نظرًا لتوقف عرض الإعلانات على الموقع بسبب حظره من شركات الإعلانات ، فإننا نعتمد الآن بشكل كامل على دعم قرائنا الكرام لتغطية تكاليف تشغيل الموقع وتوجيه الفائض نحو دعم المترجمين. للمساهمة ودعم الموقع عن طريق الباي بال , يمكنك النقر على الرابط التالي
paypal.me/IbrahimShazly
هذا المحتوى ترفيهي فقط ولايمت لديننا بأي صلة. لا تجعلوا القراءة تلهيكم عن صلواتكم و واجباتكم.

princess medical doctor 34

المتعجرف ومراقبة لين تشوجيو

المتعجرف ومراقبة لين تشوجيو

الفصل 34: المتعجرف ومراقبة لين تشوجيو

 

 

 

“سوف تذهبين هناك لوحدك!”

“عادت الحمى لـ تساو لين مرة أخرى؟”

 

وضعت لين تشوجيو الكتاب ، نهض وذهبت إلى الطاولة للحصول على الدواء الذي أعدته والملح الدافئ. ذهبت لين تشوجيو لـ تساو لين وبعد ذلك …

“سوف تذهبين هناك لوحدك!”

لم يرد المدبر تساو المغادرة في حين أن الدكتور وو لا يريد أن يوفت بفرصته: “لكن … لكن …”

 

 

لا تزال كلمات شياو تيانياو تتردد في ذهن لين تشوجيو. إنها حتى لا تعرف كيف عادت إلى فناء منزلها. لا تتذكر حتى ما إذا كان كل من زهنزو و ماناو يهمسان في أذنها. كل ما تعرفه …

 

 

 

انها حقا تريد قتل شياو تيانياو!

“ماذا سنفعل لمحل التطريز ومحل المجوهرات في الخارج؟” نظرت كل من زهنزو و ماناو إلى لين تشوجيو ، لكنهما ترددتان في إيقاظها.

نذل! لقد أزعج الإمبراطور لذا فهو لا يريد الذهاب إلى القصر ويريد إرسال امرأة ضعيفة مثلي . هل هو حتى رجل؟

 

 

 

كانت لين تشوجيو تريد حقا أن تلعنه بصوت عال ، لكنها في قصره. لذا ، إذا قالت شيئًا سيئًا عنه. وسوف تصل على الفور إلى آذان شياو تيانياو . وفي النهاية ، ستصبح الشخص السيئ وهكذا …

بعد إرسالهم بعيدا ، ولجت لين تشوجيو إلى النظام الطبي لتغيير الأدوية المضادة للالتهابات الغير مجدية والزجاجة بالمياه المملحة.

يمكنها فقط تغطية نفسها بلحاف والاستمرار في النوم.

 

 

 

“أوقظني عندما يحل الظلام.” ذكرت لي تشوجيو خادماتها الأربعة. شعرت الخادمات الأربعة بالضياع ونظن إلى بعضهن البعض. لا يستطيعون حقاً فهم كيف تفكر أميرتهم.

اخفضت ذقن تساو لين ووضعت الدواء في فمه ثم جعلته يشرب الماء. هذه المرة ، كانت لين تشوجيو خشنة بعض الشيء مقارنة في الوقت سابق حيث أن بصمات أصابعها لايزالت ظاهرة على ذقنه.

“ماذا سنفعل لمحل التطريز ومحل المجوهرات في الخارج؟” نظرت كل من زهنزو و ماناو إلى لين تشوجيو ، لكنهما ترددتان في إيقاظها.

 

 

 

لم يروا مثل هذه الشابة مثل أميرتهم التي لا تشعر بالسعادة والحماس حول الملابس الجميلة والمجوهرات. بدلا من ذلك ، تستمتع بالملابس والأشياء البسيطة.

تحدث زنهزو بصمت لنفسها وتظاهرت بأنها لم تسمع شيئًا.

