نظرًا لتوقف عرض الإعلانات على الموقع بسبب حظره من شركات الإعلانات ، فإننا نعتمد الآن بشكل كامل على دعم قرائنا الكرام لتغطية تكاليف تشغيل الموقع وتوجيه الفائض نحو دعم المترجمين. للمساهمة ودعم الموقع عن طريق الباي بال , يمكنك النقر على الرابط التالي
paypal.me/IbrahimShazly
هذا المحتوى ترفيهي فقط ولايمت لديننا بأي صلة. لا تجعلوا القراءة تلهيكم عن صلواتكم و واجباتكم.

princess medical doctor 127

تم العثور عليها لحسن الحظ

تم العثور عليها لحسن الحظ

الفصل 127: تم العثور عليها لحسن الحظ

بكلمات الامبراطورة المباشرة ، سكت ولي العهد بدون كلام. لذلك حتى لو شعر بالحزن ، لم يعد يجرؤ على الرفض وقال: “اير تشين فهم . سيأتي هذا الابن بوانتينج ويوصلها إلى القصر “.

بكلمات الامبراطورة المباشرة ، سكت ولي العهد بدون كلام. لذلك حتى لو شعر بالحزن ، لم يعد يجرؤ على الرفض وقال: “اير تشين فهم . سيأتي هذا الابن بوانتينج ويوصلها إلى القصر “.

*

هوية لين تشوجيو ليست مزحة بعد الآن. انها ليست مناسبة لها لدخول القصر. وحتى لو دخلت القصر ، فلن تستمع إليها بطاعة مثلما كانت من قبل. لم تكن تتعامل مع هؤلاء المثيرين للمشاكل.

لين شيانغ والدكتور الامبراطوري تشين يوان … … شياو تيانياو يركز في رصد هؤلاء الناس. ولكن ، يشتبه بالدكتور الإمبراطوري تشين يوان أكثر. بعد كل شيء ، لا يمكن لأي شخص متوسط ​​صياغة هذا النوع من الخطة.

“من الجيد أن تفهم.” إن الإمبراطورة راضية جدا عنه. ومن أجل منحه بعض راحة البال ، قالت الإمبراطورة: “اطمئن ، تعلم الأم أن لديك بالفعل مشاعر من أجل لين وانتينج . سوف تعتني الأم بها. لن أتركها تعاني من الظلم “.

من المؤكد ، بعد شهر من المراقبة. وأخيرا وجد شياو تيانياو الشخص وراء لو يوان. وسيده تبين حقا أنه الدكتور الامبراطوري تشين يوان.

بكلمات الإمبراطورة العميقة ، كان ولي العهد أخيراً يتمتع بالراحة. في عينيه ، لا يوجد شيء لا تستطيع الإمبراطورة فعله. وبمجرد أن وعدت بشيء ما ، ستفعل ذلك حقًا.

كان الرجل العجوز المصاب بالشلل يعتقد أنه مخفي جيداً ولا أحد يعرف وجوده إلا الدكتور الإمبراطوري تشين يوان. ولكن بعد أن وضع الإمبراطور الدكتور تشين يوان قدمه بالخارج ، تلقى شياو تيانياو الخبر.

غادر ولي العهد سعيد. ولكن بمجرد مغادرته ، خرج الأمير السابع الذي كان يختبئ في الخلف وينظر إلى والدته. عندما رأى الأمير السابع وجه والدته الشاحب ، تومض عيناه: “الأم، هل أنت بخير؟”

منذ أن اكتشفوا أنه كان هناك جاسوس بالقرب من الطبيب مو. لم يتراجع شياو تيانيايو. وأمر رجاله على الفور بمراقبة الإمبراطور ووزرائه. وكذلك …

الإمبراطورة ضعيفة تميل ظهرها إلى كرسي فينيكس عندما شاهدت وجه الأمير السابع المقلق. ثم هزت رأسها وقالت برفق: “الأم بخير”.

“من الجيد أن تفهم.” إن الإمبراطورة راضية جدا عنه. ومن أجل منحه بعض راحة البال ، قالت الإمبراطورة: “اطمئن ، تعلم الأم أن لديك بالفعل مشاعر من أجل لين وانتينج . سوف تعتني الأم بها. لن أتركها تعاني من الظلم “.

لكن ، الأمير السابع لا يصدق كلماتها ، لذلك ركع أمامها وقال: “الأم، هل يجب أن أذهب وأتوسل دكتور مو ليعالجك؟ أخشى أن الأخت تشوجيو لا تعرف طريقة لعلاجك. لأنها لا تستطيع حتى علاج نفسها “.

