة لقول أي شيء، وبعد كل شيء، نحن عائلة. أهم شيء هو ما الذي يجب أن نفعله الآن لأنني تعرضت للظلم؟ يعتقد عدد لا يحصى من الناس أن عائلة لين تصرفت تصرف مخزي ”.

لا يمكن أن يقرر مدبر المنزل تساو من تلقاء نفسه ، لذا قرر الإبلاغ عن قرار لين تشوجيو للأمير شياو وانتظار تعليماته. ولكن ، عندما سمع شياو تيانياو تقريره. هو فقط رفع يده وقال: “فقط اتبع أمرها”.

يبدو أن صمت الإمبراطور دليل على صحة الأمر. هؤلاء الوزراء الذين أنقذهم أدركوا أن المواطنين لا زالوا مرتبكين ، لذلك لم يجرؤوا على ذكر أمر الأمير شياو لتجنب المواطنين. ولكن ، ما فعله مدبر المنزل تساو لعائلة لين جذب مرة أخرى فضول الناس.

سواء كان ذلك صحيحًا أم خاطئاً، فهو لا يهتم. بعد كل شيء ، يعرف جيدا الصراع بين لين تشوجيو وعائلة لين!

** من التقالد أن تزور العروس عائلتها في اليوم التالي لزواجها مع زوجها**

 

“اطمئن مدبر تساو إن والدي و السيدة لين سيتفهمان ذلك. وبعد كل شيء ، لم أقم أنا وزوجي شياو حتى بزيارة القصر الإمبراطوري لإظهار احترامنا للإمبراطور. ”قالت لين تشوجيو بهدوء إلى المدبر تساو وأخذت منديلها في محاولة مسح عرق جبينها.

“نعم”. على الرغم من أن قلب المدبر تساو مرتبك ، لكن كيف يمكنه أن يعصي أمر سيده.

 

 

 

لذا ، أمر مدبر المنزل تساو لوضع جميع الكنوز في الخزنة وأرسل شخص ما لإبلاغ عائلة لين. وأخيرا ، تم إنجاز وتعامله مع هذه المسألة وكان يعد الشاي وأخذ استراحة. عندما فجأة قال أحد الحراس على عجل: “المدبر تساو ، هذا سيء. تساو لين إنه… … ”

“من يدري بالضبط ما يدور داخل عقلها. ولكن، ان الأمر مربك، لماذا رجال الأمير شياو تركوا تلك الخادمات أمام قصر لين ولم يعطوا السيدة لين أي اعتبار؟ ”

 

“قالت أنها تود أن تعتني بشقيقة أختها الكبرى مثل ابنتها. لكن في الأصل ، قالت هذه الأشياء حتى تتمكن أن تكون الزوجة الثانية. كانت شديدة القسوة والآن قررت أخيرا أن تظهر حقيقة وجهها المخفي”.

ماذا؟

 

 

عبَّر لين شيانغ عن دهشته وأومئ رأسه: “ما قالتيه يا زوجتي منطقي ، ولا تستطيع عائلتنا قبول هذا الاتهام”. هل ما زالوا يريدون حقاً أن ينقذوا وجههم؟ أصبحت الأمور بهذا الحجم ، لذا لم تفقد السيدة لين وجهها وحدها.

قفز مدبر منزل تساو من الخوف وسقطت الكأس من يده على الأرض. لم يكن قادراً على التحكم في مشاعره ووجهه بدا قلقاً للغاية عندما سأل: “تساو لين ، ماذا حدث له؟”

يبدو أن صمت الإمبراطور دليل على صحة الأمر. هؤلاء الوزراء الذين أنقذهم أدركوا أن المواطنين لا زالوا مرتبكين ، لذلك لم يجرؤوا على ذكر أمر الأمير شياو لتجنب المواطنين. ولكن ، ما فعله مدبر المنزل تساو لعائلة لين جذب مرة أخرى فضول الناس.

 

بعد كل شيء ، تساو لين هو الابن الوحيد لـ المدبر تساو

لذا ، أمر مدبر المنزل تساو لوضع جميع الكنوز في الخزنة وأرسل شخص ما لإبلاغ عائلة لين. وأخيرا ، تم إنجاز وتعامله مع هذه المسألة وكان يعد الشاي وأخذ استراحة. عندما فجأة قال أحد الحراس على عجل: “المدبر تساو ، هذا سيء. تساو لين إنه… … ”

وحتى لو لم يحدث شيء الاغتيال. فإن الأمير شياو لا زال لن يرافق لين تشوجيو لزيارة عائلتها.

---

ترجمة موقع ملوك الروايات. لا تُلهِكُم القراءة عن اداء الصلوات فى أوقاتها و لا تنسوا نصيبكم من القرآن

أشترك الان من هنا. ولامزيد من الاعلانات
لا تنسى وضع تعليق للمترجم فهذا يساعده على الاستمرار ومواصلة العمل عندما يرى تشجيعًا.

التعليقات

اعدادات القارئ

لايعمل مع الوضع اليلي
لتغير كلمة إله الى شيء أخر
إعادة ضبط