 

فكرت فايكي للحظة ثم قالت: “اجعلهم يذهبون واتصل بهم مرة أخرى غدًا”.

فكرت فايكي للحظة ثم قالت: “اجعلهم يذهبون واتصل بهم مرة أخرى غدًا”.

لا تزال كلمات شياو تيانياو تتردد في ذهن لين تشوجيو. إنها حتى لا تعرف كيف عادت إلى فناء منزلها. لا تتذكر حتى ما إذا كان كل من زهنزو و ماناو يهمسان في أذنها. كل ما تعرفه …

“هل أنت متأكد من أن الأميرة لن تنام في وقت مبكر غدا؟ فقد قالت في وقت سابق أنها ستحرس وتعتني بـ تساو خلال الليل “. بعد سماع هذه الكلمات ، لم تتمكن شانهو و ماناو سوى من التنهد .

 

“ماذا لو اخترنا فستانًا بألوان وأسلوبًا مختلفًا في الوقت الحالي ، ثم نطلب من الأميرة الاختيار من بينها؟ ستوفر الكثير من الوقت آنذاك. “زهنزو هي أول خادم تم إرساله إلى لين تشوجيو وفهمت عادة لين تشوجيو أكثر من الآخرين.

لم يرد المدبر تساو المغادرة في حين أن الدكتور وو لا يريد أن يوفت بفرصته: “لكن … لكن …”

 

قبل ذلك ، كانت لين تشوجيو قلقة جدا لاستخدام الأشياء التي من شأنها أن تساعدها على الفور كي لا يشكون بها. ولكن الآن بعد أن هدد شياو تيانياو حياتها ، ليس لديها خيار آخر سوى استخدام الأدوية عن طريق الوريد فمفعولها أفضل وأسرع.

إنها تعلم أن أميرتهم كسولة جدا وتخاف من الوقوع في المشاكل. وبالطبع ، السبب في أن زهنزو قررت أن تفعل ذلك لأنها تعرف أن لين تشوجيو لن تهتم بالاختيار.

انها حقا تريد قتل شياو تيانياو!

 

 

بعد أن اتخذوا قرارهم ، بدأ الأربعة منهم في ترتيب الأشياء التي قد تحتاجها لين تشوجيو وفقا لذوقهم. ولكن لا يزال ، يجب إضافة بعض المجوهرات المشرقة.

 

 

 

عندما استيقظت لين تشوجيو ورأوها لا تبدو مرتبكة وحزينة. دعوها على الفور لاختيار الملابس والمجوهرات.

 

 

 

“لماذا أحتاج لاختيار الملابس والمجوهرات؟” لين تشوجيو ليست حمقاء أو متناسية. لكنها سألت لأنها حقاً لا تعرف السبب.

تحدث زنهزو بصمت لنفسها وتظاهرت بأنها لم تسمع شيئًا.

 

 

بعد كل شيء ، لديها الكثير من الملابس بالفعل!

“هل أنت متأكد من أن الأميرة لن تنام في وقت مبكر غدا؟ فقد قالت في وقت سابق أنها ستحرس وتعتني بـ تساو خلال الليل “. بعد سماع هذه الكلمات ، لم تتمكن شانهو و ماناو سوى من التنهد .

 

 

“(الأميرة) ، إذا كنت ستدخلين القصر ، يجب عليك ارتداء ملابس مناسبة.” تعتقد زهنزو أن لين تشوجيو تحاول أن تتصرف كحمقاء لأنها تريد الرفض.

ما زال الدكتور وو يرغب في قول شيء ما لكنه لم يجرؤ على قوله بعد الآن وخرج مع المدبر تساو. ثم ، في وقت لاحق ، طلبت لين تشوجيو من شانهو و فايكي إحضار الماء الساخن و الملح.