ولكن ، هل سيستمع لها الطبيب مو؟ حسنا ، لين وانتينج ليست قلقة ابدا. إنها تعتقد أنه لا يوجد شيء يصعب تحقيقه في هذا العالم. يمكنها دائمًا الحصول على ما تريده ، حتى تتمكن من جعل Divine Doctor الطبيب مو يوافق.

“لا تذهب ، مرض الأم سيشفى دون مساعدة دكتور مو”. حسناً ، الشيء الأكثر أهمية هو أنها لا تستطيع أن تدع أي شخص يعرف أنها تموت. الأمير السابع لا يزال شابا ، لذلك إذا علم الجميع أنه سيخسر أمه قريبا ، كيف سيعيش بسلام في هذا القصر؟

لكن ، الأمير السابع لا يصدق كلماتها ، لذلك ركع أمامها وقال: “الأم، هل يجب أن أذهب وأتوسل دكتور مو ليعالجك؟ أخشى أن الأخت تشوجيو لا تعرف طريقة لعلاجك. لأنها لا تستطيع حتى علاج نفسها “.

“ساقي العم الإمبراطوري تيانياو أيضا لم تلتئم. لذلك ، لا يستطيع حتى الذهاب إلى ساحة المعركة. الأخت تشوجيو أيضا لا يمكن ان تغادر العاصمة. من الصعب جدًا الوصول إلى هؤلاء الأشخاص آه “. كانت عيون الأمير السابع تدمع ، لكنه رفض بشدة أن تسقط.

غادر ولي العهد سعيد. ولكن بمجرد مغادرته ، خرج الأمير السابع الذي كان يختبئ في الخلف وينظر إلى والدته. عندما رأى الأمير السابع وجه والدته الشاحب ، تومض عيناه: “الأم، هل أنت بخير؟”

أمه ضعيفة ، لذلك لا يستطيع أن يجعلها قلقة عليه.

لطالما كان الطبيب الإمبراطوري تشين يوان على دراية بكراهية سيده تجاه الطبيب مو ومو يير. حسنًا ، هذا ليس مفاجئًا ، لذا فهو ينتظر بهدوء أن ينفث عن غضبه.

“اطمئن” ، ربتت الإمبراطورة على يد الأمير السابع ونظرت إليه بتأكيد: “قريباً ، سيقود عمك الإمبراطوري تيانياو قواته مرة أخرى. بحلول ذلك الوقت ، سوف تجد الأم طريقة للقاء الأخت تشوجيو. لا داعي للقلق ، فلن تموت أختك تشوجيو لأن هؤلاء الناس لن يدعوا ذلك يحدث “.

هذه المرة ، كانت لين وانتينج أيضا غير راغبة في رؤية ولي العهد. ولكن ، عندما قالت لين فورين أن الطبيب مو كان في القصر ، وافقت لين وانتينج على الفور على الذهاب إلى هناك.

“الأم، هل ما تقوليه صحيح؟” عيون الأمير السابع تتألق زاهية ، وكشف عن توقعاته. كانت الإمبراطورة قد خمنت فقط ، ولكن لأنها لا تريده أن يصاب بخيبة أمل ، فإنها في النهاية هزت رأسها.

“لا تذهب ، مرض الأم سيشفى دون مساعدة دكتور مو”. حسناً ، الشيء الأكثر أهمية هو أنها لا تستطيع أن تدع أي شخص يعرف أنها تموت. الأمير السابع لا يزال شابا ، لذلك إذا علم الجميع أنه سيخسر أمه قريبا ، كيف سيعيش بسلام في هذا القصر؟

“الأمير السابع الصغير ، اطمئن. لن تموت الأم، سوف تشاهدك الأم تصبح كبير. ”حتى لو كان سعر المعيشة هو خيانة الشخص الوحيد الذي تحب ، فإنها لن تندم على ذلك.

*

*

لين شيانغ والدكتور الامبراطوري تشين يوان … … شياو تيانياو يركز في رصد هؤلاء الناس. ولكن ، يشتبه بالدكتور الإمبراطوري تشين يوان أكثر. بعد كل شيء ، لا يمكن لأي شخص متوسط ​​صياغة هذا النوع من الخطة.

ولي العهد مطيع جدا. لأنه في الحقيقة زار لين وانتينج في نفس اليوم.

ولي العهد مطيع جدا. لأنه في الحقيقة زار لين وانتينج في نفس اليوم.