 

 

في الحقيقة ، زهنزو لم تفهم لين تشوجيو . لين تشوجيو لا تتصرف كحمقاء لأنها تريد الرفض لأنها كانت قد أجبر بالفعل على الذهاب.

اخفضت ذقن تساو لين ووضعت الدواء في فمه ثم جعلته يشرب الماء. هذه المرة ، كانت لين تشوجيو خشنة بعض الشيء مقارنة في الوقت سابق حيث أن بصمات أصابعها لايزالت ظاهرة على ذقنه.

 

عندما استيقظت لين تشوجيو ورأوها لا تبدو مرتبكة وحزينة. دعوها على الفور لاختيار الملابس والمجوهرات.

بعد كل شيء ، الشخص المتكبر الذي أرسلها إلى القصر لم يسأل حتى ما إذا كانت راغبة أم لا. حتى الآن ، يمكنها فقط تلقي الرصاصة والذهاب.

أومضت عيون الدكتور وو و هز رأسه مرارًا وتكرارًا: “عادت حمى تساو لين قبل نصف ساعة. ولكن ، كان لا يزال قادرا على شرب الماء. هذا العجوز معجب بمهارة الأمير الطبية ، لذلك إذا كانت الأميرة لا تمانع فهذا العجوز لديه بعض الأسئلة ويود أن يستشير الأميرة بذلك. هذا العجوز لا يعرف ما إذا كان … ”

 

يمكنها فقط تغطية نفسها بلحاف والاستمرار في النوم.

“ليس لدي أي ملابس؟ حمل الخدم من عائلة لين ما يقرب عشرة صناديق من الملابس ولكن لم يكن هناك حتى قطعة واحدة من الملابس المناسبة؟ ”لا تزال لين تشوجيو تفكر كشخص عادي فهي لا تريد أن تضيع المال.

 

 

اخفضت ذقن تساو لين ووضعت الدواء في فمه ثم جعلته يشرب الماء. هذه المرة ، كانت لين تشوجيو خشنة بعض الشيء مقارنة في الوقت سابق حيث أن بصمات أصابعها لايزالت ظاهرة على ذقنه.

“(الأميرة) ، تلك الملابس جيدة ، ولكنها لا تناسب أسلوبك”. خام ملابس المهر الخاصة بـ “لين تشوجيو” جيدة ، ولكن أسلوبها وألوانها مبهجة للغاية. لذلك إذا كانت ستقوم بارتدائها والوقوف أمام الإمبراطور. قد يعتقد الإمبراطور أنها عاهرة.

 

 

“ماذا لو اخترنا فستانًا بألوان وأسلوبًا مختلفًا في الوقت الحالي ، ثم نطلب من الأميرة الاختيار من بينها؟ ستوفر الكثير من الوقت آنذاك. “زهنزو هي أول خادم تم إرساله إلى لين تشوجيو وفهمت عادة لين تشوجيو أكثر من الآخرين.

حاولت زهنزو الشرح بطريقة حذرة أثناء النظر في لين تشوجيو لأنها تخشى أن تغضب لين تشوجيو . لكن النتيجة هي …

 

 

بعد كل شيء ، الشخص المتكبر الذي أرسلها إلى القصر لم يسأل حتى ما إذا كانت راغبة أم لا. حتى الآن ، يمكنها فقط تلقي الرصاصة والذهاب.

لم تظهر لين تشوجيو أي اهتمام، بل سخرت من عائلتها: “كما هو متوقع ، فإن السيدة لين لديها المقدرة على جعلي أتصرف كشابة”.

حاولت زهنزو الشرح بطريقة حذرة أثناء النظر في لين تشوجيو لأنها تخشى أن تغضب لين تشوجيو . لكن النتيجة هي …

 

انها حقا تريد قتل شياو تيانياو!

(الأميرة) ، لا يجب أن تقول مثل هذا وإلا سيعتقد الناس أنك غير بارة!

ما زال الدكتور وو يرغب في قول شيء ما لكنه لم يجرؤ على قوله بعد الآن وخرج مع المدبر تساو. ثم ، في وقت لاحق ، طلبت لين تشوجيو من شانهو و فايكي إحضار الماء الساخن و الملح.

 

كانت لين تشوجيو تريد حقا أن تلعنه بصوت عال ، لكنها في قصره. لذا ، إذا قالت شيئًا سيئًا عنه. وسوف تصل على الفور إلى آذان شياو تيانياو . وفي النهاية ، ستصبح الشخص السيئ وهكذا …

تحدث زنهزو بصمت لنفسها وتظاهرت بأنها لم تسمع شيئًا.

“الطبيب وو ، يمكنك العودة بعد تناول العشاء”. لا تريد لين تشوجيو التحدث إلى الطبيب وو في الوقت الحالي. أرادت أن تعطي تساو لين حقنة في أقرب وقت ممكن.

 

 

لا تريد لين تشوجيو إحراج خادم صغير ، لذلك رفعت يدها وقالت: “التقط فقط أي ملابس ومجوهرات تعتقدين أنها لن تجلب أي خجل إلى قصر الأمير شياو”.

 

 

إنها تعلم أن أميرتهم كسولة جدا وتخاف من الوقوع في المشاكل. وبالطبع ، السبب في أن زهنزو قررت أن تفعل ذلك لأنها تعرف أن لين تشوجيو لن تهتم بالاختيار.

“نعم”. أجابت زهنزو بهدوء.

حقنت لين تشوجيو الدواء بالمحلول الملحي وعلقته فوق الرف. ثم ، أدرجت بعناية القنية الوريدية لذراع تساو لين. ضبطت لين تشوجيو سرعة التنقيط لذا لم تعد بحاجة للسيطرة عليها.

 

“عادت الحمى لـ تساو لين مرة أخرى؟”

في هذا الوقت ، كان شانهو و فايكي قد أعدتا طعام العشاء. غسلت لين تشوجيو وجهها قبل أن تجلس على مائدة الطعام وألقت نظرة على الأطباق الثمانية المختلفة التي لا تعرفها و ما إذا كانت طعمها جيد …

كانت  قلقة للغاية بشأن إصابة تساو لين الخطيرة ، بالكاد تناولت نصف وعاء من الأرز ، ثم وضعت أعواد طعامها. لم يقل الخدم الأربعة أي شيء وانتظرن لين تشوجيو لتستريح قليلاً لهضم الطعام. بعد بضع دقائق ، ساعدتها شانهو و فايكي على حمل صندوق الدواء واصطحبتا لين تشوجيو إلى غرفة تساو لين.

حاولت زهنزو الشرح بطريقة حذرة أثناء النظر في لين تشوجيو لأنها تخشى أن تغضب لين تشوجيو . لكن النتيجة هي …

 

في الفناء الغربي ، كان المدبر تساو و الدكتور وو يعتنيان بـ تساو لين ولكن لم يكن بإمكانهما إطعامه تساو لين شيئاً طوال فترة ما بعد الظهيرة. لذلك عندما رأوا لين تشوجيو ، اقتربا منها كلاهما: “(الأميرة)”

 

 

 

كلاهما استقبلها باحترام. شعرت لين تشوجيو بالدهشة عندما تمكنت من سماع نغمة الإجلال في صوت الدكتور وو. ولكنها بعد ذلك نظرت فقط إلى تساو لين وفهمت لماذا اقتربوا منها.

 

 

“(الأميرة) ، تلك الملابس جيدة ، ولكنها لا تناسب أسلوبك”. خام ملابس المهر الخاصة بـ “لين تشوجيو” جيدة ، ولكن أسلوبها وألوانها مبهجة للغاية. لذلك إذا كانت ستقوم بارتدائها والوقوف أمام الإمبراطور. قد يعتقد الإمبراطور أنها عاهرة.