كانت لين وانتينج قادرة على تجنب ولي العهد بالقول إنها تتعافى. لكن ، الحقيقة … … فقط لين وانتينج ولين فورين يعرفان ذلك.

لطالما كان الطبيب الإمبراطوري تشين يوان على دراية بكراهية سيده تجاه الطبيب مو ومو يير. حسنًا ، هذا ليس مفاجئًا ، لذا فهو ينتظر بهدوء أن ينفث عن غضبه.

هذه المرة ، كانت لين وانتينج أيضا غير راغبة في رؤية ولي العهد. ولكن ، عندما قالت لين فورين أن الطبيب مو كان في القصر ، وافقت لين وانتينج على الفور على الذهاب إلى هناك.

مع هذا الغرض في الاعتبار ، دخلت لين وانتينج القصر. لين وانتينج استخدمت أي وسيلة لتتقرب من مو يير دون أي مساعدة من الإمبراطورة. وبسبب رضائها المستمر ، سرعان ما أصبحت مو يور صديقتها.

ذهبت لين وانتينج إلى القصر لأنها أرادت استغلال هذه الفرصة للتقرب من دكتور مو. بمجرد اقترابها منه ، ستتمكن من إقناعه بعلاج ساقي شياو تيانياو. لين وانتينج تؤمن إيمانا راسخا أنه بمجرد أن تقنع الطبيب مو .شياو تيانياو سيشعر بالامتنان ثم يتزوجها في النهاية.

“يا معلم ، الإمبراطورة كانت تخطط أيضًا لنفس الشيء ، لذلك لا نفعل …”. كان الدكتور الإمبراطوري تشين يوان يفكر أيضًا في منصبه كطبيب في القصر ، لذلك فهو لا يريد التورط في هذه المسألة.

ولكن ، هل سيستمع لها الطبيب مو؟ حسنا ، لين وانتينج ليست قلقة ابدا. إنها تعتقد أنه لا يوجد شيء يصعب تحقيقه في هذا العالم. يمكنها دائمًا الحصول على ما تريده ، حتى تتمكن من جعل Divine Doctor الطبيب مو يوافق.

من المؤكد ، بعد شهر من المراقبة. وأخيرا وجد شياو تيانياو الشخص وراء لو يوان. وسيده تبين حقا أنه الدكتور الامبراطوري تشين يوان.

مع هذا الغرض في الاعتبار ، دخلت لين وانتينج القصر. لين وانتينج استخدمت أي وسيلة لتتقرب من مو يير دون أي مساعدة من الإمبراطورة. وبسبب رضائها المستمر ، سرعان ما أصبحت مو يور صديقتها.

لكن ، الأمير السابع لا يصدق كلماتها ، لذلك ركع أمامها وقال: “الأم، هل يجب أن أذهب وأتوسل دكتور مو ليعالجك؟ أخشى أن الأخت تشوجيو لا تعرف طريقة لعلاجك. لأنها لا تستطيع حتى علاج نفسها “.

مع هذه النتيجة ، اصبحت الامبراطورة سعيدة جدا. لم تستخدم يدها ، لكن لين وانتينج أخذت مبادرة جيدة بالفعل.

“من الجيد أن تفهم.” إن الإمبراطورة راضية جدا عنه. ومن أجل منحه بعض راحة البال ، قالت الإمبراطورة: “اطمئن ، تعلم الأم أن لديك بالفعل مشاعر من أجل لين وانتينج . سوف تعتني الأم بها. لن أتركها تعاني من الظلم “.

*

كانت لين وانتينج قادرة على تجنب ولي العهد بالقول إنها تتعافى. لكن ، الحقيقة … … فقط لين وانتينج ولين فورين يعرفان ذلك.

أبلغ الدكتور الامبراطوري تشين يوان هذا الخبر لسيده. لكن ما إن سمعها الرجل العجوز ، لم يستطع المساعده ، بل قال بسخرية: “يا لها من ابنة حمقاء. انها بالفعل أكلت الكثير من العار ، ولكن مع ذلك ، لم تتعلم؟ إنها حقاً تستحق أن تستخدم. ”

الفصل 127: تم العثور عليها لحسن الحظ

لطالما كان الطبيب الإمبراطوري تشين يوان على دراية بكراهية سيده تجاه الطبيب مو ومو يير. حسنًا ، هذا ليس مفاجئًا ، لذا فهو ينتظر بهدوء أن ينفث عن غضبه.

ولي العهد مطيع جدا. لأنه في الحقيقة زار لين وانتينج في نفس اليوم.