“عادت الحمى لـ تساو لين مرة أخرى؟”

 

 

بعد كل شيء ، موت تساو لين هو أيضا وفاتها. لذا ، فهي حقًا لا تملك الوقت الكافي لرعايته.

أومضت عيون الدكتور وو و هز رأسه مرارًا وتكرارًا: “عادت حمى تساو لين قبل نصف ساعة. ولكن ، كان لا يزال قادرا على شرب الماء. هذا العجوز معجب بمهارة الأمير الطبية ، لذلك إذا كانت الأميرة لا تمانع فهذا العجوز لديه بعض الأسئلة ويود أن يستشير الأميرة بذلك. هذا العجوز لا يعرف ما إذا كان … ”

 

 

 

“بالتأكيد.” أجابته لين تشوجيو على الفور. كان الدكتور وو على وشك أن يسأل عندما قاطعته لين تشوجيو في اللحظة التالية: “لكن ليس الآن. يمكنك أنت و المدبر تساو أخذ راحة والذهاب لتناول العشاء. سأكون الشخص الذي يعتني بـ تساو لين. ”

 

 

 

لم يرد المدبر تساو المغادرة في حين أن الدكتور وو لا يريد أن يوفت بفرصته: “لكن … لكن …”

 

 

 

“الطبيب وو ، يمكنك العودة بعد تناول العشاء”. لا تريد لين تشوجيو التحدث إلى الطبيب وو في الوقت الحالي. أرادت أن تعطي تساو لين حقنة في أقرب وقت ممكن.

 

 

 

بعد كل شيء ، موت تساو لين هو أيضا وفاتها. لذا ، فهي حقًا لا تملك الوقت الكافي لرعايته.

كانت لين تشوجيو تريد حقا أن تلعنه بصوت عال ، لكنها في قصره. لذا ، إذا قالت شيئًا سيئًا عنه. وسوف تصل على الفور إلى آذان شياو تيانياو . وفي النهاية ، ستصبح الشخص السيئ وهكذا …

 

 

ما زال الدكتور وو يرغب في قول شيء ما لكنه لم يجرؤ على قوله بعد الآن وخرج مع المدبر تساو. ثم ، في وقت لاحق ، طلبت لين تشوجيو من شانهو و فايكي إحضار الماء الساخن و الملح.

اخفضت ذقن تساو لين ووضعت الدواء في فمه ثم جعلته يشرب الماء. هذه المرة ، كانت لين تشوجيو خشنة بعض الشيء مقارنة في الوقت سابق حيث أن بصمات أصابعها لايزالت ظاهرة على ذقنه.

 

 

بعد إرسالهم بعيدا ، ولجت لين تشوجيو إلى النظام الطبي لتغيير الأدوية المضادة للالتهابات الغير مجدية والزجاجة بالمياه المملحة.

حقنت لين تشوجيو الدواء بالمحلول الملحي وعلقته فوق الرف. ثم ، أدرجت بعناية القنية الوريدية لذراع تساو لين. ضبطت لين تشوجيو سرعة التنقيط لذا لم تعد بحاجة للسيطرة عليها.

 

بعد أن اتخذوا قرارهم ، بدأ الأربعة منهم في ترتيب الأشياء التي قد تحتاجها لين تشوجيو وفقا لذوقهم. ولكن لا يزال ، يجب إضافة بعض المجوهرات المشرقة.

قبل ذلك ، كانت لين تشوجيو قلقة جدا لاستخدام الأشياء التي من شأنها أن تساعدها على الفور كي لا يشكون بها. ولكن الآن بعد أن هدد شياو تيانياو حياتها ، ليس لديها خيار آخر سوى استخدام الأدوية عن طريق الوريد فمفعولها أفضل وأسرع.

(الأميرة) ، لا يجب أن تقول مثل هذا وإلا سيعتقد الناس أنك غير بارة!

 

تحدث زنهزو بصمت لنفسها وتظاهرت بأنها لم تسمع شيئًا.