كالعادة ، بعد قول بضع كلمات ، هدأ الرجل العجوز : “استخدمها مثل آخر مرة. هذه المرأة الغبية لا تستحق طاقتي “.

“لا تذهب ، مرض الأم سيشفى دون مساعدة دكتور مو”. حسناً ، الشيء الأكثر أهمية هو أنها لا تستطيع أن تدع أي شخص يعرف أنها تموت. الأمير السابع لا يزال شابا ، لذلك إذا علم الجميع أنه سيخسر أمه قريبا ، كيف سيعيش بسلام في هذا القصر؟

“يا معلم ، الإمبراطورة كانت تخطط أيضًا لنفس الشيء ، لذلك لا نفعل …”. كان الدكتور الإمبراطوري تشين يوان يفكر أيضًا في منصبه كطبيب في القصر ، لذلك فهو لا يريد التورط في هذه المسألة.

مع هذا الغرض في الاعتبار ، دخلت لين وانتينج القصر. لين وانتينج استخدمت أي وسيلة لتتقرب من مو يير دون أي مساعدة من الإمبراطورة. وبسبب رضائها المستمر ، سرعان ما أصبحت مو يور صديقتها.

يجب استخدام بعض الأشياء مرة واحدة فقط. لأنها ستترك أثرًا ، حتى لو حاول إخفاء ذلك.

الفصل 127: تم العثور عليها لحسن الحظ

الرجل العجوز المصاب ادرك نيته. يظهر وجهه بعض الشيء من الاعتذار: “لقد استعجلت قليلاً ونسيت أن أخذ بعين الاعتبار وضعك. افعل ما تراه مناسبًا في هذه المسألة. السيد لن تتدخل. فقط لا تدعه يفسد خطتك. ”

يعرف الطبيب الإمبراطوري تشين يوان أن هذه ليست سوى كلمات فارغه من معلمه. لكنه لا يزال يشعر بالتأثر، لذلك طمأنه على الفور: “يا معلم ، كن مطمئنا. لن أخذلك. ”

وبسبب هذا السؤال في ذهنه ، فقد تتبعوا هذه المسألة إلى أن اكتشفوا وجود الرجل المسن.

“لا تصعب على نفسك. لقد كان السيد ينتظر هذه الفرصة لسنوات عديدة ، لذا لا يمانع السيد في الانتظار لمدة سنة أو سنتين أكثر. “لكن لا يزال ، الدكتور الإمبراطوري تشين يوان قرر الثأر لسيده هذه المرة سرا. ويدمر تماما الطبيب مو.

ولكن ، هل سيستمع لها الطبيب مو؟ حسنا ، لين وانتينج ليست قلقة ابدا. إنها تعتقد أنه لا يوجد شيء يصعب تحقيقه في هذا العالم. يمكنها دائمًا الحصول على ما تريده ، حتى تتمكن من جعل Divine Doctor الطبيب مو يوافق.

نظر الرجل العجوز إلىرحيل الطبيب الامبراطوري تشين يوان. أظهر وجهه ابتسامة قاتمة حين قال: “يا معلم ، لقد أفسدت حياتي. لا أستطيع أن أنتقم منك شخصياً ، لكن هذا المتدرب لي سينتقم لي. أنا متأكد أنك لن تحلم أبداً بالمعاناة في أيدي متدربك! ”

لكن ، الأمير السابع لا يصدق كلماتها ، لذلك ركع أمامها وقال: “الأم، هل يجب أن أذهب وأتوسل دكتور مو ليعالجك؟ أخشى أن الأخت تشوجيو لا تعرف طريقة لعلاجك. لأنها لا تستطيع حتى علاج نفسها “.

كان الرجل العجوز المصاب بالشلل يعتقد أنه مخفي جيداً ولا أحد يعرف وجوده إلا الدكتور الإمبراطوري تشين يوان. ولكن بعد أن وضع الإمبراطور الدكتور تشين يوان قدمه بالخارج ، تلقى شياو تيانياو الخبر.

يمكن للأطباء حقا قتل شخص دون أي شبهة. وقد أثبتت روح التنين ذلك.

منذ أن اكتشفوا أنه كان هناك جاسوس بالقرب من الطبيب مو. لم يتراجع شياو تيانيايو. وأمر رجاله على الفور بمراقبة الإمبراطور ووزرائه. وكذلك …

“من الجيد أن تفهم.” إن الإمبراطورة راضية جدا عنه. ومن أجل منحه بعض راحة البال ، قالت الإمبراطورة: “اطمئن ، تعلم الأم أن لديك بالفعل مشاعر من أجل لين وانتينج . سوف تعتني الأم بها. لن أتركها تعاني من الظلم “.

لين شيانغ والدكتور الامبراطوري تشين يوان … … شياو تيانياو يركز في رصد هؤلاء الناس. ولكن ، يشتبه بالدكتور الإمبراطوري تشين يوان أكثر. بعد كل شيء ، لا يمكن لأي شخص متوسط ​​صياغة هذا النوع من الخطة.

لطالما كان الطبيب الإمبراطوري تشين يوان على دراية بكراهية سيده تجاه الطبيب مو ومو يير. حسنًا ، هذا ليس مفاجئًا ، لذا فهو ينتظر بهدوء أن ينفث عن غضبه.

من المؤكد ، بعد شهر من المراقبة. وأخيرا وجد شياو تيانياو الشخص وراء لو يوان. وسيده تبين حقا أنه الدكتور الامبراطوري تشين يوان.

“هذا الشخص يفترض أنه عدو الطبيب مو. لكني لم أتوقع منه أن يختبئ في القصر. إن شجاعته كبيرة حقًا. “من خلال قرائته هذه الأخبار ، لم يكن من الممكن أن يساعد” سو تشا “ولكن شعرت بالخوف سراً.

ولكن ، شعر شياو تيانياو بشيء غريب. لماذا لم يُصدر الامبراطور الدكتور تشين يوان تعليمات لو يوان ليعبث روح التنين فحسب ، بل قام أيضًا بإدخال مو يير بخطته القذرة؟

ولكن ، هل سيستمع لها الطبيب مو؟ حسنا ، لين وانتينج ليست قلقة ابدا. إنها تعتقد أنه لا يوجد شيء يصعب تحقيقه في هذا العالم. يمكنها دائمًا الحصول على ما تريده ، حتى تتمكن من جعل Divine Doctor الطبيب مو يوافق.

وبسبب هذا السؤال في ذهنه ، فقد تتبعوا هذه المسألة إلى أن اكتشفوا وجود الرجل المسن.

كالعادة ، بعد قول بضع كلمات ، هدأ الرجل العجوز : “استخدمها مثل آخر مرة. هذه المرأة الغبية لا تستحق طاقتي “.

“هذا الشخص يفترض أنه عدو الطبيب مو. لكني لم أتوقع منه أن يختبئ في القصر. إن شجاعته كبيرة حقًا. “من خلال قرائته هذه الأخبار ، لم يكن من الممكن أن يساعد” سو تشا “ولكن شعرت بالخوف سراً.

لحسن الحظ ، أخذ الإمبراطور الطبيب مو بعيدا عن شياو تيانياو. لأنه إذا بقي الطبيب مو بالقرب منه ، فمن يدري كم من المشاكل …

“يا معلم ، الإمبراطورة كانت تخطط أيضًا لنفس الشيء ، لذلك لا نفعل …”. كان الدكتور الإمبراطوري تشين يوان يفكر أيضًا في منصبه كطبيب في القصر ، لذلك فهو لا يريد التورط في هذه المسألة.

يمكن للأطباء حقا قتل شخص دون أي شبهة. وقد أثبتت روح التنين ذلك.

لين شيانغ والدكتور الامبراطوري تشين يوان … … شياو تيانياو يركز في رصد هؤلاء الناس. ولكن ، يشتبه بالدكتور الإمبراطوري تشين يوان أكثر. بعد كل شيء ، لا يمكن لأي شخص متوسط ​​صياغة هذا النوع من الخطة.

أبلغ الدكتور الامبراطوري تشين يوان هذا الخبر لسيده. لكن ما إن سمعها الرجل العجوز ، لم يستطع المساعده ، بل قال بسخرية: “يا لها من ابنة حمقاء. انها بالفعل أكلت الكثير من العار ، ولكن مع ذلك ، لم تتعلم؟ إنها حقاً تستحق أن تستخدم. ”

---

ترجمة موقع ملوك الروايات. لا تُلهِكُم القراءة عن اداء الصلوات فى أوقاتها و لا تنسوا نصيبكم من القرآن

أشترك الان من هنا. ولامزيد من الاعلانات
لا تنسى وضع تعليق للمترجم فهذا يساعده على الاستمرار ومواصلة العمل عندما يرى تشجيعًا.

التعليقات

اعدادات القارئ

لايعمل مع الوضع اليلي
لتغير كلمة إله الى شيء أخر
إعادة ضبط