حقنت لين تشوجيو الدواء بالمحلول الملحي وعلقته فوق الرف. ثم ، أدرجت بعناية القنية الوريدية لذراع تساو لين. ضبطت لين تشوجيو سرعة التنقيط لذا لم تعد بحاجة للسيطرة عليها.

“بالتأكيد.” أجابته لين تشوجيو على الفور. كان الدكتور وو على وشك أن يسأل عندما قاطعته لين تشوجيو في اللحظة التالية: “لكن ليس الآن. يمكنك أنت و المدبر تساو أخذ راحة والذهاب لتناول العشاء. سأكون الشخص الذي يعتني بـ تساو لين. ”

 

الفصل 34: المتعجرف ومراقبة لين تشوجيو

عادت الخادمتان ورأى لين تشوجيو تجلس بالقرب من النافذة بينما تحمل كتابا على محمل الجد.

 

 

 

“الأميرة؟” عندما نادتها الخادماتان، تظاهرت لين تشوجيو وتصرف وكأنها لم تلاحظهما: “لقد عدتم؟”

وضعت لين تشوجيو الكتاب ، نهض وذهبت إلى الطاولة للحصول على الدواء الذي أعدته والملح الدافئ. ذهبت لين تشوجيو لـ تساو لين وبعد ذلك …

 

انها حقا تريد قتل شياو تيانياو!

وضعت لين تشوجيو الكتاب ، نهض وذهبت إلى الطاولة للحصول على الدواء الذي أعدته والملح الدافئ. ذهبت لين تشوجيو لـ تساو لين وبعد ذلك …

 

 

لم يرد المدبر تساو المغادرة في حين أن الدكتور وو لا يريد أن يوفت بفرصته: “لكن … لكن …”

اخفضت ذقن تساو لين ووضعت الدواء في فمه ثم جعلته يشرب الماء. هذه المرة ، كانت لين تشوجيو خشنة بعض الشيء مقارنة في الوقت سابق حيث أن بصمات أصابعها لايزالت ظاهرة على ذقنه.

 

 

لم تظهر لين تشوجيو أي اهتمام، بل سخرت من عائلتها: “كما هو متوقع ، فإن السيدة لين لديها المقدرة على جعلي أتصرف كشابة”.

عندما عاد الدكتور وو و المدبر تساو. جاء حارس كان مختبأ في الظل معهم. أُمر هذا الحارس لمشاهدة ومراقبة لين تشوجيو بانتباه.

 

 

“بالتأكيد.” أجابته لين تشوجيو على الفور. كان الدكتور وو على وشك أن يسأل عندما قاطعته لين تشوجيو في اللحظة التالية: “لكن ليس الآن. يمكنك أنت و المدبر تساو أخذ راحة والذهاب لتناول العشاء. سأكون الشخص الذي يعتني بـ تساو لين. ”

يعرف شياو تيانياو أن لين تشوجيو خائفة من الموت ، لكنه لا يريد أن يؤمن بها. كلما تحدث معها كلما ازدادت سرية. والشخص الذي لديه الكثير من الأسرار خطير تماما مثله!

 

 

عندما استيقظت لين تشوجيو ورأوها لا تبدو مرتبكة وحزينة. دعوها على الفور لاختيار الملابس والمجوهرات.

طالما أنه لا يعرف سر لين تشوجيو . فلن يصدقها

 

 

---

ترجمة موقع ملوك الروايات. لا تُلهِكُم القراءة عن اداء الصلوات فى أوقاتها و لا تنسوا نصيبكم من القرآن

أشترك الان من هنا. ولامزيد من الاعلانات
لا تنسى وضع تعليق للمترجم فهذا يساعده على الاستمرار ومواصلة العمل عندما يرى تشجيعًا.

التعليقات

اعدادات القارئ

لايعمل مع الوضع اليلي
لتغير كلمة إله الى شيء أخر
إعادة ضبط